24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3805:2012:2916:0919:2920:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟
  1. اعتداء على نقابيّ يُسبب إضرابا عمّاليا بتطوان (5.00)

  2. اشتاتو يرصد ضرورة الإصلاح بالمغرب بعد حِراكي السودان والجزائر (5.00)

  3. المتعاقدون يؤازرون والد أستاذة ويتوعدون أمزازي بصيف ساخن (5.00)

  4. "أطباء الغد" يصدمون الحكومة ويقررون الاستمرار في "المقاطعة" (5.00)

  5. سلمى بونعمان .. قارئة متألقة تمتطي صهوة الإيمان بحفظ القرآن (5.00)

قيم هذا المقال

1.22

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | ترميم المسجد الأقصى وكاتدرائية باريس .. الملك يعزز حوار الأديان

ترميم المسجد الأقصى وكاتدرائية باريس .. الملك يعزز حوار الأديان

ترميم المسجد الأقصى وكاتدرائية باريس .. الملك يعزز حوار الأديان

أعلن الملك محمد السادس، خلال الأسبوع الحالي، عن قرارين جوهريين يعكسان السياسة الدينية للمملكة الموسومة بالتسامح والتعايش المشترك بين الحضارات؛ في إطار ما بات يصطلح عليه بالدبلوماسية الثقافية، الهادفة إلى تعزيز السياسة الخارجية للدول، بعدما أقدم على تخصيص منحة مالية لترميم المسجد الأقصى، ثم تمويل إعادة ترميم كاتدرائية نوتردام بباريس.

وتعكس هذه التحركات الملكية البعد الدولي الذي يطبع العلاقات المغربية الفلسطينية، وكذلك العلاقات الثنائية بين المملكة وفرنسا من جهة. ولعل القرارات الملكية تندرج أيضا ضمن المقاربة الروحية والدينية التي ينهجها المغرب من جهة ثانية، منذ سنوات عدة، بغية تعزيز العلاقات الوطيدة الكائنة بينه وبين الدول الإسلامية، إلى جانب تكريس حوار الحضارات والأديان، بعدما سادت نزعة التشدد في مجموعة من البلدان.

في هذا الصدد، قال محمد مصباح، مدير المعهد المغربي لتحليل السياسات، إن "كلا القرارين يحملان دلالات دينية تهدف إلى بعث رسالة إلى الداخل والخارج، لا سيما في ظل الأحداث المتزامنة؛ على اعتبار أن ترميم المسجد الأقصى يأتي بشكل طبيعي، لأن الملك هو رئيس لجنة القدس، ومن ثمة يعكس القرار الاهتمام الملكي بالقدس والقضية الفلسطينية، التي تزامنت مع الاستعدادات لإطلاق مشروع ما يسمى بصفقة القرن".

وفيما يتعلق بالقرار الأول، فقد قرر العاهل المغربي تخصيص منحة مالية، كمساهمة من المملكة في ترميم وتهيئة بعض الفضاءات داخل المسجد الأقصى المبارك وفي محيطه. أما القرار الثاني، فيكمن في تخصيص المغرب لمساهمة مالية من أجل إعادة ترميم كاتدرائية "نوتردام دوباري"، التي تُصنف ضمن أشهر معالم عاصمة الأنوار.

وأضاف الدكتور مصباح، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "القرار إعلان ضمني لتشبث المغرب بالقدس والمسجد الأقصى كرمز، الأمر الذي يجعلها رسالة أساسية ينبغي أخذها بعين الاعتبار"، مشيرا إلى كون "المسجد الأقصى أعطيت له أولوية واهتمام إعلامي من ناحية الترتيب الزمني، حيث تم الإعلان عن تخصيص المبلغ المخصص للمجسد الأقصى يومين قبل الإعلان عن إعادة ترميم الكاتدرائية".

وأوضح الباحث في علم الاجتماع الديني أن "الهدف الأساسي للقرار الأول يحيل إلى أن المغرب غير مستعد للتنازل عن القضية الفلسطينية، أو إعطاء الانطباع بأنه لا يقوم بالدور المنوط به".

واستطرد المتحدث بأن "ترميم الكاتدرائية يأتي في سياق زيارة البابا للمغرب بشكل أوسع، ما يعني أنه دولة منفتحة تسعى إلى إيصال رسالة التسامح وتعميق مضامين الخطاب مع البابا، فضلا عن العلاقات التاريخية التي تجمعه مع فرنسا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (118)

1 - bouhsine السبت 20 أبريل 2019 - 10:09
ألم يحن ااوقت بعد لكي نتسامح مع إخواننا في الجبال و اللدين بلا مئوى و المعوزين واللي معندهمش باش يتعالجوا ؟؟؟؟؟
2 - Ezzahir السبت 20 أبريل 2019 - 10:09
وماذا عن المستشفيات المغرب المتعفنة؟ أليست الأجدر بتلك المبالغ؟
3 - Tamazirt السبت 20 أبريل 2019 - 10:10
الاو لوية هم الفقراء في الجبال . لا طرق لا مدارس لا ماء. العرب يفضلون التباهي أمام الآخرين . فرنسا 5 اقتصاد في العالم و العرب أموالهم مخزونة في سوسرا.
4 - رضوان السبت 20 أبريل 2019 - 10:12
عندما يكون الحجر قبل الإنسان فلا تأمل خيراً في هكذا سياسة. أصلحوا ورمموا المآثر المغربية فهي أولى وتتلاشى في الجديدة وآسفي ومراكش. قصر البديع وضريح السعديين أصبح مرحاض عمومي. أصلحوا المستشفيات والمدارس. ألا يستحق المغاربة هذا أكثر من فرنسا ؟ كفى تبذيرا لمال الشعب.
5 - M.M السبت 20 أبريل 2019 - 10:15
نحتاج إلى مدارس وتعليم جيد، فرص عمل ، مستشفيات حقيقية، ديمقراطية حقيقية، إنهاء الاستبداد والطغيان ، نهاية للمحسوبية، العدالة والأمن في مدننا والكرامة والقائمة طويلة جدًا.
6 - المتوكل/ بركان السبت 20 أبريل 2019 - 10:17
المسجد الأقصى في حاجة إلى تحرير ولا إلى ترميم.
7 - متتبع السبت 20 أبريل 2019 - 10:24
المغرب يقترض 300 مليون دولار ..... المغرب يرمم الكنيسة ب 200 مليون دولار.... والسكان يعيشون دون مستشفيات وتعليم .... انه امام عادل يا سادة
8 - من ؤروبا السبت 20 أبريل 2019 - 10:24
هده الأموال اسبقية لي شعب المغربي وا والفقراء الدي يعيشون في الجبال بي دون ماء أو كهرباء في البوادي وا القرى
أما فرنسا هيا من دوال الغنية وا من دوال العضمة
9 - مجهول الهوية السبت 20 أبريل 2019 - 10:24
لست أدري ما أقول
دولة منفتحة لست ضد أن يكون دالك بالطبع لكن يجب على الدولة أن تنفتح داخليا أكثر و أكثر
الشعب المغربي يريد بناء مستشفيات لتلقي العلاج الضروري وهو حق مشروع
ابكتي حالة أبوا الشاب الذي غامر بحايته من أجل علاج أبيه المريض أقسم برب العزة إنها أكبر صدمة في حياتي عندما شاهدت الفيديو
الشعب المغربي يستحق أفضل و أحسن بكثير مما هو عليه الآن
اللهم ارزقنا صبر أيوب عليه السلام
10 - الصراحة على عين ميكا السبت 20 أبريل 2019 - 10:25
هنا بطنجة إقامة المستقبل طريق الرباط لايتوفر على مسجد سوى على قبو لايتوفر فيه شروط الصلاة حيت هناك تسريبات مياه الصرف الصحي نططلب من الجهات المسؤولة لبناء مسجد.
11 - محمد السني السبت 20 أبريل 2019 - 10:26
ذر الرماد في العيون. لنهتم بترميم بيتنا الداخلي واحلال السلم بين شعبنا اولا والشعوب العربية المسلمة ثانيا باحقاق الحق ونبذ الظلم و الدعوة الى ايقاف الدما والتجويع في اليمن وسوريا وليبيا..و....
12 - Mehdi السبت 20 أبريل 2019 - 10:26
المغرب أولى بالترميم و أحوج بأموال تبعث لمن هم اغنى منا.
13 - amagous السبت 20 أبريل 2019 - 10:29
Bravo Magesté .Que dieu vous preseve car vous etes un homme d'etat visionnaire et exceptionnel.Une grande chance pour le maroc.
14 - تازي حر السبت 20 أبريل 2019 - 10:34
في مدينة اسمها تازة لا تتوفر على محطة طرقية ولا على مستشفى جامعي اتمنى من البابا ان يعزز حوار الاديان بتشييده لهما
15 - عبد الجليل السبت 20 أبريل 2019 - 10:35
200 مليار من أموال دافعي الضرائب، الاحرى بهده الأموال ان تذهب لبناء المستشفيات و المدارس و دور الأيتام، كم من مغربي لايجد قوت يومه يا "أمير المومنين" بينما يتم التبرع لفرنسا الغنية من أموال الفقراء و الجوعى و المرضى، خلاصة القول فبلادي ظلموني و الحساب فالدنيا قبل الآخرة، و حساب الشعب الجائع سيكون عسيرا لمن خان و نهب و طغى و الله المستعان و ليس عيسى او موسى انشري يا هسبريس
16 - مسامح كريم السبت 20 أبريل 2019 - 10:36
فرنسا ترسل الجواسيس وتمول حفتر لقتل الابرياء والمدنيين في ليبيا ضدا على اتفاقيات الصخيرات وضد الحكومة الشرعية في ليبيا. هذا هو مفهوم حوار الحضارات عند الفرنسيين فلا يفيدهم ترميم الكاتدرائية كمكان للعبادة قدر ما يهمهم اموال السياح التي يزورونها.
17 - م المصطفى السبت 20 أبريل 2019 - 10:36
قرار ملكي ديبلوماسي حكيم٫ لا يقتصر على ترميم نوطردام فقط التي تضامن العالم أجمع على الاهتمام بها بل على المعلمة الدينية التاريخية التي يشهد لها رب العزة بقيمتها الروحية والدينية ألا وهو المسجد الأقصى.
أما عن مساهمة المغرب في ترميم نوطردام٫ فإن فرنسا قد ساهمت ماديا في بناء مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء.
18 - Mostafa السبت 20 أبريل 2019 - 10:37
مكرهناش تعزيز الصحة و التعليم و الشغل
19 - بناء مستشفى السبت 20 أبريل 2019 - 10:39
الشباب اليوم بسبب البطالة والفقر يلجأ للسرقة الابناك لمعالجة عائلاتهم الدين لم توفر لهم الدولة حق التطبيب
20 - Jilali السبت 20 أبريل 2019 - 10:45
الامة التي ضحكت عليها الامم ....اليس الشعب المقهور بالمغرب المنسي احوج بهده المنحة .لم ولن ترضى عنك فرنسا ولو منحتها رزق الشعب كله وخير دليل الزيادة الباهضة في رسوم الدراسة للطلبة المغاربة ..لماذا لم تقول فرنسا من بارد الاعتبار للشعب التي الدي نهبت خيراته ان على الاقل تعفي أبنائه من هذه الرسوم.....اليس فرنسا قادرة ان تشتري افريقيا باكملها ؟؟؟
21 - ابو الحقيقة السبت 20 أبريل 2019 - 10:49
و الله كان من الأولى صرفها على المغاربة المهمشين ووهم كثر .سبحان الله، و هل ترميم كنيسة يشرك فيها الله مع الصليب من شيم الإسلام.
22 - خالد السبت 20 أبريل 2019 - 10:51
ومن يتبرع لاغاثة المغاربة الغارقين في الفقر في جبال الاطلس و ازيلال و مختلف مناطق المغرب المنسي حيث تنعدم ابسط شروط الحياة الكريمة حيث لا توجد مستشفيات و لا طرق و لا معاهد ولا... اليس المغاربة أحق بهذه الاموال من دولة فرنسا الغنية؟ صراحة لم اعد افهم شيئا. المغرب غارق في الديون و المعيشة كارثية و نقص حاد في كل المجالات و في نفس الوقت نتحدث عن التبرع لدولة غنية أصلا!
23 - Rachid السبت 20 أبريل 2019 - 10:52
نريد معرفة المبلغ المخصص للمسجد الأقصى والمبلغ المخصص للكاتدراءية
24 - ملاحظ تربوي السبت 20 أبريل 2019 - 10:54
سياسة المساهمة في ترميم المعالم الدينية في بعض الدول الإسلامية و غيرها شيء جميل و الاجمل هو أن يتم تخصيص نفس المبلغ الذي خصص الكاتدرائية فرنسا للمسجد الأقصى و لم لا تحرير القدس الشريف.
25 - محمد السبت 20 أبريل 2019 - 10:54
لن ادخل في دوامة التعقيب العقيم ؛ لكن دولة كفرنسا بعظمتها وصولتها عبر العالم .
كان الأجدر والأفضل لو تفضل جلالته بإرسال فنيين وخبراء وصناع من الدرجة الرفيعة التقليديين لوضع بصمة مغربية في معلمة تاريخية ، وتلك الهبةالمالية ندضحها في السياسات الاستعجالية لمملكتكم الحبيبة .
لان المغرب يا مولاي بحاجة ماسة لرافعة على المستوى الاجتماعي ، فشعبك يعاني من ارتفاع صاروخي في الأسعار التي أصبحت مستعرة والأجور متدنية . مثلا أسعار البترول وفواتير الماء والكهرباء أصبحت لا تطاق اضافة الى ارتفاع تكلفة الإنتاج التي تنعكس سلبا على مستوى المعيشي للمغاربة …
فرفقا بهذا الشعب ، ولنعمل على توفير ميزانيات مهمة لحلحلة الوضع الاجتماعي لتفادي المشاكل في المستقبل المنصور
26 - إنسان السبت 20 أبريل 2019 - 10:55
مع احترامى لجلالته وقراراته ففى نظرى يجب بناء المواطن المغربى أولا وإنقاذه من الفقر والبطالة والجهل والتخلف والأمية ومن العصابات والمافيات التى نهبت واختلست المال العام وامتصت دماء المغاربة وافسدت واهلكت الحرث والنسل ...
27 - لمعقول السبت 20 أبريل 2019 - 10:55
واش أعباد الله فرنسا خصها مساعدات؟؟؟؟ لبغها إعونها شغلو هذاك ولاكن من جيبو ماشي من فلوس الشعب.
28 - بلال السبت 20 أبريل 2019 - 10:58
المغرب بلد جميل جدا
معظم المغاربة فقراء ، فقراء للغاية ، أو ليس لديهم أي شيء على الإطلاق.
على الرغم من هذا ، فإن ملك المغرب يُظهر ماهو الإسلام الحقيفي ، وهو يضحي بالثروة لإعادة بناء مكان للعبادة ليس دين المغرب.
إنه يظهر الخير للإسلام بينما يربط الكثير من الناس خطأ "الإرهاب والإسلام".
إنه يظهر لطف وترحيب المغاربة. التضامن في مواجهة الشدائد,إنه يعطي صورة جيدة للمغرب أمام العالم.
انا مسلم.
لكن نوتردام دي باريس هي جزء من التراث العالمي. إنه جزء في قلب الكثيرين من الكتاب ،الفنانين ،العلماء،و السواح من أقطاب العالم. قبل أن يصبح مكانًا للعبادة للكاثوليك.
29 - محمد بلحسن السبت 20 أبريل 2019 - 10:59
للمرة الألف جلالة الملك يحث شعبه العزيز إلى الوعي بمقوماتنا الحضارية التي تجعل كل فرد منا قادر على دحر أفكار التشدد و العصبية و العنصرية اتجاه باقي البشر و التفرغ لتنمية الاقتصاد الوطني بنشر قيم النزاهة و الاستحقاق و الوقاية من الرشوة و محاربة الانتهازية و هو القائل حفظه الله في خطاب ألقاه اليوم الجمعة 14 أكتوبر 2018 بمنسابة افتتاح السنة التشريعية: " إن المغرب يحتاج لوطنيين حقيقين دافعهم الغيرة على مصالح الوطن والمواطنين وهمهم توحيد المغاربة لا تفريقهم فالمغرب يجب أن يكون بلدا للفرص لا بلدا لانتهازيين”..
من هذا المنبر الإعلامي المتميز المهني المحترم أود أن أقول لقراء هسبريس: إن لصوص المال العام في الصفقات العمومية و الانتهازيين يشعرون بالسعادة كلما وجدوا أغلبية الشعب المغربي مشغول بقضايا لا تخدم كرامتهم و كرامة أفراد أسرهم و كرامة قبيلتهم و كرامة قريتهم و مدينتهم و لا تخدم مصالحهم التي لن تتحقق إلا في بيئة اجتماعية و سياسية و اقتصادية سليمة. لنقل بصوت موحد: اليهود و المسيحيون و الأقليات كيفما كانت هم إخواننا في الإنسانية و ها بنا للعمل الجاد المنتج لثروات مادية و غير مادية.
شكرا هسبريس
30 - معلق السبت 20 أبريل 2019 - 11:00
لماذا لم يصدر قرار ترميم المسجد الأقصى منذ سنين؟! الآن جاء القرار إلا بعد احتراق الكاتدرائية!!
و ماهي منحة الترميم لكل من المسجد الأقصى و الكاتدرا؟!
31 - تاوناتي السبت 20 أبريل 2019 - 11:02
اولا،الكاتدرائية ملك لفرنسا وليس للفاتيكان والبابا.
ثانيا، وصلت مساهمات الفرنسيين إلى أكثر من مليار أورو.
ثالثا،نتفهم هذه المساهمة،لكن الشعب يعاني ، وفقراء المغرب يحتاجون إلى هذه الأموال اكثر من الكاتدراءية او اي مسجد.لانه كما قال أحد الفرنسيين: الكاتدرائية لا تحس بالجوع والمرض والبرد.
واخيرا، أين منار السليمي ؟؟
32 - الحليم الحيران!!! السبت 20 أبريل 2019 - 11:06
و هل فرنسا دولة فقيرة معدمة لا يمكن لها أن تتكفل بإعادة بناء كاتدرائيتها المحترقة حتى يساعدها المغرب البلد الغارق في الفقر والبؤس حتى أذنيه؟!!!
33 - Marocain du monde السبت 20 أبريل 2019 - 11:07
C'est vrai que cet argent le pays n'en a pas besoin pour ses hôpitaux ,ses écoles et ses villages!!!Dites vous qu'ils ont recollé plus de 2 milliards d'euros et qu'en France ça fait polémique alors le Roi devrait plutot consacrer cet argent pour son pays
34 - smail السبت 20 أبريل 2019 - 11:08
حبذا لو تم تخصيص هذه الاموال لحل الملفات العالقة وعلى راسها ملف التعليم والصحة و الذي الاحتقان يزيد فيه يوما بعد يوم ازوين من برا اش خبارك من الداخل
35 - aziz السبت 20 أبريل 2019 - 11:09
هذه اموال كان يجب ان تصرف علينا نحن ابناء الكاريانات والتشرد!ام ان واجهتنا أفضل من واقعنا المر.نموت جوعا وبردا ومرضا وأمية وتطلبون حوار كاذب للأديان.النصارى واليهود لن يرضوا عنكم ولن يعترفوا بالإسلام ولو ملأت افواههم وجيوبهم لؤلؤا ومرجانا.حوار الأديان خدعة لا تنطلي الا على اذناب الأسياد.
36 - hassia السبت 20 أبريل 2019 - 11:11
bonne action de solidarité,faut pas oublier qu,il y,a des musilmans francais et trop de mosqués en France
37 - bonjour السبت 20 أبريل 2019 - 11:13
يجب تعزيز الجبهة الداخلية اولا فالمشاكل الاجتماعية تتفاقم بشكل رهيب يهدد السلم الاجتماعي.فابناء الشعب اولى باموالهم من غيرهم
38 - الله ينصرو السبت 20 أبريل 2019 - 11:15
السياسة الخارجية ناجحة تؤثر إيجابا على إقتصاد حيث تشجع إستثمارات الخارجية و السياحة
39 - ام يوسف السبت 20 أبريل 2019 - 11:17
الصدقة في المقربون أولى بالمعروف. كان اولادك المغاربة المعوزين اولى
40 - الميلودي السبت 20 أبريل 2019 - 11:18
حبذا لو كان من ماله الخاص وليس من مال الشعب، الفقراء في هذا البلد يئنون تحت وطأة الفقر و الألم والمرض، والله أتأسى لحال المرضى الذين يبيتون امام أبواب المستشفيات أملا في الحصول على موعد لاجراء الفحوصات او الحصول على الدواء او العلاج والذين يأتون من المناطق النائية والبعيدة ولا أحد يكترث لهم، اللهم الطف بعبادك في هذا البلد.
41 - مغربي السبت 20 أبريل 2019 - 11:29
كان على ملكنا أن يجعل شعبه فوق كل اعتبار كما يفعل ترامب. نريد قادتنا ان يكونوا قوميين و وكنيين إلى النخاع. المغرب ليس بلدا غنيا حتى يدفع على المبلغ الكبير لترميم كنيسة . لو تعلق الأمر بكارثة إنسانية زلزال فيضان...لكان الأمر مستساغا.
كان بالإمكان التبرع بملغ رمزي. لأنه كما يقول الفرنسيون c'est le geste qui compte
42 - Ismail السبت 20 أبريل 2019 - 11:31
المغرب بحال هادي....... إلى ماتخسر الخاطر لحتا واحد، أو تبقا هيا بلا خاطر
43 - atanan السبت 20 أبريل 2019 - 11:34
الاو لوية هم الفقراء في الجبال . لا طرق لا مدارس لا ماء. العرب يفضلون التباهي أمام الآخرين . فرنسا 5 اقتصاد في العالم و العرب أموالهم مخزونة في سوسرا.
44 - المغرب هاته اللحظة السبت 20 أبريل 2019 - 11:36
و شرائح الشعب الكادح و المقهور المكتوية بلهيب سياط سياسات التفقير و التجويع والقهر والتراجع اللاشعبية المخزنية يطالب بترميم و ترقيع أوضاعه المعيشية الإجتماعية و الإقتصادية و الحقوقية المتردية الصعبة و القاسية.....
45 - عزيز السبت 20 أبريل 2019 - 11:43
الأجد هو إعطـاء الأولويــة للمعوزين المرابطيـن في أعالي الجبـال... و الوقوف يا جلالة الملك على واقع المستشفيات و المدارس المهترئة ... و التي تقدم خدمـات لا تليق بمقامكم ...و لا بسياستكم كملك لكل الأديان...
46 - ben السبت 20 أبريل 2019 - 11:50
أسطوانات تعود عليها الشعب المغربي سنوات طويلة؛ الغرب دائما نازل عليك بتقارير سلبية مهما حاولت إبراز إرضاءه. إبحث عن الخلل و أين يوجد حقيقة و عالجه. يومها سترى تقارير إجابية عن كل الميادين بالمغرب.
47 - ملك السبت 20 أبريل 2019 - 11:50
هذي كنيسة التي حرقت تم بناؤها بيد عبيد من أفريقيا وسهمت في احتلال أفريقيا بأكملها واتزعت لهم دينهم وتقاليدهم واصبحو مهمشين في حروب عرقية دينية
على ملك بالمستشفيات وشراء معدات آخر طراز
الغرب لن يبني مسجد ابدا وبعكس أذان ممنوع في باريس
ولا يسمع بناء صومعة مسجد
48 - robinhood السبت 20 أبريل 2019 - 11:51
لقد تم توقيف بنتي ذات 6 سنوات عن ولوج المدرسة يا اصحاب حوار الاديان، والسبب انني تاخرت عن تسديد 3000 درهم ثمن ثلاثة اشهر من الدراسة، لانه في بلادي العزيزة لا توجد مدرسة مجانية لاولادنا، ولكن هناك اموال طائلة لترميم الكنائس في فرنسا. شكرا لكم نقلا عن لسان بنت 6 سنوات.
49 - قرار حكيم السبت 20 أبريل 2019 - 11:54
قرار حكيم من ملك حكيم. فعلا يجب ان يكون القول كالفعل. جلالة الملك حفظه له له عقل راجح و فكر يحتدى به ويجب ان تعلم منه. ما استفدته شخصيا شيءان على الاقل اولهما الشهامة والصدق وثاني شيء عدم التناقض مع الذات. فالمغرب مقتنع بالالتحام الاديان وبكون تعدد الاديان السماوية هو فسيفساء تاثت الارضية المغربية فهنا يظهر الانسجام و في الاوقات الصعبة تظهر القناعات. فان كنت مقتنعا بشيء فلا تقم بفعل معاكس له بل بفعل يدعم قناعتك. درس كبير اعطاه ملك كبير. انه دعم جزء من هويتنا المغربية و هم اخواننا في التوحيد الالهي اي النصارى.
50 - فاضمة السبت 20 أبريل 2019 - 11:56
ماذا عن اطفال الشوارع اَي التخلص عنهم وماذا عن سكان الجبال وماذا عن المستشفيات والمدارس في القرى اليس هذه المبالغ التي تصرف شرقا وغربا أولى ؟؟خبز الدار يكلو البراني لاحولة ولاقوة الا بالله العلي العظيم شاط الخير على زعير حتى بقى افرقو في البنادر
51 - عبدو اجوكاك السبت 20 أبريل 2019 - 11:57
ترميم الاقصى نعم لكن ترميم كنايس اليهود لا تم لا
52 - مغربي مثلا. السبت 20 أبريل 2019 - 12:00
الم يحن الوقت ان تتسامح مع المعتقلين الريف والمظلومي في غياهبة السجون المظلمة الذين سجنو ظلمنا وعدوانا لماذا لانهم ينهون النكر والفحشاء ....... ان قمت بتفريج وتخليص ناصر زفزافي ورفاقه من احلام وسبات هذا هو الدين الحقيقي اما النصارى واليهور فهم قادرون على انفسهم بالانفسهم .
53 - hoho السبت 20 أبريل 2019 - 12:01
رد على صاحب التعليق رقم 10
المساجد كثيرة وليست المشكلة هنا بل في الاشخاص الذين همهم التباهي والتكبر لا يتصدقون باموالهم في للفقراء يتهربون عن اداء الضرائب ويتفننون في ايجاد حيل التهرب الزكاة فرض من الفروض الخمسة لا يؤديها الا القليل حيث تراهم يتسابقون لاداء العمرة لهم لاجواجهم يؤدون الملايين في حين يقفزون على قرض الزكاة الذي هو فيه خير للنفوس فيه خير لصحتك ولصحة الاخرين.
54 - اردغان السبت 20 أبريل 2019 - 12:01
قال تعالى ..ان الدين عند الله الإسلام. ..وقال عز وجل ...ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين....نحن المسلمين ملزمون بتبليغ رسالة الله عز وجل...هدا واجبنا أمام النصارى واليهود وباقي الديانات...ﻹ أن نوهمهم..بأن على حق هم على باطل وهدا قول ربنا ولا كلام فوقه
55 - الوطنية السبت 20 أبريل 2019 - 12:01
ينقصنا حوار اجتماعي مفصل من أفراد المجتمع وليس حوار الديانات لا تتدخل فيه لا أحزاب لا نقابات حتى يقف عاهلنا على الاختلاسات والاختلالات التي يعرفها المجتمع الذي هو أولى بهذه الأموال التي وهبناها للكتيدرائيه اما القدس ربما جائز
56 - roka السبت 20 أبريل 2019 - 12:02
لم يتكلموا عن المبالغ المرصودة ، يبدو من خبر سابق ان تبرع المغرب للمسجد الاقصى هو ارسال مهندس ومعه عدد من البناية ، ومن يقرأ هذا الخبر يعتقد ان المغرب سوف يتكفل بكامل مصاريف ترميم الكاتدرائية ، نحتاج الى ارقام لو تفضلتم
57 - sarah السبت 20 أبريل 2019 - 12:03
Des chefs d’état africains pleurent Notre-Dame mais restent insensibles aux malheurs de leur pays
رؤساء الدول الأفارقة يندبون سيدتنا لكنهم لا يظلون غير حساسين من مصائب بلدهم
58 - marroqui السبت 20 أبريل 2019 - 12:07
le maroc aurait pu proposer d offrir gratuitement un nombre déterminé d heures de travail d artisans marocain très qualifies comme dans la taille de pierre
ou la verrerie
mais offrir de l argent alors que le marocain normal a
beaucoup plus besoin de cet argent que la France cela n a pas de sens
et comme toujours les specialistes et les journalistes sont la pour embellir ce qui est laid et berner ce peuple
59 - ماهاز ماحاط السبت 20 أبريل 2019 - 12:09
فلسطين لها مستشفيات متطورة وبكثرة وشعبها مثقف مائة بالمائة والمغاربة تسعون جاهلون أي في المائة والمغرب يتبرع ومرة يخرج بتصريح وتسالوا لكريدي غارق فهم تدوخ ويجيك عصب القولون اللهم السكوت احسن
60 - يتبع السبت 20 أبريل 2019 - 12:17
ان الله طيب لا يقبل الا طيباً. التعايش والتسامح والتصالح مع الشعب الصبور اولى الاولويات الجوع والعطالة والبطالة والجهالة والتفقير سياسية ممنهجة ومسيرة عن بعد، من يزرع الريح لا يحصد الا الاعصار، قل هل يستوي الخبيث والطيب.الله غالب
61 - الملاحظ السبت 20 أبريل 2019 - 12:18
يا ايها الذين امنوا اذا جائكم فاسق بنبا فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ’ اولا الاموال التي سترمم بها القدس هي من بيت مال القدس ’ و نحن نعرف ان جلالة الملك هو رئيس لجنة القدس ’ ثانيا بالنسبة للكاتدرائية فلا اظن ان المساهمة هي من مال الشعب ’ لان ذلك يحتاج الى اجراءات ادارية و تشريعية ’ و لابد من موافقة البرلمان ممثل الشعب و بما ان الامر لم يعرض على البرلمان ’ فذاك يعني ان صاحب الجلالة ساهم من ماله الخاص و هذه حريته الشخصية و قناعته ’ و هذا اراه امرا جيدا ان يساهم اي شخص في عمل اينما كان لتحسين صورة بلده ’ فهذا امر جيد و محمود ثم ان الكاتدرائية لها نفس دور المسجد الا و هو ذكر اسم الله ’ هذا هو الاسلام الحقيقي "الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِم بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ ۗ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا ۗ وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ
62 - Madrilaine السبت 20 أبريل 2019 - 12:25
هذا كله تلاعب, من يرمم و من يحافظ و يدافع على القدس هو الشعب الفلسطيني. ظهر كل من ارادوا ان يبيعون المقدسات الاسلامية بالرخيس و من ارادوا ان يتاجرون بالقضية الفلسطينية و يتلاعبون بعقول الضعفاء في عصر الذي لا يختفي عنه شئ الا و هو عصر الشبكة العنكبوتية و ما ادراك التي كشفتهم امام شعوبهم و من له ذرة في الدين ما عليه ان يحافظ بالاقل عن شعبه و يتحكم بالعدل, لا نريدوا منكم مالا و لا خبزا بل نريدوا منكم اقام عدالة نزيهة تحكم بيننا فقط و سترونا كيف نبني وطننا. زمن الشعرات قد انتهى, نريدوا وطن قاعدته خدمة الشعوب و ليس العكس كما نحن عليه, الحقيقة مرة لكنها شفاءا لكل من اصيب بمرض في خدة الاخرين مقابل التخلي عن حقه.
63 - مغربي السبت 20 أبريل 2019 - 12:25
اموال المغرب تصرف على المغاربة انتهى الكلام
64 - مجهول السبت 20 أبريل 2019 - 12:26
وحتى تستمر فرنسا من دعم المغرب في قضية الصحراء واجب ندهنو لفرنسا فمها بشوية ديال لدام .أليس كذلك؟؟
65 - جليل نور السبت 20 أبريل 2019 - 12:35
رأيي أنه لا بأس بالتبرع لإعادة ترميم كنيسة تعد جزء من الإرث الثقافي العالمي الإنساني شريطة أن يكون مبلغا ماليا رمزيا (أكثر من ذلك تبذير نهت عنه كل الأديان خاصة في بلد يعاني خصاصا يمس صحة و تعليم و عيش غالبية شعبه) أو يكون "سيدنا" تبرع من ماله الخاص لفرنسا التي تعد بلده الثاني حيث يرتاح من حين لآخر (أكثر من مرة في السنة) و له في العطاء الحاتمي لسكان إحدى مناطقها مبادرات سابقة.
66 - مغربي السبت 20 أبريل 2019 - 12:48
نعلة الله على كل المسؤولين في المغرب وكل من يطبل لهم. الشارع هو الحل
67 - محمد السبت 20 أبريل 2019 - 12:51
أليس المغاربة أولى بتلك المبالغ المعطاة؟؟؟
قطاع الصحة يعاني وقطاع التعليم يشهد إضرابات منقطعة النظير والمواطن المغربي البسيط في الجبال يعاني ويلات الفقر والتهميش والبرد القارس والشباب المغربي عاطل... حينما تتحقق العدالة لأبناء الوطن آنذاك يمكننا التكفل ببناء وترميم المساجد والكنائس خارج أرض الوطن
68 - marocmar السبت 20 أبريل 2019 - 12:55
اصابتني غيرة وحرقة كبيرة على اموال ضائعة في اماكن غير محلها ولكن عندما قرات بعض التعليقات السابقة أثلج قلبي والحمد لله ... لك ولنا الله يا وطني...
69 - عبد الكريم بوشيخي السبت 20 أبريل 2019 - 12:58
هده الاموال الشعب المغربي في امس الحاجة اليها تبنى بها مدارس ومستشفيات انشري هسبريس المحترمة
70 - شكون نتوما? السبت 20 أبريل 2019 - 13:03
تلك الاموال امانة يدفعها الشعب من اجل توفير احتياجاته الضرورية,وليس لترميم كنيسة في دولة تنهب خيرات المغرب وذاقت شعبه ويلات الاستعمار,
عندما نلبي حاجاتنا الذاتية ونكتفي,انذاك نفكر في غيرنا,"بئر معطلة وقصر مشيد"
71 - محجوب السبت 20 أبريل 2019 - 13:04
متى يتم ترميم حالة المغاربة المتهالكة بين فقر مدقع ورمق يسد الجوع لماذا نبحث فقط عن اللقطة ؟
72 - صحرا السبت 20 أبريل 2019 - 13:32
حنا خصنا صحوة مشي صحرا. هد العرام ديال الرملة جايب لنا غر الذل. بش فرنسا تسندنا بفيتو كل عام خصنا نخلصها من دمنا. اودي حتى هد البولساريو أو ديك الجزائر حسابهم حساب. الكلاخ المبين -
73 - montana السبت 20 أبريل 2019 - 13:40
متى ترمم منازل الفقراء في المغرب والتي انهارت كم من مرة على رؤوس اصحابها اليسوا هم الاولى بهذه المبادرة !!؟؟؟؟؟
74 - عادل بوموجة السبت 20 أبريل 2019 - 13:41
كل هذا من أجل الصحراء التي هي في الأصل مغربية ، على الدولة الضرب بيد من حديد وبدون شفقة على العدو الذي يبذر ملايير الشعب الجزائري من أجل معاكسة مصالحنا قد يتعجب البعض من تعليقي لكن هي حقائق غائبة عن أغلبية الشعب يجهلها ، القرار صائب بطريقة أو بأخرى نحن لا نتدخل في قرارات الملك لأن وراء هاته القرارات رجال كفء ،القدس قدسنا ، لا بأس في المساهمة في ترميم الكاتدرائية ،لكن من الضروري والواجب بناء المستشفيات والمدارس والطرق وتحسين عيش الشعب المغربي والنهوض بقطاع التعليم وقطاع الصحة والحزم مع ناهبي ومجوعي الفقراء والحزم ثم الحزم مع من يكلخ هذا الشعب الأبي
75 - الوزاني السبت 20 أبريل 2019 - 13:44
en augmentant le tarif du visa chenguen, au détriment des Marocains, la France va se procurer de quoi construire chaque année un monument de la taille de Notre Dame de Paris. Par le passé, on payait 60 Euros en contrepartie du traitement du dossier. Maintenant, on va devoir payer 80 Euros alors que le dossier est traité par la société TLS à un prix supplémentaire qu'on doit débourser pour 250 DH.
76 - سلاك حمادي السبت 20 أبريل 2019 - 13:49
بهذه المبادرة هل سيتوقف العالم عن تدمير المآثر الحضرية ونسج خيوط الصراعات والحروب وتدمير مايرمز للوجود البشري في هذه الارض ويسعى الى المحبة والتسامح ودرء الاحقاد والتجبر وحب الهيمنة والسيطرة ونعود الى ما هو مطلوب من البشر باعتباره حاملا لرسالة الاستخلاف في الارض بزرع الحب والتسامح والغفران وعبادة الخالق الأوحد لعن الله ابليس وجنوده
77 - الغطاس السبت 20 أبريل 2019 - 13:59
الاولى للمغرب ان يكون متسامح مع المواطنين من مختلف الجهات، اما فرنسا في ست في حاجة الى مساعدة المغرب لشركات الكاك 40 أغنى من المغرب بآلاف المرات.
78 - الصنهاجي السبت 20 أبريل 2019 - 14:07
بهاته الخطوات يعطي الملك درسا مفيدا وبان الدين الإسلامي هو دين التسامح، والتعايش والاتءام في وقت الشدة، رسول الله صلى الله عليه وسلم أرسل المسلمين الى ملك الحبشة المسيحي بعدما اشتد عليهم العرب أهل قريش، كذلك كان يجاور بيت الرسول يهودي وكانت علاقتهم طيبة، وعلى الغرب ان يضع السءوال التالي، لماذا الملك لم يتصرف مثل الداعشيين؟ وسوف يعلموا بان هذا هو الدين الإسلامي الحقيقي و ليس ذلك الإرهاب الذي يدعو اولاءك الجهلة من داعش و بن لادن.
79 - محمد عزوزي السبت 20 أبريل 2019 - 14:08
التنوع عل الذات لا يمث للإنسانية بصلة ،
ديننا الاسلامي يحثنا على الاعتراف بالآخر
" وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً ۖ وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ إِلَّا مَن رَّحِمَ رَبُّكَ".
"ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة"
فالمساهمةفي ترميم معلمة دينية والتضامن مع أهلها شمة من شيم الإسلام .
80 - اوسكار السبت 20 أبريل 2019 - 14:10
كاين صحاب التعليقات جهالى واصلة 407 ديال ديسلايك خاصهوم غير الفلوس ولكن لا يقشعون في السياسة باز عليكم
81 - تنغيري السبت 20 أبريل 2019 - 14:11
لا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم،المقربون أولى،اهل الدار أولى،لك الله يا وطن.
82 - Mohamed hous السبت 20 أبريل 2019 - 14:29
ومن سيتكلف بالمشردين بالمدن المغربية من صغار السن والعجزة الذين هم بدون مأوى ولا معيل.؟
ومن سيتكلف بالمتقاعدين الذين يئنون في صمت؟ هالة الراتب الذي لا يكفي حتى الصيدلية ناهيك عن فاتورة الماء والكهرباء دون احتساب واجبة العيش.
83 - السلاوي السبت 20 أبريل 2019 - 14:33
على الناطق الرسمي للقصر والاعلام ان يشرحوا للمغاربة اهداف المساعدة والدعم وبانها هي ايضا في صالح البلاد . لان هناك اناس من الخارج ومتطرفون من الداخل ينشرون اقاويل وسباب في كل قرار يتخذه الملك ويقومون بتعميم اخبار وسط الناس بان الملكية لا تفكر في فقراء المغرب وتضيع اموال البلاد في مسائل لا تهم المغاربة . انه دور اعلام الدولة حتى يتفهم المغاربة لم تقوم الدولة بمبادرات انسانية خارج المغرب . فهناك اناس ومواقع تضرب الملكية في عمق وتستعمل هذه المبادرات لخلق جو مشحون ضد الملكية
84 - مغربية صحراوية السبت 20 أبريل 2019 - 14:33
ما قدرت نفهم وحاسة اني غادا نحماق الا عندكم الحل اقترحوه عليا
عندي مشاكل كثيرة وتسلفت باش نحلها كما اعتقد لكن راني تبرعت بها لصاحبتي لانه ضروري نجاملها ولكن الوحلة راه غارقة في لكريدي ودابا خصني نقول لوليداتي المساكين كدحوا باش نخلص لكريدي او موتوا بالجوع والافلاس ؟؟
فهم تسطا ؟؟؟
85 - عبد ربه السبت 20 أبريل 2019 - 14:44
لماذا لم تقدم هذه المساعدة للأقصى من قبل؟ والذي يعاني أهله من الاحتلال الصهيوني. انتظركم حتى احترقت الكنيسة؟
86 - مغربي السبت 20 أبريل 2019 - 14:59
كل التعاليق تعبير صارخ للمغاربة على أن أولى الأولويات التي يجب على المغرب جعلها في صدارة اهتماماته هي الانكباب على إصلاح الأوضاع الداخلية للبلاد و تطوير البنيات التحتية و بناء المؤسسات الاجتماعية و الرفع من المستوى المعيشي للمواطنين.
أموال الشعب يجب أولا استثمارها في مشاريع داخلية تعود بالنفع على الجميع. و إذا تم استفتاء شعبي حول هذا الأمر ف 99% من المغاربة مع هذا الرأي. إلا من لا يعترف بذلك لأنه يعيش حياة البذخ و لا ينقصه شيئا.
87 - وديعة السبت 20 أبريل 2019 - 15:01
السلام عليكم

ارضاء الناس جميعا من المستحيلات السبع ..

لو ارسل الله عليهم امطار من ياقوت .... لقالوا لو امطرت السماء ألماسا ومراجانا أفضل !!


الحمد لله على نعمه التي لا تحصى في بلدنا العزيز ... حكم رشيد في بلد طيب .


فاحمدو الله قليلا ... ولنتعاون كلنا على مزيد من الخير والاصلاح .
88 - rachid السبت 20 أبريل 2019 - 15:03
خادم الحرمين الشريفين تبرع ب 500مليون اورو للكنيسة في باريس. لا نعلم هل هو من ماله الخاص أو من مال الشعب. والشعب اليمني الشقيق يأكلون أوراق الشجر من كثرت الجوع.
89 - ghazi السبت 20 أبريل 2019 - 15:06
بسم الله لا ادري ما اقوله انا اعرف مسجد كبير في مدينتي وهو مغلق مدة 5سنوات او اكثر اليس هدا اولي من الكنيسة هو اقدم المسجد لا حولا ولاقوة الا بالله
90 - وديعة السبت 20 أبريل 2019 - 15:48
...... الى الاخوة الافاضل المعلقين على تعليقي 88 بــ ( ـ ) ديسلايك ... اتمنى ان اجمع مليون ( ديسلايك ) ... !!


فالحمد لله اني لم ارى نفسي يوما واقفة على باب برلمان ... أطالب الحكومة بوظيفة ادارية قارة أضمن فيها أجرة دائمة ( رزق دائم ) وتقاعد مضمون !!


فالرزق الدائم من الله ... وليس من اجر ( وظيفة ادارية قارة ) ... يتسابق عليها المتسابقون كما تسابق ) ءادم ) على جنة خلد وملك لا يبلى!!

هكذا هو حال الملهفوون على وظيفة ادارية باجر دائم !! خلد في اجر لا يبلى وامتلاك تقاعد دائم .

واضرابات حمقاء ... رافضة ( الوظيفة التعقادية ) التي فيها الاعتماد على الله وعلى جدارة الانسان وكفائته ... وليس على شجرة الخلد وملك لا يبلى .

بدء الاسلام غريبا وسينتهي غريبا ..

ولله الأمر من قبل ومن بعد .

ارجو النشر ايها المنبر المحترم ... احترامنا ،
91 - bouhjar السبت 20 أبريل 2019 - 15:58
هده الأموال اسبقية لي شعب المغربي وا والفقراء الدي يعيشون في الجبال بي دون ماء أو كهرباء في البوادي وا القرى
أما فرنسا هيا من دوال الغنية وا من دوال العضمة
92 - سعودي السبت 20 أبريل 2019 - 16:27
الي صاحب تعليق رقم 89 rachid
كذبت و كلامك غير صحيح و المملكة العربية السعودية تبرعت لتجديد معهد العالم العربي و جامع باريس اللذان بناهما الملك فهد بن عبدالعزيز رحمه الله أواسط الثمانينيات
و لم تتبرع لترميم شي اخر مخالف للدين كما فعل حاكم عربي من شمال إفريقيا مؤخرا بغية إرضاء قوة استعمارية قديمة كانت ومازالت تتحكم به لعلها تسانده في مجلس الأمن الدولي علي قضية أرض متنازع عليها.
فإذا كان لديكم مشاكل و أخطاء في بلادكم فعلي الاقل تكلم بها و لا ترمي بالتهم الباطلة علي الآخرين
اما بالنسبة لليمن فمركز الملك سلمان الإغاثة يقوم بواجبه علي اتم وجه و لكن قل هذا للحوثيين الذين يمنعون هذه الاغاثات عن الشعب اليمني و يتسببون بهذه المآسي. او علي الاقل نقترح علي هذا الحاكم الشمال إفريقي العربي ان يحول جزء من تبرعاته الي اليمن و يظهر تعاطفه مع الشعب اليمني.
93 - Peace السبت 20 أبريل 2019 - 16:30
و الله هو حر في حياته و تفكيره و ماله الخاص, و هو ملك و هو الذي يقرر, اراد ان يساهم في اعادة ترميم نوطرودام, نوطرودام دو باريس تعني سيدتنا من باريس و هي السيدة مريم العدراء عليها السلام, يعني ان الاشرار احرقوها. كيف تم ذلك الله اعلم. غريب هذا الامر فعلا. سبحان الله, بعد كل هذه القرون تحترق في بضع ساعات.
94 - الوزاني السبت 20 أبريل 2019 - 16:48
المهم هو الزكاة من الأموال الشخصية للفقراء و المحتاجين . انتهى الكلام.
95 - rachid السبت 20 أبريل 2019 - 16:58
استسمحك يا اخي السعودي انا قرأت الخبر من موقع الكتروني ويبدو ان الخبر كاذب .كما يقول المثل أهل مكة أدرى بشعابها.اسحب كلامي واعتذر أن أسأت إلى خادم الحرمين الشريفين والى الشعب السعودي الشقيق
96 - هل تم التبليغ؟ السبت 20 أبريل 2019 - 17:16
المعروف فيما يخص خروج العملة الصعبة في القانون المغربي بدون ترخيص من الجمارك ،فان الشخص الذي يخرج عملة دولية فانها تنزع منه بدعوى تهريبها دون اي سند قانوني.
لكم التعليق.
97 - Peace السبت 20 أبريل 2019 - 17:21
و الله يا اخي السعودي ما دخلك انت في ما يفعله ملكنا?!

اهتم فقط بما يفعلها ملكك انت او ولي عدكم, نحن لا نريد نشر غسيلكم المتسخ, و لكن نريد ان نقول ساهموا في ترميم المسجد الاقصى كما فعل اسيادكم, اما استثمار البيترو دولار في لحس الكابة عند ترامب و الصهاينة المسحيون الامريكان, الذين استدعاهم في قصره الخالي و شراء الاسلحة , يعني لم يقل احد منكم شيئا. ام انتم فرحون جدا بحرق مريم العذراء و المسجد الاقصى سابقا..لتهويد القدس?!
98 - Hacene السبت 20 أبريل 2019 - 17:54
قرار الملك المساهمة ب200 مليار لإعادة بناء كاتيدرائية, هل هذا معقول و الشعب يحتاج الى مستشفيات, الى رعاية الفقراء و المساكين. يا ايها الشعب لا تبقى مكتوف الايدي, نريد ان نرى ارضنا و ارض اجدادنا متحررة من الاستعمار الفرني و الاستعمار الاسباني, يا ايها الشعب وجه سهامك لهذا الاستعمار الغاشم و ليس للغير حتى لا تكون مخطئ في مواجهة الذين ليس لهم ناقة و لا جمل في هذي الارض. لا يجب السكوت على الظلم, كفى.
99 - الواقعي السبت 20 أبريل 2019 - 18:18
الدهماء لن يفهمو معنى الدبلوماسية الثقافية و مكاسبها على المدى البعيد التي تتعدى ملايين الدولارات المصروفة.يجب ان تصمتو و تدعو جلالة الملك يشتغل .فلن تكونو احرص منه على سكان الجبال .و المخير فيكم تلقاه مجوع والديه و ولادو.
100 - mimo السبت 20 أبريل 2019 - 18:54
الم يحن بعد الوقت لترميم بيوت المحتاجين و وترقيع براريك المتشريدين وملأ معدة الفقراء في بلادنا ألا بكفي ما سرقت ومازالت تسرق فرنسا من بلدنا بعملهم وبغير علمهم لك الله يا وطني
101 - Hacene السبت 20 أبريل 2019 - 19:31
الى 91 - وديعة
حينما تظهر الحقيقة و يثبت الوعي تهربون الى الدين و تظهرون كانكم ملائكة و انتم الا منافقين. اختلطا العرب و اليهود في هذا البلد و لا ندري من نخاطب. والله كانك اتيت من كوكب اخر.
102 - agenda3 السبت 20 أبريل 2019 - 19:46
لا تتقوا في الاخبار الزائفة التي تتنشرها الاجندة الصهيونية الفوضوية.. وكمثال ليس هناك لا مليون دولار ولا شيء لتمويل بناء الكنيسة رغم ان الخبر خرج من مصادر مقربة.. فقط تحريض ماكر لاتهام الملك .. وستسمعون الكثير من المغالطات والمسرحيات تبالغ في حجم االفساد ..فالمغرب مستهدف وهو المتبقي من عاصفة الربيع العربي الى جانب السعودية والاردن.. احذروا عملاء الصهيونية.. وشكرا
103 - كنوز السبت 20 أبريل 2019 - 20:02
ما شاء الله
شر البلية ما يضحك
104 - hassia السبت 20 أبريل 2019 - 20:27
كل حر فى ماله الدولة المغربية غير معنية ولم تقدم شيءا
105 - target السبت 20 أبريل 2019 - 20:30
البتيات التحتية في المغرب مهزوزة، المواطنين في الجبال لاتدفئة،لامستشفيات..الشباب يحتاج الى شغل . المواطنين أجدر وأحق بهذه الأموال يا جلالة الملك.
106 - نورالدين السبت 20 أبريل 2019 - 20:32
لم أعد أفهم في هذا البلاد شيء والله هل المغرب دولة غنية لتساعد الغير عندنا الفقر القاتل الناس جوعي مرضي اول مرة أسمع البشر يموت بالجوع وحاكمها يتبرع لي إعادة بناء كنيسة للأسف الشديد المغرب الي طريق مسدود ومظلم الجريمة الفقر الجوع البطالة الفساد بشتى أنواعه لنا الله في بلادي ظلموني
107 - الحاج محمد البالي- المانيا السبت 20 أبريل 2019 - 21:15
ان اهداف المساعدة والدعم لترميم كاتدرالية نوتردام في باريس هي دعم فرنسا والوقوف بجنبه لاسترجاع الصحراء المغربية والدفاع عنها في المحافل الدولية وبهذا يكون الملك محمد السادس بدعمه هذا قد قدم لفرنسا جزء من وقوفها بجنبه وهذه السياسة الرشيدة التي ينهجها جلالته لا يمكن لاي مغربي حر ان يعترضها
فهي في صالح المغرب لمستقبل واعد والله اعلم
108 - القانون فوق الجميع السبت 20 أبريل 2019 - 21:49
أموال الشعب يجب أن لااحد يتحكم فيها فالشعب هو الذي يقرر لأنها أمواله الشعب الذي يموت جوعا وبدون تطبيب وبردا في الشتاء وحلما لقطع البحر لماذا الصناديق مليئة في المغرب لأن الذي لايشتغل ليس له اجرة شهرية المعاق ليس له شيء الارامل اليتاما والاموال الشعب تهدر لدول لديها كل الحقوق لمواطنيها الله مان هاذا منكر
109 - سعدون السبت 20 أبريل 2019 - 21:54
ألم يحن الوقت لترميم الهشاشة والفقر والظلم في هذا البلد ، إلى متى سنبقى ندعم السياسة الخارجية وأبناء جلدتنا يموتون جوعا وقهرا ، ارحمو الشعب يرحمك من في السماء
110 - محمد بلحسن السبت 20 أبريل 2019 - 22:50
نشر تعليقي تحت رقم 30 من بين 110 الى حدود الساعة 21:54 من هذا اليوم السبت 20 أبريل 2019. الملاحظ أن عملية تقييم التعاليق من طرف قراء هسبريس صنفت تعليقي من بين 5 تعاليق الأسوأ بنقطة إجمالية (239-) مباشرة بعد
تعاليق قصيرة جدا و دقيقة مــــمـــتـــــاز جـــــدا تحمل أرقام 13 و 14 و 18.
أستغرب لنتائج تقييم تلك التعاليق:
نقطة سلبية (-867) بالنسبة للتعليق رقم 13 كتب جملة واحدة أشعر أنها نابعة من قلب سليم و من عقل متنور.
أستغرب و أقول بصراحة: ناهبوا المال العام طيلة 66 سنة الأخيرة و بوثيرة مرتفعة منذ مارس 1998 أي طيلة 21 سنة هم من صنعوا جيل جديد من المغاربة غير قادرين على فهم أن جلالة الملك يريد الخير و الرخاء و السعادة لشعبه و أن ذلك لن يتحقق إلا بالفهم الجيد لمقطع من آخر خطاب ملكي سامي (أكتوبر 2018) : "الـمـغـرب يـجـب أن يـكـون بـلـدا للـفـرص لا بـلـدا لانـتـهـازيـيـن”.
أستغرب, أستغرب و في نفس الوقت أشعر بالقدرة على تصحيح الاختلالات. أستغل هذا المنبر الإعلامي المحترم لتوجيه دعوة للفاسدين: كفى من تخريب مستقبل فلذات كبدكم ففي المدى البعيد المساءلة و المحاسبة ستكون كونية لا وطنية فقط.
شكرا
111 - عبد الحميد الأحد 21 أبريل 2019 - 01:55
بالله عليكم عن أي أديان تتحدثون ،الدين واحد مند خلق آدم عليه السلام ،جميع الرسل والأنبياء كانوا يدعون إلى الإيمان بوحدانية الله،اختلفت اللغات واللهجات عبر العصور لكن الاله والدين واحد،عيسى عليه السلام لم يبني كنيسة ويجعل لها صليب ولم يطلب من الناس أن يعبدوه، كوني مسلما أحترم آراء الآخرين، لكم دينكم ولي دين ،لكن هدا لا يجعلني أساهم في بناء أو ترميم مكان يعبد فيه غير الله الواحد الأحد.
112 - وديعة الأحد 21 أبريل 2019 - 03:14
102 – Hacene

السلام عليكم .. لم افهم ماهية تعليقك ، هل تظنونا ننتمي الى تيار اسلامي محدد حتى نتهم بالنفاق ، أم تعليقنا السابق أوحى لكم بنفاق ما ؟ ، عموما اخي الفاضل نحن من الفئة التي كان بامكانها الولوج الى الوظيفة العمومية بسهولة ولكنا رفضناها ، كما اننا لا ننتمي الى اي حزب من الأحزاب ( هذا للتوضيح ) .

اما سؤالكم عن مخاطبة اليهود ، فالرسول ( ص) كان يخاطب الجميع ويتعامل مع الجميع ، ولكن التعامل الذي كان صعبا على قلب المصطفى عليه أفضل ااصلاة والسلام هو تعامله مع المنافقين من اهل الاسلام ... وما كان اكثرهم في عهد الرسول .. وما اكثرهم الآن... متاسلمين ... نقول لهم توكلوا على الله .. ويقولون نتوكل على ( وظيفة عمومية ذات اجر قار وتقاعد مضمون ) ... وهذا كمثال واحد ... والأمثلة كثيرة تملئ صحف ومجلدات .

السلام عليكم
113 - moha raiss الأحد 21 أبريل 2019 - 05:03
نتمنى أن يصدر الملك عفوا عن المعتقلين السياسيين في السجن عكاشة بدل نقلهم إلى مواقع أخرى وتفريقهم . سيكون له الأجر الكبير أكثر من هده المبادرة وينال الأجر والثواب والدعاء الخالص من الأمهات .
114 - جليل نور الأحد 21 أبريل 2019 - 12:07
محمد بلحسن" رقم111 - أتفق معك لا عدد الدسلايكات و لا اللايكات يعني أنك مصيب أو مخطئ في تعليقك أكثر ما يبين إختلاف الآراء و المواقف و أحيانا الأمزجة حول قضية أو موضوع ما..شخصيا لا يهمني العدد، يكفيني 2 أو 3 يبدو أنهم اتفقوا مع رأيي أو فهموا قصدي، دون أي إحساس سلبي تجاه المخالفين طبعا..يبقى أن طريقة احتساب مرات الإعجاب أو لا إعجاب الذي تعتمده هسبريس بالإبقاء فقط على الحصيلة بعد عملية حسابية لا تعطي صورة واضحة عن تفاعل القراء المعلقين..

حول تقييمك لمرحلة "العهد الجديد" في محاربة الفساد أختلف معك في العمق..قد يكون الخطاب جميلا لكن لا شيء من جماله يتحقق على الأرض..نوايا محاربة البيروقراطية الإدارية/الموظفين الأشباح/هدر المال العام/توزيع عادل للثروة/الغضبات الملكية/الخ كلها بقيت نوايا طيبة لا أكثر، في حين أننا نحتاج إصلاحا ملموسا في الواقع الملموس يا أخي..تحية و احترام
115 - de sud est الأحد 21 أبريل 2019 - 12:08
زيادة على مؤسسات الرعاية الاجتماعية والتي تتخبط في مشاكل البنايات و ميزانيات التسيير وضعف الاجوروتدني مستوى الخدمات وصمت المسؤولين وغيرها من الاعطاب التي لن تصلح على مدى اجيال واجيال خصوصا في الجنوب الشرقي من المغرب الحبيب.لك الله ياوطني.
116 - محمد بلحسن الأحد 21 أبريل 2019 - 22:38
شكرا للسيد جليل نور صاحب التعليق رقم 115.
و الله العظيم يا خويا إن نهب المال العام أصبح عملة متداولة على نطاق واسع و أن الشعور بالظلم يتقوى يوم بعد يوم و أن الانتهازية و الفوضى و الرشوة تتطلب وعي فردي و جماعي خلف ملك البلاد حتى يشعر الخونة الظالمون أن ساعة المساءلة و المحاسبة الفعلية قريبة جدا. أشعر أنهم سعداء و مرتاحون و عازمون مواصلة نهبهم للمال العام حينما يلاحظون أن مخططاتهم في خلق جيل من المعارضين للملكية تنمو و تظهر نتائجها عبر مواقع التواصل الاجتماعي و الجرائد الورقية و الالكترونية و في المسيرات و المظاهرات و الوقفات الاحتجاجية و في الندوات و الاجتماعات و المحاضرات ... أنا شخصيا مقتنع بضرورة تقديم الدعم لمبادرات جلالة الملك و تجنب النقد اتجاه المؤسسة الملكية و المطالبة بمحاسبة الوزراء و رؤساء المؤسسات و الاحزاب السياسية.
شكرا مرة أخرى.
شكرا هسبريس.
117 - بولحية الاثنين 22 أبريل 2019 - 09:39
أقسم بالله في هذا البلد الحجر قبل إنسان
118 - Med Esp الاثنين 22 أبريل 2019 - 12:33
فرنسا تنهب ثروتنا ونساهم في ترميم كنيستها عجب عندما تمر كل الاتفاقيات السرية للماما فرنسا فالبرلمان ويعرف الشعب الماما فرنسا على حقيقتها انها المتهم الاول في نهب خيرات البلدان الافرقية وما خفيا اعضم يجب الفحص على الاتفقيات السرية للمجمع الفسفاط وكشف حسبات الحكومات التي تعاقبت على الحكم منذ الاستقلال لنعرف من اين اتى الفقر لشعب المغربي وفي العبرة اثيوبيا هل لها الفوسفاط ومحيطيين كا نحن لها حكومة شريفة تاخدها الى مستقبل افضل في عشر سنوات كانت المجاعة تنخر غيها اما الان قوة اقتصادية ربما غيرنا الاماكن معها
المجموع: 118 | عرض: 1 - 118

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.