24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3605:1912:2916:0919:3121:00
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية المغربية؟
  1. شهر رمضان يعزز التضامن بجزيرة "كران كناريا" (5.00)

  2. غياب قسم الإنعاش يودي بحياة أمّ وجنينها في طاطا (5.00)

  3. الفضاء العام بين "المخزن" والمتطرفين (5.00)

  4. مجلس النواب يُلغي إلزام بنك المغرب بإصدار أوراق مالية أمازيغية (5.00)

  5. التبغ المهرّب يجرّ شخصا إلى التحقيق في سطات (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | عمرو خالد: "الباقيات الصالحات" تجلب العطاء وحب "أهل السماء"

عمرو خالد: "الباقيات الصالحات" تجلب العطاء وحب "أهل السماء"

عمرو خالد: "الباقيات الصالحات" تجلب العطاء وحب "أهل السماء"

قال الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي، إنه لا يوجد أعظم من الباقيات الصالحات التي تذكر بها الله عز وجل، ولأنها الجامعة لأذكار كثيرة في ذكر واحد، وقال عنها الرسول صل الله عليه وسلم، "إن الله اصطفى من الكلام أربعًا؛ سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر".

وفي ثامن حلقات برنامجه الرمضاني "فاذكروني"، والتي خصصها للحديث عن "الباقيات الصالحات"، يعرفها بأنها كل عمل صالح يفعله الإنسان، ويبقى في ميزان عمله حتى بعد انتقاله إلى الحياة الآخرة، مفسرًا تعريف الخالق لها بـ"الباقيات الصالحات"، لكونها الشيء الذي سيبقى منك، لينفعك، ولأن الإنسان بعد أن يتحلل ستبقى هي كجزء صالح لا يعطب.

وقال خالد إن "الباقيات الصالحات" لها معنى ثان: الباقي هو الخير الذي ستفعله في حياتك إذ سيبقى لك في رصيد حسناتك، لافتًا إلى أن ذكرك سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر هو ما ينمي بداخلك حب الخير والعطاء.

وشرح ذلك قائلاً: "الوقوف على أقدامنا يمنحنا مساحة صغيرة في هذا العالم، وحين يقف الإنسان يشغل مساحة محدودة، ولو جمعت كل ممتلكاتك ستأخذ مساحة صغيرة في هذا العالم، وسيأتي يوم ليموت فيه، ولن يكون لنا أي مساحة على وجه الأرض، ولن يبقى له إلا ما قال الله عنه "وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا".

وعلق خالد على قوله تعالى: "وخير أملاً" بأن الذكر وهو أملك في الدنيا، وفي المستقبل، وفي الجنة، موضحًا أن الامتثال لدعوة الحق في المحافظة على الباقيات الصالحات تكون في قولك: سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر.. ونية عمل الخير.

وتابع متحدثًا حول ما يفعله الذكر بالإنسان الذي يذكر الله كثيرًا، قائلاً: "الوقوف على باب الخلق لا يمنحك إلا القليل.. بينما الوقوف على باب الله يمنحك العالم كله.. يمنحك ما لا تتوقعه ولا يخطر ببالك... الوقوف على باب الله.. يجعلك عبدًا ربانيًا.. لو أقسمت على الله لأبر قسمك.. يحقق لك مرادك فيما تطلب وفيما تريد".

يقول الله عز وجل في الحديث القدسي: "ما زال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته؛ كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها، ولئن سألني لأعطينه".

ويقول أيضًا: "ما وسعتني أرضي ولا سمائي ولكن وسعني قلب عبدي المؤمن حين يذكرني".

وختم خالد بالدعوة إلى فعل كل ما يجلب على الإنسان من حسنات والإكثار من ذكر الله: "قل من كل قلبك سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، وستشعر بأنك إنسان جديد، وستجد حلاوة عجيبة في قلبك".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - سفيان الثلاثاء 14 ماي 2019 - 04:13
"ما وسعتني أرضي ولا سمائي ولكن وسعني قلب عبدي المؤمن حين يذكرني".
هذا ليس بحديث.والله أعلم
2 - سراح الثلاثاء 14 ماي 2019 - 05:31
دعوت الله 15سنة ولم تتحقق دعوتي تقربت بالذكر والنوافل ولم تتحقق حاجتي
وهناك اناس لم يتقربو من الله قط وتحققت طموحاتهم واحلامهم بدون دعاء ولا ذكر
لم اعد افهم شيءا
3 - الثلاثاء 14 ماي 2019 - 06:02
من فضلك ضع نفسك امام امتحان في الدنيا قبل الاخرة: الامتحان منقط كالتالي: 12/20 للاجوبة عن التراكيب واللغة والبلااغة و النحو . و 8/20 للانشاء و الثقافة العامة .
السوءال: (لربح 8 نفط)
ان الذين ياخذون من المجتمع ولا يعطونه ، اولاءك يعيشون في فقر حقيقي ،لا ينالون السعادة و لا يستحفونها.....
ناقش ووضح رايك من امثال الشيخ خالد.!
4 - ملاحظ الثلاثاء 14 ماي 2019 - 10:19
الى المعلق رقم 2 الذي رقم الدعاء لم تتحقق امنياتك في حين هناك من تحققت امنياته بدون دعاء ان حكمت العقل والمنطق فتجد هذا عاديا لان كل كاءن في هذه الدنيا يسير وفق قدر سطر له منذ ولادته وهذا القدر لا يتغير لانه ضمن منظومة سيرورة الكون وحينما تتغير حياة شخص ما الى الاحسن فذلك لا التغيير كان مسطرا في قدره هذا لا يعني باننا سوف نعطل كل شيء ونستسلم للقدر فالله سبحانه منحنا العقل وبه نتصارع مع اقدارنا فالامل لا يتحقق الا بالعمل فلا يمكن ان ندعو الله دون ان نعمل بالاسباب لتحقيق امالنا اما من حقق اماله بدون دعاء فذاك ايضا جزء من قدره ونحن لا نعلم ما سوف تاتي به اقدارنا ولا يمكننا ان نلقي اللوم في كل ما لم نحققه لله فهذا سيدخلنا في عدم الايمان بالله لان الله سبحانه يقول وقل اعملوا فالعمل اولا والدعاء ثانيا
5 - هشام كولميمة الثلاثاء 14 ماي 2019 - 10:36
نعم(سبحان الله.........) تجلب النعم لقاءلها(مثلا عندما تقولها في حلقة تلفزيونية فإنها تجلب مالا كثيرا أما إذا قلتها مع نفسك فإنها تجلب السعادة و الطمأنينة)و بين القولين يضيق الفارق و يتسع التأويل.
6 - إلى الملقب بسراح الثلاثاء 14 ماي 2019 - 10:53
أخي يجب أن تعبد الله وتواصل عبادته وتدعوا له . ولا تنتضر ان تجزى في الدنيا التي لا تيساوي فيها عمرك ولو مقدار جزء من المئة ليوم واحد في الآخرة. فالجزاء سيكون يوم لا ينفع مال ولا بنون . واصل أخي كل المسلمين الصالحين لا يكترتون بالمال على وجه الأرض. بل ينتصرون الجزاء عند الله .
7 - Aziz الثلاثاء 14 ماي 2019 - 11:54
قبل ان تنام سئل نفسك كم من أناس ماتوا، تعذبوا, مرضوا, حبسوا,في المستشفيات، تشردوا ، قطعت اطرافهم .... انك في نعمة مادمت معافا في جسدك و عقلك و اهلك. تمنى الخير تجده ولو بعد حين و لا تقنط من رحمة الرحيم ماصابك لم يكن ليخطأك
8 - سفيان الثلاثاء 14 ماي 2019 - 12:54
إلى صاحب التعليق رقم 2
اعتذر أخي لكن الإجابة تكمن في سؤالك.فإقرارك بأنك لم تفهم تنم عن عدم يقين والدعاء لا يكون إلا وانت موقن بالإجابة.
هذا من
9 - وفاء الثلاثاء 14 ماي 2019 - 13:15
الحمد لله ربي الكريم. يارب اهدينا وشافينا واصلح الامة الاسلامية. امين
10 - pour commentaire 2 الثلاثاء 14 ماي 2019 - 13:50
Pour commentaire 2 الله يستجيب الدعاء يكفي اليقين في الإجابة لأنها شرط من شروط إجابة الدعوة مع الأخذ بالأسباب
إبتعد ايضا عن المعاصي خصوصا النظر لما حرمه الله سوف ترى كيف يستجيب الله لك
والله انه يستجيب لكن كيف ومتى هو اعلم وحده بذلك لاتيأس من رحمة الله
الواسعة وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ
11 - ahmed الثلاثاء 14 ماي 2019 - 14:03
"ما وسعتني أرضي ولا سمائي ولكن وسعني قلب عبدي المؤمن حين يذكرني" حديث باطل لا صحة له ولا اسناد له.
12 - العمل اولا الثلاثاء 14 ماي 2019 - 18:48
السلام عليكم
تقبل الله صيامكم
ماذا نعلم أبنائنا هل أن الحياة كفاح أم أن الحياة قسمة قبل أن يخلق الله الخلق
لان رد الفعل سيكون مختلف حسب إيمانه بما سيتعلمه
الامر مهم جدا فكل من يسترزق من الدين خطر
لانه من الواجب أن يكون له عمل خاص به زيادة على دينه الذي هو علاقة ربانية بين العبد وربه
13 - رد البال الثلاثاء 14 ماي 2019 - 19:25
الى صاحب التعليق 2 , لا تدع مجال للشك, ان الله احيانا يحتفض لك بالااجابة الى يوم القيامة
14 - سراح الأربعاء 15 ماي 2019 - 10:08
اذا كانت الاجابة ستؤجل الى يوم القيامة لماذا قال الله ادعوني استجب لكم
وقد دعوت بجانب العمل والاخذ بلاسباب وغيره وحاجتي مرتبطة بعمر معين
اما الان بعد مرور الزمن عليها انتهت لم يعد لها معنى
15 - hassan الأربعاء 15 ماي 2019 - 12:09
‏ويكتُب الله خيرًا أنتَ تجهلُه ... وظاهرُ الأمرِ حرمانٌ من النّعمِ ..
ولو علمت مـراد الله مـن عِـوضٍ ... لقلتَ حمداً إلـٰهي واسع الكـرمِ
فسلّم الأمرَ للرحمـٰن وارضَ بـهِ ... هو البصيرُ بحالِ العبد من ألمِ
16 - سراح الأربعاء 15 ماي 2019 - 21:08
لم اعد اؤومن بمفاتيح الرزق كالصدقة والبر واعمال الخير والدعاء والصلاة ...الخ لان حاجتي ضاعت رغم كل هذه الاعمال
حتى انتهت مع تعاقب السنين
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.