24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3805:2012:2916:0919:2920:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟
  1. مبادرة التنمية توزع كراسٍ متحركة بسيدي سليمان (5.00)

  2. عصير المزاح -13-: ممنوع رمي الأطفال .. عاش البرلمانيون الصغار (5.00)

  3. منيب: الدولة تُضعف مستوى التلاميذ وتزرع "الخوف" في المدارس (5.00)

  4. إسرائيل تتوقع معاقبة فرقة إيسلندية لرفع علم فلسطين (5.00)

  5. اعتداء على نقابيّ يُسبب إضرابا عمّاليا بتطوان (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | أولمبياد "الروبوت العالمي" تستقطب تلامذة مغاربة

أولمبياد "الروبوت العالمي" تستقطب تلامذة مغاربة

أولمبياد "الروبوت العالمي" تستقطب تلامذة مغاربة

أعلنت جمعية LOOP للعلوم والتكنولوجيا أنها ستنظم، بشراكة مع Play Academy، الدورة الثانية لأولمبياد الروبوتات العالمي WRO بالمغرب، يوم السبت المقبل بدءا من الساعة العاشرة صباحا إلى الخامسة مساء بأكاديمية جورج واشنطن بالدار البيضاء.

وأشار بلاغ توصلت به الجريدة إلى أنه "من المقرر أن يشارك في هذه المسابقة 50 فريقا لتلاميذ تتراوح أعمارهم ما بين 6 و19 سنة، سيأتون من مختلف المدن المغربية أهمها آسفي وطنجة وتمارة والدار البيضاء والمحمدية والرباط، بغية التأهل لنهائيات أولمبياد الروبوت العالمي التي ستقام في هنغاريا شهر نونبر المقبل".

وأضاف البلاغ ذاته أن "تيمة مسابقة هذه السنة تتمحور حول المدن الذكية، حيث سيخوض التلاميذ عدة تحديات مرتبطة بتطوير وإيجاد حلول للمشاكل التي تهم المدن الذكية باستخدام الروبوت، وتنقسم المسابقة إلى عدة فئات؛ فئة الصغار الذين يتراوح سنهم من 6 إلى 9 سنوات الذين سيقومون بتطوير نموذج حافلة بدون سائق، وفئة الأطفال الذين يتراوح سنهم من 9 إلى 12 سنة، مطالبون بإنشاء نموذج لسيارة بدون سائق، وفئات أخرى ستشتغل على إيجاد حلول خاصة بالإنارة العمومية الذكية وغيرها، إضافة إلى الفئة المفتوحة المتمثلة في تطوير نماذج روبوتات تهم مجالات مختلفة كالتعليم والعمل وغيرها، ومسابقة كرة القدم الخاصة بالروبوتات".

يُشار إلى أن "جمعية Loop للعلوم والتكنولوجيا هي جمعية تهدف إلى تعزيز العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات، بين الأطفال والشباب، خاصة المنحدرين منهم من الأوساط المجتمعية الهشة، من خلال تنظيم برامج غير ربحية مثل مسابقات الروبوتات (FIRST LEGO league، وFIRST LEGO Junior league وWorld Robot Olympiad)، وتشتغل مع شركاء وطنيين ودوليين من أجل التحسيس والتوعية بأهمية مهن المستقبل ودمقرطة التكنولوجيات الجديدة بين الشباب المغربي".

وتنظم هذه المسابقة بأكاديمية جورج واشنطن بالدار البيضاء، وهي "مدرسة أميركية خاصة تضم أكثر من 830 طالبا من ستين جنسيات مختلفة، تضم حاليا مركزا لتكنولوجيا الروبوتات والطباعة الثلاثية الأبعاد، يهدف إلى مساعدة التلاميذ والطلاب المغاربة على اكتساب عدة مهارات باستخدام أحدث التقنيات في مجال الروبوت".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - عكاشة أبو حفصــــــــــــة٠ الخميس 16 ماي 2019 - 20:24
اتمنى التوفيق للجميع وحي على الاجتهاد والاختراع .

















عكاشة أبو حفصــــــــــــة٠
2 - عبد العزيز راجي الخميس 16 ماي 2019 - 22:23
أملي أن تدمج الروبوتيك ضمن المواد المدرسة بسلكي التعليم الثانوي الإعدادي والتأهيلي بإدراجها ضمن حصص مادة الفيزياء.
3 - الكراب السبت 18 ماي 2019 - 00:11
امل ان يتوقف بعض الناس على الخوض في جميع المواضيع و لو بأفكار ليس لها اي منطق فمثلا عندما نتكلم على الروبوتك فإننا نتكلم على عدة علوم كالرياضيات و الميكانيك و المعلوميات و الالكترونيك او الفيزياء فعلى سبيل المتال الروبوت يتحكم فيه نضام داخلي و المتمثل في الحاسب الدي يشغل المحركات و يستقبل الاشارات لتحديد تواجد حواجز او مطبات في الطريق و تحديد الإحداثيات و استقبال الاشارات التي تأمر بالتحرك او القيام بمهمة ما عن طريق الراديو أو عن طريق الاسلاك و يبقى بناء الادرع و المحور من اختصاص الميكانيك لتحديد الصلابة و المواد المستعملة الخ... هدا ليس بالسهل على الاطفال خصوصا أن هدا مكلف و يتطلب مهارات يدوية و معرفية تفوق معظم قدرات الاطفال الا أن هناك حالة وحدة و هي ان يشتروا كيت و يقومو بتجميعه
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.