24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3417:1420:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. جمعية "ثافرا" تنتقد الوضع الصّحي لمعتقلي الريف‬ (5.00)

  2. بنعبد القادر يترأس تقديم "تقرير الخدمة العمومية" (5.00)

  3. الداخلية و"أونسا" تواجهان الحشرة القرمزية لإنقاذ صبار البيضاء (5.00)

  4. أسبوع ثقافي يميط اللثام عن أسرار وتقاليد المطبخين الأمريكي والمغربي (5.00)

  5. ركود الاقتصاد يؤزم وضعية قطاع بيع المجوهرات التقليدية بالبيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | اسليمي: الجزائر تتجه نحو الطوارئ .. وصالح يكرر السيناريو المصري

اسليمي: الجزائر تتجه نحو الطوارئ .. وصالح يكرر السيناريو المصري

اسليمي: الجزائر تتجه نحو الطوارئ .. وصالح يكرر السيناريو المصري

قال عبد الرحيم المنار اسليمي، رئيس مركز الأطلسي للدراسات الإستراتيجية والتحليل الأمني، إن "الجزائر تعيش وضع الصراع للخروج من دولة الجيش"، لافتا إلى أن "الحاكم الدولة الفعلي، منذ سنة 2015، هو القايد صالح حيث رتب مناطقه العسكرية، ويخوض الآن صراعا مع جزء من رفاق الأمس داخل نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة لاستدامة حكمه".

ولم يستبعد اسليمي، في حديث مع جريدة هسبريس الإلكترونية، أن "تكون هناك مفاوضات سبقت لاعتقال السعيد بوتفليقة والبشير طرطاق والجنرال توفيق، لأن مثل هذه الأسماء البارزة داخل النظام الجزائري لا تسقط بسهولة"، مشيرا إلى أن "الجزائر تسير نحو حالة طوارئ، وهي مرحلة تمهد لفراغ دستوري سيعيد الجيش إلى مهام نفس الفترة الماضية".

وأوضح أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط،أنه "من الصعب اختراق الحراك الجزائري، لكن السؤال الذي يبقى مطروحا على الدوام هو أين الرئيس بوتفليقة؟ وهل حكم الجنرالات الجزائر بدونه منذ سنة 2015؟"، مشددا على أن "أسباب اختلاف الجنرالات تبقى مبهمة، لكن الثابت هو وجود صراعات وانتقامات متبادلة".

وأشار اسليمي إلى أن "الوضع الداخلي صعب"، لكنه نفى إمكانية عودة العشرية السوداء، على اعتبار "أن عقلية الجيش الجزائري تغيرت كثيرا، فمن كان سنوات التسعينيات ليس هو المتحكم الآن، متوقعا انقلابا ضد القايد صالح على شاكلة ما وقع لعمر البشير بالسودان، إذا ما استمر في مراكمة الأخطاء نفسها، ووضوح توجهه نحو خيار الطوارئ".

ولفت المتحدث إلى أن "العديد من الجنرالات داخل الجيش الجزائري عينهم السعيد بوتفليقة ورجال أعمال مثل الأخوين كونيناف وعلي حداد، وقد يفاجؤون الوضع"، مشددا على أن "القايد صالح فقد البوصلة، ولا يدري أي طريق يسلك؛ لكنه يحاول بشكل من الأشكال بناء كاريزما شخصية والانتقام ممن أرادوا الانقلاب عليه سابقا".

وأردف اسليمي أن "القايد صالح يصفي حساباته مع المنتقمين، ومن بينهم السعيد بوتفليقة"، مشددا على أن "الوضع داخل الجزائر مختلف تماما عن باقي دول منطقة شمال إفريقيا، ولا يشبه أية تجربة؛ لكنه قريب جدا من تكرار سيناريو ما وقع في جمهورية مصر".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - علاي الجمعة 17 ماي 2019 - 23:52
الجزائر تتجه الى دولة فتية في الديمقراطية و لكن الطريق مفروش بالاشواك و المنعرجات
فالحراك واحد و مطالب موحدة و بالتوفيق لاشقائنا في الجزائر
النصر حليفهم
ومادام الحراك مستمر و دي زخم متصاعد فالنجاح هو الغاية مهما قوة مخزن الجزائر
2 - hmou الجمعة 17 ماي 2019 - 23:53
السلامة يا رب ولماذا لم يستقيل الغدار طالح وليس صالح إنها بداية صراع الحلبة اللهم وفق أصحاب الحق على الظالمين الدكتاتور يعرفون غير العداء للمغرب حان وقت دبح الخروف وصل العيد (عيد الاضحى )
3 - سرمد الحق السبت 18 ماي 2019 - 00:04
الدولة العميقة هي كيان منظم و متسلسل و متغلغلة جدوره في تراب كل دولة يريد شعبها زحزحته ، أقول مستحيل على أي شعب مهما تحمس استأصال هدا الدرس المتجذر من دون أن يألمه غاية الألم خصوصا و قد سمح له سنوات إلى عقود بالبقاء رغم تسوسه و مرضه حتى النخاع ، فإدا أراد هدا الشعب اجتثات شريحة طفت شريحة أخرى وصولا إلى الأيادي التي تمسك بالأعصاب هده الأخيرة ستطلق رسائل الألم و كلما حاولت معها تغولت و ظهرت حقيقة أمرها على أنها هيش له أربعة فطوم في كل فك تتربص أسنان قواطع وصولا إلى الطواحن و إن نجوت منها بقوتك اندفاعك قابلتك عصارة الهضم الخارجية نعم فالخارج كله معدة تهضم تلك البلدان هضما و لن تسمح أن يحط دلك الخير كله بمعدة الشعب بدلا عنها ستحاربه بشتى الطرق و تلفق له كل التلفيقات ، وتعيد بناء كيانها من جديد و هكدا دواليك ، يامن تبحثون عن العدل و الحرية و الكرامة في الجزائر إنتظروا فأمامكم طريق مليء بالأشواك .
4 - نبيل السبت 18 ماي 2019 - 00:08
وأخيرا تلقى الأستاذ السليمي الايعاز بالتطرق إلى الشأن الجزائري. و سيتحفنا كالعادة بتحليلاته عن زوال الدولة الجزائرية بعد سنوات قليلة لا أكثر.
5 - بلوميي السبت 18 ماي 2019 - 00:09
الفرق بين مصر و الجزائر هو أن السيسي صغير السن و أيامه بل سنواته في الحكم يمكن أن تطول... أما الكايد صالح فهو رجل مسن تعدى الثمانين عاما.. و لا أظنه قادرا على معارضة الإندفاع من شتى الجبهات.. خصوصا في عدم وجود دعم خارجي.. أظنه ما فتئ سينهار على حين غرة فهل المشعل سيأخذه مثيلا له صغير السن قادر على مجابهة الشعب بنفس طويل أم سيخلص الجزائر من الحكم العسكري.. لكن ربما يستوجب تأشيرة خارجية من الدول العظمى التي ستوجه طريقه مع عدم الخروج منها.. يعني حرية sur mesure..
6 - سعيد من اكادير السبت 18 ماي 2019 - 00:11
شعب راقي ..
شهدنا خروج مواطنين من هذه البلدان : البحرين تونس ليبيا مصر اليمن الأردن و المغرب و فرنسا في مسيرات للمطالبة بالإصلاح أو بإسقاط النظام ..
البعض من هذه الشعوب إختار إستعمال العنف من أجل نيل حقوقه و الأغلبية من هذه الشعوب جنحت للسلمية ..
قوات الأمن في هذه البلدان تعاملت مع مستعملي العنف و الجانحين للسلمية بدون إستثناء بعنف شديد وصل لحد القتل ..
خلافاً لكل هذه البلدان كان سلوك المتظاهرين و رجال الأمن الجزائريين مثالياً جداً ..
و ن‏سجل أن المظاهرات اليوم كانت طوفاناً بشرياً و هذا أقل ما يقال عنها و بكل فخر نقول أن مواطني الشعب الجزائري متظاهرين و رجال أمن أظهروا وعياً لا مثيل له بين شعوب العالم ..
7 - للإخوة الجزائريين السبت 18 ماي 2019 - 00:11
إن تعليقاتنا على الأحداث التي تشهدها بلادكم ليست لإسداء النصائح بقدر ما هي تقدير وتشجيع لخطواتكم المباركة للوصول إلى نتائج تعود بالخير عليكم أنتم قبل كل شيء وعلى المنطقة المغاربية برمتها بالحرية والنماء والإزدهار.. أما أن يجيبني أحدكم بالنظر لحالنا وانا من الطبقة المتوسطة في المغرب فأقول لكم يا إخواننا والله بأن معظمنا بخير والحمد لله رغم نقص الموارد وبعص المشاكل الإجتماعية ..
8 - الصراحة على عين ميكا السبت 18 ماي 2019 - 00:11
الشعب الجزائري والسوداني استفاد من الانقلاب العسكري في مصر وتحكم العسكر على مقاليد السلطة سبب التخلف والجهل وهدر ثروة الشعب.
9 - السلام عليكم السبت 18 ماي 2019 - 00:14
وحتى القايد صالح يتحرك بأوامر خارجية فرنسية أمريكية خليجية يريدون اقبار حراك الشعب الجزاءري لحماية مصالحهم.وهم مستعدون للتضحية بجميع رموز الدولة من سعيد بوتفليقة ورجال الأعمال ووزراء ومسؤولين ارتبطوا بالنظام. وليس أمامهم سوى القايد صالح لتنفيذ المخطط لتلهية الشعب.وربما في النهاية سيتم التضحية به هو ايضا اما بالتنحية كما وقع بمصر من الطنطاوي الى السيسي أو بانقلاب كما حدث مع البشير في السودان.وفي النهاية الضحية هو الشعب والحراك والإحباط واليأس
10 - عبدالرزاق السبت 18 ماي 2019 - 00:20
الجيش وظيفته حماية الدولة والشعب وليس الاستلاء على الحكم.قلوبنا معكم إخواننا الجزائريين .حفظ الله بلدكم وجعله ينعم بالأمن والاستقرار في ظل دولة مدنية وحكومة منتخبة من الشعب.
11 - ميماري السبت 18 ماي 2019 - 00:21
المشكلة في الجزائر مثلت أدرع القايد صالح متمثل في الجيش وماما فرنسا متمثلة في السعيد بوتفليقة وأعوانه ءوروسيا وخارج الكواليس أمريكا تراقب الأهم في هذه اللحظة هو بقاء في شوارع حتى لا يعاد سناريو مصر بنفس فوتوشوب مع ظهور مستبد جديد
12 - ماروك إيبدو السبت 18 ماي 2019 - 00:23
بعد زهاء شهرين من تنحي الرئيس المريض و المقعد يتبين أن قايد صالح هو كبير العصابة الفاسدة الحاكمة في قصر المرادية و المندسة خلف الرئيس المقعد و الذي يحرك الأمور من وراء الستار و يحبك سيناريوهات المسرحية السياسية الهزلية المحبوكة الإخراج بامتياز و إظهار أن المحيط الضيق لبوتفليقة و شقيقه السعيد و بن صالح و بدوي و أويحيي و...هم المسؤولون عن تردي الأوضاع في البلاد في محاولة لتحييد كل منافس له على منصب رئيس الجمهورية وتسهيل مهمة القفز عليه و إعادة سيناريو سيسي جزائري على غرار سيسي المحروسة..
13 - محمود السبت 18 ماي 2019 - 00:24
إخواننا الجزائريين إن في نجاح ثورتكم نجاح لنا وللمنطقة المغاربية برمتها وفي فشلكم واستمرار الجهاز العسكري متحكما في احوالكم وثروات بلدكم فشل لكم ولنا.. فلا للنظام العسكري الدي لم يثبت نجاحه في أي دولة من دول العالم.. بالتوفيق للجميع
14 - الربيع السبت 18 ماي 2019 - 00:29
لقد نسف جنيرالت فرنسا المسلسل الديموقراطي داخل الجزائر خلال فترة بداية التسعينات.....وهاهم العسكر يقفزون مرة أخرى على مطالب الشعب خلال السنة الحالية .......فهل يستطيع الحراك الجزائري إنقاذ تورته السلمية ضد الفساد و المفسدين الآن......؟
15 - Youssef السبت 18 ماي 2019 - 00:29
L'Algérie se dirige plutôt vers l'inconnu. La France l'Égypte et l'Algérie financent Khalifa Haftar pour empêcher l'instauration de toute démocratie réelle en Tunisie et en Algérie. Le spectre du terrorisme aux frontières de l'Algérie poussera Gaid Saleh à instaurer un régime militaire à l'instar de se qui s'est passé en Égypte. Un nouveau président issu de l'armée sera mis en place. Gaid Saleh quittera l'armée soi par démission soit par un coup d'état
16 - Dodoh السبت 18 ماي 2019 - 00:30
القايد صالح على نفس مسار السيسي المصري وحفتر الليبي والعسكري السوداني كل واحد من هؤلاء يريد تدبير فترة انتقالية لتسلم التزكية من أسياده فرنسا امريكا الإنجليز .... ويستولوا على الحكم ليرضوا من نصبوهم على شعوبهم وينهبوا خيرات بلدانهم ويأدون الجزية مقابل حمايتهم كممثلين لهم ....هذا هو حال دول العالم الثالث والرابع والخامس ....
17 - ساخط السبت 18 ماي 2019 - 00:31
لايجب ان ننسى ان السليمي هو بوق المخزن بامتياز.تحليلاته كلها كلام فارغ ولا يمث للواقع بصلة.اقول لك اخي السليمي الحاكم الاساسي والوحيد للجزائر هي ماما فرنسا.الجنرال القايد صالح ليس سوى ادات من ادوات الاستعمار الفرنسي.من كان يظن ان الجزائر بل وحتى المغرب وتونس اخدوا استقلالهم فهو خاطئ.استعمار اليوم هو اخطر وبكثير من استعمار الامس.اتمنى ان يعرف الشعب الجزائري العدو الحقيقي من اجل محاربته.
18 - مغاربي وحدوي السبت 18 ماي 2019 - 00:55
قد يقول بعض الخبراء التابعين للنظام المتحكم في رقاب الشعب الجزائري بأن الحكم عندهم مدني ديموقراطي وتعددي وليس عسكري... فماذا يعني شرح مفردات حزب "جبهة-التحرير-الوطني" المسيطر على زمام الأمور مند الإستقلال؟.. أليست بين ثناياها رنة عسكرية لحاملي السلاح ؟.. من جهة اخرى الا توحي هذه الجبهة بأنها الأم والأب الروحي لجبهة أخرى هجينة وحاملة للسلاح تحت الأوامر اسمها "جبهة-تحرير-الساقية الحمراء ووادي الذهب" اصطنعوها وسلحوها ووفروا لها المأكل والمشرب وجعلوا لها مقرا على الأرض الجزائرية في حمادة تندوف.. كم هو بالغ في السمو قول كلمة حق
19 - كريمو السبت 18 ماي 2019 - 00:56
ياسليمي مصر ليست الجزائر لعدة اعتبارات الان الجزائر في عملية مخاض صعبة يقودها جيل جديد من الوية و عقداء شباب اولاد الشعب بعدما هلكو جنيرالات فرنسا و العصابة السياسية الفرونكوفونية. نعلم جيدا ان المخزن في المغرب في حالة هلع كبير مخافة انتقال افلونزا التغيير من الجزائر الى المغرب بعد سقوط اسماء ثقيلة جدا من حاشية بوتفليقة ابتداء من اخوه السعيد الى اويحيا وجنيرالات كبيرة الى وزراء وولاة ومنهم من يقبع في السجون حاليا اما القائد صالح الدي صدعتم رؤوسنا به ليس الا واجهة اعلامية تتكلم باسم الجيش الشعبي الوطني وكل تصريحاته تصدر عما يقرره شباب عقداء و الوية الجيش وصح صحوركم
20 - ولد حميدو السبت 18 ماي 2019 - 01:13
قايد صالح ينتقم من اتباع بوتفليقة و في نفس الوقت يريد اسكات الحراك حسب اعتقاده
اما عن الاخوة كونيناف فاشاعات في اليوتوب تزعم بانها من اصل يهودي بينما الحقيقة ان الاب كونيناف كان من جماعة وجدة مع بوتفليقة و اخرون كانوا يتنقلون بين وجدة و تلمسان و بعد الاستقلال اتجه الاب للاستثمار و بوتفليقة للسياسة حتى اصبح اصغر وزير في العالم و بعد تنحيته تم نفيه بسويسرا و وقع في ازمة مالية و حينها الاب كونيناف هو من كان يصرف عليه و عندما دارت الايام و اصبح رءيسا اراد ان يرجع الخير لابناءه و لكن ابناءه تمادوا كثيرا بحيث كانوا يدخلون في شراكات مع مؤسسات للدولة في الاتصالات و غيرها و بعد مدة يقدمون دعوى و يربحون الدولة في ملايين الدولارات
21 - مغربي أمازيغي صحراوي السبت 18 ماي 2019 - 01:49
من كثرة الحقد وصدمة الحقائق المرة التي يتلقونها ويقراونها لم يكره بعض المؤشربن بالسلبي على تدخلات المغاربة الموضوعية والحارقة لم يكرهوا محو أثرها من صفحات هسبريس الرائدة التي نشكرها على الفرص المتاحة لنا لتوضيح مغالطات بائعي الأوهام وبعض المغرر بهم.. فعزاؤكم يا إخواننا في ظيق الرؤيا وقصر النظر
22 - Rachida السبت 18 ماي 2019 - 01:57
l'Algérie est un pays commandité par les puissances étrangères qui n'ont rien à perdre. le seul vrai perdant c'est le peuple frère algérien.
23 - عبدو السبت 18 ماي 2019 - 02:04
السؤال هو أين كان كايد صالح ولماذا لم يخرج عن صمته اعتقد انه سيناريو محبوك لعودة العسكر للحكم فمن كان يوقع ويكتب رسائل الرئيس ومن كان يعين المسؤولين
24 - ماسينيسا السبت 18 ماي 2019 - 02:57
الشعب الجزائري يقول أننا نقبل النصيحة بصدر رحب من لدن شعب آخر حقق الإنتقال الديموقراطي ويعيش في كنف الحرية والعدل ودولة القانون أما من لا زال يعيش تحت نظام إستبدادي تملكي إقطاعي يزج بمحتجين لعشرات السنوات في السجن لمجرد. مطالب خبزية فما بالك لو كانت سياسية ويلفق التهم للصحافيين لمجرد التعبير عن آرائهم قلت الجزائريين يزدرؤون من هكذا شعب ويقولون له عليك أولا بنفض غبار الظلم والقهر عنك.
25 - Madyman السبت 18 ماي 2019 - 03:49
تتحدثون عن مصر وكأنها غرقت بسبب حكم العسكر ....نعرف ان السيسى شخصيه عسكريه..ولكن لمن لا يعرف مصر جيدا ان مصر لا يقدر على حكمها غير شخصيه عسكريه ....الشخصيه المصريه بطبيعتها تميل الى الانفلات اذا ما تم لجمها باحكام..وتقريبا نحن منذ العصور القديمه يحكمنا الجيش المصرى وان كان له اسماء مختلفه....يا اخى الشخصيه المصريه لا يليق لها ان تحكم بشخصيه مدنيه وانا هنا لا ادافع عن الجيش المصرى ولا العسكر فانى اتمنى ان تتداول السلطه فى مصر بين المدنى والعسكرى طالما كان فيه خيرا للبلاد...اخى الفاضل اطلب منك ان تاتى الان الى مصر وان ترى حجم المشاريع العملاقه القويه التى يتم تنفيذها فى مصر مثل العاصمه الاداريه الجديده والمستشفيات الجديده وشبكات الطرق العملاقه والجسر النيلى المعلق وانفاق قناه السويس وتطوير التعلم وغيره....اخى لا تنخدع وراء الاكاذيب الاعلاميه...وانا اعرف وعلى يقين ان تعليقى سوف يمغص بطون الكثيرين وبطبيعه الحال عدم الاعجاب سيكون ملاحظ على تعليق ولكن كلما زاد عدم الاعجاب كلما تيقنت اننا فى الطريق السليم...ولكم فى الاخوان عبره فى المغرب وكيف اصبحت المغرب فى حكم الاخوان من غلاء فى كل شىء..
26 - Madrilaine السبت 18 ماي 2019 - 04:18
انا على يقين ان الشعب الجزائري يحل عقدة الحاكم الظالم بطريقة ذكية جدا لم ينتبه لها الغرب و العالم العربي بالخصوص الا و هي الطريقة السلمية و الحضرية التي قدمها اثناء المظاهرات و هذي لاول مرة حصلت في العالم و بالخصوص عند العرب.
الاستعمار الغربي عندما فشل, غير طريقته و زرع عروقه في بلدان العرب و بدا يحرك اموره من بعيد لكن هذي المرة فشل فشلا ذريعا حين تفطن له الشعب الجزائري و لم يمنح له الفرصة لخلق حرب اهلية داخل بلاده رد عليه بطريقة جدا حضرية, سلمية 100/100 لم تسبق قبل و تركته مريضا ممدودا في فراشه و سيموت ان شاء الله. على حسب تتبعاتي ان الشعب الجزائري اصبح يحضر سيناريو جديد لاطاح بالامارات اجلا ام عاجلا حتى يزرع الحياة والامل في كل عربي/ امازيغي انهكت حقوقه في بلده.
27 - nabilor السبت 18 ماي 2019 - 04:47
تحليل منطقي قريب مما يقع في الجزائر
28 - وناغ السبت 18 ماي 2019 - 05:35
المصريون
هم من اخد
من الجزائريين
المصريون يعيشون
الان
تجربة الجزائريين
في التسعينات
29 - عندي تعليق السبت 18 ماي 2019 - 06:13
وأضيف بيتا من شعري؛ وهو أن العسكري المسن جائته أوامر من جهات عليا خارجية أن ابقى على الوضع كما هو عليه حتى يتعبون وليستعد لإعلان حالة الطوارئ ، وأن يبقي على صبيب الأموال مفتوحا يضخها إلى مجراهم كالعادة ، وهو بين سندان الشعب ومطرقة الأسياد الفعلية الخارجية.
30 - عبد القادر السبت 18 ماي 2019 - 06:36
النظام السابق كون جيلا جديدا من الشباب المتعلم و المثقف و الواعي و استثمر في بناء اكثر من 85 جامعة عبر الوطن هذا الجيل اغلبه متخرج من الجامعات و ادى الخدمة العسكرية و اصبح جيش احتياطي للمؤسسة العسكرية و تعداده يفوق 20 مليون فرد هذا هو الشباب الذي يتظاهر في كل المدن الجزائرية من اجل هدف واحد هو بناء جمهورية ثانية عصرية ديمقراطية ترقى الى الدول المتطورة في جميع المجالات لهذا لا خوف على الجزائر لانها بين ايدي امنة تحافظ عليها و تدافع عليها.اما الانتخابات فستؤجل الى شهور اخرى حتى تتوفر كل الظروف لجاحها ويرحل كل رموز النظام و يحاسب كل الفاسدين و تسرجع كل الاموال المنهوبة و يترشح لها كل من تتوفر فيه الشروط لقيادة دولة بحجم الجزائر.
31 - محمد رمضان الشنقاوي السبت 18 ماي 2019 - 06:40
المغاربة لاهم لهم في الفريق أحمد قايد صالح سوى خوفا منه ومن بطشه خلال حرب قادمة سيكون المغرب الخاسر الأكبر فيها،ولهذا يقوم المغاربة بتحريض الجزاءريين على استهداف الجنرال قايد صالح لأنه آخر أولياء المدرسة البومدينية التي ترتكز على عقيدة ترتكز على الانتقام من المغرب ورد الصاع صاعين إليه لاعتداءه على الجزاءر في حرب الرمال، وإذا تمت الإطاحة بالقايد صالح سينجو المغرب من حرب محتومة لأن جنرالات الجزاءر الآخرون لاهم لهم بالعقيدة التي قامت عليها الجزاءر ولاتهمهم سوى المنافع الذاتية كما تهم الشعب الجزاءري الذي انسلخ تماما عن قيمه وتنكر لتاريخه ولواجباته ولوطنيته وأصبح ألعوبة في يد المغاربة،أقول للجزاءريين أنه لولا جيشكم والقايد صالح لاستعمركم المغرب في ٧٢ ساعة وأبادكم عن بكرة أبيكم واستعبد من لم يلقى حتفه منكم ولسلبكم أرضكم ونهب ثرواتكم إرضاء لجشع الشعب المغربي وطموحه في مشاركة الدجال في حكم العالم خلال عصر النظام العالمي الجديد، إياكم ثم إياكم من العاطفة والاندفاع لقد انتهى الحراك بنتاءج مرضية نسبيا فلا تحرفوا هذا الحراك إلى صاعقة تفتك بالبلاد دولتا وشعبا ولاصواب مع عداوة
32 - راضية سعدون السبت 18 ماي 2019 - 09:06
العديد من الجنرالات داخل الجيش الجزائري عينهم السعيد بوتفليقة ورجال أعمال مثل الأخوين كونيناف وعلي حداد، وقد يفاجؤون الوضع"،
====================

*معلومات خاطئة ، تدل أن صاحبها لا يعلم ما يجري في الجوار .
33 - من قلب الانتفاضة ... السبت 18 ماي 2019 - 10:36
والله يأخي السليمي قبل نشر اي موضوع على الجزائر يجب استشارة الواقفين على الحكومة عندكم...لانه فما تناقض...واحد منكم ليس في مكانه!!!!
الامس رئيس الوزراء يناشد اي يتوسل لللحكومة الحالية وهو يعلم انه القايد صالح....بفتح الحدود..واليوم وكالعادة عندما لا تسمعون الرد....
تعلقون على ان الجزائر في مأزق. و.و.و الخ.
لا تخف على شعب حارب 132سنة...ولا تخف على شعب جرب العشرية السوداء..
نحن والحمد لله في الطريق الصحيح..
ونحن وراء جيشنا والجيش وراء شعبه لانه من صلبه.
ودولة بدون جيش ليست دولة.
وهذا نراه عندك...
صح فطوركم...وصحوركم.
34 - محمد سليماني وجدة السبت 18 ماي 2019 - 11:29
لا أريد أن أسرد ما يقع على الساحة الجزائرية أريد فقط أن أدعو الله سبحانه وتعالى أن يحيط الشعب الجزائري الشقيق بكامل عنايته وتوفيقه في مهمته الصعبة لأن ليس من السهل إزاحة شرذمة حكمت البلاد من الإستقلال إلى الآن واستنزفت ثرواتها خدمة لمصالحها الخاصة ورغبة في الإغتناء الفاحش على حساب مصلحة الشعب المغلوب على أمره وتسببت أيضا في مشكل الصحراء المغربية الذي لا زال قائما إلى الآن.
تحية احترام وتقدير من أخيكم من جارتكم وجدة المغربية
35 - mooha السبت 18 ماي 2019 - 11:51
يبدو ان نجاح اي تورة يستند الى كسب ود و ثقة الجيش والشرطة و تطويق البلطجة والانتهازيين بسرعة و الابتعاد عن الادبولوجيات .
36 - حماية المرتزقة السبت 18 ماي 2019 - 12:03
رد 33 على قلب الإنتفاضة : لا أرضى لك يا أخي ما كتبته في تعليقك به اد قلت بأن الجيش وراء الشعب ويحميه!.. فهل الشعب قطيع؟ وهل جيوش العالم تدرب وتسلح لحماية الأرض أو للتحكم في الأشخاص وادعاء حمايتهم؟..
37 - رشيد المانيا السبت 18 ماي 2019 - 13:27
شغلهم هاداك يعومو بحرهم...
غير ولكن هذاك راه بحر الظلمات العسكرية الاشتراكية الشيوعية الدموية القمعية داخلها مفقود وخارجها مولود... أقصى ما يمكنهم عمله هو تنظيم الكرنفالات كل جمعة
38 - مجرد رأي السبت 18 ماي 2019 - 13:37
المغاربة عندما يعلقون عما يجري في الجزائر يضعون الاصبع على الداء (استحضار لكرنولوجيا الأحداث من إقالة بوتفليقة) و يعتبرون أن الحاكم الفعلي في الجزائر هو الكايد صالح الذي وهو من تجب الإطاحة به لأنه هو من أفقر الشعب الجزائري وحول الجزائر الى بقرة حلوب يستفيد منها الاغيار بدلا من أبناء الدار.
الكايد صالح كان يعول على نظرية المؤامرة الأجنبية و إيهام المحتجين بوجود عدو في الغرب اسمه المغرب.
لإخماد ثورتهم وامتصاص غضبهم ثم سارع الى اجهاض الحراك من الداخل عندما صرح "بهتانا" بوجود مندسين في الاحتجاحات وعندما تبخرت كل مخططاته لم يجد من بد سوى تصفية حساباته مع معارضيه من سياسيين و رجال أعمال و عسكريين منافسين !!!
لماذا إذن يخاف المغاربة من الكايد صالح أو غيره!؟ (هههههه مضحك أمركم والله ) ،بؤرة التوتر التي تعكر صفو العلاقات بين المغرب والجزائر هو مشكل الصحراء المغربية ،والمغرب يمارس سيادته على أراضيه قبل جد الكايد صالح العشرين 20 هههه إلى حدود الآن، وهو يحتفظ بحق الدفاع الشرعي عن كل خطر أو اعتداء يهدد أمن البلاد واستقرارها مهما كان العدو (إكون كايد و لا مكايدتش هههه ) الله يهديكم أصحابنا.
39 - Berhoc السبت 18 ماي 2019 - 13:44
الكارثة الكبرى هي بعد ان تجف ابار البترول و الغاز الطبيعي في الجزاءر و الدليل هي الازمة و المصيبة التي تلم بهم عندما ينخفض ثمن البرميل. العسكر اسكت الشعب باموال الطاقة و النتيجة هي خلق جيل من الشعب يعول على الحلول السهلة. لا نلاحظ اي ابتكار اقتصادي او سياسي لاخراج البلاد من التبعية العمياء لموارد البترول و الله اعلم
40 - Oujdi السبت 18 ماي 2019 - 15:55
لا احد في الحراك يستطيع ان يتكلم ضد الجيش كل الجزائريين وكل الاعلاميين يركعون لقابد صالح ... لانهم تعقدوا بما وقع لهم في العشرية السوداء من طرف الجيش.....
41 - Finland السبت 18 ماي 2019 - 16:42
الى صاحب التعليق رقم 7 حضرتك تكلم عن نفسك و لا تستعمل كلمة نحن رجاء . فالوضع المعيشي في الجزائر افضل من الوضع في المغرب مقارنة ما تعيشه اسر بي 20 دراهم لليوم و ما صرحت به الوزيرة ان من يمتلك 20 درهم ليس فقير خير دليل . واذا سقط النظام هناك سيعيش الجزائريون مثل الاماراتيين وليس بعيد ان نذهب للعمل هناك كما كنا في الستيينيات و السبعينيات .
فالشعب الوحيد الذي لن ينتفض ضد الفساد المخزني هو الشعب المغربي .
42 - قاهر الانفصاليين السبت 18 ماي 2019 - 17:26
إلى 31ما تفضلت به أيها الاخ يفتقد للموضوعية ولا يرتقي إلى تحليل منطقي إذا كنت تدافع عن القايد صالح فهذه وجهة نظرك لكن أن تركب على ما تسميه أطماع المغرب في خيرات الجزائر وأن صمام الأمان ضد المغرب هو القايد صالح فاسمح لي أن أقول لك أنك صبي في تفكيرك....الشعب المغربي لا يرعبه ساسة الجزائر أو عسكرييهم...نحن لسنا في حرب ولن يخوض الشعبان المغربي والجزائري أي مواجهة ملعونة لأنهما شعبان مسلمان يبحتان عن الامن والازدهار والوحدة....أنت في شهر الصيام وتكذب على القراء....
فعوض أن تنصتوا لصوت الشارع الجزائري تبحتون عبثا عن عدو خارجي لتشتيت طموح الشعب الجزائري وبعثرة جهوده المحترمة.
أما ذلك المسمى ماسينيسا فنقول له إذا كان المغرب ليس دولة ديمقراطية كما تقول فعلى الاقل لم يرتكب جرائم ضد الشعب كما حدث في الجزائر إبان السبعينات حين أباد النظام الجزائري أزيد من ربع مليون مواطن خلال العشرية السوداء....وإن كانت أخطاء لذى الدولة المغربية فهذا عادي تحدت تجاوزات في كل دولة إذا كان هناك خروج عن القوانين...
43 - Massinissa السبت 18 ماي 2019 - 21:49
Au numéro 42
راك تحكي على العشرية السوداء في التسعينيات راهي فايتة عليها قرون حنا نسنها نشوفو المستقبل بلدي الكبير نبني دولة دمقراطية شوف حال مملكة تعك فين ماشيية وشكون ليحكم الناس راهي تبني مستقبل بلدها وأنت قاعد تعلق في الجرائد كأنك عايش في الرفهية بلك درهم مكينش في جيبك نهار لتفق من نعاس تشوف فات عليك كلش بقى ناس وتبع قايد صالح وحراك بلك تتحرك أنت
44 - Tunis Live السبت 18 ماي 2019 - 22:18
C'est normal, le peuple algérien esr pauvre avec des milliards de dollars de poétrole ! Il est où l'argent du peuple ? c'est malheureux c'est mafia de militaire
45 - Berhoc السبت 18 ماي 2019 - 22:39
لا أحد يعطيكم النصيحة، المرحوم بوضياف أعطاكم النصيحة لكن قتلته مافياتكم العسكرية.
هل من يقتل شعبه في العشرية السوداء يحتاج لنصيحة؟
احمدو الله على حظ البترول، لان لولاه لما كنتم حتى في مستوى اثيوبيا
46 - الإنتفاضة الأحد 19 ماي 2019 - 01:18
بلاغ!!!!!!!
واحد قال هم يركعون للعسكر!!!!!!
وقيلا تلفتلك البوصلة....
انت تتكلم عن الجزاير وشعبها....واش انسيت؟
واعلموا أن الجزائر هي جيشها وأن الجيش هو الشعب....والشعب هو الجيش..
نحن لا نقدس شخص معين...ولا نركع ولا نسجد لشخص وننتقد كل شخص....القداسة لله..
ولكن الجيش الشعبي الوطني من رحم الجزائر..
47 - Bel الأحد 19 ماي 2019 - 03:30
تحية نضالية الى اخوتنا في الجزائر..مزيدا من الصمود حتى تحقيق النصر..ولكن لاتخرجون عن المنهج السلمي..سلمية سلمية..الله سينصركم
48 - محمود الأحد 19 ماي 2019 - 04:43
46 الإنتفاضة : يظهر لي أنك من المستفيدين من الكعكة الكبيرة انت الذي تشيت للجيش وتقول انه من رحم الشعب وكأن جيوش الدول الأخرى نزلت من ااسماء وليست من رحم شعوبها.. الجيوش تدرب وتسلح من طرف الحكومة المدنية في الدول الديمقراطية للدفاع على تراب أوطانها وليس للتحكم في البلاد والعباد بالتدخل في السياسة لفرض توجهاتها بواسطة حزب واحد أرسى جدوره لعشرات السنين بتوزيع الإمتيازات على الكبار والفتات على الشعب
49 - الحقيقة الأحد 19 ماي 2019 - 05:20
الابراهيمي كان وزير الخارجية سابقا و صديق لبوتفليقة قالها مرارا ومن مدرسة بومدين ادن حراك الجزاير سيصبح في خبر كان هنا ترى المناورات ضد حراك الشعب الجزايري
50 - تبرقيق الأحد 19 ماي 2019 - 11:57
لغة الخشب عند السليمي كما هي العادة،
51 - الاحرار الأحد 19 ماي 2019 - 13:07
تحية واحترام للشعب الجزائري
استطعتم في بضع شهور تغيير عدة معادلات على الأرض
وجعلتم كلمتكم مسموعة على النضام البائد وعلى الجيش
هناك في الجزائر صراع مخيف بين الأجهزة بين الجيش ورجال الأعمال المدعومين من جنرالات متقاعدين
اضن ان الامر سينتهي قريبا بإجراء انتخابات تفرز رئيس جديد محكوم عليه من طرف الجيش
الجيش تدخل على الخط منذ البداية خوفا من الفراغ والفتنة وانزلاق الامور الى الفوضى الخلاقة
بالنسبة لنا في المغرب سنكون الخاسرين الأكبر
لأنه نجاح الجزائر في الانتقال الديمقراطي
سيحرجنا والقصر الملكي وفرنسا ليس في مصلحتهم
نجاح حراك الجزائريين الف تحية
الجيش في الجزائر جيش ناضج سياسي بالدرجة الأولى
تهمه مصلحة الوطن
الدعم الخارجي لجر الجزائرالى الفوصى سيضهر بعد شهر رمضان
غير أن الجزائريين واعون بما يحاك ضد بلدهم
أقول الإخوة والشعب الجزائريين خلوها سلمية
52 - عادل مراد الأحد 19 ماي 2019 - 13:13
سينتهي الحراك وتتقدم الجزائر و تصبح قوه عالميه باقتصاد قوي و سوف نعيدكم للشغل عندنا كفلاحين و نادلات كما كان الامر في السبعبنات. معظمكم صغير لا يعرف ان المغاربه كانوا يشتغلون بالاف في حقول الجزائر و بيوت الجزاىريين. سوف ننقذكم من بطش الخليجيين و حقره اصحاب حقول الفراوله في اسبانيا.
اما نصاىحكم فانتم اولى بها منا.
فاتكم القطار و باقي لكم الا امنيات ان تنشف ابار البترول و الغاز في الجزائر.
53 - عبدالرحيم مغاربي وحدوي الأحد 19 ماي 2019 - 15:22
50 تبرقيق: وهل المتدخلين من عامة الناس الدين يوجعونكم ويكشفون الحقائق للقراء ولا تجدون ردا شافي لغلكم غير الديسلايكات حتى هم مثل السليمي يستعملون لغة الخشب؟..
54 - جواد الأحد 19 ماي 2019 - 16:06
عادل مراد : السلام عليكم ورمضان كريم.. ستون سنة وأنتم تعيشون على الألماني والتسويف ولن تصلوا ابدا مع مثل هذا النظام إلى مبتغاكم ما دامت عقيدته الأساسية هي الدعاء إلى التفرقة والتشردم ومعاكسته مملكة الشرفاء وأشقائه في الدم والدين والجوار في صحرائهم
55 - Kabyle paris الأحد 19 ماي 2019 - 16:41
Au numéro 49
و انت واش دخلك في الا براهيمي كان وزير الخارجية او وزير الدفاع عمري ما شفت شعب مثلكم روح شوف واش صاري في بلدك خطيك من الجزائر راهي كبيرة عليكم
56 - DAAANFOUL الاثنين 20 ماي 2019 - 22:57
كل تحليلاته عن الجزائر هي عبارة عن اْحلام و اْوهام وتمنيات شخصية لم تكن صائبة كعادتها وهو يعيش علي اْشواك القلق والضيق والضجر من الاْمن والاْستقرار وسلمية الحراك في الجزائر ___سير فحالك الجزائر كبيرة عليك الله يشفيك
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.