24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | بوصوف يستحضر مسار شخصيات مغربية تاريخية .. مراد الرايس‎

بوصوف يستحضر مسار شخصيات مغربية تاريخية .. مراد الرايس‎

بوصوف يستحضر مسار شخصيات مغربية تاريخية .. مراد الرايس‎

جان جانزون أو الكابتان جُون أو مراد الصغير أو مراد الرايس.... كلها أسماء وألقاب لرجل واحد، ولد بهولندا سنة 1575 وامتهن أعمال القرصنة، حارب الإمبراطورية الإسبانية إلى جانب قوات بلاده الهولنديين، ثم انضم إلى مراكب القراصنة العثمانيين تحت اسم الجهاد البحري بعد إلقاء القبض عليه سنة 1681 قرب جزر الكناري، ونُقل إلى سجون مدينة الجزائر عاصمة الإيالة العثمانية آنذاك، وهناك أعلن إسلامه وأصبح مراد الرايس إلى جانب قرصان هولندي آخر، أي سليمان الرايس الذي قربه إليه واشتغلا معا إلى أن قُتل سليمان الرايس في إحدى المعارك سنة 1619، وبعدها وقّعت مدينة الجزائر اتفاقيات سلام مع دول عديدة معلنة عن نهاية أعمال القرصنة أو اعتراض السفن المدنية والتجارية الأوروبية...

إلى هُنا، فسيرة حياة مراد الرايس عادية، وتدخل ضمن مئات القراصنة الأوروبيين الذين ارتدوا عن المسيحية طواعية أو كُرها... وبالتالي، فسيرته لا تحمل أي تميز أو إنجاز كبير سيُغير من حياته ويعطيها دما جديدا أو تُغير من حياة المحيطين به...

لكن وصوله إلى مدينة سلا بالمغرب سيكون نقطة فاصلة في حياته، بل سيُصبح رئيس جمهورية بورقراق أو جمهورية قراصنة بورقراق ما بين سنتيْ 1624 و1627... وهو الحدث الذي سيرفع من شأنه، وسيخلد اسمه في كتب التاريخ كشخصية غير مغربية احتضنها المغرب وبوأها مناصب قيادية ودبلوماسية...

إننا نرى من الضروري، في ثنايا الحديث عن شخصية مراد الرايس، أن نتحدث ولو بإيجاز عن الملامح التاريخية للمرحلة والتي ساهمت من جهة في بروز ملامح مراد الرايس القيادية والتفاوضية وإتقانه لأكثر من لغة ومعرفته الواسعة بجغرافية العديد من البلدان سواء في البحر المتوسط أو المحيط الأطلسي.

كما ساهمت، من جهة أخرى، في خلق نظام حُكم جماعي على ضفتي نهر أبي رقراق، فيما سُمي بجمهورية بورقراق... وبمعنى آخر هناك عوامل ترجع لشخصية مراد الرايس، وأخرى خاصة بالوضع السياسي آنذاك..

فعلى المستوى الشخصي، فيظهر أن مراد الرايس قد أعلن إسلامه عن اقتناع، كما أنه ساهم في دخول العديد من النزلاء معه أيام سجنه في الإسلام، كما يظهر من خلال العديد من المواقف أن مراد الرايس هو شخص حاد الذكاء؛ وهو ما جعله يُكون شبكة كبيرة من الأصدقاء، خاصة داخل مجال القرصنة والتفاوض في عمليات إطلاق سراح الأسرى، وهو ما خلق نوع من الانتشار على مستوى الحوض المتوسط، خاصة في صقلية وسردينيا وكورسيكا والبلقان وقبرص وتونس وطبعا الجزائر وغيرها بالإضافة إلى هولندا وشرق الجزيرة الإيبيرية، خاصة منطقة قرطاجنة (منطقة مورسيا)، موطن زوجته الثانية وهي من المورسكيين...

وهناك المستوى التاريخي للمرحلة، والذي تمظهر في النزوح الجماعي والهجرة الجماعية للمسلمين الأندلسيين وعلى مراحل من عهد الملك فيرناندو والملكة أيزبيلا سنة 1492 إلى سنة 1609، وهو تاريخ إصدار الملك فيليب الثالث لمرسوم ملكي بموجبه يتم الطرد النهائي للمسلمين من الأندلس... وهي الهجرة الجماعي التي احتضنها المغرب في مناطق مختلفة منه وعبر دوله، وطبعت هذه المرحلة محطات تاريخية كبرى كصراع ملوك الطوائف والفتنة الكبرى وحروب صغيرة وأخرى كبيرة كالزلاقة أيام يوسف بن تاشفين المرابطي...

وقد أثار موقع مدينة سلا بالمحيط الأطلسي ومضيقها الصعب اهتمام الأورناتشيوس وهُم مُسلمو منطقة اكسترامادورا، وكانوا أشداء في الحرب وأثرياء القوم نقلوا معهم أموالهم إلى المغرب، وسبقوا المُورسكيون سكان غرناطة إلى المغرب والذين تركوا كل أموالهم ومتاعهم بالأندلس على أمل العودة يوم ما إلى الأندلس...

وبقدوم الأوناتسيوش والمورسكيين إلى سلا، سيتغير وجه هذه المدينة ومعمارها وأحياءها السكنية وأدخلوا مهنا جديدا تتعلق بالميدان البحري كصناعة السفن وصيانتها وغيرها والأفران والحمامات؛ وهو ما جعل من مدينة سلا قطعة أندلسية، سواء من حيث المعمار والحياة اليومية، حيث أقاموا نظام حكم جماعيا يتكون من 14 قائدا بحريا ينتخبون أدميرال وهو رئيس جمهورية بورقراق... وكان بارهيم بارغاس، وهو أندلسي أورناتشي، أول زعيم لهذا الكيان السياسي حتى سنة 1624.

وقد امتهن الأورناتسيوش الجهاد البحري أو القرصنة، خاصة في مواجهة للسفن الإسبانية، كنوع من الانتقام ضد من طردهم من ديارهم بالأندلس... كما انضم إليهم العديد من القراصنة الأوروبيين، وخاصة الهولنديين.

كل هذا تم بمباركة السلطان السعدي بن زيدان الذي كان في صراع مع أخيه الشيخ المأمون والذي تحالف مع الإسبان فيما سُمي بـ"قضية العرائش" وما خلفته من توتر وانفلات أمني؛ وهو ما أدخل البلاد في حالة من الوهن السياسي والضعف الاقتصادي والعسكري لا يُوازي ما خلفه السلطان أحمد المنصور السعدي المنتصر في معركة وادي المخازن، لذلك فصراع أبناء أحمد المنصور السعدي حول العرش وتقاتلهم أدخل الدولة السعدية في مراحل موت سريري سيُمهد الطريق لميلاد الدولة العلوية الشريفة.

لقد استعان السلطان بن زيدان الناصر بالأورناتسيوش في حربه ضد أخيه الشيخ المأمون، المتحالف مع الإسبان؛ وهو ما ساهم في ترسيخ قوتهم بالمدينة واستقلالهم عن السلطة المركزية.

وهُنا سيبرز اسم مراد الرايس القرصان المتمرس والمفاوض الذكي وصاحب التاريخ الكبير في الجهاد البحري ضد الإسبان والبرتغال... وسيصبح مراد الرايس هو القاسم المشترك لمرحلة تاريخية مهمة ودينامو سياسي ودبلوماسي مهم، خاصة إذا صحت فرضية زواجه من ابنة السلطان زيدان سنة 1642، وما يقوي صحة هذا الزواج هو تصادفه مع رئاسته لجمهورية بروقراق 1624 /1627، وهو ما سيجعل من مراد الرايس حليفا عسكريا ونائبا للسلطان وقائده في جمهورية سلا وأيضا الأمين على تحصيل العشر من غنائم لصالح خزينة الدولة السعدية.

أكثر من هذا، فإن كل المؤهلات التي تمتع بها مراد الرايس، من تعدد اللغات وحسن التصرف وخبرة التفاوض وغير ذلك، ستُؤهله لمهام دبلوماسية بأن يكون وراء الاتفاقية المغربية / الفرنسية لسنة 1631 بين لويس الثالث عشر والسلطان أبو مروان عبد الملك الثاني السعدي.

مراد الرايس سيعود إلى أعمال القرصنة أو الجهاد البحري على رأس 18 باخرة صغيرة، وسيصل إلى إيسلندا وبالتيمور البريطانية وسردينيا وكورسيكا بين سنوات 1631 و1635 حيث سيقع تحت أيدي فرسان مالطا ويسجن لمدة خمس سنوات.

بعدها، سيعود مراد الرايس إلى المغرب سنة 1640، سبعيني مثقل بتجارب سنوات عديدة وسيقوم السلطان المغربي بتعيينه حاكما لمنطقة الواليدية ويسكن قلعتها.... وفي أكتوبر من السنة نفسها سيحل قنصل هولندا الجديد على جمهورية بورقراق سائلا عن مراد الرايس وحاملا معه ضيفا عزيزا على جان جانيز / مراد الرايس وهي ابنته ليزبيث المزدادة سنة 1596 من زوجته الهولندية الأولى...

عندما دخلت ليزبيث على أبيها مراد الرايس وجدته جالسا على أرائك ووسائد من حرير ومحاطا بالخدم وكل مظاهر الغنى.

ابنته ليزبيث ستغادر قلعة الواليدية في غشت من سنة 1641 بعد ما اختار والدها مراد الرايس البقاء في مغرب احتضنه ورفعه إلى أعلى مراتب الدولة واحترمه في مشيبه وخصه بكل مظاهر الاحترام والوفاء... لقد اختار بكل بساطة أن يكون مغربيا؛ لأن الثقافة المغربية قادرة على الاستيعاب بفضل تنوعها ومرونتها، وهو ما جعل من المغرب محل جذب لشخصيات عالمية أغنت الميادين الفكرية والسياسية والفنية أيضا، ولنا في سياسيين كبار أدباء عالميين ومفكرين غربيين فضلوا الدفن في المغرب أو العيش آخر أيامهم بالمغرب.

وهنا نذكر المرشال الفرنسي ليوطي وأول مقيم عام بالمغرب الذي أوصى بدفنه بالمغرب، وهو ما تحقق بالفعل إلى غاية سنة 1961، حيث نقل جثمانه إلى فرنسا بطلب من الجنرال دوغول.

إن مراد الرايس هو مثال صارخ بأن المغرب هو بيئة حاضنة لكل من لجأ إليه أو اختار أن يكون مغربيا، وأنه يستوعب كل الراغبين في المساهمة في العيش الكريم والسلام المجتمعي، وبأنه لا يكتفي فقط بتصدير شخصيات مغربية إلى العالم من أجل التأثير فيه إيجابا كالحسن الوزان والإدريسي وابن بطوطة وغيرهم؛ بل هو بقعة كبيرة من الأمل والحُلم، ومراد الرايس ليس أولهم. كما أن المهاجرين من جنوب الصحراء، اليوم، لن يكونوا آخر العابرين أو المستقرين فيه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - هشام السبت 25 ماي 2019 - 05:29
مقال رائع لشخصية قليلا ما تكلم عنها التاريخ..فقط القليل يعرف عنها..فالبعض في الجزائر لا يعرف لماذا يحمل حي كبير هذا الاسم..و اتدكر الاغنية الرائعة لكروابي التي تتغنى بمراد رايس
2 - ahmed السبت 25 ماي 2019 - 05:47
يوجد (3) مراد رايس - ألأصغر (أصول هولندية) - 2 (مراد رايس ) أصولل البانية - و(3)رايس مرد- فأنت تخلط بين الأمور- ثم ليس لهءلا ء اية علاقة بالمغرب- فصمما الدولة العثمانية وأسطولها كان في الجزائر - من خير الدن وبربروس وهؤلاء القادة البحريين - وتوجد مدينة بير موراد رايس تخليدا له- فلا يمكن سرقوة التاريخ لأنه موثق - عليك فقط كتابة الإسم بالاتينية لتعرف الحقيقة
3 - قاريء تاريخ السبت 25 ماي 2019 - 08:37
تقول : لقد اختار بكل بساطة أن يكون مغربيا . قولك هذا فيه مغالطة راجع
نفسك ، التنقل بين الأماكن لا يُعطي صيفة المواطنة ، هذا رجل أقام في غير
المغرب ، وعُرف بعد إسلامه بإنتسابه الى بلاد أخرى كانت مأوى لأمثاله في
ظل الدولة العثمانية ، وما وجوده بلدة بالمغرب الا كوجود عابر سبيل أقام
فيها لضرورة معينة . وتاريخ مراد رايس معروف بين رِياس البحر لدى جيرانكم ، صحح معلوماتك .
4 - takaya السبت 25 ماي 2019 - 10:05
Bonjour Monsieur Abdellah
, Morad Rayass n'était pas Marocain il a vécu quelque temps au Maroc, à Salé après avoir était forcé de quitter Alger. donc c'est une imposture d'affirmer sa marocannité
5 - عادل مراد السبت 25 ماي 2019 - 10:06
و فجاه اصبح مراد الرايس مغربيا. يا اخي انت تقول انه حارب مع البحريه العثمانية التي كان.مقرها الجزائر و انه اسلم في الجزائر و كل هذا يجعله مروكي؟؟
سرقه التاريخ الجزائري اصبحت هوايه عندك
انشر من فضلك
6 - سعيد،المغرب الأقصى السبت 25 ماي 2019 - 10:53
’كما أن المهاجرين من جنوب الصحراء، اليوم، لن يكونوا آخر العابرين أو المستقرين فيه،‘،نحتاج إلى من يتصدى لهذه الآفة و ليس إلى من يزينها،كل من يدخل بلدا بدون الأخذ بالأصول المتبعة مجرم يجب معاقبته،
7 - عبد الحميد السبت 25 ماي 2019 - 11:46
يجب التذكير بامور هامة لان التعليقات جحودة الى حد كبير.
ايالة الجزاير العثمانية جزء من الامبراطورية العثمانية ولا علاقة لجمهورية الجزاير الحالية بها لا نضاما سياسيا ولا تاريخا ولا جغرافيا. والا فيجب عليهم الاحتفاء بدوغول وكذا بكون الجزاير كانت عاصمة فرنسا بين 1942-1944. ولا يعقل ان تحتفي اسرائيل باي شخصية عثمانية برزت في القدس سنة 1600 لان اسرائيل لم تصنع بعد!
و مراد رايس مجاهد بحري عثماني ولد في هولندا وتوفي بالمغرب.
يجب الاشارة كذلك انه بايع سلطان المغرب و دخل سلا حتى ضهرت جمهورية سلا بعد فراغ سياسي للدولة المركزية.وفي سلا كان يباع العبيد الاروبيون. وبعد ذلك تقلد مناصب في الدولة المغربية فهو بذلك مغربي كذلك فهل الدكتور الخطيب ليس مغربيا!!!
نفس الشيء عن خير الدين باربروس و عروج فهما عثمانيين ولدا في اليونان الحالية.ولا يعقل ان ينسبا لغير العثمانيين. فالسرقة التاريخية يمارسها الجار لانه صناعة استعمارية بامتياز.
8 - kamal السبت 25 ماي 2019 - 12:44
هو هولندي عثماني مغربي و حتما ليس جزائري لأنه ببساطة لم تكن هناك دولة إسمها الجزائر فكيف تتم السرقة من لا شيء
9 - KIM السبت 25 ماي 2019 - 12:44
سبحان الله حتى مراد رايس اصبح مغربي !!!
علمن ان المغرب كان بالامس يتحالف مع
الاسبان ضد الخلافة العثمانية ولكن لا احد
يستطيع تغير التاريخ لان التاريخ لا يرحم ....
10 - KARIM السبت 25 ماي 2019 - 13:18
مراد رايس الهولندي الاصل كان جنديا في الجزائر و لا علاقة له بي رايس مراد احد القادة الجزائرين لما كانت الجزائر تحت لواء الدولة العتمانية و مركزها تركيا بل تسمي دولة الخلافة فالدولة العتمانية كالدولة العباسية و الدولة الاموية لها خليفة فأيالة الجزائر دولة كأيالة تونس و مصرووو الخ فلا تجعلون من انضمام الجزائر و ليس مدينة الجزائركما وصفها المقال لي دولة الخلافة كفرا و استسلام مراكش و قبلها طنجة للبرتغال و اسبانيا بالحضارة و الدولة المستقلة بل وصفها بالمغرب لما يقول انا مراد رايس الهولندي الاصل اصبح مغربي وليس مروكي اي مراكشي ـو الكل يعلم ان المغرب وصف و ليس اسم و في لغة العرب اي لغة القرآن تفسير كلمة مغرب هو ساعة غروب الشمس او للإشارة لاتجاه الغرب لا يزال بعض المغاربة يسرقون تاريخ و ابطال الجزائر فمراد رايس جزائري اما من يشير له المقال هو مراد رايس هولندي تبني هاد الاسم بعد اسلامه و تخليه عن اسمه النصراني و اختيار رايس كاسم لانتشار اسم رايس عند الجزائرين لي ضخامة اسطولها وكترة رياسها و ليس قبطانيها بالعربية القبطان ولم يعرف تاريخيا للمغرب اساطيل او جهاد في المتوسط او قرصنة
11 - BRAHIM السبت 25 ماي 2019 - 13:42
قالك ايالة الجزاير العثمانية جزء من الامبراطورية العثمانية ولا علاقة لجمهورية الجزاير الحالية بها لا نضاما سياسيا ولا تاريخا ولا جغرافيا ـ و من دكر الجمهورية الجزائرية الحالية,? مصطلح الجمهورية لم يكن موجود دالك الزمن في اي بقعة من الارض . كانت الامم تخضع لي نضم اخري هل منكم من يعرف جمهورية في القرن السادس والسابع عشر وقبل التورة الفرنسية ـ تما يقول لا تاريخا ولا جغرافيا ـ اي ان ايالة الجزائر كانت في جغرافيا اخري قرب كندا و تاريخيا ايالة الجزائر كانت فقط في كتب الخيال العلمي وقد اخرجها من تاريخ عمره 2500 سنة حتي الفترة التي اختفت فيها الدولة الجزائرية كدولة لي حوالي قرن ابان الاحتلال الاستطاني الفرنسي قبل ان تبعت من جديد بعد تورة التحرير لم يقم احد بي تحيد الجزائر كما تدعي بل كان المستعمرنفسه يقول الجزائر الفرنسية فيسبق الاصل علي النضام الجديد اي نضام الاحتلال . انهككم الجهل و الغيرة
12 - رشيد السبت 25 ماي 2019 - 15:35
أستغرب وجود تعليقات من جزائريين في صفحة مغربية..هذا يدل على تفوقنا حتى في الإعلام ماشاء الله.
13 - لمرابط السبت 25 ماي 2019 - 15:40
مراد الرايس هولندي عثماني مغربي : يعني ليس هولندي 100% لانه اسلم وغير اسمه ثم عاش بقية حياته خارج هولندا لكنه ولد فيها، ليس عثماني 100% لانه لم يولد في الدولة العثمانية لم يقضي فيها اخر ايامه لكنه اسلم فيها، ليس مغربي 100% لانه لم يولد ونشا في المغرب لكنه عاش وخدم فيها الى ان دفن فيها.
اما الجزاير لا علاقة لها بشان هدا الرجل لانها كانت مجرد ولاية وليست دولة حتى ننسب لها شخصية معينة فاي شخص ينتمي لهذه الولاية فهو ضمنيا خاضعا للعثمانيين الاتراك. بمعنى اخر ان مملكة المغرب ومملكة هولندا والدولة العثمانية التركية كانو دول مستقلة اما الجزاير لم تكن دولة اصلا.
14 - عبد الحميد السبت 25 ماي 2019 - 15:45
يا اما انك لا تريد ان تفهم ام انك لا تستطيع ان تفهم. كيف نغار من كيان صنعته فرنسا باستفتاء دوغول كما صنعت بريطانيا اسراىيل بوعد بلفور؟
لما كانت الامبراطورية العثمانية كانت حدودها مع الامبراطورية الشريفة فهل كنتم دولة؟؟ تعلم ان تفرق بين البقعة الجغرافية و الوجود السياسي. فمحمد رسول الله ولد في مكة ولكن هذا لا يجعله سعوديا.
ولو لم يكن هناك استعمار لما سمعنا لا على دولة الجزاير ولا اسراىيل. والا فيجب عليك ان تمدح دوغول و ليوطي والجنرال شنيدر. يمكن ان تتحايل على الناس ولكن لن تنجح دائما.
مراد رايس عثماني كان في ولاية تونس و الجزاير ولاية كما ولاية تكساس في الولايات المتحدة الامريكية ثم دخل في بيعة سلطان المغرب و عينه في مناصب و توفي هنا. فهو مغربي كما الدكتور الخطيب.
في المقابل لم تكن هناك شيء اسمه دولة الجزاير فكيف تدعون شيئا وانتم لم يكن لكم وجود؟؟ اما الجهل فهو الادعاء الذي قدمته من ان لا جهاد بحري في المغرب
15 - ALIDRISSI السبت 25 ماي 2019 - 16:01
الجزاير لا دخل لها في الموضوع لم يكن لها وجود كدولة مستقلة،كانت ولاية تحت حكم الاتراك.الامبراطورية العثمانية كانت لها اطماع توسعية اما مسالة الخلافة فلا توجد دولة انذاك اعترفت بها او سعت لانضمامها والدليل ان مصر والشام كانو تحت حكم دولة المماليك هذه الاخيرة والعثمانيين كانو اعداء شنوا حروبا اهمها معركة مرج دابق التي حسمها العثمانيون فاحتلوا الشام ثم معركة الريدانية واحتلالهم لمصر. اما تونس وليبيا وشرق جزاير كانت تحت الحكم الحفصيين رفضو خضوع للعثمانيين فتحالفو مع الاسبان نفس الشيء ينطبق على دويلة بنو زيان التي كانت تحكم غرب جزاير فحكامها رفضوا تبعية للعثمانية وفضلوا خضوع للاسبان ودفع الجزية لهم، صحيح ان بعض اهالي الجزاير انذاك نادوا على العثمانيين لتحرير اراضيهم المحتلة من اسبان الا انهم بعدها خانوا العثمانيين. الاهم هو انه لا توجد دولة جزائرية لانه لا يوجد من يمثلها فجميع بايات ودايات كلهم من الخارج من تركيا اليونان مقدونيا صقلية وكورسيكا ... هذا ما يفسر لماذا العرب عملوا ثورة ضد العثمانيين حتى امير عبد القادر رفض مساعدة احمد باي هذا دليل ان الكل يريد التخلص من الحكم العثماني المستبد.
16 - BRAHIM السبت 25 ماي 2019 - 17:07
انت تجهل ان الولات المتحدة تتشكل من دول فالتكساس دولة و ميشقان دولة ETAT ولما ظهر مشروع صلب لتصبح تلك الدولة ولايات . كما تجهل ان النبي محمد صلع من شبه الجزيرة العربية التي لم تقم بها دول قبل الاسلام لكن نحن الجزائر حضارة مدننا تشهد لنا بي قدم وجودنا و قدم جيوشنا هل لكم سيرتا (قسنطينة) في المغرب رد عليا هل لكم عراقة تيبازا انا اعطيك دليل مادى و لا اتكلم عن خرافة لجهل انك تدعي انا ديغول منح الاستفتاء عوض فرض الجزائر دالك الاستفتاء عبر اتفاقيات جاءت نتيجة الدماء و الغيرة لما تدعي ان نوميديا لم تكن في الجزائرو النوميدين ليسو جزائرين و كل الدول التي بناها اجدادنا الدولة الرستمية دولة الاغالبة ووو ـ اي انك تجهل ان فرنسا احتلت الجزائر بي القتال لان الإخيرة كانت تدين لفرنسا بي اموال كبيرة فكيف يتعاقد البلدان ادا كان لا وجود للجزائر تما الغيرة انا سلطنة مراكش ولم يسبق لها ان كانت دولة كانت مدانة للمحتل بالاموال و عجزت عن ارجاعها فتم الاحتلال و ليوطي هو من صنع المغرب ورايته وهو من سماها .مروكو
17 - حميد السبت 25 ماي 2019 - 17:40
بغض النظر عن كونه مغربيا او جزائري
الا ان اندفاعات الجزائريين في التعليقات ومحاولة اثبات شيء غير صحيح دليل على انهم يقتقرون الى شخصيات تاريخية في تلك الفترة بالخصوص فهل مراد الرايس هو من سيجعل من الجزائر عظيمة؟ رغم انه ليس جزائريا ورغم ان الجزائر لم يكن لها وجود الا 1962
لكن هذا حال الكيانات المصطنعة عديمة الهوية والتاريخ والتي تحاول كتابة تاريخ على حساب الاخرين
18 - ملاحظ السبت 25 ماي 2019 - 17:45
في عصر هذا الرجل مراد الرايس لم تكن هناك جزائر كما لم تكن حتى في عصر جوبا و لا ماسينيسا. حتى مبادئهم تختلف حاليا عن من يعلقون هنا و كانهم يظهرون العنصرية بسرقة التاريخ. رجال خدموا الامة الاسلامية بجمع وحدتها ضد الصليبيين. اما من يتهمون بسرقة التاريخ فما هم الا حركيين عنصرين انفصاليين من رؤوس الطغيان و الفتنة يعملون جاهدين تامين استمرارهم في تجزئة الامة المغاربية و كسر الاتحاد المغرب الكبير. انهم ضد ارث امجاد تاريخ المغرب لانهم من الارث الاستعماري به يناصرون الانفصال و يسدون الحدود و يكنون العنصرية و يبغضون وحدة الاشقاء.
19 - KARIM السبت 25 ماي 2019 - 18:22
15 ـ لقد قفزت سنوات في سردك لتاريخ دولة الخلافة... دولة الخلافة لا تحتل بلاد المسلمين و المسلم لا يدفع الجزية للمسلم هاد جهل ام تلاعب. سقوط الحضارة العتمانية في القرن التاسع عشر وبدأت تنكمش و تتحول الي احتلال تركي في حين انهم خرجو من الجزائر سنة 1830ـ ومسالة حكام دولة الخلافة ليس بدعة عتمانية قفد توقفت الشورة في عهد عمر بن عبد العزيز واصبحت وراتة سواء كانت اموية او عباسية فطبيعي يكون الدايات عجم و رغم سقوط تلكم العهود جاء عندكم من تبنوا دالك الحكم وهو ما يفسر تمسك سلاطين بلدك بإمارة المؤمنين وهيا قائمة الي اليوم بي بساطة تدعي نفي الجزائر كدولة بحكم دايتها عجم و شعبها امازيغ لكنكم تستغبلون انفسكم وتصفون المغرب بالدولة رغم ان حكامها علوين قدمو من الحجاز وشكلو جيشا من العبيد و هم اشراف و ملوك وحكام وانتم ساكنة و رعية رغم ان الارض وشعبها امازيغ في 2019 و ليس في القرن السادس عشر ايام ايالة الجزائر التي سيطرةعلي المتوسط لي 400 سنة ـــ الاكتر من دالك تسرقون التاريخ بطريقة مقززة مراد رايس مدفون في بلدية مراد رايس بالعاصمة الجزائر فكفى خرافات
20 - عبد الحميد السبت 25 ماي 2019 - 18:27
سبحان الله الموضوع حول مراد رايس واعطيتك امثال ان ايالة تعني ولاية كما هو حال ولاية تكساس في الولايات المتحدة الامريكية وكذلك الشأن بالنسبة لميلاد محمد رسول الله واستحالة نسبته للسعودية.فاذا انت تنطق بالمنكرات.اما قفزك لنوميديا فبالله عليك للمرة الالف فرق بين الارض و المساحة الجغرافية وبين عمر كيان دولة الجزائر فنفس منطقك يستعمله الصهاينة و يدعون ما تدعيه و لك ان ترجع لخزعبلات مردخاي كيدار في حواره مع جمال ريان.فهل بوتفليقة نوميدي هههه.
فالداي حسين وهو اخر ولاة العثمانيين من ازمير فهل ازمير في الجزاير وهل كلمة الداي جزايرية؟؟
دولة الجزاير الحالية هي امتداد للجزاير الفرنسية بحدودها و نضامها وما عليك الا المقارنة. ودوغول نظم لكم الاستفتاء على اعتبار انكم مقاطعة فرنسية وانكم مواطنون فرنسيون. ارجع لشهادة فرحات عباس في الموضوع. والا كيف يعقل ان يستفتيكم اجنبي؟ ما صفتكم لتشاركوا فيه وما صفته لينظمه؟؟ اما ليوطي فهو دخل المغرب قادما من الجزائر الفرنسية سنة 1912 وغادر سنة 1925 .و عمر الدولة العلوية اربعة قرون فكيف يصنعنا!!! اما العلم فقد عدله سلطان المغرب وصدر بخصوصه ضهير شريف. كفى جهلا
21 - رشيد المانيا السبت 25 ماي 2019 - 20:17
حالتهم صعبة... بعد أن عجزوا عن سرقة تاريخ الإمبراطورية الألفية المغربية العظمى نظرا لتصدي المغاربة لهم في شتى المواقع انتقلوا لسرقة التاريخ العثماني لكون الأتراك لا يعرفون العربية ولا يقرأون هذه الخزعبلات.... لحظهم أو سوء حظهم؟
حتى بارباروسا واسطوله اصبحه جزائريا، لو لم يكن الأمر مأسف ومبكي لانفجرت ضحكا... نكتة القرن.
فالحمد لله الذي قانا مما ابتلى غيرنا به
22 - ابوهاجوج الجاهلي السبت 25 ماي 2019 - 20:38
Jan janszoon van Haarlem هولندي وعاش في عدة بلدان والسلام
23 - KARIM السبت 25 ماي 2019 - 20:50
انا الاستفتاء هو اجراء قانوني كان لابد منه فمليون جزائري من اصل اوروبي كانو في الجزائر و ليس لهم وطن يعودون له حيت تكون لي هؤلاء سبعة جدود فوق ارضنا ومع دالك ولاننا دولة شكلت بدماء طردنهم حفاة عرات شهرين بعد الاستقلال ولو قمنا بقبولهم كما قبلت جنوب افريقيا بالبيض الهولندين والانكليزواليهود لما كان داعي للاستفتاء انا افهم اصراركم علي دولة الجزائر التي كانت تارة في شرق فقط و تارة في الجنوب و الغرب فقط عبر مختلف دولها و يعود ترسيم خارطتها الحالية لفرنسا التي دفعت بي حدودها الي ان اصبحت قارة و هاد صحيح و قد دفعنا ملاين من الشهداء لا لي استرجاع جزائر قبل 1830 فقط بل اخدنا من المحتل كل اوشئ ومن حقنا دالك لاننا منتصرون وهو تعويض عن سرقت دولتنا مدة قرن حيت اختفت واصبحنا ساكنة و رعية طول تلك المدة متل ما تعيشونه اليوم بالضبط ومند قرون حيت بقيتم تحت السلاطين سواء كانت ارضكم محتلة او تحت الحماية او تحت حكم السلاطين
24 - رجاوي السبت 25 ماي 2019 - 21:17
مراد الريس الذي يتكلم المقال هو هولاندي ولد في هولاندا ومات في المغرب وهو مدفون في الوالديه بدكاله وكذلك اهله يعيشون في الوالديه بدكاله وقسم منهم يعيش في امريكا منهم من اصبح رئيس لامريكا ......مراد الرايس ليس جزائري ولا عثماني بما ان اهله مغاربه ....نقطة نهايه... ..افول لبعض الجزائريين العثمانيين عملو اتفاقات مع الاروبيين على حساب الاسلام والمسلميين قبل ان يفعل المغاربه ذلك مع الاسبان وبسبب ذلك مراد الريس وغيره لجؤ للمغرب للجهاد البحري فمن فضلكم لا تزايدو علىنا وكذلك لا تنيبو تاريخ العثمانيبن لكم فهم كانو يعاملوك درجه تانيه وكذلك بعد ذخول فرنسا الجزاىر رحلو حنها الى المغرب فاغلب العثمانيبن الذين كانو يحكمون الجزاىر هم في وقتنا مغاربه يعيسون في المغرب
25 - عبد الحميد السبت 25 ماي 2019 - 21:21
ان صح ان هزمتم فرنسا فما الداعي للاستفتاء اذا!!! قلت انت "و يعود ترسيم خارطتها الحالية لفرنسا التي دفعت بي حدودها الي ان اصبحت قارة و هاد صحيح" هذا ما اعنيه بكيف نغار من كيان صنعته فرنسا باستفتاء دوغول كما صنعت بريطانيا اسراىيل بوعد بلفور؟
وهو نفس ما اعنيه بان دوغول نظم لكم الاستفتاء على اعتبار انكم مقاطعة فرنسية وانكم مواطنون فرنسيون. ارجع لشهادة فرحات عباس في الموضوع. والا كيف يعقل ان يستفتيكم اجنبي؟ ما صفتكم لتشاركوا فيه وما صفته لينظمه؟؟
طيب لماذا هذا الجدال اذا ما دمت رجعت لنفس ما قلناه لكم!!
فهذا ما نسميه بالكيانات اللقيطة مخلفات الاستعمار.
تصور لو لم يكن هناك استعمار هل كنا لنسمع عن اسراىيل او الجزاير؟؟
26 - المجيب الأحد 26 ماي 2019 - 18:21
وأين يوجد قبر الرايس مراد حاليا ؟؟ هل أنهى حياته في الواليدية ودفن بها؟؟
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.