24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الاتحاد الأوروبي يعلن التوصل إلى "اتفاق بريكست" (5.00)

  2. الحكومة الإسبانية تحشد القوات العمومية في كتالونيا (5.00)

  3. الشركة الملكية لتشجيع الفرس (5.00)

  4. قيادي جزائري: الصحراء مغربية .. والشعب دفع ثمن دعم البوليساريو (5.00)

  5. "مندوبية التخطيط" ترصد تراجع مستوى المعيشة (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | فارس: إفريقيا تحتاج إلى مبادرات مبتكرة وواضحة

فارس: إفريقيا تحتاج إلى مبادرات مبتكرة وواضحة

فارس: إفريقيا تحتاج إلى مبادرات مبتكرة وواضحة

أكد مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، أن إفريقيا التي ما فتئت تواصل الخطى للحاق بركب القوى الصاعدة أضحت اليوم في أمس الحاجة إلى مبادرات مبتكرة ومحددة الأهداف، وإلى جهود منسقة كفيلة بضمان الاستدامة لآثارها.

فارس، الذي كان يتحدث خلال افتتاح أشغال الندوة الإقليمية الأولى لقاضيات إفريقيا تحت شعار "الضمانات الاجتماعية والمهنية للقاضيات الإفريقيات، أية مقاربة؟"، بفاس، شدد على أن "القارة الإفريقية مطالبة اليوم باستثمار كافة مؤهلاتها، خاصة رأسمالها اللامادي، وتثمين كفاءاتها، لاسيما نساؤها ممن يمتلكن المؤهلات والكفاءات والمهارات العالية".

وأضاف المتحدث: "هنا لا بد من استحضار بكثير من الفخر ما حققته النساء القاضيات الإفريقيات من نجاحات كبيرة لم تكن وليدة الصدفة، بل نتاج ما أبنّ عنه من تفوق واستحقاق وحضور قوي ومساهمة فاعلة في مختلف المحافل القضائية الوطنية والدولية خلال سنوات طوال لم تكن أبدا مفروشة بالورود".

واعتبر المسؤول القضائي أنه "رغم كل التقدم الملموس الذي عرفته وضعية المرأة القاضية الإفريقية مهنيا واجتماعيا، فإن هذا المسار يبقى شاقا وصعبا في ظل بنيات سوسيو ثقافية واقتصادية تضع العديد من العراقيل، وتفرض الكثير من الصعوبات، تختلف درجاتها من بلد إلى آخر، وتحد من التفعيل الأمثل للمساواة وتبطئ من المسارات الطموحة لزميلاتنا قاضيات إفريقيا".

فارس أكد أن المنتظم الدولي أو المسؤولين والفاعلين الوطنيين مطالبون بوضع التدابير الرامية إلى تثمين الأدوار التي تضطلع بها المرأة القاضية، وجعلها في صلب المخططات الإستراتيجية الوطنية، بما يضمن تعزيز مكانتها الريادية في المجتمع.

وشدد الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية على أن "الجميع يتطلع بكثير من الاهتمام إلى ما ستساهم به هذه التظاهرة من أفكار ورؤى وتصورات تساعد في بلورة الأجوبة المناسبة للإشكاليات الكبرى التي تعيق جهود المرأة القاضية بإفريقيا، وتحد من مساهمتها كقيادية ومسؤولة وفاعلة في إنتاج العدالة".

وأشار مصطفى فارس إلى "الحاجة الماسة إلى سلطة قضائية مستقلة ناجعة فعالة شفافة ومتطورة"، معتبرا أن القضاء في إفريقيا اليوم يحتاج إلى "إعطاء الفرصة لكل بناته وأبنائه بشكل منصف ومتساو من أجل ضمان نفاذ القانون وحماية الحقوق والحريات"، واسترسل: "إن القسم الذي نؤديه والبذلة التي نرتديها جميعا تختفي وراءها هوياتنا وتلزمنا بنفس الأخلاقيات وتطالبنا قاضيات وقضاة بالتجرد من جنسياتنا وجنسنا وانتماءاتنا الاجتماعية ومعتقداتنا الفكرية أو الدينية، وتوحدنا جميعا من أجل التطبيق العادل للقانون والإخلاص في العمل والعناية بحل المشاكل والنزاعات بكل كفاءة وفعالية من أجل مستقبل واعد لقارتنا".

وبعد استعراضه ما حققته النساء القاضيات بالمغرب من مكتسبات، أكد المسؤول القضائي المغربي أن اللقاء سيكون بكل تأكيد "خطوة أساسية وفرصة جديدة لاكتشاف رؤى جديدة والتأسيس لعلاقات قوية بيننا من أجل تعاون جاد وفعال يخدم القيم الكبرى التي نِؤمن بها جميعا".

وختم مصطفى فارس كلمته بالتشديد على أن القارة الإفريقية تحتاج إلى مخططات إستراتيجية ومشاريع جادة توحدها آليات تنسيقية عملية واضحة تدعم التعاون والشراكة بين مختلف مكوناتها، وزاد: "وهو ما نحن حريصون عليه كمجلس أعلى للسلطة القضائية بالمغرب. وستكون أبوابنا دائما مفتوحة أمام مبادراتكم واقتراحاتكم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.