24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. ولاء الإخوان لأردوغان ضد مصالح الوطن (5.00)

  2. 3 قاصرين يسرقون المارة باستعمال كلب "بيتبول" (5.00)

  3. 3 ملايين زائر يضعون مراكش في صدارة المدن الأكثر جذبا للسياح (5.00)

  4. رصيف الصحافة: القصر الملكي في أكادير يتحوّل إلى منتجع سياحي فخم (5.00)

  5. المغرب ينتقد ألمانيا ويرفض الإقصاء من "مؤتمر برلين" حول ليبيا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | مسؤول جزائري: وثاق أخوة المغاربة وطيد يتحدى "صروف الدهر"

مسؤول جزائري: وثاق أخوة المغاربة وطيد يتحدى "صروف الدهر"

مسؤول جزائري: وثاق أخوة المغاربة وطيد يتحدى "صروف الدهر"

اختار الرئيس الأول للمحكمة العليا بالجزائر، عبد الرشيد طبي، منصة الدورة الثانية من المؤتمر الدولي للعدالة تحت شعار "العدالة والاستثمار.. التحديات والرهانات"‬، ليبعث بالعديد من الرسائل إلى المغرب، كانت أقواها تعبيره عن إيمانه بحتمية اللقاء رغم ما وصفها بـ"صروف الدهر".

وقال المسؤول الجزائري في كلمة باسم بلده أمام المئات من المسؤولين القضائيين الدوليين في مراكش: "إن ما يجمع الجزائر والمغرب من روابط دينية وثقافية ولغوية ومصير مشترك صاغ مشاعرنا الأخوية صياغة تفاعلية"، مشددا على أنه "لا فكاك لوثاقها المادي والروحي مهما كانت صروف الدهر وأحواله".

وخاطب الرئيس الأول للمحكمة العليا بالجزائر الحضور بالقول: "أو لم يكن المغرب أيها السادة الحضور الحصن الحصين لثورتنا العظيمة وسندها في جهادها الباسل حتى تحقيق الجزائر لنصرها ونيل حريتها وسيادتها؟"، موردا أن هذا "يعزز تقديرنا الدائم لوحدة القيم الإنسانية والاجتماعية المشتركة ووحدة المصير، لأننا على يقين أن الذي يجمعنا أكثر مما يفرقنا".

وفي هذا الصدد، رفع عبد الرشيد طبي إلى الملك محمد السادس "أسمى ما يجود به البيان وأرقى ما يتلطف به اللسان وأنبل ما يعرب عن كوامن ما في الجنان من عبارات الشكر والعرفان"، مذكرا "بما شملنا به من رعاية وعناية وما لمسناه من حسن الاستقبال وكرم الضيافة ولطف الوفادة منذ أن وطئنا أرض المملكة المغربية الشقيقة، هذه الأرض الطيب أهلها، الزكي مقامها"، على حد تعبير المسؤول القضائي الجزائري.

وسجل المتحدث أن هذا الأمر يعد مؤشرا دالا "على ما في النفوس من توق إلى اللقاء وما في الوجدان من تطلع إلى تعزيز جسور المودة وتوطيد علاقات الرحمة وتفعيل سبل التواصل والتكافل والتضامن"، معبرا عن تأثره البالغ "لطيب الحفاوة والحميمية والتفاعل والود الذي أبديتموه لنا منذ تواجدنا بمدينة مراكش العريقة"، معربا عن تقديره "العالي لروح الأخوة التي تجمع بيننا والتي ستبقى إلى أن يرث الله الأرض وما عليها".

"إن روابط الأخوة التي تجمع بين الشعب الجزائري والشعب المغربي الشقيق روابط ضاربة جذورها في أعماق التاريخ، متجذرة إنسانيا وروحيا وحضاريا، متجانسة جغرافيا، أو لسنا بناة حضارة خالدة واحدة أبلغنا مثلها وقيمها كل الآفاق؟"، يقول عبد الرشيد طبي.

وسجل المتحدث أن النجاح الكبير الذي عرفته الدورة الأولى من مؤتمر مراكش الدولي، التي خصصت لموضوع "استقلال السلطة القضائية بين ضمان حقوق المتقاضين واحترام قواعد سير العدالة"، "دفع المغرب الشقيق لرفع التحدي بتنظيم مؤتمر ثان حول العدالة والاستثمار: التحديات والرهانات، بغية إيجاد الوسائل والآليات التي تمكن من تعزيز الثقة في القضاء من خلال تطوير الأجهزة القضائية وتحسين أدائها لمواكبة التحولات الاقتصادية والاجتماعية التي يشهدها العالم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - samir الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:17
أرجو من الصحافة والعسكر في الجزائر أن لا يصبو غضبهم على هدا الرجل الصالح فما يجمعنا أكثر من ما يفرقنا وما قال إلا الحقيقة
2 - مواطن محب لوطنه الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:25
عمار سعداني قال الحقيقة كل الحقيقة . على الامم المتحدة لتحقيق العدالة استدعاؤه الى الطاولة المستديرة في اي اجتماع مقبل . فالتاريخ لا يحجب بالتصريح المضاد لحكومة غير شرعية على لسان ناطق غير شرعي . افتحوا كتب التاريخ واعرضوا الوثائق المرتبطة بالبيعة حان الوقت لتظهر الحقيقة للجارة ليعرفوا كم اخدت هذه المنظمة الارهابية من اموال الشعب الزوالي وعلى حساب قوته اليومي فتحول له المساعدات الانسانية التي يقتنيه باسعار مضاعفة . حان الوقت لكي تنهي الامم المتحدة هذا الصراع الذي طال امد . فالامين العام للحزب الحاكم السابق - الجبهة - يقول بالفم المليان الصحراء ارض مغربية الم يسمع هذا السيد الامين العام للامم المتحدة ؟ ...
3 - مرتن بري دو كيس الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:32
كلام جميل..وجميل جدا..لو كانت كل قلوب مسؤولي الجزاءر مثلكم ....البارحة الناطق الرسمي باسم الحكومة لم يتوانى في الضرب في المغرب ولم يعجبه قول الحق الذي فاه به السيد سعداني...فهل شرذمة من المرتزقة يعيشون على الإعانات الدولية.وباموال الجزائريين . يفضلهم الجنرالات ..على دولة عريقة واصيلة ولها وزن دولي ومعترف بقوانينها واعرافها على الصعيد العالمي..وكانت للجزاءر سند في محنتها مع الاستعمار..وجاهدوا باموالهم وأرواحهم حتى استقلت الجزاءر.....فقد قلتها سيدي بنفسك ويشهد عليها التاريخ.....فمرحبا بالاخوة الجز اءرية لما تصفى قلوب العسكر..ويعترفون كنا اعترف أهل المعرفة من الجزاءر بان المغرب لا يمكنه التخلي عن مبادئه..وصحراءه لأنها مصير شعب..وقضية وطن ..مرحبا بكم في مراكش ..والف مرحبا بالعقول العاقلة مثلكم وعليكم منا السلام.
4 - متتبع الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:32
الطنجية المراكشية وما دييييييير!!! الحساب مع القايد في الجزاير.
5 - ضد الضد الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:34
ما قاله السيد عبدالرشيد طبي هو الواقع . و لكن للاسف الشديد فحكومته لها رأي مخالف للحقيقة تريد و بكل قوة أن تدوس على هذه الأخوة التي تجمع الشعبين منذ قرون . ليت الماضي يعود مجددا ليعرف ما فعل به الحاضر . رحم الله الشهداء من مغاربة و جزائريين .
6 - الحسن الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:35
في الحقيقه اقول..يخلق الله ما يشاء والله المستعان.
7 - ميمون الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:41
اللهم أجمع شملنا وشمل المسلمين أجمعين، ووحد صفوفنا، وأحفظ بلدنا المغرب من كل سوء ومكر وخداع، اللهم آمين...
8 - محمد نجيب الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:47
إن ما يجمع الشعبين الشقيقين الجزائري و المغربي الإسلام والدم فوداعا لما يفرقنا ومرحبا وأهلا و سهلا لما يجمعنا ويجمع بين كل الشعوب والدول الإسلامية يارب يارب يارب آمين يارب العالمين
9 - محمد بلحسن الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 07:47
الصورة جميلة تلك التي تظهر عبد الرشيد الرئيس الأول للمحكمة العليا بالجزائر بجوار عبد النبواي رئيس النيابة العامة الوكيل العام لدى محكمة النقض بالمغرب, مصدر إلهام للتعبير على حاجة البلدين لفتح الحدود عملا بالتوصيات المنبتقة عم أشغال الدورة الثانية من المؤتمر الدولي للعدالة الذي أنقد بمراكش طيلة يومين الاثنين والثلاثاء 21 و 22 أكتوبر 2019 تحت شعار "العدالة والاستثمار.. التحديات والرهانات"‬.
فتح الحدود سيمكن من فتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين الشقيقين وتبادل الخبرات في عدة مجالات من بينها SBTP
تصريحات المسؤول القضائي الجزائري تذكرني بما قاله البارحة عضو أكاديمية المملكة المغربية الأستاذ عباس الجيراري: "من بين مشكلات الثقافة في العالم العربي الإسلامي اليوم، الانشغال بقضية التنمية، وقضايا التقدم، والتركيز على الجوانب الاقتصادية والمالية، من صناعة وفلاحة، واستثمارات، علما أنها أمر أساسي وجيد، في حين إن التنمية، وكل ما نسعى إليه ماديا، لن يقوم إلا إذا كانت الثقافة في انطلاقته؛ فهي وعي بالذات، ووعي بالهوية ومقوماتها، ووعي بالشخصية من لغة ودين ومعارف".
ما يجمعنا بالجزائر أكثر مما يفرقنا
10 - Maria الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:07
يبدو و كان هذا التصريح من الرئيس الأول للمحكمة العليا بالجزائر السيد عبد الرشيد طبي, يظهر ان ممثلي الشعب الجزائري المدنيين يطمحون الى التصالح مع المغرب و طي صفحة الخلافات حول الصحراء المغربية, عكس الجنرالات العسكرية
11 - الليث الماكر الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:09
ان رايت انياب الليث بارزتا فلا تضن ان الليث يبتسم
12 - Tarik الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:11
Après ces belle paroles Monsieur,on aimerais que vous passiez au actes , parce que les paroles seule sa mange pas de pain
13 - عبد الحق أبو اسامة المغربي الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:13
السلآم عليكم ورحمة الله وبركاته.
الحقيقة الكلام من أروع ما قرأت عبارات ترحيب ومجامات رقراقة ومدح تارة لملك البلاد وتارة أخرى لشعبه جميلا جدا أن تجد من مسؤول جزائري يتلفظ بمثل هذه الكلمات المذكورة في الرسالة ونحن طبعا كشعب نقول له شكرا لك على هذه الكلمات السؤال هنا اين العمل أو بالاحري إمت تفعلونه ويكون حقيقة فعلا ونتمتع ببلادنا الحبيب الجار والعكس صحيح اخوتنا يدخلون بلادهم بدون اي صعوبات والا يبقي كلام فى كلام لهذا نسأل الله العلي القدير أن يرزقنا حسن الخاتمة وان يوحد بيننا ويخرجنا من هذا المأزق لاننا فعلا هرمنا من المجاملات والكلام المعسول الذي لا ينفع ولا يضر قال الله تعالى في سورة محمد بعد بسم الله الرحمن الرحيم.
فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ.
لكي لا أطيل اترككم إخوتي القراء أن تبحثوا عن تفسير هذه الآية الكريمة لكي يعلم النظام الجزائري والمغربي باننا لنا رب سبحانه وتعالى حسيب رقيب ووعد منه في القرآن والسنة النبوية أن من قطع الرحم قاطعه الله ومن اصاله اصاله الله .
والحمد لله على ربي العالمين
14 - عبد الحق أبو اسامة المغربي الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:13
السلآم عليكم ورحمة الله وبركاته.
الحقيقة الكلام من أروع ما قرأت عبارات ترحيب ومجامات رقراقة ومدح تارة لملك البلاد وتارة أخرى لشعبه جميلا جدا أن تجد من مسؤول جزائري يتلفظ بمثل هذه الكلمات المذكورة في الرسالة ونحن طبعا كشعب نقول له شكرا لك على هذه الكلمات السؤال هنا اين العمل أو بالاحري إمت تفعلونه ويكون حقيقة فعلا ونتمتع ببلادنا الحبيب الجار والعكس صحيح اخوتنا يدخلون بلادهم بدون اي صعوبات والا يبقي كلام فى كلام لهذا نسأل الله العلي القدير أن يرزقنا حسن الخاتمة وان يوحد بيننا ويخرجنا من هذا المأزق لاننا فعلا هرمنا من المجاملات والكلام المعسول الذي لا ينفع ولا يضر قال الله تعالى في سورة محمد بعد بسم الله الرحمن الرحيم.
فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ لكي لا أطيل اترككم إخوتي القراء أن تبحثوا عن تفسير هذه الآية الكريمة لكي يعلم النظام الجزائري باننا لنا رب سبحانه وتعالى حسيب رقيب ووعد منه في القرآن والسنة النبوية أن من قطع الرحم قاطعه الله ومن اصاله اصاله الله .
والحمد لله على ربي العالمين
15 - Hakim khouribgui الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:15
اليك اخي عبد الرشيد
سيجازيك الله عما قلته ولكن بعض الحكام الجزائريون وخاصة العسكريون يسعون جاهدين لقطع ما أمر الله به أن يوصل.
16 - بن حميدو الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:20
الحمد لله التاريخ مكتوب عند الأعداء وعند الأصدقاء
اللهم ردنا الى الحق واخي بيننا اميييين
17 - مسافر الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:25
اللهم وحد ما بين الجارتين المغرب والجزائر بما فيه خير للبلدين والشعبين اللهم فرج هم الشعبين اللهم وحد الأمة بهما اللهم احفظ البلدين والشعبين الشقيقين هذا دعاء من القلب اللهم استجب لهذا الدعاء خصوصا وانا اليوم مسافر ودعوة المسافر مستجابة إنشاء الله
18 - YLU الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:26
كلام جميل .. وكلام معقول .. ما اقدرش أقول حاجة عنه لكن خيال حبيبي المجهول مش لاقيه فيك حاجه ... تسمع كلامهم تصدق تشوف افعالهم تتعجب.
الكلام الجميل يجب ان تتبعه الافعال واولها ان يقوم الاشقاء في الجزائر بحلحلة الحجرة التي وضعوها في حداء المغرب وهي البوليزاريو وهو الامر الذي اضحى صعب لانهم لم يعودو يتحكمون في مجريات الامور والبوليزاريو قد اصبحت خنجر في خصر كلى المغرب والجزائر والضحية هم الشعوب المغلوبة على امرها الى حين.
19 - مواطن الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:33
بالفعل ما نطق به المسؤول الجزائري يعبر عن اجماع قوي للشعبين الطواقين لتلاحم خيرات البلدين وذلك لمصلحة الجميع الفقير قبل الغني والمواطن العادي قبل النخب السياسية
كفى الأنانية ومن ضياع المزيد من الوقت ،العالم كله يشهد مطباة اجتماعية من اجل العيش الكريم ، مطباة تنعكس على حتى على النخب المتسببة في هذا الوضع بطريقة او باخرى بدون شعور،
ان الرهان العالمي الان منكب على تحسين الظروف الاجتماعية للشعوب شأنا ام ابينا،ولا يستقيم حال الطبقات الميسورة بمعزل عن استقامة نظيرتها من الطبقات الاجتماعية المتوسطة والفقيرة فمزيدا من التوازن ايها الساسة
20 - المتامل الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:40
السلام عليكم اذا تاملنا كثيرا تلك الروابط العميقة والتي تجمع بين هذا الشعبين الشقيقين فليست مشتركة بل تجاوز الامر ذلك لان الشيء المشترك في نظري نقطة التقاء بعد اختلاف قبل الاشتراك في هذه النقطة (interssection) ولكن العكس هذين الشعبين العظيمين انهم اخوة من كل شيء: الدين والتقاليد واللغات وكذلك نمط الحياة لا تكون نقط مشتركة بل اصل الشعبين وهذا يعني اننا من جذر واحد لهذه السمات .والسلام .
21 - عادل مراد الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:48
فرق بين.كلام.مسوول حزاىري و كلام.مسوولين.مغاربه.
فكلام.الجزائري تقروونه في هذا المقال. اما كلام.المغاربه فيترجم فيما يلي.
الجارة الشرقيه عدو وحدتنا الترابيه. الله اكثر حسادنا. دوله عمرها 60 سنه.
المهم لت تفرحوا كثيرا فان الحدود لا تفتح
22 - amagous الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:50
l'histoire nous a montré quele peuple algerien a toujours trahi son voisin marocain.Ce meme monsieur demain nomé ministre nous traitera du peuple du hachich et de debauche.Il dira que le peuple sahraoui est victime du genocide et doit acceder à son independance.Nous soyons pas naifs chers compatriotes marocains.
23 - HAMID الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:56
الحقيقة ان المغرب محمد الخامس ليس هوالمغرب اليوم
المغرب تغيرت سياسته منذ رحيل المرحوم محمد الخامس
اصبح عدواني توسعي لا يحترم جار ولا ميثاق حتى اصبح
ان وصل به الامر ان يعتدي على الجزائر 1963 مما دفعها
ان تساند البوليساريو، لكن رغم هاذا الجزائر فتحت الحدود
بحسن نية ولكن سرعان مابدأ الغدر من جديد واتهام الاخر
بالارهاب وفرض التأشيرة لاهانة الشعب الجزائري ،بالتاريخ.
24 - HAMID الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:56
الحقيقة ان المغرب محمد الخامس ليس هوالمغرب اليوم
المغرب تغيرت سياسته منذ رحيل المرحوم محمد الخامس
اصبح عدواني توسعي لا يحترم جار ولا ميثاق حتى اصبح
ان وصل به الامر ان يعتدي على الجزائر 1963 مما دفعها
ان تساند البوليساريو، لكن رغم هاذا الجزائر فتحت الحدود
بحسن نية ولكن سرعان مابدأ الغدر من جديد واتهام الاخر
بالارهاب وفرض التأشيرة لاهانة الشعب الجزائري ،بالتاريخ.
25 - mohajir الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 08:57
النظام الجزائري أصابته صريحات سعيداني بالصداع الرأسي الحاد ولا يعرف ما يفعل فمرة يقول الرجل حر في رأيه ومرة هو فاسد وهو منهم ومرة عميل للمغرب وغدا سيشكون في قواه العقلية ، إنهم بكل بساطة يكذبون على الجزائرين بعدما أنفقوا أكثر من أربعمائة مليار دولار يتمتع ها قادة البولساريو في فنادق خمسة نجوم حول العالم بدون أي نتيجة تدكر وبعدما أكدت قرارات الأمم المتحدة أن المنطقة متنازع عليها وليست مستعمرة كما يدعون علما أن وجود القضية في اللجنة الرابعة هو بسبب المغرب سنة 1963 ضدا على الإحتلال الإسباني لأرضه أي قبل وجود ما يسمى البولساريو بإحدى عشر سنة وكلام السعيداني هو فقط إقرار بالحق وصحوة ضمير ولو جاءت متأخرة ،على أي كلامهم لا يهمنى في شئ وهو عار على الجزائر الحرة ولا يهم الشعب المغربي في شئ فنحن في صحرائنا ولن يزحزحنا منها أي أحد إلا على أجساد 40 مليون مغربي لأننا أصحاب حق
26 - متطوع في المسيرة الخضراء الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:03
الخوف من الجليل ياقاضي المحترم
اتضح من خلال العرض الذي قدمه المسؤول الجزايري انه رغم وضيفته من كبار المسؤولين في ميدان الاقضاء الا انه كتب عرضه بعناية خوفا من الرجل القوي الذي نصب نفسه علئ الجزاير
27 - متتبع الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:05
هكذا العرب يجيدون فقط فن الخطابة. اما المعقول الله يجيب
28 - Arsad الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:07
الذين افسدوا بين الشعبين لا يمكن ان يكنوا لا جزائريين ولا مغاربة فهم اصحاب مصالح وازلام فرنسا وخدام الصهيونية بإعتقاد جازم لن تجد جزائري حر يكره المغرب ولا مغربي حر يكره الجزائر فروابط التي تربط بين الشعبين كثيرة قلما تجدها بين بقية الشعوب.
29 - غير داوي الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:07
كلام جميل و اكثر من رائع ! من ااطببعي جدا هذا ما يجب ان تكون عليه العلاقة بين الاخوة الجزائريين و المغاربة لاننا كنا دائما شعبا واحدا عبر التاربخ لاولا الامبريالية الغربية التي شتت الشعوب العربية لكن نطالب الاخوة الجزائريين برفع ايديهم عن قضية وحدتنا الترابية لاننا بدورنا لا نتمنى التقسيم للجزائر و مصارة حركة الماك القبائلية ! دماء الشعبين مختلطة روت الجزائر و المغرب للتحرر !
هذه هي رسالتي للاخوة الجزائريين
30 - نفاق الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:35
الديبلوماسية نفاق.. بمعنى اي مسؤول او ممثل بلد حين يكون في ضيافة البلد الثاني يبدا يشكر و يمدح و يذكر الايجابيات تع البلد محل الضيافة و يحاول ان ..وكذلك فاي مسوول او اي شخصية تمثل حكومة المخزن عند تواجده في ارض الجزاير سيبدأ باطراء عضو فعال في المغرب العربي..الجزاير شقيقة و جارة و مصير واحد... )ولكن حين يعود كل الى وطنه يبدأن في تقطيع البلد الثاني بلسان سليط ....ما نكذبوش على رواحتينا ..
31 - أحمد الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:36
لكي نجلب الشركات ورجال الأعمال ورؤوس الأموال الأجنبية إلى المغرب يجب القطع مع اقتصاد الريع وأولها لكرمات ديال الطاكسيات وأن لاتورث كما فعلو في رخصة الحانات الخمر
32 - في الصميم الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:38
هدا هو عين الصواب كلام جميلومعقول يكدره وجود مرتزقة يقفون حجر عثرة بين الاخ واخيه لتعود المياه لمجاريها والمحبة بدل العداوة والجفاء
33 - خالد الابهاري/ فنلندا الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:40
للاسف عمل بعض الحفاظ في الجزائر على تسميم هذه الأخوة و سيتطلب المثير من الوقت لتصحيحها
34 - نور الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:41
كلام جميل، صادق لا شك في ذلك لان تلك هي الحقيقة التي اراد حكام الجزائر العسكريون ومن يدور في فلكهم ان يطمسوها. وهذا الكلام يعزز ما قاله السياسي سعداني ان"الصحراء مغربية ولا شيئ غير ذلك" والعلاقة والروابط بين الشعبين اكبر واموال الجزائر يجب ان تنفق على ابنائها لا على عصابة البوليزاريو.
35 - slaxos الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:52
من اجل كل هذا نظامكم يجازينا بدعمه المالي و العسكري لعصابة البوليزاريو
لقد سئمنا من لغة الخشب
36 - mimoun الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 09:57
la fraternité entre le peuple marocaine et algerien est une realité sur les media et sur le terrain il faut juste combattre les mouches et commentaire douteuse sur le web qui essais d endomager et creer des conflis entre les deux peuple freres
37 - أبو الزهراء الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:03
نحن شعب واحد, هذا هو الشعور الذي انتابني عندما زرت الجزائرة الحرة أواخر الثمانينات. لقد دهشت كثيرا لما رأيت من التشابه و التقارب في كل شيء بيننا نحن المغاربة و إخوتنا في الجزائر. لم أحس حينها أني خارج المغرب، كان كل شيء يقول بأننا شعب واحد ،كلامنا، أكلنا، ملابسنا ،بيوتنا و الموسيقى تعطيك الإحساس بأنك في بلد واحد. لقد لقيت يومها من الحفاوة و الإستقبال ما جعل شعورا بالسعادة يغمرني لأن واقع الشعبين أقوى من كل المشاكل و النكبات. الجزائر بلد جميل وطبيعته خلابة أما شعبه الذي هو أخوتنا و أقاربنا فهو أجمل و أعظم بأخلاقه العالية. أيها الأحبة في الجزائر قدرنا أن نكون أقرب شعوب الأرض بعضنا لبعض. لا بد أن نعود كسابق عهدنا لنحيي أواصر قرابتنا ونقوم بنهضة حقيقية في منطقتنا
38 - طوريس الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:13
غايمشي لبلادو غادي يعاقبوه ومارسو عليه الضغوطات و الحيف ،إلا مقالوهش معمرو يحلم بالترقية
39 - مواطن الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:17
الدبلوماسية هو فن الكذب وتجعل من السراب ماء ( معلق الى ان نرى الواقع)
40 - كريم الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:28
والله العظيم المغاربة ناس على نياتهم كيما ساط الريح يميلون معه هذا مجرد كلام رجل قانون لا يفقه في السياسة شيئا وكلامه جيبلوماسي وهفيه كثير من المجاملة لا غير اما المواقف السياسية فليست من اختصاصه ولذا فهو لم يتعرض لمشكل الصحراءوهي جوهر الخلاف وعلى ضوءهايتحدد فتح الحدود من عدمها فالقضاء لا يرسم العلاقات بين الدول وبالتالي فهو ليس مسؤولا كما اشارت المقال بل هو مجرد موظف سامي في جهاز العدالة لا غير
41 - السكرتير الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:36
إنّ في الجزائر رجال صالحين يُحِقّون الحق ويُبطلون الباطل يجمعون ولا يُفرقون ولا يخشون في قول الحق لومة لائم مثل السيد سعداني وهذا الرجل رئيس المحكمة العليا في الجزائر يُسلطون الضوء على جزء مُظلم مما فعله المبطلون من حكامهم الذين أضاعو فرص كثيرة على انطلاق إلتئام المغرب العربي يُحاولون إصلاح ما أفسدة حكامهم من قبل .
42 - زفزافي 02 الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:43
ماذا بعد !
لماذا اعلام بلادنا كل يوم يتحدث على الحدود والجزائر؟
هل سوف تحل مشاكل بلادنا اذا قبل الجزائريون بفتح الحدود على العموم الجزائريين اذا فتحو الحدود لهم فائدة ماهي الله اعلم ولا احد يخبرنا !؟
هل الجزائر سوف تقبل بالامر الواقع في الصحراء !؟
هل الحكومة سوف تقبل بترسيم الحدود الشرقية مع الجزائر مقابل فتح الحدود ؟
والسؤال الأخر اذا تحسنت العلاقة هل سوف يستمر اعلام بلادنا في الهجوم على الجزائر و (العسكر ) ؟
43 - بوادر الانفراج الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:43
بدأت بوادر الانفراج تلوح في الأفق، ونتمنى أن يرفع الستار عن هذا المشكل الذي عمر طويلا إذا ما سمحت بذلك القوى العالمية الكبرى وتسل العصا من العجلة...!
44 - مواطن مغربي صحراوي الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:46
هذا العنوان لا يروق للنظام الجزائري الذي يطمح لتقزيم المغرب في نصف أراضيه الصحراوية وهذا ما أدى به الى استنزاف ثروة شعبه ظلما ضد 38 مليون مغربي في الرشاوى وتسليح المرتزقة وشراء الدمم حتى وصلت به الأوضاع الى ما هي عليها الآن
45 - amahrouch الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:48
A nous notre Sahara et eux les réfugiés !Il faudra bien que le Maroc envisage de ne pas recevoir ces putatifs sahraouis,ils sont un mélanges de tous les sahraouis de la région.
46 - bouziane oujda الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 10:59
نشكر كشعب مغربي كلمة هدا المسؤول الجزائري الفياضة بالاخوة والمحبة...واتمنى ان تنتشر اصداؤها ايجابيا في التقارب بين البلدين الشقيقين كما اتمنى ان نبتعد كلنا عن التدوينات والتصريحات الهجائية المجانية بيننا كالشتم والسب والمعيور ....ودامت الاخوة والمحبة ....
47 - د.عبدالقاهربناني الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 11:42
الله الله على جميل الإعتراف ونقاء النفس حين تصدح بلسان عربي فصيح.
48 - عبدالله الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 11:55
عندما تقرأ كلام هذا المسؤول الجزائري يذهب بك إلى قمة المشاعر والاحساس المرهف والطيبة التي يتحلى بها الرجال الشجعان الأحرار ذوي الثقافة العالية والشهامة ويجعلك تحس انه لازال هناك الخير في أمة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ومن له احساس وعروبة صادقة ودم إسلامي لابد أن يتأثر، إن كلامه جعل عيناي تغرورق بالدموع والله شاهد على ما اقول، اللهم فرجها لما فيه خير بلدينا أن شاء الله.
49 - عبدو الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 12:04
ادا لم يبقى على كلامه هو والسعداني لتنوير الشعب الجزائري وطغاة العسكر وجبروت قايد طالح وليس بالصالح بمغربية الصحراء فدااك يدخل في خانة النفاق السياسي
50 - وهران- الجزائر الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 12:56
وهل يشك أحد فيما قاله الأستاذ عبد الرشيد الطبي, الرئيس الأول للمحكمة العليا ؟ - لقد قال الحقيقة كاملة ولم يجامل , فحتى و إن إختلفنا معكم في مسألة واحدة, فنحن نحبكم في الله ولا نستحي أن نقولها لكم, إختلافي معك ليس دليلا على كرهي و حسدي لك, فحتى الأخوة من نفس الصلب يختلفون.
- بلدكم المغرب هو البلد الوحيد الدي أحس و أنا على أرضه أني لست غريبا.
- "دعها تسير فأنها مأمورة"
51 - DR. VERGES الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 14:13
العد التنازلي بدأ في الجزائر

إذا ربطنا تصريح المسؤول السابق لجبهة التحرير عمار السعداني بتصريح المسؤول القضائي الأول بالجزائر فمعنى هذا ان الجزائر بدأت تعطي اشارات قوية على بدء نزولها من عرش احلامها التوسعية ومن برجها العاجي
52 - Anis الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 14:17
ايها المغاربة كيف تريدون نحبكم و انتم ليل نهار تسبون جيشنا الوطني الشعبي ارفعوا ايديكم على جيشنا و حكومتنا ستلقون كل الترحاب من الشعب الجزائري
53 - حايبر الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 16:56
بعض الاخوان كتبوا أن العسكر أو الضباط السامون في الجيش الجزائري هم ضد المغرب ووحدته فهؤلاء اصبحوا الآن حتى ضد الشعب الجزائري وإرادته التغيير وتطبيقه للديمقراطية والقانون ويحاولون تحويل راي الشعب نحو العداء والغل للمغرب.
54 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 17:18
إلى صاحب رقم 34
نعم كلام جميل جدا من رجل قنون رفيع المستوى ونحن مذا نسمع من أفواه رجالكم الا شتم والسب والحقد والكراهية والحسد والعنصرية حتى وصل الأمر لبرلماني يمثل الشعب يطلب من سيده ضرب الجزائر عسكريا وهل الجزائري ينسى كل ما قيل في حقنا منذ استقلالنا وكأننا نحن من نستعمر اراضيكم فالشمال وجزركم يا للأسف
55 - خالد F الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 19:16
قرأت المقال بمجرد نزوله صباح اليوم، للأمانة كلمات تهز الجبال بصدقها وعفويتها، وقلت في نفسي تريث حتى تعرف موقف بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ، ولم تخيبي ظني، لهذا يكون الصمت حكمة عندما يتكلم المثقفون،
تصحيح الإملاء لنهار اليوم:
القانون عوض قنون # ماذا وليس مذا # تنسى عوض ينسى# في الشمال وليس فالشمال.
يلزمك دروس التقوية في النحو والصرف والإعراب.
إذا أردت أن أرد عليك فعلقي بلا أخطاء، ومرحبا بك مهما إختلفنا في الرأي.
56 - ضد الضد الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 21:33
الى المعلق رقم 52 Anis
اراك يا أخي تقلق لما تقرأ بعض المعلقين يسبون جنرالاتكم و ليس الجيش الوطني بكامله لأن الجيش المرابط على الحدود الجزائرية المغربية يتقاسمان في ما بينهما كؤوس الشاي و أطراف الحديث . و لكن أظن انك لم تسمع خطاب الجنرال سعيد شنقريحة و هو يخاطب البوليزاريو بانهم اشقاءه و لهم رغبة واحدة و هي محاربة العدو المغربي. قال العدو المغربي لم نسمع أي بلد ينعث خصمه بالعدو باستثناء العدو الصهيوني . و اظن انك لم تسمع لبوقطاية و هو يسب الشعب المغربي و لم تسمع للجنرال المتقاعد مجاهد و هو يسب المغرب و يتوعد بمحاربته. اذن ما دخلك يا اخي تدافع عن من يتوعدون المغرب بالاعتداء عليهم فسبنا لهم لا يشمل الشعب الجزائري و لا يشمل الجنود الجزائريين ذوي الرواتب المنخفظة فهم كذلك ضحايا للسياسة الغبية. و يقلقك سب الحكومة و هي من تسعى لتقزيم المغرب بل تنعثه بالمحتل و تنفق كل ما في وسعها لاضعاف المغرب. بدلا من وضع اليد في اليد و خدمة بلداننا نراها تحفر الاحفار لشقيقها المغرب . تخيل يا اخي كم من سنوات التقدم ضاعت هباءا منثورا في قضية لا ناقة لها و لا جمل للجزائر. كن واقعي و لا تغلب عليك العاطفة.
57 - مواطن الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 22:29
كلام معسول ولكن يعلم الله ما تكن القلوب. صراحة أنا شخصيا لا أثق في كل المسؤولين الجزائريين.
58 - السميدع قاهر الحالمين بالاطلسي الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:39
54 - الشاوية الرجلة والنيفDZ

تتكلم يا بوقطاية وكاننا نحن من يسلح عصابات من دول افريقية شتى و نسلحها و نمولها باموال شعبنا او كاننا نحن من ميحكم في 950مليار دولار و ليست البوليساريو صنيعتكم و تتكلمين عن العنصرية ! سبحان الله حتى اسم المغرب لا تنطقونه باسمه و حتى بطلوة الاندية العربية التي تحمل اسم محمد السادس لا تنطقون باسم محمد السادس!
كلا يا صاحب النيف الصحراء مغربية و نحن اصحابها قبل انشاء القارة() الجزائرية ب 1300 سنة و اما اعتداؤكم علينا في 1963م كان بشهادة بنبلة رحمه الله الذي قال انه كان مدبرا من بوخروبة للفت الانظار علن الانقلاب عليه و لشدة حقدكم بعد الهزيمة في مغامراتكم كنتم تختطفون المدنيين على الحدود و تدعون انهم عسكر مخزني و تدفنونهم احياء لتبينوا قوتكم () امام رعاعكم.
-اما اسبانيا لا نكرهها و لو تحتل فيلاجين صغيرين بسبب دفاعنا عن ارضنا ندا للند ضدهم و لم نستدعي مثلكم من يحمينا من الاتراك و لو كنتم فعلتم مثلنا لاقتسمت الجزائر بين الاسبان و البرتغال كلها
اسبانيا تحتل جزر مجهرية و صخور و من يزحف على 1000كلم اطلسية في ليلة واحدة لن يجد صعوبة من طردهم من فيلاجين او بضعة صخور
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.