24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. البرلمان المصري يوصي بتعزيز التعاون مع المغرب (5.00)

  2. شهادات تعترف بقيمة وخدمة الصديق معنينو للإعلام في المملكة (5.00)

  3. جمعية تشيد سدا فلاحيا لإنعاش فرشة الماء بزاكورة (5.00)

  4. حناجر حقوقيين وإسلاميين تصدح بمطلب العدالة وحرية المعتقلين (5.00)

  5. مسافرة أمريكيّة تفضح عجز شركة "لارام" عن حماية معطيات الزبناء (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | بوعياش تنتقد بهلسنكي طريقة التعاطي مع الهجرة

بوعياش تنتقد بهلسنكي طريقة التعاطي مع الهجرة

بوعياش تنتقد بهلسنكي طريقة التعاطي مع الهجرة

انتقدت آمنة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، طريقة التعاطي مع الهجرة من زاوية تقنية محضة، مع مقاربة أمنية لقضاياها، "دون أي اعتبار للمآسي الإنسانية للنزوح القسري والاتجار بالبشر والاستغلال والفقر وانعكاساتها على آدمية المهاجرين".

وقالت بوعياش، التي كانت تتحدث بعد زوال اليوم الخميس، في إطار أشغال المؤتمر الأوروبي للهجرة، الذي تحتضنه عاصمة فنلندا، هلسنكي، يومي الخميس 24 والجمعة 25 أكتوبر الجاري: "إنه لمن واجبنا أن نسهر على تخفيف مآسي المهاجرين ومعاناتهم...فأول مسؤولياتنا باعتبارنا فاعلين في المجال هي ضمان حقوقهم الأساسية، عوض التضييق عليها، خاصة أن التاريخ يؤكد ويثبت ويعيد التأكيد على أنه لا يمكن وقف حركة الهجرة".

ولم تفت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان الإشارة إلى خلاصة مفادها أن المجتمع الدولي "فشل في واجب ضمان حقوق الإنسان الرئيسية لهذه الفئة الهشة".

ويأتي تنظيم هذه القمة الأوروبية رفيعة المستوى حول الهجرة في إطار الإعداد لبرنامج عمل جديد لسياسات الهجرة واللجوء بالاتحاد الأوروبي (2020-2024)، 20 سنة بعد القمة الأولى التي كانت قد انعقدت بمدينة تامبيري (Tampere)، شمال العاصمة هلسنكي، وحدد أثناءها الاتحاد الأوروبي المبادئ الأساسية لسياسته المشتركة بشأن الهجرة.

ويناقش المؤتمر الأوربي، المنظم على هامش رئاسة فنلندا للاتحاد الأوروبي من قبل الشبكة الأوروبية للهجرة-فنلندا، شبكة أوديسوس، وهي شبكة أكاديمية للدراسات القانونية حول الهجرة واللجوء بأوروبا، ومركز السياسات الأوروبي، "مجموعة من القضايا المتعلقة بسياسة الاتحاد الأوروبي في مجال الهجرة، من بينها الإطار المالي وميزانية تدبير الهجرة، وصلاحيات وكالات الاتحاد الأوروبي المعنية بالهجرة وعلاقتها مع مسؤولية سلطات الدول الأعضاء على المستوى الداخلي للدول في ما يخص تدبير الحدود، وعلاقة الهجرة بالتنمية، وإصلاح سياسة اللجوء، من أجل نظام مشترك للجوء، وكذا الإدماج والقضايا والتحديات المتعلقة به".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - الأمل الخميس 24 أكتوبر 2019 - 20:57
إذا أردنا فعلا القضاء على الهجرة الغير شرعية فعلينا خلق تنمية اقتصادية حقيقية بعيدا عن الشعارات الفضفاضة التي يروجها أصحاب المصالح الشخصية.
2 - النرويجي الأسمر الخميس 24 أكتوبر 2019 - 21:00
تسافر لكل أنحاء العام المتحضر و النظيف، و تحصل من أجل ذلك على أموال المخزن القذرة، و بكل سخاء، و تمثل بكل إتقان دور المناضلة المتفانية من أجل حقوق الإنسان بالمغرب، و بأن ببلدنا حرية تامة في التعبير عن الرأي و لو كان ضد المخزن.
تمثيلية سخيفة و مقززة، تثبت أن مسلسل إستحمار المغاربة مستمر، و أن من يرفعون شعارات النضال و حقوق الإنسان، ليسوا في الحقيقة سوى طفيليات إنتهازية تستغل الشعارات للحصول على الفتات من المال و الإمتيازات و السفريات.
3 - محمود الخميس 24 أكتوبر 2019 - 21:02
كان من المفروض أن ينعقد هذا المؤتمر في عاصمة أفريقية أو على الأقل أن يحظره وفود أفارقة أو أن الهجرة لا تهم المنظمات و المسؤلين الأفارقة ثم أن هذه السيدة عليها أن تهتم بحقوق المغاربة و بعدها الأجانب و أن تسحب ذلك التصريح الذي قالت فيه بأنه لا وجود لمعتقلين سياسيين بالمغرب كيف نسمي معتقلي تظاهرات الحسيمة و جرادة سجنوا بسبب اختلاس المال العام أو على فساد أو على تهريب الأموال للخارج ! و بالتالي يبقى سفرها مجرد نزهة سياحية على حساب مجلسها الذي يتلقى ميزانيته من المال العام لا أقل و لا أكثر.
4 - دموقراطي مغربي الجمعة 25 أكتوبر 2019 - 00:02
لو كانت سياسة العالم عادلة وديموقراطية وإنسانية من الأصل كما يرصد التاريخ والوقاءع عكس ذلك لما احتاج الناس إلى الهروب من الحروب والمجاعات والبطالة والعنف والسياسات الكابتة للحريات وظلم الأنظمة في هجرات قسرية يموتون فيها في الصحاري والبحار وحاو يأت البضاءع ..وهذا ماينبغي أن يركز علية النقد في المحافل أوروبية دولية ووطنية أيضا . والدعوة إلى إقرار عدالة عالمية حقيقية شاملة وموسعة ومستدامة بأجهزة فعالة مراقبة وتتبعا ودفاعا .
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.