24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  2. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

  3. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  4. دراسة دولية: مراكش بين أرخص المدن السياحية (5.00)

  5. الملك يدعو البلدان الإسلامية إلى تجويد الحياة والتصدي للانفصال (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | مذكرة تؤطّر حضور مسؤولي الخارجية في حفلات الاستقبال الأجنبية

مذكرة تؤطّر حضور مسؤولي الخارجية في حفلات الاستقبال الأجنبية

مذكرة تؤطّر حضور مسؤولي الخارجية في حفلات الاستقبال الأجنبية

وجه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، مذكرة وزارية تؤطر حضور موظفي وأعوان دبلوماسيي الوزارة في حفلات الاستقبال المنظمة من قبل السفارات الأجنبية والهيئات والمنظمات الدولية.

وزير الخارجية شدد على أن الدعوات الموجهة إلى أطر وزارة الخارجية داخل المغرب وخارجه "ليست موجهة إلى شخص الموظف أو العون، بل تشكل أنشطة مهنية تستهدف موظفي وأعوان الوزارة بصفاتهم الدبلوماسية أو القنصلية".

مصدر من وزارة الخارجية أوضح في تصريح لهسبريس أن الهدف من المراسلة الوزارية ليس منع الدبلوماسيين أو المسؤولين من حضور حفلات الاستقبال، بل "تنظيم العملية والتذكير بواجب التحفظ والمسؤولية لأن هذه التظاهرات ليست أنشطة ترفيهية، بل تدخل في صميم الأنشطة الرسمية".

وأضاف المصدر ذاته: "حضور دبلوماسي أو مسؤول أو إطار في وزارة الخارجية في حفل استقبال تنظمه سفارة معنية بالخارج أو داخل المغرب هو بمثابة تمثيل للدولة المغربية، وبالتالي يجب تأطير هذا الحضور في إطار ما تنص عليه الأعراف الدبلوماسية والقوانين".

وتُشير مذكرة وزارة الخارجية إلى ضرورة الحرص على واجب التحفظ خلال المشاركة في التظاهرات المنظمة من قبل التمثيليات الأجنبية والمنظمات الدولية والهيئات الأجنبية والوطنية غير الحكومية.

ودعا ناصر بوريطة، في المذكرة، إلى ضرورة "توخي الوقار واحترام واجب التحفظ؛ وذلك عملا بمقتضيات المادة 56 من النظام الأساسي الخاص بموظفي وأعوان الوزارة، التي تنص على تجنب كل ما من شأنه أن يمس بهيبة وحرمة المملكة المغربية أو الإساءة إلى كرامة وشرف وظيفتهم، سواء في إطار مزاولة مهامهم، أو في ممارسة شؤون حياتهم الخاصة".

كما تُشدد المراسلة ذاتها على "كتمان السر المهني وحفظ المعلومات التي بلغت إلى علمهم في إطار مزاولة مهامهم؛ وذلك طبقا لمقتضيات المادة 55 من النظام الأساسي الخاص بموظفي الوزارة، والتي تمنع الأعوان الدبلوماسيين والقنصليين من تسريب، بأي وجه كان، المعلومات والوثائق المتوفرة لديهم".

ودعت المذكرة الوزارية المسؤولين والموظفين بوزارة الخارجية إلى تبليغ رؤسائهم بدعوات الحضور الموجهة إليهم "قبل الاستجابة للدعوة أو الامتناع عنها فعليا ما لم تكن لدى الإدارة تعليمات مخالفة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - Mockingjay الاثنين 02 دجنبر 2019 - 05:37
يجب تأطير حضور موظفي وأعوان دبلوماسيي الوزارة في حفلات الاستقبال المنظمة من قبل السفارات الأجنبية والهيئات والمنظمات الدولية.لأنه لا يعقل أن تحضر زوجة الديبلوماسي مصطحبة معها صديقاتها و صديقات صديقاتها مع أبنائهم كأنهم معزومون على عقيقة لأكل القديد بالكسكس أو الرفيسة العمياء
2 - اوفقير الاثنين 02 دجنبر 2019 - 07:56
هذا ما يكون غي شي ديبلوماسي دار شي زبلة في شي حفلة ..
3 - Fatim-zahra الاثنين 02 دجنبر 2019 - 10:04
و شيء بديهي جدا انه على كل وزارة تاطير المسؤولين في تحركاتهم و سكناتهم, و الا ستصبح فوضى و شي تيغرب و شي تيشرقو لا يبقى للوزير اي دور.
4 - Abdel الاثنين 02 دجنبر 2019 - 10:18
مذكرة غريبة ولو أن الهدف منها يمكن تفهمه، إلا أن ما جاء فيها هو من بديهيات العمل الديبلوماسي التي يجب أن يتحلى بها أطر وزارة الخارجية وخاصة تلك العاملة في السفارات والقنصليات المغربية مع العلم أن توجيهات السيد الوزير تدخل من المفروض في إطار أسس التكوين والتكوين المستمر لأطر الوزارة. لذا وجب التساءل هل المذكرة تعني أن أطرنا الدبلوماسية ليس لها تكوين متخصص وليس لها دراية بالعمل الدبلوماسي، ويتم تعيينها في المناصب دون تأطير ومتابعة؟
5 - غزلان مفيذ الاثنين 02 دجنبر 2019 - 10:23
خطوة مهمة لني الاحض منجين لاخر في بعض منصات التواص هم ممثلي المغرب هو البحث عن المشاهير لخد صور معهم . هذا ويتعين حرص الوزارة عند التعيينات في بعض المناصب كالقناصل إثقان المرشحين لثلاث لغات أجنبية على الأقل مع إعطاء الانجليزية اهمية قصوى
6 - ياسين الاثنين 02 دجنبر 2019 - 10:56
صراحة و بدون مجاملة ،السيد ناصر بوريطة ، وزير في المستوى ،دبلوماسي محنك با معنى الكلمة،ليس من السهل أن تتحول من موظف عادي إلى وزير في وزارة سيادية إلى إذا كنت سيدي أو مولاي خصوصا في بلدنا العجيب ،بلد باك صاحبي.
7 - م. مهلة بلجيكا الاثنين 02 دجنبر 2019 - 16:55
اعتقد بان الدولة المغربية حين تعين اطرها الديبوماسية فهي تعي كل الوعي وعن قناتها بكفائتهم والدور المنوط بهم والديبولوماسية هي صفة تخص التمثيل السياسي للبلاد، وتصريف شؤون الدولة الخارجية مع الدول الأجنبية وأساليب التعامل السياسي بينَ الدول فلا اعتقد بان الرجل الديبلوماسي المتشبع بتكوين اكاديمي قد يخرج عن نطاق هذا المبدأ لكونه اطار كفئ يعي ما يقدمه من تمثيلية الدولة عكس بعض الفئات التي نالت مناصب بالوساطة والمعارف فهذا مستبعد حاليا لما تعرفه السياسة الرشيدة من تغيير جدري من وضع الرجل المناسب في المكان المناسب منهية ذلك تلك الحقبة ( باك صاحبي )
8 - Abadoune الاثنين 02 دجنبر 2019 - 19:56
السيد الوزير لم يكن موفقا في هذا الموضوع ويمكن اعتبار نشر هذه المدكرة أو تسريبها إلى الصحافة خطأ جسيما خاصة وأنه صدر من الدبلوماسي المغربي الأول ورئيس السفراء والدبلوماسيين المغاربة في العالم. نشر هذا النوع من الخبر في الصحافة يطرح عدة تساؤلات لطبيعة المذكرة وفحواها. أولا تعطي المذكرة انطباعا أن هناك انتهاك من قبل دبلوماسي أو بعض الدبلوماسيين لالتزاماتهم المترتبة عن الصفة الدبلوماسية. وفي هذه الحالة فإنه من الأجدر اتخاذ الإجراءات التأديبية ضد الدبلوماسي الذي ارتكب الخطأ وسيكون عبرة لمن يعتبر ولا حاجة لمدكرة من هذا النوع. وإذا كان لا بد منها فالأنسب هو أن توجه إلى رؤساء السفارات ورؤساء البعثات الدبلوماسية لدى المنظمات الدولية تنحصر داخل السفارات ودون نشرها في الصحافة بحيث من طبيعتها أن تمس بصورة الدبلوماسي المغربي وتثير الشكوك حول تكوينه وكفاءاته كما تبينه بعض التعليقات حول هذا المقال.
9 - Abadoune الاثنين 02 دجنبر 2019 - 19:58
وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن نستنبط من المدكرة أن السفراء في الخارج غير واعين بهذه الالتزامات وأنهم غير حريصين على ضمان تمثيلية حقيقية للدولة في السفارات والبعثات الدبلوماسية التي يترأسونها ويجب أن تأتيهم تعليمات من الوزير. ولا بد من الإشارة أن الدبلوماسيين المغاربة في الخارج غيورون على بلدهم ولا يمكن أن يسربوا أسرارا ويدافعون على مصالحه ويستغلون حتى هذه المنسابات للترويج لمصلحة الوطن وخاصة قضيته المركزية ولا يمكن أن نعتبر إلا أن نشر هذه المدكرة في الصحافة هو ظلم لهؤلاء الدبلوماسيين الذين هم جنود يدافعون على المصلحة الوطنية ولا ينبغي إثارة الشكوك على تكوينهم وكفاءاتهم وطنيتهم طينتهم . ولا نعتقد أن السيد الوزير في حاجة إلى نشر هذا النوع من المذكرة ليقول للمغاربة أنا ربان السفينة وحريص على سلامتها فلقد حقق إنجازات كبيرة وهامة هي التي تتحدث عنه
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.