24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. نقابة تنبه العثماني إلى "إفلاس الوكالات الحضرية" (5.00)

  2. المغرب يتراجع في تصنيف "التقدم الاجتماعي" بالرتبة 97 عالميا (5.00)

  3. التلميذ الخطري ينال نحاسية "أولمبياد المعلوميات" (5.00)

  4. رفع جزئي للحَجر في المدن يُعيد إنعاش الحركة الاقتصادية‬ بالمغرب (5.00)

  5. اغتصاب ومحاولة ذبح (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | "أكاديمية المملكة" تنظم دورة حول "آسيا أفقاً للتفكير"‎

"أكاديمية المملكة" تنظم دورة حول "آسيا أفقاً للتفكير"‎

"أكاديمية المملكة" تنظم دورة حول "آسيا أفقاً للتفكير"‎

تعتزم أكاديمية المملكة المغربية تنظيم دورتها السادسة والأربعين حول موضوع "آسيا أفقاً للتفكير" لدراسة ومعالجة التجارب الحداثية والتنموية في الدول الثلاث: الصين يومي: 9 و10 دجنبر، والهند يومي: 11 و12 دجنبر، واليابان يومي: 16 و17 دجنبر 2019.

وسيشارك ببحوث ودراسات في هذه الدورات الثلاث خبراء متخصصون وأساتذة جامعيون ومنظرون إستراتيجيون ومسؤولون في مؤسسات مهتمة بالحداثة الآسيوية، من المناطق الآسيوية والأوربية والعربية والإفريقية.

وَستعالج هذه الدورات قضايا وإشكالات التجارب الحداثية وتحدياتها في هذه الدول (الصين، الهند واليابان)، وتحولاتها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، وانخراطها في منظومة القيم الكونية، ومنها العولمة، وجسور التعاون بينها والمغرب وإفريقيا.

الأكاديمية سبق أن نظمت سابقاً سِلسلة من المحاضرات التمهيدية لإلقاء الضوء على التجارب الحداثية والتنموية في الدول الآسيوية، شارك فيها عدد من الباحثين المرموقين والمتخصصين في قضايا التنمية والتطور في الدول الآسيوية الرائدة. وَسترافق هذه العروض أمسيات فنية تستعرض فيها الإنجازات الفنية والوطنية والدولية.

وسبق للأكاديمية أن عقدت الدورة الثالثة والأربعين لـ"إفريقيا أُفقًا للتفكير" أيام 8-11 دجنبر 2015؛ والدورة الرابعة والأربعين "من الحداثة إلى الحداثات" أيام 24-26 يناير 2017، والدورة الخامسة والأربعين "أمريكا اللاتينية أفقاً للتفكير" 24-26 أبريل 2018.

وتشدد أكاديمية المملكة على أن هذه الدورات تهدف إلى الاِستفادة من التجارب الحداثية للدول التي حققت إنجازات حداثية وتنموية متطورة، احتلت بها مكانة متميزة في النُّظم الاقتصادية والاجتماعية الدولية، وللوقوف عند التحديات التي تواجهها هذه التجارب، واسترشادًا بأهداف أكاديمية المملكة المغربية العاملة على تشجيع البحث والاستقصاء في مختلف ميادين المعرفة، والانفتاح على القضايا التي تشكل الانشغال الكبير في الفكر المعاصر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - Zoghbi الأربعاء 04 دجنبر 2019 - 19:15
ان الامة العربية في امجد لحظات القوة الحضارية لم تتوقف قط عن التفاعل الخصب الخلاق مع الحضارات والافكار الاخرى..
ولكن التفاعل من موقف القوة تختلف نتائجه جذريا مع التفاعل من موقف الضعف، حيث لا يكون هناك تفاعل حقيقي ، بل نصبح في حالة استقبال سلبي ،ومجرد صدى بلا صوت اصيل يتبادل الاخذ والرد
* من وثائق ندوة الغزو الثقافي بتونس ، مارس 1982 *
2 - تالوين الأربعاء 04 دجنبر 2019 - 19:17
إذا أرادت الدولة أن تتبنى الصين كنموذج تنموي فيجب ان تقلدها اولا في تعاملها مع المفسدين. الصين إذا ضبطت مفسدا بالسرقة من أموال الشعب او مرتشيا فإنها تقوم بإعدامه برصاصة. وعائلة الفاسد هي من تشتري الرصاصة من مالها. ولكن كم من رصاصة سنحتاج في بلدنا اذا طبق المغرب هذا العقاب؟
3 - Fatim-zahra الأربعاء 04 دجنبر 2019 - 20:12
انا يمكنني التحدث عن هذا الموضوع الا من خلال تجربتي الى حدد التعينيات و ما اسمعه من وسائل الاعلام, اما تقييم الوضع الفعلي الحالي لا يتم الا بالاحصائيات و استجواب المعنيين بلامر.

اولا الولوج الى المدرسة هو غير اجباري و غير متاح لعموم الاطفال المغاربة و الذين ولجوا للتعليم, منهم كثيرون انقطعوا عن الدراسة يا اما مضطرين او من تلقاء انفسهم, لان ليت لديهم رغبة في متابعة دراستهم. مضطرين لظروف اجتماعية كالفقر و الهشاشة و احساسهم بالظلم و التمييز من طرف اساتذتهم او لاسباب اجتماعية-ثقافية لوسطهم الاسري او لان مستواهم الدراسي ضعيف و يرسبون مرتين فيتم طردهم او لان لذيهم اعاقة تجعلهم لا يتمكنون من متابعة دراستهم او بعد المدرسة عن مكان اقامة ذويهم...يعني الاسباب متعددة و مختلفة جدا.
ا ما في الجمعات الجو غير متوفر للدراسة, اكتظاظ و تطاحنات سياسية و مكتبات مقفرة, فتضطر للذهاب للمقاهي لمراجعة الكتب, التي يبيعها الاساتذة و تلخيصها..و ايضا هناك التحرش الجنسي و الصراخ في الساحة, فتحس انك لست في مؤسسة تابعة للدولة و لكن في سوق عكاض ههه
اضافة الى كيفية اجراء الامتحانات و حساب المعدل و تقسيم الوقت الدراسي
4 - taika gharmad الأربعاء 04 دجنبر 2019 - 20:20
Ça sert à quoi toutes ces rencontres !!
Quelles sont les répercussions sur les citoyens tous les festivals, les mehrajanes les congrès et les rencontres !!
Rien !!sauf du gaspillage de l’argent public
5 - اسماعيل الأدوزي الأربعاء 04 دجنبر 2019 - 21:31
كل ما في الأمر:
هناك الباقي من ميزانية سيرجع الى الخزينة العامة يوم 31 دجنبر
بالتالي يجب الاسراع في انفاقه قبل حلول أجل اغلاق لوائح النفقات
مجرد سؤال:
عمر الأكاديمية حوالي 40 عاما
ماذا أفادت المغرب؟؟؟
أنشروا تعليق قارىء
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.