24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هكذا يتطلب الأمن القومي للمغرب إعداد "اقتصاد ومجتمع الحرب" (5.00)

  2. المغرب يسجل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. الحصيلة: 345 (5.00)

  3. عائلات مغربية تنتظر حلّا بعد رفض إدخال جثث متوفين في الخارج (5.00)

  4. الحكومة تُفرج عن دعم الأسر المتضررة من "كورونا" .. التفاصيل (4.50)

  5. مجلة أمريكية: "كورونا" يهدّد المغرب بصدمة اقتصادية (4.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | عبادي يسلط الضوء على الهوية المغربية أمام "العولمة المعاصرة"

عبادي يسلط الضوء على الهوية المغربية أمام "العولمة المعاصرة"

عبادي يسلط الضوء على الهوية المغربية أمام "العولمة المعاصرة"

قال أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، إن "إرساء دعائم البعد الكوني يحتاج إلى مثقفين يُعنون به، حيث لا تناط هذه المهمة بالأسرة فقط التي تنشغل بأعباء الحياة طوال اليوم"، مشيرا إلى أنه "يجب ربط الرؤى الكونية بالمعتقدات ومراجع الأمم لتعزيز العيش المشترك، مما يتطلب الكثير من الجهد والإبداع".

وأضاف عبادي، خلال الندوة الافتتاحية لفعاليات "الجامعة الشتوية" بمدينة إفران، أن "منظومة القيم في كل أمة متحرّكةٌ وعرضة للبُخار"، مبرزا أن "الفيلسوف البولندي زيجمونت باومان يتحدث في مؤلفاته عن الحداثة السائلة، وهو المفهوم العابر للقارات الذي خصص له حيزا كبيرا وهامّا في كتبه".

وأكد الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، في الندوة التي تطرق فيها إلى الهوية المغربية في سياقنا العولمي المعاصر، أن "التجنيد الكبير للشباب في العشرية الأخيرة راجع إلى مجموعة من الأحلام التي وظفتها ما يسمى بالخلافة الإسلامية؛ أولها حلم الكرامة، حيث يتم تقديم وعود للرجال بتزويجهم بأحسن النساء، وكذلك وعد النساء بتزويجهن بأقوى الرجال".

الحلم الثاني، يضيف عبادي، هو "الوحدة"، مبرزا أن "ما يسمى بقيادة تنظيم الدولة الإسلامية تعد الناس بدخول الجنة في حالة ما حفظوا القرآن واتبعوا تعليماته؛ وهو حق أريد به باطل لأنها توظف الأحاديث النبوية للقيام بغسيل الأدمغة". أما الحلم الثالث، فهو "الخلاص من نهاية الزمان"، يتابع عبادي.

ويقصد الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء بهذا الحلم "نهاية التاريخ وبلوغ آخر الحياة". ويضيف حلما آخر يتمثل في "السيطرة على الوضع"، وزاد قائلا: "يرى الشخص بأنه يوجد في الطائفة المنصورة، وأن تيار التاريخ يحمله إلى قمة النصر الذي هو يقين، وغير ذلك من الأمور التي قد تُريح العقول والوجدانات المتعبة في زمن اليوم".

كما تطرق عبادي في مداخلته إلى الجاذبيات التي كانت توظفها "داعش" في استقطاب الناس، مشيرا إلى أن "ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية هو من أغبى الأحلام في التاريخ". ويمضي عبادي في سرده لعوامل الجذب لدى "داعش" إبان فترة انتعاشها بالقول: "يوجد أيضا البعد التشريعي والقانوني".

ويراد بهذا البعد، حسب عبادي، "وضع مفاهيم شرعية كانت تفصل على مقاسات مواضيع محددة لأغراض معينة". وأضاف أن "داعش كانت تستقطب الناس عبر الأودية والأنهار من الأموال التي كان يتم ترويجها، مشيرا إلى ذلك مرده مافيات التهريب، التي كانت تهرب الأموال والمخدرات وغيرهما.

وأوضح عبادي أن "المجتمع عبارة عن حبيبات تشكل الأسرة قلبها وبنيتها المحورية، حيث تقتضي مهمة قيادة العائلة النووية خبرة عملية لدى الآباء، لكن العديد من الأزواج لا يعرفون ميكانيزمات تربية الأطفال"، متسائلا: "من هم أطفال المغرب اليوم؟ كيف يفكرون؟ كيف يرون العالم؟ وهل الترفيه الذي يقومون به هادف؟".

وعرّج الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء على الثورة المعلوماتية الحالية، قائلا إن "ألعاب الفيديو صارت تحمل خطابا عنيفا يشجع على الكراهية، ويدفع الأطفال إلى تعنيف الآخرين". وأضاف أن "اليافعين ينغمسون في مواقع التواصل الاجتماعي طوال الوقت، بينما الشباب يشكون نظام العيش، الذي يريد الكبار فرضه عليهم، فيما هم يتوفرون على مؤهلات وخبرات في الآن ذاته".

وفي سياق حديثه عن تصور العيش المشترك، أشار عبادي إلى "الميزانيات الهائلة التي تصرف على التسلح في البلدان، حيث قاربت 2.7 تريليون دولار، وهي ميزانية ضخمة يمكن إنفاقها لمحاربة الفقر، تنضاف إليها 14 تريليون دولار عبارة عن مصاريف غير مباشرة، مما يجعلنا نصرف المليارات لتدمير الأرض وإحداث الكوارث الطبيعية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - مساوئ عبد العالي الأحد 22 دجنبر 2019 - 07:56
لا بديل عن الحل الاقتصادي التنموي الدي يضمن العيش الكريم والتعليم الجيد لخلق بيئة صحية عندها من المناعة ما يقاوم افكار داعش وغيرها...
2 - أشرف الأحد 22 دجنبر 2019 - 09:01
بل ميزانيات ضخمة ينفقها بلدنا على عدة مشاريع مفلسة و على إدارات و مؤسسات تحتضن آلاف الأشباح و تستنزف الملايير على أنشطة تافهة لاقيمة لها و هي في واقع الأمر سياحة مؤداة من المال العام للمستفيدين منها توهم الغافلين أنها نشاط ثقافي و توعوي،فبالله عليكم ،مالقيمة المضافة لرابطة العلماء و ما حصيلة ما أنفق عليها البلد من الأموال،!؟؟،من أنصت إلى تشدق أمينها العام و تلاعبه بالكلمات و الألفاظ لاعتقد أن مضمون كلامه لا يفهمه إلا أولو الألباب و موجه إلى خاصة ذوي الاختصاص،لكن جل هؤلاء يقرون أنهم أمام عبث لا فائدة من ورائه!!!،فهنيئا لكم بمقامكم بسويسرا المغرب،و لتنعموا بالتزلج بميشليفن!!!.
3 - Ramon الأحد 22 دجنبر 2019 - 11:38
لقد ابتلعت العولمة كل شيء وضاعت الهويات والثقافات وتم تنمط الفكر البشري بواسطة نشر ثقافة السوق والتبضع وأصبح كل شيء يباع ويشترى وانهارت القيم والأخلاق وحل محلها الميوعة والابتدال. وبدلك أحكمت العولمة قبضتها وأصبحت تتحكم في السياسة والإقتصاد والإعلام والثقافة وأصبحت الشعوب تعيش تحت وصاية العقول المدربة لهده العولمة الرأسمالية المتوحشة.
4 - الحسين الأحد 22 دجنبر 2019 - 12:18
عادة كلام العلماء الربانيين يمزج بئايات من القرآن الكريم وأحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وبكلام التابعين وايضا بالترغيب والترهيب و الخوف والرجاء ومن تم تشخيص الداء والدواء.وهذا ما يفرق بين كلام الحداثين والفلاسفة والعلمانيين .وبين علماء الشريعة .
5 - حاضر الأحد 22 دجنبر 2019 - 13:26
غريب أمر الادعياء والعدميين المجانيين... ان لا تعرف القيمة المضافة للرابطة المحمدية فهذا جهل يخصك. ان كان جهلا حقيقيا ادعوك الى محاربته ولك اجر محاربته في الاسلام. وان كان مع سبق اصرار فادعو الله لك... واهنئك على حضورك في افران واستماعك للمحاضرة وتمييزك بين ما يفهمه الخاصة وخاصتهم.. ونبارك لكم منصب الناطق الرسمي باسمنا الشباب للحضور.. لا للعدمية المجانية ونعم لمحاربة الجهل والامية وان كان مع سبق اصرار...
6 - محمد عابد الأحد 22 دجنبر 2019 - 18:02
ليس يجمل بالمقتنع بخطاب الرابطة المحمدية أن يندد على رأي أحد المعلقين المخالفين .. خاصة إذا كان بصيغة التجريح و التقريع السابقتين .، الاختلاف رحمة ، و وجهات النظر المتلاقحة تنمية .. إذا تحدث العبادي عن الحداثة السائلة مقتبسا راس الفيلسوف ، يجوز لنا أن نقول بالوصاية السائلة التي تلبست البعض ، آخذا في توزيع الاتهامات و الشكوك في حرم الفكر و الدين و القيم .، ليس سلوكا سويا أن حملنا هذه الغبراء ، و نحن بهذا الكم الهائل من الشنآن .. لست أنكر أن الرابطة أضحت هيئة علمية من فئة خمس نجوم ، لا أكاد أسمع لها إلا عبر لقاءات النخبة ، و مؤتمرات العلية ، و منتديات الخاصة .. حتى الكراسات التي دبجتها في مواضيع التطرف و الإرهاب و العنف وغيرها ... لا تنتهي إلى منتهاها الطبيعي .. الذي هو الشاب القارئ الطالب في الهوامش و الفيافي من هذا الوطن المترامي الأطراف .. في زمن الجهوية تصر مؤسساتنا على المركزية و التمركز .. دامت لكم سعادة الإصغاء للصوت المختلف .. فإنه إكسير الحكمة .. و الحكمة ضالة المؤمن ..
7 - الثقافة المغربية العربية الأحد 22 دجنبر 2019 - 19:15
الثقافة المغربية العربية الإسلامية بنية عن الاحترام والتقدير والعلم والعمل والعبادة لله والواحد العزيز.

وكذالك بنيت الثقافة المغربية على الاحسان والخلق والتعليم والصحة والعافية.

الثقافة المغربية واللغة العربية الشريفة القوية جعلت من مدينة فاس مدينة علمية بأول جامعة في العالم.

لهذا نناشد صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ورعاه بالتدخل فوراً لحماية اللغة العربية الشريفة وتوظيفها في جميع العلوم التكنولوجية الحديثة، بجانب اللغة الإنجليزية. وكذالك محاربة الفقر والبطالة والأمية وتعزيز تقسيم الثروة ومحاسبة المسؤولون الذين ينهبون أموال الدولة والشعب بدون فائدة.
8 - مغربي الاثنين 23 دجنبر 2019 - 00:43
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، فعلا صدق الدكتور عبادي في كلامه، لانه اصبحت قوى الشر تتحكم في كل شيء باسم العولمة والحداثة وما هي الا مصطلحات اريد بها الباطل وتدمير الكيان البشري، وكانت النتيجة الدمار والخراب واستعصاء ايجاد الحلول لاخراج الانسانية من النفق المسدود المؤدي وللاسف الى الهلاك
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.