24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0413:4616:5019:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حركة التأليف في الثقافة الأمازيغية (5.00)

  2. أسرة "طفل گلميمة" تقدّم الشكر للملك محمد السادس (5.00)

  3. احتضان العيون قنصلية كوت ديفوار يصيب خارجيّة الجزائر بـ"السعار" (5.00)

  4. روسيا تحذر أردوغان من استهداف القوات السورية (5.00)

  5. "كعكة" التعيينات في المناصب العليا تمنح الأحزاب 1100 منصب (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | فرنسا تكسّر "الهيمنة الأمريكية" وتعقد صفقات عسكرية مع المملكة

فرنسا تكسّر "الهيمنة الأمريكية" وتعقد صفقات عسكرية مع المملكة

فرنسا تكسّر "الهيمنة الأمريكية" وتعقد صفقات عسكرية مع المملكة

لم تعد فرنسا تخفي انزعاجها من الاعتماد الكلّي للآلة العسكرية المغربية على السّوق الأمريكية؛ فقد قرَّرت الدّخول بقوة في صفقات متنوّعة مع الرباط، همّت مدفعيات وأنظمة دفاع جوية قصيرة المدى وغوّاصات، من المقرّر الإعلان عنها خلال زيارة الرّئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إلى المملكة.

ووفقاً لمصادر إعلامية، فقد "حصلَت شركات تسليح فرنسية على رخص بيع معدّات حربية لصالح القوات المسلحة الملكية، مكسّرة بذلك هيمنة الأمريكيين على غالبية الصّفقات العسكرية التي تعقدها المملكة"، مبرزة أنّ شركة "Nexter" الفرنسية أبرمت مؤخرًا عقدًا بقيمة 200 مليون يورو لبيع أنظمة مدفعية من طراز "Caesar" (قيصر) (170 مليونًا) وذخائرها (30 مليونًا).

بالإضافة إلى ذلك، قامت شركة الصواريخ الفرنسية "MBDA" خلال سنة 2019 ببيعِ أنظمة الدفاع الجوي قصيرة المدى "VL-Mica" الأرضية إلى القوات المسلحة المغربية مقابل 200 مليون يورو.

وأوضحت جريدة "لاتريبون" أنّ "المغرب عقد مجموعة من الصفقات العسكرية خلال سنة 2019، بقيمة إجمالية فاقت 400 مليون يورو".

وتأتي هذه الصفقات لتعزيز قدرات المدفعية الملكية التي حصلت على عتاد متنوع، سواء بالنسبة للمدفعية أرض-أرض أو المدفعية أرض-جو. وسيتم الإعلان رسميا عن هذه الصفقات خلال الزيارة المرتقبة للرئيس ماكرون إلى الرباط في النصف الأول من هذه السنة.

ورغم الاعتماد الكلي على السوق الأمريكية، يتربع المغرب على رأس لائحة دول شمال إفريقيا الأكثر إنفاقا على الأسلحة فرنسية الصنع، بينما حلّت الجزائر في المرتبة الثانية بعقدها صفقات سلاح مع الحكومة الفرنسية بقيمة 107 ملايين يورو، في الوقت الذي لم يتعد فيه حجم إنفاق تونس 1 مليون يورو. ومقابل هذا، حلت جمهورية مصر في الرتبة الأولى عربيا بحجم إنفاق بلغ 1.3 مليار يورو.

ويعتبر المغرب من أكبر زبناء السوق الفرنسية فيما يتعلق باقتناء الأسلحة في العالم، حيث احتل المرتبة السادسة بعد السعودية والهند والبرازيل والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، حسب تقرير لوزارة الدفاع الفرنسية بشأن صادرات الأسلحة الفرنسية.

وباتَ مؤكّداً أنّ الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، رغمَ زحمة الأجندات الدّولية وغليان الشّارع الباريسي، سيقوم بزيارة رسمية إلى العاصمة المغربية الرباط ولقاء الملك محمد السادس، وفقاً لما نقلته مجموعة من المنابر الإعلامية.

وتأتي هذه الزّيارة لتكسّر "سلسلة" من التأجيلات إمّا بسبب أجنداتِ رئيس الدولة، أو لغيابِ الترتيبات البروتوكولية اللازمة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (46)

1 - مول الصفقة الخميس 23 يناير 2020 - 09:16
ولمذا لا تكون صفات في التعليم والتكوين والصحة والشغل
2 - Nizar الخميس 23 يناير 2020 - 09:18
فعلا المغرب احسن بكثيييييييييير من فرنسا. من اين تاتون بهده الملاييير !!
3 - مراقب الخميس 23 يناير 2020 - 09:20
اتخيل اذا خضنا حربا ضد احد بائعي السلاح و انتهت الذخيرة ...هل سنطلب منهم وقف الحرب حتى نشتري ذخائر مرة أخرى ..مالم نصنع عتادنا فنخن لا شيء لا ترجو مستقبلا واعدا....من الاحسن ان نرفع الراية البيضاء و يتم حل الجيش و نصرف ميزانية التسليح على التعليم و الصحة و السكن و سننتج جيلا محبا للسلام و وواعيا ....ربما ذلك الجيل يمكنه ان يصنع سلاحا بنفسه.
4 - Hicham الخميس 23 يناير 2020 - 09:21
شاب مغربي اخترع صاروخ القي القبض عليه وحكم بتهمة الإرهاب ،ان ماتعيشه الدول العربية هي نفس الطريقة التي عاشتها تركيا قبل مجيئ اردوغان ،حيث ان الحكومة كانت تحارب كل صناعة محلية وخير مثال السيارة التي صنعتها تركيا منذ 65 سنة وحوربت من النظام الحكومي،لما كنت صغيرا كانت تتداول في المغرب ان مغربي اخترع سيارة تشتغل بالماء وقتل.لمذا لانتخدالنموذج التركي كي نصنع أغراضنا بأنفسنا.هذا يدل على اننا لازلنا مستعمرين وليست لنا سيادة.
5 - Hill الخميس 23 يناير 2020 - 09:23
عار على المسؤولين الافتخار بشراء خردة من الدول الصناعية. علينا تطوير تعليمنا و الحد من هجرة ادمغتنا لتقوية ابحاثنا العلمية و صناعة منتجاتنا خاصة العسكرية. الغرب يتقدم و نحن نتأخر بسبب السياسات الفاشلة للمسؤولين منذ الاستقلال ، على صناع القرار في المغرب تحمل مسؤولياتهم أمام الشعب و الا فليتركوا مراكز القرار للأفضل و الأجدر. زمن النفاق و التخاذل و الفساد قد ولى لان البقاء للأفضل في هذا الزمان و اذا لم تكن قويا سيتم افتراسك و استغلالك بدون رحمة من طرف الدول القوية. أما إذا استمر المسؤولون في عمالتهم للدول القوية و تصدير بناتهم لبيع أجسادهن فلن نتقدم ابدا لقرون قادمة و السلام.
6 - Aabdou labbdi الخميس 23 يناير 2020 - 09:29
كل مافي الامر هو أن هناك حرب اقتصادية وسياسية بين الدول الأوروبية والامريكية على حد سوا. كل هذا يدخل في التعامل والمصالح سواء داخلية أو شخصية أو وطنية. الكل ينظر إلى مصالحه فقط. هاته الدول لاتريد سوى بيع اسلحتها للعرب وهم في دار غفلون يتحاربون فيما بينهم والاخرون يضحكون عليهم خفية. كما يقول المثل عندنا يبيع الذئب ويضحك على من إشتراه. حسبنا الله ونعم الوكيل هذا مايقال
7 - amine الخميس 23 يناير 2020 - 09:32
400 مليون دولار يعني:
1) مستشفى جامعي+ 400 مدرسة بطاقة إستعابية ل 240000 تلميد
أو
2) عدة مصانع لإنتاج مايستهلكه المغاربة وخلق ألاف مناصب الشغل
8 - سعيد من الريف الخميس 23 يناير 2020 - 09:34
المغرب يشتري أسلحة أكثر مما تشتريه الدول التي توجد في حالة حرب، وكأننا داخلين على حرب مع الكيان الصهيوني أو كوريا الشمالية، بدلا من استثمار الأموال على التنمية والصحة والتعليم، هل تعلمون أن الأسلحة في حال بقيت مخزنة لمدة طويلة دون استخدام، تصاب بالصدأ، وتلتحم مكوناتها المعدنية.
9 - aziz الخميس 23 يناير 2020 - 09:37
اصبحت الدول النامية والفقيرة المهضومة شعبها تجارة مربحة لدول الغربية واصبحت التنافس بينها من اجل اغراق هذه الدول بالخرد الحربية والتي تستعمل جلها ضذ شعوبها وتبقى في التكنات العسكرية وتقوم الدول الغربية باشعال فتيل الفتنة بين الدول العربية من اجل ترسيم الحدود بغية قيام الحرب بين هذه الدول من اجل بيع اسلحتها وكم سمعنا منالدول العربية التي انفقت البليارات م الدولارات على الاسلحة بحجة ان ايران ستهاجم هذه الدول ولو انفقت هذه الاموال في تنمية وعيش الشعوب لما قامت هذه الحروب والا المظاهرات من اجل الاطاحة بالانظمة
10 - naiy الخميس 23 يناير 2020 - 09:40
علاش ماتعلموش تصنعو بحال تركيا
فرنسا ماتبيع لكم والحزاءر تقاتلو وتفرج فيكم باسلاحها عيقو شوية بيع اللسلحة مستمر قرن من الزمن والمشاكل بين المغرب والجارة مستمر بيعو لينا الخلول وااسلام ماشي سفك دماء
11 - استقلال المغرب الخميس 23 يناير 2020 - 09:41
استقلال المغرب يعني أنه يجب البدء بسرعة في صنع أسلحتنا.

هذا التصنيع سيعطي للمغرب الاستقلالية و سيساهم في توفير العملة الصعبة.


و ربما سيقوم المغرب بتصدير بعض إنتاجه من الأسلحة إلى دول أخرى.
12 - Marocains 123 الخميس 23 يناير 2020 - 09:41
أشمن صفقات ؟


نحن نريد أولا
البنية التحتية على الأقل مثل إسبانيا

القضاء على مدن الصفيح
القضاء على المدن المخربة وتجديدها
القضاء على البناء العشوائي المخرب

نريد شوارع نقية مثل ذبي
نريد أزقة نقية و معاصرة
نريد مستشفيات مثل مستشفيات وليس زريبة حلوف موسخة بإسم مستشفى
نريد مدارس مثل مدارس المعاصرة وليس زريبة حلوف موسخة بإسم مدرسة

بناء الشركات لكي يشتغل الشباب

الغرب يضحك عليكم
يبيع لكم آلات القتل و الدمار لتخريب بلدانكم

ثمن طائرة
يمكنه أن يغدى ملايين الفقراء المغاربة ويفر لهم عمل و عيشة كريمة

أين هو هذا السياسي الدي يعطي المليارات لشركات الدمار و القتل
و نحن في فقر دائم ؟؟؟؟؟.
13 - Mohmed الخميس 23 يناير 2020 - 09:45
علاش نشريو سلاح بهاد لميار او شعب محتاجها
14 - مغربي الخميس 23 يناير 2020 - 09:45
ما اثار انتباهي ملاحظتين :
الاولى ان تونس لم يتعدى انفاقها على شراء الاسلحة سوى 1 مليون اورو مقارنة مع بعض جيرانها بالرغم من الوضعية الامنية المضطربة التي تعيشها تونس (الحدود مع ليبيا) وهذا مؤشر جيد يدل على ان الدولة التونسية في الطريق الصحيح فهي لا تعتمد على المقاربة الامنية في سياستها الداخلية و الخارجية يعني ان جزء كبير من اموال التسلح ذهب الى قطاعات اخرى مثل التعليم والصحة،

اما الملاحظة الثانية هو ان الولايات المتحدة الامريكية خامس اكبر زبون في العالم من حيث اقتناء السلاح الفرنسي ، الامر غريب بعض الشئ ؟؟؟؟؟؟؟
15 - اسمدر الخميس 23 يناير 2020 - 09:45
تتبجحون بشراء بمنويوافق على بيعكم الاسحة؟ وكأنكم ياعرب سجلتم انجازا لما وافق الغرب على بيعكم اسلحة تخوفون بها بعضكم بعضا؟ يا اردل الامم التي اعزت يوما..
16 - غدا القاك الخميس 23 يناير 2020 - 09:45
متى سنتصنع ؟ أم ذالك ممنوع علينا ؟ ومن الذي يجب عليه إعطاء انطلاقة التصنيع والإبتكار ؟
17 - ACHTOUK الخميس 23 يناير 2020 - 09:45
Toujours dépendant des autres. Il faut une industrie militaire Nationale. Les cerveaux ne manquent pas dans le pays.
A chaque gros contrat il faut exiger, au moins, le transfert de technologie.
18 - منير التولالي الخميس 23 يناير 2020 - 09:52
الدولة التي تعتمد على الغير في إنتاج سلاحها و غذائها ليست بدولة مستقلة .

لو كنا نهتم بعلمائنا من أمثال رشيد اليزمي لكانت لدينا مصانع للمدفعية و الدخائر و الصواريخ و الطائرات المسيرة عن بعد لأن تصنيعها ممكن في المغرب .

وهي أسلحة يمكنها تحقيق نوع من الردع الإستراتيجي .

وحتى الصناعة النووية ممكنة و نتوفر على اليورانيوم الذي تحتاجه في الفسفاط المغربي .

لكن مع الأسف نحن دولة بلا طموح .

كل ما ننتجه عبارة عن خضروات و مستحضرات طبيعية .

و أتمنى ألا يخرج علي أحد كالعثماني و يقول بأن المغرب ينتج 3 سيارات كل دقيقة ..لأننا فقط نقوم بتركيبها بخلاف تركيا التي أنتجت سيارة كهربائية صناعة محلية .

الحاصول ....الله يجيب شي جيل من الرجال لهاذ البلاد .
19 - محمد الخميس 23 يناير 2020 - 10:00
هدا كله المغرب في الرتبة العاشرة ترتيب الفوة العسكرية العربية الله يلعن الدي لا يستحيي من هدا الترتيب وهل يعقل المغرب متخر عن صومال .دائما الترتيب اقوى الجيوش العربية مصر السعودية الجزائر وهل هدا الترتيب مقصود من الاعداء المغرب .
20 - هشام متسائل الخميس 23 يناير 2020 - 10:03
400 مليون أورو يعني أكثر من 400 مليار سنتيم.
الفلوس موجودة لتأخدها فرنسا وأمريكا كجزية ولكن الفلوس غير موجودة لبناء جامعة ومستشفى وخلق فرص عمل للشباب. الشباب حامل الشهادات من المفروض يحصلون على تعويض شهري عن البطالة يقبعون في الفقر والتهميش.
400 مليار سلاح خردة في دولة أكثر ما تحتاجه هو اصلاح التعليم والصحة والبيئة التحتية ومحاربة الفساد
21 - اكرم الخميس 23 يناير 2020 - 10:03
أقوى سلاح فتاك هو العنصر البشري للأسف هو مهمش لأقصى درجة في هده البلاد السعيدة. غدا إن شاء الله ستحاسبون على هدا ااتبدير.
22 - المعلم الخميس 23 يناير 2020 - 10:11
هل فرنسا تريد أن تغرقنا بالأسلحة وتحصل عل الملايير إننا شعب من دول العالم الثالث تحن محتاجون للصحة والتعليم والشغل وتطوير الفلاحة يكفي مااشتريناه لعقود من فرنسا وأمريكا من أسلحة لم تستعمل ولن تستعمل أبدا ولقد أثبت التاريخ أن الدول التي تقتني سلاحها من دول أخرى تكون دائما في حالة تبعية يجب خلق مصانع للسلاح وطنية بخبرة مغربية أنداك سنكون قد تحررنا من التبعية في هذا المجال وشغلنا أطرا وطنية على أرض الوطن أما اقتناء الأسلحة من دول أخرى سبقى الحال على حاله دائما سوقا من سعد الآخرين
23 - SAID M الخميس 23 يناير 2020 - 10:20
حكمة :(علمني كيف أصطاد السمكة عوض أن تعطيني إياها )جميل جداوضروري من التسلح لكن ينبغي أن نفكر في منظومة تعليمية متكاملة وتكوين هادف و جاد حتى نتمكن من صناعة حاجياتنا و توفير فرص الاستثمار والعمل لشبابنا.خاصة أن شبابنا استجابوا إلى عملية التجنيد والكثير منهم حاصلون على شهادات تعليمية مهمة تخول لهم الاندماج في هذه المشاريع! ؟
24 - اقتربت الساعة الخميس 23 يناير 2020 - 10:20
والله أتعجب من الدول العربية و تباهيهم بابرام صفقات أسلحة غالبا ما يشوب عقودها فساد يزكم الأنف. و عار على مسؤولين يصرفون ملايين دولارات على خردة لسنا بحاجة إليها في وقت تراهم (اي المسؤولين) يبحثون عن احسن المستشفيات الأوروبية للتداوي حين يمرضون...الا يشعرون بالخزي و العار حين يعالجه طبيب من رعيته هاجر إلى أوروبا او أمريكا بحتا عن عمل شريف...سوف تحاسبون يوم لا ينفع الندم
25 - مواطن الخميس 23 يناير 2020 - 10:22
كفا من التفلسف الأعمى. تنسون أن المغرب مهدد بالحرب من طرف جماعة الإنفصال المدربين والمسلحين من طرف جار حاقد ناكر للجميل. جميل المغرب الذي سانده إبان حرب التحرير حيث أن كل زعماء هذا الجار الجاحد أقاموا بالمغرب. كل من بن بلة بومدين و بوضياف و بوتفليقة وايت أحمد وغيرهم....
الحمد لله أن المغرب معه العناية الربانية وله حلفاء كبار يدفعون فاتورة السلاح واللبيب بالاشارة يفهم.....
26 - Fellah الخميس 23 يناير 2020 - 10:22
في حين دخل المغرب السوق الفرنسي بقوة حيث يصدر كميات هائلة من الطماطم والهندية والبرتقال... واصبح الكل يتوجس من هذا بما في ذالك الولايات المتحدة....وباقي الدول العظمى....

ناموا ولاتستيقضوا ما فاز إلا النوم...
27 - افران الاطلس المتوسط الخميس 23 يناير 2020 - 10:24
la France décide de s'engager fortement dans divers accords avec Rabat car, elle s'avait bien que le Maroc commence a lui échappée et voulez contrôler sa capacité de défense son arsenal militaire pendant qu’elle vendait ces armes en devises de l'euro plus fort que le dollars (milliards d'euros) certainement nous avons besoin de la France pour plusieurs raison (investissement industriels dans notre pays, achat d’armement (sous marin d'attaques, avions de chasse et son armement la formation du personnels, construction de nouvelle lignes de chemins de fer, domaine spatial, satellites) coopération agricoles. certes, nous avons encore besoin de la France et des états unis également nous pouvons pas leur échappé tant que nous sommes dans le besoin chose qui peut nous sauvé économiquement est le partenariat de transfert de technologie industriels, civil et militaire a fin que notre pays soit autonome et réduire sa facture budgétaires pour cela il nous fallait un engagement politique fort
28 - Adilos Kenitra الخميس 23 يناير 2020 - 10:32
Le Maroc a trouvé le gaz en quantité astronomique.
Vous vous demandez sûrement d'où viennent ces milliards et pourquoi tant d'achats d'armement ? Maintenant vous savez pourquoi. Le pays s'apprêtent à devenir un grand producteur et exportateur de gaz en plus des phosphates... Les puissances internationales guettent notre pays...alors notre pays se prépare. Ce qui est intelligent c'est qu'on achète pas d'un seul pays et c'est tant mieux...
29 - محمد الخميس 23 يناير 2020 - 10:35
سال الصحافي الرئيس الجزائري عم االاستحراج الغاز الصخري كان هدا السؤوال مسبقا من المخابرات الجزائرية هل الجزائر ستستخرج الغاز الصخري الدي عرف مقاوما من طرف السكان العين الصالح فكان الرد الرئيس الجزائري تبون انا لم اعرف لمادا لم يتم بحث عن استخراج الغاز الصخري جهة اخرى من الصحراءء الصحراء الجزائري واسعة مثلا ( بين تندوف المحتلة وبين ادرار ) ليس لك الحق يا سعادة الرئيس الجزائري تندوف لم يعترف بها المغرب ولم يعترف عن الحجدود الموروثة . حتى الاسئلة غالبا تكون مقصودة .هاؤلاء الناس سيتقدمومن الى الامام . والله لم زلن تتقدم الجزائر ادا لم تسوى جميع المشاكل بين المغرب والجزائر
30 - Ramon الخميس 23 يناير 2020 - 10:36
أن الدول الغربية التي تبيع الأسلحة للدول العربية هدفها الأساسي هو تشغيل مصانع الأسلحة والحفاظ على مناصب الشغل وإدخال العملة الصعبةإلى خزينتها وبالمقابل يتم تفقير الشعوب العربية باغراقها بالديون وخلق الفتنة والحروب بينها للهيمنة على خيراتها وهدا يتم قسرا لأن الأنظمة العربية منبطحة ومهزومة.
31 - حسن الخميس 23 يناير 2020 - 10:48
بنية تحتية قوية، اقتصاد قوي بما في ذلك صناعة وتجارة، رفع مستوى الدخل الفردي، التقليص من نسبة الفقر والبطالة، توفير الحياة الكريمة للمواطن المغربي، نشر العدل والقضاء على الفساد، تشجيع الطاقات السابة على الابداع في مجال الصناعة والتجارة والخدمات لا الرقص والغناء، تحسين قطاع الصحة وتوفير الغطاء الصحي لجميع فئات المجتمع وكذلك تحسين جودة التعليم وتوفيره لجميع الفئات، الدفع بالدولة المغربية نحو التقدم والازدهار وتمكينها من أن يكون لها نفود وكلمة داخل المجتمع الدولي.... هذا مت نريده كمغاربة، لا شراء السلاح من الدول الامبريالية الاستعمارية التي لا تريدنا إلا أن نكون عبيدا لها
32 - samsam الخميس 23 يناير 2020 - 10:56
إذا كانت فرنسا لن تقبل بالزيارة إلا بدفع 200 مليار سنتيم من اموال الشعب فبقاء ماكرون في بيته أفضل للمواطن المغربي، لأن هذا المبلغ لو يتم صرفه في توفير شغل لشبابنا لن تجد شخصا يفكر في فرنسا ثانية.
33 - دولة قوية الخميس 23 يناير 2020 - 10:57
المغرب دولة قوية، لذلك تشتري أسلحة بالملايير من الدولارات، وفي نفس الوقت يعيش اامحارب المتقاعد في فقر مدقع، ويمتهن بعض المهان المهينة، مثل التسول والحصاد ودفع عربة يدوية في الأسواق ، و و و و وغير ذلك.
34 - khalil nederland الخميس 23 يناير 2020 - 11:09
لهذا السبب يستمر نزاع الصحراء المغربية ويتم تشجيع الأطراف وخاصة الحزاءر ان لا تحل المشكل. لكي تبقى الدول الغربية تستنزف أموال المغرب والحزاظر عن طريق بيع الأسلحة
ويبقى التعليم والصحة والشؤون الاجتماعية تعيش في البوس الىً الأبد
35 - المغرب المحسود. الخميس 23 يناير 2020 - 11:33
المغرب محسود على كل شيء و في كل شيء، محسود على تاريخه و محسود على موقعه الجغرافي و محسود حتى على إقتنائه أسلحة للدفاع عن نفسه خاصة و أن جارة السوء لن تتوانى لحظة لشراء الاسلحة لتدمير المغرب أو لفرض عليه أمر ما ؛ بدلا من أن توظف الأموال الطائلة التي تنفقها في التسلح، توظفها في التنمية الإقتصادية لشعبها الضائع، وتكف عن هذا السباق في السلح و تعمل لصالح مصلحة شعوب المنطقة .
أما المغرب بطبيعة الحال، فهو مجبر على شراء الأسلحه من أجل الحد من خطر الحركيين.
36 - Simo الخميس 23 يناير 2020 - 11:42
حرب إعلامية لا اكثر و لا اقل المغرب ليس قادرا على شراء باس لا مخيف أعداءنا لهذه الطريقة
37 - الرد على تعليق الخميس 23 يناير 2020 - 12:06
التعليق رقم 4المسمى هشام. بالله عليك أتعي ما تقوله ؟إنها مجرد خزعبلات لا تخدع لعلم أو منطق. وأنت مهوس بتركيا ،اقرأ التاريخ لتعرف الكثير من الأمور
38 - zanzabire الخميس 23 يناير 2020 - 12:07
macron a ete fache contre le palais,et maintenant notre intelligent roi save bien comment maître le macron joyeux
bonne affaire macron,tu sait bien comment prendre l argent et les affaires pour le rich people de france
comme cadeaux de france au elites marocain,bien venu pour cache votre argent en france et etre ds les hopitaux de france
39 - اسغير حمادي الخميس 23 يناير 2020 - 12:09
نتمنى ان يتم ابرام صفقة مع فرنسا عن كيفية تعويض اسر شهداء الحرب وردالاعتبار لهم ولهم فرنسا كرمت المغاربة الدين قاتلوا الى جانبها والبعض شرد اسرهم وكلما على تعالت اصواتهم معبرة عن الوضع الماساوي يتم زيادة لاتغني ولاتسمن من جوع للارامل في حين ان المشكل هو الابناء الدين يعيشون بدون تغظية اجتماعية .
40 - Kardous الخميس 23 يناير 2020 - 12:34
شعب لا ينتج ، دولة مستهلكة ،المقاهي مليئة بالمتفرجين، الملاهي ممتلئة، 40 مليون من البشر لا تصنع إبرة واحدة....
41 - Lmiricani الخميس 23 يناير 2020 - 13:14
Au numero 14 les usa achete que du armes traditionally

Et qui n a aucun value technologies et quelle ne veut pas perdre du temp a tabriquet de france
42 - مستعمرة فرنسية الخميس 23 يناير 2020 - 19:15
فما الفائدة من نضام لا يصنع سلاحه كل الدول تبتزه و هو تحت رحمة الكبار
43 - عبدالالاه الخميس 23 يناير 2020 - 19:44
للاسف المغرب مكره في مسألة التسلح ، و السبب انه
يجاور دولة يحكمها الجنرالات.
و اي جنرالات ؟ جنرالات يبررون تواجدهم بلغة العدو / الحرب / شساعة البلاد.
فمادا كانوا سيفعلون لو كانت الجزائر بحجم كندا او روسيا .
44 - مخالف الخميس 23 يناير 2020 - 19:51
الحاجة الوحيدة اللي ماعندها قيمة فالمغرب هي الشعب، البشر، 100 درهم تشري كيلو د اللحم!!! و 100درهم تشري بيها بنادم تحرث به نهار كامل !!!! لحم البقر أغلى من لحم وحياة البشر !!!!؟؟؟؟
والله ماعرفت كيفاش كيفكرو هاد صحاب القرارات !!؟؟؟
السلاح السلاح السلاح حشومة عليكوم فكروا شوية فالشعب فالسلاح عدو الإنسانية .
45 - ولد علي الخميس 23 يناير 2020 - 21:57
لقد رأيت ملاحظات او تعليق بعض الاخوة اعتقد ليس في محلها نعم ايها الاخوة يجب ان نسجع ونساعد المسؤولين على في ما يخص التسلح الضرري من اجل الدفاع عن وطننا الواحد الحبيب
نعم ف مادام الجار السؤ يهددنا فما علينا الا بالسلاح لندفاع عن وطننا وكرامتنا
46 - Adam الخميس 23 يناير 2020 - 22:21
تركيا صنعت غواصة حربية وطائرة حربية ومدفعيات ومدرعات محلية الصنع ودات جودة عالية و مند عشر سنوات كانت متخلفة في صناعة الأسلحة مثل المغرب. لكن يحكمها اليوم رئيس يعتمد على كفاءات شعبه أما نحن فنهجر كفاءات شعبنا ونفقر من بقي من الشباب العاطل ونتقل كاهله بمثل هده الصفقات وكأننا في حالة حرب مستمرة.
المجموع: 46 | عرض: 1 - 46

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.