24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | صحيفة إسبانية تفضح الأوضاع الصحية في تندوف

صحيفة إسبانية تفضح الأوضاع الصحية في تندوف

صحيفة إسبانية تفضح الأوضاع الصحية في تندوف

حذرت صحيفة إسبانية من النتائج الوخيمة التي يمكن أن تنتج عن تفشي فيروس كورونا بمخيمات المحتجزين بتندوف، لاسيما بعدما أفادت تقارير إعلامية بتسجيل عدة حالات أمام صمت الحكومة الجزائرية وتخليها عن سلطاتها لجبهة البوليساريو الانفصالية التي تعيش وضعا غير مسبوق، خاصة في ظل غياب إجابات عن التحديات التي يطرحها وباء "كوفيد 19" في هذه المنطقة الخارجة عن القانون.

وقالت صحيفة "دياريو16" إن صحراويي المخيمات أمام خطر وشيك قد يترتب عن نشوء بؤرة تفشي فيروس كورونا المستجد، خصوصا في ظل تردي الخدمات الصحية وتدهور البنية التحتية للمستشفيات بهذه الرقعة الجغرافية، إلى جانب غياب الأطر الطبية المؤهلة والافتقار إلى أبسط وسائل العناية وأجهزة الإنعاش الصناعي؛ وهو ما سيثير أزمة صحية ذات عواقب مروعة على حد وصف المنبر الإعلامي الإسباني.

وذكرت المنبر الإخباري نفسه، ضمن مقال اختار له عنوان: "العواقب الوخيمة لفيروس كورونا على ساكنة مخيمات تندوف"، أن دولا متقدمة مثل الصين وإيطاليا تضررت جراء هذه الجائحة العالمية، رغم قوة أنظمتها الصحية والاقتصادية، ما يعني أن مناطق تعيش على إيقاع المساعدات الدولية سيكون مصيرها أسوأ، خصوصا في ظل غياب تدابير النظافة والربط بالمياه الصالحة للشرب وأنظمة الصرف الصحي.

وأضافت "Diario16" أن "أزمة إنسانية ستقع في حال استشرى الفيروس بمخيمات تندوف، خاصة في ظل تراجع قيمة المساعدات الإنسانية التي تتلقاها جبهة البوليساريو من قبل الاتحاد الأوروبي"، وذلك على ضوء تقارير رسمية أوروبية فضحت تلاعب الجزائر والبوليساريو بالمساعدات الموجهة إلى المحتجزين فوق التراب الجزائري، مبرزة أن غياب الأطقم الصحية المؤهلة واحدة من المشاكل الرئيسية بالمخيمات.

"في حال تفشي فيروس "كوفيد 19" بمخيمات تندوف، حيث يعيش الآلاف من الصحراويين في ظروف غير إنسانية، فإن حالات الإصابة ستكون مرتفعة للغاية بسبب تفشي أمراض أخرى كالسكري والالتهابات الرئوية، بالإضافة إلى سوء التغذية والجفاف"، تضيف الجريدة، التي كشفت أيضا أن "البنية التحتية للمستشفيات عبارة عن منازل من الطوب لا تتوفر على التهوية الملائمة ولا توجد بها المياه الجارية".

وأكد المصدر الإعلامي الإسباني أنه من المستحيل مواجهة الفيروس في هذه المخيمات، كما أنه من غير الممكن البتة إجراء العمليات الجراحية بسبب غياب الحجرات المعقمة ووحدات العناية المركزة، موردا أنه لا توجد سيارات إسعاف مجهزة بأنابيب الأوكسجين لنقل المرضى، كما أن هناك نقصا خطيرا في الأدوية الضرورية، خاصة المضادات الحيوية التي يحتاجها المصابون بفيروس كورونا المستجد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - yaaaaaaaaadris الأحد 22 مارس 2020 - 10:13
سمحولي ، حتى الأوضاع الصحية في المغرب، لا تسر لا حبيب و لا عدو، و نتمنى أن تكون هذه الظروف العصيبة بداية لإعادة النظر في الواقع الصحي المغربي
2 - محماد الوجدي مول المحلبة الأحد 22 مارس 2020 - 10:17
هذه مسؤولية حكام الجزاءر العسكر..ومسؤولية بلد جنوب افريقيا ، وكل الدول التي تغرد في فلكهما عن الشعب الصحراوي وجمهوريته الوهمية .. على الجميع التدخل فورا لانقاذ أرواح مواطنين ابرياء جيء بهم منذ أربعة عقود إلى تندوف لزعزعة الاستقرار في المملكة المغربية... هذه مسؤولية حكام الجزاءر العسكر والآخرون اللذين يبدرون أموال شعوبهم لشراء الأسلحة للبوليزاريو ...وعلى كل حال بعضهم صحراويون مغاربة من قباءل الصحراء غرر بهم .. عليهم نفض غبار رمال تندوف وطلب العودة إلى المغرب بلدهم الاصلي ....
3 - ام ياسين الأحد 22 مارس 2020 - 10:19
السلام عليكم ورحمة الله اولا وقبل كل شيء ادعوا الله ان يرفع عنا هذا البلاء ويشفي جميع المرضى ويرحم المتوفين منهم وددت في كل مرة وانا اتصفح جريدتكم بان اشارككم رايي المتواضع في هذه النازلة ولكن اجد الكثير ممن يدلي بنفس رايي اما وقد حانت الفرصة فاقول قال الله فوقع الحق وبطل ما كانوا يعملون فغلبوا هنالك وانقلبوا صاغرين هاذا هوالحال هذه الشرذمة القليلة التي تدعي انها دولة تضاهي بلدي الحبيب الذي يعبق بالتاريخ ظهرت على حقيقتها المخزية وحقيقة من يؤازرونهم بهتانا وظلما ادمعتم عيوننا وادميتم قلوبنا على هم حملناه في صدورزا اجيالا واجيالا على تفرقة بين اخوان وجيران دم واحد ولسان واحد وعاءلة واحدة مشتتة بكيد منهؤلاء ولا زلنا لم نتعظ ولكن حان الوقت ليعلم حكام ظلموا انفسهم وشعبهم في الشقيقة الجزاءر ان في الاتحاد قوة واتم كلامي بانه تبين بوضوح انه لا يصح الا الصحيح فالعلم اولا ثم الصحة ثانيا والضرب على ايدي الخاءنين سنكون بخير العزة لبلادي والقهر للخونة
4 - fadil الأحد 22 مارس 2020 - 10:19
اللهم اهد جنرلات الجزائر ونطامهم ماذا سيربحون من معاكاساتهم للتاريخ ول
منطق العقل؟
5 - الفيلالي الأحد 22 مارس 2020 - 10:19
اقول دائما أن الجزائر صانعة الكيان لا تريد الصحراويين بقدر ما تريد ارضهم الفكر التوسعي يسيطر على حكام الجارة الشرقية وخاصة منهم الجنرالات فلم تكتفي هده الدولة بسلب تندوف ولبير لحلو من المغرب لدى من الواجب والضروري على الشعب الصحراوي المحتجز وحتى المسيرون من قادة الجبهة ان يعو بلعب الحكومة الجزائرية وجنرالاتها وينضمو الى اخوانهم في المغرب والنهوض لهده الجهة من الوطن الحبيب المواكبة المدن الاخرى
6 - سليم الأحد 22 مارس 2020 - 10:20
بمشيىة الله كورونا ستصيب كل اعداء الوحدة الترابية وباذن الله سينجو المساكين الذين لاحول لهم ولا قوة
7 - Mohamed HRIDA الأحد 22 مارس 2020 - 10:20
لا اله الا الله
هذه هي المناسبة للرجوع آلى الوطن الأصلي المغرب
كفاكم عذابا سنين مضت
ان الوطن غفور رحيم
كل شيء متوفر لديكم في وطنكم الأصلي المغرب
الحمد لله
8 - احمد الأحد 22 مارس 2020 - 10:22
فاقد الشيء لا يعطيه ان الجزائر في هده المحنة ان تساعد هم و هي محتاجة لمن يساعدها لو رجعوا لوطنهم المغرب لكانوا يعاملون معاملة المواطن الحر
9 - belahcen الأحد 22 مارس 2020 - 10:23
الجريدة الاسبانية التي تتكلم عن المساعدات الاوروبية البوليزاريو تذهب الي جيوب الشردمة المسوولة علي وضعية المغتربة المحتزجين في تندوف فلما لا تقول الصحفي اوالصحفية علي فتح الطريق لمن اراد الرجوع الي وطنه. اما عن تفشي الوباء فاذا كان وطنيا لبلده فانه لا يحمل هم اخوته الاسبان والايطاليين ويعمل علي العمل في جهة في صحراء الجزاءر. بمجموعة لا تفوق 40000سكان ولا تهمه 69000000نسمة من بلاده او له مصلحة مالية في شردمة البولبزاريو.
10 - Salassi alaouin الأحد 22 مارس 2020 - 10:31
حضن النظام الجزائر مرتزقة البوليزاريو الإرهابي فحضن التخلف و موت الإقتصاد و اليوم أصاب المرتزقة الوباء .
لنظام الجزائر الإختيار أن اختار حضن الموت فنا ذنب الشعب ؟
قف أيها النظام الجزائري و أسأل نفسك ماهي نتائج عنادك و تعنتك ؟ ماذا جنت أياديك
اقتصاد كساد خرب ...و سعر النفط يعوم في البحر الأحمر
للشعب الجزائري غارق في بحار الفقر
الوباء ينتشر و من سفك بالسرقة أموال الشعب لا يتحرك
إن شئت أحضن تعنتك أحضن المرتزقة أحضن الموت
فالشعب الجزائري الأبي المؤمن رب يحميه رب ينصره ....ليكن الله في عونك أيها الشعب الجزائري الشقيق .
11 - عكاشة . الأحد 22 مارس 2020 - 10:36
على اخواننا المحتجزين بحمدات تندوف اعلان العصيان المدني بهذا المخيم الذي يعتبر سجن كبير تحت انظار الامم المتحدة ، رفع شعار الالتحاق فورا بارض الوطن . فالوطن غفور رحيم كما قال سيدي رضوان الله عليه . فالصمت والبقاء تحت الخيام البالية لا يجدي نفعا . فالعسكر واصحاب الخدمة الوطنية هو الرابح اذا ما تمت اطالة امد هذا الصراع الذي عمر طويلا .
اللهم رد الينا اخواننا المحتجزين عاجلا غير اجل بحق بسم الله الرحمان الرحيم وصل اللهم على محمد وال محمد في العالمين انك حميد مجيد .
و السلام على من ينتظر منا السلام .














- عكاشة لخديم .
12 - karim الأحد 22 مارس 2020 - 10:38
يجب على المغرب اشعار الامم المتحدة بهده الكارثة الإنسانية التي يتجاوزها جزء من مواطنيه المحتجزين فوق تراب دولة أجنبية دلو حماية قانونية أو صحية بعد أن اغلقت الج زاءر مدنها وقراها..يجب على الأمن المتحدة أن تتحمل مسؤوليتها في هده الأزمة الخطيرة..
13 - youssef de sygh الأحد 22 مارس 2020 - 10:40
علينا بالتدخل لانقاد ومساعده اخواننا المستضعفين بتندوف
على الدوله أخد بعين الاعتبار من هم بتندوف يوجدون بعض المغاربه محتجزين لا حوله ولا قوه لهم نناشد جميع المسؤولين بالمغرب حمايه المغاربه المحتجزين من الكورونا
14 - معزة ولو طارت الأحد 22 مارس 2020 - 10:49
ألا يمكن لإخواننا وأهلنا المغرر بهم في مخيمات الذل أن يعودوا إلى وطنهم المغرب ؟؟؟ والوطن غفور رحيم ، أليس أفضل لهم بمليون مرة العودة إلى أهلهم في بلدهم؟ من يمنعهم من مغادرة جهنم التي يصلونها؟
15 - دكالي الأحد 22 مارس 2020 - 10:51
اذا كتب الله لنا أن نكبح انتشار الوباء و القضاء عليه ان شاء الله. فأقترح عندئذ فتح ممرات لمساعدة السكان المحتجزين بتندوف الذين لاحول ولاقوة لهم.لننحي الخلافات المفتعلة جانبا.. فهم مسلمون و اخواننا رغم كل شيئ
16 - بارك الأحد 22 مارس 2020 - 10:54
بسم الله الرحمن الرحيم إن المحتجزين إخواننا و جماعة ما يسمى بالبولزاريو مغاربة مغرر بهم من طرف جيراننا الله يهديهم حفظهم الله جميعا من هدا الوباء لا قدر الله إن صاحب الجلالة لن يتوانى في مساعدة رعاياه المحتجزين بالمخيمات
17 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 22 مارس 2020 - 10:54
أين الدين ينصبون أنفسهم بالمدافعين عن حقوق الانسان هل انتهت مهمتهم ضد المغرب بالفشل وانسحبوا في الساحة اليوم دور الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان عليهم جميعا إلزام الحكومة الجزائرية بالتكفل والتدخل لإنقاد مايمكن انقاده بمخيمات الدل والعار بتندوف قبل فوات الأوان لأن المحتجين لا حولة لهم ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
18 - hassan الأحد 22 مارس 2020 - 10:54
يتحمل نظام العسكر ما ستال اليه نتائج التخلي عن محتجزي تندوف في ظرف حالك كهذا , اذ تركتهم عرضة لوباء فتاك و سريع الانتشار.فيروس كورونا عرى نظام بوخروبة و بوتفليقة وتبون في التمشدق بحقوق الانسان و مساندة الشعوب المقهورة حبا في المرور للابيض المتوسط.التاريخ سيظل شاهدا على ماساة انسانية سببها كره للمغرب و المغاربة بامتيازلم يكن ابطالها سوى حفذة فرنسا.
19 - تندوف الأحد 22 مارس 2020 - 11:09
لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم، و هل هاذا هو الوقت الذي تزرع فتنة قضية الصحراء و التهجم على بعضنا البعض، اتقو الله الوضع الصحي في مخيمات تندوف احسن من ما هو عليه في الجزاءر و المملكة،
20 - son affaire DZ الأحد 22 مارس 2020 - 11:11
c"est une affaire algérienne,c"est à l"algérie de s"en occuper,cessons d"en parler,nous avons nos probl-
emes, alors c"est suffisant pour nous
surtout accepter les restrictions imposées à nos ,déplacements
21 - sadaam الأحد 22 مارس 2020 - 11:17
على ما يبدوا لي سيعطيهم الملك محمد السادس فرصة لدخول الى ارض الوطن للعلاج وتكون النتائج مرضية لان اغلب سكان تيندوف مسجونين تحت حكم الدكتاتورية
22 - المغربي الحر الأحد 22 مارس 2020 - 11:25
حان وقت تفعيل ان الوطن غفور رحيم نطلب من جلالة الملك ان يفتح الحدود لاخواننا المغرر بهم من طرف جنرالات الجزائر للعودة لوطنهم . وبناء مخيم لاجتيا زهم الحجر الصحي فيه قبل عودتهم لديارهم عند دويهم بصحرائنا .
23 - marwan الأحد 22 مارس 2020 - 11:28
هذه فرصة تاريخية أمام المغاربة المحتجزين في مخيمات العار فوق الاراضي الجزائرية العسكرية الخبيثة .للعودة إلى الوطن
24 - عزالدين الأحد 22 مارس 2020 - 11:28
السلام عليكم الحمد لله على نعمة الإسلام نحن اخوانا يجب على اولائك المسؤولون للبوليزاريو طلب العون من بلدهم المغرب و الله لذهبو إليهم بكل سرور و اما أسبانيا و الجزائر فهما دولتان تصلحا فقط للتفريق و زرع الكراهية بين المغرب و صحرتها
25 - كريم الأحد 22 مارس 2020 - 11:35
هناك مثل شعبي ينطبق على هذا الوضع ,,المسلوخة تعيب على المذبوحة والمقطعة شبعت ضحك ,, وكان اسبانيا في وضع جيد وهي الدولة الاوروبية التي تملك من الامكانيات اكثر من غيرها ومع ذلك فرجليها مغمورتين في الزيت
الوضع الحالي لا يجب فيه التشفي وانما نطلب الحفظ والسلامة لجميع البشر
26 - محمود الأحد 22 مارس 2020 - 11:45
أنا مواطن مغربي من أقصى الشمال الشرقي للمملكة "وجني خاطري"إذا كان فعلا ما أوردته الصحيفة صحيحاً على الحكومة المغربية طلب الأمم المتحدة عاجلاً لفتح ممر إنساني و إرجاع المغاربة المحتجزين إلى أرض الوطن و اتخاذ جميع التدابير فيما يخص الحجر الصحي ،نصب مخيم مؤقت بمستشفيات ميدانية على الجانب الحدودي من أرض الوطن، على أي رغم تمردهم إما طواعية أو مجبرين يبقوا مغاربة مثلهم مثل جميع مغاربة العالم إذاك سيدركون خطأهم ، مجرد رأي يبقى مثالي لكن يمكن تحقيقه .
27 - متسائل الأحد 22 مارس 2020 - 11:51
ما يقع في اسبانيا اكثر بكثير من مخيمات العار والذل وعلى الإعلام الاسباني أن يهتم بنفسه لأن المخيمات تتكفل بها الجزائر.
28 - محمد الأحد 22 مارس 2020 - 12:00
هدا هو الوقت المناسب باش تعرضو على هد المغاربة المغرر بيهم باش يلتاحقو ببلادهم الام و ينستو تندوف و ما جاورها و خليو الجزاءر دكسعت تلطم.
29 - مرتن بري دو كيس الأحد 22 مارس 2020 - 12:40
حان الوقت أيها المحتجزين قهرا وظلما...حان الوقت أيها المسيرون من الجزاءر وتعملوا على انكم اركان دولة وهمية تصنعها جنرالات الجزاءر الأول نية في قلب يعقوب..اتضحت للجميع ..نظرة على المحيط الأطلسي...حان الوقت أن تقولوا كفانا لعبا واستهتارا بحياتنا وعيشنا المر في فيافي صحراء لم يعملوا أهلها على مدى 56سنة من استقلال الجزاءر..لم يعملوا على تطويرها وارجاعها كما فعل المغرب بصحراءه..فانظروا كيف مدن كبرى اضحت ذات صيت في العالم العيون..الداخلة السمارة..مدن تظاهي اجمل مدن الجزاءر أن كانت لهم فعلا مدن جميلة...حان الوقت لتقفوا عن عنادكم وترجعوا إلى وطنكم الام المملكة المغربية الشريفة التي لا ولن تسمح في ابناءها..تعالوا نعش سواءا تحت راية واحدة..وتحت شعار الله الوطن الملك...وثوروا في وجوه من استعبدوكم مدة44 سنة بشراء كلاب ضالة وجماعة مرتزقة تحكمكم بالسوط ....انظروا الجزاءر سمحت فيكم يوم كان لزاما عليها ان لا تتخلى ...فأين هم حكومة الضباب من غالي ورئيس وأنصار جنود الجزاءر...انهم في الجزاءر وتركوكم عرضة لكرونا الوباء الفتاك.
30 - عبدوو الأحد 22 مارس 2020 - 12:45
كي يعرفوا فقط انهم مجرد بيادق تستغلها الجزائر من اجل مصالحها و لا اهمية لهم عند الجزائر و ستتخلى عنهم عند اول ازمة فما بالك بازمة متل كورونا التي دمرت اقوى الاقتصادات ... سيكون من الجميل استغلال الوضع كي نريهم حقا ان المغرب هو وطنهم دوما و ابدا و خلق حجر صحي لهم داخل الاراضي المغربية ... لكن قبل دلك سيكون من الافضل لو تعقل المغاربة و ان لا نرى متل تلك الافعال الصبيانية امس التي اكيد ستجعل الامر اسوء ... يجب على الكل استعمال عقله الان لان الفيروس لا يعرف اي تهاون او تماطل و سيستغل ادنى ادنى حماقة
31 - حسن فاروق الأحد 22 مارس 2020 - 13:15
هده هي سياسة التفرقة ...الم يستفد المسلمون من سقوط اللندلس وان سببه كان تجزئته الى دويلات ..دولة المماليك...الم ينص الاسلام...تمسكوا جميعا بحبل الله ولاتتفرقوا...نحارب سياسة التكتل ونعمل بسياسة ..فرق تسود...الم يبعت فينا احسن نبي؟ الم ينزل لنا احسن الكتب واخلدها؟ فاين نحن من هدا؟ اغلقت الحدود بدون وباء وانتشر الحقد والكراهية ..بيننا ؟ اليس منكم رجل رشيد؟
32 - بنعباس الأحد 22 مارس 2020 - 13:23
حفظ الله البشرية جمعاء اين ما وجدوا سواء مقتنعين بواقعهم او مغرر بهم ، اللهم ارفع عنا البلاء ، بلاء لا بد انه سوف يغير القناعات ويزيل الضغينة والحقد في النفوس ويرجع الصواب والمنطق الى مكانه ، لا احد يعرف أصول سكان مخيمات لحمادة ، ربما قد حلن الوقت لإجراء استفتاء بينهم من يؤيد توجه الجزائر ومن يريد الالتحاق بالوطن الام المغرب ....
33 - FARHAT الأحد 22 مارس 2020 - 14:02
لاحول ولا قوة الابالله المغرب ملتزم افراد الشعب الذي ناضل وييناضل من اجل اراضيه وحماتها من الطغاة والمملكة نادت قبل المسيرة
واثناء المسيرة على إعادة المحتجزين بتنذوف وهاي الجزائر تتخلى عن الصحراويين داخل مخيمات العار .فأينكم يا سارقي اموال المنتظم الدولي باسم اابوليزاريو . انكشفت آخر اقنعتكم المخادعة
34 - hamidou الأحد 22 مارس 2020 - 14:06
انا لا اعلق على الحزائر الهم اللتي هي فيه يكفيها. هده الجريدة لمدا لا توجه خدا السؤال الى بوديموس شريك الحكومة الاسبانية والى الاحزاب الكتلانية والى حزب الباسك وحزب سيوددانوس. الداعمين لجبهة الوليزاريو. لان اسبنيا في ازمة صحية ليس لذيهم لا كمامات ولا لباس وقاية ولا الالات المساعدة للتنفس. ولا اين يضعون المرضى. الكل يتسارع من اجله فقط. حتى الخزينة ستصل الى الافلاس. لا مساعدة ولا هم يحزنون. ليتبين للجميع ان اغلبية الاحزاب اللتي تدعي بالديمقراطية وحقوق الانسان في اوروبا انها مسرحية فقط من اجل كسب الاصوات والمال على حساب الصحراء. من يتعاون سوى الانسان المسلم عنده او ليس لديه شيئ لانها فطرة من عند الله انعمنا بها من عنده. انها الفرصة الوحيدة للمغرب ان يتكفل بشعبه المحتجز وربما تكون بداية نهاية هدا الصراع. والشفاء للكل.
35 - مغربي أمازيغي صحراوي الأحد 22 مارس 2020 - 14:34
إخواني الأعزاء المعلقين في هذا الموضوع أن 80./. من اللاجئين والمحتجزين الأبرياء في مخيمات تندوف ليسوا من الصحراء الغربية المغربية بل جمعهم النظام الجزائري هناك على مر السنين من كل فيافي الصحراء الكبرى لقضاء مأربه السياسية وهو الآن يتحمل مسؤوليتهم الإجتماعية والقانونية لحل مشاكلهم كيف ما كانت
36 - محماد الأحد 22 مارس 2020 - 15:41
المسؤوليات تقع على الحكومة الغير الشرعية بالمرادية وجماعة ابراهيم الرخيص. والمغاربة مستعدون إستقبال إخخوانهم المحتجزين بتندوف المحتلة
37 - كريم الأحد 22 مارس 2020 - 15:47
أهل تندوف هم أصلاً في حجر إنساني وليس حجر صحي منذ سنين المفروض عليهم من طرف الجارة الجزائر
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.