24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  3. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  4. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  5. أب طفلين ينتحر شنقا داخل شقّته نواحي أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

2.71

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | بنحمزة يدعو إلى إخراج الزكاة قبل الموعد لمساعدة "فقراء كورونا"

بنحمزة يدعو إلى إخراج الزكاة قبل الموعد لمساعدة "فقراء كورونا"

بنحمزة يدعو إلى إخراج الزكاة قبل الموعد لمساعدة "فقراء كورونا"

مع الصّعوبات التي تعانيها العديد من الأسر ذات الدّخل المحدود بعد فرض حالة الطوارئ الصحية للوقاية من انتشار فيروس "كورونا" بالمملكة، دعا الفقيه المغربي البارز مصطفى بنحمزة الناسَ إلى تقديم الزّكاة قبل موعدها للأسر المعوزة والمحتاجين، وإلى الصندوق المخصّص لتدبير الجائحة.

وقال مصطفى بنحمزة، عضو المجلس العلمي الأعلى، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، إنّ الأصل في الزكاة أنّها تجب بعد مرور الحول بالنسبة للأموال، لكن الفقه الإسلامي اعتبر أنّ هناك حاجات تستدعي أن تُقَدَّم الزكاة، وانتهى الفقه المالكي بعد نقاش إلى جواز تقديمها بنحو شهرين.

وأضاف مصطفى بنحمزة أنّ هناك فقها آخر، هو فقه أبي حنيفة وقولٌ لأحمد ابن حنبل بأنّ الزكاة يمكن أن تقدَّم لسنتين، وقال: "قد قدّم النبي صلى الله عليه وسلم زكاة عمّه العبّاس قبل إبّانِها بسنتين".

وأضاف: "لا نعيش الآن ظرفا عاديا، بل نعيش ظرفا خاصّا استثنائيا، وحالةَ ضرورة، وفقه الضرورة هو غير الفقه العادي، ونحتاج أن نُسْعِفَ النّاس ويجدوا أن الإسلام هو الذي يقدّم لهم يد العون، ولذلك لا بدّ أن نصير إلى الأقوال التي تقول بتقديم الزكاة، وهي أقوال فقهاء مسلمين كبار، ولهذا يجوز إخراجها الآن".

وذكر الفقيه ذاته أنّ "مع استمرار الجائحة اليوم، هنالك حاجة للمعالجة الفورية، فالنّاس يحتاجون الطّعام، ويحتاجون شيئا مما يَسْتَبقيهِم في بيوتهم"، وقال شارحا: "فُرِضَ على النّاس الحجر وهو مفيد ونافع، ونرى أن تمدّد هذا المرض بالمغرب ليس بالسّرعة التي يتمدّد بها في دول أخرى، وإذا أردنا أن نحافظ على هذا النظام، لا بدّ أن نعطي للنّاس إمكانات البقاء في بيوتهم، وأهمّ ما يطلبه الناس الطّعام؛ فإسْعَافُ الناس يصير واجبا حمايةً لهم وحماية للآخرين؛ لأن كلّ من يخرج من بيته يمكن أن ينقل الوباء إلى جهات كثيرة".

وشدّد مصطفى بنحمزة على ضرورة "المسارعة إلى إنجاد هؤلاء المحتاجين، مع تنظيم ذلك لأن هناك من سيتطلّع ومن سيستغلّ اللحظة... وهو ما يتطلّب أن ينظر الإنسان إلى الفقراء الذين يعرفهم، ويعرف من وضعِهِم ومن سكنهم ومن أحوالهم أنّهم فقراء، لأنه لا بدّ أن يبقيهم في بيوتهم عن طريق هذا العطاء"، ثم أضاف: "الحمد لله، بعض المغاربة يقومون بذلك في بعض الأسر والأحياء".

وأوضح رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة أنّ "هذه الزكاة يجب أن يدفعها الإنسان إلى الأقرَب فالأقرب، فإذا وجد أمامه فئة محتاجة فلا يذهب إلى غيرها، لأنه إذا كان يعرف من الواقع ومن تقصّيه أنّ هنالك فقراء يعرفهم بأعيانهم، أو أناسا يعرف أحوالهم من هؤلاء الذين تقطّعت بهم السّبل وتوقّفت مصادر عيشهم، فهم الأوّلون إن استطاع".

وأضاف المتحدّث أنّ "على الإنسان أن يضع في الاعتبار الصندوق الخاصّ بتدبير الجائحة؛ لأن التبرع له هو تبرّع لعموم النّاس، فقرائهم وأغنيائهم، لأنه صندوق للمواطنين كلِّهِم"، واسترسل شارحا: "لا شكّ أن الجميع يصير في مثل هذه الحالة شبه فقير؛ لأن الغني قد يكون عنده المال لكنّه قد لا يستطيع أن يجد جهازا للتنفّس مثلا، فيصير فقيرا ولا يغني ماله عنه شيئا. وهذا الصندوق يدعم وزارةَ الصحة لشراء هذه الأجهزة التي تتطلّبها اللحظة".

واعتبر بنحمزة أنّ "المبادرات التي قام بها هذا الصندوق مطمئنة ومشجِّعَة للنّاس الذين رأوا أن التجهيزات وصلت ووُزّعت"، مضيفا: "لا ندري، فهناك دائما نفقات إضافية، والصندوق يعطي الآن للمنقطعين الذين فقدوا أعمالهم، فالمستفيد الأكبر منه هو الفقراء، ولذلك إذا أعطى الإنسان له فإنّما يُعطي للفقراء والمساكين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (96)

1 - الفئة المسحوقة الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:21
الزكاة تعطى لمن هم حولنا ،لا ان ننتظر اجراءات ومساطير تفاقم سحق الفئة المسحوقة اصلا
2 - ياسين الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:22
كلام منطقي وصحيح ولا غنى عنه
3 - مفكر الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:24
و إعفاء المواطنين من أداء فواتير الماء و الكهرباء .
4 - انما اﻻعمال بنيات.. الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:28
الزكاة اذا بلغت النصاب وحال عليها الحول (سنة هجرية ) وجب اخراجها ، كما يجب إخراجها حسب بعض اﻻراء الفقهية اقتداءا بالرسول اﻻعظم صلى الله عليه وسلم ، وهذا يجوز ، وﻻننسى ان اكثرية من المغاربة يخرجونها في عاشوراء !! والبعض الاخر يخرجها في رمصان كبعض الدول العربية والإسلامية قبل وقتها او بعد فوات الأوان وﻻ أحد ينكر عليهم مادامت نيتهم حسنة .
5 - الأندلس الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:29
والصندوق لي فيه 30 مليار درهم ، لمن غيبقى لشي كورونا عندها اليدين والعينين
6 - Abderrahim الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:33
Zakat c’est des sommes d’argent qui varie entre 9 dirhams et 17 dirhams selon la région par personne et par ans
C’est ce que vous nous avez enseigné
Alors la vous vous foutter des gens qui sont dans la misère
Ces familles qui vivent dans des conditions difficiles ont droit à l’aide mensuelle de l’état
2000 dirhams par mois
7 - hakim الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:37
اخراج الزكاة نعم ضرورة
و لكن اااسي الفقيه شوف لنا مع صندوق الكوارث و المليارات لي نزلات فيه من أنحاء العالم ومن جيوب المواطنين و صندوق كورونا و كذلك الاموال بي نزلات فيه مليارات من المحسنين و من مؤسسات أجنبية
و الوزراء و البرلمانيين ما نخضوش لهم الأجور ديالك
او لا هم خص نريدهم تعويضات تعرفي النفس للخطر
أقسم بالله صادقا غير حانث
لو وزعت الأموال بالسوية لما بقي في المغرب فقير و لا جاهل و لا مريض
المغرب الفساد و تشفارت و بنادم دايخ
فاش كنا نغوتو على موازين و كرة القدم و المشاريع الوهمية و تغيير المنظومة التعليمية و التحديث بما يلزم من تكنلوجيا و أطر
و اعادة بناء المنظومة الصحية و هيكلتها
الناس كانت باغا تشطح و تفرج في الكرة و في تمشي تضحك في مهرجان مراكش للضحك
و لي تكلمتي معه يقول لك اش كتقول ا العميق
ايوا دبا منين جا هذ الفيروس ارا نتفرج انا دبا في الخلعة و في تمارا ديال المواطنبن لي بلا خدمة و بلا مدخول و الطلبة و التلاميذ و الوالدين و خصوصا منين تعلن سنة بيضاء تمتعوا لي في الموسيقى و الغناء و الشطيح و الدربيات و في اطوندوس المدرح ديال يوتوب
8 - من بعيد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:38
هل يجب إعطاء الزكاة لغير المسلمين
انا أتواجد ببلد و لا يجود به عدد كبير من المسلمين
و يوجد فقراء غير مسلمين في حاجة اكثر من المسلمين

المرجو من العارفين الإجابة فقط
9 - ملاحظ الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:39
الزكاة نعم لكل من تجب عليه. و أداء الضريبة لبعض الشركات التي لا تؤديها.
10 - محمد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:39
والله ثم والله لو كان الأغنياء يؤدون فريضة الزكاة تجاه الفقراء لما وجدنا أحدا يتسول بهذا الوطن ، ولما قل المطر ولما كثرت الشكاوي والتسول عير المواقع الاجتماعية ، ومع وباء كورونا هناك شريحة من المجتمع تعاني في صمت بمنازلها، تعيش أسوء أيامها مثل قصة القطة التي أغلق عليها البيت لا هي أطعمتها صاحبتها ولا هي أعطتها حريتها لتبحث عن قوتهاومن موقع هيسبريس أقول لنفسي ولغيري إن الله مع الصابرين ، ولا بد من توجيه الشكر للجهات المختصة التي ستقدم الدعم للمواطنين مع بداية شهر ابريل الجاري. اللهم ارفع عنا البلاء آمين
11 - زكاة الراتب الشهري الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:42
الزّكاة في الرّاتب الشهريّ واجبة إذا بلغ نصاباً، وحال عليه الحَوْل،[١] أمّا من كان عنده راتب شهريّ يَصرِفه ولا يبقى منه شيء إلى نهاية الشهر فإنّه لا يلزمه إخراج زكاة راتبه الشهريّ، إلّا في حالة بلوغ ما يدّخره من الرّاتب نصاباً وأن يمضي عليه حَوْل كامل
ومقدار الزّكاة تكون بمقدار خمسة وعشرين بالمئة، وقد فرّق جماعة بين مقدار الزّكاة في الرواتب، ومقدار الزّكاة في إيرادات المِهن الحرّة، فقالوا إنّها 2.5% في الرواتب
نصاب الزكاة هو قيمة 85 غرام من الذهب. او 595 غرام من الفضة.
الضرائب لا تعتبر بحال من احوال بديلا للزكاة، لان للزكاة شروط كثيرة اقلها النية و مخارجها الشرعية
12 - كريم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:42
لماذا لا تدعو الناس الى التكفل بالفقراء والمحتاجين كل على قدر استطاعته بدل اللجوء الى التفلسف والتستر وراء والدين ,,,اللجوء الى هذه الفتوى ستكون ذريعة للاغنياء للحجم عن تقديم الصدقة للمحتاجين خاصة الذين بقي لهم على الحول اكثر من شهرين , اما القول بان التبرع الى صندوق كورونا هو صدقة لجميع المحتاجين في المغرب فهذا صحيح ولكننا قرأنا بالامس فقط خبرا بان الاطباء الخواص طلبوا من رئيس الحكومة الاستفادة من هذا الصندوق حتى لا يتعرضوا للافلاس
13 - بنكبور الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:46
جزاكم الله الف خير استاذنا و فقيهنا الجليل ؛ و اكثر من امثالكم؛ اجتهاد و اقتراخ في محله خصوصا في هذه ااظروف
14 - الصراحة على عين ميكا الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:47
هناك في البنوك من الأموال لو أخرجت الزكاة عليها كل سنة لما بقي فقير في المغرب ودعوة موجها إليهم. وخير الكلام كلام الله في قرآن عضيم
وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلا يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ۝ يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنُوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ هَذَا مَا كَنَزْتُمْ لِأَنفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنتُمْ تَكْنِزُونَ
15 - سعيد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:47
هاته التفاتة ايجابية من ديننا الحنيف.واين هي التفاتة وزارة الاوقاف ياحسرة مع انها سيادية.
16 - حميد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:48
الصلح مع الله
الرجوع الى الله والاستغفار
وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي (البقرة
اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُم مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ ۖ وَإِن تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِيرٍ هود
وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ هود
وَاسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ ۚ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ هود
اعْبُدُوا اللَّهَ وَاتَّقُوهُ وَأَطِيعُونِ يَغْفِرْ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرْكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى سورة نوح
اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا سورة نوح
17 - نورد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:49
أولا أين ميزانية وزارة الأوقاف فين كتمشي واش من زكاة تتخرج ٠ناس معدها ماتعطي نص شعب بارك من الخدمة ٠دائما تبحتون إخراج الأموال من المواطنين بأي طريقة ٠٠٠راه صندوق كورونا عمر ٠٠٠٠٠٠
18 - جميل الأمزون الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:53
لو كان الناس يخرجون زكاة مالهم ما بقي فقير في المغرب،لكن حب المال ،الابتعاد عن التعاليم و تعويضها بالضرائب جعل الأغنياء يختبؤون وراء ما يخرجون. الضرائب تدفع للدولة ولا تصل للفقير خصوصا في المغرب.في بلدان أخرى تخصص الدولة دخلاً للمحتاجين من هذه الضرائب وتتكفل بالدواء والتمريض.أما في المغرب الحبيب فإن لم يكن لك عمل فمن الأفضل أن تسمح لهم في هذا البلد، وإلا ستموت جوعا وإن لم تمت جوعا تموت مدلة.
19 - رشيد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:54
اسي مصطفى راه الخير موجود الحمد لله وصلت مداخيل صندوق كورونا 30 مليار درهم بدون احتساب الهبات الخارجية. تنوزعو بعدا هذه الأموال على مستحقيها من بعد عاد نفتيو في إخراج الزكاة
20 - Zaroual الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:55
الزكاة نوعان زكاة الفطر هي 13 درهم كماقلت تعطي ليرد السائل يوم عيد الفطر
اما النوع الثاني وهو المهم فهي تخرج مرة في السنة وتكون 2.5٪ من مجموع المال اذا كان نقدا
و10٪ من المزروعات البورية
و5٪ من الزراعات السقوية
21 - متطوع في المسيرة الخضراء الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:55
مع احتراماتي للسادة العلماء الأجلاء أعتقد أن من الأفضل بالنسبة للدين سيتوجهون لأداء مناسك الحج هذه السنة حبذا لو تبرعوا بالمبالغ المالية المرصودة لذالك لمساعدة الأرامل واليتامى والمساكين وابن السبيل لكان لهم ذالك أفضل من ألف حجة لأن من رحم من في الأرض يرحمه من في السماء الكل يلتمس رحمة الله تعالى وهاهي بين أيديهم أن وفقهم الله لذالك
22 - نوال الأربعاء 01 أبريل 2020 - 09:58
نعم الزكاة واجبة ولو أعطية للفقراء لما كان الفقر فلنبدأ بأصحاب المليارات الذين ان اخرجت زكاتهم كانت بالملايين
23 - maroc 2020 الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:00
السلام عليكم،
شيء مضحك حقًا ، هل الأغنياء في المغرب يخرجون الزكاة!!
لو كانو يخرجونها ما وجد فقير في المغرب، وما جفت السماء.
أظن ان العلامة يعرف هذا.
والسلام
24 - السلام عليكم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:00
كيف سيتقبل الناس افكاركم والكثير منكم ينكرون ان هذه الجائحة غضب من الله... والكثير منكم بعد إغلاق المساجد جلسوا في بيوتهم وتركوا الإعلام لأناس لا يقولون حتى جملة ان شاء الله
25 - مواطن صادق الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:01
بسم الله الرحمان الرحيم

(ا تامرون الناس بالبر و تنسون انفسكم افلا تعقلون )

حلل و ناقش

صدق الله العظيم
26 - المخلوف الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:03
كلام سديد ومنطقي.الا اني أرى انه يجب ان تفرض كرها على الاموال المكدسة في حسابات الأغنياء والمترفين بالبنوك.
أليست الضرورات تبيح المحضورات؟
27 - خدوج الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:04
داك صندوق كورونا من حقنا نعرفو فين غتمشي المصاريف ديالو بالتفصيل في إطار الحق في الوصول للمعلومة ، راه 30 مليار درهم هدي ماشي اللعب ، أما السي بنحمزة ، حنا عارفينك كتهضر بالتيليكوموند ، والمسلمين المغاربة عارفين وقتاش ولمن غيعطيو الزكاة وحنا معدناش رجال الكنيسة ولا الأرثودوكس
28 - إلى عبد الرحيم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:04
أخي المغربي يوجد نوعان من الزكاة زكاة الفطر و هي التي تحدث عنها في مقالك و هناك زكاة الأموال وهي التي تحدث عنها العلامة بنحمزة، الوطن في حاجة إلينا و لو بدرهم واحد، حفظ الله كافة بلدان المسلمين
29 - marocaine الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:07
comme c'est homme il ne revient de rien de nouveau ils monte toujours sur les malheurs des sociétés aujourd'hui le monde a besoin des sciences appliqués toi tu peut allé dormir dans la mosquée par ce que les imams n'ont jamais rien donné a la société chaque fois il nous sort d'une fenêtre ce lui qui veut aider il y à les banques avec toutes transparence merci hespress
30 - هشام متسائل الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:07
سي بنحمزة
اعطينا شي فتوى في هاذوك اللي ما كيخرجو حتى سنتيم ديال الضرائب رغم الملايير المُمَليَرة اللي مكدسينها
31 - ابن المغرب الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:10
حفظك الله ورعاك شيخنا الجليل الأستاذ المتمكن مصطفى بن حمزة لقد درست عليكم في كلية الآداب بوجدة الألفية وعرفت خصالكم الرفيعة وتواضعكم ونزاهتكم هكذا شأن علماء المغرب وشيوخه الأبرار على مر الأزمان وخاصة في فترات المحن التي اجتازها هذا الشعب وخرج منها منتصرا بعون الله والتحام جميع الساكنة وعلى رأسهم الفقهاء والشيوخ الأبرار كثر الله من أمثالكم سيدي وحفظ الله امير المؤمنين وحامى حمى الملة والدين صاحب الجلالة محمد السادس المؤيد بالله
32 - ZakariaJ الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:13
العديد منا لا يدري مالزكاة، كما ظهر في تعليق Abderahim رقم 6.
المقصود بالزكاة ليست زكاة الفطر، التي تكون أثناء عيد الفطر بعد رمظان بل المقصود بها زكاة المال.
الرجاء هنا أن تسألو رجال الدين او تبحثو عن رجال الدين الموثوقين فالأنترنيت أو مساجدكم للتعرف عن معناها.
لا أريد أن اتطفل هنا و أتحدث عن أشياء من إختصاص الفقهاء، لكن لابأس أن أدكر انها نسبة تخرج عن مال (أيضا بهائم و غير ذالك--- الرجوع هنا لأصحاب الفقه) مرا عليه الحول (سنة هجرية).
33 - لوسيور الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:14
عندما تسمع ان ارباب العيادات الطبية ومدارس حرة يطالبون بنصيبهم من صندوق كرونا غفاعلم ان الفقير المعدم حظه من كل هذه الثرثرة هي 800 درهم..
هناك موظفون عليهم ديون كثيرة لن يجدوا عن يقين مالا لشراء الدواء...كان على الاقل تجميد اقتطاع الديون لمدة شهرين ..لسنا ضد المساهمة
عندما لا يجد موظفا يعاني من امراض مزمنة وليس من مرض واحد مالا لشراء الدواء فيعرض نفسه للموت هل يلزمه يا مفتي ان يساهم في محاربة كرونا ..العبثية في كل شيء..قرارات فوقية منزلة.اين النقابات هل استشارت مع المرضى في قطاع الوظيفة العمومية..فالله تعالى وهو ارحم الرحمين اسقط فروضا دينية على المريض.
سيكتب التاريخ انه في زمن كرونا مرضى السكري والقلب والكلى حرموا من الدواء وهم اهل بالمساعدة
34 - مومو الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:17
هل صندوق مواجهة كورونا مخصص للفقراء فقط، أم هو مخصص لدعم الاقتصاد ككل في هذا الزمن الصعب؟ لا أحد ينكر أهمية دعم الشركات في هذه الظرفية الصعبة التي نمر بها، بعض الشركات مهددة بالإفلاس و مساعدتها على النجاة يكون فيه حفاظ على أجور العمال و على حيوية الاقتصاد ككل على المدى المتوسط و البعيد، و لا ينكر أحد أهمية ذلك، بل يجب علينا جميعا أن نساهم في هذا الصندوق بقدر استطاعتنا.
لكن يصح إخراج الزكاة لحالات محددة شرعا فقط، و لا أظن أنه يصح إخراجها لإنقاذ الشركات من الإفلاس، خاصة و أن أصحابها حتى و إن أفلسوا، تكون لهم أموال تكفيهم الفقر.
أتمنى أن يقوم المجلس العلمي بإنشاء صندوق وطني للزكاة في هذا الوقت الصعب، يتكلف بإنفاقها على الفقراء و الأسر التي فقدت مدخولها بشكل يتفق مع أحكام الشرع ليساهم المغاربة بأموال زكاتهم فيه.
35 - الزكاة الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:19
لو كان الاغنياء يخرجون زكاتهم كل عام لما جائتنا لالا جايحة وفرضت عليهم تمويل الصندوق خوفا على صحتهم ولما اصبح المغرب بلا فقراء ولا بلطاجيين.
36 - docteur khaoulani الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:24
est ce possible vers la caisse crée pour la lutte contre le covid? Quelcun pourra me repondre?
37 - غيور الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:24
كلام في الصميم نحن لا ننكر أن المغاربة متعاونين فيما بينهم الغني يساعد االفقير وهذا موروث من قديم الزمان ولكن متى تتحمل الدولة مسؤولياتها أمام الفئة الهشة جميع الدول تعمل ألف حساب وتأخذ بيد ضعفائها إلا دولتنا الحبيبة ترى دائما العام زين ولا ينقص شعبها أي شيئ.
38 - محمد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:32
الى صاحب التعليق 25
المغاربة ليسوا في حاجة إلى ما ذكر في
تعليقك . جزاك الله اسحب هذا التعليق
والمغاربة من سماتهم مساعدة بعضهم
وخاصة في أوقات الازمات
39 - زكاة حقيقية الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:37
خرجو زكاة ديال فوسفاط وصيد بحري ومقاطع ثروات تكفي شعب كله
40 - مصطفى أزعوم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:37
نظرا لما يقع على الأرض يبقى هذا الكلام مقبول لكن القاعدة في الإقتصاد الإسلامي تقول : كل فرد حسب عمله وحاجته بمعنى أن العمل أساس التملك لكن إذا المواطن ما حصل عليه بجهده لم يسد ضروريات الحياة فالدولة من واحبها أداء الباقي . باختصار قرأت الإقتصاد الإسلامي لكنني لا أجد في الواقع سوى غياب العدالة الاجتماعية ويتحمل ذلك المواطن والدولة فمثلا يجد مغربيا يذهب للحج وأمه تطلب المعونة للناس على أرصف الشوارع .
41 - فارس بلا جواد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:39
ياريت يخروجها غير صحاب الملايير وصحاب الملايين ديال هدا البلاد وهدوك الي كل شوية يمشو العمرة والحج والله تا يولي المغرب بخير وعلى خير
42 - hamidd34 الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:41
على المؤمنين ممن كانت لهم نية الحج أو العمرة، و رصدوا له ميزانية من أموالهم، ألا يرجعوا تلك الأموال لخزائنهم، وأن يتصرفوا فيها بما يساعد المحتاجين من جيرانهم أو أقربائهم أو معارفهم. فستة أو سبعة ملايين يصرفها كل حاج في محيطه ستخفف من أزمة الكثير من الناس.
و يستحسن لمن سيقوم بهذه البادرة أن يعلنها على الناس، و يشهدهم على حسن صنيعه، و سيحسب كل من قام بذلك كمن حج فعلا، فيزكي بذلك ماله، و يشجع الاخرين على أن يحدوا حدوه.
إذ الأعمال بالنيات، و لكل امرئ ما نوى.
43 - Ingenieur الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:44
الدولة راه كتحلب العمال بالضريبة IGR التيهي من 30% حتى 40% من الدخل الشهري فين كيمشي هدشي
44 - Anouar الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:46
انا اتفق مع الشيخ فشرعا يجوووز تسبيق اخراج الزكاة لااااكن الزكاة تمنح ل الاشخاص و ليس ل المؤسسات أعطوا الزكاة ل المحتاجبن الذين تركتهم الدولة في آخر قائمة الانتضار من اليد الى اليد
45 - ابو آية الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:50
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، هذا الشيخ ما شاء الله عليه يوظف علمه الشرعي تبعا للظروف والواقع المعاش ، ،او ما يسمى بفقه الواقع ،حفظه الله من كل سوء، وبالنسبة لمن يخالفونه الرأي بدعوى وجود الصندوق الذي خصص لهذا الغرض ،فإني أقول وهذا رأيي الشخصي ،أن إحداث الصندوق الذي تم على سبيل التبرع ،لا يغني عن إخراج الزكاة التي هي فرض و واجب.
46 - مسكين الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:55
كلام في الصميم من السيد بنحمزة الفقيه حفظه ألله إنها فرصة لإخراج الزكاة بكل أنواعها :الأنعام. عروض التجارة. الأموال. الحرث والفلاحة....مع إعطاء الاسبقية لتجهيز المستشفيات بما يلزم من مواد النظافة والتعقيم وأجهزة طبية وكاميرات المراقبة وتوسعة البنايات وتشجيع الأطباء والممرضين وباقي الاطر الطبية وشبه الطبية
47 - ملاحظ الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:57
اقترح ان يستمر هذا الصندوق عندما ان شاء الله ننتصر بعون الله على كوفيد-19. وان يتم تغيير اسمه لصندوق الزكاة بالمغرب، ويخصص لدعم المحتاجين والايتام وتخصيص جزء من ميزانيته لبناء المشاريع الكبرى، السكة الحديدية بين أكادير ومراكش، واكادير والعيون مستقبلا. ثم من مكناس لَورزازات... وان يبقى مفتوحا طيلة السنة لمن أراد أن يساهم فيه في الداخل والخارج...
48 - Imane الأربعاء 01 أبريل 2020 - 10:59
صحيح ولا ريب في ذلك
ولكن في المقربين أولى
عائلة أو جيران أو ...أو
الله أعلم إلى غاية متى سيضل هذا الفيروس يحوم بالأرض ؟؟؟؟
الله يحفظ عباده
49 - عبدو الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:00
فكرة وزارة الأوقاف والشؤون الدينية لها من الإمكانيات المالية ما يجعلها تستطيع الإنفاق على المعوزين والمحتاجين في كل مسجد تكون لجنة من الامام و القائد بحكم معرفته لمن تجب المساعدة وهكذا تقدم حصص من المال حسب الأسرة و مكوناتها وهذا واجب ملقى على الدولة
50 - من خارج المملكة الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:02
آه ثم آه لو لم نضيع أموال المهرجانات التافهة و موازين لقضينا على الفقر و لساعدنا كل إفريقيا السوداء ومن هنا يضرب لنا المثل و يضرب لنا ألف حساب أين أنتم أيها المغنيون و أين هي اغانيكم التافهة !!
51 - لله درك يا ابن حمزة الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:10
استحضر ذ ابن حمزة البعد المقاصدي لركن الزكاة. فكان موفقا في دعوته هاته * والأصناف الثمانية الذين تحل لهم الزكاة واضحة في الآية* لكن هيهات، كيف ستقنع أناسا لا يفقهون شيئا في علاقة النص بالواقع، المراد الإلهي والفهم البشري. بعض المعلقين كرقم 6 لا يميزون بين زكاة الفطر والزكوات الأخرى؛ الأموال الركاز الماشية.... المهم يا سادة, بلدنا يعيش حالة خاصة ينبغي أن نتآزر ونتعاون .....شكرا
52 - مواطن2 الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:11
مما لا شك فيه ان الاسلام دين اليسر ...دين المرونة....دين المعاملة الحسنة . دين التضامن ...دين المودة.صفات لا حصر لها.وفي مثل الحالة التي يعيشها العالم ومن ضمنه المغرب ليست هناك اية قيود للتضامن وانقاذ كل من توقفت عجلة عمله واصبح بدون دخل يكفيه حاجيات اسرته.في المرحلة الحالكة التي نمر بها جميعا هناك آلاف المرضى قبل حلول الوباء.هناك آلاف المحتاجين...وللاسف لا يجدون من يعينهم .باضافة الوباء ستتازم وضعيتهم الى الاسوأ.هنا يتدخل الاسلام بكل قوة.هنا يتدخل مدى التدين.الاستاذ تعرض لامر مهم جدا واوفى في شرحه.وعلى كل ميسور ان يقوم بالواجب الديني الذي تمليه تعاليم الاسلام.الزكاة...او الصدقة...او التبرع في اي وقت ...كلها عبارات تؤدي نفس الهدف.في المغرب العدد الكبير من الاثرياء - الله يزيدهم من فضله - عليهم ان يتدبروا في الآيات القرآنية ويهبواجميعا و بدون تردد لمساعدة الفقراء.وهنيئا لهم اذا صنعوا.
53 - النقشبندي الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:18
الصدقة/الإحسان/الزكاة / المغاربة مجبولين عليها بالفطرة إذن فما الحاجة للركوب على الموجة لمزيد من التسويق للإسم أكثر من الفكرة؟! فالدين لله والعمل للإنسان !
54 - منير الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:33
وزارة الأوقاف تخرج الزكاة.
. وزارة المالية توقف les primes أو تخرجها زكاة
الوزارات الغنية فالمغرب تخرج الزكاة على المخصوصين..
55 - le confinement الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:37
le confinement imposé toute la journée empêche le déplacement entre rabat et témara ,témara où se trouve ,une pauvre famille ,4 enfants et leur mere sont privés de sadaka,au moins permettre un déplacement de 2 heures chaque jour pour leur apporter des aides
56 - كريم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:47
انشاء صندوق الزكاة يعني حرمان الفقراء من حقهم فكيف ستصل اليهم ونحن نعلم ان الكثير من المحتاجين يستحون من طلب المساعدة ولكن في حالتها الحالية الناس تعرف بضها البعض من الاقارب والجيران والمعارف من الاغنياء لا يوجد في عائلته او معارفه فقيرا وفي كل حي الناس تعرف من هو المحتاج أما ان تم انشاء صندوق للزكاة فهذا معناه ان الزكاه ستذهب في اتجاهات مختلفة والعملية تمت تجربتها في الجزائر واعطت نتائج سلبية للغاية حيث لم توزع على الفقراء بل تم استثمارها في مشاريع اقتصادية لتشغيل الشباب وهكذا عندما علمت الناس امتنعوا عن دفع زكاتهم للصندوق بل تقديمها مباشرة للمحتاجين وهي في واقع الامر ان تم انشاء مثل هذا الصندوق فان الدولة تستغله مباشرة وان كان ولابد فيجب علة المؤسسات الاقتصادية العامة والخاصة اخراج الزكاة زصبها في هذا الصندوق
57 - ملاحظ وجدي الأربعاء 01 أبريل 2020 - 11:58
وا قولو له يبدأ هو يقال انه من اثرياء المدينة.
58 - Fellah الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:04
Il me semble que Feu Hassan II pensait رحمه الله، à créer une caisse pour collecter Zakat elmaal...

Il serait une très bonne chose de relancer ce projet et structurer la distribution de Zakat elmaal...
Certains citoyens ne savent pas à qui la donner...
59 - طنجاوي الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:11
علاش نعطيوها ليهم داك صندوق لي واكلينو الشفارة لي مكيرحموش درويش لي شعلو العافية فكولشي دول كتعاون الشعب ديالها ماشي جلس فدارك ودوك الاشهارات الفارغين
60 - مسمون الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:17
حسابات خاطئة
بما ان الوباء يستمر شهور يجب ان يعتمد المواطن بما فهم الأغنياء على المشاركة في مساعدة الفقرا ء
تأجيل الزكاة إلى حينها لكي تكون مساعدة الفقراء مستمرة اللهم قطرة قطرة احسن من سيل وينقطع
61 - خدوج الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:18
السي بن حمزة باختصار باغي ابان بكلام مكرر فهاد الظروف ، الفقهاء ما عمر كان ليهم دور ، حتى الدور الدعوي فشلو فيه ولك أن تنظر لتردي الأخلاق والدين ولا سلعة وتجارة قليل لي كيتدين لله ، نتا براسك موظف بالدين ورسمت لك الحدود ولا تقول من دينك غير ما يرضي الناس اللي عندهم التيلي كوموند. اتحكمو
62 - طارق الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:37
المساعدات الأوروبية والأمريكية واليابانية وطنية ووووووو وبالملاييير مابنيتو بيهوم مستشفيات متقدمة ماشريتو الأجهزة ماعاونتو الفقراء وكلشي من ظهر الشعب وبزاااااف والزكاة للفقراء الدين نعرفهم.
63 - نجاة الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:47
لايجوز اعطاء الزكاة لغير المسلمين . لانها عبادة توقيفية خاصة بالمسلمين بعضهم لبعض ..بخلاف الهدايا او الصدقات فيمكن للمسلم أن يعطي من ماله لغير المسلمين وخصوصا اذا قصد دعوتهم للاسلام واراد ان يظهر رحمة المسلمين..وادعوك للمزيد من الإطلاع في كتب الفقه..و الله الموفق
64 - Aboulyasm الأربعاء 01 أبريل 2020 - 12:53
جزاك الله خيرا السيد بنحمزة،يلزمنا اشخاص من طينتك و بالجرءة اللتي تتحلى بها،هنا بالمغرب كما في باقي الدول الاسلامية.
65 - connaitre les biens الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:02
tant que les avoirs de chaque marocain ne sont pas connus par l"état comme en france,on ne peut savoir les nécessiteux des gens aisés,un exemple simple:Ramed contient des gens tres aisés ,des gens qui gagnent jusquà 300 dh et 1000 dh par jour et ont des appartements loués aux autres,comment peut on avoir confiance pour déposer une aide dans une caisse pour aider ces aisés inscrits à Ramed,
les généreux donnent directement aux pauvres connus et tout le temps sans attendre les moments difficiles,
il faut commencer par connaitre les biens de chaque marocain et ses revenus pour enfin devenir un pays démocratique
66 - Amine الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:18
Cher monsieur tu es entrain de confondre entre zakaat alfitre dont tu parles et celle dont parle lfkih c est pas la même chose
67 - حسوني قدور بن موسى الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:23
يقول المثل الصيني : " لا تعطيني سمكة علمني كيف أصطاد السمك " هل المغاربة مكتوب عليهم الفقر و الحرمان و التعاسة و الشقاء و انتظار الصدقات و الزكاة ؟ هل تعلموا كم عدد صناديق الدولة و الثروات و الأموال التي سرقت من طرف المفسدين في هذه البلاد ؟ و كم عدد الملاييرالتي أنفقت على المهرجانات التافهة و الحفلات الراقصة و لم يجرؤ أي عالم من علماء المغرب على اصدار فتوى التحريم في شأنها و يقول كلمة حق لأنها خسارة و اهدار لمال المسلمين " اليد العليا خير من اليد السفلى" ، كان النّبيُّ صلّى الله عليه وسلّم يُربّي أصحابه رضوان الله عليهم على عزّة النّفس والرّفعة والاستغناء عن النّاس، وعدم طلب الحوائج من أحد، حتى إنّه بايع بعض أصحابه على الاستغناء عن النّاس، أعطوا للمواطنين حقوقهم فسوف سيتغنون عن الصدقات.
68 - Nabil الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:25
Au numéro 6 Abderrahim
Il y a d'autres types de Zakat, il ne parle pas de celle du ramadan.
Par exemple, si tu épargne de l'argent qui dépasse un seuil déterminé pour un an, alors il faut sortir 2.5% de cette somme d'argent.
69 - Zaloufi fatima الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:36
الحمدلله المغرب دولة غنية ......ودليل.... الاستثمارات الخارجية في افريقيا.........ارجاع الأموال المنهوبة.......الان وقت توبة والمغفرة........مادا سوف تفعلون بالاموال التي سرقتموها......ادا وافتكم المنية........سوف تستولي عليها سويسرا وبنما و اسبانيا........ارجعوها الى المغرب ووزعوها على الفقراء......... والله سبحانه وتعالى سوف يعطيكم صحة وشفاء من الأمراض..........
70 - Aboufaris الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:47
الزكاة للفقراء للتخفيف عن الام الفقر والحاجة مكرمة من الله لكن إخراجها يبقى اختياريا وقليلا في هذا العصر رغم أنها ركن من أركان الإسلام يتعين على الميسور أن يقوم م به.
اما فيما يخص شراء الالات التنفس كانت الحكومة خصصت ميزانية مستعجلة لذلك لان الوقت لا يسمح حتى تجمع أموال التبرعات والزكاة لشراء مستلزمات معالجة مرضى جائحة كورونا.
ننتظر أن يفتى في الاموال المنهوبة وأموال المهرجانات والربع الإقتصادي.
71 - ELHASSANE الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:48
je crois vous devez vous renseigner sur la religion avant que vous ne donniez un avis je
72 - عبد الواحد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 13:53
فكرة استباقية وفي الصميم ويجب الالحاح عليها جزاك الله خيرا
73 - احمد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:07
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله يجازيك عنهم بالف خير
آخدا بعين الاعتبار هذه الضروف فاخرجت زكاة هذه السنة الهجرية يوم الاثنين الماضي
الله يتقبل منا ومنكم
74 - محمد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:10
الزكاة من شروطها مرور سنة هجرية فمن له مال فليتصدق فإن اجر الصدقة قد يكون أجزى ولما يأتي الزكاة فليزكي
75 - Y.Oudra الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:18
سنة 1960: يجب إخراج الزكاة وتوزيعها على الفقراء
سنة 2020: يجب إخراج الزكاة وتوزيعها على الفقراء
سنة 2060: يجب إخراج الزكاة وتوزيعها على الفقراء
متى ستكون لدينا سياسة محكمة للقضاء على الفقر كما فعل المسلمون في العصور التي نفتخر بها؟؟
76 - عكاشة . الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:21
كلما تعلق الامر بركن من اركان الاسلام الا ونرى الملحدون يهرولون للتصويت بالسلبي . عادي تاقلمنا معهم في هذا الموقع .
اعود لاقول للناس صبوا الزكاة او جزء منها في هذا الصندوق المخصص لتدبير هذه الجائحة التي اصابت البشرية جمعاء . الله لا يضيع اجر المحسنين . نحن المغاربة معرفون بالتضامن والتازر و حب المساكين اللهم احشرنا معهم يا ارحم الراحمين يا رب العالمين . كلنا فقراء والله هو الغني . اسال الله العلي القدير ان يرفع عنا وعن بلادنا وباقي البلدان المصابة هذا البلاء وتعود الحياة الى طبيعتها بحق بسم الله الرحمان الرحيم وصل اللهم على محمد وال محمد في العالمين انك حميد مجيد .








- عكاشة لخديم .
77 - rahimoun الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:31
نطلب من ولي امرنا محمد السادس باعطاء تعليماته السامية لانقاذ رعاياه بانشاء
" صندوق الزكاة المبارك " هذا هو الحل الصائب لتدبير الازمات ، وهذا هو الوقت الانسب ، والله لا يضيع اجر من الحسنين ، وفقنا الله واياكم لما فيه صلاح البلاد والعباد.
78 - احمد القادري الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:52
جزاك الله كل الخير استادنا كلام في الصميم ينفع به في هده الضرفية .
نسال الله ان تعم هده الفكرة لانها تخدم المواطن والوطن .
79 - ياسين فتاح الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:52
دعوة الاستاد بنحمزة مشكورا في محلها، وهده هي طينة الفقهاء الدين بتابعون الواقع ويعايشون آلام وآمال الناس، وهدا ما يسمى بفقه الواقع او فقه الضرورة، الدي يتكيف مع واقع الحياة الراهنة للمسلمين، لا فقه جامد او فقهاء جامدون، منشغلون بتكفير الناس وتفسيقهم كأنهم مطلعون على النوايا، فالفقيه الحقيقي عالم بقضايا الناس مطلع على همومهم منشغل بأمورهم، باحت عن الحلول، هو فقيه وعالم اجتماع ونفس، مرتبط بالواقع وليس منفصل عنه، وقضايا الوطن نقاش وسجال وأفكار متداولة، وكل اقتراح يقدم خدمة مقبول ومحبب.
80 - الزنقة 23 سيدي قاسم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:55
فل تتصدق الدولة على شعبها بإعفاءه من فواتير الكهرماء و الإنترنيت لعل الله يرفع عنها و عنا البلاء
81 - RALEUR الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:10
6 - Abderrahim
زكاة الحول 2.5٪ يمكن أن تصل الى 6 مليار درهم في السنة، إذا ما أحدثت الدولة صندوقا للزكاة، فسيكون مفيدا لتشغيل الشباب وإعانة الفقراء من خلال مشارع تعود بالنفع لهذا الصندوق علما أن قيمته تزداد كل سنة ب 6 مليار، بمرور 5 سنوات ستسصبح 30 مليار درهم زائد الأرباح٠ لماذا تستهين هكذا وتقلل من قيمة قول العالم٠ لو أعطيت الزكاة للدولة منذ الإستقلال لما وجدت فقيرا واحدا ولا عاطلا في المغرب، ربما أنك تتكلم عن زكاة الفطر٠
82 - bouba الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:14
ils nous faut des savants dans toutes les domaines ex medicines ext .apropos des codes. et consiels .toute est dans le livre sacre le coran.
83 - la vérité الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:39
لم أفهم ردة فعل بعض المعلقين، السيد يتكلم عن الزكات ركن من أركان الإسلام التي فرضت على الميسور، وهم يتحدثون عن صندوق كورونا، والوزراء... وهنا من طالب أن تعطى الزكات من صندوق كورونا. تفقهوا في دينكم وتكلموا بعلم، واجتنبوا الخوض في أمور لا تفهمونها وبدون علم
84 - وجدي الأربعاء 01 أبريل 2020 - 16:07
أن أعيان الجهة أذا أدوا الزكاة للدولة في هذه الظرفية سيستخلصونها أضعافا مضاعفة عقارا وذلك بطحن غابات وأراضي الدولة لأسترجاع أموالهم وبذريعة المراكز الأجتماعية والخير. حتى ذيب ما يعوق لله. الله الوطن الملك
85 - أحمد بها الأربعاء 01 أبريل 2020 - 16:32
يجب على وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية الغنية إنشاء صندوق الزكاة الدائم لمواجهة الفقر والكوارث مثل هذا الوباء الفتاك وغيره .
86 - العكاري الأربعاء 01 أبريل 2020 - 17:23
وزارة الأوقاف والشؤون الدينية أغنى وزارة فبدل أن تعطي نصائح عليها أن تطبق شرع الله أن تعطي ولو القليل للفقراء والمساكين والمحتاجين لكل درجة والأراضي في ملكها استغلالها ببنايات غرف العجزة أو المعاقين بدل إنفاق الملايين في الأضرحة التي تكثر فيها الشعودة ولا تنتج إلا الجهل ودعم بعض المدارس القرآنية والمساجد في القرى والدواوير التي لا حول ولا قوة إلا من بعض المحسنين
87 - مواطن صادق الأربعاء 01 أبريل 2020 - 17:41
مساء الخير

هناك مؤسسات تتهرب من أداء الضرائب لفائدة الوطن

كواجب من واجبات المواطنة الحقة فما بالك بالزكاة

حلل وناقش
عمتم مساء
88 - Ilyas الأربعاء 01 أبريل 2020 - 17:57
بارك الله فيكم شيخنا الفاضل. المغرب يفتخر بعلماء أجلاء مثلكم
89 - Harbas الأربعاء 01 أبريل 2020 - 18:57
غير ما تخلطوناش صندوق كورونافيروس الذي ساهموا فيه الوطنيين الأحرار مشكورين مع جمع الزكاة إلى قدرتي تكلف انت وجمعها لك الاجر .
90 - اشمن الأربعاء 01 أبريل 2020 - 19:07
أين هم المسلمون الذين ينفذون الزكاة والزكاة هي سابقة لرمظان هي ثالثة في اركان الاسلام بعد الشهادتان والصلاة ،الزكاة في الدول الغربية طوروها هي تسحب مباشرة للذي يشتغل كل واحد حسب راتبه الشهري وتوظع في صندوق الدولة ويستفيد منها الذي لاشتغل واليتامى والمرظى والمعاقين الخ.. هم كان عندهم فقر مدقع ولاكن طبقو مااتى به الاسلام وطوروه وهاهي النتيجة الكل عايش ،يجبو ان تعلمو أن الأمطار لها علاقة بالزكاة ،،ولاكن يجب ايظا هاذا الصندوق ان لايكون اموله كثرواة البلاد واموال الشعب يصرف من تحت الطاولة في الانتخابات الأمريكية وماخفي أعظم
91 - Mohamed الأربعاء 01 أبريل 2020 - 19:53
Zakat est 1/40 de la fortune de la personne. Et non pas 7 ou 19 DH, toi tu parles de zakat fitr du Ramadan. L'article parle de la zakat annuelle : 0,25% de la fortune si cette fortune dépasse 25 grammes d'Or . Et ça donne des sommes très importantes si la personne est milliardaire, et c'est imposée en islam
92 - سامنا منكم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 21:11
الزكاة مسالة تخص المؤمننين فقط و لدي عقلي لاخرجها لمن يستحق متى تريد ولاحاجة لي لولي ديني يعلمني ما اؤمن به. اامشكل هو الحكومة اللتي تضيع اموال الشعب مند سنين على فرنسا ووالتسلح و نفقات الحكومييين وبمقابلها اهمال تعليم و طرق و بطالة و صحة. ااحكم لااعطاء اي ضريبة اخرى للدولة تحت مسمى الدين. كفاية 35% ضريبة الدخل و 20% القيمة المضافة...و و و و و....
93 - حسن حسن الخميس 02 أبريل 2020 - 07:05
إضافة لما جاء في المقال:
الزكاة ياخذها الحاكم ويوزعها على الفقراء المسلمين والمحتاجين لها مثل المستشفى أو دور الأيتام أو دفع الضرر عن البلاد ووقتها بعد سنة ويحرم تأخيرها لكن يجوز تقديمها كما شرح الشيخ وهي محددة زمنا وقيمة. أما ما يعطيه الشخص للمقربين أو المحتاجين ولو كانوا غير مسلمين من الذين لا يقاتلون المسلمين فهو صدقة وليست محددة بزمن أو قيمة.
94 - jakane الخميس 02 أبريل 2020 - 16:05
المجتمعات المتحضرة تؤدي عن البطالة وتبحث لمن يعيشونها عن شغل يناسب قدراتهم. بدل الكلام الفارغ وهرج المساعدات الفوضوية التي نعيشها كلما تٲزم الوضع.
95 - الدكتور عبد الغاني بوشوار الخميس 02 أبريل 2020 - 19:02
ما معنى الضرائب وهي تفوق ما توجبه الزكاة؟ أنسميها الزكوات مجتمعة؟
96 - ابو صلاح الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:06
الى صاحب التعليق 94....بعد التحية اظن ات تعليقك خارج الموضوع وخارج الزمن....الشيخ تكلم من وجهة دينية بحتة وحث المؤمنين على تسريع اخراج الزكاة لمساعدة المحتاجين...اما البطالة وما يدور في فلكها فعليك ان تتوجه للمسؤولين كي يبحثوا عن حلول لها...يظهر ان صاحبنا جكان عنده حقد غير مبرر لرجال الدين.
المجموع: 96 | عرض: 1 - 96

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.