24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  3. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  4. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  5. أقصبي يُعدد "فرص كورونا" .. حلول واقعية واستقلالية اقتصادية (5.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | "بيانات فوق القانون" .. مصدر أمني يرد على جماعة العدل والإحسان

"بيانات فوق القانون" .. مصدر أمني يرد على جماعة العدل والإحسان

"بيانات فوق القانون" .. مصدر أمني يرد على جماعة العدل والإحسان

أبدى مصدر أمني رفضه واستغرابه مما وصفها "بيانات فوق القانون" التي أصدرتها جماعة العدل والإحسان في أعقاب توقيف نجل أمينها العام محمد عبادي على خلفية الاشتباه في تورطه في قضية خلاف مع القانون، وهي البيانات التي اعتبرها تحاول "التقعيد لاجتهادات وسوابق قضائية خطيرة ترتكز على التمييز بين الأشخاص الخاضعين للقانون بحسب انتماءاتهم العقدية أو سلالتهم العائلية".

وشدد المصدر الأمني على أن المبادئ العامة للقانون واضحة، والمقتضيات الدستورية بشأن المساواة أمام التشريعات ذات الصلة جلّية، لا تقبل التخصيص ولا التجزئة ولا الاستثناء، إلا ما نص عليه القانون صراحة، كأن يتعلق الأمر مثلا بقواعد الاختصاص الاستثنائية، أو الأعذار القانونية الشخصية التي تنصرف إلى بعض الخاضعين للقانون.

وجوابا على بيان الأمانة العامة للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان التي وصفت اعتقال نجل أمينها العام بـ"التعسفي"، أوضح المصدر الأمني أن هذا البيان يستدعي ملاحظات عديدة في الشكل والجوهر تجعله مشوبا بالتجاوز الاصطلاحي، معيبا في التقعيد القانوني، ومطبوعا بانزلاقات أخلاقية وقانونية جمّة؛ إذ لا يمكن الحديث في هذه الفترة من مراحل الدعوى العمومية، أي مرحلة البحث التمهيدي، عن إجراء "الاعتقال"، الذي هو من اختصاص النيابة العامة وقاضي التحقيق كلّما كان تدبيرا إجرائيا، ومن اختصاص قاضي الحكم عندما يكون عقوبة.

وتأسيسا على ذلك، يستطرد المصدر الأمني، فوصف توقيف نجل أمين عام الجماعة بـ"الاعتقال التعسفي" هو استباق لمجريات البحث، لأن الشرطة القضائية تضبط وتوقف وتودع تحت الحراسة النظرية ولا تعتقل بالمدلول القانوني للكلمة، وهذا الخلط إما أنه ناتج عن جهل بالمقتضيات القانونية، أو أنه استشراف لما بعد الإحالة على النيابة العامة، وفي كلتا الحالتين فهذا الوصف يبقى غير سليم من الناحية القانونية، ويختزل نبرة وحمولات مرفوضة تشريعا وفقها وقضاءً.

وأردف ذات المصدر أن بيان جماعة العدل والإحسان استعمل عبارات تحتمل الكثير من المعاني، وهو استعمال عمدي مقصود يروم خلق بعض اللبس عند الرأي العام، مستشهدا في معرض حديثه بعبارات من قبيل "أقدمت السلطات الأمنية على اعتقال..."، وهي العبارة التي تحاول الالتفاف عمدا على الجانب القضائي والقانوني لواقعة التوقيف التي باشرها ضباط الشرطة القضائية بأمر من النيابة العامة المشرفة على البحث.

المصلحة الغائية نفسها راهن عليها بيان الجماعة عندما استعمل عبارة " احتجاز"، والحال أن الأمر يتعلق بـ"إيداع تحت الحراسة النظرية في مرفق عام شرطي لا يبعد عن منزل عائلة الموقوف سوى بمئات الأمتار، ولمن يعرف مدينة سلا يدرك ذلك جيدا".

كما أن إدراج الجماعة لجملة اعتراضية في غرّة البيان، تتحدث عن واقعة التوقيف "بعد دخول وقت حظر التجول"، قد يستشف منها ظاهريا بأن الأمر يتعلق بإطناب أو حشو لغوي، لكن الجماعة كانت تُمعن في محاولة استدراج عينة من القراء إلى غلط عمدي متعدي القصد، تزعم من ورائه أن التوقيف كان مشوبا بعدم الشرعية، بدعوى أنه وقع في وقت خارج ساعات التجول المسموح بها استثناءً في حالة الطوارئ الصحية، والتي لا علاقة لها نهائيا بإجراءات الضبط والتوقيف المحددة في قانون المسطرة الجنائية، يؤكد المصدر الأمني.

وعلاوة على ما اعتبرها انزلاقات مفاهيمية، تابع المصدر الأمني تعقيبه على بيان جماعة العدل والإحسان بأن الحديث عن "الاعتقال المروع" هو ضرب من الكذب المرفوض أخلاقيا، إلا إذا كان هناك من يعتبره من ضروب الكذب الحلال المزعومة، موضحا أن واقعة التوقيف باشرها ثلاثة ضباط للشرطة القضائية تحت إشراف رئيسهم الإداري، وأنهم اقتصروا على دق الباب ومطالبة الشخص الذي هو في وضعية خلاف مع القانون بمرافقتهم بعد الإدلاء بصفتهم وما يثبتها، دون أية تجليات أو تمظهرات "للترويع المفترى عليه".

كما أردف المصدر ذاته أنه "تم إشعار العائلة في شخص والد المشتبه فيه بموجبات التوقيف، وهي مسألة موثقة في محضر قانوني، كما أنه استفاد أيضا من حقه في الاتصال بمحاميين اثنين في ظروف تكفل سرية المقابلة"، لكنه نفى في المقابل أن يكون قد تم "إشعار جماعة العدل والإحسان بأسباب التوقيف، لأن القانون لا يفرض على ضباط الشرطة القضائية إشعار القبيلة وأهل العترة والجماعات والمنظمات بأسباب التوقيف، إلا ما نص عليه القانون صراحة بالنسبة لذوي الصفة، مثل مؤسسة النقيب بالنسبة لأعضاء هيئة الدفاع...الخ".

وفي سياق متصل، أكد المصدر الأمني أن حديث بيان جماعة العدل والإحسان عن" تسريبات من مصادر أمنية" هي اتهامات مجهضة تفتقر للإثبات القانوني، وهي أيضا محاولات مفضوحة لإلباس قضية زجرية لُبوسا سياسيا، وخلق انطباع زائف لدى الرأي العام مؤداه أن الضابطة القضائية قامت بتسريب التهم الموجهة للمشتبه فيه.

وجوابا على ذلك، شدد المصدر ذاته على أن جسم الجريمة مكشوف في وسائط الإعلام البديل ودعامات الفضاء الأزرق، ولا تحتاج لمن يسربها، لأن المشتبه فيه نشر جريمته في العالم الافتراضي، وكل من له ثقافة قانونية ولو بسيطة يستطيع أن يتوسم كل تلك الأفعال التي ارتكبها الشخص الذي هو موضوع البحث.

وإمعانا في شرح هذه النقطة، أضاف المصدر الأمني أن محرر بيان الجماعة سقط في زلات قانونية، ربما عن جهل لا عن قصد، لأن الحديث عن "تسريبات التهم وأسباب الاعتقال والمتابعات" لا يستقيم في مرحلة البحث التمهيدي، لأن ضباط الشرطة القضائية يقتصر دورهم على التثبت من الجرائم وتوقيف مرتكبيها وجمع الأدلة بشأنها، بيد أن المتابعات تحركها النيابات العامة، كما أن التكييف القانوني للأفعال هو من اختصاص سلطة الادعاء وقاضي التحقيق، ويبقى لقضاة الحكم الكلمة الفصل لأنهم أسياد تكييفهم كما يقول فقهاء القانون.

وعطفا على ذلك، يتابع المصدر الأمني، فإن الحديث عن تسريب الأسباب القانونية للاعتقال من طرف الشرطة القضائية، والزعم بأن هذه المتابعة تستهدف الجماعة، هو ضرب من التكهن والتنجيم واستشراف الآتي، أو أنه إمعان في إعطاء القضية منطلقات سياسية لتكون لها بالتبعية والنتيجة مخرجات سياسية حسب مقاصد من كتب البيان.

وختم المصدر الأمني تصريحه بأنه حرص خلال تعقيبه على بيان الجماعة بأن لا يثير اسم المشتبه فيه، ولا طبيعة الأفعال المنسوبة له، ولا مجريات البحث التمهيدي، احتراما منه لسرية البحث الجنائي، وتوطيدا منه لحقوق الأشخاص الخاضعين للقانون، أيا كانت صفتهم أو هويتهم، متسائلا: "كيف للجماعة التي تناصر نجل أمينها العام أن تقوم بالتشهير باسم الموقوف في عدة مناسبات في بيانها، وهي التي تزعم أنها ضد التسريبات المزعومة؟".

كما تساءل المصدر ذاته: "كيف التأمت الأمانة العامة لإصدار هذا البيان في وقت تفرض فيه حالة الطوارئ عدم التجمع وتقتضي فيه تدابير الوقاية عدم التئام أكثر من شخص في مكان واحد؟ ربما هو الإمعان الممنهج في رفض الخضوع للقانون الوطني هو الذي خلق هذا الاستثناء الذي يسمح بالتجمع والالتئام؟".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (101)

1 - محمد نعمان السبت 04 أبريل 2020 - 16:53
جماعة على أنفسهم، لسنا بحاجة لهم ولا لغيرهم ليعلمونا أمور ديننا.
2 - المصطفى السبت 04 أبريل 2020 - 16:55
رد رائع من ادارة الامن بالحجج والقوانين الدامغة باسلوب راقي ابطل نفاق الجماعة
3 - atlas السبت 04 أبريل 2020 - 16:57
هاد الجماعة عارفين القانون بزاف بينين اكونو بحال العدالة والتنمية...
4 - Berrechid السبت 04 أبريل 2020 - 16:58
طاحت الصومعة علق الحجام .....الأحرى التركيز عاى رفع معدل التحليلات يا سادة
5 - said السبت 04 أبريل 2020 - 17:01
chaque membre de cette secte retrograde et enfermèe n'est plus ni moins que tout les marocains qui transgressent les lois en vigueur actuellement et doivent etres punis, donc evitez nous vos conneries et blablabla sterile, si vous avez quelque chose du bien a faire pour le pays faites le sinon taisez vous
6 - ben lebsir ahmed السبت 04 أبريل 2020 - 17:03
للاسف هده الجماعة الهم الوحيد لها في الحياة والدين هي السلطة دائما تستغل مصائب او الكواريت او جفاف او شيئ ما لفتح الافواه منهجها سلطوي فقط تريد السلطة تؤمن بنضام وتجربة الخوميني في ايران هده الجماعة للاسف لاتولي اهمية للوطن او المواطين او الشعب انما نشر البلبلة والفوضى لتحقق هدفها السلطوي لا علاقة بالدين ابدا كل الجمعات التي مرت على العالم لم تعطي للاسلام الا تدمرا وفتنة للاسف بل هناك اناس عاديين دخل الاف الناس للاسلام على اياديهم لانهم ونيتهم كانت للله والدين وليس السلطة للاسف للاسف لابد من شبابنا التعقل واستخدام العقل ليس العاطفة لمعرفة الحقيقة والنجاح
7 - جماعة !! السبت 04 أبريل 2020 - 17:03
اذا كانت هذه الجماعة معروفة لدى عامة الناس بالكذب على الله ورسوله وعلى المﻻئكة والموتى فمن يصدق كﻻمه !! ما على المسؤولين اﻻ تشميع افواههم والسنتهم ، الناس في ابتﻻءات ومصائب !! وهم في ضﻻلتهم مستمرون.
8 - ايمداحن الحسن السبت 04 أبريل 2020 - 17:04
بكل صراحة هذه الجماعة يجب التعامل معها بكل صرامة لانها تريد جر البلاد الى متاهات في وقت تمر الامة باوضاع عصيبة. ...ما شاء الله استغلال الدين من اجل تحقيق اهداف سياسية...الضرب بيد من حديد على كل من يحاول زعزعة الاوضاع.
9 - العلمي البوشيخي السبت 04 أبريل 2020 - 17:06
لا يسعني إلا أن أعبر عن تنويهي باللغة القانونية المتمكنة التي صيغ بها التعقيب على البيان، بما في ذلك ضبط الإطار المفاهيمي، وكذا توضيح الجوانب الإجرائية علاقة بالأفعال الجرمية المقترفة.
10 - مواطن السبت 04 أبريل 2020 - 17:07
أصبحت حرية التعبير جريمة في بلادنا فكل من عبر عن عدم اتفاقه بما تقوم به السلطات فهو ضد القانون.
الامر اصبح يتكرر مع الصحفيين والنقابيين والمعارضين كل من عبر عن موقفه الا وكان مصيره تلفيق التهم وتحوير القوانين لادخال الناس الى السجن. خروقات بالجملة لكرامة المواطن ولحقوق الانسان.
11 - بنيعقوب السبت 04 أبريل 2020 - 17:08
الولاء والطاعة للعرش العلوي المجيد ولأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس ،أما غير ذلك فهو مجرد فتنة.
انشري هسبريس
12 - عابر سبيل السبت 04 أبريل 2020 - 17:08
فاش كنت تنقرا في سينكيام و هاد شي ليه كثر من 14 عام كانوا معايا واحد جوج دراري مع العدل و الإحسان مكنتش عارفهم لحتى من بعد فاش ݣالوا ليا نعود نحضر معاهم الجلسات، و ليا تنحضر الجلسات و تنديرو دروس دينية فالحقيقة كانت مزيانة و عرفت شحال من حاجة معاهم لحتى لواحد نهار بعد 3 أو أربع أشهر جابو لينا واحد لكتاب ديال العدل و الإحسان إيلا مخانتنيش الذاكرة كان سميتو الخلافة على المنهاج النبوي، كانت هاديك هي آخر جلسة درت معاهم، هاد الجماعة تتدخل ليك بالدين و من بعد تيحاولو يغسلو ليك الدماغ ديالك. و المنتسبين دياولها الأغلبية داخل غير على قبل المصلحة ديالو، هي ماشي جماعة دينية فالحقيقة غير النفاق و تيستغلو الدين باش يوصلو السلطة أو على الأقل هكذا يقنعون الخرفان التي تتبعهم.
13 - يحي السبت 04 أبريل 2020 - 17:09
هذه الجماعة وان كان المسؤولون في البلاد يغضون الطرف على كثير من تصرفاتها نظرا لمن يدعمها فإنها يمكن توظيفها في بعض الأمور كورقة ضغط
14 - Hamza السبت 04 أبريل 2020 - 17:10
في هذه الفترة العصيبة التس تتضافر فيها كل مكونات الدولة من اجل مكافحة الجائحة يخرج علينا من يتهمها بالدكتاتورية ووو جماعة الخزعبلات و الخرافة تكونو في بيوتكم مانفعتو بلادكم بوالو فعلى الاقل دعوها تقوم بعملها دون تشويش الله يهديكم
15 - omar us السبت 04 أبريل 2020 - 17:10
باراكا يا جماعة ما تصيدو في الماء العكر. البلاد في ظرف حرج قد يأتي على الأخضر و اليابس. الى بغيتو الخير لهاد البلاد على الأقل طلبو من اعضاءكم و ما أكثرهم يتطوعو و يمشيو بطريقة منتظمة يعطيو الدم لإنقاذ المصابين لان هناك خصاص كبير. خمموا ولو لمرة وحدة في مصلحة الوطن عوض الجماعة
16 - fahsi السبت 04 أبريل 2020 - 17:10
الجماعة راها خرجات عن الجماعة، وخروجها بهذه البيانات يدل على أن هذه لجماعة تتعامل بالعواطف عوض استعمال العقل. وسبق أن قلت في إحدى التعليقات أن المجهود الذي إستعمله الشيخ في تربية إبنه ذهب مع الريح. فلا أحد فوق القانون.
القانون يسري على الجميع.
17 - ولد حميدو السبت 04 أبريل 2020 - 17:10
فقط اريد ان اعرف
مدونون قدموا اعتدارات هم و عاءلاتهم و رغم دلك تم سجن بعضهم
اما من وصف الدولة بالارهابية لم يعترف حتى باخطاءه و زايدينها بالفهامات و حتى الكفالة لم يدفعها
هل هناك امور غامضة لا نفهمها
18 - عبد الحق السبت 04 أبريل 2020 - 17:11
بعيدا عن إعتقال فلان بن فلان الفلاني و إبن.....

بعد قراءاتي المنشور مرتين متتاليتين للحظة الأولى تبين لي أن القانون لا وجود له على أرض الواقع و لا أحدا يمكن أن يجادل في دالك باختصار لو كان القانون يطبق على الجميع من أعلى سلطة في البلاد الى.....

لكان المغرب من أحسن الدول على الصعيد العربي و الافريقي و لما لا الأوربي كدالك
لكن مع كامل الأسف الشديد مجرد شطحات وووو
عندما يريد المخزن ترويض شخص ما مهما كان ينتمي إلى جماعة أو حزب أو لا منتمي مجرد يقول كلمة حق تكون التهم جاهزة ووووو
19 - كل المغاربة السبت 04 أبريل 2020 - 17:13
* على كل المغاربة أن يخضعوا للحجر الصححي ، و دون ستثناء ،
لأن الأمر يهم الجميع .
* أما تجار الدين ، تلك العصابات ، لا حاجة لنا بها سواء في الشدة
أو الرخاء ، لذا وجب إقتلاعهم من المجتمع .
20 - محمد زروال السبت 04 أبريل 2020 - 17:14
أخيرا اصبح واضحا ان لمؤسسات الدولة اطرها الكفيلة بمواكبة المرحلة. نحن في امس الحاجة إلى اماطة اللثام عن زيف الطهرانية المزعومة لهذه الجماعة واخواتها،وفضحها....برافو كاتب المقال/الرد.
21 - رشيد السبت 04 أبريل 2020 - 17:14
المخزن زوين زوين بزاف. احسن مخزن في العالم نحبه ويحبنا
22 - الهاء الرأي السبت 04 أبريل 2020 - 17:15
أنا لا تهمني هته الجماعة و طقوسها التي اراها غريبة احيانا ، يضحكني الذباب الالكتروني المنتشر ،و يزنزن بنفس الكلام ،الا تتعبون ؟ !
ما يهمني هو تطهير البلاد من الرشوة ،هذا هو المفتاح للاصلاح ،لان المرتشي يترك المخدرات تدخل للبلاد ،وتباع فيها ،يترك المشرملين ،يمرر صفقات خردة الأسلحة ،المرتشي يترك النصب على الناس في العقارات ،و المشاريع ،المرتشي يشهد الزور .....
لا تستهينوا بالرشوة الا إذا كنتم ممن حرم الله عليه الجنة.
اما لعب الجماعات مع الامن كالقط والفأر فلا تهمني ،بل اترك الذباب يزنزن ويصفق هههه
23 - Nomade السبت 04 أبريل 2020 - 17:15
الإسلام دين واحد موحد. والمغاربة يمارسون هذا الدين منذ فجره، والأعمال بالنيات. لا نعرف احسانيا ولا عدليا ولا اخوانيا... يجب تفعيل القانون، حتى على جاهله. لهم دينهم ولنا الدين الإسلامي السني الحنيف.
24 - مغربي السبت 04 أبريل 2020 - 17:16
Tom & jery
"المندبة كبيرة و الميت فار"
25 - ابو مهدي السبت 04 أبريل 2020 - 17:16
قبله كانت لالهوم نادية التي كانت تمرح وترتع بتصريحاتها وخرجاتها المتهورة و كانوا يقيمون الدنيا ولا يقعدونها عند متابعتها لأنها ابنة زعيم الجماعة التي تريد وبوضوح أن تعيدنا إلى الماضي وإلى الخلافة والى مستنقعات الصراع الديني..
واليوم يريد ابن زعيم الجماعة أن يلعب نفس الدور بحثا عن زعامة كرطونية.
يكفي لقد سئمنا أسلوب تعاطي الدولة مع هذه الجماعة...
إما أن تحلها وتمنعها وتحظر انشطتها وأي ظهور لقادتها وأما أن تتركها تكتسح الساحة وتتجذر في الاوساط الشعبية بخطاب المظلومية والافلاس المجتمعي وايهامهم بانك ذلك ناتج عن التخلي عن تعاليم الدين.
يجب على الدولة أن تتدخل قبل فوات الأوان
26 - أبو مريم السبت 04 أبريل 2020 - 17:19
هذه الجماعة معروفة بمخالفتها للكتاب و السنة .وهم لا عدل عندهم ولا إحسان *ألقاب مملكة في غير موطنها*كالهر انتفاخا يحكي صولة الأسد*
27 - أبو خليل السبت 04 أبريل 2020 - 17:19
منطق جماعة الوهم والأحلام منطق الجاهلية: انصر أخاك ظالما أو مظلوما.
28 - Karim السبت 04 أبريل 2020 - 17:19
ادا لم تتمكن الجماعة من تأطير و تربية أبنائها المقربين فكيف لها أن تاطر المجتمع المدني. يجب معاقبة كل من سولت له نفسه أن يسب ويقدف كما تحلو له. حرية التعبير لها ضوابط يا جماعة… اتقوا الله في هذا الوطن.

0
29 - Mohamed السبت 04 أبريل 2020 - 17:23
من الواجب على الدولة ان تعتقل صاحب التدوينة الذي قال بان الاعتقال تعسفي وتطبق عليه اقصى العقوبة من تكون العدل والاحسان حتى تتساهل معها انهم سوى اشرار يصطادون في الماء العمر ويعيشون على دم الغير
30 - مغربي السبت 04 أبريل 2020 - 17:25
تريد هذه الجماعة ان تستغل الفرصة لتظهر على الساحة بعدما انطفات بعد موت شيخها
وتشق عصا جماعة المسلمين وتكسر بيضتهم،فوجب الضرب بيد من حديد كما كان الامر مع جماعة التكفريين،وحتى ينزووا ويلوذون بجحورهم
31 - منشق السبت 04 أبريل 2020 - 17:26
جماعة رأسمالهم هو المزايدات الكلامية والركوب على مشاكل المستضعفين من أبناء هذا الوطن و ضغضغة المشاعر و استغلال فقر الأتباع الذين يمارس عليهم سياسة الراعي و القطيع للوصول إلى مراكز القرار هدفهم الأساسي في الحياة بغية الاسترزاق و الاستفادة من الريع و الامتياز السياسي واستغلال المقدس الديني من أجل السيطرة و التحكم وإقصاء الآخر وكأنهم دولة وسط دولة كفاكم استحمارا لهذا الشعب يا تجار المقدس الديني...
32 - مغربي السبت 04 أبريل 2020 - 17:28
رغم اختلافنا معها تبقى الجماعة هي الكيان المعارض الوحيد في هذا البلد و لا معارضين غيره . و اظن ان رسالة الجماعة التي ثمنت فيها عمل الدولة في ظل ازمة كورونا مؤشر انها لا تعارض من اجل المعارضة.
33 - عبد الفتاح السبت 04 أبريل 2020 - 17:29
من الجهة التي هي فوق القانون, الجماعة أم الخزن:
- منذ الإستقلال إلى اليوم, لم نشهد محاكمة ولا تشميع ولا محاسبة رجل من رجالات المخزن وكأنهم ملائكة, رغم أن الثروة تنهب من طرفهم لَيْلَ نهار,عكس الدول الدول الدول الديمقراطية التي عاشت عشرات المحاكمات لمسؤلين, ومنهم من ينتحر بصحوة ضمير.
- من يُعَرْبِدُ أبناؤهم على الشعب, ولا أحد يحرك ساكنا, أليس أولاد الفشوش, رجالات المخزن.
- من يستغل السلطة لتشميع بيوت الخصوم بحجج لا تقنع أحد وَيشرع اٌلْبَارَاتْ و يُؤَمِّنُ بعضهم.
بصراحة, مازال يفصلنا عن اٌلتَّحَضٌُر مئات السنين ليقف المعوز الفقير الذي لا حيلة له أمام الغني أو رجل سلطة كان من كان ويكونوا متساوون أمام القانين, قانون فوق الجميع بدون إستثناء.
34 - Hassan السبت 04 أبريل 2020 - 17:32
اي واحد يعارض الدولة يتوهم انه فوق القانون ويختبء ويمكنه ان يدون ويغرد بما شاء فيق الشفيق كلنا سواسيا لي دار شي حاجة يتعاقب
35 - munir السبت 04 أبريل 2020 - 17:33
جواب ممتاز من طرف الأمن على هته الجماعة الغير معترف بها و الغير مرحب بها من طرفالمغاربة.
36 - ولد حميدو السبت 04 أبريل 2020 - 17:35
لو كانت الديكتاتورية بمفهومها الصحيح فلن يخرج متطفل يتحدى الدولة او حتى اقل مسؤول

هل ما زلتهم تسمعون بخرجات الاخوان بمصر الدين هم بالملايين

المهم الامن دار خدمتو و القضاء هو من تابعه بسراح مؤقت
لمادا
الله اعلم ربما الظروف غير مواتية مع الجهلة
37 - عمر السبت 04 أبريل 2020 - 17:36
زوق في الهضرة حتى عيا وفي الأخير فرشها بهذا الجهل
38 - Ahmed montreal السبت 04 أبريل 2020 - 17:39
وأين كان أصحاب هذا البلاغ حينما تذخل وزير في الحكومة ليفك ابنه من قبضة الشرطة وسط العاصمة قبل بضعة سنوات
شكرا هسبريس
39 - الرحماني السبت 04 أبريل 2020 - 17:40
في الحقيقة رد في محله اعطاكم المخزن كما يحلو لكم ان تلقبوه.العصير.ما على منظري الجماعة إلا اعادت مراجعة المسطرة الجنائية .لكي لا تسقطو في هكدا هفوات ويفضحكم بوليسي والذي حسب زعمكم دو مستوى متواضع .كفى فيقو من سباتكم زمن الحلم راح وانتهى مع ياسين رحمه الله لا مشكل عندي مع الاموت.انتم في إمارة المسلمين. وطاعة ولي الأمر واجبة. حسب مذهب أهل السنة و الجماعة
40 - Abda a di السبت 04 أبريل 2020 - 17:41
لسناا في ضيعة احد ...ووباء كرونا ليس فرصة لتصفية حسابات سياسية أو ايديولوجية او سلطوية...
41 - احمد السبت 04 أبريل 2020 - 17:42
يسري القانون على الجميع.لايجب التفرقة بين المواطنين بسبب انتماءاتهم.الجماعة تريد زرع الفتنة في وطننا الحبيب.يستغلون الدين من أجل الوصول إلى السلطة.
الله الوطن الملك
42 - otman السبت 04 أبريل 2020 - 17:42
الغريب في الامر هو ان المقطع المصور الذي تم اعتقال ياسر العبادي كان مصور في 2017 و الاعتقل و المتابعة القضائية حدثت في 2020 غريب !
43 - مغربي السبت 04 أبريل 2020 - 17:44
على الدولة محاربة هذه الآفة. هؤلاء أخطر على المغاربة من اي وباء .عاش المغرب ولا عاش من خانه.
44 - العكاري السبت 04 أبريل 2020 - 17:44
بعض الرد على التعليق ليس تحليل بل الشتم وهذا أمثال العرب أينما حل العرب حل الخراب العرب إذا جاعوا سرقوا وإذا شبعوا فسقوا ( ابن خلدون ) الأعراب أشد كفرا ونفاقا وأجدر ألا يعلموا حدود ما أنزل الله على رسوله والله عليم حكيم ( سورة التوبة )
45 - الوطنـــي الحر السبت 04 أبريل 2020 - 17:45
"كيف التأمت الأمانة العامة لإصدار هذا البيان في وقت تفرض فيه حالة الطوارئ عدم التجمع وتقتضي فيه تدابير الوقاية عدم التئام أكثر من شخص في مكان واحد؟ ربما هو الإمعان الممنهج في رفض الخضوع للقانون الوطني هو الذي خلق هذا الاستثناء الذي يسمح بالتجمع والالتئام؟"
46 - فاعل خير السبت 04 أبريل 2020 - 17:46
جماعة العدل و الإحسان جماعة خارجية بمعنى اخر جميع أعضائها يجب عليهم العودة إلى الله و التوبة لإنهم خارجين على ولي أمرهم الذي هو ملك البلاد محمد السادس نسال الله أن يحفظه و نريد كمغاربة أن يجيبوننا على هذا السؤال ما معنى البيعة عندهم ؟؟؟؟
47 - Roussya السبت 04 أبريل 2020 - 17:46
هاذا المقال جد مطول ولم يتطرق لأسباب الاعتقال :
1-حسب مصادر أسباب الاعتقال كان سببه تصريحات او تدوينات حول الإفراج عن المعتقلين وبالأخص معتقلي الريف ،هاذا يدخل حرية التعبير وكل المنضمات الحقوقية المغربية والدولية تطالب به ،
2- الطريقة الاعتقال الهليودية مثل أفلام الوسترن Coboye .
3- توقيت الاعتقال غير المناسب اللذييتنالى وتوقيت الحجر الصحي قد تم في السابعة مساءا ، هاذا يعتبر جريمة تعريض حياة شخص لخطر .
كفى من الرجوع لعهود قديمة والاعتقالات التعسفية ، والعقلية المتحجرة ،
هاذه الأمور سوف تخلق مزيد من الرجوع في التقهقر لدولة الديمقراطية ودولة حقوق الإنسان ، وطي صفحة الدوس عن المبادىء الأساسية لمبدأ حقوق الإنسان ،
48 - خبير خبير السبت 04 أبريل 2020 - 17:46
إن كان هذا الشخص مذنب أو إعتداء على حرية الاخرين فيجب على العدالة أن تتخد ضده أقصى العقوبات بغض النظر عن نسبه أو ما ينتمي إليه إن كانت هذه الجماعة الضالة لا تعترف بالقانون ونضام الحكم في المغرب فيجب عليها أن ترحل من بلدنا هيا و أتباعها الظالين إلى سطح المريخ أحسن جل المغاربة متدينين ولا ينتضرون من جماعة ينخرها الفساد الاخلاقي والخزعبلات والتفاهات والخرافات أن تعلمنا كشعب مغربي كيف نعبد الله
49 - مدرس السبت 04 أبريل 2020 - 17:48
بيانات واعلانات هذه المنظمة الخردولة لا يمكن بتاتا ان تنطلي علينا حيلها المكشوفة. انهم اعداء الدولة والوطن ونحن لهم بالمرساد .عاش العدل وتحيى قوات الامن.والله انا حائر كيف ان دولتنا المنفتحة تقبل بقاء مثل هؤلاء المشوشين الانتهازيين.كم نكرههم والى ان ينام القمر.
50 - الحسن لشهاب السبت 04 أبريل 2020 - 17:48
في راي و بما ان سيادة القانون فوق الجميع، و تسير احكامها على الجميع بالتساوي ،فان جماعة العدل و الاحسان بكل اطرها ،هم جزءا لا يتجزءون من المجتمع المغربي ،كما انهم يخضعون لقانون الحصر الصحي الجديد ،مثلهم مثل جميع المغاربة، و ان سيادة القانون الوضعي الديموقراطي ،في القرن الواحد و العشرين،لا تعترف بشيء اسمه ،الانتماءات العقيدية و لا بشيء اسمه السلالات العائلية،كل المغاربة متـئصلون و كلهم سواسية امام القانون،مهما اختلفت عقيدتهم و مداهبهم الفكرية و لغتهم ،و كل ما في الامر ان هذه العينات من حزب العدالة و الاحسان،مريضة نفسيا ،كونها تعتقد انها تنتمي الى الاسر العريقة الوارثة للاحكام الدينية،و هي في الواقع ،عائلات جاسوسة لاسيادها ،الوارثين السياسيين و العسكريين و المخابراتيين،و ليس الا، تماما كما هو حال بعض الاسر المغربية التي تعتبر نفسها وحدها اسر عريقة ،و التي تضع نفسها فوق سيادة القانون،و الواقع ان قانون الحضر الصحي ،يحمي صحة و حياة المغاربة ،رغم انف تلك الاسر المريضة بالعجرفة و التكبر ،لان هذا الوطن وطن كل المغاربة و ليس وطن المنتمون عقائديا و لا للسلالات العائلية,,,
51 - xbxxbx السبت 04 أبريل 2020 - 17:51
_ من هذه الجماعة؟؟
_ لاشيء
_ من هذا الموقوف وابن من؟ طبيب؟ ممرض؟ رجل أمن؟ رجل سلطة؟ جندي؟ مخترع دواء كورونا؟.....
_ لا، لا، لا، لا، لا، لا.....
إذن لماذا هذا الاهتمام الزائد؟؟
والله إننا ننفخ لهم في صوتهم

العالم يتغير يتغير يتغير
فيقو فيقو فيقو
52 - أبو سعد السبت 04 أبريل 2020 - 18:01
بعض الاخوان ومنهم ( مواطن ) يعتبرون أن ما قام به ابن رئيس الجماعة حرية تعبير. وهذا خطأ مقصود وبنية مغرضة. المشتبه فيه وصف الدولة بالارهابية والديكتاتورية والتعذيب واختطاف الأشخاص. وبعبارة هي أقرب إلى القذف والشتم. والجماعة تركب على الباطل. الخبير القانوني للأمن الوطني أفحم هؤلاء الذين يريدون أن يعودوا بالمغرب إلى عهود ما قبل التاريخ.
53 - خالد السبت 04 أبريل 2020 - 18:02
الى رقم 26
الدباب الالكتروني الدي عند تجار الدين لا مثيل له و هو منتشر في مختلف بقاع العالم و لكن رغم دلك فشلوا في مخططاتهم
كل واحد يخالفهم الراي يرجعونه عياشا كما لو انهم يعيشون في المدينة الفاضلة و لعلمك لا يكتبون التعليقات حتى لا تعرف اماكنهم
54 - maroc السبت 04 أبريل 2020 - 18:04
هم مسلمون نحن مسلمون تم اغلاق المساجد لاجل مصلحة جميع الافراد داخل هدا البلد هدفنا واحد فيروس يهدد حياتنا ارجوكم لا تكتروا الاراء الزم بيتك
55 - مواطن مغربي من البيضاء السبت 04 أبريل 2020 - 18:08
الذين يعلقون بسلبية تجاه تلك الجماعة.. فتلك الجماعة جزء مند الشعب لو لم يكن لها نفود بين طبقات المجتمع المغربي ما ردت عليها الأجهزة الأمنية على تعقيبها من اعتقال نجل زعيمها..
56 - almahdi السبت 04 أبريل 2020 - 18:14
كان يمكن تفادي المشكل برمته؛لو ان الضابطة القضائية استدعت الشاب باستدعاء عادي الى مركز الشرطة في واضحة النهار ؛ويمكن في هذه الحالة ان يؤازره محاميه؛وفي نفس الوقت يتخد احتياط المرحلة من كمامة الى اخره؛ فالشاب في نهاية الطاف شاب مغربي له ضمان محل اقامته وصفة ابن امين عام جماعة دعوية مغربية مهما اختلفنا معها؟!!!
57 - تأبط شرا السبت 04 أبريل 2020 - 18:25
استغرب كيف ان الدولة تأخذ سافة بينها وبين هؤلاء الملتحين و تتركهم بأمان حتى في دواويها و مكاتبها الادارية .... هم اغلبهم موظفزن عمومميون يأكلون الغلة و يسبون الملة ......
كفى من اللامبالاة هذه ... وعلى الدولة ان تفتح السجون في وجه من لا يعجبهم هذا البلد.
مصر قتلت و اعتقلت عشرات الآلاف ... ويعيثون في الارض فسادا.
58 - الوجدي السبت 04 أبريل 2020 - 18:30
لقد تم اطلاق المعتقل او المختطف ومازال المخزن يستعمل لغة الالهاء وجر القارئ الى متاهة المفاهيم القانونية ودلالتها وابعادها كاننا في اختبار لمادة القانون الجنائي وفصوله وبنوده و
سؤال بسيط وواضح ومباشر لمن كتب هذا التعقيب :
_اين مسؤولية الجهاز القضائي والامني من تقارير لجنة جطو و مقررات المجلس الاعلى للحسابات
_اين دور عناصر الامن في اعتقال لصوص المال العام وناهبي الثروة ومهربي خيرات الشعب المغربي وتكديس الملايير في بنوك اروبا ونما
اين اسلوبكم القانوني وفهمكم للغة المصطلحات مع المسؤولين المفسدين والموضفون الاشباح والجمع بين عدة رواتب وتعويضات النواب وتقاعد البرلمانيين وووو
اسلوب الحلايقية و طرق التنويم المغناطسي لشعب او التخويف او التلويح بالعنف .كل ذالك ولى وانتهى ومضى
59 - خالد F السبت 04 أبريل 2020 - 18:36
رد أكاديمي يرجع بالذاكرة لأيام المحاضرات التي كان يلقيها كبار الأساتذة، يكفي أن تستمع حتى تصبح مثلهم إذا أردت طبعا. شكرا لمديرية الأمن على هذا التواصل الذي يذكر الجميع بسيادة القانون.
يحلو الحجر الصحي رفقة هسبريس وقرائها الكرام.
60 - مواطن السبت 04 أبريل 2020 - 18:44
رد واضح،دقيق،وصريح سلمت يد من كتبه، وأعتبره من أجود الردود التي قرأتها من جهة رسمية، أحيي بحرارة وزارة الداخلية على هذا التواصل الواضح و الصريح الغني بالمعلومات القانونية،و الآني لقطع كل لبس و تأويل في القضية.
*(اللهم أزل عنا البلاء،و الغباء)*
61 - HateMeNow السبت 04 أبريل 2020 - 18:45
هما كيجيب ليهم الله راهم فالدولة ديالهم و اتعدات عليها دولة اخرى
62 - نورالدين بنعربية السبت 04 أبريل 2020 - 18:47
اننا نمر لمرحلة عصيبة وان بلدنا المغرب محتاج الينا جميعا وحكومة وشعبا، وهنا يبانوا الوطنيون والمؤمنون الذين يحبون وطنهم ، كلنا نلتزم لقوانين الطوارئ والذي هو شرعي وقانوتي ، ولا تلهينا الجزئيات والمرادفات عن اللهم الا هو التاني والتكاثف وتطبيق التعليمات حرفيا والبقاء في البيوت ...
وطاعة الاوامر واجبة وشرعية لان الحدث مصيري وكبير ،
فكونوا مسؤولين
63 - مواطن السبت 04 أبريل 2020 - 18:47
السلام عليكم.
انخرطت العدل والإحسان بكل جدية في كل المبادرات التي تهدف للحد من انتشار الوباء ويعكف أعضاءها على ختم القرآن يوميا عشرات المرات من أجل أن يرفع الله تعالى على الأمة والإنسانية هذا الوباء القاتل... ودليلي على ما أقول هو الرجوع إلى الموقع الرسمي للجماعة وكذلك متابعة قناة الشاهد على النت...
أنصح المعلقين نصيحة لوجه الله تعالى... لا تكونوا إمعة تسمعون فقط لجهة واحدة حرة طليقة... ولا تسمعوا لمن حوصروا فقط لرفضهم قول " العام زين"
64 - جواد السبت 04 أبريل 2020 - 18:55
أقول للمصدر الأمني : ألم يكن كافيا استدعاء المعني بالأمر دون الحاجة إلى تنقل عدد كبير من رجال الأمن ؟
وثانيا ألم يكن من الممكن تأجيل النظر في القضية أصلا اعتبارا للظروف الحالية ؟ خصوصا أن التهمة لا تخص الحق العام .
ثم لماذا الإعتقال في وقت الحجر الصحي إي بعد السادسة ؟
تتهمون الجماعة بانها تريد تسييس القضية !!! أصلا تجريم التدوين قرار سياسي !
في الأخير أقول أن على المخزن الاشتغال بما هو مهم لمحاربة هذه الجاءحة و تأجيل الصراع السياسي
65 - امزرو السبت 04 أبريل 2020 - 19:09
هذه الجماعة تعتبر نفسها فوق القانون، الذات مضخمة على الخواء، المغاربة سواسية أمام القانون ، من يعتبر نفسه خارج الدولة فليبقى كذلك لكن عليه ان ينسحب ، فلاحاجة للمغاربة بمثل هؤلاء، عاش محمد السادس و عاش المغاربة الاحرار الحقيقيين ، و لا عزاء للخونة
66 - زهور السبت 04 أبريل 2020 - 19:10
إلى المعلق رقم 14(مواطن) : خصك تحمد الله انك مغربي، الطريقة باش الملك ديالنا حفضه الله و المسؤولين بدون استثناء كيسيروا أزمة كورونا و حالة الطوارئ من أعلى مستوى و المواطن يعامل بطريقة حضارية، قرا الجرائد العربية و شوف الأخبار الدولية و العربية باش تشوف كيفاش كيعاملوا المرضى و المحرضين و مطلقي الشائعات، باش تقدر تقارن.
67 - من الخلافة إلى الخرافة السبت 04 أبريل 2020 - 19:13
"من الخلافة إلى الخرافة" كتاب مهم جدا يوضح فيه كاتبه كيف أن هذه الجماعة تبني أفكارها على "اسس" واهية. فهم من قالوا بأن الرسول(ص) حيّ يرزق، وقد شاهدوه مع أميرهم والملائكة يظلونهم. ما هي إلا ترهات وأضغاث أحلام. وقد تمكنوا من اختراق مجموعة من القطاعات خصوصا الجامعات،أما بخصوص منهجيتهم في الاشتغال، فهي أنهم يتآزرون لإدخال الموالين لهم في الجماعة والمتعاطفين معهم، ليكثر سوادهم. وهم يتقنون لعبة التخفي، يبتسمون كثيرا، يبدون أحيانا آراء تناقض مبادئهم، فقط للتستر، وهم ينتشرون كالنارفي الهشيم. نحن يا ناس مغاربة، نعمل في إطار تام من احترام ثوابت الأمة ومقدساتها. أما الرؤيا والأحلام، أقول نحن في القرن 21، نريد إنتاجات علمية...نريد وطنية صادقة. شكرا
68 - هشام السبت 04 أبريل 2020 - 19:17
انا ضد العدل والاحسان ومع تطبيق القانون. ولكن في المغرب وفي عهد محمد الخامس تم وضع قانون خاص ومحاكم خاصة لليهود المغاربة. ولازال هذا ليومنا هذا. حيث ان يهودي مغربي ويهودي مغربي اخر يتم بث امرهم على قاضي عبري
69 - Youyou السبت 04 أبريل 2020 - 19:18
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
المشكلة عند هذه الجماعة أنها تفاجئت بقوة أجهزة الدولة المغربية عندما بدأت الدولة تتخد إجراء وراء إجراء لحماية المواطنين من و باء كورونة coronavirus.
فالدولة المغربية تسعى دائما لحماية المواطنين وليس إلى جرهم إلى مظاهرات لتكبير كما حدث في بعض المدن المغربية من هنا يظهر أن هذه الجماعة تحاول استغلال أي حدث او واقعة لركوب عليها وبالتالي زرع الفتنة و الفوضى اتقوا الله.
70 - ناصح السبت 04 أبريل 2020 - 19:44
نصيحتي للمسؤولين الصبر حتى تمر العاصفة ثم يأتي الحساب الذي ننتظره مع أعداء الأمة وأذكر خاصة النقابة الصفراء نقابة مول السبرديلة التي يجب أن تشتت خاصة قطاع ااتعليم ثم الجماعات و الأشخاص الذين يحبون الريادة و السلطة حسب هواهم.
ثم تحية للشعب وراء أمير المؤمنين.
71 - يوسف السبت 04 أبريل 2020 - 19:47
المصدر الأمني ربما لا يعرف تقنيات الاجتماعات عن بعد.
72 - abou walid السبت 04 أبريل 2020 - 20:00
اسمعوا أيها المغاربة و المغربيات بارك الله فيكم جميعا احمدوا الله على هذه الجماعة المباركة التي تربي الشباب فلولا الله و هذه الجماعة لكان المغرب في خبر كان لما كانوا يخرجون في جميع مدن المغرب بالمطالبة بالكرامة و حرية و الحمد لله ما سمعنىعنهم من تخريب أو إرهاب
73 - mohammed السبت 04 أبريل 2020 - 20:00
j aime bien cette citation que Louis XIV gravait sur ces canons ... dernier argument des rois....
74 - Ali السبت 04 أبريل 2020 - 20:07
لم ترد ذكر الجريمة لكن قلت مذكورة في الفضاء الازرق لا تغطى الشمس بالغربال... كل من انتقد فهو مجرم في نظر السلطة.
سربوينا الناس واقفة من الخدما ما عندها ما تاكل اللجنة باقي مطلقات حتى درهم للفقير ومقابلة الفضاء الأزرق.. الناس تموت جوعا
الجمعيات تطعم الناس ومنهم اللي مع الجماعة اللي كتجبدو كل ساعة.
طلقونا للفراجة
واش دوزيم هي اللي غادي تصرف علينا
75 - YOUSS CANADA السبت 04 أبريل 2020 - 20:16
Tous les pays au monde Roi président citoyens sont concentrés pour aider l'un à l'autre pour cette épidémie et. ce groupe qui ne mérite pas islam ils veulent diviser notre pays
à mon avis la prison à vie pour ce genre de personnes vers l'enfer
Vive notre Roi mohammed 6 et Vive le Maroc Uni libre et prospére
76 - خارج من المغرب السبت 04 أبريل 2020 - 20:24
هذوا يمثلون أنفسهم ويجب التعامل معهم بحزم وصرامة
الشعب المغربي يعترف بالملك محمد السادس نصره الله ولي أمر المغاربة بي بيعة شرعية أب عن جد
والقوات المسلحة الملكية المغربية
والمسؤولون في السلطة
والحفاظ على كل شبر من أرض الوطن
أما هذ الجماعات التي ظهرت هذا عدلي وهذ من الطريقة الفلانية فلا أساس لهم من الدين الإسلامي
بني الإسلام على خمس شهادات الكل يعرفها وسنة نبينا محمد :ص:
77 - محمد السبت 04 أبريل 2020 - 20:41
وقد ثم إطلاق سراح الشاب ياسر ابن محمد عبادي .والحمد لله .علي السلطات المغربية ان تتركز اكثر علي مشاكل المغاربة الحقيقية ومساعدة المتضررين في هذه الظروف . مغربنا كلنا نحبه وهو لنا جميعًا .تحية لكل مواطن مغربي حكيم تعاطف مع الشاب وعائلته . والكثير من الناس لايعلم ان عايلة الشاب شمعت بيتها عدوانًا وظلمًا من طرف المخزن .
78 - سام السبت 04 أبريل 2020 - 20:42
بيان المصدر الأمني جاء فصيحا لغة و فقها بأسلوب قانوني جيد و عبارات قضائية ممتازة تركت العدل و الإحسان ببيانه الرديء في الأسلوب و المعنى مفضوحا لا يرقى بالجماعة أن تكون يوما من الأيام ممثلة لشريحة من الشعب المغربي
79 - Disorder السبت 04 أبريل 2020 - 20:43
المغاربة تفتحو وباركا من النفاق.... الاغلبية تلقاهوم غا سامعين وجالسين '' لا هادو خاصهوم المحرقة ووو.. ''، راه غير خوتكوم المغاربة هادو!! لي بغا ينتمي لشي حاجة سوقو هداك من حقو وهوا حر...المنطق غادي على راسو، بغينا يسالي القمع وحنا مزال نقمعو بعضياتنا.. متعجبكش شي مجمع ولا شي طائفة يكونو يعبدو حتى سراق الزيت. قلب عليها وتكمش.. شخصيا ممهتمش بالجماعات الدينية وشحال من حاجة مكنتفاهمش معاهم فيها.. ولكن شكوون انا فملك الله وكيفاش تعطني خاطري نقوليهم تفكيركم زيرو وخاصكوم تنقارضر.. عبيط جدا
80 - Nassim السبت 04 أبريل 2020 - 20:48
أصلا هذه الجماعة ما الفائدة من وجودها إلا السباحة ظد التيار و خدمة أجندات خارجية.
بعيدين عن الدين الإسلامي الحنيف كل البعد .
لا فائدة منهم....
81 - سوسن الشاوي السبت 04 أبريل 2020 - 20:51
أود أن أقدم تحية كبيرة لرجال الأمن اللي كان ردهم على جماعة أكثر من رائع لا في صياغته ولا في تناوله واحاطته بجميع الإجراءات القانونية الموكلة لهم في هذا الباب. صراحة قراوهم مزيان. يارب احفظ بلادنا وأبنائها الافذاد.
82 - Khga السبت 04 أبريل 2020 - 20:52
لدينا من المشاكل الإجتماعية مايكفي ولا حاجة لنا بأناس رجعيين يفكرون بواقع ما قبل أربعة عشر قرنا من الزمن ،المغرب يحتاج إلى طاقات بشرية صرفة تنظر لمستقبل زاهر بعقلية معاصرة ومجردة من كل شوائب الماضي المظلم الداعي إلى التخلف والحريص على ابقاء الجهل والخرافة.
83 - Karim السبت 04 أبريل 2020 - 21:29
هده الجماعة تحمد الله عايشين في بلاد السلم والسلام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة محمد السادس الله ينصرو .غير كيضحكو على راسهم خارجين على راسهم اعلى ولادهم حيت لو كان فيهم الخير كون دارو حزب وطني ادخلو الانتخابات مثل الاحزاب اله يهديهم
84 - Rachid Hadou السبت 04 أبريل 2020 - 21:57
علي السلطات المغربية ان تتركز اكثر علي مشاكل المغاربة الحقيقية ومساعدة المتضررين في هذه الظروف . مغربنا كلنا نحبه وهو لنا جميعًا .تحية لكل مواطن مغربي حكيم .بكل صراحة هذه الجماعة يجب التعامل معها بكل صرامة لانها تريد جر البلاد الى متاهات في وقت تمر الامة باوضاع عصيبة. ...ما شاء الله استغلال الدين من اجل تحقيق اهداف سياسية...الضرب بيد من حديد على كل من يحاول زعزعة الاوضاع
85 - AMOKRANE السبت 04 أبريل 2020 - 22:00
Qu'ils s'investissent dans le bénévolat en venant en aide aux nécessiteux en cette période difficile au lieu de jouer les justiciers, soi disant victimes des dépassement des autorités. Sachant que la loi s'applique à tout le monde.
86 - محمد احسينة السبت 04 أبريل 2020 - 22:36
المغاربة سواسيا امام القانون و من يكون هذا زعيم العدل و الاحسان هو و ابنه فهما مجرد مواطنين مغاربة كباقي افراد الشعب اما هذا الفصيل هو فصائل اخرى تابعة لحزب الندامة والتعمية اي ما يطلقون عليه العدالة و التنمية الذي سكت و انزوى طاغيته بنكيران حين علم بان الشعب يساهم في صندوق محاربة الجائحة كورنا كفى اي مواطن ارتكب جرما فهو كيفما كان معرض للمسائلة من طرف القانون و العدل و الاحسان يبحثون عن طرق لاثباث وجودهم السياسي بطرق ان مثلا هذا ابن زعيمهم قد ظلم و بالتالي فهو مناضل هذه اقديمة
87 - الحق ولو على أنفسنا السبت 04 أبريل 2020 - 22:43
كيف يعقل اتهام الشرطة بممارسة الاعتقال التعسفي في حين مواطن بغض النظر عن انتماءه يصف السلطة التي تمثل بدورها الدولة بالارهابية... كلام جد خطير يتعارض مع مبادئ حرية التعبير
88 - مصطفى السبت 04 أبريل 2020 - 23:45
المغرب قوي بشعبه وملكه نصره الله
لقد قطع المغرب أشواطا كبيرة في التنمية على جميع المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والأمنية .و لعل من أحدث النجاحات التي حققها المغرب كيفية التعامل مع هذا الوباء بشهادة دول أخرى حتى أصبح يضرب بنا المثل وبصاحب الجلالة نصره الله في التعامل مع الوباء .ومن تم لا يمكن لأحد أن ينتقد بل العكس من واجب الجميع إحترام قرارات الدولة واختياراتها واحترام هيبتها .
نفتخر بمغربيتنا وبملكنا نصره الله
89 - مواطن مخلص لوطنه السبت 04 أبريل 2020 - 23:55
في هدا الظرف لسنا في حاجة لمشاكل يثيرها مراهق متهور هدا وقت تظافر الجهود لتجاوز المحنة التي يمر منها الشعب المغربي ، لكن يبدو أن هده الجماعة تفرح المآسي وتريد الركوب عليها .متى تتقون آلله في في نفوسكم وفي العباد .
90 - تويسيت الأحد 05 أبريل 2020 - 00:33
رد في منتهى الروعة في حق جماعة تكفيرية لا تعلم اي شىء عن الاسلام
91 - محمد نورالدين الأحد 05 أبريل 2020 - 00:40
السلفيون هم اللذين خرجوا على مصر والسعودية
92 - احمد كيكيش الأحد 05 أبريل 2020 - 01:27
مواصلة بناء الدولة المدنية الموحدة يسود فيها العدل والمساواة يستلزم تطبيق القانون على الجميع مع عدم الإفراط اوالتفريط في أعماله.
93 - Red.maroc الأحد 05 أبريل 2020 - 01:33
الولاء والطاعة للعرش العلوي المجيد ولأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس ،أما غير ذلك فهو مجرد فتنة
94 - محمد الأحد 05 أبريل 2020 - 03:27
القضاء لم يقل كلمته بعد في الاتهامات أو واقعة التوقيف، بدون إشعار مسبق.
فمن العيب القدح في الأفراد والجماعات مهما كانت مرجعيتهم الفكرية، فالمغرب يعتبر بلاد التعدد والتنوع الحضاري والسياسي.
والوطن للجميع بواجباته وخيراته، التى يجب ان يستفيد منها الجميع.
اما ما يهم كمغاربة جميعا طرف فيه هو ان ندعم ونعزز استقلال السلطة القضائية و حيادها عن المعارك السياسية والأيديولوجية.
ولسيادتكم واسع النظر.
95 - [email protected] الأحد 05 أبريل 2020 - 10:57
اه لانه ابن فلان لانه فوق، القانون .في، هذه الظرفية القانون فوق، الجميع ولا نفهم لماذا، بعض الناس، لا، اقول، بعض السياسيين لا، يقبلون اعتقال او، تحت الحراسة النظرية لماذا، لا، يردخرن للقانون. لقد، فاتكم القطار، اين، كماعتكم من الانخراطً في تدبير، وباء، كرونا اين رجال اعمالكم المختبؤون. نعم غدا ان شاء الله ستحتاجون الشعب، المغربي ولن تجدوا، واحد، معاكم
96 - بسيط الأحد 05 أبريل 2020 - 11:29
بيان غريب. أول من يجب عليه احترام القانون كاحترام حرية التعبير و احترام الحرية السياسية هي الدولة و إلا فالهضرة ما تشري خضرة
97 - مواطن2 الأحد 05 أبريل 2020 - 14:24
مغربي متقاعد سني يناهز ال75 اتمنى ان ياتي يوم اقرأ فيه عن منجزات الجماعة التي استفادت منها البلاد واستفاد منها المواطنون.سواء كانت منجزات دينية او علمية او تعليمية او اجتماعية...للاسف الشديد " لاشيء " سوى التربص وانتقاد الدولة في كل شيء. جماعة لا تترك اية مناسبة ولو كانت اليمة للتصدي لكل ما تقوم به الدولة.جماعة همهما الوحيد هو انتقاد الوضع بصفة عامة.بما في ذلك نظام الحكم .متناسين او ناسين بان المغاربة متشبثون بهذا النظام وبالعرش وبالملكية الدستورية مهما كانت الظروف والاحوال.المغاربة لن يحيدوا عن قناعتهم بهذا النظام مطلقا.فهو الضامن للاستقرار.جماعة لا تنخرط في العمل السياسي او الاجتماعي .جماعة اطرها وراء حواسيبهم يتتبعون كل كبيرة او صغيرة من الهفوات التي تقع عن قصد او عن غير قصد.المهم وجدوا للانتقاد فقط.اما مشاركتهم فهي منعدمة.يعملون نهارا ويتجمعون ليلا والناس نيام تاركين بذلك كلام الله " وجعلنا الليل لباسا والنهار معاشا " المجال مفتوح للجميع للانخراط فيما يفيد المواطنين.ولا اقصد التقليل من شانهم فهو الواقع.دون التعميم.فالخير دائما موجود.
98 - نعيم الأحد 05 أبريل 2020 - 14:26
يبدو ان القائمين على الجماعة فشلوا في إقناع الرأي العام بمؤدى بيان ينطوي على مزاعم بعيدة عن الحقيقة.
رد إدارة الأمن كان مقنعا و مشفوعا بحجج.
99 - ولد التوناتي الأحد 05 أبريل 2020 - 14:57
Je suppose que la "jamâa" n'est pas encore consciente de l'ampleur de ce fléau du Coronavirus et de la gravité de la situation sanitaire qu'on traverse.
Elle avance des irrégularités procédurales infondées de détention juste pour jouer la victime. On la conseille de laisser les forces publiques assuer les tâches qui leurs sont dévolues de droit.
100 - خالد العيون الأحد 05 أبريل 2020 - 23:13
هذه الجماعة اللتي العلاقة لها بالكتاب والسنة لا من بعيد ولا من قريب خلقها ادريس البصري لكسر شوكة اليسار في الجامعات المغربية .
101 - سفيان الاثنين 06 أبريل 2020 - 09:55
✍ ياسر عبادي
أتوجه بالشكر والتقدير لكل من تضامن معي
بينما أنا في منزلي مساء الخميس، 2 أبريل 2020، محترما الحجر الصحي وأساعد أمي في إعداد الإفطار لأبي الذي كان صائما، إذ تهجم علينا بعض الرجال مدعين أنهم الشرطة القضائية بدون استدعاء أو مذكرة اعتقال . قاموا بجذبي واعتقالي بعنف من باب منزلي بدون أن أعرف السبب رغم أنني أكدت لهم أني مستعد للقدوم معهم بمحض إرادتي .
بقيت مدة في الاستنطاق بدون أن يذكروا سبب الاعتقال. وبعد مدة أفصحوا عن السبب وهو تدوينة على الفايسبوك أتضامن فيها مع أم ناصر الزفزافي .
المجموع: 101 | عرض: 1 - 101

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.