24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة (5.00)

  2. طريق مداري يغير معالم عاصمة جهة سوس ماسة (5.00)

  3. مسارات حافلة تقود أسمهان الوافي إلى منصب كبيرة علماء "الفاو" (5.00)

  4. المغرب يسجل 2397 إصابة جديدة مؤكدة بـ"كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | مذكرات ساركوزي: الملك محمد السادس ذكي لطيف وبوتفليقة "معقد"

مذكرات ساركوزي: الملك محمد السادس ذكي لطيف وبوتفليقة "معقد"

مذكرات ساركوزي: الملك محمد السادس ذكي لطيف وبوتفليقة "معقد"

كشف نيكولا ساركوزي، الرئيس الفرنسي السابق، عن مذكراته "زمن العواصف"، والتي تحدث فيها عن علاقته بملوك ورؤساء الدول الأفارقة، خصوصا في المنطقة المغاربية.

وأشاد نيكولا ساركوزي، الذي ترأس الجمهورية الفرنسية بين 2007 و2012، بشخصية الملك محمد السادس واصفاً إياه بـ"الملك الذكي".

الجزء الأول من كتابه، الذي يروي فيه السنوات الأولى من حكمه، تحدث فيه ساركوزي بإسهاب حول علاقاته مع الرئيس الجزائري المستقيل عبد العزيز بوتفليقة وملك المغرب محمد السادس والزعيم الليبي الراحل معمر القذافي والرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي.

وقال ساركوزي، وفق تقرير نشره موقع القناة الفرنسية "فرانس 24"، إن المغرب محظوظ جداً بامتلاك ملك مثل الملك محمد السادس.

وكتب الرئيس الفرنسي السابق، في مذكراته، أن الملك محمدا السادس هو رجل "يتمتع بذكاء كبير، وهو شخص لطيف ويميل إلى الفكر الفرنكفوني".

وأضاف ساركوزي أن الملك محمدا السادس يمزج بين صفات ثلاث؛ وهي "السلطة والقوة" التي ورثها من والده الملك الراحل الحسن الثاني، و"الذكاء"، و"الإنسانية" التي يتمتع بهما جيله.

وأكد الرئيس الفرنسي السابق، في كتابه الصادر نهاية الشهر الماضي، أن "المغرب محظوظ جدا" بامتلاكه "ملكا بهذه الأهمية".

وتطرق نيكولا ساركوزي إلى الشخصية المعقدة للرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة، مشيرا إلى أن "بوتفليقة كان يرفض أن نتناقش وجها لوجه، بل جنبا إلى جنب".

ويحكي الرئيس الفرنسي السابق أن "اللقاءات التي كانت تجمعه ببوتفليقة كانت طويلة وتدوم ثلاث ساعات على الأقل"، موردا: "كان يتوجب علي دائما أن أحرك وجهي باتجاهه لكي أراه، ما جعلني أشعر بآلام في العنق عند مغادرتي مقر الإقامة الذي كان يستقبلني فيه".

وكشف ساركوزي عن العقدة الجزائرية تجاه المغرب بسبب العلاقات التاريخية بين الرباط وباريس، وقال: "الساعة الأولى من اللقاءات مع بوتفليقة كانت دائما مخصصة للحديث عن الثورة التحريرية وعن الآلام والأوجاع التي خلفها الاستعمار"، مشيرا إلى أن الرئيس الجزائري السابق كان "يعاتبني بسبب الميول المحتملة للسياسة الخارجية الفرنسية نحو المغرب؛ لكن كنت أدافع عن نفسي بقوة قائلا في أعماق قلبي: على الأقل عندما أتواجد في الرباط، الملك لا يعاتبني ولا يسألني لماذا وقع المغرب تحت الحماية الفرنسية".

وفي حديثه دائما عن رؤساء الدول المغاربية، تطرق ساركوزي إلى الخيمة البدوية الشهيرة التي نصبها معمر القذافي سنة 2007 في حديقة فندق مريني الفاخر بقلب باريس قائلا: "ذلك هو الثمن الذي كان ينبغي أن ندفعه للتعبير عن شكرنا، بعد تحرير الممرضات البلغاريات".

وانتقد ساركوزي تصرفات الزعيم الليبي السابق، وقال إنه "لا يتحدث لا بالفرنسية ولا بالإنجليزية، وكان يتوجب على كل واحد منا اللجوء إلى مترجم وكان ينطق بأصوات وكلمات لم أكن أفهمها جيدا".

وفي شهادته حول الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي، وصفه ساركوزي بـ"الرجل الغريب ذي الوجه المنفوخ"، مشيرا إلى أن آثار "الجراحة التجميلية تركت عليه آثارا كثيرة".

وجدد الرئيس الفرنسي السابق، في كتابه، التأكيد على أن بلاده لم تتنبأ بسقوط الرئيس التونسي في احتجاجات "الربيع العربي" سنة 2011، وقال إن "سفراءنا والمتخصصين الفرنسيين والاستخبارات ورجال الأعمال الذين كانوا يعملون هناك (في تونس) لم يشعروا بأي شيء، ولم يتوقعوا سقوط النظام التونسي السابق".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (59)

1 - Abdo marocain de France الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:15
C'est vrai mais lui aussi est complexé par sa taille d'abord ensuite parce qu'il est arrivé au pouvoir par accident alors qu'il n'avait jamais rêvé qu'un immigré juif hongrois allait gouverner la France... bref on a ce qu'on mérite ! La France va payer très longtemps son passage à l'Elysée. dommage qu'un homme comme Dominique De Villepin natif d'ailleurs du Maroc se soit fait griller bêtement !
2 - Mahzala الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:15
لطيف ام معقد انتم سبب تفرقة الشعوب
3 - انس الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:17
نحن بدورنا نشكر الرإيس الفرنسي على هذه الكلمه الطيبه في وجه جلالة الملك، رغما عن كل ما يقال ففرنسا دايما واقفه جنب المغرب في وحدته الترابية، عكس الأخوة الجزاءريين،
4 - مواطن الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:19
حفظك الله يا ملكنا ومتعك بالصحة والعافية وطول العمر
5 - dakosta الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:20
الحمد لله، نتقلب في النعم ولا نستشعر فضل الله علينا،دول كثيرة دُمرت بسبب الإدارة غير الحكيمة لمن يقودها. الحمد لله دائما وأبدا
6 - سعيدة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:28
ان جلالته ابن العبقري الراحل الحسن الثاني الذي إذا تكلم أذهل الكل ... حفظك الله يا ملكنا الغالي .
7 - Max الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:30
الملك سياسي دو بعد فكري و مستقبلي أما بوتفليقة عسكري و سياسته الفائتة كلها على السلاح و التسليح بدون حكمة و لا معرفة بمستقبل المنطقة.

الكل من يدعى بالقوة و السلاح يموت بالضعف و الزوال.
8 - Hercul الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:30
باش غادي تفيدنا هذه المعلومة ... مجرد نشر الكراهية بين المغاربة و الجزائريين.. حتى لو لم يكن بوتفليقة محبوبا بين الجزائريين. المقارنة ستجعل من الموضوع جزائر ضد المغرب و ليس مقارنة بين حكام الدولتين
9 - said الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:30
الكل يعرف هاذا . و ماذا عنك انت السيد ساركوزي و عن اعطائك الأمر بقتل ديكتاتور ليبيا السابق للتستر عن الخمسين مليون دولار التي أخدتها من اموال الشعب الليبي ،لقد كانت سابقة في تاريخ فرنسا ا في عهدك ان ينصب دكتاتور خيمته في حديقة الايليزي واستقباله استقبال الملوك و قصفه بالرافال بعد ذالك. هاته التفاصيل و غيرها هي التي تهم المؤرخين و ليس ارتساماتك عن الحكام اما انتقاما او تزلفا
10 - مدبوح الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:32
حتى ماتو ... في الإسلام ادكرو امواتكم بخير .... أظن أن ساركوزي يريد قصر اكادير الدي توفي فيه الرءيس السابق جاك شيراك... نعرف نواياكم... صبغونا... لا نريد أحدا أن يقيمنا ... فرنسا نهبتنا مدة نصف قرن .... يجب الاعتذار للمغاربة . ..
11 - غياب المصداقية الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:33
غالبا ماتكون مذكرات الرؤساء منافية للحقيقة فهي تكتب من أجل الطمع والجشع والمصالح بالاضافة الى أن بعض الرؤساء لايؤمنون بالصداقة بقدر مايؤمنون بتثبيث مصالح بلدانهم على سبيل المثال كان القدافي صديقا مقربا لساركوزي لكن مع كامل الاسف لعب دورا أساسيا في اسقاطه بل الاكثر من ذلك أن القدافي ساعد الرئيس الفرنسي ماديا في حملته الانتخابية ومع ذلك لعب كما قلت دورا اساسيا في تنحيته وقتله لان موكب الرئيس الليبي تم قصفه بواسطة الطائرات الفرنسية
12 - hamza الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:34
وا لا ممعاناش نشر الفتنة بين الأشقاء المغاربيين بحال هاد المذكرات ا ساركوزي، ولكن بصراحة داك شي لي دار ليك الراحل معمر القذافي عبر عليك وعجبني فيك ملي استقبلك في خيمة و كيهضر معاك بالعربية ويولي خاصك تجيب مترجم على الأقل ماشي منافق وكيجي نيشان واخا معجبنيش فاش كان كيميل لهادوك المرتزقة لي منوضين الصداع بين المغرب والجزائر
13 - عبدووو الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:35
الدكاء والنبل من شيم المغاربة، أما الحقد والجهل فهو ما ترك الشعب الجزائري الشقيق يعاني الويلات بسبب حقد جنرالات العسكر وساكني قصر المرادية، بالشفاء العاجل لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.
14 - ما أنا إلا بشر الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:37
ساركوزي واليهودي برنار هنري ليفي وفتوى القرضاوي من قتلوا القذافي وحولوا ليبيا حمام دم
15 - Amaghrabi الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:40
الحمد لله العلاقة المغربية الفرنسية كانت دائما علاقة اخوية مبنية على الصدق والتفاهم وبلغت او ج صدقها في فترة جاك شيراك رحمه الله ونيكولا ساركوزي حفظه الله بحيث كانا يبينان للعالم حبهما للمغرب وشعب المغرب وملك المغرب ,فالرئيس نيكولا ساركوزي كان يدافع في جميح المحافل الدولية عن المصالح المغربية وخاصة القضية الوطنية الاولى,ولقد شاهدته في ندوة صحفية كيف اوقف مركل الالمانية حينما بدأت تجيب على سؤوال وكانت انطلاقتها لم ترض ساركوزي وتدخل بسرعة واوقفها وقال لها"اليوم المغرب هو المسؤول في الصحراء وبالتالي يجب على المواطن الصحرواوي ان يذعن للقوانين المغربية"فاخرسها
16 - عادل من القنبطرة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:41
يستحق ملكنا كل الشكر و الثناء و التقدير. لكن ان يقوم فرنسي بالتقليل من بوتفليقة نحن لا نقبل بذلك. فهو أخ للمغاربة قبل أن يكون جار. وانما الخلاف البسيط بيننا ما هو الا صناعة فرنسية
17 - ولد المدينة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:42
بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله نعتز ونفتخر بملكنا العزيز علينا والعالم كله يعلم حنكة الملك محمد السادس ،لكن بدون شماتة في الآخرين أو المقارنة نحن مسلمين والإسلام حرم ذلك، فهؤلاء الرؤساء منهم من مات الله يرحمهم ومنهم من هو مريض اللهم اشفي كل مريض. المهم اللهم اهدي المنافقين إلى الصواب
18 - Bob الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:42
الحمد الله
ملك ذكي انساني ومتواضع
الله يحفظو لينا
19 - سليم الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:44
وعبقري وكل شيء...ملك همام صبور ذكي متواضع شامخ...يهابه الجميع القوي منهم والضعيف...امير المؤمنين حامي الملة والدين صاحب الجلالة...اطال الله في عمره ورزقه طول العمر والصحة والعافية....الحمد الله على هذه النعمة التي انعمها الله علينا بهذا الملك سليل الحوزة النبوية الشريفة، شريف بن شريف بن شريف....اللهم اكثر من حسادنا...
20 - البوهالي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:46
صاحب الدار أدرى بما في داره ونحن نعرف ملكنا جيدا حفظه الله ورعاه ولسنا بحاجة إلى شهادة الغير
21 - السعيدي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:48
الفرنسيين هم أكبر المنافقين، لقد لاحظت أنه تحدث عن الرؤساء الذين استبعدوا من الحكم أو توفوا بكلام غير لائق، وتحدث عن ملكنا بشكل جيد، نتمنى أن لا يتغير موقف ساركوزي فيما بعد؟
22 - عابر سبيل الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:50
( الرئيس الجزائري المستقيل عبد العزيز بوتفليقة )
انه لم يستقل بل ازاحه الجيش ووضع مكانها كراكيز اخر يحرك من طرف الجيش انها الديمقراطية المصطنعة و المزيفة
23 - MAROC/FRANCE الثلاثاء 04 غشت 2020 - 15:50
مهما يكن من امر ، نحن المغاربة الاحرارالمثقفون الواعون بمصالح بلدنا الحبيب المغرب ، نثمن عاليا علاقاتنا الخاصة و المثينة مع فرنسا ، فاذا دافع اجدادنا عن الاراضي الفرنسية جنبا الى جنب مع الفرنسيين ضد الالمان خلال الحروب العالمية ، فان مواقف فرنسا نحو قضية و حدتنا الترابية التي كانت و لازالت مؤيدة و معترفة بمغربية الصحراء ، فهذا موقف جميل يجعلنا نكن كل التقدير و الاحترام لدولة فرنسا ، اما الجزائر فهي في سلة المهملات الى حين.
24 - Omar الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:00
السلام عليكم :كل ما ذكره ساركوزي ليس بجديد ونحن كمغاربة نعلمه ابى من ابى وكره من كره ونعلم ان لنا ملك تغار منا الشعوب وبجميع المواصفات أما في ما يخص علاقتنا بالجارة الجزائر وعقدة بو تفليقة اتمنى أن تكون مرحلة من الماضي والتفكير في المستقبل لأننا اخوة مهما كان وفي صالح المنطقة والسلام
25 - حمودة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:03
بالفعل صاحب الجلالة نصره الله لطيف و ذكي هده حقيقة .ليس هدا ما اثارني الذي لاحظته هو انه تكلم بسوء ازاء رؤساء فارقوا الحياة كالقدافي و بن علي باستتناء بوتفليقة
هدا يدل على حجم النفاق الدي في السياسة و السياسيين .
26 - مغربي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:06
حفظ الله جل جلاله مولاي السلطان محمد السادس ونصره نصرا عزيزا وسدد خطاه وأقر عينه بولي عهده مولاي الحسن وصنوه السعيد وسائر الأسرة الملكية وشعبه المغربي من طنجة إلى لكويرة.
27 - ام سارة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:08
اصلا لا مجال للمقارنة....حفظ الله ملكي وبلادي❤
28 - ahmed الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:11
السلام عليكم أو ساركوزي يتبع غي الرابحة
أو بحال هادي النوع انتاع البشر من الاحسن مطلعولوش الشان
29 - العابر الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:20
عراقة الحكم و العرف و التقاليد و الثوابت و الحفاظ على الوطن،هذه كلها ميزات لا تتوفر حتى لساركوزي نفسه.دول كثيرة تفتقد ما يتوفر عليه المغرب من ارث في تدبير الحكم.فعندما يلتقي رجال السياسة الاجانب بنظامنا مجسدا في الملكية يكتشفون الحقيقة المغربية و ليس الاوهام التي يقرؤون في المجلات او البرامج التي تعد حول بلادنا.و هذا ما يجعل الكثير من الدبلوماسيين يحترمون نظامنا و من غير هذا الاحترام سوف لن ينال اي واحد ما يريد.اما بوتفليقة،فلا داعي للحديث عنه نظرا لظروفه الصحية.
30 - DR ILLYASSE الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:20
hahahaha, sur qu'il va abondamment remplir d’éloges notre Grand ROI : Sarko a oublié de mentionner qu'il a de la Chance Terrible d’être reçu par un Grand Roi Intelligent et alerte :Sarko a tout de même oublier le jour ou il s'est assis avec son pied en l'air face au souverain et de sa Noble Famille : Mais on le lui a fait la remarque et il s'en est excusé compte tenu qu'il ignorait encore le protocole et les bonnes mœurs hahahah DR ALEXandre
31 - مواطنة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:21
عاش ملكنا العزيز الله يحفظو....ولو اننا مكنتسناوش نقراو الخواطر ديالكم باش نعرفو هادشي نحن اصلا في غنى عن التعريف
32 - adil الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:22
نعم الحق يقال،وها هي شهادات مقربين.
اللهم أدم النصر والتمكين لجلالة الملك محمد السادس.
33 - سركوزي النمام الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:22
سركوزي اخر من يتكلم عن تصرفات الروساء لانه ترك الرءاسة الفرنسية بفضيحة. كان عليه ان يستحيي لفعلها وان لا يكتب كتاب مليء بالنميمة . الروساء الدين المحنكون الدين وستعرف بهم مروا بفرنسا هو مثلا جاك شراك و فرونسوا ميتارون اما هدا الجيل الجديد كلهم مثل حكام العرب يستغلون مناصبهم في السرقة و الامتيازات الاغنياء . سركوزي اكفس رءيس مر على فرنسى بعده ماكرون . اليوم اصبح لي بغا يدير الفلوس يكتب كتاب .
34 - عبدالله الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:24
الحمدلله والشكر لله الملكية ديالنا التاريخية كلها عامرة بالأمجاد والذكاء والإنسانية ويعترف بها الجميع وجنازة الملك العبقري رحمه الله تفسر كل شيء.
العبقري والإنساني يجتمعان ويخلقان إنسان يذكره التاريخ وهادا ما ورثه ملكنا محمد السادس والحمدلله.
ناري امي داما هاد الكتاب ديال ساركوزي غادي يزيدهوم عقدة في عقدة او غادين يسميو ساركوزي كل الاسماء والمؤامرات واللوبيات ديال المغرب هما لي كتبو الكتاب.
راه لي درتي معاهم واخا ينزل الكتاب من السماء يلقاو ليه حل.
عصابة روفيكس لا تقرا وإذا قرات لا تفهم.
القطار يسير والكلاب تنبح.
35 - التأثير الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:35
هل سبق لرئيس فرنسي أن حاول التأثير على الجزائر للتوقف عن معاكسة المصالح المغربية والتخلي عن دعم البوليساريو ؟
36 - حكام الجزائر يتوارثون العُقد الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:39
المعقد بالفعل والذي كله عقد هو تبون الرئيس الحالي للجزائر لديهم قابلية للعقد انهم يتوارثون العُقَد ولا يعشون بدونها و الذي تسبب لهم في العقد الغليظة هو تقدم المغرب .
37 - مغربي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:43
لم يقل الا الحقيقة التي يعرفها القاصي والداني طبعا كلامه على بوتفليقة قبل 5 سنوات لان الرجل كان مشلول في هته الفترة يكتفون بصورته فقط هي من كامت تحكم وتحظر المؤثمرات حتى هناك من كان يركع لها مثل عهد الجاهلية ويعيبون على المغاربة الانحناء احتراما لملك موجود ابن ملك حفيد ملوك وحفيد الرسول صلى الله عليه وسلم
38 - مغربية الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:45
ان تربية المغفور له الملك الحسن الثاني الجيدة لابنه جعلت منه ملكا مميزا بشخصيته و دكائه و قلبه النبيل .
الله يحفظ ملكنا و يشافيه و يعافيه ليبقى دائما شوكة في حلق الاعداء
39 - lahnine ahmed الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:50
سلام عاش ملكنا العزيز الحبيب الله أطول في عمروا ويحفض في صحة اواخليه لنا تاج فوق راسنا
40 - سماعيل الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:05
جزائري ولم انتخب على بوتففليقة يوما ولا على غيره من الروؤساء ولا احبهم جميعا (قد احترم قليلا زروال ) لكن الحقيقة تقال ان بوتفليقة من حيث الدهاء والانفتاح على الغير والديبوماسية فالفرنسي ساركوزي هنا غير صادق تماما واراه يجامل الملك لقضاء عطله السنوية بالمجان في المغرب وهو لايريد ان يفقد هذه النعمة .
41 - حطب تدفئة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:08
الرئيس السابق ساركوزي ذو الاصول الهنغارية اليهودية رئيس يعرف جيدا من اين تأكل الكتف ويعرف جيدا التخلص من الاصدقاء قبل الاعداء. ومنذ ان غادر منصب الرئاسة انطلق في سباق البحث عن المزايا والعطايا
.ملاحظة ساركوزي حاول الرجوع الى قصر الاليزي فرفضه الشعب الفرنسي من خلال انتخابات حزب الجمهوريين لاختيار مرشح للرئاسة
42 - ايمداحن الحسن الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:09
على كل حال الملكية في المغرب هي رمز الوحدة والاستقرار والأمن.ولعل ماذهبت إليه محكمة العدل الدولية عندما أعلنت أن هناك علاقة بيعة بين القبائل الصحراوية والسلاطين المغاربة هو عين الحقيقة فلا يمكن تصور وحدة المغاربة دون حضور الملكية...فليبقى شعارنا الدائم الله الوطن الملك.
43 - رشيد الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:10
ان شخصية سلاطين وملوك المغرب كانت محورية وأساسية في بنية الدولة المغربية،وعاملا محددا لقوتها وازدهارها،أو لضعفها وتدهورها،ومن حظ المغرب أن توالى عليه ملوك عظام عملوا بكل قوة وصبر وعزيمة وإرادة على بناء المغرب التاريخي،الذي ساعدت في بنائه أجيال متتالية من المغاربة،مغرب تفتخر به الأجيال الحاضرة والمستقبلية...
ويعتبر محمد السادس من أعظم سلاطين المغرب،والمتميز بأسلوبه الخاص المساير لمتطلبات العصر والظرف التاريخي المغربي والعالمي..
كما يعتبر من دعاة نشر الحب والسلم والتعايش والتساكن بين الناس ،أفرادا وجماعات وشعوب،وعلى اختلاف أعراقهم ومذاهبهم وعقائدهم.
فأطال الله عمر ملكنا المستنير،حتى يتمم ما بناه الأجداد،ويزيد عليه،ويجعل من المغرب دولة ذات قوة اقتصادية وسياسية متميزة في افريقيا والعالم.
44 - Malak al الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:20
خمسة وخميس على سيدنا الله يحفظ وينجين من العين
45 - كل ما نتمناه ان ... الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:34
... هو ان يظهر رئيس شجاع غير معقد او حاقد في الجزائر يطوي صفحة العداء مع المغرب ، مثلما طوى الجنرال دوغول والمستشار الألماني اديناور صفحة العداء بين فرنسا وألمانيا سنة 1963.
هناك شهادة أخرى الفرنسي آخر الصحفي جان دانيال حول عقدة بومدين تجاه الحسن الثاني وحقده عليه.
يقول جان دانيال انه كان حاضرا بالصدفة في مكتب بومدين يوم تم الاعلان في المغرب عن خطاب مرتقب للحسن الثاني ايام الخلاف حول الصحراء الغربية المغربية سنة 1975، حيث طلب بومدين احضار جهاز التلفزة الى مكتبه ليستمع مباشرة الى خطاب ملك المغرب.
ولما بدا الخطاب واعلن الحسن الثاني عن إنطلاق المسيرة الخضراء ، تغير وجه بومدين وفقد اعصابه وصار يشتم ويلعن ملك المغرب ويقوم بدون وعي بحركات بهلوانية غريبة وكانه طفل صغير ويتصرف كاحد رعاع وصعاليك باب الواد.
46 - Moumen الثلاثاء 04 غشت 2020 - 17:53
ديرها غير وزينة تبان تبان
Le plus important nest pas ce que tu dis de toi ...mais ce que les autres disent de toi
C'est un grand témoignage pour l'histoire
47 - vive le Maroc الثلاثاء 04 غشت 2020 - 18:41
Tout ce qu'a dit Sarkozy est vrai surtout pour le Maroc. Il a raison que le Royaume est gouverné par un grand Roi très intelligent.
Le Maroc est différent de fond en comble de L'Algérie à tel point que la comparaison entre un Maroc qui est une grande nation et une grande culture avec une Algérie qui a été créée en toute pièce par la France depuis 1830. Revenez à l'histoire et vous allez découvrit que L'Algérie était un petite localité sous développée de rien du tout.
48 - عاش الملك الثلاثاء 04 غشت 2020 - 18:44
إلى التعليق رقم ٣ انس اقول راك ما فاهم والو. راجع شويا.
الملك رائع والمغرب محظوظ بوجود هذا الملك الذكي على رأس الملكة. عاش الملك وعاش المغرب و المغاربة.
49 - سولوه الثلاثاء 04 غشت 2020 - 19:22
شكرا.فعلا عندنا ملك ممتاز والحمد لله الكل عايش والخير موجود والمغاربة ممتازين...
50 - محمد الثلاثاء 04 غشت 2020 - 19:24
إنها الحقيقة الملك لطيف و شعبه أكثر لطافة وسعادة في العالم إنه أجمل بلد في العالم
51 - JEMS BOND OO7 الثلاثاء 04 غشت 2020 - 19:27
هدا من فضل ربي ، وحتى المغاربة إستهلو كل خير ،
52 - عادل بوموجة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 19:46
نحن نعرف هاذا الحقد والدغينة والغيرة والسم الذي يجري في عروق حكام الجزائر الكهلة وبعض المواطنين الجزائريين نعرف هذا قبل مجيء ساركوزي هم يكرهون شيء إسمه المغرب والمغاربة كرها شديدا ليس له مثيل عندهم عقدة معقدة تعقيد إسمها المغرب لدرجة أنهم يقولون أن إسم دولتهم الجزائر القاحلة إسمها المغرب وليس الجزائر وأن الكسكس جزائري والقفطان جزائري والعالم من الجن والإنس يتربص بالجزائر والمغرب والمغاربة يهود والمغرب والمغاربة عبيد والمغرب والمغاربة يموتون بالجوع (هاهاهاها) يجن جنونهم لما يعرفوا ويسمعوا أن المغرب يصدر الخضر والفواكه والسمك لأكثر من 50 دولة في العالم يجن جنونهم لما يعلمون أو يشاهدون المغرب قام بمشروع كبير كل هذا لأنهم كبروا على حقد شيء إسمه المغرب وعلى أرض الواقع يجدون أنفسهم من أفقر شعوب العالم رغم البيترول والغاز إلا أن الصومال أحسن منهم
53 - ولد حميدو الثلاثاء 04 غشت 2020 - 20:29
اليهود من اصل مغربي هم الدين يحترمون ملوك المغرب بصدق
اما من هو ضد اليهود فعليه بان يعرف بان العلماء و الفلاسفة و رجال الاعمال و اصحاب الشركات و الابناك المعروفين فتقريبا كلهم يهود او تعلموا منهم

فينا غير الكريتيك
54 - Ahmed EL MRABET الثلاثاء 04 غشت 2020 - 21:45
الجزائر خلقت لتكون ضد المغرب لا لشيئ الا ان المغاربة اذكياء واوفياء لملوكهم الشرفاء والغيورين عن مستقبل بلدهم مند 13قرن وليس مند 1962 تاريخ استقلال الجزائر بمساعدة المقاومة المغربية النبيلة .
55 - سوسي واصلي صحراوي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 22:02
لا يمكن مقارنة بين بوتفليقة ومحمد السادس هناك الفرق في العمر وفي نوعية التربية
56 - sun shine state الأربعاء 05 غشت 2020 - 03:02
au commentaire 1,,,,,,c est la meme chose pour Donald trump
57 - ابو اسماء الأربعاء 05 غشت 2020 - 08:15
ذلك الشبل من ذاك الاسد، رحم الله السلف وبارك في الخلف واصلح به البلاد والعباد.
58 - أبو أميمة الأربعاء 05 غشت 2020 - 18:51
كيف تقارن ملك من الشرفاء ببوتفليقة الذي لا نعرف أصله وفصله، أما ساركوزي فإنه رئيس محنك قاد بلاده أثناء رئاسته عن جدارة و استحقاق وكان صديقا للمغرب وساندنا دائما في قضيتنا الأولى خلافا لناقدي العهود رؤساء الجزائر وخصوصا بومدين وبو تفليقة اللدين كانوا كلما عاهدوا عهدا نبده فريق منهم.
59 - سولوه الثلاثاء 11 غشت 2020 - 17:07
الى درنا جرد لحياة سركوزي يتبن كل شي.رجل مخضرم وبنى نفسه وبرز واخذ الريادة واصبح رئيس دولة قوية.على كل حال ملكنا يستهل كل خير. ونحمد الله ونشكره عايشين في الامان. مزية يحسدنا عليها كثير من البشر والدول.
المجموع: 59 | عرض: 1 - 59

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.