24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مراكز جهوية لتحاقن الدم تواجه نقصا فادحا في أعداد المتبرعين (5.00)

  2. "الاستقلال" يندد بلجوء الحكومة إلى جيوب المغاربة (5.00)

  3. "فيروس كورونا" يغير ملامح احتفال المغاربة بذكرى المولد النبوي (5.00)

  4. تحسن ثقة المستثمرين المغاربة رغم الوضع الوبائي (4.50)

  5. "مقصيون خارج السلم" يضربون ويطالبون وزارة أمزازي بحق الترقية (4.50)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | وزير الداخلية الفرنسي يبدأ زيارة رسمية إلى المغرب

وزير الداخلية الفرنسي يبدأ زيارة رسمية إلى المغرب

وزير الداخلية الفرنسي يبدأ زيارة رسمية إلى المغرب

يقوم جيرالد دارمانين، وزير الداخلية الفرنسي، بزيارة عمل إلى المغرب، اليوم وغدا الجمعة، حيث سيلتقي عددا من المسؤولين الحكوميين.

ويلتقي الوزير بشكل خاص بنظيره المغربي وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، كما سيستقبل من طرف رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة.

ووفق بلاغ لسفارة فرنسا بالمغرب، توصلت به هسبريس، ستكون هذه الزيارة الأولى لدارمانين إلى المغرب، "فرصة لمناقشة التعاون الأمني الممتاز القائم بين فرنسا والمغرب وتحديد سبل التفكير في مستقبل الشراكة، لا سيما في مجال مكافحة تهريب المخدرات، وحول قضايا الهجرة، وكذلك مسائل أخرى".

وفي نهاية لقائه بعبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية المغربي، سيعقد جيرالد دارمانين مؤتمرا صحافيا يوم الجمعة صباحا بمقر وزارة الداخلية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - مٌـــــواطن مَغربــــــي الخميس 15 أكتوبر 2020 - 12:26
زيارات وزراء الداخلية الفرنسيين للمغرب تكون تمهيدا لطرد عدد من المهاجرين المغاربة
2 - dahmad الخميس 15 أكتوبر 2020 - 12:26
ce personnage vient pour faire c* le Maroc concernant les mineurs sans papiers qui sont en France. Soit disons qu il a un grand père Algérien donc pas raciste...
PS : lui même a des soucis avec la justice française concernant une plainte de viol d une femme.
3 - متتبع الخميس 15 أكتوبر 2020 - 12:27
غادي إقول لهم عندكم تخلو شي إمام ديال خطبة الجمعة إقول اللهم إرفع عنا هاذا الوباء؟
4 - hphp الخميس 15 أكتوبر 2020 - 12:39
يلتقي وزير الداخلية فهمتها، رئيس الحكومة ووزير الخارجية دايزة، ولكن الأوقاف والشؤون الإسلامية مافهمتهاش. ياكما جاين يخرجو الإسلام من الأزمة لقال ماكرون. الله يخرج هاد الزيارة على خير .
5 - said الخميس 15 أكتوبر 2020 - 12:55
لو كنت مسؤول سأ طلب من الوزير الفرنسي أن يبلغ رئيسه عدم الإساءة للإسلام والمسلمين وأن يقدم إعتذار رسمي للمسلمين وعدم الإزدراء بالأديان كما تنص عليه القوانين والمواثيق الدولية
6 - Observateur الخميس 15 أكتوبر 2020 - 12:57
ماعلاقة وزير داخلية بلد علماني يحارب الاسلام بوزير الاوقاف والشؤون الاسلامية المغرب ???
7 - مهاجر بفرنسا الخميس 15 أكتوبر 2020 - 13:02
الشعب الفرنسي غير راضي بتاتا عن هذه الحكومة الفاشلة (من الرئيس العنصري الى اخر عضو فالحكومة...)
8 - مغربي مسلم الخميس 15 أكتوبر 2020 - 13:02
باينة جاي باش يتعلم من الخبرة المغربية في تكميم أفواه ائمة المساجد و تدجين الجمعيات الاسلامية
راك عارف حنا واعرين ف هادشي
تجربة 20 سنة
9 - Abderrazak الخميس 15 أكتوبر 2020 - 13:19
انه اتي الى المغرب لسببين موضوع الاءمة في المساجد بفرنسا الذين يشوشوا على فرنسا من الداخل وموضوع تسيير وتموين المساجد في بلده من قبل المغرب. وطبعا المهاجرين الغير الشرعيين .
10 - السلامة يا ربي الخميس 15 أكتوبر 2020 - 13:44
ليكن في علم الجميع أن كلم تم التحذث عنه و الإتفاق عليه لا يخرج للعلن، لذلك مازال المواطن البسيط يرى في فرنسا الديموقراطية و التقدم .... لا هذا ليس بصحيح، لأن كلما تمت زيارة مسؤول فرنسي إلا و دك سيفا في جسد بلدي المغرب، السياسة مصالح و المغرب غير قادر لقول لا، تعاون أمني نعم لكن وزير الأوقاف ما دخله في هذا؟! دولة تضاد الدين الإسلامي و مع ذلك مسؤول بارز سيجتمع مع وزير الأوقاف؟! و للأسف حتى وزير الأوقاف ديالنا لا أحسن الظن فيه، تصوروا و زير مند 20 سنة في نفس المنصب،الوزارة الوحيدة التي لا يتغير وزيرها، لأن خطبة الجمعة تسيطر على الشعب. و الضربة جيانا من لداخل كيفاش غنردوا البال مع برا !؟!؟
11 - saloui الخميس 15 أكتوبر 2020 - 14:03
Il va demander au gouvernement De fermer les mosquées ,de reeduquer les imams qu' ont leur envoi,et de laisser les bars ouverts.
12 - متتبع الخميس 15 أكتوبر 2020 - 14:16
قال الوزيرسأذهب الى المغرب والجزائرلايجاد حل لمسألة 40.000 قاصرغيرمصحوبين بذويهم جاءوا من المغرب والجزائر ومن دول أوروبية وأفريقية وآسيوية ولا سيما الشيشان وباكستان.
وكذلك مناقشة مكافحة الاتجار بالبشروالهجرة غير الشرعية والاتجار بالمخدرات والجريمة المنظمة والإرهاب, وتمويل الإسلام في فرنسا.
13 - المهدي الخميس 15 أكتوبر 2020 - 14:32
تعليق 4 اللقاء مع وزير الداخلية للتخلص من المئات القاصرين المتواجدين في فرنسا بدون وثائق إقامة واللقاء مع وزير الأوقاف لتفعيل قرار فرنسا بمنع استقبال الأئمة والوعُاظ الذين يرسلهم المغرب خصوصاً لالقاء الدروس في شهر رمضان .. المهم في كلا اللقائين إما طرد من هو فوق التراب الفرنسي أو منع من يتهيّأ من كحل الراس للذهاب الى فرنسا ... وعلى المغرب ان يختار بين الفقيه ورونو ....
14 - ولد علي الخميس 15 أكتوبر 2020 - 14:48
الحقيقة
يبدو لي ان ملاحظات بعض الاخوة ليس في محلها!
بصراحة ان فرنسا دولة دمقراطية وتحترم كل الأديان وحقوق الأنسان
مثلها مثل باقي الدول الأوروبة كلها!
العنصرية والكراهية لا توجد إلا في الدول العربية من المحيط الى الخليج
هذه هي الحقيقة
15 - مغربي متتبع الخميس 15 أكتوبر 2020 - 15:10
موضوع زيارة وزير الخارجية الفرنسي السيد " جرالد دارمانان" للمغرب سيتناول أساساً ثلاثية نقط أساسية أولا مشكل الأطفال الغير المرافقين الدين يتواجدون بطريقة غير قانونية في شوارع مدينة باريس، ثانياً مشكل الأئمة المغاربة المتواجدين كذلك بصفة غير قانونية على التراب الفرنسي.ثالثا، السحناء المغاربة سوء الذين يحملون الجنسية الفرنسية أو لا قصد ترحيلهم إلى المغرب لاستكمال العقوبة الحبسية بالمغرب. هذه الزيادة تأتي بعد الضغوط التي واجهها هدا الوزير في حلسات عقداها مجلسا البرلمان الفرنسية بغرفتيه الأولى والثانية في الايام القليلة الماضية والتي واجه فيها انتقادات لادعة خصوصاً من طرف الأحزاب اليمينية واليمين المتطرف، واكد لهم في تدخلاته أ انه سبقوم على وجه السرعة لزيارة المملكة المغربية لإيجاد الحلول لكل هذه المشاكل.
16 - entre deux الخميس 15 أكتوبر 2020 - 15:26
le n°9 est dans la cible, sauf oublié le volet money: la coopération: combien je vous donne pour ramener votre racaille et nous donner le programme fallacieux mais qui marche) de formation en français des imams.
combien chacun? et combien tout seul?
tout est affaire de money
17 - محسن الخميس 15 أكتوبر 2020 - 15:55
ارجاع المغاربة القاصرين أولوية لهذا الوزير. يجب على المغرب التجاوب و ارجاع هؤلاء الأطفال المشردين في شوارع باريس و مدن أخرى. الا اذا كان المسؤولين المغاربة غير معنيين بهكذا مغاربة!
18 - إلى 14 - ولد علي الخميس 15 أكتوبر 2020 - 16:04
تصور يا صديقي أن منع فرنسا على الأطباء تسليم شهادة العذرية (Certifiact de virginité) التي يشترطها الذكر الضحية الساذج قبل التوقيع على عقد النكاح، مع العلم أن العروس المسلمة العفيفة تحت حجاب النفاق و التي فُضت بكرتها من طرف أحد أصحابها تلجأ إلى الترميم الجراحي قبل ليلة الدُّخلة مع الحصول على كبسولة دم اصطناعي لخذاع "رفيق الحياة" منذ الليلة الأولى و إيهامه بأنها عذراء (على الأقل من القطب الشمالي أما القطب الجنوبي، الله و حده يعلم !) و مع العلم أيضاً أن "الكانبو" الذي يشترط شهادة العذرية قد يكون قد فض بكرة فتاة أخرى و ربما نتج عن فعله حمل فتخلى عنها كالجبان بعد أن وعدها بالزواج و ما أكثر الكوانب عند المتأسلمين، تعرفهم من كثرة الصراخ و هم من يعتبرون أن هذا المنع مس بالمقدسات و الهوية الإسلامية ... و نعم المقدسات و الهوية !
تحياتي.
19 - abdallah الخميس 15 أكتوبر 2020 - 16:04
لقاء وزير الداخلية والأديان الفرنسي بتوفيق يدخل في إطار اختصاصه
20 - كريم الخميس 15 أكتوبر 2020 - 16:17
لي خاص تعرفو.... وزير الداخلية و وزير الاوقاف و الشؤون الإسلامية هما ممتلا الملك في الحكومة.
الملك نصره الله و ايده بصفته امير المومنين غادي يخلي وزير الاوقاف يوبخ وزير الداخلية الفرنسي حينت سب الاسلام
21 - من خارج الوطن الخميس 15 أكتوبر 2020 - 16:47
للتوضيح فقط اسمه الأصلي موسى وهو من أصل جزائري و السلام
22 - bou3ayta الخميس 15 أكتوبر 2020 - 17:26
اكيد سوف يسلم لوزيرنا في الاوقاف خطة ماكرون من اجل القضاء على الاسلام كما يعتقذون و الاسلام باق رغما عنكم معشر الماكرون و الماكرات
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.