24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1013:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تنسيق نقابي ينبّه إلى الأوضاع الصحية في برشيد (5.00)

  2. العثماني: تطهير معبر الكركرات تحوّل استراتيجي لإسقاط وهم الانفصال (5.00)

  3. التساقطات الثلجية تعمق "المعاناة الشتوية" لأساتذة في مناطق جبلية‬ (5.00)

  4. طول فترة غياب الرئيس يحبس أنفاس الشعب والعساكر في الجزائر (5.00)

  5. طنجة تحتضن اجتماعاً ليبياً جديداً بين "النواب" و"مجلس الدولة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | "مباحثات بوزنيقة" تمهد الدينامية الإيجابية لحل شامل للأزمة الليبية‬

"مباحثات بوزنيقة" تمهد الدينامية الإيجابية لحل شامل للأزمة الليبية‬

"مباحثات بوزنيقة" تمهد الدينامية الإيجابية لحل شامل للأزمة الليبية‬

تُواصل الرباط نشاطها الدبلوماسي على مستوى الأزمة الليبية المتشابكة، التي تعرف تطورات ميدانية متسارعة في الفترة الأخيرة؛ فبعد تحقيق التقدم في "مباحثات بوزنيقة" الرامية إلى إنهاء الانقسام السياسي الداخلي، يُتابع المغرب الدينامية الإيجابية التي خلّفها الحوار الليبي-الليبي.

بذلك، عقد وزير الشؤون الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، لقاءين منفصلين مع ممثليْ طرفيْ النزاع في القضية الليبية، خلال الأسبوع المنصرم؛ ويتعلق الأمر بكل من خالد المشري، رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، وعقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبي.

وتسعى الرباط إلى إنهاء المرحلة الانتقالية في "جمهورية القذافي المنهارة"، من خلال الاتفاق على توزيع المناصب السيادية بين الأطراف الليبية. وسيُشكل هذا الاتفاق السياسي اللبنة الأساسية لمختلف الحوارات المقبلة، وذلك تمهيداً لمرحلة الحل الشامل للقضية.

ومن وجهة نظر الدكتور إدريس لكريني، أستاذ العلاقات الدولية في جامعة القاضي عياض بمراكش، فإن "المغرب عمل على تقريب وجهات النظر بين الأطراف المتنازعة في الملف الليبي، من خلال احتضانه اتفاق الصخيرات في مرحلة أولى، وبعده اتفاق بوزنيقة في مرحلة ثانية".

وأورد لكريني، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "الأطراف الليبية واعية تماماً بالدور الكبير الذي يلعبه المغرب في حل الأزمة القائمة، إذ وجهت له كلمات شكر من قبل الجميع، بمن في ذلك الفاعلون الليبيون أنفسهم، إلى جانب نيله دعم مختلف الفصائل الليبية".

وأوضح رئيس منظمة العمل المغاربي أن "الدور الذي يقوم به المغرب في تدبير الأزمة الليبية له ما يبرره، لأنه احتضن أكبر اتفاق سياسي في مسار حل القضية، ويتعلق الأمر أساسا باتفاق الصخيرات، وتعزز ذلك بالمسافة التي أخذها من جميع الفرقاء الليبيين".

وشرح محدثنا أن "المملكة المغربية ظلت تؤكد وحدة الصف الليبي، وضرورة إيجاد حل مشترك يحفظ سيادة ليبيا، عكس المبادرات الأخرى، التي وإن كانت تظهر على أنها تسعى إلى تعزيز السلم في ليبيا فإنها تكرس الفرقة الداخلية في الواقع، وتدعم هذا الطرف ضد الآخر".

وشدد الأستاذ الجامعي على أن "الاستضافة المكثفة للفرقاء الليبيين في المغرب، خلال الفترة الأخيرة، أعطت دينامية للملف الليبي، ورسمت بذلك مسارا قوامه وحدة ليبيا، وأولوية الفاعل الليبي في تحديد مسار الملف، بعيداً عن التدخلات التي ظلت أكثر هيمنة على امتداد تدبير القضية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - lazaret الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 07:24
هنيئا للدبلماسية المغربية التي انقدت ليبيا والمغرب العربي من الصراعات و حمامات دم.
2 - Lamya الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 07:46
نتمنى ان تكون هذه هي اللبنة الاولى لتعاون مغربي-ليبي سياسي و اقتصادي و اجتماعي دائم في افق التعاون لبناء اتحاد مغاربي قوي و اذا ارادت الجزائر ان تبقى خارجه فذاك شانها, اما تونس و موريتانيا فلا اظن انهما سيرفضان هذا المقترح للنهوض بالشعوب المغاربية و تنميتها و ازدهارها.
3 - ABDOU الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 07:46
هناك من يريد الانقسام والتشردم لليبيا ويقول لا حل في ليبيا الا بوجودنا فهاته الجملة تعني ما تعنيه فاما حكم عسكري في ليبيا او لاشئ النظام الشمولي في الجزائر يلعب اخر اوراقه فعداؤه لكل ما هو مغربي افقده البوصلة واصبح نظام نشاز في اعين المجتمع الدولي
4 - تحية صادقة للأخوة الليبيين ٠ الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 08:22
نعم ، و لاجل ذلك ، المغرب يؤدي فاتورة الكركرات ، و للتوضيح أكثر ، فالجزائر ، لا زالت تعاود الحنين القدافية ، و بذلك ، فهي غير راغبة بما يقوم به المغرب ، في تقارب و صلح الفرقاء الليبيين، و هي بذلك لن تترك الأخوة الاعداء الليبيين في حل مشاكلهم لما يخدم مصلحة البلاد و العباد ، لهذا ، أرادت الإنتقام من المغرب ، و خلقت له ما يسمى بأزمة الكركرات ، لكن المغرب قشابتو واسعة ، داهية في التصرف ، إعتبارا منه قومي مغاربي ووطني .الله اكبر و الله الموفق المعين ٠و تحية صادقة للأخوة الليبيين ٠
5 - احمد الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 08:52
نتمنى لإخواننا الليبيين السلم والهناء وجمع الشمل والتوصل الى حل نهائي وسلمي واخوي من ارض المغرب العزيز الذي هو بلدكم الثاني رغم بعض الحساد والمنافقين الذين شغلهم الشاغل هو افشال المبادرة المغربية النابعة من القلب وحسن الجوار وفقكم الله
فالحساد يطالبون بالانتخابات في ظل الحرب والقتل بالله عليكم في اي مدرسة تعلمتم السياسة وتدبير الازمات ياعسكر لماذا لاتحبون الخير لإخوانكم في الجوار
ليبيا ستحرر بإذن الله وستزدهر بخيراتها وشعبها وستصبح احسن وأجمل منكم
6 - AZIZ الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 10:05
اللهم الف بين قلوب الاخوة الليبيين,اللهم اجعل ليبيا بلدا امنا ,وكل الشكر والفخر للمغرب العزيز
7 - مغربي الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 13:03
من المغرب صلوات بأن يؤلف الله بين قلوب إخواننا الليبين لتسير ليبيا في درب التقدم والازدهار نحن في المغرب نتألم لما يجري في ليبيا وسنبدل كل مساعينا لتطمئن ليبيا بين أيدي الليبيين.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.