24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

4.31

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | العدل والإحسان تصف "فتوى" الوزير التوفيق بـ"الافتراء"

العدل والإحسان تصف "فتوى" الوزير التوفيق بـ"الافتراء"

العدل والإحسان تصف "فتوى" الوزير التوفيق بـ"الافتراء"

شنت جماعة العدل والإحسان هجوما شرسا على وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، في ردها على تشبيه هذا الأخير لطقوس "حفل الولاء"، التي وصفتها الجماعة بـ"المذلة والمهينة للكرامة"، في عيد العرش بـ"بيعة" الرضوان، حيث اعتبرت هذا التشبيه بـ"الافتراء الواضح على شرع الله وعلى سنة رسوله صلى الله عليه وسلم" و"الاستخفاف" بعقول الناس.

وتساءلت الجماعة، في افتتاحية على موقعها الرسمي اليوم، عن المغزى مما سمته "فتوى" الوزير، بقولها: "هل من حضر "حفله" يُعد "خير أهل الأرض.. وهل يصح القياس مع وجود الفارق.."، معتبرة أن ما قاله التوفيق "توظيف" لنصوص الشرع والسنة لغاية تبرير "طقوس مخزنية مغرقة في التخلف والإهانة للكرامة الآدمية".

وتعد هاته الرسالة ثاني رد تتعرض له تصريحات وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، حيث سبق لأحمد الريسوني، العالم المقاصدي والرئيس السابق لحركة التوحيد والإصلاح، أن استغرب من الربط بين البيعتين، واستغرب من الحاجة في تكرار بيعة الملك كل سنة، مضيفا أن لو أحدا رسم من الكاريكاتيريين ما وصفه التوفيق "لربما انتهى به المطاف إلى السجن".

وكان وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية قد وصف، في حوار سابق لفائدة وكالة المغرب العربي للأنباء، بمناسبة عن ذكرى عيد العرش، الطقوس المصاحبة لحفل الولاء للملك ببيعة الرضوان التي بايع خلالها الصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم تحت الشجرة، وشبه المظلة التي تعلو الملك، وهو ممتط لصهوة فرسه، بالشجرة التي وقعت تحتها المبايعة للرسول (ص).


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (73)

1 - عبد الكريم الداودي الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:18
سؤال للجماعة : وماذا عن فتوى شيخكم عبد السلام ياسين بان الكذب حلال المرجو من قراء جريدة هسبريس الاعزاء كتابة "الكذب حلال عبد السلام" في موقع يوتيوب للاطلاع على فحوى هده الفتوى الدي قال الشيخ الضال بانه يجوز ان نكذب على الوالدين ....و هل يجوز ان تجلس المرأة في مائدة فيها خمر مع الكفار ؟؟؟؟؟ وهدا فعلته ابنة الشيخ في احدى الجلسات في اوروبا وقالت في ردها بان اباها قال لها ان دلك جائز و هو عين العقل !! ...وهدا موتق في يوتيوب ايضا .... وهل يجوز ان تسافر المرأة المسلمة بدون محرم ؟؟؟؟ وهدا فعلته ابنة الشيخ ايضا في زيارتها لليونان !!!
انا انصح الجماعة ان تهتم بالبيت الداخلي ويكون اختيار القيادات بطريقة ديمقراطية ولما لا يتم انتخاب المرشد بطريقة ديمقراطية ام انه مقدس ...ولا يجوز ان يتنازل عن الكرسي الى ان يموت؟؟
سؤال اخر الى اين تدهب الاموال التي تجمعها الجماعة شهريا من الاتباع ؟؟ هل يحق لاحد ان يطرح هدا السؤال داخل الجماعة ام ان الامر سري للغاية اين هي الشفافية اين هو الوضوح
جماعة ضالة بيتها من زجاج وترمي الناس بالحجارة !!!
2 - بوبصلة الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:21
وتوزيع التمر من النبي (صلع) على المتظاهرين ليس أكبر افتراء إليها الأحلام الغريبة التي تبشر السيد ياسين بالإمارة والسكوت أفضل
3 - زائر الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:26
المشكلة ياإخواني الكرام ان توفيق وزير الأوقاف رجل بعيد كل البعد عن الفقه والدراسات الإسلامية فهو أديب و عمله كان منوطا بالخزانة الوطنية أي ممكن ان نقول عنه أنه كتبي بدرجة ممتاز.
أما عن تكوينه الفقهي فهو صفر عن اليمين وصفر عن اليسار.. والقصر الملكي متمسك به لغاية في نفس يعقوب ربما لبعده عن التحزب السياسي وحساسية وزارة الأوقاف.
ويدكرني مماقاله في حكاية لطيفة وقعت لوزيرنا التوفيق مع العلامة شيخ الجماعة المحقق الفقيه سيدي الحسن بن الصديق رحمة الله عليه في اجتماع في المجلس العلمي حيث دار الكلام عن السدل وأرجحيته في الصلاة وينبغي على المسؤولين ان يركزوا على هده المسألة .. فوجه إليه الفقيه المحقق سيدي الحسن بن الصديق رحمة الله عليه انتقادا لادعا وقال له بل العكس المشهور والمعتمد في المدهب هو القبض وهو سنة المصطفى صلى الله عليه واله وسلم فرد عليه الوزير المسكين توفيق بأنه فتح عيناه في الدنيا فوجد أباه يسدل فنهره الفقيه العلامة سيدي الحسن وضحك عليه قال له أنا أقول لك المعتمد في المدهب وسنة الرسول هي القبض وأنت تقول لي رأيت أباك يسدل.... فتوتر الاجتماع الدي كان دائرا وانزعج الوزير وانصرف
4 - ربيع الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:33
السلام عليكم، حتى في جماعة العدل و الاحسان توجد طقوس بيعة، و معروف النواظم الثلاث منها الطاعة و فيها تندرج البيعة و العقد الاماري مما ذكره ياسين في المنهاج النبوي، قال : لهذا نود أن تكون فصول العقد واضحة، ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حيى عن بينة. وإن الله لسميع عليم. وهو القائل سبحانه لنبيه ولنا: إن الذين يبايعونك إنما يبايعون الله، يد الله فوق أيديهم. عبد السلام ياسين ينص على وجوب العقد و العهد على الطاعة للمسئولين في الجماعة حتى يهلك من هلك عن بينة... ؟؟!!!!
أنصح بالرجوع الى هذا الكتاب و بالخصوص الفصل الرابع التنظيم، و سترون أن الطعن في كلام التوفيق هو طعن سياسي و ليس من باب فقهي...
5 - merci de reagir الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:35
Ils se moquent de lìntelligence des marocains et veulent continuer a nous manipuler comme des cons ou des debiles au nom de la religion...
merci a yassine et ressouni , les seuls qui ont reagit a cette stupidite de declaration et cet evennement royal du moyen age
6 - محب السنة الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:39
وهل كانت مبايعة الرسول صلى الله عليه وسلم بالركوع إنما كانت بالمصافحة ولو كان الركوع جائزا لسبقونا إليه
7 - elhoussaine الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:41
Most of Moroccan people know the reality and the details of our islamic history. the Prophet peace upon him did not force anyone or oppress any creation, but in Moroccan case just google it and you will discover the nature of our regime. long live for every free voice and Al-adel wa Al-ihssan is among them.
8 - علاء الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:46
أتعجب من طقوس" البيعة" التي فيها تسجيدا لعبادة غير الله، ويزداد عجبي أن ذلك يقع في القرن 21 ، وأتعجب أن النقد أتى من جماعة العدل والإحسان ألتي تقدس مرشدها . ولا أعتقد أن واحدا من أعضاء الجماعة سيتردد في تقبيل يد "المرشد" في طقوس قد تشمئز منها النفوس أكثر من تلك التي تقع في "البيعة" .... من كل هذا أتعجب ومع ذلك فلست متشائما، وهذا هو التعجب الأكبر !!!!!
9 - نورالدين الدادسي الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:54
تحية لجماعة العدل والاحسان على هذا الموقف الجديد/ القديم، فللإشارة فمنذ تأسيسها وهي تنتقد النظام الحاكم وطقوسه خاصة في ما يسميه بالبيعة.
10 - مسلم حر الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:54
أعزكم الله رجال العدل والإحسان. 
11 - mowatin maghribi الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:55
كلكم في الضلال والزيغ سواء , فهؤلاء الجهلاء وضعوا ملكهم في منزلة النبوة , وانتم يا معشر الصوفية وضعتم شيوخكم الاولياء فوق منزلة النبوة وجعلتموهم الهة واربابا ... ( اتامرون الناس بالبر وتنسون انفسكم وانتم تتلون الكتاب ) . كفاكم تضليلا وتدليسا ...
فالاسلام في المغرب بات غريبا وهو بريء منكم ... فلا العدل والاحسان الصوفية ولا العدالة والتنمية العلماني يمثلان الاسلام ... فيا ايها الشعب المغربي المسلم احذر وكن فطنا يقظا ... فما هذا بالاسلام الذي اتى به القران الذي بلغه لنا رسول الله (ص) .
12 - abdellah الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:57
هل هادا ما رآه سيدكم عبدالسلام ياسين ؟
هل هاده رأيى من رأيا سيدكم العجيبة ؟
واش مزال مهداكم الله
13 - hicham de khouribga الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:06
ليس دفاعا عن احمد توفيق لكن ماذا نقول عن الاحلام التي تاتي من كثرة نوم السيد اسماعيل ياسين (عبد السلام ياسين) عدرا
وبعد ماذا نقول عن افعال بعض اعضاء الجماعة في تقبيل يد الشيخ و الوضوء بالماء الذي يتوضآ به
فماذا نقول عن هذا حلال عليكم حرام علينا ؟... !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
14 - karim الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:11
لا زال العلماء يثيرون إشكالات قروسطوية أكل عليها الدهر وشرب إن العقل الفقهي عند العدل والاحسان ووزير الاوقاف على حد سواء والفقهاء ينتمي الى الفضاء العقلي القروسطوي السكولاستيكي. عن أي بيعة يتحدث إن عصر البيعة قد ولى وانقضى وتحول الى تاريخ. للاسف الشديد لازالت هناك مفاهيم دوغمائية تاريخية يروج لها علماء السكولاستيك إن البيعة اليوم و الامامة الشيعية اليوم أضحت أكبر خدعة تؤسس للجهل المقدس الدي يهيمن للاسف على عقول ملايين المسلمين إن البيعة التي تتأسس على إمارة المؤمنين و الإمامة الشيعية أضحت خرافة ميتافيزيكية مند القرن السادس عشر أي مند التنويرالاوروبي نحن في عصر اللابداهة إن الديموقراطية اليوم خاصية المجتمعات العلمية التي قطعت مع الماضي السحيق أما المجتمعات الاسلامية لازالت قروسطوية لا في الدين و لافي السياسة نرجو ثورة كبرنيكية في الدين و السياسة إن المفاهيم التقليدية التراثية التي تروج اليوم من لدن الفقهاء و العلماءو الجماعات الاسلامية و منها العدل والاحسان إنها تؤزم وتعرقل نهوض العقل الاسلامي . فعلماء الدين هم المسؤولون عن أفول العقل في الاسلام ودلك مند و فاة إبن رشد إلى اليوم
15 - mouslim الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:13
موقف الجماعة من هذه الطقوس معروف، منذ أن دونه الأستاذ عبد السلام يا سين في رسالته ،الإسلام أو الطوفان،كما ذكره في برنماجع مراجعات على قناة الحوار.
16 - said الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:20
je trouve se qu'ils disent est vrai, je pense que le ministre a éxagéré
17 - abderrahim الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:27
لقد خانك التوفيق يا توفيق حين شبهت بيعة الرضوان لحفل الولاء المذل لكرامة الانسان المغربي....اتق الله وعد الى الله وكفى استهتارا بعقول المغاربة.....
18 - arrahmoni الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:29
عذراكان نائما يحلم فجعل يشبه هذا بذاك ويقارن هذا بذاك فاختلطت عليه الامور ورفع القلم عن النائم حتى يستيقض يحتاج الى من يفسر له رءيته المنامية...
19 - de canada الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:36
اين الجماعة من تقديس اعضائها لشيخها ياسين؟
عاش الملك
20 - Rym الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:37
لو افترضنا جدلا ا سي التوفيق ان مقارنتك منطقية من الناحية الشرعية فاين انت من قوله تعالى "ان الذين يبايعونك انما يبايعون الله"??!!!!
21 - عبدو الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:50
كما عهدنا جماعة العدل والاحسان في قول الحق دائما لا تخشى في الله لومة لائم ودائما تضع النقاط على الحروف لا تراجع لا تبديل في المواقف لا مساومة لا ذل دائما العز وقول الحق ولا يهم بعد ذلك الثمن اما الالتواء والمراوغة فكثير من الناس تتقنه من احزاب ممخزنة واحزاب سائرة في طريق التمخزن كالعدالة والتنمية مثلا
22 - أبو سلمان الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:51
لا شكّ أن الوزير غير الفقيه ، أي الوزير الروائي صاحب قصة جارات أبي موسى أدى به جُموح خياله الروائي إلى الخروج من النص القرآني إلى الأوهام والخيال فشبه البيعة المغربية بالبيعة الشرعية التي بايَعَت فيها الأمّة رسولَ الله صلى الله عليْه وسلَّمَ على السمع والطاعة في المنشط والمَكْرَه وعلى التوحيد والعدل وتَرك المعاصي... فأيّ خيالٍ منحرف يتجرّأ على بيعة الرضوان ليُشبّه بها بيعة المغاربة المتجددة وكأنها تَعاقُد سنوي ينتهي بانتهاء السنة ليُبرَم من جديد
تشبيه الوزير الروائي هذا متأثر بروايته التي صنع لها شخصيات متناقضة بعضها صاح وبعضها شاذ منحرف ، ألا فليتَّقِ الوزيرُ الروائي ربَّه وليتراجَعْ عن هذا التشبيه الشنيع وليعتذْرِ للمغاربة وللمسلمين عموماً
23 - وطني غيور الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:00
ياأوقاف أوقفوا فتواكم الموقوفة
24 - riffi الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:02
لا ادري كيف يرد الوزير على المرشد اما اذا التزم الصمت وهو المرجح فالمرشد سيكسب نقاطا جديدة على حساب الحكومة كان الله في عونها
25 - زكرياء الصنهاجي الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:02
كلام في الصميم.
رجال العدل و الإحسان يشترون بالذهب.
26 - marokanner الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:03
الله يعطنا وجهك اسي أحمد التوفيق لحشموا ماتوا
27 - Youssef Ag Tachfine الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:03
العدل و الاحسان جماعة من المنافقين يستكثرون بعض مظاهر الاحترام ذات الطابع البروتوكولي على شخص امير المؤمنين في نفس الوقت الذي يحيطون فيه زعيمهم بهالة من القدسية و التبجيل المبالغ فيه وغير مبرر ويقبلون يديه و رجليه كما يفعل بعض طوائف الهندوس مع بعض المشعوذين الذين يستغلون سداجة الاميين لفرض زعامتهم الروحية و يسمون في الهند ب:الكورو=Gourou.
على اتباع ياسين ان يعرفوا ان زعيمهم لن يكون ابداالمرشد الاعلى للمغاربة كما يحلم هو و اياهم.و عليهم ان يقتنعوا ان احلامهم المجنونة ستبقى مجرد احلام لان المغاربة لن يقبلوا بسلطة دينية غير سلطة امير المؤمنين كما جرت عليه تقاليدنا منذ القدم.
و ليعلم ياسين و من والاه ان من في نفسه مرض او لا ينتمي لهذا الشعب هو الوحيد الذي يرى الاذلال و المهانة في تقاليد مصمودية مغربية اصيلة,و عليهم ان يعلموا ان المغاربة لن يقلدوا ابدا التقاليد الجاهلية لشعوب الجزيرة العربية التي يسوقونها تحت شعارات السلفية و العودة الى الاسلام "الصحيح".
لماذالا يذهب ياسين الى اليابان ليقنع مواطنيها بان انحناءهم لبعضهم البعض يعد مذلة واهانة للكرامة البشرية?-
28 - مدل بدلوه الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:05
هي فتوى تنم عن انحطاط قيمي و تعبر عن حالة الدعارة الفكرية و النفاق الديني الذي يعشعش فيه المخزن و من يدور في فلكه. الكل يضحك على الكل و الكل يستغل الدين لجني مكاسب دنيوية. رجائي دعوا الدين و شأنه و حلال عليكم دعارتكم.
29 - mouhsine الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:08
:"إنما يخشى الله من عباده العلماء"صدق الله العظيم العلماء الصادقين الذين لايبيعون اخرتهم بعرض من الدنيا .أما ديدان القراء فلا وفقهم الله وعليهم غضب,يقول الحق سبحانه:"ولاتركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار"صدق الله العظيم
30 - 3lal الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:09
آستمروا في تقديس الملك وتأليهه لكن المرجوا عدم التساءل عن سبب إذلال وتحقير كل ما هو مغربي
31 - eddali الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:17
الحمد لله باقي الرجال فهاد البلاد!!!!!!!!!!!!!!!
32 - AHMED KHETTOUCH GOULMIMA الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:23
pas de la khilafa qui tien al adl ou al ihssan doit participer aux elections si elle veulle montrer ca politique aux marocains comme les autres partis , rester a l exterieur de terrain et chanter des chanson c est une faiblaisse; la majorite des marocains aiment leur roi leur monarchie; c est l unificateur de tout les marocains; les marocain je dit la majorite ve defendre cette monarchie, evitez la fitna
33 - صنطيحة السياسة الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:24
سبق وأن إستفسرت عن سبب عدم سماع صوت الجماعة عند واقعة الغزيوي والنهاري وأكل رمضان علانية والحرية الجنسية ..

فرد أحد المدافعين عن الجماعة بأن مستوى الجماعة فوق أن يدخل في نقاشات جانبية ...

ولا أنكر أن الجواب كان صدمة لي من جماعة تدعي الأخلاق أولا ...

أتسائل ادا كان مستوى الجماعة هو محاربة تقبيل سلطان البلاد وترك المجتمع ينغمس في شهواته ؟؟؟ ...
يبدو ادا أن الجماعة أبانت عن برنامجها السياسي وهو محاربة رموز الدولة ولو كلفها دلك التحالف مع الشيطان ، ما دامت تحالفت مع من يسب الدين و الله جهرا في الشارع ...
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العطيم .. يبدو أننا أدركنا حديث الرسول الدي يوصي فيه ادا كترث الفتن أن يبحث المؤمن عن طريقه لوحده ويعتزل كل الفرق ...حيث قال صلى الله عليه وسلم
( ... فَاعْتَزِلْ تِلْكَ الْفِرَقَ كُلَّهَا وَلَوْ أَنْ تَعَضَّ بِأَصْلِ شَجَرَةٍ حَتَّى يُدْرِكَكَ الْمَوْتُ وَأَنْتَ عَلَى ذَلِكَ..)
34 - زكرياء الصنهاجي الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:29
والمعنى الثاني للبيعة هو اختيار الحاكم على أساس برنامج تعاقدي مع الأمة، وهو حق حصري للأمة مارسته عصر الخلافة الراشدة عن طريق التفويض لنخبة مؤتمنة صالحة تنوب عن الأمة في هذا الاختيار، قبل أن تتيسر السبل اليوم لتمارس الأمة هذا الحق عبر صناديق الاقتراع فتختار الحاكم بكل حرية وديمقراطية، كما أنها تحاسبه على أفعاله وسلوكه وتصرفاته وثرواته، ولها الحق الكامل في عزله إن أخل بما التزم به وفق آلية دستورية واضحة. ولا عبرة بما سنه سلاطين الملك العاض، الذين انقضُّوا على الحكم الراشد منذ بني أمية، من تشويه لهذا المعنى الجليل عن طريق إخضاع الناس للاستبداد كرها وقهرا وظلما، وتوظيف المتملقين من العلماء الذين باعوا دينهم بلُعَاعة من الدنيا. فبئس ما صنعوا.
35 - naji mostapha الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:32
ناجي مصطفى
إتقي لله فإنك صائر إلى ما صرنا إليه
وإن الأمر جد
وإنهاعقبة كؤود ولن يجتازها إلا ظامر
36 - حميد الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:34
جماعة ضالة المرجو ان تهتم ببيتها الزجاجي اولا :
انتخاب المرشد
انتخاب الدائرة السياسية
اين تدهب الاموال التي يجمعها المرشد من اعضاء الجماعة شهريا
هل الكدب حلال يا مرشد ادخلو الى يوتيوب لتروا فتواه الشهيرة
مادا عن الاحلام الموجودة بموقع الجماعة هل هي صدق ام انها روايات لتدجين الاتباع
لمادا خانت الجماعة حركة عشرين فبراير
لمادا رفضت الجماعة الاعتصام وافشلته ايام عشرين فبراير
37 - عبدالله الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:41
إن المسلمين اعتادوا الطاعة للحاكم، وقيلَ لهم كما قيل لآبائهم وأجدادهم منذ قرون: إن طاعة أولي الأمر من طاعة الله ورسوله. وانطبعت في نفوس الأجيال خُطَبُ الجمعة التي ترفع "أمير المومنين" و"ظل الله في الأرض" إلى مراقي العصمة، ورسخت في أذهانهم ومخيلاتهم تهاويل الحفلات "الدينية" المصنوعة لتزيين صورة الحاكم وتقديسه.
لن نكون إلا معارضةً من المعارضات تنتقد الحكم وتطعن في كفاءته إن لم نتعرض لأصول الحكم الجائر باعتباره خرقا في الدين وانتحالا تزويريا لقداسة الدين قبل كل شيء. ويأتي اعتراضنا على الظلم جزءا من معارضتنا الكلية.
أهم العوائق في كسب المعركة ضد الأنظمة القائمة المستقرة العائق النفسي المتمثل في الوَلاء الراسخ تعطيه الجماهير لنظام مألوف تفضله على حَدَثٍ مُسْتَجَدٍّ، أو الوَلاء المتذبذب الشاك المتحول بسرعة مع رياح الدعاية الرسمية.
38 - محمد الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:48
تنتقد جماعة ''ع السلام ابن حاحا'' مريد الزاوية البودشيشية سابقا ما أسموه
'' بطقوس مخزنية مغرقة في التخلف'' ''الشبكة تعايب الغربال'' الم يقبل مريدو الجماعة يد زعيمهم الديني؟ ألم يتبركوا ببقايا طعامه و مائه ؟
لايحق لهذه الجماعة ان تنتقد المخزن لاني لا ارى جديدا تقدمه لم يقدمه المخزن لنا.
39 - abdelaziz الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:52
وزر من وزير

لم يكن المرء يتصور أن يصل اللعب بالدين والاستخفاف بعقول الناس إلى هذا المستوى من الانحطاط والافتراء، عندما يشبه وزير خانه التوفيق الطقوس المذلة والمهينة للكرامة البشرية التي يشهدها "حفل الولاء" ببيعة الرضوان التي بايع خلالها الصحابة رضوان الله عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم تحت الشجرة في العام الذي خرج فيه إلى الحديبية في 1400 رجل وامرأة، حيث شاع فيهم أن قريشا قد قتلت سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه إذ بعثه إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم. فدعا عليه الصلاة والسلام الصحابة إلى المبايعة على الموت وألا يفروا من القتال. وقال عنها البراء بن عازب رضي الله عنه: "تعدون الفتح فتح مكة، وقد كان فتح مكة فتحا، ونحن نعد الفتح بيعة الرضوان يوم الحديبية" . وقال سيدنا جابر بن عبد الله رضي الله عنهما فيما رواه مسلم: قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الحديبية: "أنتم خير أهل الأرض" ،
40 - كلمة الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:04
بسم الله الرحمان الرحيم :
عجبا لضلالكم يا بئس العدل و بئس الاحسان : ترون الطاغوت في ما لا يعدو أن يكون مجرد طقوس حفل و لا ترونه في الذي يهدم العقيدة و يضربها في التوابت الخالصة للدين. شيخكم هو الطاغوت الذي مزق عروة الايمان و العقيدة بالخرافات و الأوهام حتى ليكاد يضيف الى توابث الأمة من كتاب و سنة الرؤيا التي هي أضغاث أحلام... نبايع ولي الأمر كما نشاء بالرضا و إن شاء الله هي روضة و رضوان و لنا لشيخكم مقتنا الى يوم الدين...
41 - marocain الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:12
le plus choquant dans cette céremonie c'est la prosternation à une personne humaine, alors que l'islam le dit clairement: on ne se prosterne que devant Dieu tout puissant.
42 - طاعة رمزية فقط الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:13
بيعة الملك اخف من بيعة زعيمكم الذي يدعي الخوارق والنبوة وانتم تطيعونه طاعة عمياء ، وتقولون انه يخرج من الحائط ، فاذا بايعنا ملكنا فليس للقداسة بل رمزالوحدة وهوظامن الاستقرار لكثير من المغاربة ، فالاخطاء لايتحملها وحده بل يتحملها الشعب والاحزاب زالمثقفون والمجتمع والمجتمع المدني كل من موقعه
43 - ,qrs الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:20
البيعة عندنا رمز وحدتنا وفي هذا كفاية اما انها مستمدة من بيعة الرضوان فمن يعارض هو جاهل لان عندنا في المغرب هكذا يكون النضام كما لكل دولة نضام هم ينتخبون ونحن نبايع من الاصوب هم ام نحن اما نقيس ان هذه بتلك من يمنعنا نحن نتاسي برسول الله في كل شيئ احب من احب وكره من كره
44 - ab.azz.it الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:23
لا صلة لي باي جماعة لكن موقف هده الاخيرة موقف شجاع وكلمة حق في وجه الطغات الدين تفوقوا اعلى مرتبة عالميا في اهانة الادمية
45 - يونس الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:37
انسوا هؤلاء المسمون علاماء المغرب فهم لا يتكلمون الا في ما يهم السلطان. اما أمور الشعب فلها علماؤها كالريسوني والنهاري
46 - بنادم الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:54
الدين افيون الشعوب....... لا المخزن و لا العدل و الاحسان كلهم كي ستخدمو الدين فقط لسيطرة على الناس
47 - الوزير الخميس 02 غشت 2012 - 00:30
قريبون من الوزير التوفيق يؤكدون أنه رجل متواضع وشهم إلا أنني سمعت مؤخرا أنه وظف ابنه وزوجته في تدريس المرشدين والمرشدات فهل هذا صحيح ؟
يجب الحكم عليه من خلال أفعاله والتغطية الصحية والامتيازات التي وفرها للقيمين الدينيين في عهده .
48 - احمد التوفيق الخميس 02 غشت 2012 - 00:36
احمد توفيق رجل تاريخ وأدب وليس رجل علم ولا حتى فقه تعرض عليه الامور فيرد وفق الطلب sur command أنا لا أغابي كما العدل والإحسان ولا اخربق كما احمد توفيق الذي عليه ان يعتبر ذلك مجرد رأي ينتقد وليست فتوى كما يروج البعض إذ لا قياس مع وجود فوارق بين الحالتين النبوية والملكية النبي في مكانته المقدرة والملك في مرتبته و لذلك فتوفيق جانب التوفيق كما سيرته دوما إذ غداً في الآونة الاخيرة مستبدا و ديكتاتوريا وغير مستمع لأي رأي اخر. والله غالب على أمره
49 - elmezraoui الخميس 02 غشت 2012 - 01:31
لا شك بان رد الجماعة على هذه الفتوى بالصائبة بغض النظر عن منهجها وسلوكياتها ومقاصدها فالجماعة كغيرها من الجماعات الاسلامية فيها حق كثير وفيها خلافه لكن قصدنا نحن هو التزلف والتذلل الغير مبرر من امثال هاؤلاء المسؤلين الذين لايليق بنا ان نرضى ان يكونو مسؤلين عنا لكن للاسف الشديد نحن في زمن التخوين يصدق الخائن ويخون الامين وينطق الرويبضة كما قال رسول الله ص وانا بدوري لاارى فرقا بين الفتوى التي تبيح للرياضيين اكل رمضان وهذه الفتوى وفتاوي على وزن بلاوي للزمزمي وقد قال احد السلف ض ان من فسد من علماءنا شبيه باليهود ياعلماء الدين ياملح البلد لا يصلح الملح اذا الملح فسد ولا انسى فتوى حسون شبيح سوريا والبوطي التي استباحت دماء الابرياء وهذه الفتوى ميعت المغاربة والله حسبنا وعليه التكلان ولا حول ولا قوة الا الا بالله
50 - حميد اهروي كلميمة الخميس 02 غشت 2012 - 01:33
صراحة نقاش بزنطي الملك من اولياء الامرانحناءا لراس اوتقبيل الكتف ليس فيه حط للكرامة بل تقدير واحترام فهو من سلالة الرسول ع ليه السلام يجب الخوض في امور التقدم والنهوض بالبلد كفا من الركوب على اشياء نحن في غنى عنها كان الله في عونه لو كان هناك وطنيون حقيقيون لرتاح الملك قليلا لكن هيهات لصوص المال العام وشبه علماء واحزاب فقيرة لمنطق السياسة والتدبير
51 - علي الخميس 02 غشت 2012 - 02:35
حيا الله رجال العدل والاحسان
52 - hasnae الخميس 02 غشت 2012 - 02:41
عجبا لهدا الزمن،هدا يحلل وداك يحرم،ولا جديد تحت الشمس،من يخالف السنن يعرف أنه يخالفها ،فلم العتاب و الدين بين الأبواب،ليست مسألة فقه أو غيرة،لأن الكل بات يصنع من هواه مركبا يخال فيه أنه على الجادة ،من يرد الله أن يضله فلا هادي له،يعني ما أريد قوله الحلال بين والحرام بين ،ليبدأ الكل بالتغيير ،لكن من منطلق داته أولا ،ومن يصدق الله يصدقه،وحتى نعيش بسلام للنظر إلى حال الأمم قبلنا ،كل ونهايته ولا بد أن يأكل كل واحد من ثمره الدي زرعه صلح من صلح أو فسد من فسد .و الله المستعان
53 - محايد الخميس 02 غشت 2012 - 02:58
من يعرف دينه لا ينتظر حتى تأتي جماعة العدل والاحسان لكي
تعطي رايها في هاته المسألة
الامور واضحة
ولكن ماذا لو طبقنا نفس القاعدة على الجماعة الا توظف الدين
من اجل مصلحتها
الجواب نعم
الحل في نظري الدين يجب ان يقى بمنأى عن هاته الصراعات السياسية
التي تحتمل الصح والخطأ
حتى لا نشهد هاته المناوشات التي لا تسمن ولا تغني من جوع !
54 - untel الخميس 02 غشت 2012 - 03:06
Nous sommes dans un ere ou la personne quelque soit son rang est un etre comme tous les autres
Pas de bayaa; le roi s il fait son devoir comme il le faut !instaurer la justice sociale et economique: il aura tout le respect de tous les marocains Mais si le roi protege les voleurs des biens du peuple c est qu un jour la tempete soufflera et emportera les mauvais herbes
55 - abde الخميس 02 غشت 2012 - 03:24
موقف شجاع جزاكم الله خيرا لكنكم متناقضون فيما تفعلون,كلامكم في واد وأفوالكم في واد اخر,كيف تعيبون التقديس والتبجيل... وأنتم تقدسون...و..... سبحان الله.الله يهدي ما خلق والله يجمع الكلمة.امين
56 - مغربي واقعي الخميس 02 غشت 2012 - 03:28
المغاربة يبايعون أمير المومنين على الكتاب و السنة بطريقتهم و يناقشون الصواب من الخطأ في شكل البيعة التي يقدمها نواب الأمة.

أما جماعة النوم و الأحلام فهي لا تعترف بإمارة المومنين أصلا و عملت كل ما في وسعها في إزالتها من دستور المملكة الشريفة خلال حراك 2011 . فهي تعمل على إنشاء منصب المرشد الأعلى للقومة على شكل النظام الإيراني حيث يكون المرشد معصوم ومقدس يتبرك به و كلامه وحي و مقامه لا يصله نبي مرسل و لا ملك مقرب.

وافقوا من النوم يا أتباع عبد السلام ياسين و عصابته فهم يظحكون عليكم بعدما عطلوا عقولكم. فالإسلام قال الله قال رسوله قال الصحابة و ليس رؤى و أحلام الشيخ من الدين في شيء و كل من خالف القرآن و السنة بفهم الصحابة فهو على طريق الضلالة.
57 - abd elmajid الخميس 02 غشت 2012 - 04:25
العدل والاحسان في قول الحق دائما لا تخشى في الله لومة لائم
58 - الباحث المحايد الخميس 02 غشت 2012 - 04:42
أخي الكريم "العلامة شيخ الجماعة المحقق الفقيه سيدي" الحسن بن الصديق رحمه الله لم يجد من يصححه في السدل، و ضعف حجة توفيق و قلة علمه، ليست دليل على أن قول بن الصديق هو الراجح.
و هذه دراسة تثبت بدون شك، سنة السدل في الصلاة و نسخ القبض الذي أحياه من يقرؤون الإسلام من الحديث..ضاربين شرح العلماء و النسخ و تاريخ الفقه الإسلامي بالحائط. أتمنى ممن يدودون عن الإسلام في موقع هسبرس أن ينشروا هذه الدراسة بموضوع منفرد لإثبات سنية السدل و مشروعية القبض من باب من لم يفهم النسخ في هذه المسألة..و هناك أدلة عديدة ممكن إضافتها في هذه المسألة..إن كان المعترضون همهم دين الله و ليس ما تنشره الجماعات الإسلامية التي تتصارع من أجل الكرسي.
الدراسة منقولة:
1- بداية ينبغي أن ندرك بأن الأمر فيها لا يتعلق بفعل تترتب عليه صحة الصلاة أو بطلانها, غاية ما في الأمر أنه فعل مندوب أو مخالفته, وما قال أحد من أئمة المذاهب القائلين بالقبض بأن السدل مبطل للصلاة, كما لم يقل القائلون بالسدل بأن القبض مبطل للصلاة.
2- أن قواعد المذهب ومصنفاته شاهدة بترجيح السدل على القبض لكثرة النقول وقوتها, ولكونه المنصوص عليه في المدونة.
59 - احمد الراجي الخميس 02 غشت 2012 - 04:48
اقول لمن جانب التوفيق يا وزور ولا اقول وزير قرس راسك باش تفيق يمكن راك مرت بمرض الزهايمر ويلا درت التشخيص راه يمكن قايسك حتى حمار الليل ,والا كيف تقارن بين النور و الظلام والعلم و الجهل وبين مشكاة النبوة و ظلمة الجبر ,الله يحفظ و السلام
60 - مغربي الخميس 02 غشت 2012 - 05:05
هل يستطيع العدلاويون انتقاد طقوس الشيخ حمزة زعيم الطريقة البودشيشية؟ الجواب : لا، لأنها المدرسة التي تربى و ترعرع فيها شيخهم الدجال ياسين الذي يقدسه أتباعه إلى درجة الألوهية.
لذا اخرسوا يا جماعة المتصوفة، فأنتم آخر من يحق له انتقاد الآخرين، و من كان بيته من زجاج فلا يرمي الناس بالحجارة.
61 - Vrai Citoyen الخميس 02 غشت 2012 - 05:17
La déclaration du Ministre des Habous et des Affaires Islamiques '' AH HASSRA'' sont normalement passibles d'interpellations judiciaires et sont un outrage à notre religion et un dépassement inacceptable.
Dans un état de droit, le Procureur doit faire son n travail, en convoquant ce Ministre pour répondre à cette accusation grave:Atteinte grave à la sécurité spirituelle des musulmans et à la religion.
Le Ministre doit en bonne logique démissionner, comme suite logique à ces déclarations étranges.
Quelle hypocrisie, sous prétexte d'amour envers le Roi et quelle dépassement grave?
La hawla wala kouwwata illa billah
Que dira ce Ministre demain devant Allah.
Publiez Hespress, merci
62 - امازيغي سوسي نبيل الاخلاق الخميس 02 غشت 2012 - 05:21
الى الاخ الذي قال عن آحمد التوفيق لم يدرس فانت تقول ما لا ترى احمد التوفيق من سوس و بآلضبط نواحي تزنيت درس العلوم الفقهية ولكن انتم لا حول تريدونهه بلحية حتى يرظيكم انتم و العدل والاحسان
63 - Zooom الخميس 02 غشت 2012 - 05:23
يبدو ان جهات معينة تجندت لتقييم تعليقات القراء في الإتجاه المعاكس !
64 - إلى تعليق رقم 3 الخميس 02 غشت 2012 - 05:26
-20 دقيقة تأخير بين التعليقين من هسبريس-

تتمة...
- رسالة في حكم سدل اليدين في الصلاة على مذهب الإمام مالك. للعلامة محمد بن محمد المغربي الشنقيطي. وهو من أنفس ما وقفت عليه من المصنفات.
ونظرا لكثرة ما صنف ما أرى حاجة لمزيد المناقشة, أما من حيث الأدلة التي يوردها المؤيدون للسدل فأكتفي هنا بإثبات هذا المقال وأرى فيه الغناء بإذن الله.
في بعض أدلة السنة لسدل اليدين
أدلة سدل اليدين في الصلاة متعددة، وسنورد لعضها على سبيل الاختصار، فمهنا:
(1) حديث الطبراني في الكبير ولفظه (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كان في صلاته رفع يديه قبال أذنيه فإذا كبر أرسلها)*1* أهـ. المراد منه، وهو يوافق معناه ما جاء في حديث أبي حميد الساعدي الآتي، انظر كتاب إبرام النقض لابن ما يابا ص (32).
(2) ومن أدلته أيضاً ما نقل عن الحافظ ابن عبدالبر في كتاب العلم أنه قال: (لقد نقل مالك حديث السدل عن عبدالله بن الحسن) أهـ.*3* أنظر إبرام النقض ص (39).

يتبع...
65 - yahya الخميس 02 غشت 2012 - 05:33
ما فيها عدل احسان ولا والو..المغاربة عايقين و فايقين بكلشي اللي كاين في البلاد. و لكن اي واحد فينا غادي يتجازا على الاعمال ديالوا. و دنيا قصيرة. اعمل غي مزيان د لقاه في "يوم لا ينفع مال و لا بنون الا من اتى الله بقلب سليم "صدق الله العظيم
66 - قامع المنافقين الخميس 02 غشت 2012 - 05:38
لولا تصريحات متل التي ادلى بها التوفيق لما كان للجماعة وجود،الجماعة غرقت في النسيان و التوفيق القى اليها قشة تتعلق فيها لتطفو برهة ثم تعود الى القاع،مادا فعلوا مند سنين غير التعليق على تصريح او انتقاد سلوك او درف دموع التماسيح على ضحية ما،الجماعة فقاعة صوتية،تصدر اصواتا لا تصل الاسماع(بحال بوغطاط)و لا تحرك الهواء.
67 - إلى تعليق رقم 3 الخميس 02 غشت 2012 - 05:48
تتمة...
(3) ومن الأدلة للسدل كذلك حديث أبي حميد الساعدي الذي أخرجه البخاري وأبو داود، وهو في سنن أبي داود من طريق أحمد بن حنبل قال: اجتمع أبو حميد مع نحو عشرة من الصحابة من بينهم سهل بن سعد، فذكروا صلاة النبي صلى الله عليه وسلم، فقال أبو حميد: أنا أعلمكم بصلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم، قالوا: ولم، فوالله ما كنت بأكثرنا له تبعاً ولا أقدمنا له صحبة، قال: بلى، قالوا: فاعرض، قال: كان إذا قام إلى الصلاة يرفع يديه حتى يحاذي بهما منكبيه ثم يكبر حتى يقر كل عظم في موضعه معتدلاً ثم يقرأ ثم يكبر فيركع)*2* أهـ. المراد منه، ولما فرغ قالوا له صدقت، ومعلوم أن موضع اليدين من الإنسان القائم جنباه لا صدره، وسهل بن سعد راوي حديث (كان الناس يؤمرون أن يضع الرجل يده اليمنى على اليسرى) بين الحاضرين، ولو لم يكن يعلم أن الحديث ترك العمل به لقال له تركت وضع اليد على اليد، وهو إنما قال له صدقت، انظر سنن أبي داود ج1 ص (194) وإبرام النقض لابن ما يابا، محمد الخضر ص (18 - 32). ولأبي حميد رواية أخرى في نعت كيفية صلاته صلى الله عليه وسلم بالفعل ترك فيها اليدين حتى استقرتا في موضعهما،
يتبع...
68 - mekki brarhli الخميس 02 غشت 2012 - 06:25
pour quoi vous parler du taoufik et de son fatoi vous avez oublie ce que vous avez dit dans votre livre sur des roaaya que vous avez vu flamname si pur que s'li ya dit attaoufik .retournos ensamble au coran et que dieu nos guide
69 - منال الخميس 02 غشت 2012 - 07:05
و متى كانت جماعة الغدر تكترت لكرامة النواب و رجال الدولة؟كاع هدا حنان فيكم؟متى كنتمن تكترتون لكرامة المغاربة؟انتم تستغلون كل شيئ نبيل بطريقة بشعة ،حتى الاطفال لم يسلمو من استغلالكم،شرف نسائكم و جنازات شبابكم تستغلونه لتسجيل نقط بئيسة فكيف لا تستغلون تصريحات مجانبة للصواب تصدر من وزير
نحن نعشق الملك على فكرة و لا داعي لمحاولة تحريضنا عليه،هو شيئ و الوزير شيئ
نحن نهيم بملكنا عشقا
70 - بورمان الخميس 02 غشت 2012 - 07:14
أولا : أود أن أقول يجب دراسة هذا الموضوع من كل الجوانب الدينية والاجتماعية، إذا كان يظن البعض أن جماعة العدل والإحسان مبدئيا هي على مسار خاطئ، هذا لا يدل على أن تعقيب الجماعة واستنكاراتها لقضية معينة لا يروق إلى توجيه ونصح المواطن المغربي وصون كرامته، فلربما كانت هذه الجماعة على حق، كما أحيطكم علما أنني لا أنتمي إلى جماعة العدل والإحسان .
ثانيا: بعيدا عن العاطفة ، نحن كما هو عند أغلب المغاربة نكن لملك المغرب محمد السادس احتراما، ووجب علينا طاعته إلا في معصية الله " لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق" ويقول الله عز وجل " أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم".
يجب تحليل وأن نفقه بما يفعل من عادات وطقوس في حفل الولاء وهو ما استنكرته جماعة العدل والإحسان بدلا من عرض وعد أخطاء هذه الجماعة.
ثالثا: كما أعلم أن الإنحناء والركوع يليق بالله الرحمان القهار وحده لا غير لقول الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم " من سره أن يتمثل له الناس قياما فليتبوء مقعده من النار".
71 - masfiwi الجمعة 03 غشت 2012 - 10:52
ما ذا تقول جماعة النفاق و البهتان عن تبرك أعضائها بماء وضوء شيخهم ياسين
عاش ملكنا الهمام
72 - مصطفى السيد الجمعة 03 غشت 2012 - 20:29
انتصر توفيق عليكم
التشبيه في الحدث و الموقف وليس في الاشخاص
العقول الصغيرة لم تتجرأ عن مناقشة روح ما جاء به فكر الرجل الذي تكلم من جوهر اسلامي وليس علماني و الحادي لكنهم ناقشوا القشور كعادتهم وكأن عقولهم جزائرية وليست مغربية
ثم ان كلام توفيق كان عن شرعية البيعة وشرعية الملك وشرعية امير المؤمنين في المملكة المغربية وهو كلام لم يرد عليه أحد فيكم وناقشتم الشجرة والفرس والركوع والسجود وكانكم تكلمون الاغبياء
وليس المغاربة أصحاب التاريخ المجيد
73 - االياس الجمعة 03 غشت 2012 - 20:38
ما هذا الحقد الدفين على جماعة العدل والاحسان بمجرد ان ابدت رايها في امر شرعي يمكن ان يكون صوابا او خطأ .الجماعة عارضت السيد احمد توفيق في تشبيهه بيعة الملك ببيعة الرضوان التي بايع فيها الصحابة رضوان الله عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم والفرق شاسع بين المعصوم صلى الله عليه وسلم والصحابة وبين غيرهم .والامر لا يحتاج الى كل هذه الشتائم والقدح والقذف بغير حق خصوصا الذين يدعون بان الناس يقدسون السيد عبد السلام ياسين وانا اتحداهم ان ياتوا ببينة عن هذا التقديس او اي فيديو يبين التقديس اوصورة او غيرها وليتق الله الذين يرمون الناس بالبهتان وليعلموا ان جماعة العدل والاحسان هم مغاربة لم ياتوا من المريخ وهم من فضلاء هذا البلد ومن علمائه ومثقفيه وليسوا دراويش ولا هبال بل فيهم الدكاترة والمهندسين والمرشيدين الدينيين والعلماء والاطباء والمحامين وعندهم جميع التخصصات ولا يغرنكم ما يكتبه الاعلام المأجور والاعلام الفاسد والاعلام الذي يحارب كل راي حر ينبثق من الاسلام وبالاسلام وسوف يعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون.
المجموع: 73 | عرض: 1 - 73

التعليقات مغلقة على هذا المقال