24 ساعة

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

ما تخمينكم لنتيجة مبارة المنتخب المغربي ضد نظيره الإيفواري؟
  1. الرئيس الصيني يتعهد بمزيد من الانفتاح على العالم (5.00)

  2. ورشة بدكار تبحث تصدي الإعلام للإسلاموفوبيا (5.00)

  3. "مومو عينيا" يعيد الجم للتلفزة .. و"حراك الريف" ينتقل إلى المسرح (5.00)

  4. غلبة الشغل بـ"الكونطرا" تهدد استقرار الوظيفة العمومية بالمغرب (5.00)

  5. قرب تشغيل محطة تحلية الماء بإقليم زاكورة (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | المرأة | جمعية أنفاس: المرأة تملك حق الإجهاض

جمعية أنفاس: المرأة تملك حق الإجهاض

جمعية أنفاس: المرأة تملك حق الإجهاض

أشارت جمعية أنفاس الديمقراطية إلى أن تملّك الجسد يدخل في باب الحرية الفردية والحياة الخاصة، وبالتالي للمرأة حرية الإنجاب أو عدم الإنجاب، وأن الشرط الوحيد لحدّ هذا المبدأ، هو الاتجار في الجسد، معتبرةً أن الحق في الحياة لدى الجنين، يتوقف فقط عند ذلك الذي يحظى بصفة الإنسان أو الكائن القانوني.

وأبرزت الجمعية في ورقة لها حول الموضوع أن الحياة تبقى من الناحية البيولوجية مسلسلًا مستمرًا منذ التخصيب مرورًا بالتطوّر الجنيني ثم الولادة فالحياة خارج الرحم، ولذلك "يجب التمييز بين بداية الكائن البيولوجي وبداية الكائن القانوني أو الشخص"، مبرزة أن التشريع المغربي يعاني من فراغ بخصوص تعريف الحياة، خاصة في تعريف الزمن المحدّد التي يصير فيه الجنين كائنًا قانونيًا.

وفيما يتعلّق بمدة الحياة داخل الرحم التي يُعتبر الجنين خلالها "شيئًا وليس كائنًا قانونيًا"، ارتأت الجمعية عدم اقتراحها، إذ أشارت إلى ضرورة تحديد هذا الزمن على المستوى الوطني عبر توافق متعدد الأبعاد، يجب أن يحدد بداية الحياة الإنسانية حسب القانون المغربي، فالتجارب عبر العالم أثبتت أن اختيار هذا الزمن يتغير حسب المجتمعات وحسب التاريخ، من ستة أسابيع إلى 24 أسبوعًا انطلاقاً من انقطاع الطمث، تقول الجمعية.

وأضافت الجمعية أن محاربة الإجهاض السري يجب أن يمرّ عبر تشريع يوّسع حقل الإنهاء الإرادي للحمل الآمن وليس فقط الإنهاء العلاجي له، مستطردة بأن الإجهاض تجربة مرعبة في حياة المرأة و يجب أن ببقى حلًا استثنائيًا ومستعجلًا، فاختياره ليس سهلًا، ولكنه "مسلك اضطراري لأناس في مواجهة أوضاع معقدة و سلبية".

كما أبرزت الجمعية أنه من حق من كلّ من تعرَّضت لاغتصاب أو زنا محارم ونتج عن ذلك حمل أن تُجهض وأن تستفيد من مرافقة مختصة وعاجلة ومن مسطرة استعجالية، كما من حق المرأة التي تعي أن جنينها يحمل تشوّهات شديدة أن تنهي الحمل، إذ يجب إدراج لائحة واضحة للتشوّهات والإعاقات الثقيلة التي تستدعي الإجهاض، مع اجتناب السقوط في هواجس تحسين النسل، كما من حق الفتيات القاصرات اللائي يمكن أن يشكّل الحمل في سنهنّ ضررًا جسديًا ونفسيًا، أن ينهين الحمل، إذ يتحوّل الإجهاض هنا إلى "حل مشروع وإنهاء علاجي للحمل".

وفي هذا السياق، قال يونس كريم، طبيب وعضو أنفاس، في تصريحات لهسبريس:"لقد اخترنا هذه المقاربة البعيدة عن اتخاذ موضوع الإجهاض كوسيلة للاستقطاب وتمرير خطاب إيديولوجي. الإجهاض قضية علمية و فكرية يتداخل فيها ما هو طبي بما هو رؤية المجتمع القانونية و الفلسفية للحياة، لذلك طالبنا بتشريع يحدد بداية للحياة داخل الرحم وأن يتم تحديد هذه البداية من طرف لجنة وطنية متعددة التخصصات، وانطلاقا من ذلك اقترحنا أن يكون الإجهاض متاحًا وحقاً لكل امرأة في إطار أجل قانوني".

وقدمت الجمعية مجموعة من التوصيات للمساهمة في حلّ إشكالية الإجهاض في المغرب، منها تنصيب لجنة مغربية للأخلاقيات، تعمل على تهيئ قانون عام للأخلاقيات الإحيائية من قبيل الإنهاء الإرادي للحمل والموت الرحيم، وإلغاء مختلف العقوبات ضد المرأة التي أجهضت أو تحاول ذلك سواء أكان ذلك شرعيًا أو سريًا، ومعاقبة المزاولين لعمليات الإجهاض السري المُمارس خارج الضوابط القانونية، والترخيص للإنهاء العلاجي للحمل، وإتاحة الحق لكل امرأة حامل في تقديم طلب لمؤسسة صحية عمومية أو خصوصية للولوج إلى الإنهاء الإرادي للحمل، بشرط أن يتم ذلك داخل الأجل القانوني المتوافق عليه.

ومن التوصيات الأخرى الواردة في الورقة تبرز مأسسة دروس إجبارية للتربية الجنسية في المدارس، والولوج إلى كافة أنواع منع الحمل، وجعل الإجهاض مجانياً داخل المستشفيات العمومية وأن تغطي التغطية الصحية مصاريفه في حالة إجرائه بالقطاع الخاص، وتحمل الدولة لأعباء الأطفال المتخلى عنهم وتيسير مساطر تبنيهم، وإعادة الاعتبار للأمهات العازبات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - أنفاس تحت الماء الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:23
أتسائل لما هذه الضجة والتبريرات الواهية من أجل قتل الجنين (الإجهاض) وما السر في الإصرار والعصبية الزائدة ؟ إن الإجهاض يمارسه الأطباء المولدون كلما دعت الضرورة لإنقاذ الأم وللطبيب الحق المطلق ،فعن أي نوع وحالات الإجهاض تتكلمون إن كان نتيجة إغتصاب فيعاقب المعتدي ولا يعدم الجنين مكانه ،وإن كان ثمرة دعارة فعلى العاهرة تحمل تبعيات ذلك ،فما سر العداء للجنين؟ نريد أن نقتنع، ندائي كمواطن ؛أيها القتلة المجرمون إقتلوا بإسم القانون ،لكن ليس بإسمي فإني بريئ منكم .
2 - une musulmane الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:28
Les femmes musulmanes de ce pays sont majoritaires et ces femmes disent que ce n'est pas une minorité de " domestiquées de la culture judeo-chrétienne " qui vont nos imposer leurs fantasmes , le Maroc est sa seule culture betebero-arabo-musulmane aimez le ou quittez le
3 - مغربي الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:33
يجب اعطاء المراة الحق في تملك جسدها. الاجهاض حق للمراة قبل الشهر الرابع من الحمل
4 - بنت الشرق الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:36
يا فضيحتي أنا حاملة و بابا و خويا إيلا عرفو غادي يقتلوني شنو ندير نموت انا و الجنين ولا يموت غي هو وخا هو مازال ماشي كائن حي بحالي أنا أولى بالحياة منو هو
ساينو بابا ماقتلنيش ولكن تبرا مني فين نمشي دابا باش نصرف على راسي ندير الميناج ولا نخدم فقهوة? ناري الباطرون كايتحرش بيا خاصني نعس معاه ولا يجري عليا حتى هو
كرشي كبرات و تقاليت ماقادراش نخدم بغيت نسعى بصح الشمكارة كايتعداو عليا و يسرقولي فلوسي و حتى البوليسي اللي شكيتلو قالي آجي للدار
جاني لحريق مالقيتش حتى اللي يوصلني للسبيطار
ولدت علاش حتى طبيب والا فرملية مامسوقلي والله ماعندي باش ندور معاكم غير شوفو من حالي
كلشي كايسولني فين باه ناري البوليس آش ندير دابا نهرب لا شدوني
خرجت انا و الولد حالتي حالة بالجوع و البكا و الحقرة مافياش الحليب باش نرضعك آولدي واش تموت بالجوع قدام عيني
شنو واش تربا معا مك فالزنقة ولا نرميك فالزبل ولا نديك الخيرية تكرفس? راه باين كيفاش غادي تكون حياتك سمحلي باك هو السباب منهار عرفني حاملة ما وليت شفتو
تسنا ها هو باك هاني لقيتو آشنو كايكتب هنا خليني نقرا : لا للإجهاض لا لقتل الاجنة فلهم الحق في الحياة
5 - abeghraz الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:40
ماذا تملك المراءة غير شرفها وما يملك الرجل الا الحفاظ عخ ليه تعاونوا على البر والتقوى واتركوا الشهوات الدنيوية وفكروا في مصير الصبي قبل ان يسقط نطفة في رحم امه لك الحق في الوقاية سيدتي ولا في جريمة قتل
6 - عبد الصمد الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:46
السلام عليكم.
ما أريد أن اقول لاحول و لاقوة إلا بالله.
يا رب كل من وافق أو ساعد على الإجهاض أو من قتلت نفسا بغير نفس ان تعقمهم فلا نريد نسلا منهم و ان تكثر من نسل المسلمين حتى يخلف الله من اصلابنا اناس يعبدون الله حقا
7 - Simo-Fez الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:52
و لماذا التركيز على الاجهاض كالمشكلة الاساس و ليس الاسباب المنتجة للحمل و الموجبة للاجهاض.....
انا ساقول لكم شيء بسيط و صادم بما اننا نتحذث عن الحمل خارج الزواج...اذا سالنا الجنين في بطن امه عن استعداده للخروج الى الدنيا حيث يحتقره المجتمع و الجميع ينعته بابن العاهرة و ابن الزنى...فانا اؤكد لكم انه سيفضل ان يتم اجهاضه على ان يحيا منبوذ متشرد بائس...
الان الاجهاض موجود سواء رغبت الدولة او كرهت و افضل ما يمكن ان تفعله الدولة هو اخراج قانون يظبطه من الناحية القانونية و في مراعات ثامة للبنية المجتمع و النظام الصحي...
اذ لا يمكن السماح بازدياد ابناء الزنى في المجتمع لما له من نتائج كارثية على المجتمع...(انتشار اطفال الشوارع, انتشار الجريمة, انتشار الدعارة , المخدرات , التسول....)
في المقابل ان اصل المشكل هو اعمق يتداخل فيه الانحلال الخلقي بالفقر المدقع لشرائح المجتمع...
خلاصة القول ان الدين و المجتمع يرفضون ابناء الزنى...فلماذا يريد البعض احضارهم الى العالم ليتعذبو...
8 - ليـس بعد الكفر ذنب الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:53
الغريب في الأمر ان المدافيين عن الإجهاض وحرية المرأة والمساوات بينها وبين الرجل و وكالات رمضان و حرية الجنس كلهن مطلقات أو "بايرات" (^_^) عفوا ـــ يإ سن من المحيض ــــ ولو كن أمهات لعلمن قيمة الحفاض على الأسرة ،المسألة هي مسألة دين وعقيدة، أخرجوا من مغربنا المسلم وافعلوا ماشئـتم ، فــلــيـــس بــــعــــد الــكـفر ذنب
9 - home الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:56
ومن التوصيات الأخرى الواردة في الورقة تبرز مأسسة دروس إجبارية للتربية الجنسية في المدارس، والولوج إلى كافة أنواع منع الحمل، وجعل الإجهاض مجانياً داخل المستشفيات العمومية وأن تغطي التغطية الصحية مصاريفه في حالة إجرائه بالقطاع الخاص، وتحمل الدولة لأعباء الأطفال المتخلى عنهم وتيسير مساطر تبنيهم، وإعادة الاعتبار للأمهات العازبات
les gens se font plaisir et moi je paie les taxes pour leurs cours de sex et avortement.
de quel droit vous m inposez ca
non et non a tous ces propositions
10 - مبتهج. عبدالصادق الاثنين 06 أبريل 2015 - 00:56
التقنين كي يكون قابل للصيرورة يجب الاستناد على شرعية ربانية وسبق ما سبق في علم الله وبناءا على على الأحاديث النبوية : ان الجنين تزرع فيه الروح في تمام 40 يوما فقط(وإذا استطاع الطب اليوم قادر على تحديد مدة نشأ الجنين فلما لا نعطي إمكانية الإجهاض لطالبه حتى لا نسقط في عوّاقب يؤدي ثمنها المجتمع )
11 - عبد المنعم الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:14
لا أفهم هذه الجمعيات هل هي جمعيات ام أوكار الدعارة
12 - مغربي مسلم الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:15
قضاو علينا هاد الجمعيات العلمانية بكثرة الآراء التي لا علاقة لها بواقعنا وهويتنا وديننا. أثار انتباهي هنا مفهوم "الكائن القانوني" كأسلوب جديد للتنكر للجنين الذي هو "كائن بيولوجي" خلقه الله في بطن أمه ولا يحق لها اجهاضه بمجرد الإرادة بدعوى الحرية الشخصية الا في حالات نادرة ملحة لا بديل عنها خصوصا ان كان الجنين في بدايات التكون. فاتقوا الله في خلقه. أما مثلا بالنسبة ل "الأم العازبة" من زنى (غير مغتصبة)، فلا يبدو عذرها للإجهاض مقبولا ... ولجمعياتنا واسع النظر، فلا أستغرب أن يخالفوني الرأي .
13 - yahya الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:20
جمعية أنفاس الديمقراطية تأسست في شتنبر 2013 و أصبحت تقدم توصيات للمغاربة في موضوع حساس كهذا !!!.
بعد تقرير المندوبية السامية للتخطيط حول نتائج إحصاء السكان الكارثية و خصوصا معدل الخصوبة ( عدد الأطفال لكل امرأة) 2.1 الذي لا يكفي لتجديد الأجيال، بدأ المغرب يناقش موضوع الإجهاض بطريقة فجائية تدل على تعليمات خارجية بالإسراع في إخراج قانون لو خرج فعلا للوجود سوف تكون الضربة القاضية في هرم الساكنة الذي سيقضي على الرأسمال اللامادي الذي يطبلون له هذه الأيام أي الساكنة النشيطة و ستتحول دور الشباب لدور العجزة.
ملاحظة: الولايات المتحدة الأمريكية التي تملي علينا هذه التعديلات في القوانين لم تشرعن الإجهاض و تطبق عقوبة الإعدام.
14 - محمد الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:25
((طبقوا غير لي قال الله ومغدي يكون غي الخبر)) . يمكن ان نقول بان ترخيص الاجهاض جاء لينقد كل انسان غير عفيف .اما الحالات التي يجوز فيها موجودة في كتاب الله.
15 - بدون اسم مستعار الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:31
كادورو أو كاتلعبو بالكلام أو لهضرة، و كاتمارسو الديماغوجية و السفسطائية بكل احترافية، و كاتوظفو العلم ﻷغراض غير نبيلة، و نتوما ما كايهمكم لا إجهاض ولا يحزنون. أنتم كايهمكم من وراء ذلك كله هو شرعنة الحرية الجنسية. هذا ما تشتغلون عليه و ﻷجله. ثم كيف نملك الجسد و نحن لم نصنعه. الجسد هو ملك الله تعالى، هدية ربانية من عنده، و نحن ما علينا إلا أن نحافظ عليه ﻷنه أمانة عندنا. الحالات التي يجب فيها هذا اﻹجهاض واضحة و جلية (الاغتصاب، الاغتصاب من طرف اﻷصول، التشوهات الخلقية، و ممكن بعض الحالات بعينها). الحل الحقيقي و اﻷساسي يكمن بالضبط في التربية على اﻷخلاق والقيم الجميلة المسطرة من الخالق سبحانه و تعالى...يتبع..
16 - مواطن الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:31
و جمعية المغاربة 30 مليون مغربي يقولون لا للاجهاض. و السلام. و نحن مستعدون للخروج بجميع المدن للتظاهر في حق متل هده الجمعيات التافهة. التي لا تاتي الا بالنظريات الفاشلة .
17 - بدون اسم مستعار الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:31
... اﻷمر يتجلى في دور اﻷسرة، في دور اﻷب، في دور اﻷم. اﻷم مدرسة، إذا أعددتها، أعددت جيلا و مجتمعا صالحا. في دور المدرسة، واﻹعلام، و الجمعيات الحقيقية و الملتزمة التي تريد خيرا لهذا الوطن. هذا ما يجب أن تركزوا عليه في نضالاتكم الجمعوية. ثم كيف يعقل أن تطالبوا بمجانية الولوج إلى الخدمات الصحية العمومية للإجهاض، و تحمل الدولة مصاريف اﻹجهاض في القطاع الخاص و اﻷطفال المتخلى عنهم، ورد الاعتبار لﻷمهات العازبات، و.. و.. في آخر المطاف، ليست الدولة هي من سيتحمل كل هذا، بل نحن المواطنين دافعي الضرائب من سيتحمل هذا. الواحد إيمشي إيقضي النزوات ديالو التي حرم الله خارج مؤسسة الزواج، أوحنا بغيتونا نباركو ليه الخطأ ديالو. أنتم تشجعون على الرذيلة.
18 - عابر سبيل الاثنين 06 أبريل 2015 - 01:45
كثر الكلام في هذا المجال لغرض لا يعلمه إلا ...

في رأيي، لا يجوز قتل نفس أرادها الله عز و جل أن ترى الحياة و إنما يجب التكفل بها (إذا ارتأت عائلتها أنها لن تتمكن من ذالك).
أما إذا كان الحمل يشكل خطرا على حياة المرأة، فذالك لا أرى فيه مانع..
19 - مغالطات حلها العقل والمنطق. الاثنين 06 أبريل 2015 - 02:17
الانسان كاءنا من كان (رجل او امراة) يمر في حياته من مراحل تكون الوصاية فيها عن نفسه ومن الخطا القول بانه حر في جسده يفعل به ما يشاء لانه ببساطة يعيش داخل مجتمع تحكمه قوانين واعراف. والوصاية يمكن سردها كالتالي.
اولا وصاية الابوين وتبدا من الولادة حتى البلوغ القانوني وتعتبر وصايتا زمنية.
تانيا وصاية الانسان عن نفسه وتبدا من البلوغ القانوني وتنتهي بالزواج او الموت.
تالتا وصاية الازواج عن بعضهم وتبدا من لحضة الزواج وتنتهي بالطلاق او الموت.
رابعا وصاية الدولة والمجتمع وهده وصاية داءمة من الولادة حتى الممات.
خامسا وصاية الخالق عن خلقه لمن يؤمن بانه مخلوق.
والخلاصة ان الانسان ليس حرا في جسده كما يحلوا للبعض ان يزعم وكامتلة بسيطة : هل يمكن لانسان بجسده ان ينتج افلاما محرمة متل البورنوا ؟ هل يمكن للانسان ان يستعمل جسده للاضرار بصحة الاخرين مثل ان يتعمد عن قصد او غير قصد حمل فيروس يفتك بالاخرين؟ والامتلة كتيرة حول اضرار الانسان بالانسان. ولاحضوا انني لم اتطرق في كلامي عن المراة وحدها فالكلام لكلتا الجنسين.
اامرجوا الهداية الى الصواب.
20 - mourad الاثنين 06 أبريل 2015 - 02:19
I wished the mothers of these called liberal women That belongs to these association had chosen abortion and therefore they would never had seeing the light and we would not have to deal with this non sense
21 - مغربي الاثنين 06 أبريل 2015 - 03:32
اللهم هذا منكر .
نحن نعرف ان الدين ذينا بأنه شرع المرأة الاجهاض الا في حالة الخطر على حياة ذيالها او الجنين .هذا جهل وتخلف
هذا الجمعيات الصراحة هما اسباب هذا الفواحش
شجعو المرآة على طلاق وتخرج لزنقة حيث هما كلهم مطلقين او لم يسبق لهم الزواج
تبشجعو المرآة غير على معصيت الله .
خصنا شي قانون تيحمي وتيعاقب من بعض الجمعيات العلمانيات والملحدات .
لي تيتخبو من وراء إسلام .وإسلام برئ منهم
22 - خالد تاك الاثنين 06 أبريل 2015 - 03:39
جاء في المقال ان كما للحق للفتيات القاصرات ان ينهين الاجهاض، بالله عليكم اليس هدا تحريض القاصرات على الدعارة لقد دافعتم بشدة عن عدم تزويج القاصرات والان تتكلمون عن حق اجهاض القاصر ادن انتم ضد حمل القاصر بعقد زواج وتبيحونه بدون عقد شرعي بئس الحداتة التي تدعون اي قيم واي اخلاق هده ، نعم للاجاض للمغتصبة وزينى المحارم بشرط ان تبلغ الضحية الشرطة في حينها وكدلك للمرأة المتزوجة إن كان هناك خطر على صحتها اوتشوهات خلقية غير طبيعية يحددها الاطباء المختصون اما غير دلك فهو غير مقبول لا شرعا ولااخلاقيا ، إن ما ينتج عن العلاقة الغير الشرعية لايجب ان يحل بالاجهاض، فكل طرف يجب ان يتحمل مسؤوليته فهناك حلول كتيرة تمنح الحامل كامل حقوقها واجبار الفاعل للاعتراف بأبوته والمحافظة على حق الحياة للجنين الدي هوحق من حقوق الانسان الدي تدعون انكم تدافعون عنه والسلام على من اتبع الهدى .
23 - السنونو الاثنين 06 أبريل 2015 - 06:17
ليس للمرأة الحق في الإجهاض دون استشارة الزوج وموافقة هذا الأخير . فالرجل له الحق كذالك في الجنين لانه من صلبه و منيه فإذا ما رفض الإجهاض وتمسك بالجنين فليس للمرأة الحق أن تستفرد بحق الإجهاض لوحدها . جسد المرأة ملك لها صحيح لا أحد له الحق في هدا حتى زوجها أي يمكن لها أن تكسر يدها أو رجلها أو ترمي بجسدها كله من مكان مرتفع لان لا أحديشاركها فيه أما الجنين ليس ملك لها لوحدها فالزوج له نصيب فيه وله الحق فيه كذالك .
24 - محب الإسلام والمغرب الاثنين 06 أبريل 2015 - 06:53
إلى كل النساء لا يغركم ما تقوله الجمعيات تجد أكثرهم على رؤوسهم أطباء إذا توقف الإجهاض فلن يدخل إلى صندوقه عملية واحدة أي 3000درهم على الأقل الحرام بين والحلال بين الإجهاض حرام ولاتقتلوا أولادكم خشية إملاق، لاتقتلوا النفس التي نفخ الله فيها من روحه وسواها بيده وأحسن صورتها إتقوا الله إسئلوا يا نساء عن آلة الإجهاض كيف هي ماذا تفعل باللحمة(كما تقول النساء) إنها آلة فرم اللحم وا حرام وا حرام أعباد الله
25 - leila الاثنين 06 أبريل 2015 - 07:33
لماذا لا نسمع صوت المراة و هي المعنية الاولي بحق الاجهاض. افكار جميلة بالمقال يجب فتح نقاش في التلفزة حولها
26 - مغربي رقم 1 الاثنين 06 أبريل 2015 - 08:15
الحيوانات تستحي من هذا الفعل .فكل مخلوق يتبع الفطرة إلا هذه الجمعياة المشجعةةعلى الظلال فلو كان القرار قاله طبيب لكان أهون. فل يسعوني أن اقول حسبي الله ونعم الوكيل في هذه الجمعياة المشجعة على الفساد
27 - منير الاثنين 06 أبريل 2015 - 08:25
ننتظر نقاشا هادئا حول بداية الانسان القانوني بعيدا عن التزمت الايديولوجي
28 - د.العربي محمد مياد الاثنين 06 أبريل 2015 - 08:29
اذن يجب المطالبة كذلك بنسخ الفصول في القانون الجنائي التي تعاقب على الخيانة الزوجية أو الفساد أو الشذوذ الجنسي وزنا المحارم
اذن هي الفوضى
29 - abdou74 الاثنين 06 أبريل 2015 - 09:03
المرأة لا تملك الحق في الإجهاض لا هي و لا زوجها.الشرع أجاز الإجهاض للمرأة في 3 حالات لا رابع لهم تعقيدات في الحمل تمثل خطورة على حياة المرأة أو صحتها بتأكيد من طبيب مسلم يخشى الله أو في حالة زنا المحارم أو في حالة الإغتصاب.
ماعدا هذا فهو تطاول على شرع الله يخشى على صاحبه معيشة ضنكاء والهلاك في الدنيا والأخرة.
قصة رواها أحد الشيوخ في مصر أن أسرة متكونة من أربعة أبناء وحملت الأم بالخامس فأمرها زوجها بالإجهاض أو الطلاق لأنه لا يتوفر على الإمكانيات للإسراف على 5 أولاد ناسيا أن الله هو الرزاق.فرفضت الزوجة في أول الأمر وبعد مجاهدة إنصاعت إلى أمره رغما عنها.وبعد ذلك بسنة توفي أبناؤه الأربعة تواليا حتى بقي هو وزوجته فقط فطلبت الطلاق فصار وحده.كل يولد برزقه والله هو الذي يعطي وهو الذي يأخد وبالتالي يجب الرضا بقضاء الله وشكره على نعمة الخلفة عوض كفر النعمة.
30 - طبيب الاثنين 06 أبريل 2015 - 09:48
الحياة هي مسلسل طويل من التطور، و الجنين لا يكتسب صفة الانسان الا بعد اسابيع من الاستقرار داخل الرحم حيث يتحول من مدغة الى جنين له احساس (الشهر الثالث الى الرابع). الاجهاض بعد ذلك جريمة، اما قبل فهو ليست له اية عواقب. شكرا للنشر
31 - hayaaaat الاثنين 06 أبريل 2015 - 10:18
قتل النفس حرام؟ بالنسبة لي الحق في الاجهاض يعود للمرأة سواء كانت متزوجة أم لا
32 - المرأة و الوردة الاثنين 06 أبريل 2015 - 10:21
من حـــــق المرأة أن تتصرف في وردتها أوعسيلتها وفق القانون .لايوجد في القرآن نص يحلل أويحرم الإجهاض.فقيه هو من قال به.
33 - عابر سبيل الاثنين 06 أبريل 2015 - 10:36
اطلعت للتو على ورقة هذه الجمعية على موقعها. و الله لينشرح القلب و ليثلج الصدر لما نجد جمعيات شابة بهذا المستوى من النضج. استمروا و لا تعبؤوا بعصابة البواجدة التى لا تحسن سوى الصراخ. لا يكثرتون بواقع النساء اللائي يمارسن الإجهاض يوميا في ظروف سيئة للغاية.

اقترحوا للواقع يا جمعية أنفاس و اتركو المعارضين ينكرون واقعا مرا و يرفضون مواجهته.
34 - بورك فيكم يا أنفاس الاثنين 06 أبريل 2015 - 10:51
بورك فيكم يا شباب أنفاس. اجتهدتم فأصبتم.
كيف يعقل أن يحرم البعض حق المرأة في التخلص من جنين لا ترغب فيه. فما يجهله الكثير أن الجنين في الشهور الأولى لا يغدو سوى كتلة من الخلايا الحية لا ذاكرة و لا إحساس لها، مثلها في ذلك مثل الأظافر أو الزغب الذي يتخلصون منه أثناء الاستحمام. و بالتالي فلا مانع من الإجهاض في الشهور الأولى من الحمل.
واصلوا و شكرا على المبادرة
35 - مغربي حر الاثنين 06 أبريل 2015 - 11:00
فعلا قانون الإجهاض يجب ان يأخذ بعين الاعتبار معاناة النساء و مانخبيوش الشمس بالغربال و اكون النقاش بالعقل ماشي بالسبان، و خاصنا فقهاء متنورين يأخذون بإسلام التيسير على العباد و اسلام الرحمة بالنساء في حالة الحمل غير المرغوب به. الله أعطي الصحة لهذه الجمعية، انا قريت مشروعها و قنعاتني لان الاجتهاد ديالها عجبني كإنسان و كمسلم.
36 - مغرب الجمعيات الجديد الاثنين 06 أبريل 2015 - 11:01
الحقوق التي نريد في مغرب الجمعيات الجديد ومنها، حق المرأة في ممارسة الجنس مع من شائت وقت ما شائت وكيفما يحلو لها متزوجة أم لا ،وحق المرأة في إجهاض الجنين بعد هذه العملية تعمر رحمها وتفرغه متى إرتأت ذلك،وكلها حقوق تتعلق بفرجها فقط ،تعليمها ،مساوات راتبها مع الرجل،تمكينها من المناصب السامية وصنع القرار فهذا حرام قانونيا،ثم للجمعيات مشاريع قوانين أخرى ،للمثليين والمثليات الحق كمواطنين في خلق مساحات لممارسة ميولاتهم وسط المجتمع ،ولوكالين رمضان الحرية في إعلان فطورهم وعصيانهم على الملأ، وللسكارى الحق في عربدة مشروعة، وكذلك حق الجنس التجاري للعاهرات والعاهرين الرخص في فتح دكاكينهم وحمايتهم و زبائنهم ، جميع الحقوق المطلوبة تتعلق بما بين الأرجل ،أما معانات المشردين،والعاطلين، والمنكوبين، والأميين ،ومن سدت أبواب أمله في سرير بمستشفى ،ولو فحصه في المستعجلات ،فيخرصون ويبتلعون ألسنتهم.
37 - chakib الاثنين 06 أبريل 2015 - 11:21
هذه الجمعيات تخريبية وليست حقوقية فمتى كانت المشاكل والمعانات حق من الحقوق ارسلوها الى الدعارة باسم الحقوق الفردية واليوم يحملوها وزر ما في بطنها وقتله تحت طائلة الحقوق الفردية لتعيد الكرة مرة تلوى اﻻخرى وتعود اليهم للاستمتاع بها حتى تذهب زهرة حياتها فيلقون بما في القمامة
38 - مشفق الاثنين 06 أبريل 2015 - 14:13
"الإجهاض قضية علمية و فكرية يتداخل فيها ما هو طبي بما هو رؤية المجتمع القانونية و الفلسفية للحياة" عجبي لهؤلاء الناس آخر ما يفكرون فيه هو الدين الذي فيه صلاحهم ونجاتهم ... لماذا كثر القيل والقال حول قضية الإجهاض ولا أحد يناقش الأسباب التي تؤدي إليه ؟!
من ينادي بالحرية الجنسية هم أنفسهم من بنادي الإجهاض... ياللتناقض !!!
39 - يوسف الاثنين 06 أبريل 2015 - 22:40
حسبنا الله ونعم الوكيل أنتم تشجعون على الفساد
40 - حياة الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 00:22
نعم للانهاء الارادي للحمل مادام الامر يتعلق بكائن لم يكتسب صفة الانسان بعد
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

التعليقات مغلقة على هذا المقال