24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. زيارة الورّاق للجدار الأمني .. استقرار الصّحراء أولى أولويات المملكة (5.00)

  2. من أين لك هذا؟ (5.00)

  3. عمالة اليوسفية تمدد أوقات إغلاق المحالّ التجارية (5.00)

  4. اللقاح المضاد الـ11 لـ"كورونا" يدخل المرحلة النهائية (5.00)

  5. الوداد البيضاوي يخطف اللافي من الترجي التونسي‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | أطر الإدارة التربوية يصعّدون ضد "وزارة أمزازي"

أطر الإدارة التربوية يصعّدون ضد "وزارة أمزازي"

أطر الإدارة التربوية يصعّدون ضد "وزارة أمزازي"

توعدت الجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة الوزارة الوصية على القطاع بإضراب وطني ومسيرات احتجاجية عدة، تنديدا بـ"تعنتها" وإغلاق باب الحوار.

وشجبت الجمعية الوطنية، في بيان تتوفر هسبريس على نسخة منه، "تعنت" وزارة التربية الوطنية التي يشرف عليها سعيد أمزازي وعدم استجابتها لملف الجمعية المطلبي "العادل والمشروع".

وقررت الجمعية مقاطعة الامتحانات الإشهادية والمهنية، فضلا عن تجميد العضوية في جميع مجالس المؤسسة والجمعيات المدرسية، من أجل الضغط على الوزارة حتى تستجيب لملفها المطلبي.

وقالت جمعية الحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة إن "الوزارة لم تحترم النصوص القانونية والتنظيمية التي تنظم مهام أطر الإدارة التربوية، عبر تجاوز العدد القانوني للتلاميذ المسند للحارس العام".

واستغربت الجمعية "إثقال كاهل المكلفين بالإدارة التربوية بمجموعة من المهام الخارجة عن اختصاصاتهم، فضلا عن النقص المهول في الموارد البشرية، ويتعلق الأمر بأطر الإدارة التربوية والدعم الإداري والتربوي".

في هذا الصدد، قال محمد ناصر، رئيس الجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة، إن "الاحتقان داخل الساحة التعليمية قد بلغ مداه بسبب إغلاق الوزارة لباب الحوار، رغم المراسلات الفردية والجماعية للجمعيات المهنية المعنية، لكن الوزارة تنهج سياسة صم الآذان".

وأضاف ناصر، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "من بين المشاكل التي نعانيها داخل القطاع، عدم تعويض الأطر التربوية بسبب التقاعد أو الإعفاء، ثم نهج سياسة سد الخصاص وضبابية المرسومين الأخيرين بخصوص إطار متصرف تربوي، وكذلك الإعفاءات الواهية الني نطالب بالتراجع عنها".

وأدانت الهيأة ذاتها الإعفاءات والمضايقات "الجائرة" التي تطال أطر الإدارة التربوية، وطالبت الوزارة بإقرار حق المشاركة في الحركة الوطنية الخاصة بأطر الإدارة التربوية للمتوفرين على أقدمية سنة واحدة، أسوة بباقي الفئات.

وكشف المصدر ذاته أن الجمعية قامت برفع الملف إلى قبة البرلمان، من خلال عقد جلسة مع لجنة التعليم والثقافة والاتصال من أجل الوساطة في الموضوع لفتح باب الحوار، في إطار التنسيق الثلاثي مع جمعيات مديري التعليم الابتدائي والتعليم الثانوي، وتوعد الوزارة ببرنامج نضالي تصعيدي في الأيام المقبلة.

وطالبت الجمعية "وزارة أمزازي بالتراجع الفوري عن قرارات الإعفاء المجحفة في حق أطر الإدارة التربوية"، معلنة "رفضها لتدبير غياب التلاميذ في ظل انعدام الأطر الإدارية المساعدة"، متوعدة بعدم تأطير وتكوين متدربي المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بجميع فئاتهم.

يشار إلى أن الجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة عقدت مجلسها الوطني السابع بمراكش، تحت شعار "تحقيق المطالب المشروعة لأطر الإدارة التربوية رافعة لتطوير المنظومة التربوية"، أكدت فيه على الاحتقان الموجود في الساحة التعليمية، وعبرت عن مساندتها لموقف النقابات التعليمية بخصوص ملف أطر الإدارة التربوية ودعتها إلى الضغط لحلحلة ملفها المطلبي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - mimoun.oumagane الاثنين 15 أكتوبر 2018 - 21:15
تحية للصديق و الأخ ناصر على مجهوداته وصموده الى جانب بقية الإخوة اعضاء الجمعية،وتحية للأطر الإدارية في ربوع الوطن ٠نحن وراء الجمعية حتى تحقق أهدافها ؛وما ضاع حق ورائه طالب٠
2 - لهيب الاثنين 15 أكتوبر 2018 - 21:34
ضرب مكونات الادارة التربوية في شخص المدير أو الناظر أو الحارس العام ... ما هو الا شكل من أشكال ضرب المنظومة ككل . الوزارة تدعي الاصلاح : توفر القاعة وتوفر الأستاذ وتوفر الطباشير والممحاة .... وتتناسى الخيط الناظم لهذه المكونات كلها الذي هو الادارة التربوية . كثرة التلاميذ تؤدي الى كثرة المشاكل وكثرة المتطلبات وكثرة الخدمات ... وقلة الأطر الادارية تؤدي الى اضعاف الادارة وعدم قدرتها على التتبع والمراقبة سواء ما يتعلق بالتلميذ أو الأستاذ وبالتالي تضيع كل المجهودات وتتبخر كل الآمال والطموحات
3 - مدير مدرسة الاثنين 15 أكتوبر 2018 - 22:45
لا اعرف لماذا تخاف الاطر الادارية من اجتياز امتحان على مهمة مارسوها ربما لعقود طويلة ؟ ماذا يُخيفهم ؟
النضال يجب ان يكون ضد المرسوم المحدد لشروط الدخول الى سلك الادارة ، هناك فئة من المديرين لا يحق لهم حتى اجتياز المبارة لانهم لا يتوفرون على شهادة الاجازة ؟ كيف سيتم حل ملف هؤلاء ؟
خُضنا معارك ومعارك ، ذهبنا في 2011 الى الرباط للاحتجاج امام الوزارة ... واعلننا الانتصار وتم الغاء المقاطعة دون ان يتحقق اي مطلب من المطالب الاساسية ؟ فهل سيتكرر نفس الامر هذه المرة ايضا؟
4 - abdelnabaoui said الاثنين 15 أكتوبر 2018 - 23:46
وماذا لو كان هؤلاء هم بالضبط طرف من مشكل التعليم في هذا البلد؟ هم من يدبر وينفذ وبسعر على تقهقر التعليم. انا بعدا تقف في صف الوزير ومن معه. الاصلاح صعب وشاق...
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.