24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. طريق المنتخب المغربي إلى كأس إفريقيا تمرّ عبر الفوز على الكاميرون (5.00)

  2. حقوقيون يطالبون بإعادة التحديد الغابوي أمام "جوْر الرعاة" بسوس (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

1.80

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | اختتام موسم بويا عمر بقلعة السراغنة

اختتام موسم بويا عمر بقلعة السراغنة

اختتمت اليوم السبت فعاليات موسم الولي الصالح بويا عمر بإقليم قلعة السراغنة وسط أجواء احتفالية تميزت بمهرجان شعبي كبير لألعاب الفروسية شاركت فيه مختلف قبائل السراغنة والرحامنة وزمران.

وتمت بالمناسبة إقامة حفل ديني بضريح الولي الصالح جمع حفظة القرءان من طلبة وفقهاء الزاوية والشرفاء حفدة بويا عمر، حيث تليت آيات من الذكر الحكيم ورددت الأذكار والأمداح النبوية وذلك تتويجا لبرنامج الموسم الذي دام خمسة أيام ،عرف خلالها إقبالا شعبيا متزايدا من داخل المنطقة وخارجها.

و شكلت ألعاب الفروسية ( التبوريدا )، إحدى أبرز فقرات برنامج الموسم ، بعد حلقات الذكر وتجويد القرأن ، إذ استأثرت باهتمام الزوار خاصة وأنها ظلت المحور الأساسي للتنشيط من خلال تباري ما يزيد عن 40 مجموعة ( صربة ) من الفرسان المتبارين والذين يمثلون جل قبائل منطقة الحوز وتساوت.

وقد حرص منظمو الموسم على تخصيص جوائز تشجيعية لفائدة المجموعات المتألقة في ألعاب الفروسية بهدف الحفاظ على هذا الموروث التراثي المغربي الأصيل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - Fizou27 الأحد 05 فبراير 2012 - 01:57
شيلااااه بويا عمر (-;
2 - Mohamed Fetham الأحد 05 فبراير 2012 - 02:05
Tant qu'il ya encore des moussems autour des saints pour valoriser des valeurs dépassées et les faire encrer dans nos esprits. Tout le monde sait ce qui se passe dans les moussems. Dieu excite et il est le seul vers lequel on doit s'adresser pour tous nos maux. A qui profite tous les moussems à travers le Maroc? Tout le monde le sait. Tbourida est simplement un masque pour cacher le charlatanisme,la magie noire, et les fausses croyances sur le pouvoir des mausolée.
3 - الصويري الأحد 05 فبراير 2012 - 02:19
احب التبوريدة لانها رمز من بلدنا الحبيب لكنه تشوهه هذه الخرافات التي دخلت الينا في الظلام الحالك ...
نرجوا ان يتم الغاء مثل هذه المواسيم لانها ...لاتمت باية صلة للاسلام ...
4 - moslim wa aftakhir الأحد 05 فبراير 2012 - 02:26
قمة الجهل والتخلف والبعد عن الدين...نسي هؤلاء أو تناسوا أن دلك الضريح عبارة عن روضة من رياض الجنة أ و حفرة من النار...ياأمة ضحكت من جهلها الأمم...ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
5 - اوعنا بلعيد الأحد 05 فبراير 2012 - 03:31
اللهم اني بريء من هده المواسم وكل من يحج اليها .اللهم اني اعوذ بك من شر ما يقع فيها من مسخ وشرك وكبائر . ربي اهدي قومي فانهم زاغو عن طريق الحق وانر دربهم وارشدهم الى الصواب .
الله ياخد كل من يريد تجهيل شباب الامة وتفقيرها وتركها تعبد الاصنام بطريقة عصرية اللهم اني بريء من هولاء وقراء هسبريس من الشاهدين .
وصلى الله على نبينا محمد واله وسلم تسليما
6 - عبد المجيد الأحد 05 فبراير 2012 - 10:28
مهرجنات الشرك والمشركين لكن يبقى المشكل مشكل الدولة التي تريد هذه المهرجنات التنة وهي التي تريد لشعب الضلال عن سنة الله ورسوله ولكن انشاء الله الوقت قادم
7 - مغربي الأحد 05 فبراير 2012 - 12:15
ضريح بوهم عمر هو عبارة عن معلمة من معالم التخلف و الرجعية و الشعوذة والشرك بالله و عبادة القبور. أما هؤلاء الذين يسمون أنفسهم أحفاد بوهم عمر فليسوا سوى عصابة من اللصوص و المشعوذين و النصابين يخدعون الناس البسطاء و يستغلون جهلهم بتعاليم دينهم, وهنا يأتي السؤال أين دور الأئمة و العلماء في محاربة زيارة الأضرحة و التبرك بها و تنصيب أصحاب هذه القبور آلهة من دون الله.
8 - سلوى الوجدية الأحد 05 فبراير 2012 - 13:06
اختفت مظاهر الاحتفالات من حياتنا اخفاق في عرس افربقي لم نحرز اي القاب علمية عالمية اصبحنا نحتفل بالاظرحة والموتى والاحياء لا بصمة لهم بويا عمر وصمة عار دكر وتلاوة قران مقرونة باعمال السحر والدجل والششعودة عار وخزي على المغاربة ولكل من يشد الرحال اليهم ويستغيث بامواتهم
9 - abdurrahmane الأحد 05 فبراير 2012 - 13:41
au moment ou il faut bien faire sa religion pour etre un bon musulman ,on nous celebre les bouya omar et bouya kaddour des celebrations completement contraire a l esprit de l islam.des rencontres de charlatants et de bandits mais malheureusement bien aidé par le pouvoir public pour semer au sein des esprits dejà malades et ignorants.les vrais et bons imams sont emprisonnés ou interdits de dire la vraie parole d allah.llahouma ina hada mounkar
10 - سميرة الأحد 05 فبراير 2012 - 18:18
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على رسول الله
السلام على من اتبع الهدى
الله يهدينا ويهدي الذين يتعلقون بالاضرحة والتوسط لله يوم القيامة بوكم عمر غادي يتبرأ منكم بإذن الله لان الله سبحانه وتعالى يغفر الذنوب كلها إلا الشرك
نعوذ بالله من الشرك
اللهم ثبتنا على كلمة لا إله إلا الله
آميييييييييييييييين
11 - sobhy الأحد 05 فبراير 2012 - 19:35
و سي بن كيران والء سلامي ديال السياسة وباركة من ها د الخر ايف
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال