24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. طريق المنتخب المغربي إلى كأس إفريقيا تمرّ عبر الفوز على الكاميرون (5.00)

  2. حقوقيون يطالبون بإعادة التحديد الغابوي أمام "جوْر الرعاة" بسوس (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

3.75

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | 75 ألف "كريمة" للطاكسيات في المغرب

75 ألف "كريمة" للطاكسيات في المغرب

75 ألف "كريمة" للطاكسيات في المغرب

قال وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، إن جردا لمأوذونيات النقل داخل المدن والخاصة بالطاكسيات الصغرى والكبرى، قامت به وزارة الداخلية أكد أن هناك 75 ألف كريمة، مشيرا في هذا الصدد إلى أن هذا العدد ينقسم إلى 35 ألف رخصة للطاكسيات الصغيرة و 40 ألف رخصة للطاكسيات الكبيرة.

وأشار الخلفي اليوم الخميس أن وزير الداخلية امحند العنصر قدم عرضا أمام أنظار مجلس الحكومة، أعلن خلاله قيام مصالح وزارته بإعداد مشروع إصلاحي متكامل مؤكدا أن تنزيله سيتم في أقرب الآجال.

وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، قال في هذا الاتجاه إن وزارة الداخلية قررت تطبيق القرار الحكومي الداعي إلى منع "الحلاوات"، مقابل كراء الرخصة من طرف صاحبها، للسائق إلا في حالة واحدة هو عدم أداء السائق ما بذمته لصاحب الرخصة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - al maknassi abdou الخميس 08 نونبر 2012 - 22:03
je ne comprend pas comment on va s'en sortir de ce probleme qui devenu complique parceque il ya locataire et sous locataire et sous sous locataire qui ont depensé un argent passable (165 000 dh) pour acquerir cette cfameuse taxi pour se sauver du chomagecomment faire pour remboursse les victimes
2 - حسن اشمها الخميس 08 نونبر 2012 - 22:18
75الف "كريما" هذا يعني ان المغرب عنده 75مقاوم وبذلك نكون اقوى شعب في العالم بعد الفيتنام !!!
البلاد الذي يعيش فيه الاغنياء بدون عمل وجهد ويلقوا في حساباتهم البنكية مدخولا كل شهر فهذا هو البلد الذي لا يمكن له بتاتا ان ينهض بل سيبقى دائما يسير خلف الاقوياء مثل.....يتبع صاحبه!
3 - مجاز معطل منذ سنين الخميس 08 نونبر 2012 - 22:19
حتى انا اريد كريمة مال هادوك اللي لاباس عليهم وعندهم عشرة ديال الكريمات مغاربة وانا لا يا تكافلاء الفرص هو هذا واش اللي عندو الي يعطيه ياخد واللي ما عندوش يقولو ليه سير عري على دراعك
4 - ali الخميس 08 نونبر 2012 - 22:26
رخص يملكها حتى الرضع من أبناء آل وآل، مغرب الانتهازيين,,,,,,
5 - marocain الخميس 08 نونبر 2012 - 23:08
Je connais personnellement un gendarme qui a 3 agrèment au nom de sa femme et ses enfants. Vous cherchez dans tous les èconomies du monde et vous ne trouverez pas pareil. C´est le maroc:(
6 - said الخميس 08 نونبر 2012 - 23:37
عندنا 11 جينرال و75000 مقاوم
وكم في المقالع
وبونات السكر والشاي
وكراء السيارات
والصيد الغابوي
والبحري
واعالي السماء
ومحطات بيع البنزين
7 - Mohy الخميس 08 نونبر 2012 - 23:51
ما يسمى ب(agrement) يجب ان ينمحي للا بد. يلزم تبديل هذا النوع من العبوديه. للسا ئق حق التصرف فيما ياخد بعد يوم طويل مرهق. من اجل كسول نايم ترى السائق يجري في الطرقات كالا حمق. في دول اخرى لا توجد هاته العبودية. حاولوا انهاء هاته المهزلة في السنوات القادمة
8 - مجاز سائق طاكسي صغير الرباط الخميس 08 نونبر 2012 - 23:56
نتعب ونشقى ويرتفع ضغط دمنا بسبب الازدحام يرتفع مستوى السكر تضعف الرؤية تتوالى النكسات المرضية من حين لاخر كل دلك بسبب العمل كسائق طاكسي
في نهاية الاسبوع يمسك صاحب الاكرامية حصة الاسد ويبقى لنا حصة الذباب
الطاكسيات كما لو انها مر عليها اعصار كاترينا نحاول ان نشرح لزبناء اننا مجرد سائقين قد نطرد في كل حين لكن الزبناء يفهمون جيدا قصة الريع
ابطالها
ختاما اقول يمكن لتعرفة طاكسي صغير وكبير ان تكون اقل من دلك بكثير بدل ان نرفع التسعيرة على المواطنين
فلنخفض ****الروسيطة***
سحقا لمن اوجد الريع
افكر في تغيير الحرفة لكن لا بديل لتوي دخلت الى البيت ركنت سيارته الصغيرة
في الموقف اوقفت طاكسي ككبير حملني الى بيتي اعطيته 5 دراهم
وقلت في نفسي كم تشقى كثيرا يا سائق الطاكسي
9 - رأييييييي الجمعة 09 نونبر 2012 - 00:13
الحل هو اكتراء الرخصة من مندوبية وزارة النقل لكل عمالة شهريا أو سنويا ماديا طبعا , وان المكتري حاصل على permis confiance وهكدا يستفيد السائق والوزارة ,,,,,,رأي,,,,
10 - mohamed amine الجمعة 09 نونبر 2012 - 00:21
السلام عليكم ورحمة الله
انا رجل متقاعد ... تانشد 40 الف ريال فالشهر ....+ لاڭريما 50 الف ريال فالشهر
المجموع هو 90 الف ريال
الا بغاو يحيدو لاڭريمات نتمنى يحيدوهم ..للناس لي عندهم... 4 ..5 .ديال لاڭريمات اما اذا حيدوهوم لكلشي ... !
11 - bouih mohamed الجمعة 09 نونبر 2012 - 00:47
لم اعرف الطريقة التي ستطبق بها وزارة الداخلية القرار الحكومي الداعي لمنع المسماة "الحلاوة"والتي سببها اصحاب المغادرة الطوعية ,بحيث ان اغلبية الموظفين السابقين توجهوا لهذا القطاع للاستثمار فيه لانه بكل بساطة قطاع فيه ثغرات كثيرة لا تتسع هذه السطور لذكرها ,ومع الاقبال الكبير على الكريمات اصبح السماسرة هنا في البيضاء يشرطون عليك عقد 12سنة ب12مليون سنتيم و2500درهم للشهر ,والعقد المبرم بين الطرفين لا وجود لادلة تثبث "الحلاوة"في العقد المصحح الامضاءات في المصالح المختصة,وتفسير واحد ووحيد لهذه المعضلة (الحلاوة في التاكسيات= le noir في العقار)ودون ضراءب من فضلكم!وبعملية بسيطة فصاحب (الكريمة)يتوصل من عنذ المكتري للسنة بما قدره 30.000درهم كراء+10000درهم حلاوة اي 40.000درهم للسنة لا يؤدي ولو (1سنتيما)للدولة فسروا يا من لهم السلطة كيف سيمكنكم التعامل مع هذه المعضلة الغريبة العجيبة الفريدة في العالم باسره ولهذا ينطبق علينا المثل ان كنت في المغرب فلا تستغرب ! لهذه الاسباب يجب وضع حد لهذه المهزلة من طرف الدولة والالتفات لهذه الشريحة من المجتمع التي تساهم في الاقتصاد الوطني دون استفادة من ..........
12 - مظلوم الجمعة 09 نونبر 2012 - 00:49
حصل والدي على ماذونية منذ 2006 ولديه جميع الوثائق اللتي تثبث وجودها و لحد الان لم يتوصل باي شىء علما انه يعيش على التقاعد بمبلغ 1000 dh وعلى وجه الكراء و قد راسل السيد وزير العدل ووزير النقل و لحد الساعة لا مجيب لذا التمس من هسبريس تقديم العون و البحث في الموضوع و شكرا.
13 - MED22 الجمعة 09 نونبر 2012 - 01:04
كيفاش زعما هذا الرقم المستدير.علاش مايكونش 75781 او 75101ربما يثيقوا بكم الناس.باينا القضية فيها ان واخواتها واستر ماستر الله.
14 - رضوان إدبرك الجمعة 09 نونبر 2012 - 01:08
لو كانت بيدي السلطة لأوقفت العمل بهذه الكريمات إلى الأبد ولفرضت على أرباب النقل تأدية واجبهم الشهري أو السنوي إلى الخزينة العامة بمقدار 1000 درهم/للشهر . ولكم كامل النظر في نتائج هذا القرار بحيث :


ستستفيد الخزينة من (75000x1000=75000000 درهم) أي 75 مليون درهم شهريا وهذا مبلغ ضخم .

سيستفيد المواطن من تخفيض تسعيرة النقل بما لا يقل عن 30 % نتيجة إستفادة أرباب النقل من إلغاء السومة الكرائية لللكريمة وإنخفاض النفقات المتعلقة بها باكتر من 50 %.

سيفتح المجال لتجديد وسائل النقل والعمل بدفتر تحملات جديد يحفض كرامة المواطنين (عدد الركاب )

أما بخصوص المتضريين من هذا القرار فهم فئتين :

الأولى وهم المعاقون ودوي الحاجات الخاصة والمقاومون وأراملهم ... بخصوص هذه الفئة سيحدث لهم صندوق خاص .

الثانية وهم أصحاب السلطة والمتملقون وأصحاب النفود والميسورين ....... بخصوص هذه الفئة فليذهبوا إلى الجحيم .
15 - ابن علال السكوري الجمعة 09 نونبر 2012 - 01:56
ان عدد السائقين هو ادن مائة وخمسون ألف سائق أي مائة وخمسون ألف أسرة اي سبع مائة وخمسون ألف فرد ادا ما اعتبرنا أن كل سائق يعيل أسرة تتكون من متوسط خمسة أفراد . على الوزارة الوصية على القطاع رد الاعتبار لهده الفئة من المواطنين الفقراء حقا ,فسائق الطاكسي يعمل الساعات الطوال ويتحمل الأخطار ويكدح دون ضمان اجتماعي دون تغطية صحية دون تقاعد ورزق عمله يمتصه شهريا صاحب أو صاحبة الكريما دون تعب في شكل ريع فضلا عن الحلاوة التي ألغيت والسيارة التي يشتريها من ماله باسم صاحب الكريما فالعلاقة الكرائية عقد ادعان باطل قانونا. يجب على الوزارة الوصية خلق رخص للسائقين يؤدون عليها قسطا معقولا للخزينة وقسطا للضمان الاجتماعي والتغطية الصحية ويستفيدون من الباقي من أجل الحياة الكريمة و لاعالة أسرهم ,وهكدا سيبحث أصحاب الكريمات على السائقين بالطبالة والزغاريت أو يسوقونها بأنفسهم أو بواسطة أولادهم .فالطاكسي لمن يسوقه.
تحية لسائقي الطاكسيات الكادحين.
16 - hamou الجمعة 09 نونبر 2012 - 01:57
depuis que AMESKANE etait ministre du transport et nous on entend dire que les agrements seront liquider et qu'il y aura liberation de ce secteur
est ce que ces suceurs de sang sont ausi fort que ça
celon les lois en vigueur les agrements sont donnes aux anciens combattant est ce que nous avons encore 75000 combattants vivant
et quand on voit des agrements attribués aux bebes
on ne peu que dire ina lillah wa ilayhi rajioune
17 - ولد البلاد الجمعة 09 نونبر 2012 - 02:07
أعتقد أن القرار السليم هو تفويت قطاع النقل لشركات وفق دفتر تحملات يراعي القدرة الشرائية للمواطن.حتى نرقى الى مستوى جيد من الخدمات. كما هو الحال في جميع الدول.حيث السائق يتوفر على مستوى دراسي مهم.لباقة في التعامل.وله بالمقابل دخل محترم.متمع بنظام التغطية الصحة و ص و ض الاجتماعي.أما عن الطبقة المستفيدة فلها الخيار اما في بيع هذه المأذونية بصفة نهائية لهذه الشركة وفق مبلغ يتم تحديده من طرف الدولة .واما أن يقوم بكرائها لهذه الشركة بمبلغ شهري يحدد مسبقا من طرف الدولة .تراعى فيه حجم المدينة بالاساس............
18 - سائق طاكسي صغير من بني ملال الجمعة 09 نونبر 2012 - 02:25
خطوة حسنة من هذه الحكومة الاصلاحية زدها على قرار وزير الصحة و التي تريد ان تنبه كل الاعداء بان بلدنا بدأ في التغيير و الذي اراده الشعب بتصويته على العدالة التنمية
نتمنى من كل مستغل إن استفزه صاحب المادونية بالحلاوة ان يوصله الى القضاء
و ان يتم الاتفاق فقط على الاجر الشهري لا غير ان اراد
19 - زعلان الجمعة 09 نونبر 2012 - 02:57
الحل هو تحريم لكريمة شرعا. لانه لا يعقل ان تعطى هبة مؤذونية من المال العام لاشخاص تمكنوا عن طريق الحظ او المعرفة او الرشوة او التملق في الحصول على دخل قار ذون ايها عمل يقومون به .اليست هذه عنصرية رهيبة بين فئات المجتمع و خصوصا ان نسبة الفقراء مرتفة جدا و اذا كان لابد من مساعدتهم فيجب تعطى لكريمة لجميعهم بالملايين و هذا طبعا مستحيل .يجب تغيير عقلية العبودية و شراء الضمائر التي اعتمد عليها الحسن 2 في حكمه و ايجاد حلول اقتصادية للخروج من الريع الظالم .وهذا لن يكون في ظل التماسيح و العفاريت بمباركة حكومة الشفوي و بس
20 - ray الجمعة 09 نونبر 2012 - 04:37
مجرد سؤال: هل كل من اخد المأدونية يستحقها؟ أم انه عطاء من لا .لمن لا هل كلنا سواسية؟ ام انهناك من قدم شئ للوطن ومن لم يقدم شئ؟ من يعرف ان يقل شعرا ومن لا. من يملك الهكتارت ومن لا يملك من الأرض حتى حجم بطاقته الوطنية
21 - سائق طاكسي مجاز الجمعة 09 نونبر 2012 - 09:45
75 الف كريمة ماذا يمكن ان تضيف للمغرب
اليكم هذه الحسابات الصغيرة لحجم الاعائدات والاستثمار الهادف الدي يمكن ان يطالها
لنفترض اننا انتزعنا كل هاته الاكراميات من اصحابها.سيقول البعض هناك فعلا معوزون تغنيعم عن السؤال.انتظر لحظة
الدولة ستقوم بكراء كل مؤدونية لسائقين اثنين لا سائق واحد للحد من نسبة البطالة فالكثير من سيارات الاجرة يستعملها سائق واحد
الكراء سيكون 2000 درهم شهريا يتعهد فيه الشخص بفتح حساب بنكي خاص برقم الاكرامية يرسل الى حساب الدولة كل نهاية شهر
المبلغ الاجمالي150000000
150 مليون درهم شهريا اي مليار و 8000 مليون درهم في السنة
اي 180 مليار سنتيم في السنة
سينشأ بها صندوق لتضامن يضمن دخل شهري قار للمعوقين اليتامى الارامل كل من هو ليس قادر عن العمل
وليكن اسماء المستفيدين منشور في الجرائد الرسمية والاعلام بشكل واضح لفضح كل من سولت له نفسه من الاغنياء الاسترزق من هذا الصندوق

باين ليا غير كنحلم ياك الحاصول كلشي ساهل خاص غير الاخلاص ليباقي موضر فشي جايحة نهار يلقى طريقو لمغريب سنشعر بانسانيتنا
22 - بوسلهام عارف الجمعة 09 نونبر 2012 - 10:56
لمذا نعرف ان المادونية لها حق الاسبقية للمقاومين والمعاقين وليس للمقاولين .
عندي 2مادونية الاولى سيارة اجرى والتانية نقل مزدوج .ولم اعرفهم اين يوجدون من اخدهم الله اعلم .
23 - ع عبد الله الجمعة 09 نونبر 2012 - 11:04
ابنتي 12 سنة معاقة إعاقة كاملة، أمها حاملة لإجازة علوم اقتصادية 95 لا يمكنها الإشتغال لأنها "مقاومة" مع ابنتها كل هاته السنين 12 عام، فهل لا يستحقان هاتين الشخصين حقهم من هذا الوطن ! و ليعلم من يمتلك المؤذونيات من دون حق أن ذنوبهم مضاعفة. و كيفما كان الحال أنا هنا لا أطلب لي أية مأذونية و لكن أمنيتي أن تعود لمن يستحقها.
24 - chauffeur de Taxi الجمعة 09 نونبر 2012 - 12:29
Comment on obtient un agrement et qui la donne ou l´offre encore? Personne n´ose de rèpondre à cette question!!!
25 - يوسف الجمعة 09 نونبر 2012 - 12:31
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
الكريمة للطاكسيات تعني ان الدولة توكل اؤناس لتسيرهذا القطع في مكانها.
ونضرا للفوضى وسوء استغلالها يجب على الدولة ان تلغي هذه الكريمات, وهذا النظام القديم الذي اصبح غير صالح وتسيره بنفسها او توكله لشركات خاصة كما تفعل اغلب الدول المتقدمة. فمن العار والتخلف ان اغلب الطاكسيات سيارتها غير صالحة للاستغلال علما ان اول شيء يفعله السائح عندما يصل الى بلد ما ياخد طاكسي, فالنظرة لتي ياخذها على الطاكسي و سائقه تعطيه فكرة مسبقة على البلد الذي جاء لزيارته.
فيجب على الدولة ان تفرض وجودها في هذا القطاع واذا ارادة ان توكله لشركة خاصة تشرط عليها ان يكون اسطول سيارتها يليق بمكانة المغرب كبلد سياحي.
ملاحضة اخرى:لا افهم كيف ان اصحاب القرار حددو ثمن مطار محمد الخامس الى وسط المدينة ب 300 درهم??? في بلد الحد الاذنى للاجور 2000 درهم.
ذهبت من مطار Orly الى وسط مدينة باريس وفي سيارة فخمة من نوع AUDI ب 24 اورو.ولماذا الطريفة محددة هكذا بدون استعمال compteur هذه سرقة.والله العظيم, اخذت الطائرة من بروكسيل الى الدارالبيضاء ب 28 اورو ارخص من ثمن الطاكسي الذي ياخذني الىالبيت
26 - عثمان الجمعة 09 نونبر 2012 - 12:39
ليس كل من يملك اليوم رخصة كريمة فهو مستفيذ من اقتصاد الريع بل أن العديد من أصحاب هذه الرخص قاموا باستتمارات حيث يقتنون سيارات عثيقة بما يقارب 10 ألاف درهم ويشغلون معهم سائق أو اثنين و بالتالي يستفيذ من هذه الرخصة شخصين أو ثلاثة بشكل مباشر إضافة إلى عدد من بائعي قطاع غيار هذه السيارات المتهالكة الذي أصبح عملة ناذرة وكذا عدد من محترفي الميكانيكا.
فالطاكسي اليوم هو صديق المواطن لأنه ينوب عن الدولة في القيام بخدمة مرفق عام تحت عدد من الإكراهات.
ولنأتي الآن إلى الأهم و هو المردودية يحصل صاحب الطاكسي والرخصة على مبلغ معدل شهري لايزيد على 5000 درهم وأنا أتحدث عن طاكسي كبير في مدينة صغيرة أي 60000درهم شهريا أعطي منها للتأمين الذي لا يتحدث عنه أحد 9000 درهم سنويا وللمجلس البلدي 1500 ولصاحب العجلات بمعدل تغيير كل 6أشهر 4000 وأدفع لقاء تجديد المحرك بمعدل تجديد 3سنوات(12000)في السنة 4000 و أدفع منها لإعادة الصباغة وتدعيم أساسات السيارة سنويا 5000 هذا دون الحديث عن غير المتوقع تكسير زجاج أضواء حوادث خفيفة بالمحصلة راتبي الشهري من الطاكسي لا يتعدى 3000 وقد استتمرت مبلغ 100000 ليس كل شئ ريع
27 - aza hafid الجمعة 09 نونبر 2012 - 13:38
75الف كريمة لماذا لم تتحول الي رخص ونؤدي تمن كرائها للدولة اي البلدية او العمالة او (تريزور) وهكدا سيحصل كل مقاوم و كل دوي الاحتياجة الخاصة علي اجر شهري اي تمن الكرا 2000dh في 75000يساوي 150000000 اترون انه مبلغ هاءل كل شهر وزيادة علي دالك سيؤددي المكتري الرسوم للبلدية او الجهة المسؤولة اليس هدا راي
28 - hadda yassine الجمعة 09 نونبر 2012 - 13:49
Qu'est ce que vous en dites pour un comptable de la société ICOZ qui est en chomage depuis 1998 et qui posséde un permis de confiance et il n'a pas trouvé un taxi pour subvenir aux besoins de sa famille vu qu'il a travaillé 20 ans à la société privatisée et n'a pas recu son solde de tout compte ainsi que le reste de ses collégues.
29 - عزالدين ايت باعمران الجمعة 09 نونبر 2012 - 14:48
انا ابن مقاوم ومناضل مجهول المصير ينتمي الى منظمة الهلال الاسود ومنظمة جيش الاطلس بالدار البيضاء اختطف ابي خلال السنوات الاولى للاستقلال 25 غشت 57 وانا مازلت في بطن امي حامل في شهرها الرابع ونحن ننتمي الى قبائل ايت باعمران.وذالك خلال الصراعات السياسية الذي ذهب ضحيتها عدد كبير من المقاومين والمناضلين رحمهم الله.اريد ان اقول يجب ادراج ملفات المقاومين مجهولي المصير الذين تكلمت عنهم هياة الانصاف والمصالحة في تقريرها الختامي الى المنذوبية السامية للمقاومة.
ملف 7059/A/33 المقاوم بومليح احمد بن سليمان.
30 - حرايفي الجمعة 09 نونبر 2012 - 18:47
هده مهزلة يجب ان تكون للحكومة الجراة و الشجاعة السياسية وتنزل الدستور و توقف هذ الطلم الدي يصنع الفقر و الفقراء وتوقف كل من ليس له الحق في الاستفادة من
المادونية ان تقول له فقط باراكا نحن لانطالب بمحاسبتهم فقط باراكا
31 - محمد الأحد 11 نونبر 2012 - 18:20
انا سيد محمد من تارودانت لديا 5 ابناء كري كريمة مدة 6 سنوات لحلوة 8 مليون دبا انتهى العقد وصاحبة الرخصة اوقفتني عن العمل و الان انا ليس لديا شغل و انا ل لله و انا اليه راجعون
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

التعليقات مغلقة على هذا المقال