24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3417:1420:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. جمعية "ثافرا" تنتقد الوضع الصّحي لمعتقلي الريف‬ (5.00)

  2. بنعبد القادر يترأس تقديم "تقرير الخدمة العمومية" (5.00)

  3. الداخلية و"أونسا" تواجهان الحشرة القرمزية لإنقاذ صبار البيضاء (5.00)

  4. أسبوع ثقافي يميط اللثام عن أسرار وتقاليد المطبخين الأمريكي والمغربي (5.00)

  5. ركود الاقتصاد يؤزم وضعية قطاع بيع المجوهرات التقليدية بالبيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | علاقات الدغرني مع العدو يجب أن تعامل كخيانة

علاقات الدغرني مع العدو يجب أن تعامل كخيانة

علاقات الدغرني مع العدو يجب أن تعامل كخيانة

في الصورة أحمد الدغرني الأمين العام للحزب الديمقراطي الأمازيغي المحظور

في هذا الوقت بالذات الذي يتصاعد فيه الشحن العرقي و الطائفي في كافة أرجاء الوطن العربي والعالم الإسلامي، مهدداً نسيج الأمة، وموقظاً الفتنة، فإن ثمة مفصلاً سياسياً بات يتطلب أخذ موقف واضح.

وثمة أطراف تنفذ مؤامرة تفكيك، هي امتدادٌ لمشروع "الشرق أوسطية" الصهيوني.

والطرفان الرئيسيان في هذه المؤامرة هما إسرائيل المحتلة لفلسطين والصهيونية العالمية التابعة لها وأدواتها وعملائها "المعتدلين العرب". فجبهة "المعتدلين العرب"، وعلى رأسها النظام السعودي، التي تحاول أن تجير"السنة" لمصلحة الطرف الصهيوني، على طريقة مجالس الصحوة في العراق مثلاً، وطريقة "تيار المستقبل" في لبنان، و"الحزب الإسلامي العراقي".

وتلعب دولة العدو الصهيوني وأداتها الولايات المتحدة بالقضايا العرقية والدينية في كل البلدان الإسلامية. والنتيجة واحدة بجميع الأحوال : الفتنة، ومشاريع الحروب الأهلية والمجازر الطائفية والتهجير والقتل على الهوية.

ونماذج لما جرى في العراق ولبنان والسودان وأفغانستان والصومال... يحاول الصهاينة تسويقها في بلدان المغرب العربي؛

إن الجدال المفتعل والمتصاعد بشكل متزايد مؤخراً حول" التسنن" و"التشيع" و"التنصير" وإلى ما هنالك يؤكد على ضرورة تحديد موقف مبدئي حاسم من عملاء إسرائيل المحرضين على الفتنة العرقية و الطائفية ويعملون بالتالي على إضعاف وتفكيك بلداننا وأمتنا وهويتنا لمصلحة قوى الهيمنة الخارجية على اختلافها وعلى رأسها الاحتلال الصهيوني. ولهذا نؤكد على ما يلي:

أولاً: كلنا مسلمون أولا وقبل كلّ شيء. والولاء للإسلام ولأوطاننا ولهويتنا الإسلامية والعربية الجامعة يأتي قبل كلّ ولاء فرعي، مذهبياً كان أو إقليمياً أوعشائرياً أو عرقيا أو غير ذلك. ولأن همومنا ومصالحنا المشتركة أكبر من الخلافات العرقية و الفقهية أو الدينية أو القبلية أوالإقليمية بمئات الأضعاف، فإن تلك الخلافات يجب أن تأخذ مكانها الطبيعي في أسفل سلم الأولويات، وأن يقتصر تناولها على الحكماء الحريصين على مصلحة الأمة، ولا يجوز أن تصبح مادة للتوظيف السياسي أو للتحريض الإعلامي الرخيص في بعض الفضائيات المأجورة أو في بعض االصحف الصفراء التي تمولها مخابرات الموساد لتباع في الشارع !

ثانياً: إذ نؤكد على حق المواطنة ورفض التمييز، وعلى حرية الفكر والمعتقد على قاعدة الولاء للوطن و للأمة ورفض العلاقات الخيانية مع العدو الصهيوني، وإذ نؤكد على التمسك بالثوابت الوطنية والقومية، وبالهوية الحضارية الإسلامية والعربية لأمتنا، فإننا ندعو لرص الصفوف بين أبناء الوطن الواحد ورفض الظواهرالعنصرية والعرقية و الطائفية المستحدثة، وكل أشكال التفكيك المتمثلة بالتعاون والتحالف مع العدو الصهيوني، وفبركة ولاءات عرقية أو عشائرية، كما هو مثلا في "مجالس الصحوة" المرتزقة في العراق التي تحارب المقاومة لحساب المحتلين و التي يجري تسويقها وتسعيرها بهدف التفكيك.

ثالثاً: إن العلاقات الوقحة والغريبة التي تربطها بعض العناصر المشبوهة والمريضة فكريا - كأحمد الدغرني في المغرب مثلا - مع العدو الصهيوني المحتل لفلسطين يجب أن تعامل كخيانة، وأن تعاقب كخيانة عظمى، لأنها تشارك في مؤامرة كبرى واضحة هدفها تمزيق وحدة شعوبنا وتحقيق خطة العدو،"فرق تسد"، لإعاقة البناء السوي لجبهة موحدة للمقاومة قادرة على مواجهة الأعداء الصهاينة وعملائهم الطغاة في الداخل.

رابعاً: كلنا ننتمي لأمة واحدة، وعلى هذا يجب أن يُهمش الولاء العرقي والطائفي والطائفية المنافية للحس الوحدوي.

خامساً: إن تكفير المواطنين المؤدي للأذى المعنوي، أو للفتنة والقتل والتهجير، فقط بسبب هويتهم الطائفية أو قناعاتهم الفكرية أو الشخصية، يجب أن يصبح جريمة يعاقب عليها القانون في الدول الإسلامية (مع الحفاظ على التمييز الواضح ما بين هذا، وما بين واجب مقاومة الاحتلال وعملائه، وحق الثورة ضد الظلم).

سادساً: نؤكد هنا بالضرورة أن السنة والشيعة والمسيحيين وكل المواطنين الآخرين في كل البلدان الإسلامية سواسية، كباقي كل المسلمين، وهم جزء لا يتجزأ من هذه الأمة يحاسبون كأفراد، كمواطنين، لا كأبناء طائفة. وكل أبناء الطوائف في بلداننا الإسلامية كانوا تاريخياً، ولا زالوا، جزءاً من جبهة مواجهة قوى الهيمنة الخارجية، القادمة من الشرق أو من الغرب... وعليهم واجبات، ولهم مثل حقوق باقي أبناء الأمة.

سابعاً: من غير المنطقي أن يكون تفسير الدين حكراً على فقهاء السلاطين المرتزقة وقلة من المفسرين، تجار صكوك الغفران، قلة تبيع ولاءاتها خارج الحدود لتصدر فتاوى تحرض مثلا الأقباط على الإسلام في مصر عبر قنوات فضائية ممولة أمريكياً، أو فتاوى تدعو العرب للالتحاق بجيش الاحتلال الأمريكي للعراق، أو فتاوى تدعو العراقيين لعدم قتال الجيش الأمريكي وهو يصول في البلاد، أو فتاوى بتكفير أو بجواز قتل السنة أو الشيعة في العراق، أو القاعدة في الرافدين، أو بتهجير المسيحيين من شمال العراق، وهو ما يخدم الإحتلالين في العراق، ويضعف المقاومة، ويثير الفتنة، ويعمم القتل.

عاشراً: هذه دعوة لنبذ الخلافات الطائفية والعرقية وكل من يتحدث عن روافض ونواصب وكوافر، وكل من يكفرغيره باسم الدين، أو يتعالى عليه مذهبياً، هو موضوعياً جزء من المخطط المعادي، بغض النظر عن "حسن النوايا"، لأن هذه الصراعات العرقية والمذهبية والعشائرية والإقليمية عبثية وموظفة بعناية لضرب وشطب قدرتنا على التحرك الجماعي للثورة والبناء، ولإشغالنا وإلهائنا عن قضايانا الأساسية. والتعصب العرقي و الطائفي لن يقود إلا إلى المزيد من الضعف والوهن والتمزق.

فلنبقِ الخلافات الثانوية بحجمها الطبيعي، ولنتناولها في مكانها وزمانها بالطريقة اللائقة.

لنحافظ على كرامة جميع أبناء الأمة، وعلى وحدة أهدافها ومصيرها أمام العدو المشترك. ولنبقَ أمةً واحدةً و شعوب إسلامية موحدة تلتزم جميع مكوناتها بالدفاع عنها في وجه الغزاة الصهاينة وعملائهم الطغاة في الداخل وفي وجه كل من تسول له نفسه التعاون مع القوى الخارجية العدوة.

أحمد رامي-معارض مغربي مقيم في السويد


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (88)

1 - agadiri الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:22
على الأمة السويدية أن تتخد قرارا لا رجعة فيه بطردك أنت وأمثالك من السويد لتعود إلى رمال ما يسمى بالجزيرة العربية بين 1000 قوس. لأن ذلك هو منطق العروبة و الوحدة القومية التي تتحدث عنه. أما إسرائيل هي دولة مستقلة و دمقراطية إلى أقصى الحدود.
2 - نورة الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:24
صدعت راسكم كلشي بحال بحال عند الله سبحانه وتعالى ربيو ولادكم على الاسلام اوشفو النتيجة اخليو علكم التعصب
3 - كان هنا الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:26
ولاه ما تتحشم أ سي الكاتب هدرتك كلها تناقض تتقول حنا أمة عربية... أو شوية تتقول منديرو تاشي ولاء لشي عرق, أما عن إسرائيل فالدول العربية كلها لها علاقات جيدة و متينة مع إسرائيل حتى الفلسطينيين يشتغلون في إسرائيل و يتزوجون بالاسرائيليات و العرب هم من ساعدو على قيام إسرائيل فلمادا تتهمون الدغرني؟ ألا يسعد المغاربة و خصوصا المسؤولون لمجيء الإسرائليين إلى المغرب من أجل الاحتفال و القيام بطقوسهم في أضرحتهم الموجودة في المغرب أليسو محتلين لفلسطين ؟ ... أودي بزاف مايتقال ولكن ...
4 - المخلص الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:28
انتمي الى الجهة الجنوبية من المغرب وتحديدا من سوس، وارفض رفضا باثا ما ينادي به السيد الدرغني وحاشيته بكل بساطة لاننا شعب موحد نتكلم العربية التي انزل بها القران الكريم، ولنا ما يكفينا من الافات والمشاكل التي يجب التصدي لهابشكل جماعي وموحد، وراء جلالة الملك.
5 - hassan الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:30
لست ادري لماداالحقد الدفين بين ابناء هداالوطن ولا كيف وصل اللهم لاشماة
6 - أقسم بالله الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:32
"ما في الهم غير الي يفهم" مثل مغربي.
"دو العقل يشقى في النعيم بعقله، و أخو الجهالة في الشقاوة ينعم " شعر أبي الطيب المتنبي.
تحية أخوية صادقة للمجاهد المغربي الخالص الحر السيد أحمد رامي.
أما أنتم ياغوغاء، يا ضحايا ، يا أبناء الدخلاء على الوطن، يا أعداء أنفسهم ، يا رعاع، يا جهلة ؛ لو كان فيكم القليل من الوطنية، أو الوعي أو الحس الوطني ـ بغض البصر على مستواكم الثقافي أو المعرفي ـ لسألتم أنفسكم قبل القبول أو الرفض بنصيحة البطل أحمد رامي؛ كيف تغلق مدارس ومساجد، وكيف تحاصر قيادات، وكيف يشد الخناق على زعامات، وكيف تباع الأرض للأجانب بكل التسهيلات و بلا قيد و لا شرط، وكيف تنهب أرض المغرب، وكيف يصبح هذا البلد مرتعا لكل أنواع الفواحش ـ منها ما هو محرم قانونيا في بلاد الروم ـ وكيف يتحول البلد إلى مجمع لكل أنواع النفايات المشعة و الخطرة على حياة الغربيين؟؟
وكيف يرخص لموزعي المنشورات الداعية إلى التفرقة بين إبناء الشعب الواحد بالعمل في واضحة النهار و بكل حرية تامة؟؟
ألم تفهموا أن أعداء البشرية يحاولون القضاء على هويتنا وطمسها وبالتالي تحييدنا من الصراع، ليعودوا بعد ذلك علينا لنكون لقمة سائغة في بطونهم؟؟
7 - Messaoud الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:34
Les traitres de la Nation doivent avoir leur nationalite retiree
8 - Omar الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:36
يزداد عندي اليقين أن هذا المرض العضال الذي ينخر جسد الأمة الإسلامية هو من الذاخل و الدواء مر و نادر ندرة الماء في الصحراء, سحقا لمثل هؤلاء القوم الجهلة الذين ينادون بشعارات عنصرية كهذه, ما معنى الأمازيغي, العربي, الكردي, الأفغاني و و و, هذه ترهات و خبط عشواء في عالم التكثلات و الوحدة, و مثل هؤلاء الأقزام يقيم الدنيا و يقعدها بمثل هذا الهراء. ماذا عن الإسلام الذي أتى بشعار "لا فرق بين عربي و أعجمي و لا أسود و لا أبيض إلا بالتقوى", و إن كانت هذه حرب ضد العرب فهي تكون ضد الرسول (ص) و أصحابه, مع أن من صحابه من هم من غير العرب.
لا إله إلا محمد رسول الله و لا حول و لا قوة إلا بالله...حتى التعليقات تزيد القلب مرارة ...هداكم الله و ليحفظ الله الإسلام من أمثالكم...
9 - يوسف ابن تاشفين الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:38
احمد رامي عسكري من أتباع اوفقير أمازيغي سوسي من منطقة تافراوت متكر لهويته الأمازيغية.كان يطح على غرار الانقلابيين إلى إقامة نظام عسكري ديكتاتوري والأطاحة بالملكية.وقد نسي الضابط رامي أن مفهوم 'تاكليت" اي الملكية نضام سياسي أمازيغي ضارب عمقه في تاريخ تامزغا عكس العرب الذين لم يعرفوا سوى نظام القبلة واللاستقرار.ونعتقد أن نقاط القوة في الملكية المغربية يعود إلى تجذرها في الثقافة الأمازيغية منذ قرون اي منذ مملكة شيشونغ ومسنسيا وبوكوس...
الدغيرني ليس انقلابيا مثلك يارامي ياعبد الجنرال أوفقير،الدغيرني محامي مثقف سليل عائلة مثقفة باعمرانية أصيلة ووطنيةيدافع عن حقوق الأمازيغ المغتصبة أما أنت فمجرد عميل لجهات خارجية والدليل تواجدك في الديار الأسبانية منذ 30سنة وزواجك بسويدية من اصل يهودي
لا مكان لك ايها الأنقلابي في المغرب.
باحث أمازيغي
10 - karim الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:40
فرق تسد هى ان تحاول الهجوم على الأمازيغ من خلال هجومك على ا لدغرني ،هل سمعتم باحد يناقش علاقة المخزن بإسرائيل؟
لديك خلط ياكاتب في مفهوم الامة، إنتمائك ليس قاعدة عامة ـ
11 - مسفيوي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:42
صدقة في كل ما قلته يا كاتب المقال انا معك في كل ما قلته . و انظر للمعليقين قليل منهم من يعي المسؤولية و يهتف بالاسلام و الاخرون متعصبون لفتنة رسمها الصهيونيون مع اشقائهم مثل الدغري .
المرجوا لمن ليس له دراية بالتاريخ و الدين و السياسة و القانون الدولي ان يطلع على ما يجري في العالم و ذلك تفاديا لكل خلط ناتج عن قلة الوعي و العصبية .
و انا بصفتي مغربي اناشد كل امزيغي مسلم ان يقف مع اخيه العربي و الا تفرقوا .يقول سبحانه و تعالى "
إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِيقِ"
((وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لاَ تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلّهِ فَإِنِ انتَهَوْاْ فَإِنَّ اللّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ )) الأنفال
يجب ان يطبق حكم و شرع الله في هذا المجرم و هو ان يصلب و يقتل او تضرب عنقه حتى تزول الفتنة من الجسم المغربي .
12 - yoba الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:44
أستغرب من مثل هلاء الذين لا زالوا يعتبرون كل ما هو ليس عربي خائن و يجب ان يعاقب .لماذا كل هذا الحقد؟
13 - Marocain الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:46
على الأمة السويدية أن تتخد قرارا لا رجعة فيه بطردك أنت وأمثالك من السويد لتعود إلى رمال ما يسمى بالجزيرة العربية بين 1000 قوس. لأن ذلك هو منطق العروبة و الوحدة القومية التي تتحدث عنه. أما إسرائيل هي دولة مستقلة و دمقراطية إلى أقصى الحدود.
14 - الحسن الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:48
يبدوا من مقالك يارملي انك متاثر بشيعة العرب مثل حزب الله او أنك شيعي حقا تتستر بالقومية العربية وبالحرية الدينية!!!انتبه يا هذا فالمغاربة مالكيةيحبون اللغة العربية لأنها جزء من الإسلام كما أنهم يحبون لغتهم الأصلية الامازيغيةلأننا تعلمنا فيديننا أن من ينتسب إلى غير أبيه فلايجوز المغاربة أمازيغ وإن تعرب منهم البعض فافهم ذلك
15 - المغربي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:50
رامي وامثاله ممن يحبون العيش في ظل القمع والذل ..الدغرني وامثاله رجال احرار يحبون الوطن ويريدون لكل مغربي ان يتمتع بالكرامة والتخلص من الذل الذي نعيش فيه بسبب المخزن الذي استعمر واحتل واستولى على كل خيرات المغرب ودعل الشعب يستعطي ويمد الايادي للملك طلبا للصدقات ... اما فلسطين التي تعتبر شماعة يعلق عليها كل فاشل وخائن اديولوجياته فلا تهمنا في شيء ..لانه حتى لو لم تكن اسرائيل فسوف يتناحر الفلسطينيون فيما بينهم كما يحدث الىن بين فتح وحماس، على السلطة والمال والكراسي ..وكل انسان ذكي وحر يعرف ان المسؤولين الفلسطينيين ليس في مصلحتهم حل مشكلة فلسطين لانهم يقتاتون من التبرعات ويكدسون الاموال بلا تعب يكفي ان يستعملو عبارات طنانة باستخذامهم الدين حتى ترى الجميع يتبرع من امواله لصندوق دعم فلسطين الموجود في كل دول العالم العربي وحتى في بعض الدول الغربية ... كفانا تخلفا وادعوا الله ان يكثر من امثال الدغرني في المغرب فامثاله من يحب المغاربة وخيرهم ..وما عليكم الا ان تنظروا الى ما وصل اليه المغرب منذ الغزو العربي الاسلامين من تدهور رغم ان المغرب يتوفر على امكانيات هائلة تجعله من بين الدول المتقدمة في كل شيء لكن كيف والعرب هم الحاكمون؟ هل رأيت مكانا يحكمه عربا ومسلمون متقدم في شيء؟ طبعا لا
16 - َAwrab الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:52
أنا أريد إجابة مختصرة عن السؤال التالي : ما محلي أنا-كأمازيغي- من الإعراب في هذه الأمة العربإسلامية - تعمدت الربط في الكتابة للتعبير عن الربط بين المفهومين الذي صار مقدس و لا يناقش هذه الأيام - .
17 - ghani الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:54
vraiment ca me decoit de voir des commentaires null et qui presente le niveau des gens qui n ont pas pu encore comprendre de quelle trahison on parle
Merci khouya pour cet article mais ou sont ceux nos freres qui font tous ce qu'ils peuvent pour leur pays loin de ces truc la
Merci encore une fois
18 - akouc الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:56
أولا أحمد رامي ليس عربي بل امازيغي من الاطلس كان جندي في الجيش المغربي
هرب من المغرب في السبعينات بعد الانقلابات
أبى أن يتابع النظال ألامازيغي الذي ماتوا من أجله رجال أحرار
و باع نفسه للقوميين ألاعراب ثم أصبح من المتطرفين الاسلاميون
يا أحمد الكل يعلم أن العدو ألاول للفلسطينيين هموا ألاعراب الذين دفعو فلسطين ثمن لحفظ مناصبهم و كراسيهم و عروشهم
أبناء فلسطين أذرى بهذا
و لو تنسلخ من جلدك لا أحد يأمن بما تكتبه
من خان أصله كيف له أن يخدم ألآخرين ما هو الا عبد لسيده
ارحل من هنا يا أحمد الخائن
الاستاذ الدغرني يخدم الامازيغية بطريقته و كل الطرق توصل الى الهدف
كما الاعراب اسيادك يخدمون تاعرابت نسن
يا خصاره كل هذا الجهد في خدمة الغير
رغم سنك المتقدم لازلت تعيش في الاوهام وا قيق من القلبة باركا عليك
19 - abdlkrim ohmmi الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 08:58
انا امازيغي مسلم و فقط لا علا قة لي بالعربية .فكيف تعتبر العربية و الاسلام ركيزتا وحدتك المنشودة انها بداية التفرقة اذكرك ان المغرب (امازيغ ,اقلية عربية ,مسلمون و اقلية يهو دية ) قوي بتعدديته .اما فلسطين يا اخي فالجبهة لشعبية لتحرير فلسطين حضرت في مؤتمر البوليساريو وجنود عبد الناصر قاتلوا الى جانب الجزائر بينما اسرائيل (بينهم نسبة مهمة من المغاربة)قدمت الدعم للمغرب فيا ترى من يستحق تضامننا !
20 - lhaj aziz الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:00
بكل صراحة أخجل من سماع بعض الإعلامين الذين يسعون إلى إقصاء إحدى أهم العناصر التي تساهم في بناء المغرب ، ولن ننسى أن حقيقة الهوية المغربية ، إسلامية أمازيغية عربية يهودية
وإنه من الخزي مناذات بعضنا بالمريض أو الحيوان
21 - YDIR الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:02
هل تعلمون من هو أحمد رامي و من يكون؟
إذا كان هو الإنقلابي الذي يحتمي بإحدى الدول السكندنافية و يريد تغيير المنكر من هناك أي عبر الأثير فهو ينطبق عليه : إذا لم تستحي فقل ما تشاء.
إذا كنت تؤمن بوجود الخيانة فما عليك إلا أن تصدر الحكم المناسب على نفسك أيا الإنقلابي الفاشل.
لماذا لم تلجأ أيها الجندي الشجاع إلى فلسطين أو لبنان للجهاد، و فضلت رخاء أروبا، لماذا لم ترجع إلى المغرب لتناضل ضد الدغرني و أمثاله.
لماذا أيها المكبوت سكتت عن أسيادك الذين يزورون إسرائيل و أمريكا سرا و علنا، ألم تر غير الدغرني أم أنك تخاطب ود البعض حتى يسهل عليك الرجوع بالأمان أيها الجبان.
لماذا لم تتحمل مسؤولية تصرفاتك المريضة التي ذهب ضحيتها مغفلون و تركوا عائلات لازالت تعاني، أهذه هي الشهامة.
أتنكر أنك تعيش في بلاد خرجت منها الرسوم المسيئة للرسول، هل حلت لك العيشة هناك، لماذا لا تتحل بالشجاعة و تعترف بأن الذين يحتضنونك أكثر تحضرا من أمثالك و إلا .... بئس المصير الذي ينتظرك.
الدغرني لم يتآمر ضد الحكم و لم يحمل السلاح و ليس من دعاة الإنفصال ... و أنت أيها الإنقلابي الفاشل ماذا قدمت للمغرب هل تظن أن التعبير عن المشاعر المريضة كاف لاستنهاض أمة ياللبلادة و ياللجهل.
في الأخير أطلب منك أن تهاجر إلى لبنان أو فلسطين أو إلى عند الطالبان أو الرجوع إلى المغرب لمواجهة الحقيقة. و إلا فاسكت لقد جربت و فشلت و ذهب الأبرياء ضحية لتهور و أمثالكم و حبهم للسلطة بدون التوفر على شروطها.
ألا تلاحظ أنه " سلاو ليك و لأمثالك. أم أنك هرمت و تريد العودة إلى الوطن الذي غدرت به.
22 - مغربي مسلم الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:04
يستغرب المؤلف في هذا السياق كيف أن "الكثير من الأمازيغيين الفرنكفونيين والمتغربين يعلنون ذلك التواطؤ المذموم بلا تردد مع الغرب الاستعماري، ولكن عندما تستدعي المصلحة غير ذلك يندفعون بديماغوجية صارخة إلى تمجيد الماضي واستحضار شخوصه البائدة ورموزه الخالدة!".
ولما يرتبط الأمر باستحضار الرموز التاريخية والاستئناس ببطولاتها الباهرة، يحلو لهم التحدث بفخر عن طارق بن زياد، ويوسف بن تاشفين، ومحمد بن عبد الكريم الخطابي.. وغيرهم من الرموز التاريخية، وهم يغضون الطرف عن أن هؤلاء إنما هم صناع ذلك التاريخ الإسلامي الأمازيغي الذي يلغونه ويحرقون مراحله بالعودة إلى تاريخ ما قبل الفتح الإسلامي للمغرب.
من كتاب الإسلام والأمازيغية للمؤلف : التجاني بولعوالي
23 - سعيد ديما الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:06
**** من العنوان ونتا مالك الدغرني قاري عليك وفاهم عليك وماتقدرش توصل لفكرة هو قالها فالستينات تجي نتا دابا وتقول الدغرني ... سير وقرا ليك شويا ديال اللغة والثقافة الأمازيغية باش تفهم المعنى ديال الخيانة سير راجع اللغة الأمازيغية المعيارية ربما واحد من ولادك أو عائلة كايقراها فالإبتدائي باش تستوعب... وفي العكس إعلم أن الدغرني ماشي مشكلتو هاديك ولكن مشكلة أولئك الذين طمسوا الأمازيغية من وجدانك وأنت بعلوك صغير تترنح في ساحات المدارس العمومية المغربية التابعة لحزب كحزب الاسثقلال لا تفتخر لا أنت ولا أنا ولا حتى الدغرني بالإنتماء إلى بلد يمتله هذا الحزب. فهمتيني ياك قريتيني ...تمزغتي؟
24 - nki الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:08
qu'est ce que nous avons gagné evec les palesteniennes rein
25 - Awrab الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:10
من قال إننا ننتمي إلي أمة عربية شمال إفريقيا مستعمر من قبل العرب و هكذا يجب أن نتحدث عن الأمور , و أنا كمسلم لن أقف بجانب العرب ضد القرس و الأكراد, العرب إستعمروا هذه الشعوب كما تستعمر إسرائيل فلسطين تحت غطاء الدين , و إذا كنت تعتقد أنني سأموت في سبيل قضايا العرب ليأتي أحفادهم و يتبولوا على قبري كما يفعلون بقبر يوسف ن تاشفين في مراكش في النهاية أو أموت نكرة لا يعرف لي أحد قبرا كطارق ن زياد فإنك تهدي .
26 - aynan الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:12
اللذين لا يؤمنون بالاختلاف وبحق الامازيغ في ارضهم وتاريخهم ولغتهم ان يعرفوا وان الله معهم وان القران ايضا معهم قال الله في كتابه الكريم (ومن اياته خلق اسموات والارض واختلاف السنتكم
والوانكم ان في ذالك لآيات للعالمين).
اداكان للعرب قدرة على توحيدالالسن فليقوموا بتوحيد الالوان لكي لا يبقى ابيض او اصمر او اسود ....
وعن رسول الله (ص)لافضل لعربي على أعجمي ولا لأبيض على اسود إلا بالتقوى
قال الله تعالى (ياأيها اناس إنا خلقناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا)
من لم يؤمن بالاختلاف فهو ليس بمسلم
27 - عبد الكريم شمسي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:16
يا اخوة ان المقال للائحة القومي العربي و قد نشره الناشط القومي العربي الشجاع ابراهيم علوش في موقع الصوت العربي الحر و ليس اطلاقا للسيد احمد رامي المرجو تصحيح الامر عاجلا و في امان الله للتأكد
28 - assauiry الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:18
تلخبط ، في تلخبط لامع الدرغني ولامع أحمد رامي الخائن ، إن عملتك قذ إنمحى لها أحد الوجوه ، وهووجه الأمازغيين الملكيين الذين تعيشين معهم تحث نفس الشعار، كيف نعتبررأيك ؟ هل هوبدوره عنصري وعرقي ؟ لماذا الإسثغاتة بابوذارالغفاري ؟ هل لإنعدام الثقة في نفسك ...ربما قارئة الفنجان إسم أفضل لك من قارئة المشهد السياسي ، إدهبي عند الصائغ لإصلاح الوجه الثاني لعملتك لتبرزوتلمع من جديد .
29 - مسلم عربي مغربي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:20
الحمد لله أن خوتنا الأمازيغ أغلبهم مسلمون ويرفضون التفرقة بين كل ما هو عربي وإسلامي، أماسيدهم الدغرني فلا ينبغي أن نمنحه أي اعتبار،لأن ذلك سيجعل منه بطلا،في حين لايعدو والقلة من أتباعه الحاقدين سوىكراكيزودمى تحركها يد العدو كما تشاء و أنى تريد،وأطمئن من يريدون الإنسلاخ من جلدةأجدادهم أن المغاربة سيظلون إخوة متحابين ومتصاهرين،وليخسئ الحاقدون والمعادون لكل ما هو عربي،ولكل ما هو أمازيغي
30 - السليم الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:22
من قال لكم أن المغرب أرض الأمازيغ ،من كذب عليكم ، إنه المستعمر الذي بال في آذانكم و و علمكم الحقد و التفرقة بين المغاربة ، إذا كان العرب مستعمرين و عليهم الرحيل كما تقولون يارؤوس الفتنة ، فالأولى أن يرحل الأمازيغ الذين جاؤوا من اليمن و أدغال إفريقيا و من أوروبا، لأن سكان المغرب الأوائل هو الإنسان الماقبل التاريخ
31 - مغربي وعربي قح الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:24
لما تفتت حزب العار أحس أحمد بالغرق، ولما بدأ يغرق، أخذ يتمسك بكل ما يجد، فتمسك غريق بغريق.
تمسك أحمد بالصهاينة الذين أخذت سفينتهم تغرق في وحل فلسطين التي تلحق بهم الهزمة ماديا ومعنويا لأنهم غوغائيين ومحتلين ولصوص سرقوا وطنا بمآمرة الخزي والعار للأنجليز وأذيالهم الأروبيين، والغرب بلاد الأوباش ورعاة البقر الذين أبادوا الهنود الحمر.
فأحمد هذا، اليوم يستجدي الغرب وأوروبا ورعاة البقر والصهاينة للسطو على بلاد المغاربة العرب الآحرار ويسرقها الصهاينة باسم خيالي كما حدث مع فلسطين.
إن هذا العبد المسخر من طرف الرعاع والمتمسك بالغرقي، على جميع المغاربة الوقوف في وجهه وقفة رجل واحد ويهبون لمحاربته وإلقاء القبض عليه وإيداعه السجن، وإيداع السجن كل أذياله وأتباعه وأنصار الحقد على بلد آمن عربي آمن تحت راية مملكة عربية إسلامية وإلى الأبد، وإلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، فالويل للحاقدين الخارجين عن الملة والدين والعروبة.
فاذهبوا إلى الجحيم؛
فلا أحد يناصركم من الآن؛
فقد انكشفتم وانكشفت عورتكم ونوايكم السيئة؛
وانكشف تحالفكم مع الشيطان المارد. فأتم شياطين الكون.
32 - ابن ا لمغرب الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:26
استغرب هذه الردود العنيفة و العنصرية تجاه العرب والعربية والادعاء بان المغاربة كلهم امازيغ و ارضهم تمازغا و الملكيةاصولها امازيغية والصداقة مع اليهود احسن منها مع العروبيين والشوهة الكبيرة الانتماء الى الاسلام .ما هذه الصبيانية انا جدتي امازيغية وجدي عربي من جهة الام وكذا الاب وهكذا غالبية المغاربة ونعتز باصولنا الامازيغية العربية الاسلامية.ثم ان العرب الفاتحين جاؤوا يحملون رسالةسماوية من عند رب العالمين لاخراجنا من الظلمات الى النور يحملون معهم القران الذي انزله رب السماوات والارض على نبيه العربي الامي محمد عليه ازكى الصلاة والسلام بلغة عربية(انا انزلناه قرانا عرييا-الاية) هي لغة اهل الجنة والجزيرة العربية ارض مباركة بها اول بيت وضع للناس وبها مقام سيدنا ابراهيمويقصدها الحجاج من كل فج عميق.وياتي في اخر الزمان من يتمسح باسرائيل ضد ثوابت امته ويدعي الدفاع عن اقلية مضطهدة ممن ? من الاوهام.انا ضد تاسيس حزب على خلفية عرقية او دينية لاننا في الاصل امة واحدة لا تقبل الانقسام والتشتت وهذا ماتريد الصهيونية و اذنابها لا اقول الخونة بل المغرر بهم.
33 - مسلم الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:28
اني اعرف شخصيه احمد رامي؛ لايزال احمد رامي يطمح بتغيير النظام في المغرب فهذه المره عبر انخراطه في حزب التحرير الاسلامي الذي اسسه تقي الدين النبهاني والذي
انشق من جماعه اخوان المسلمين التي اغتالت انور السادات ،فمعروف ان حزب التحرير ينهج في سياساته العسكريه
باستقطاب اشخاص من الجيش، العسكر او اخطراقه المأسسه العسكره لكي تسهل عمليه الانقلاب، اني ادعو جميع المغارب امازيغ او عرب ان لا يثقو بامثال احمد رامي الذي يريد زعزعه المغرب،اني اخالف السيد الدغرني في كثير من الشياء لكن احترمه في نفس الوقت، السيد الدغرني رجل سياسي يريد ان يحقق اهدافه بوساءل سلميه دموقراطيه كما يفعله اي مواطن يحب الخير لبلده وليس كما يريد احد رامي
34 - لا اله الا الله الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:30
اول من نادئ بالقومية والعنصرية هو هتلر . اتقو الله يا امزيغ ادا كرهتم افعال العرب لا تكرهو العربية لغة القرآن ولغة سيد الوجود عليه افضل الصلات والسلام
35 - زكرياء من المغرب الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:32
يا أمة ضحكت من جهلها الأمم
والله اني اضحك كثيرا عندما أقرأ احد يقول بأن المغرب أمازيغي.هههههههه.المغرب بلد عربي اسلامي فيه مغاربة عرب وامازيغ والحمد لله على نعمة الاسلام والاخوة الامازيغ اعتنقوا الاسلام واصبحوا مسلمين والمسلم الحقيقي لا يحقد على أخيه في الاسلام وان اردنا ان نعرف من هو أول شخص وطئت قدمه المغرب اكيد لن نعرفه قد يكون عربي أو أنمازيغي أو يوناني ويقال بأن الامازيغ أتوا من شبه الجزيرة العربية لذا ا داعي لاطروحة نحن اصحاب الأـرض.المغرب أرض الله ولن يجبرني أحد على تركه أو ترك لغته العربية.
36 - assauiry الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:34
هكدانبغيك المسفيوي ، إوا دابا تعليقك جد معقول ، الله اعطيك الصحة ، الله إقبح العنصريين أمازيغ كانوا أم عرب .
37 - محمد القيسي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:36
بسم الله وصلى الله وسلم على نبينا محمد وبعد ؟ العجب العجاب في اشخاص كوني امزيغي من خول لاشخاص بزعامة الامزيغية والحزبية ؟ لاكن قول هاد الشخص عن العرب والعروبة يكفي يا اخواني امزيغ وعرب قول رب العالمين نزلناه قرءانا عربيا يكفي لاكن للمصلحة والنفود الاقتصادية ما يجعل البعض ينكر الدين والملة والوطن ؟ استسمح من القراء قول الحكماء مادا يرت الكلب من الراعي......؟ فمن يرد بلمغرب سوء فبه يارب العالمين سواء حزبي عربي او امزيغي ؟ فلعجب فسنين الاخيرة صارة الدواؤر الانتخابية كا ساحة جامع الفناء مهرجين وووو ؟ سلام لكل مسلم وعيدكم مبارك والله الهادي الى سواء السبيل
38 - B Y M الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:38
أولاً: "... والولاء للإسلام ولأوطاننا ولهويتنا الإسلامية والعربية الجامعة"
"في هذا الوقت بالذات الذي يتصاعد فيه الشحن العرقي و الطائفي في كافة أرجاء الوطن العربي والعالم الإسلامي، مهدداً نسيج الأمة...،"
39 - أكادير الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:40
أتحدى هدا الرجل أن يعد لي 5قبائل أمازغيةفي الجنوب .إنه فراكفوني وملحد بامتيازأنا أمازيغي 100بالمائةلم أسمع به قط من يمثل هدا الجاهل من أبناء الامازيغ ...أنضر كيف جلس ..أين اللباس الامازيغي لو كان ينتمي لهم إنهم مجموعة من المرتزقة تربت في أحضان الغرب .....عاش المغرب ...عاش المغرب لا نفرق بين احد كلنا أبناء هدا الوطن
40 - قارئة المشهد السياسي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:42
آخر واحد يتكلم عن القومية أو الديموقراطية أو الطائفية أو ما شئنا من المصطلحات ليس أنت يا أحمد رامي ...لمن لا يعرف هذا الشخص الذي ينعث نفسه بالمعارض للنظام مقيم في السويد وللأجيال التي فاتتها حقيقة الأشياء ...هذا الشخص كان مجرد كلب أو جرو في حديقة أو حضيرة السفاح أفقير ...هو الآن يدعي الاسلام والانتماء إلى القومية العربية ...حتى الاسلام منه بريء ...فهل أفقير وزبانيته كانوا يدينون بالاسلام أصلا ...هم رعاع ضمن الماسونية العالمية ...ترى كيف سيكون مآل المغرب والمغاربة إن لا قدر الله تحكمت الأركاشية العسكرية في الأمور ؟؟ مهما يكن الأمر ورغم أن المخزن مهلهل وضعيف على الأقل منح هامشا من الحرية يمكن التحرك في رقعته ...وهل الدول التي يتشبث بزمام أمورها الجيش تعيش كأنظمة نقية وديموقراطية ...إذن حفظ الله المغرب من النظام العسكري الديكتاتوري ...والآن هاهي القوى الحية والشرفاء ومن بقي في محياهم شيء من الحياء تدبر أمرها ودقة دقة حتى يدخل الجمل إلى القدر ...أحمد رامي يلتجىء إلى التمويه والتضليل ليس إلا وآخر من يتكلم عن الانسان والوطن والديموقراطية والعدالة الاجتماعية مادام ماضيه مكشوف ...هو الآن يتخذ الاسلام ستارا من أجل تبرئة دمته من الجرائم التي ساهم في اقترافها أفقير وزبانيته ...فلا مغرب يهمه ولا إسرائيل الصهيونية عبرته لسبب بسيط أن الشخص منتهية صلاحيته ولا حس له أي بمعنى أكثر دقة هو مجرد نكرة ، أما الكلام عن أمثال الدغرني فيلزمه مقام آخر خصوصا وأن الأخير لا يقل خسة وندالة من الأول
ماهو رأيك يا أبا ذر الغفاري ؟؟؟؟
41 - Tawnati الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:44
تعاليق تثلج الصدر,عاشت الامة الامازيغية اسلامية كانت او غير اسلامية
42 - بلحسن الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:46
الأخ احمد رامي
جزاك الله خيرا. الله يكثر العقلاء أمثالك وشكراً.
43 - YDIR الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:48
لقد استفزني أن يتكلم أمثال هذا الفاشل و لم أطلع على ما كتبه و بعد الإطلاع:
ماذا تقول أيها العربي المسلم في الدول الإسلامية الغير العربية ماذا تقول خاصة في إيران أو بلاد الفرس، لماذا لا تدمجها في الأمة العربية الإسلامية.
أستغرب من تسامح الأروبيين مع الإرهابيين و الإنقلابيين الفاشلين المقيمين على أراضيها.
انت زعما هكاك و خلاوك عندهم علاش زعما، إوا جاوب أيها المغامر الفاشل.
هل تعلم جزاء الجندي الهارب من أرض المعركة... على كل حال ليس التمتع برؤية الشعر الأشقر و العيون الزرق و الخضر.
ما أشبهك بالقدافي...
44 - عادل القصر الكبير الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:50
لا أفهم سر تهجمك على المناضل الامازيغي المغربي. أستغرب أن تكون مثل هذه الأفكار لا زالت تعيش و لا زال من يعتنقها. وصفت المناضل بصفات تستحق المحاكمة لها. و هذا ليس غريبا على من اعتنقوا المذهب العروبي البائد. أما آن لك و لأمثالك ان تفهموا اننا كمغاربة لسنا عربا؟؟ حتى الدستور لا ينص على ان المغرب دولة عربية. أما إذا حاججتني باللغة فأقول لك: هل نطق السينيغاليين بالفرنسية يجعلهم فرنسيين؟؟
أما أكثر ما اضحكني في مقالتك هو توقيعها بمعارض مغربي مقيم بالسويد.. إلى أي زمن تنتمي؟؟ لو كنت معارضا لقدمت للمغرب لتناضل و تعارض على أرض الواقع.. اما و أنت تجلس في واحد من أرقى بلدان العالم فخير ما تفعله هو ان تقفل فمك و ان لا تتدخل في ما لا يعنيك
45 - maghribi الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:52
ان المطالب التي اشار اليها الدغرني معقولة ولكن التمادي الى حد عصيان السيادة المغربية شئ غير مقبول ولا يمثل راي الامازيغ وهو تعصب وتمادي لدلك ادعوه كأمازيغي باحترام نفسه
46 - yuba الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:54
نعم حس بالبرد ف السويد اولاـسير تموت هداك بزاف عليك اولد تافراوت اولا كدق لببان باش تدخل هداك راجل عليك لانه كي دافع على شي حاجة كاينة ف الواقع اما العربية لغة دخيلة ولا غير تحية نضالية لك دادا حماد ونحن ورؤك الى الامام تنمرت نك،ـوكل من ضد المازغية يجب ان يصلب او يرجع الى اصله...........مستقبل بيد الأمازغ وليس غيره والإسلام للعالمين وليس حكرا على الجنس العربي و السلاو م
47 - فاضل الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:56
النقاش تحول عن مساره وعن هدف كاتبه إلى نقاش عربي أمازيغي تحركه بعض الغرائز المتشنجة والمنفعلة...يا إخوان نحن في المغرب والتاريخ يؤكد أن التشبت بالانتماء العرقي لا يصمد امام الحقيقة العلمية فكثير من أقحاح العرب في الاطلس والريف وسوس والمناطق الشرقية تمزغوا عبر فترات ممتدة.. وأبناؤهم اليوم يعتقدون جازمين بأصولهم الأمازيغية النقية..وكذلك الامر بالنسبة لكثير من الأمازيغ وأنا واحد منهم حيث هاجر أجدادي أواسط القرن السابع عشر من صحراء تونس إلى شمال شرق طنجة وعائلتي كلها تعتقد بأصولها العربية وهي ليست كذلك..ثم إن العربي كما قال الرسول الكريم هو من تكلم العربية...وأخيرا إذا كان هم ومشكل بعض المغاربة دائما هو إثارة ازدواجية عرب/امازيغ في عصر ثورة المعلومات ومابعد الحداثة والجيل الجديد للديمقراطية وحقوق الانسان في بعدها الكوني فرحمة الله على الجميع
48 - halim الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 09:58
المرجو من الاخوة و الاخوات اجتناب المصطلحات التالية: العربية، القومية، العرب، الشعب الامازيغي.
من نصب الدغرني ممثلا عن الامازيغ؟
49 - Boss-Ter الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:00
الأرض ملك لله سبحانه وتعالى وأرض الله وا سعة و أن تناصروا أعداء الله و رسوله (صّ) على إخوانكم في الله ليس من إيمان مسلم واللغة العربية لغة القرآن فكيف يريد البعظ منكم أن يقطع الصلة مع كل ما هو عربي ?? أ ها دا هو رد الجميل بعد أن اخرجكم الله تعالى من الظلمات على أيديهم ?
50 - bilal elbakkali الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:02
أودي للي يسمعك يقول زعما غير الدغرني للي مشا لإسرائيل، ياك الدولة عندها علاقات مع الدولة الديموقراطية الوحيدة في الشرق الاوسط "إسرائــيل" علاش ما تهدرش على هادو ؟
قالك معارض ههههههههه
51 - مسيحي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:04
هل حقا انت معارض مغربي ؟؟؟؟!!!
متى كان المعارض يدافع عن عدوه الدي هو المخزن......
عاش الدغرني و عاش فكره التحرري
52 - مغربي قح الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:06

إنها قمة الخيانة. خيانة عظمى يجب التصدي إلى هذا الخارج عن الطاعة والمتمرد على النظام والذي أعلن عصيانه من زمان خصوصا لشبهة علاقته مع الصهاينة وأعدء الأمة العربية والإسلامية. كما يجب التصدي وبصرامة إلى من ورائه وأتباعه وبسرعة. لقد سقطت ورقة التوت على وجوه كانت مقنعة إلى حد الساعة وكشفت عن نواياها العدوانية اتجاه وحدة الأمة.
53 - اناس نينيو الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:08
كل ما جاء في هدا المقال صحيح على المسؤؤلين السرعة في اعتقال هدا الخائن الدي لا يمتل الى مصالح العدو. الامازيغ هم رواد العروبة وهم من دافعو عن راية الاسلام الى الاخوة المتهجمين على العروبة اية لغة سوف تحاسبون عند ربكم فكرووا فامتال دلك الخائن يحبون رؤية سفك الدماء
54 - سليمان عربوش الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:10
أغرب ما يكون الأمر عند الحديث عن القضية الأمازيغية هو أن يفتي فيها رجل من هنالك من بلاد الثلوج حيث هو مجمد افنقلابي السابق الذي الان فقط بدأ ينحو نحوالأمة وتماسكها وهو واحد من كان سيجعل وطنه متجادب الأطراف لا وفقه الله في مسعاه.. وهذا ما لايريد أن يعرفه بعض من يكيلون التهم جزافا تارة بالعنصرية وتارة بالصهيونية ولا يعلم هؤلاء المنعلقون بأن العرب أقلية قليلة في الإسلام، وبأن الرسول صلعم جاء رحمة للعالمين.وأن لولا الفاتحين من دون العرب ما قامت لهذا الدين قائمةإلا ما شاء الله.من أفتى يا هؤلاء بأن الإسلام حكرا على الأقلية العرب؟أماكان الرسول مهاجرا إلى غير قومه حتى نصره الله بالأنصار ؟ يا بعض العرب لا تسيئوا إلى دين يجمعنامعكم،فلاأحد براغب على إلغائكم فلا تلغوا أحدا.فأي مشكل إذا كان ديني يحوي العربي والأمازيغي والصيني وحتى الإسرائيلي إن شاء وتبعنا في ديننا. والله نحن الأمازيغ الذين يشرفنا احتضان هذا الدين في العصور الغابرة عن طواعية وإيمان لو كان لنا أن نجمع العالمين في دين الإسلام لفعلنا فبالله عليكم لا تختصروا الدين في العرب وحدهم فمحمد لم يبعث لذلك أبدا،وتخيلوا من أساء له[ صلعم] ألم يكونوا من أبناء جلدته وعمومته.ومن هناك أتت الحكمة من أن يكون النبي من هناك ولو لم يكن كذلك لما صدقه أحد... ولله في خلقه شؤون
[ أمازيغي مسلم رغما عن نفسي]
55 - مغربي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:12
لدي اقتراح مهم لمادا لانفكر في ابادة الجميع: الأمازيغ الأكراد الصينيون الهنود الاسكيمو اليابانيون الزنوج اليهود النصارى المجوس البوديون اللادينيون الملحدون المشركون... لتبقى الأرض خالصة للعرب و المسلمين و ليعم الخير العالم ويطمئن الخالق و يدخلنا الجنة الموعودة لنتمتع برمانها و تمورها و لبنها و خمرها و حورها و ولدانها، فل نبدأ إدن نبيد جميع من يخالفنا أي كل من هو غير مسلم و غير عربي، هيا إلى العمل...
56 - بغرار الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:14
قلت : كلنا مسلمون أولا وقبل كلّ شيء. والولاء للإسلام ولأوطاننا ولهويتنا الإسلامية والعربية الجامعة يأتي قبل كلّ ولاء فرعي، مذهبياً كان أو إقليمياً أوعشائرياً أو عرقيا أو غير ذلك.
نعم هل الإنتماء للعروبه ليست إنتمائا لعرق أو عشيره؟ أم الإنتماء للعروبة حلال وللقوميات الأخرى و خاصة الأمازيغيه حرام.
قلت : إذ نؤكد على حق المواطنة ورفض التمييز، وعلى حرية الفكر والمعتقد على قاعدة الولاء للوطن و للأمه.
هل في نظرك نبذ كل ماهو أمازيغي في شمال إفريقيا و محاربته و بالمقابل إعلاء العربيه و تقديسها حتى أصبحنا نكفر عندما نقول إننا أمازيغ ولسنا عربا ، هل هذا في نظرك ليس تمييزا؟
قلت : كلنا ننتمي لأمة واحدة، وعلى هذا يجب أن يُهمش الولاء العرقي والطائفي والطائفية المنافية للحس الوحدوي.
ماللذي يجمع بين الأندونيسي و المغربي؟ أاللغه أم الدين؟ نحن ننتمي إلى أمة الإسلام وإختلاف ألسنتنا آية من آيات الله في خلقه، فوحدة الأمه لن تقوم مالم تحترم تعدد اللغات والثقافات ، ولك في الإتحاد الأوروبي الذي تقيم فيه خير مثال.
قلت : إن تكفير المواطنين المؤدي للأذى المعنوي، أو للفتنة والقتل والتهجير، فقط بسبب هويتهم الطائفية أو قناعاتهم الفكرية أو الشخصية، يجب أن يصبح جريمة يعاقب عليها القانون في الدول الإسلاميه.
في هذه أتفق معك تماما، ولنبدأ بمحاكمة من يودون طمس هوية المغاربة اللدين ما فتئوا يدافعون عن الإسلام و هم ليسوا بعرب.
قلت : نؤكد هنا بالضرورة أن السنة والشيعة والمسيحيين وكل المواطنين الآخرين في كل البلدان الإسلامية سواسيه.
لماذا لم تذكر اليهود أليس منهم من يقيم في البلدان الإسلاميه ويكرهون الصهيونيه والدليل على ذلك أنهم لم يرحلوا إلى إسرائيل؟ أم أنك يكره كل ماهو يهودي بغض النظر عن كونه صهيوني؟
قلت : فلنبقِ الخلافات الثانوية بحجمها الطبيعي، ولنتناولها في مكانها وزمانها بالطريقة اللائقة.
بالطريقة اللائقة؟ أية طريقة تريد أن تحل بها المسأله الأمازيغيه مثلا؟ أنرنا أ مون كولونيل ....
بقرائتي لمقالك هذا لاأملك إلا أن أحمد الله لأن إنقلابكم فشل، لقد كان سيأتي بكارثة على المغرب عامة و سكانه الأمازيغ خاصة.
أيها القائمون على الأمر في المغرب إتقوا الفتنة في هذا البلد الأمين و رسموا الأمازيغية ... و السلام
57 - الى من يدعي نفسه مغربي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:16
لو لم يكن العرب ايه الجاهل لما وصلك الدين الاسلامي ولا زلت في جبال الاطلس يقتلك البرد والجوع واكتر من هدا الجهل
58 - حسن المراكشي - الرباط الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:18
لو كان عندك قطميرا من المروءة لما تكلمت عن الخيانة...هدا الدغيرني الدي تنعته بالى خيانة نعرفه عن قرب ...انه انقى منك واكثر وضوحا
وهو من اكبر المدافعين عن الملكية و الوطن... وهو حر ان يكون له فكر غير فكر "القطيع" الدي تريد انت ان تجعل الكل ينادي به.ان اسرائيل لمم تؤد المغاربة و انا مؤمن ان ليس بيني ةبينها اي ثأر...بالعكس انا متيقن انه بيني و بينك ثأر قديم... انت الخائن الهارب لما حملت السلاح على رمز الوطن انت ومن كنت تدور في فلكهم...من الفتانين الدين ضيعوا على المغرب فرص التقدم و الديموقراطية بفكرهم "البوتشيست"Putch
اننا في انتظارك ولن ننساك ولن ننسى ما تقدمه من تصريحات او كتابات ضد الوطن...الدي سوف يكون معك اكثر رأفة منك بنفسك فيحاكمك محاكمة عادلة...
59 - khaled hassan الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:20
عندما تحس بان وطنك يقمعك ويعتبرك حيوان او همج كما يقول رجال القمع في البلد فيستطيع البعض التوسل الى اكبر عدو ضد من يسيرون هذا الوطن لانهم حينئد هم الخونة ولست انت الخائن
60 - massin الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:22
ليس الدغرني وحده من يطا لب بالحقوق المشروعة بل 40 مواطن مغربي الا ان الدغرني واع كل الوعي بالقضية الامازيغية آلمصيرية ؛مع انه لم يختار الطريق الصحيح لتحقيق اهدف امازيغن
61 - ساعي البريد الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:24
كم اشبه الامس باليوم, فلكل زمان خونته, الدغرني هدا الدي سار ضد التيار لا بد ان يصدم رأسه بالحائط يوما ما, لا لانه "امازيغي" حاشا لله فالامازيغي اشرف منه, بل لانه عميل خائن مارق... استغرب لمادا لم تتخد الدولة الاجراءات اللازمة في حق هدا الصعلوك المحرض ضد(وطنه), ام انه وجد ضالته في هداالتساهل واراد ان يلعب دور الثائر والرمز?!! في زمن انقراض الرموز! لن يكون لك ما اردت يا حاقدا على كل ما هو عربي و مسلم, اخترت التحالف مع الشيطان...انا لست هنا كي اسرد لائحة اتهامك لانها طويلة طويلة, انا اطلب فقط تطبيق القانون على كل خائن مثلك و انزال اشد العقوبات كي تكون عبرة لمن سولت له نفسه مس وطني بسوء.
لان مصلحة الجماعة فوق مصلحة الفرد.
62 - ساعي البريد الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:26
كم اشبه الامس باليوم, فلكل زمان خونته, الدغرني هدا الدي سار ضد التيار لا بد ان يصدم رأسه بالحائط يوما ما, لا لانه "امازيغي" حاشا لله فالامازيغي اشرف منه, بل لانه عميل خائن مارق... استغرب لمادا لم تتخد الدولة الاجراءات اللازمة في حق هدا الصعلوك المحرض ضد(وطنه), ام انه وجد ضالته في هداالتساهل واراد ان يلعب دور الثائر والرمز?!! في زمن انقراض الرموز! لن يكون لك ما اردت يا حاقدا على كل ما هو عربي و مسلم, اخترت التحالف مع الشيطان...انا لست هنا كي اسرد لائحة اتهامك لانها طويلة طويلة, انا اطلب فقط تطبيق القانون على كل خائن مثلك و انزال اشد العقوبات كي تكون عبرة لمن سولت له نفسه مس وطني بسوء.
لان مصلحة الجماعة فوق مصلحة الفرد.
63 - حسين الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:28
مسكين هدا الكاتب فهو يعاني نزيف في الدماغ ادى الى تشتت في المعلومات وصياغة مقال عنصري بدعوى القومية العربية وهو يسب ويقدف اناس ربما اشرف منه ولا يعرفهم الى بالصورة والصحافة فمن يريد التكلم عن شخص يجب مجالسة هدا الشخص ونقاش عن اسباب استعانته بالخارج،
فيا سيدي هل نعتبر السلطان يوسف بالخائن لانه استعان بالفرنسين والاسبان لقمع شعبه وهل نعتبر الحسن الثاني خائنا لانه استعان بالفرنسين والاسرئيلين والامريكان لقمع ثورات مواطنيه وقتل مغاربة ناضلو ضد الاستعمار بهدف ابعاد اي تهديد من الاحزاب والمظمات في سبعينيات والتمانينيات القرن الماضي، فاقول لك ايها المعارض انك اول الخونة لانك لا تستطيع خدمة وطنك فقمت بتركه في مهب الريحفارج وناضل لاحترمك،
وعموما اجيبك بقراءة علمية سسيولبوجية تاريخية ( يمكنك قراء في تاريخ الدول التي تطل على البحر الابيض المتوسط فتكتشف ان اي معارضة ضد سياسة دولة ما من طرف اقلية او اغلبية لها ديانة اخرى او لغة اخرى تعتبر منبودة ولك في هده امثلة في دلك اسبانيا ضد الباسك المغرب ضد الامازيغ تركيا ضد الاكراد الصرب ضد المسلمين الجزائر ضد الامزيغ بالقبايلونفس شكل في ليبيا ولبنان ) لكن ما يبكي القلب هو اخد المثال بشخص واعتبار فعله خيانة وتمجيد نفس الفعل لاشخاص اخرين فالموضوعية هي اساس اي خطاب صحفي او اكدمي او الصمت في حالة عدم تقييد جماح الانزياح لطرف فالدغرني فعل ما فعله الفقيه البصري رحمه الله والدي استعان بليبيا التي كانت تدعم البليزاريو في حقبة تاريخية ولك مراجعة التاريخ والاشتراكيين الدين استعانو بدول شرقية في ايام الصراع مع القصر فالشرفاء يعملون على التغيير الى الافضل باي طريقة قد تكون ناجحة لتحقيق الهدف
64 - dosti الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:30
كل من لا يتكلم العربية لا يستحق المطالبة بحقوقه الطبيعيةليس هناك استغراب لان هاداهو المنطق العروبي مند الازل ادا كان هداهو المنطق يجب مسائلت الدول العربية كلهم بمافيهم المغربية على التودد لاسرائل
65 - newkalli الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:32
قرأت المقال ومعظم التعاليق التي تبين الحقد على العرب من طرف اخوننا الأمازيغ هذا عار أن تجالس اليهود قتلة المسلمين .
أين أنت يا ناصر.يا صلاح الدين.يا أيوبي.
أكان عربيا لا.....كان مسلم...فتح القدس المستعمرة من طرف اليهود.
وتقولون ليست خيانة هذا عار.
فلسطين...دم في عروقي...لن أنساك
66 - مغربي غيور الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:34
عاش المغرب عرب وامازيغ مسلمون والموت للصهاينة الغاصبين وعملائهم الانتهازيين
67 - إلى كاتب المقال السيد أحمد رام الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:36
بارك الله فيك و في أمثالك فأنا شخصياً أحييك من كل قلبي على مقالك الذي أعتبره مقال ثورياً فألف ألف شكر لك و الله يكثر امثالك في الداخل و الخارج لنتصدى لأعداؤنا و أذنابهم الخونة بقصد أو بغير قصد و الله يوفقك je te tire le chapeau
68 - إبن آدم الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:38
هاذ الأمازيغ الحاقدين الجهْل غاديووا يخرجوا على هاذ البلاد وينوضوا الفتنة والحرب والقتل.. حاربوهم يا مغاربة أيا كان عرقكم أو ميولكم السياسي أو حتْى الرياضي (?)
69 - ozte_159 الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:40
الاسلام ديننا الامازيغية لغتنا اليهود اصدقاءنا
اللي بغا مرحبا بيه او اللي مابغاش اخوي المغرب او اشوف فين امشي
70 - معتقل سياسي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:42
اولا المغرب ليس دولة عربية وثانيا اليهود عاشوا بيننا بسلام قبل ان تصل جحافل العرب الغزاة ولو لم يصلوا لكنا الان نعسش في مغرب آخر مغرب متقدم متسامح ولكان اليهود مازالوا يعيشون هنا بالملايين فلق هربوا بسبب حقد وكراهية العرب.
71 - الاميرة الصامتة الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:44
في اعتقادي هاد بنادم غير باغي يتشهر وصافي ماعندو حتى دور في السياسة وباغي ينوض النعرات القبلية بين امازيغ المغرب وعرب المغرب والحمد لله حنا كمغاربة كانعيشو في سلام لا فرق بين امازيغي ولا عربي مجاورين الشلوح ومصاحبين مع الشلوح ومزوجين من شلوح والحمد لله كاع مكانحسو بالفرق اللهم يمكن الفرق جلي في اللغة ولكن ماشي مشكل ساهلة ممكن اي واحد يتعلم الامازيغية متلها متل الفرنسية او الانجليزية ولي بغيت نفهم علاش السلطات مخلية هاد خينا على حل شعرو كاينوض الفتنة بين خوتنا وحبابنا
72 - أعطا - المحاميد الغزلان. الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:46
أحمد الدغرني هو الرجل الدي يحاول كسر شوكة القومية العربية.
أما في ما يخص هدا الإنقلابي أحمد رامي الأمازيغي، فقد عرفته من قبل يدافع عن الأمازيغية، فلازلت أتدكر البرنامج الدي يقدمه الفاصل و القاصم"اتجاه معاكس"استقبل مقدم البرنامج السيد رامي و أحد وجوه الحقد الدي يدافع عن القومية العربية، في النقاش الدي دار بينهما سمعت رامي يقول بأنه أمازيغي مسلم، و ليس بعربي، و أتهمه الأخر بالعنصرية.....
ما أريد قوله هو أن هدا الموضوع ليس من كتابة رامين تأكدوا من مصدره.......
73 - بو الطاكسي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:48
السيد أحمد رامي معارض من السويد, تمعنوا معي جيدا كيف يعيش معارض في السويد؟ طبعا يعيش في رغد مما تتمتع بها هذه الدولة من حرية وديموقراطية.
أن الخيانة العظمى التي يذكرنا بها السيد رامي هي تلك التهمة التي كان يوجهها المستعر ضد رجال المقاومة الذين يطلبون من المستعمر الرحيل بقوة السلاح .
اذا في من تتوفر فيه الخيانة العظمى أكثر من الأنظمة العربية التي خانوا فيها شعوبهم؟ أم أن هذه التهمة الرخيصة يريد بأن يلفقها الى مواطن مغربي يعيش في المغرب مع ذويه , وعلى كل حال نحمد الله على أن أمثال هؤلاء لم يصلوا الى حكم المغرب ولو كان قد وصلوا الى حكم المغرب لا قدرالله لوقعت الكارثة العظمى .
أنه بالغ في مقاله بكتابته لكلمة العدو رغم أن هذه الكلمة لم تعد تستعمل , فان كان يقصد العدوالصهيوني ؟ فان من له الحق التام بان ينطق بهده الكلمة هوالشعب الفلسطيني أولا الذي تاجروا في قضيته الأنظمة العرية , كما اريد أن أذكره أن هذه الكلمة لم تعد متداولة لأنها تحمل معاني من الماضي التي كان يطيعهانوع من الميز والعنصرية , غيرأني اريد بأن أقول للسيد رامي لمذا لم يذهب الى الأراضي المحتلة للنظال ضد ما يصفه بالعدوالصهيوني ولمذا أختار العيش في السويد بالضبط؟ .
معارض في السويد مذا يعارض هذا ؟ هل يعارض أحمد الدغرني ؟ بالضبط كمااستنتجت من مقاله , هل يريد أن يلمع صورته على حساب مواطن مغربي أراد أن يبين على أن المغرب دولة مغربية غير عربية ؟ وهذا ما يجب أن يكون في الدستور , وهوأن المغرب دولة ملكية دستورية بدون أقحام في هذا الفصل من الدستور الأسلام والعروبة رغم أن الواقع يقول غير ذلك , أن المغرب ليست دولة عربية ولا اسلامية , يوجد في المغرب امازيع وعرب واسلاميون ومسيح ويهود أنها دولة التعايش بين جميع مكوناتها وهذا هو الواقع فمن اراد اي يمارس شعائرة الدينية والثقاية بدون المس بالآخر فهذا مباح أما غير ذلك فاذاك وجب على الدولة التدخل بقوة القانون .
واخيرا أريد القول اني هنالا ادافع عن احد فقط بل اريد بهذا بان اساهم في تبيان الحقيقة والسلام غير ان ما حفزني هو كاتب هذا المقال الذي ذكر بالأسم أحمد الدغرني
74 - anti_putshistes الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:50
رامي إنقلابي فاشل خاءن .لحسن حظ المغرب ان إنقلابات العسكر قد فشلت ...و إلا كنا محكومين من طرف رامي واشكاله...إسرائيل ليست عدوة المغرب..ولا حتى الجزاير. العدو هوا الإرهاب..
75 - عبد الهادي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:52
انا استغرب كثيرا مما يكتبه بعض المعلقين :
هل العرب من طردوا اليهود من المغرب ؟
هل امثال الدغرني من يدافع عن حقوق اخواننا الأمازيغ؟
هل اسرائيل هي من سيرد الحقوق للأمازيغ؟
هل الدفاع عن حقوق الأمازيغ يتم باتآمر على الوطن ؟والتحيض عليه بدعاوى واهية؟
الأمازيغ أحرار والحر لا يبيع وطنه واخوته للأعداء مهما كانت الأسباب
76 - حسن الدمناتي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:54
هناك مصر والأردن والسلطة الفلسطينية وقطر ودول عربية أخرى تربطهم علاقات بإسرائيل..لماذا نغط الطرف عن هذه البلدان و نخون بعض أبناء وطنناالذي نهجوا نفس طريق التطبيع؟. هل نحن أكثر فلسطينية من الفلسطينيين وأكثر عروبة من مصر والأردن؟ أعتقد أن أفكارك يا رامي خنى عليها الدهر بكلكله.. إن أمثالك هم الذين اعاقوا تطور الإنسان العربي.
77 - marouane الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:56
لن ترضى عنكم اليهود والنصارى حتى تتبعوا ملنتهم . ودغرني من ملة الصهاينة.العرب والامازيغ لهم رب واحد ووطن واحد
78 - مؤمن الطاق الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 10:58
لم يلحق الرسول ًص ً أحد من العرب إطلاقا بآل بيته سوى سلمان الفارسى ًض ً وذلك عندما شم الرسول رائحة العنصرية العربية لما سئل أحد الجهال سلمان عن أبيه و كان يريد أن ينتقص من أصله ، لأن العرب يفتخرون بالأباء ولو كانوا منحطين ، فرد عليه الرسول ً ص ً سلمان منا آل البيت ، وسد الطريق على كل جاهل ، وكان سلمان هذا الفارسي أكثر الجلوس مع النبي من جميع الصحابة ، فالدين ليس حكرا على العروبة ولا على العرق ، ما قيمة العرب قديما وحاليا أمام إلحاق الرسول سلمان بآل بيته وأي شرف هذا ، أنا عربي وربما أستعربت أجدادي ولا يحق لي أبدا إبعاد الأعراق الأخرى ، والحكم عليهم بالخيانة بمجرد أختلف مع فرد ينتمي الى عرقهم ، إنشر يا ناشر نشر الله حسناتك يوم البعث والسلام
79 - AMENZU الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:00
ازول
مادا يعني هذا؟؟!!! معارض مغربي قالك... إلى نتا أسي موح معارض ديال بصح أجي عارض فاأمراكش ليس أن تهرب فمن قتل هذا الشعب أنت و امثالك أما الدغرني كيدافع على رأي ديالو أعلى أرضو أقدام أسيادك "العرب"
80 - Mr.Hou الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:02
أستاذ رامي؟ فينها ثامنا و تاسعا..دزتي بزربا لعاشرا,معليناش!
أما بالنسبة لئلائك الأمازيغ الحقودين على العرب المرجومنهم أولا محاولة فهم ما كتب الأخ رامي، فهوأولاً: لم يتهم الأمازيغ بالخيانة، ثاني:هولم يخاطب المغاربة العرب فقط، بل جميع المغاربة عرب كانوا أو أمازيغ، فهو يعرف أسباب صداقة أو بالأحر تعامل الدغرني مع يهود إسرائيلين و ما قد ينتج عن ذالك، فكما يعلم العديد منكم عن كراهية الدغرني للعرب, فليس غريباً أن يتبع هو كذلك نظرية " عدو عدوي هو صديقي " ، ثم يقول بفخر كبير:إن اليهود عاشو معنا منذ ألفي عام...إيه أُو من بعد؟ مع كل ذلك لن يفلح أبدا لا هو ولا اليهود ولا أحدا من أتباعهم من الوصول إلى ما يريدون الوصول إليه.
81 - شعب الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:04
الاولى ان تحاكم الدولةالمغربية وحكامها
82 - آزرو زي آزرو الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:06
كان من الأحسن أن تكتب إنشاأً حول طبيعة ومناخ وسكان السويد، أما اسي ادغرني وهوية شمال إفريقياوالفرق مع الشرق الأوسط فبزااااف عليك؛ هذه الأمور لها أهلها ياأحمد، أما خربشاتك من النقطة الأولى حتى الأخيرة فإنها تدل على فقر و فوضى عارمة في التفكير حيث اختلطت عليك أمور العقل و الدين والخيانة والعاطفة والمعارضة بالمؤامرة والخيال والسياسة والمنفى ووو
نصيحة
حاول أن تقرأ المقال ًمغرب ومغاربة العهد الحجريًً لتجمع بعض المساعدات من السويديين إلى إخوانك المحتاجين،
83 - ابواسماعيل الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:08
بسم الله الرحمان الرحيم الذي اختار العربية لخطاب عباده في الدنيا و الآخرة.
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.سؤال من فضلكم: أكل من يتكلم العربية عربي 100 في 100.أو كل من يتكلم الامازيغية امازيغي 100 في 100.لقد و قع التجانس و الاختلاط على مدى قرون من الزمن .و لااحسب ان هناك من أسثتني من ذلك و الله أعلم.
و ان لم يكن ما يضيرنا أن نكون عربا أو أمازيغ و أمها واحدة و لنا أب واحد"كلكم من آدم و آدم من تراب"زيادة على أن التفاضل بين العباد هو التقوى و ليس النسب أو الهوية .
فما يخص أخينا الدغرني يهديه الله فهو يدعو الى التفرقة و الفتنة و هانتم شهداء على أنفسكم و الناس دون أن تشعروا .لانه خرج عن الاجماع و دعا الى التفرقة .ماذا سيكون مصير الأسر المشتركة و الأبناء من أب عربي و أم مثلا أمازيغية أو العكس.اتقوا الله فما عمرنا الا أيام معدودات فلمادا نضيعها فما لا ينفعنا وأن نتحد من أجل الحياة المشتركة و الكريمة . والسلام على من اتبع الهدى
84 - حميد الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:10
انا متأكد انك لو نطقتي لنطقتي من مكان اخر غير الفم لان افكارك الكريهة لا يمكن ان تخرج إلا من مكان كريه.المرجو النشر بعتث برسائل اكثر من مرة و لا تنشرون
85 - مسلم وفقط الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:12
لسنا في حاجة لإظهار عضلات أعراقنا وقبائنا حتى يقال عنا نحن أصحاب تراث وحضارة،معظم من تحدث عن التاريخ لايفقهه ،فهم لايميزون بين فتح الاسلام وفتح العرب ولايميزون أيضا بين ماجاء به الاسلام من الهدى والنور وكيف أخرج المناطق التي دخلها من الوثنية إلى هدى الله تعالى وبين تصرفات بعض الأعراب الذين قاموا بتخميس البربر إمعانا في الغي والضلال،يامن يدعي أنه أمازيغي او عربي حر انتم لستم احرارا لقد اختلطتم وامنزجتم فالحر ليس حر العرق او الجنس ولكن الحر هو من يدرك المصلحة العليا للامة التي تجمع الكل ويعد العدة للتحديات الجسام التي نواجهها في ظل عالم تتجه دوله العظمى نحو الاندماج ويدفعوننا نحو مزيد من الانشقاق والتشظي.استفيقوا
86 - التازي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:14
ليس المهم ان أكون عربيا أو امازيغيا لكن المهم ان أكون مغربيا أن احافظ على وحدة بلدي ان اتصدى الى كل ما من شأنه ان يزعزع استقرار بلدي نحن نعيش في المغرب و مصيرنا بين ايدينا لهذا فأن اعتبر ان كل من يساهم في خلق الفتنة و التفرقة فهو خائن و يجب ان يعدم بدون شفقة أو رحمة لانه لا يهمه الا نفسه وان امثال الدغرني يجب ان يعدموا من ان سمعت به و انا غير مطمئن على بلدي انه شيطان و العياد باالله .
87 - البارودي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:16
يجب معاقبة كل العرب على الخيانة مع اسرائيل
حلال على جميع العرب وحرام على امازيغي صالح مصين لأرضه
88 - احمدالطارقي الثلاثاء 07 أكتوبر 2008 - 11:18
ايها المغاربةانتملوحربتم المستعمر سوف تعرفون قيمة الحريةوالعيش الحر نعم اننا امزيغ وعرب كلنا من امة محمد.ص.كيف تقولون لايهمكم امر الفلسطنين بلا يهمناء الناس صعدة الى الفضاء ونتم مزال في القبلية الوقت هذة كل واحد بشطرتو الله يلعنكم
المجموع: 88 | عرض: 1 - 88

التعليقات مغلقة على هذا المقال