24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1113:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | عباس الفاسي يرفض إقحام الملك محمد السادس في حسابات " سياسوية رخيصة "

عباس الفاسي يرفض إقحام الملك محمد السادس في حسابات " سياسوية رخيصة "

عباس الفاسي يرفض إقحام الملك محمد السادس في حسابات

قال الوزير الأول عباس الفاسي أن بعض الأوساط السياسية روجت مؤخراً لأقاويل مغلوطة ومزاعم واهية، مفادها أن بعض الجهات كانت وراء إصدار القرارات الملكية ، المعبرة عن تضامن المغرب ، مع الشعب الفلسطيني إثر العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة .

وردّ الفاسي في بلاغ نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء على تصريحات عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية التي كشف فيها يوم السبت الماضي أن حزبه كان بطريقة غير مباشرة وراء إحداث الحساب البنكي الذي أذن الملك محمد السادس بفتحه لجمع التبرعات لفائدة أهالي غزة ، حيث التقى بنكيران بوزير الخارجية الطيب الفاسي الفهري  والتمس منه التحرك لدعم الفلسطينيين.

وأوضح الوزير الأول ، أن قرار الملك محمد السادس بفتح حساب خاص ببنك المغرب، تحت اسم : "حساب مساعدة فلسطين"، يُعد امتدادا للنهج والده الراحل  الملك الحسن الثاني ، ووصف عباس الفاسي تصريحات بنكيران بـ " الادعاءات العارية من كل صحة"، وبـ "محاولة تزييف الحقيقة " وبـ " الافتراءات الباطلة " .

وأكد  الفاسي في البلاغ ذاته الذي لم يشر إلى بنكيران ولا إلى حزب العدالة والتنمية بالاسم على الرفض القانوني والأخلاقي، لإقحام شخص الملك محمد السادس ، ومواقفه المترفعة عن كل الاعتبارات الضيقة، في حسابات سياسوية رخيصة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - علي ولد الحسين الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:14
الغريب أن هذه الأيام الأخير سمعت كثيرا عن إسم عباس لكن الأكثر غرابة أن كل عباس ينسيك في آخرلذناءته لكن الهدف واحد المصلحة من محمود عباس إلى عباس الفاسي و الذي لاحظته في كلامه أنه إستخدم شخص الملك في كلامه لحساباته السياسية، فإن كان لايريد إقحام الملك فليتكلم بعيدا عن هذا الإسم الذي هو أكبر من أن يخرج من فمه
2 - meknes الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:16
ملوك المملكة المغربية كان ولا زال لهم كل الاهتمام بالقضية العربية الاولى وهي فلسطين لا يحق لاي شخص او جهة كيفما كان وضعه او ضعها استغلال هدا الاهتمام الملكي او استثماره من اجل الحصول على مكاسب سياسية لا اكثر لا بن كيران يحق له التصريح بدلك ولا الوزير الاول ايضا يحق له قول دالك معالجة القضية الفلسطينية قضية موروثة لقد كانت للمغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه جهود على صعيد العالم من اجل نصرة فلسطين كما المساعدات التي لا تتوقف الى فلسطين ومثل هدا العمل الانساني ورثه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله
استغلال الاوضاع من اجل مكاسب سياسية هو سيد الموقف لدى الاحزاب المغربية التي استنسخت اللعبة من قبل الفاعلين السياسيين الاوربيين الدين يستغلون بعض الاوضاع من اجل كسب عطف الجماهير انها اللعبة الغربية التي وصلت اخيرا الى المغرب المهش انه حتى داك الحزب الاسلامي عشق الفكرة واعدكم اننا سنسمع المفاجات حتى 12/06/2009 اعني حتى يوم الاقتراع الجماعي
مقرات الاحزاب في حالة استنفرار كل حزب كون خلية ازمة كما جهاز الاستخبارات لكل حزب اليوم كما كتاب الخيال والبحث عن اصحاب المال والنفود قصد احتوائهم من اجل كسب مقاعد برلمانية تكون لهم سند من اجل الحقائب الوزارية
3 - lhou bouwawal الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:18
تحية امازيغية الى الملك الدي فطل مصلحة المغرب لا تنسوا ان بن كيران كان عظوا في الشبيبة الاسلامية التي قتلت عمر بن جلون لاسف الشديد ان المغرب ليس لديه احزاب بل دكاكين والاسلامين المتطرفين يستغلون هدا الفارغ القاتل لخدمة المشارقة ان مصلحة المغرب فوق كل اعتبار
4 - هاني زعرور الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:20
ان ما وقع بغزة العزة حرك تعاطف شعوب الارض.اما الحكومات.فقد اختارت التخندق .في اطارالسياسة .اما بالنسبة للموضوع المطروح .فالكل يعلم ان الملك يتراس لجنة القدس ولن ينتظر ايا كان حتى يملي ما سيفعله.خصوصا امام الصمت المريب العالم والمتنطع .امام العنجهية الصهيونية.ارى شخصيا ان مثل هذه التدخلات.من بن كيران اوغيره.تسيء من حيث لاتدري.الى الدعم الشعبي والملكي لابناء فلسطين الذين قدموا دروسا في العزة والكرامة القاصي والداني.
5 - عبده/المغرب الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:22
انتظر جديدك في النقد والتحليل فكن في الموعد.
من تكون حتى تنعت كل مواطن حر وفي لدينه ووطنه وملكه بالعبد.؟
ومتى كانت المواطنة الحقة عبودية؟.
بالله عليك كيف تحكم؟.
قد تعرف اشياءا ولكن لا تنسى اني اعرف عنك وعن امثالك الكثير .فلا تتمادى ...وضرب وقيس
6 - moslim+ الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:24
لأنه لم يكن يعلم أن هناك حرب في غزة لأنه مشغول بالتزلج متل رحلة الإستجمام عندما كان القمع ينهش أجساد وأعراض الأفناويين وبما أن الكل (يدلق) للملك يجب إدراج إسمه في كل شيء إيجابي إدا كان إيجابي أصلا وإبعاد إسمه عن كل شيء سلبي لأنه منزه عن السلبيات ومقدس ورأوه متل جده يتزلج في القمر ههه
7 - معتقل سياسي الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:26
ان حزب العدالة والتنمية يريد ان يستثمر دماء اطفال غزة من اجل الفوز في الانتخابات الجماعية كما استثمرتها حركة حماس الارهابية من اجل تشديد قبضها على قطاع غزة.
8 - assauiry الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:28
الصدق من الايمان ومن بعض السلوكات لغير الائقة بمغربنا ,هو " تبني " عمل و مجهودات الغير, سواء امام الرؤساء او امام الغير لبلوغ هدف , سواء في الاسلاك الادارية او المؤسسات السياسية بطرق ملتوية في غياب صاحب من بدل اجتهادا ومجهودا والسهر لانجازهداالعمل.
وهدا التفنن في تبني مجهودات الغير, نجده غالبا ضمن طبيعة رؤساء الجماعات الدين يدعون بانجاز لمشروع لادخل لهم فيه , وهو من بين مخططات الدولة ,ويستعملونها ورقة لكسب ثقة السكان بالكدب قضد ضمان اصواتهم في الانتخابات .
9 - ولد الحي الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:30
أين هي المشكلة إذا كان بن كيران هو من طلب من الملك إنشاء هذا الحساب , فما دور الأحزاب إذن إذا لم تكن تشارك برأيها في الأحداث , غبي هذا الرجل والله .أم كان يريد أن ينسب هذا الأمر له
10 - مغربي الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:32
السلام عليكم
كفانا مزايادات مغلوطة...
من كسر الحصار ايام القصف؟؟؟ طبيب اسمه الدكتور عبد القادر طرفاي الطبيب المغربي الوحيد الذي دخل غزة وقت العدوان الصهيوني عليها وهو من خزب العدالة و التنمية.... الوفد البرلماني 70 في المئة من حزب العدالة .... اين الاستقلالييين ؟؟؟
11 - محمدنو الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:34
اعتقد ان الرسالة واضحة ولا يجب ان نفهمها بالمقلوب ، حزب العدالة يتهيأ للأنتخابات الجماعية ، ويريد أن يكتسح الاحة ، كما يريد أن يقول لنا أنا حاضرا هنا وهناك ،، لا يمكن للحزب أن يجمع التبرعات لاي طرف كان ، لان القانون يمنع جمع التبرعات لاغراض سياسوية ،،كيف ما كانت الضروف والحالات ،، من يملك المؤهلات لذلك الدولة ، وبعض الجمعيات ذات النفع العام ، في اطار من الضوابط والاليات المعمول بها في هذا الخصوص ، اذا تركنا المجال لاي كان بجمع الترعات والهبات ، من هو الضامن لها ، كما يمكن أن تخرج عن اطارها النبيل ، والامثلة على ذلك لا تحصى ولا تعد ،، وحزب العدالة رغم أهميته ، لا يمكن أن نقلل من شأنه في العمل الانساني ، ولكن قد يفتح المجال على مصرعيه لباقي الاحزاب الاخرى لتدخل على الخط ، وتقول بأنها لديها المشروعية والحق بجمع التبرعات .
في اعتقادي ان الانتخابات الجماعية القادمة بدأت تفعل فعلها ، وكان من الانسب أن تفكر العدالة والتنمية في انفكو ، في المقربون أولى ، اما غزة العزة ، فلها رب يحميها ..
12 - عبده/المغرب الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:36
باركا من هاد الهضور راه ملينا من كلامك .شوف ليك كلامك اخر.راه طريقة مكشوفة والطريقة باش تكتب نمطية ومملة جدا وما فيها جديد الا اجترار كلام تقال وتقال اما الطريقة الممنهجة ديالك في التعليق جعلت منك مشكوك في نواياك ومن يدري لعلك تابع لاجندة معادية وه>ا سبب واحد باش نسفه قوالك ...
اتق الله يا مشلم راك ما شياشي حتى وزة وانما تنعق بما لا تسمع الا نداءا ...
13 - swayri الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:38
لقد مللنا هذا اللص وهذا البرهوش الحشرة
الناس بتموت في غزة اخوانننا يموتون وهذا الفاشل يريد ان يسكت الشعب ويسكت صراخهم
يدخل في شؤون لم يقم بها ولم يرد لها البال
فضولي هذا الاخرق يجب ان يتم طرده لانه لم يفعل اي شيئ وهو الذي كان وراء النجاة
ماركة منتهية الصلاحية
14 - sadi9 الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:40
لا تسبوا ملككم فهو دائما مهتم بكم وبمشاكلكم..أنظروا إليه حتى لحيته لم يحلقها والسبب إنشغاله بمشاكلكم التي وضعها أبوه الجاهل....أنظروا إليه كل مرة تجده في مدينة يدشن مشاريع جد صغيرة لا أعرف لماذا؟أشفقوا على ملككم وخاصة عندما يكون في عطلة فهوتعبان....فقصوره قصوروكم(ممنوع الذخول ولمن قرب هناك يخطفونه)ملككم يحبكم لأنكم أنتم من تؤخد منكم أموالكم وتعطى إليه ببرودة وقهرا...ملككم هو مالكم ودمكم...
15 - أحمد طاطا الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:42
ان المتتبع للمواقف الجريئة والداعمة للقضية الفلسطينية،من قبل صاحب الجلالة الراحل الحسن الثاني،عندما قال في إحدى خطاباته الحكيمة "إن المغربي سيضل في كل الأحوال الجندي الوفي لقضية العرب والمسلمين"يكفينا شرفا أن نبوح به في وجه كل من سولت له نقسه قمع المتظاهريين وكذلك من يحاول استغلال القضية لأغراض سياسوية‘حيث الإنتخابات قربن عاوتني"كما أن خلفه محمد السادس نصره الله يقوم بكل ما في وسعه قصد إرضاء الجميع ،وهذا ما فيه عيب الوحد يكون "معتدل" مع رسو أبقى الله سيدنا ذخرا لهده الأمة أمين يارب العالمين .
16 - amksa الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:44
إيوا عبيبيس ...وصافي
17 - outinghir الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:46
قبل كل شيء ان للمغرب قضاياه الخاصة و اللتى يجب الانكباب عليها و التظاهر من اجلها وهي تشكل اولوية وطنية قبل القضية الفلسطينية التي اصبحت مفرغة من رمزيتها ولالتها بل اضحت مطية للساسة والمتشدقين بالاديولوجية البعتية المندحرة .اطنان من المساعدات الغدائية.طائرات وراء اخرى في اتجاه العريش .اطقم طبية مجندة.ادوية واغطية......اريدان اطرح سؤالا واحدا فقط.اين كان كل هدا عندما مات اطفال 'انفكو'.اين كان عندما جردت السيول الساكنة من كل شيء في تنغير والراشيدية وايمينتانوت والناظور واخيرا في طنجة.اتقوا الله في اخوانكم ايها الممغاربة.ام انهم ليسوا اخوانكم.ان ابسط ما يمكن ان نشبه به تصرفات بلدنا "الكريم"هو حال مراهقة طائشة تصرف راتب امها الخادمة في البيوت في شراء مساحيق التبرج.
18 - angel الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:48
كفى يا عبيبس واصمت لماذا العرب يجعلون من الحكام انبياء!!لكن لعبتهم اصبحت مكشوفه اصلا نحن لسنا بدول نحن لدينا سلط تقهر الشعب واصمت ولا تتكلم عن اسيادك ففساد حكومتك جلي اصلا كلهم من عائلتك المحترمه.. واتفق مع الاخ من تنغير..لنعالج قضايا البلاد اولا اما الحساب اجعلوه للمغرب اما فلسطين اصلا التبرعات تبقى لابومازن واعوانه ولاتصل للشعب المسكين
19 - ABN الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:50
ان عبيبس ،كما تسمونه، لا يقول ولا يفعل شيئا من تلقاء نفسه، وانما يؤمر فيطيع،حتى يتبرأ الذي أمره من الفعل،ويبقى عبيبس يتلقى القذف والشتائم،كما تفعلون معه تماما، لأن هذه هى مهمته الأساسية.
20 - ferkouuuuuus الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:52
ماغاديش نهضر على سيدنا الملك حيت هو مقدس
خلينا مع البيادق ديالو
مشا السي عباس يخرا
تلقا لو واحد الشمكار. سولو على تلاتة د الهوايج: الإنتخابات, فلسطين + المنافس ديالو بنكيران
قالو السي عباس: .....
(تخيل التتمة و أكمل القصة: مسابقة أحسن نكتة)
21 - abdel الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:54
خير مثال للبطانة الفاسدة...المشكل كل المتملقين في المحيط الملكي و في الحكومة يندرجون تحت هذا الوصف المتواضع في حقهم....
22 - moslim+ الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:56
قل متى كان عبيد البخاري يفهمون السياسة ؟؟ يفهمون العبودية وتقبيل الأيدي والأرجل فقط
23 - اسمون الثلاثاء 27 يناير 2009 - 01:58
مايثيرني في الموضوع هي الطريقة القديمة التي قدم بها البلاغ الوزاري وطريقة تناوله من طرف وسائل الاعلام الرسمية...=بعض الاوساط السياسية..روجت...بعض الجهات...وكاننا امام قصيدة شعرية للشنفرى او عروة بن الورد...هكدا ادن يبقى المتلقي مدهولا امام هدا الخبر الغير التام لمادا لا نوضح الامور حتى يعرف المواطن هده الاوساط والجهات هل هي وطنية او دولية...مادا قالت هده الجهات بالظبط....متى يخرج اعلامنا الرسمي من قوقعته البالية ليعيش العصر بشفافيته ووضوحه بعيدا عن الهمز واللمز ولغة الاشارات والفاهم يفهم...
24 - بوعزةالراجي الثلاثاء 27 يناير 2009 - 02:00
بنكيران تربية إدريس البصري وقد سلطه على الحركة الإسلامية من قبل فعاث في الضعاف منها غدرا وبهلوانيةوانتهازية وكذبا وبهتانا، حتى إذا قربه النظام ورضي عنه الملك شحذ أسنانه وجرب عض الملك أيضا، الذنب ذنب من زكاه للملك فقربه ووعده برئاسة الحكوكة المقبلة كما يذكر في مجالسه الخاصة، لقد غاب عن الأجهزة التي ربته على الهراش أن الكلب الغدار يغدر يغدر مهما طال الزمن
25 - هدهد سليمان الثلاثاء 27 يناير 2009 - 02:02
قبل أي حديث عن صحة الخبرهذا أو من عدمه، أو التطرق البثة الى أي نوع من التعليق، أريد أن اعرف لأي شيئ تشير هذه المفردات: مثل سياسوية على وزن عساوية أو حزقاوية، ؟؟
لا، بل يجب إدخال مصطلحات جديدة في لغتنا الجرائدية اليومية؛ مثل فاسوية أو إفساوية أو (بنواويوية، نسبة الى بن) ) أو ( جيفاوية)؛ تجنبا للحرج الشديد الذي تسببه كلمة يهودي أو صهيوني، و التي من الأكيد أن القانون المغربي سيضع في القريب العاجل حدا أو بنودا تحرم إستعمال كلمة صهيوني دون إضافة مفردة ( مولاي)، وإلا تعد تلك إساءة للصهاينة، أو قلة أدب، أو مسا بالمقدسات.
لو كان في وجه الملك ولو بصيصا قليلا من الحياء، لما ترك عباسه الإفساوي ( حشاكم)، يصول و يجول دون عقاب له مما إقترفت يداه من سرقة لأموال الفقراء، و( بالعلالي، وعين بين).
كيف ينظر غيرنا من غير المغاربة لملك المغرب، وهم يعرفون قصة هذا الإفسائي عباس؟؟ نعم سيعرفون مدى الضغط الصهيوني على المغرب الذي يفسر كل شيئ، من ذلك محاربة القيم و الأخلاق المغربية الإسلامية، بل و محاربة التاريخ المغربي، و رموز التاريخ المغربي، و بث النعرات و دعوات عنصرية إنفصالية، و إشاعة الفواحش، وإطلاق الحرية التامة للمبشرين التنصيريين المسيحيين. والله و الله ما حدث مثل هذا في زمن التواجد الفرنسي ولا الإسباني على أرض المغرب، ولكنه يحدت بوثيرة سريعة في عهد السادس .
في تعليق سابق كتبت : هل تظن أن دور (المردة) المخزني أو المخبر أو الشرطي أو الجلاد في العهد السابق يختلف عن دور مدون أو كاتب مقالة، أو صاحب عمود أو نافذة، أو ركن في صحيفة أو مجلة أو جريدة في العهد الجديد؟؟
نعم إنه في ظل هذه الحرية المجانية و المشبوهة، يمارس علينا قمع آخر، وهو متعدد الأشكال و الألوان و الروائح، و تمرر الينا أو علينا سياسات لا أحد يعرف نتائجها الوخيمة إلا الإفسائيون و البنواويون والجيفاوفيون.
فللحرية الحمراء ثمن، بابها بكل يد مضرجة يدق!!
معنويات شعب خائرة و حكام خارين
26 - moslim+ الثلاثاء 27 يناير 2009 - 02:04
عن أي دين تتحدت؟؟؟ الملك مقدس على الله يسب ويشتم في مخافر الشرطة لكن لا يجوز لأي أحد أن ينتقد الملك ما هده العبودية هل هناك عبودية أكتر ؟؟؟ أما عن معرفتك لي فأكيد أنك لا تعفني لكن تأكدت أنك مع الحر ابن الحر أما أن تدهب إلى السيبير لكي ( تدلق )للملك وأنت شخص نكرة بالنسبة له فإنها قمة الدل والإهانة أنصحك أن تقرأ الإهانة للدكتور المهدي المنجرة وبعد لك ستعرف معنى العبودية
27 - سيمو الثلاثاء 27 يناير 2009 - 02:06
براكا من التحسريف ونوض تخدم لبلاد حسن ما تديها في الهضرة الخاوية ديال لعيالات أما الملك ممحتاج ليك باش تدوي بسميتو
28 - فلان بن فلان الثلاثاء 27 يناير 2009 - 02:08
لاشك ان كل حزب يناضل من اجل بلده ونحن نرى العكس حيت هدا الحزب يناضل خارج الحدود والمغاربة احوج الى فتح حساب من الفلسطنيين ياعباه من منطق غريب
29 - مغربية الثلاثاء 27 يناير 2009 - 02:10
أولا أحب أن أقول لماذا التطاول على شخصية الملك ؟ قولوا الحمد لله على بلادنا وعلى عيشتنا، انظروا إلى العديد من الدول التي انهارت بسبب الحروب، شتت شمل أسرها، قولوا الحمد لله لأن لدينا ملكا يسهر على راحتنا وعلى سلامة بلادنا.
أما السيد عباس الفاسي، فغني عن التعريف، شخصية لها نفوذها ولها سلطتها، من يعرفه عن قرب لا يجرأ عن القول عنه مثل هذه الألفاظ السوقية، بل هو إنسان طيب ويحب الخير للجميع. فلا تقولوا عن الناس ما لم تعاشروهم.
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

التعليقات مغلقة على هذا المقال