24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5707:2313:3917:0319:4621:01
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. ثيفيناغ يسهل التعريب والفرنسة ويؤجل الأمازيغية (5.00)

  2. شريط "طفح الكيل" ينقل صورة سوداوية عن المستشفيات المغربية (5.00)

  3. الإهمال يتسبب في إعاقة (5.00)

  4. تفاصيل ليلة بيضاء .. تدخل أمني ينهي مبيت "المتعاقدين" أمام البرلمان (5.00)

  5. بلقزيز: توحيد المجتمعات العربية ضد "الهندسة الكولونيالية" فريضة (5.00)

قيم هذا المقال

3.86

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الملك محمد السادس: حماية القدس ليست بالشعارات والمزايدات العقيمة

الملك محمد السادس: حماية القدس ليست بالشعارات والمزايدات العقيمة

الملك محمد السادس: حماية القدس ليست بالشعارات والمزايدات العقيمة

وجد الملك محمد السادس، خلال ترأسه افتتاح الدورة العشرين للجنة القدس اليوم بمراكش، فرصة مواتية للرد ضمنيا على الانتقادات التي وجهتها أطراف سياسية مصرية وجزائرية إلى المغرب، منذ فترة خلت، بخصوص ما سمته حينها ضعفا باديا في تفعيل المملكة لأدوار لجنة القدس.

وفي هذا الصدد أكد العاهل المغربي، رئيس لجنة القدس، أن حماية القدس من مخططات التهويد، ودعم المرابطين بها، لن يتأتى بالشعارات الفارغة، أو باستغلال هذه القضية النبيلة كوسيلة للمزايدات العقيمة".

وأفاد الملك أن "حماية القدس أمر عظيم وجسيم، يتطلب الثقة والمصداقية، والحضور الوازن في مجال الدفاع عن المقدسات الإسلامية"، مبينا أن "الأمر يقتضي بلورة مقترحات جدية وعملية، والإقدام على مبادرات واقعية، مع ضمان وسائل تنفيذها، وآليات تمويلها".

ولم يفت الملك، ضمن خطابه الافتتاحي للدورة 20 للجنة القدس، التذكير بالجهود المبذولة من قبله، بتشاور مع الأشقاء والشركاء للدفاع عن الطابع العربي والإسلامي للقدس، وصيانة هويتها الحضارية، كمهد للديانات السماوية، ورمز للسلام والتعايش بين الثقافات".

وبعد أن أكد العاهل أن "المغرب جعل قضية القدس في نفس مكانة قضيته الوطنية الأولى"، أوضح أنه "منذ آخر دورة للجنة، لم نقف مكتوفي الأيدي، ذلك أن قضية القدس أمانة في أعناقنا جميعا"، قبل أن يشير إلى أن "الدفاع عن هذه المدينة السليبة، ليس عملا ظرفيا، ولا يقتصر فقط على اجتماعات اللجنة".

وشرح الملك بقوله إن "دفاع لجنة القدس عن هذه المدينة المقدسة يشمل بالخصوص التحركات الدبلوماسية المؤثرة للجنة، والأعمال الميدانية الملموسة داخل القدس، التي تقوم بها وكالة بيت مال القدس الشريف، باعتبارها آلية تابعة للجنة".

وأكد الملك حرصه "على تعزيز عمل لجنة القدس، بتكثيف وكالة بيت مال القدس الشريف لأعمالها الميدانية، التي لها أثرها المباشر والملموس في تحسين ظروف عيش المقدسيين"، لافتا إلى أن الوكالة قامت بإنجاز العديد من الأوراش التي تهدف إلى توفير سبل العيش الكريم لسكان القدس، ودعم صمودهم في وجه المضايقات الرامية لدفعهم لمغادرة أرضهم وممتلكاتهم بالمدينة المقدسة".

وسرد رئيس لجنة القدس مجموعة من المبادرات والمشاريع التي تكفلت بها الوكالة ذاتها، من قبيل "صيانة المؤسسات التربوية، وشراء المباني وتحويلها إلى مدارس، وتشجيع تمدرس الأطفال، وتحفيز الأنشطة الاقتصادية المدرة للدخل القار، وفرص الشغل، وإصلاح وتجهيز المرافق الصحية، وإنجاز البرامج السكنية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - كتامي رقم 1 الجمعة 17 يناير 2014 - 16:43
تاريخيا اتهم الحسن الثاني بالعمالة وتعرض لوابل من السب والقذف في القضايا التي تهم العرب جميعا مع انه كان حريصا وواعيا بنوايا الغرب ولطاما حذر العرب من ذلك الا انهم لم يأخذوا اقتراحاته على محمل الجد
والآن يحدث نفس السيناريو مع ملك مغربي أخر الا ان هذه المرة وبسبب مصدر التشويش بان كل شيئ فالجزائر لا يهمها بلدها وشعبها وانما اللهث واللغط وراء من يعادي المغرب اما الطرف الاخر وهم اخوان مصر بزعامة العريان الذي ضرب عرض الحائط مجهودات المغرب في هذه القضية وانكر كل شيئ وبدأ يطلق التصريحات الفارغة دون اعتبار لمقام المغرب وملكه وشعبه
2 - عبد العزيز صبري الجمعة 17 يناير 2014 - 16:48
اتمنى من الله عز وجل ان ينصر سيدنا المنصور بالله الملك محمد السادس على مجهوداته النيرة والعضيمة في سبيل نصرة القدس الشريف وحماية مقدساتها وسكانها اخواننا الفلسطينيين ...عاش الملك ...عاش...عاش...عاش
3 - FASSI الجمعة 17 يناير 2014 - 17:05
سياسة الهروب من الواقع.تحرير القدس لن يتاتى الا بالمقاومة ومواجهة العدو عن طريق تجييش الجيوش وصنع الاسلحة كما تفعل ايران.والا مصيرنا الاستعمار وما الاستعمار ببعيد
4 - afallay الجمعة 17 يناير 2014 - 17:08
wow with this speech Al-Quds will be free. This not enough. when Jews want something, they use their mass destruction weapons to kill and burn everything, but we so called Muslims by name but not by deeds just organize some meeting: Meet each others, eat, have fun the lie to our people and show that we are brave. Al-Quds committee is helping people in Palestine to stay in their house and relax, but not to fight, because the money going their will be tracked to make sure who is gonna receive it . i hope i was mistaken
5 - amahrouch الجمعة 17 يناير 2014 - 17:16
La solidarité c est bien mais quand on en est capable.Priver ses enfants pour donner aux enfants de son"frère" c est -1+ 1 donc c est nul pour ne pas dire négatif.Car le l enfant jouit de la priorité auprès de son père.L affaire de financement des projets à Al Qods aurait été laissée aux pays de l Arabie,les monarchies pétrolières+l Algérie.Cette présidence de ce comité AlQods est un un cadeau doublement empoisonné.Elle atténue l efficacité de notre diplomatie et nous soustrait de l argent.Moise et Jésus jaillirent de la Palestine et y avaient préché,Sidna mohamed d Arabie.Le judéo-chritianisme a son mot à dire là-dedans.Ne l ignorons pas
6 - ياسين وجدة الجمعة 17 يناير 2014 - 17:25
صح صدق ولي أمرنا الحبيب فإن القضية الفلسطينية لا تحل بالشعرات أو بالمظاهرات بل بالرجوع إلى الله سبحانه وتعالى فالنصر من عنده وحده ولكن علينا أن نتقي الله وأن نطيع نبينا فدلك كله هو سر نصرنا بإذن الله سبحانه وتعالى حفظ الله ملكنا الحبيب وبلدنا وبلدان المسلمين
7 - نيويورك الجمعة 17 يناير 2014 - 17:27
لو ان الجزائريين سخروا ربع ميزانية ما ينفقونه في قضية الصحراا المغربية عل القضية الفلسطينية لكان الحال احسن مما هو عليه الان ..مادا قام به الجزائريون لمساندة الفلسطينيين .السوريين ووووووووولا شي سوا كلام في كلام ...والعالم لأينتظر شيا منهم ..ماذا فعلوا اصلا في بلدهم حتا نتمني الخير منهم جوعوا شعبهم شردوا أطفالهم ونسائهم
اماالمصريين فاخر من يتكلم عن فلسطين او القدس ألستم انتم من يقفل حدوده في وجه أطفال ونسا وشيوخ غزة ناس تموت من البرد والجوع وانتم تتفرجون حتا يتسنا لكم أخد دولارات تهدا لكم من اجل إبادة شعب ..
المغرب والمغاربة رجال يقفون وقفة رجل مع اي قضية المغاربة حاربوا في فلسطين وقفوا مع الشعب السوري وقفة رجل .....الخ
8 - amarouch الجمعة 17 يناير 2014 - 17:30
حان وقت لقلب الاسترايجية واتخاذ قرارات تحرج النفاق الغربي. اقترح اعادة الامور الى نصابها، ونسال المجتمع الدولي، ثم لماذا نحن نقطع العلاقات مع اليهود في الوقت الذي يستفيد الغرب من اليهود ماليا وعلميا، ونصنف نحن في ذات الوقت معادين للسامية، وهم من قتلوهم واحرقوهم.
اقترح ، اعلان دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا حاضنة للشعب اليهودي في دساتيرها، فيسمح لجميع اليهود الذين هاجروا للعودة لبلدانهم الاصلية مثل ما كانوا مع المسلمين في الاندلس، ويعلن هذا القرار بعنوان عريض مثل "الوطن غفور رحيم ، رد الاعتبار للشعوب السامية"
تقديم دعوى من طرف دول شمال افريقيا والشرق الاوسط ضد الدول الغربية لاتهامها بارتكاب جراءم ضد شعوبها ومنها على سبيل المثال لا الحصر،المحارق ضد اليهود الذين كانوا يشكلون مكونا من مكونات هذه المجتمعات،
اعادة بناء الملاليح والحارات اليهودية في كل بلاد من بلدان هذه المنطقة وتمتيعهم بالاستقلال الذاتي، والجنسية المحلية للبلدان التي يختارون الاستقرار بها
9 - youssefmarocain الجمعة 17 يناير 2014 - 18:33
وأفاد الملك أن "حماية القدس أمر عظيم وجسيم، يتطلب الثقة والمصداقية، والحضور الوازن في مجال الدفاع عن المقدسات الإسلامية"، مبينا أن "الأمر يقتضي بلورة مقترحات جدية وعملية، والإقدام على مبادرات واقعية، مع ضمان
وسائل تنفيذها، وآليات تمويلها".هذا الكلام هو عين العقل لأنه يجسد الحكمة والعبقرية من اجل إيجاد الحلول لمشكلة التعايش بين اليهود والعرب .
اللهم انصر امير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس على اعداء الأمة الاسلامية .
10 - Hicham الجمعة 17 يناير 2014 - 18:35
Bravo Sa Majesté bien parlé. De toute façon c'est gens là ils savent que parler est rien d'autre
11 - ahmed الجمعة 17 يناير 2014 - 18:42
Savez vous que le comité Alquds ne s'est pas réuni depuis plus de 20 ans, malgré les agissements d’Israël, qui n'a pas cessée de transformer la ville sainte, elle a chassée plus deux cent mille palestiniens, et à construit plus de cinquante mille nouveau logements pour les colons. Malgré tout ça le roi M6 n'a pas daigné convoquer ce comité pour une réunion d'urgence. Qu'est ce que a fait le Maroc pour la cause de la ville sainte Alquds, sauf d'envoyer des milliers de juifs Marocains s'installer laba à la place des palestiniens chassés de leurs terres. De grâce arrêtez de nous mentir, le Maroc n'a rien fait pour la première cause des musulmans, et c'est pareil pour les autres pays. Concernant l'Algérie, elle a déjà assez de problèmes comme ça, elle n'a pas encore fini de combattre le terrorisme qui lui était imposé par certains pays arabes et surtout ses proches voisins qui ont financés et entretenus ce fléau. Je le redis et le confirme la Maroc n'a rien fait pour la cause d'Alquds
12 - Tunisian /expert الجمعة 17 يناير 2014 - 19:22
" Algerian army "behind all those problems every where ,in Maghreb kabir Algeria close the border with all maghrebian ,now families cannot see other families ,no business with brothers maghrebian ,Algerian army created hater between the brothers maghrebian ,army Algerian helped bachar Assad in Syria to kill own people ,helped sissi in egybt to kill own people ,the helped kadafi in Libya to kill own people ,helped the boulizariyou leaders to kill Moroccan sahrawi in tindouf ,and now Algerian army talked about Palestinian ,this is joke ,God bless Tunis and Maroc.
13 - الحمد لله الجمعة 17 يناير 2014 - 19:50
هدا هو العدل ارض التعايش لاارض الصراعات كل ومايعتقد دون الشرك والكبر اين التربية الاسلامية اين سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم لوكان لامن من في القدس دون قوة السيف بل بقوة القلم والاعلام والمحبة والعدل ايها العرب لاتبحثوا عن الاسلام بحدود صنعوها بل بشروط وضعها رسول الله العشرة بارك الله في ملكنا محمد السادس وما له من حكمة يحاربون الارهاب وهم يريدون القدس بالارهاب ابدا بل لابد من العدل المحبة بيتي بيتك ومن اعتدى لابد من القصاص في حدود شرع الله ان الله لايحب المعتدين ايها المسلمين في كتابنا القران وليس في التوراة ولا الانجيل بل بل هده الاية الينا نحن المسلمين
14 - لكديري الجمعة 17 يناير 2014 - 19:54
لجنة القدس لم تفعل شيء يذكر الى اليوم. حزب الله وحماس في الميدان والآخرون حول العالم بما فيهم لجنة القدس ليس لديها لا شعارات لا فعل اللهم الا بروتوكول الاجتماعات. ماذا فعلت لجنة القدس او منظمة المؤتمر الاسلامي او الجامعة العربية وقد استولى الصهاينة على الجزء الأكبر للقدس واستولوا على المسجد المرواني وحفروا تحت المساجد بالقدس. اذا أردتم العمل فعليكم بتمويل المقاومة اصحاب الأفعال: حزب الله وحماس والجهاد الاسلامي. اما المطبعون فهم اصحاب الشعارات.
15 - marocain الجمعة 17 يناير 2014 - 20:00
MERCI NOTRE ROI MOHAMAD 6 POUR VOTRE SOUTIEN
16 - tintzourin الجمعة 17 يناير 2014 - 20:05
نتمنى من العلي القدير أن ين ينصر ملك الهمام من كل أعداء الوطن وعبدة ألخنازير والقردة لأن الشعب المغربي تجمعهم قضية واحدة ألا وهي فلسطين وعاصمتها القدس الشريف وكما قال الشاعر فلسطين العربية عربية القبلة الأولى أو القضية العربية في قلب جنين مكتوبة فلسطين مرفوع الجبين
17 - amin الجمعة 17 يناير 2014 - 20:13
قضية القدس هي قضية عالمية و ليست إقليمية,إسلامية , عربية , لجنق القدس لا يمكن لها أن تفصل تحرير فلسطين و القدس , هم قضية واحدة, إلا لمن لم يعرف بعد ما يقصده مللك المغرب.
الجزائر هي أصلا ليست عضوا في لجنة القدس.
مصر لم تُرينا بعد قوتها(إذا كانت لها قوة),مازالت مُعاهدة كامب ديفد تُغيم عليها , هذه هي الطريقة التي إسترجعت بها سيناء.
الكلام الفارغ و ليس له أي قيمة يتفوهوه , و غذا نظرنا إلى مشاكلهم الداخلية نجدها أكثر من أي دولة كانت في العالم.
شعوب هاتين الدولتين,لا يقدرون شراء الخبز.أين القوة , إذا كان الشعب جائع؟
دع أصحاب العقول يتكلّمون و يتكلّفون بالأمر,هم أدرى بها.و نحن نعلم كلنا لا نقدر إسترجاع البلاد العربية المحتلة و لا يمكن لنا الحفاظ على القدس إلا بالسياسة,أما القوة؟أين هي قوتكم؟
أن تبقى القدس عربية إسلامية,هذا ليس المشكل و إنما المشكل هو الحفاظ عليها في جو التشويش و الكلام الفارغ.
و كلنا نعلم أن القدس هي مدينة 3 ديانات السماوية, و لا يقدر احدا أن يقول لا.
ألّي فيه شي فهامات يمشي إجرّب يستولي عليها كلها, العالم كلُّ ينزل عليكم بالسلاح ألي عندُ.
18 - yacine الجمعة 17 يناير 2014 - 20:23
وبعد أن أكد العاهل أن "المغرب جعل قضية القدس في نفس مكانة قضيته الوطنية الأولى"،????????????%
19 - bruxelle الجمعة 17 يناير 2014 - 20:26
عندك الحق يا جلالة الملك.الدفاع عن القدس ليس بالفم والكلام كما تفعل الجزائر بل بمساعدتها ماديا رغم ماتملكه خزينة الجزائر من أموال.وفي الحقيقة أنا مفتخر بمغربيتي حيت إلتقيت هنا ببلجيكا بالفلسطينيين والسوريين الدين يكنون كل الإحترام والتقدير للمغرب شعبا وحكومة وخصوصا الملك محمد السادس الشخصية الأكثر إحتراما لبناءه مستشفى عسكري لمساعدة الجرحى والمرضى.والحقيقة أصبحت محترما بسبب مغربيتي
20 - mostafa sbayo guelmim الجمعة 17 يناير 2014 - 20:51
يجب تحرير القدس من اليهود وليس دعمها ماديا فقط، كنا نقول القدس عاصمة فلسطين فأصبحنا نقول القدس الشرقية ،إلى متى هذه التنازلات؟ والصهاينة يزيدون فسادا،؟ ما أخذ بالقوة سيرجع بالقوة، فاليهود الأنجاس لا تنفع معهم السياسية والمهادنة
21 - eaglepace الجمعة 17 يناير 2014 - 21:48
je ne comprend pas cette obssession de l'Algerie de la part des Marocains , vous trouvez toujours un moyen de citer l'Algerie meme sur un topic completement different.

en Algerie personne ma ssama3 bikoum
22 - عابر سبيل الجمعة 17 يناير 2014 - 22:43
السودانيةعليكم ورحمة الله وبركاته الرحمن الرحيم رداً على الأخ رقم 17 قضية القدس العربي قضية عربية و ليست عالمية ادا كانت عالمية لا تكون عراقيل في هده القضية الفلسطينية الأشقاء وهناك أيضاً قضايا عربية لم تنتهي بعد مثل القضايا السورية والمغربية على الصحراء المغربية وقضية السودانية والعراقية......الخ ولهادا يجب على العرب ان يجتمعون عوض ان يتفرقون وينسون كل القضايا وشكراً لكم
23 - driss الجمعة 17 يناير 2014 - 23:25
علينا أن نتجاوز مرحلة القول إلى مرحلة الفعل
قال تعالى: {وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ} [التوبة:105]
24 - عبدالرحيم الجمعة 17 يناير 2014 - 23:38
هنا يجب علي بوتفليقة وجنيرالات الجزاير اخد بعض الدروس في .الدپلوماسية المغربية.هده ليست العصور الحجرية هدا وقت اللباقة والرزانة والعقلانية لا النباح الفارغ .تعلموا رحمكم الله .هؤلائ الجزايريين انعم عليهم الله بجار عظيم لكنهم لا يدركون هذا وللاسف
25 - مبتديء الجمعة 17 يناير 2014 - 23:56
استغرب لبعض دوي العقول الضيقة مادخل الجزائر في الموضوع يا اخي الجزائر ليست عدو للمغرب مللنا من سماع تلك الاسطوانات المشروخة القدس لن يستطيع اي كان ان يحررها العرب ليسوا في مستوى اسرائيل والدليل هو الكلام والشعارات الجوفاء لمادا لايعطي رئيس لجنة القدس جيوشه ويكون الباديء مجرد كلام عقول العرب لازال يعشعش فيها حب الزعيم او بالاحرى ........ شكرا هسبريس
26 - Hesn السبت 18 يناير 2014 - 01:12
لجنة القدس تعمل بجد بقيادة الملك محمد السادس نصره الله ولكن اليد الواحد لاتصفق. وهنك يعمل من اجل تعطيل عملها كالجزائر
ومصر وإيران وغيرهم
27 - moklate السبت 18 يناير 2014 - 01:22
je crois que c est le moment de laisser ce docier ..et le doner aux eslamistes combatants seules capables de resoudre ce probleme qui a durer plus de ..46..ans la politique toujour en faveure des israelienes ocuponts la tere des palistinienes non soutenus par les mafias arabe ..... ]nouveaux hebreus[ atention un avenire male attendu
28 - marocain السبت 18 يناير 2014 - 01:35
لمن قال ما دخل الجزائر ...
نحن فقط نرد على كلام وزير الخارجية الجزائري الذي تدخل في شؤون لجنة القدس وانتقدها وبلده ليست عضوا
كما ان المخابرات الجزائرية تروج دائما في حربها الشعواء على المغرب لتشابه مستحيل بيننا وبين الكيان الصهيوني وتدعي مناصرة قضايا التحرر لتبرير تسليحها انفصاليين ودعمهم بالمرتزقة من غرب افريقيا
نحن كشعب مغربي مهدد في وحدة وطنه وفي مستقبل ابناء شعبه لنا كامل الحق والشرعية لفضح كذب وزيف ادعائات النظام الجزائري الذي اغتصب الحكم بقوة الحديد والنار ويحارب المغرب بكافة الاشكال منذ استقلاله خصوصا اعلاميا بالكذب والتزييف والبروباغاندا والاشاعات والتشويه للوطن وللمواطن المغربي
29 - berbere السبت 18 يناير 2014 - 01:59
قضية عربية الاغلبية ليسوا عرب .
قالوا قضية اسلامية والقدس للمسمين فقط وسيحاسب عليها المسلمين شوية يتفكروا واش عندهوم مسيحيين ويهوديين ويتفكروا صوالحهوم يعاودو يقولوا لا القدس مدينة للديانات الثلاث.
الحل في الاخير هوترك الديانات الثلاث (لتبقى القدس مجرد آثار) او هدم القدس (وتبقى الديانات).او يبقى الحال على ماهو عليه الفلسطينيين يقاومون والدول تجتمع وتدعمهم ماديا الا ان يكتب الله النصر بما تقوم الساعة.

(إنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا )
فاللهم لا تحملنا ما لاطاقة لنا به .
30 - مالو روان السبت 18 يناير 2014 - 07:55
العرب هم العرب لا يعملون و لا يتركون من يعمل
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

التعليقات مغلقة على هذا المقال