24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:3617:0519:5221:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ‪مهندسون ينتقدون ضعف الدعم المقرر ضد كورونا‬ (5.00)

  2. المعارضة في زمن "كورونا" (5.00)

  3. سلطات اسطنبول تدفنُ جثّة مهاجر مغربي مقتول برصاص "اليونان" (5.00)

  4. مبادرة لنقل المرضى مجانا (5.00)

  5. عندما عمّ الطاعون بوادي المغرب .. خلاء الأمصار وغلاء الأسعار (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الشيخ عبد السلام ياسين يُعاني وضعاً صحياً حرجاً

الشيخ عبد السلام ياسين يُعاني وضعاً صحياً حرجاً

الشيخ عبد السلام ياسين يُعاني وضعاً صحياً حرجاً

في الصورة عبد السلام ياسين في آخر ظهور مرئي له(دجنبر 2008)

قال مصدر مطلع أن عبد السلام ياسين المرشد الروحي للجماعة يواجه أوضاعا صحية متأزمة يمكن أن تودي برحيله إلى دار البقاء .

وأكد المصدر الذي رفض الكشف عن هويته في اتصال هاتفي ب"هسبريس" أن الشيخ عبد السلام ياسين الذي تجاوز 81 سنة ،يلازم غرفته التي لا يدخلها سوى أقرب المقربين إليه من أسرته علاوة على فريق من الأطباء يتابع وضعيته الصحية عن كثب .

وكشف المصدر ذاته أن الشيخ عبد السلام ياسين توقف قبل أسابيع عن أداء تمارينه الرياضية البسيطة التي يجريها في البيت وأنه أصبح يتعرض لنوبات صحية حرجة بسبب كبر سنه مما أجبره على ملازمة الفراش في مسكنه بحي السويسي بالرباط بعد أن دخل "مرحلة الخطر" بسبب عوارض الشيخوخة التي أثرت على صحة الشيخ.

وفي سياق متصل تروج في شبكة الأنترنت ومنتدياتها رسائل تتحدث عن اعتلال صحة الشيخ عبد السلام ياسين وسط لغط شديد بين أعضاء الجماعة وحديث عن صراع خفي حول خلافة الشيخ عبد السلام ياسين.

وكان آخر ظهور مرئي للشيخ عبد السلام ياسين خلال دجنبر الماضي حيث نعى في شريط قصير رفيق دربه الأستاذ محمد العلوي السليماني عضو مجلس إرشاد الجماعة وأحد مؤسسيها .

وظهر الشيخ عبد السلام ياسين منهكا في الشريط ذاته ، كما كان يتكلم بصعوبة شديدة ، على عكس "النشاط" الذي بدا عليه خلال ظهوره في الحلقات الطوال لبرنامج "مراجعات" الذي بثته قناة الحوار اللندنية الصيف الماضي.

وبغض النظر عن صحة الخبر من عدمها، وبغض النظر عن خلفية تسريب مثل هذه الأخبار، فإن الواضح هو أن الشيخ عبد السلام ياسين قد بلغ من الكبر عتيا والأعمار، كما يقال، بيد الله.

وتذهب أغلب وسائل الإعلام التي تناولت موضوع "الخلافة" داخل الجماعة إلى الحديث عن الوجدي محمد العبادي كخلف للشيخ عبد السلام ياسين.

وتضيف هذه التقارير بأنه من المنتظر أن يطغى النهج التربوي على الجماعة مستقبلا ما دام أن العبادي متأثر أكثر بالمنهج التربوي وليس بالمنهج السياسي. لكن ما لا يلاحظ هو أنه، وحتى في حالة اختيار العبادي كخلف، فإن ذلك لن يتم إلا كمرحلة انتقالية نظرا لأن عامل السن هو الحاسم في مثل هذه الأمور.

ويظهر بأن القياديين الشباب الموجودين في مجلس الإرشاد والمنتمين إلى الدائرة السياسية هم الذين سيتولون تدبير شأن الجماعة في المستقبل المنظور.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (106)

1 - خبير مقهور الاثنين 02 مارس 2009 - 22:05
وااااه عيقتي بزااااااااف .
بااااااز أسيدي ما عندك أوجه ألشهب كل شهر جايب لينا اشاعة فشكل ، واحد لمرة قلت باللي الملك أن سيقيل حسني بنسليمان وسيجري تغييرات كبيرة في الجيش .. وما وقع والوووووووووو
مرة قلت أن الملك غادي يبدل الحكومة ويدير تعديلات كبيرة عليها وتكون هدية رأس السنة ، صدق ما كاين والو بالعكس عاد تبث الاشتراكي وزير العدل فمنصبه وطلب منه يكمل خدمته .
مرة قلت باللي لقاو الغاز صدقو لقاو لحزاق ..
مرة قلت باللي الدولة تستنجد بجماعة العدل والاحسان صدق هذاك الشي غير كذوب في كذوب وترويج للاشاعات .
مرة ما نعرفت شنو قلت ..
وهاذ المرة جابلنا خبار على هاذ الدجال ديال عبد السلام ياسين أبو 7 أرواح ... وزيدون مكملها بالكذوب مصدر مطلع ما مطلع ، والخليفة ديال هاذ الدجال ، وتتكلم على مجلس الارشاد وماعارفش أنت حتى كيف مؤسس هاذ الجلس العبثي ... تخرويض واشاعات مفبركة .
سير الله يمسخك واش هذاك وجه ولا قفاك ، ادفووووو على بوهالي عطيها غير لكذوب وتخرويضت .
أنشر المشرف الله يزوجك , راه كهمنا هاد المخروض بالكذوب والاشاعات حتى الجرابع ولاو يتنقزو حداي وما تبقاوش تخليوه يكتب بالموقع حفاظا على صمعة هسبريس -الا اذا كان من احد المشرفين ع الموقع -.
2 - ابو عمر المغربي الاثنين 02 مارس 2009 - 22:07
بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
بنسبة لعبد السلام ياسين يجب ان يعي ان الموت حق و نستمى له الشفاء من جميع الامراض الظاهرة و الباطنة اي من الخرفات و الادعاءات بالغيب و اتهامه فان الله تعالى لا يغفر ان يشرك به و يغفر ان يشرك به و يغفر مادون دالك لمن يشاء و التوبة في طعنه في اصحاب الرسول الله عليه الصلاة و السلام منهم الصحابي الجليل كاتب الوحي معاوية ابن ابي سفيان امين المؤمنين رضي الله عنه فان صحح عقيجته فان الله غفور رحيم و السلام
3 - ابن المرشد الاثنين 02 مارس 2009 - 22:09
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
صراحة أتعجب من صحافة اليوم "وأكد المصدر الذي رفض الكشف عن هويته في اتصال هاتفي ب"هسبريس"
و من قال لكم أن المتصل من الجماعة ؟
لا حول و لا قوة إلا بالله
كل ما يروج هو من عمل المخابرات،تاب الله عليهم،مرحبا بالموت متى جاءت،أسال الله عز و جل
مرحبا بالموت متى جاءت،
4 - امال زوجة الحجاج الاثنين 02 مارس 2009 - 22:11
تتكلمون عن مرض شيخ واحتضار خليفة لم يكن الا مخرفا فاخد من الاعلام اكثر مما يستحق لان مجموعة من المعتوهين اجتمعوا حوله والهوه وهم يحترفون تمثيلدور مسلمي الجماعات ولكن بزاف عليكم الاسلام والجماعات الاسلاميةلانكم وللاسف الشديدلاتعملون الا على شعل الفتنة بين المسلمين وضرب ملكيتنا العظييمة واللي كال حقو ايغمض عينيه
5 - almardi الاثنين 02 مارس 2009 - 22:13
اسى مصطفى نسيت بلي سيدي وسيدك الله اما العجوز الدي وضعتموه مكان محمد سيتبرء منكم يوم القيامه ونامل ان يعود الى رشده والموت قريب منه ان شاء الله والى جهنم بادن الله
6 - البوشاري عبدالرحمان الاثنين 02 مارس 2009 - 22:15
تحية السلم والمسالمة وسلام تام بوجود مولانا الامام حامي حمى الملة والوطن والدين وامير المؤمنين ورئيس لجنة القدس الشريف جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله وبعد
انما الاعمال بالخواتم يا اهل العلم فما اعده هدا الداعية من جياته انه تفرد بجمالية دجله على المعتوهين مثله فما هو قراره في حديث رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم من مات وليس في عنقه بيعة فكانما مات موتة الجاهلية
قفوا جميعكم لمراجعة هدا الحديث وحللوه وناقشوه فمن هو امام الداعية الدي يدعي العلم
فان اجابني احد وقال ان امامه هو القران الكريم كما هو السؤال في القبر من لدن الملكين فانا اقول له انك انت الاخر انقشعابل في دينك لكون ان القران الكريم يدون البطاقة الرقمية التكنولوجية للامام الشرعي للامة العربية والامة الاسلامية وراء اولي الامر منها وخبا الحق هدا لمن اهتم بالقران والاسلام وال البيت الطاهر لكونها توابل تدوم عبر كل حقبة وجيل اما الدي شاء عبدالسيلام ياسين ان ينشىء لهم دينا جديدا مبالغ فيه وكله خرافة فانهم عن الدنيا راحلون
فما موقفكم ان ترك وراءه ضلالة ايكون من اهل الجنة والله لن يراها لكونه عاق للامامين في المملكة ولو كان اهل علم وكما يدعي لبلغه الحق سبحانه لهده المعلومة العلمية الاعلامية الاستعلاماتية الامنية التكنولوجية وعندها يكون فيديييه الشغل كما نقول
انه قرا الكتب ووظفها لافكار دجلية وشاء ان يغير السكة المحمدية لولا الحي الدائم الدي لا يموت الدي من علي بمحدثة القران الكريم ولاعارضهم في مشروعهم الدجلي على الوطن وفيه امامه الشرعي بحجة التدوين في القران الكريم وهو مولانا الامام جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله
حللوا ان بلغت لحلقومه وهو حينئد ينظر اتلك الساعة يكون مات موتة المؤمنين ام موتة الجاهلية لكونه فتن المؤمنين والمؤمنات عن اداء البيعة ولم يعترف بقرارات العلماء الربانيين ولا بالمخزن وكلهم في نظرهم ما هم الا كدا وكدا الا هو فهو من فطاحلة العصور ولم يعلم انه حق عليه ما حق على اليهود والنصارى الدين حرف اوائلهم ما اودعهم الله من حق وسقطوا في نار جهنم وما يملكون
اعلموا ايها الزوار اننا استلمنا الحق من الحق الحقيق ومفاد هدا الحق اتصلوا بموقع نظرية الخط الاسلامي الثالث ورائدها محمد السادس وحللوا وناقشوا هل للزعبيم من قدرة علمية بان يتكلم بالحاسة السادسة واما قوله في كتبه فليس الا من الحاسة الاولى ولدلك انه ضعبيف ومجتهد خاطىء وجب عليه ان يتوب ان شاء ان لا يمت موتة الجاهلية ولقد ابنت له طريق دلك لبيعة الامام وليعيد الجماعة لقواعدها سالمة وهي السكة المحمدية تحياتي
7 - اوشهيوض هلشوت الاثنين 02 مارس 2009 - 22:17
انسانيا اتمنى الشفاء للشيخ عبد السلام الحيحي( وهدا من امر الله)
اما عن مستقبل الجماعةفلا اظن انها ستبقى في مواقفها المتشددة بل على العكس سينطلق شبابها نحو البحث عن مواقع مدعومة من طرف المخزن لنقل الجماعة من مرحلة الدعوة وكسب الأتباع الى الممارسة السياسية في اطار الشرعية هدا احتمال اول
اما الإحتمال الثاني فهو تفكيك الجماعة- بعد اختراقها- الى هياكل حزبية تساير المخزن او تعارضه تبعا للمصلحة
اتمنى ان اكون مخطئا والتاريخ هو الحكم
8 - محمد التنغيري الاثنين 02 مارس 2009 - 22:19
عبارات معروف مصدرها:مصدر مطلع، معتل صحيا خلاف عن الخلافة.....كلام يفوح بالتبوليس والعمالة
ما معنى هدا الكلام:قال مصدر مطلع أن عبد السلام ياسين المرشد الروحي للجماعة يواجه أوضاعا صحية متأزمة يمكن أن تودي برحيله إلى دار البقاء .
وأكد المصدر الذي رفض الكشف عن هويته في اتصال هاتفي ب"هسبريس" أن الشيخ عبد السلام ياسين الذي تجاوز 81 سنة ،يلازم غرفته التي لا يدخلها سوى أقرب المقربين إليه من أسرته علاوة على فريق من الأطباء يتابع وضعيته الصحية عن كثب .ثم الكلام البوليسي الاتي(تروج في شبكة الأنترنت ومنتدياتها رسائل تتحدث عن اعتلال صحة الشيخ عبد السلام ياسين وسط لغط شديد بين أعضاء الجماعة وحديث عن صراع خفي حول خلافة الشيخ عبد السلام ياسين.
) .حقا اسلوب بوليسي.الاعمار بيد الله ونحن في الجماعة لانعبد الا الله .الرجل رجل بشهادة الجميع.ما استكان وما خضع وما لن للظلمة والمفسدين- ولا نزكيه على الله- لكن نشهد بما نراه ونعايشه.نحن ندرك اننا كلنا ميتون،وانت ايها المستهتر المأجور -خادم المفسدين- امنع الموت عنك او قل لسادتك ان يمنعوها عنك وعنهم.
9 - à محب الاثنين 02 مارس 2009 - 22:21
تق الله يا أخي هذه آية نزلت في صحابي جليل ومجاهد حق وليس من يدعي رؤية النبي..و.
الله يهدينا كاملين آمين
10 - doudouh الاثنين 02 مارس 2009 - 22:23
كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله
حين يكون الإيمان يكون النصر وتكون الحياة الحقةحين تعجز الأرض تتمادى يد الله السامقة
ماذا يريدون هؤلاء
عبثاً يصنعون !! لا والله إنهم يريدون عقيدة تنتشر وفكرة تنتظم واسلاماً يسود ...
كاتب امريكي : " إنها حركه لن تموت " نعم.. كيف تموت ?
وهي من الله تتلقى
وفي سبيله تبذل
وعلى خطى الحبيب تمضي
أُقبل الجباه وانحني للقامات
لن نعجز بعداليوم ..
11 - شاعر الوفاء الاثنين 02 مارس 2009 - 22:25
الموت بيد الله .
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.نرجو من الله الشفاء له وللمسلمين أجمعين .المرجو تقديم المعلومة الهادفة وليس المهدمة ياإخوان
12 - MUSLIM الاثنين 02 مارس 2009 - 22:27
أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ
الَّذِينَ آمَنُواْ وَكَانُواْ يَتَّقُونَ
لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَياةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ لاَ تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ
وَلاَ يَحْزُنكَ قَوْلُهُمْ إِنَّ الْعِزَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ
13 - yousfi الاثنين 02 مارس 2009 - 22:29
عبد السلام ياسين تلك الشجرة التي تخفي الغابة
14 - حسن البيضاوي الاثنين 02 مارس 2009 - 22:31
أمر عادي جدا أن يكون الرجل في وضع صحي حرج، إن صح فعلا.
لكن الغريب أن يدعي أحد المعلقين أن أتباع الشيخ ينزهونه عن المرض والموت،قال المعلق المسمى الحسين السلاوي:"... ما صدر عن بعض الإخوان من عتاب للكاتب حول صحة الشيخ ، حتى ليخيل للمرء أن هؤلاء من فرط التقديس نسوا أن خير البرية ومن هو أحسن درجة من الشيخ قد لبى داعي ربه كما نسوا قول الله حين قال: إنك ميت وأنهم ميتون .!!!" .انتهى كلام المعلق.
والمتتبع للتعليقات لا يلحظ شيئا من هذا. بل كل المعلقين المتعاطفين مع الجماعة لم يروا في كون المرض أو الموت نقيصة يتنزه عنها الشيخ عبد السلام ياسين، بل ذهب أغلبهم إلى مناقشة ما وراء الخبر؟؟؟؟
شخصيا، أرى أن مثل هذه الأخبار غير الدقيقة، لا تكون بريئة من رائحة المخابرات، في محاولة لرصد ردود الأفعال من قبيل تصريحات الناطق الرسمي باسم الجماعة الذي ستتوجه إليه الميكروفونات...هذه الأيام.
وللتذكير فقط فهذه ليست المرة الأولى التي تنشر فيها مثل هذه الأنباء، وقد برع في ذلك "الأحداث المغربية" و "النهار المغربية" المتخصصتان في الكشف عن صحة الشيخ ب"الصدى" أقصد رجع الصدى الذي تحمله رياح المخابرات.
واقيلا منحتاجش أسي "السلاوي" و"الحجاج" و "زوجة الحجاج" نختم مقالي بهذا التوقيع: يجوز في حق السيد عبد السلام ياسين المرض والموت باعتباره بشرا، حتى لا تتهموني بتقديسه، حفظه الله...
ناري ...دعيت معاه...واش هانية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
15 - سلام إلى ياسن الاثنين 02 مارس 2009 - 22:33
سلام إلى ياسين الرجل الشامخ الصادق المؤمن بربه ومن كياسين في المغرب من بربكم قال للديكتاتور لا لا لا من بربكم نصح وقوم وأرشد واحتسب وأوذي من بربكم اتبع منهاج الحبيب صلى الله عليه وسلم وارتبط بربه عز وجل ولم يخف في الله لومة لائم
اتقوا الله يا عباد الله
فياسين مهما طال به العمر سيفارقنا وهو كالجبل الشامخ متشوق للقاء ربه أما نحن فماذا فعلنا لآخرتنا؟؟؟؟؟؟
16 - à مصطفى الاثنين 02 مارس 2009 - 22:35
نتمنى أن يتوب عبد السلام ياسين كذلك....فأسياده: الشافعي و إبن حنبل وأبو حنيفة وإمام مالك رضي اللنتمنى أن يتوب عبد السلام ياسين كذلك....فأسياده: الشافعي و إبن حنبل وأبو حنيفة وإمام مالك رضي الله عنهم كانوا يتوبون كل ليلة عنهم كانوا يتوبون كل ليلة
17 - شرح ملح الاثنين 02 مارس 2009 - 22:37
عجبا من مريدي الشيخ الذين يريدون تكميم أفواه الناس كما كممت أفواههم بعد أن تم غسل أدمغتهم وتم حشوها بالأراجيف المغلفة بالدين؛ تقولون أن الرجل ولي الله ولكن أولياء الله لا يكذبون؟؟ وأنتم ونحن معكم سمعنا الشيخ يقول بالقومة ؛ ولما لم تقم له قائمة وكثر اللغط على هذه القضية تبرأ من قوله أمام الملأ عبر التلفاز في قناة حوار؟؟ وقال بالحرف: لم أقل بذلك ونفى ذلك جهارا ناسيا أن الأمر مدون بالصوت والصورة ؛ ومعنى هذا أنه إفترى على الله الكذب ؛ إذن فهل أولياء الله يكذبون ؟؟؟ ثم أننا قد قبلنا منكم الكذيبة الصغيرة على الوالدين الذي أفتى بها لصالح البنت لحضور الجماعة وأدخلناها في باب مايسمى بالتقية ، ولكن ما حكم الكذبة الكبيرة التي أشرت إليها أعلاه ؟؟؟ أفيدونا رحمكم الله فقد إستعصى علينا فهم ذلك خاصة وأنكم تقولون بولاية الشيخ شافاه الله من جميع الأمراض البدنية وغيرها.
والله إننا إحترنا في أمركم لننظر مليا في الأمر ونناقش بكل هدوء وعقلانية :
** نحن نرى أن الكذب محرم شرعا في جميع الأديان السماوية والله يقول : إنما يفتري الكذب الذين لا يؤمنون بآيات الله وأولئك هم الكاذبون ويقول:إن الله لا يهدى من هو مسرف كذاب . ونبى الإسلام فى الحديث يقول:... احذر الكذب فالكذب يؤدى إلى الضلال والضلال يؤدى إلى النار". وأيضا يقول:من أيات المنافق أنه إذا حدث كذب .وفي رواية لمسلم : ( وإن صلى وصام وزعم أنه مسلم ) ؟؟؟
**وأنتم تقولون أنه ولي الله و تعلمون أن قال بالقومة وصرح بها في مجالسكم وو أفشاها أعضاء مجلس الإرشاد بينكم سواء على صعيد الدوائر أو الأسروحثوكم على التهيء لها فهل نسيتم ذلك؟؟؟ ثم سمعتموه وهو ينفي ذلك على قناة حوار ؛ فكيف لولي لله أن يأتي مثل هذا التصرف ؟؟؟
أنا هنا أتوجه إلى العارفين بالجماعة وإلى من يعتبرون أنفسهم مثفيها لإجابتي على هذا التساؤل لأن كثيرين مثلي لم تدخل إلى رأسهم تقديس شخص وهو في الحقيقة إنسان كأيها الناس؛ نعم فيما مضى ـ قبل المنامات والرؤى ـ كانت له مواقف تذكر كما كانت لغيره أيضا مواقف جليلة ولكن هذا لا يمنعنا من طرح تساؤلات مشروعة ننتظر منكم الإجابة عنها.
18 - حسن البيضاوي الاثنين 02 مارس 2009 - 22:39
أمر عادي جدا أن يكون الرجل في وضع صحي حرج، إن صح فعلا.
لكن الغريب أن يدعي أحد المعلقين أن أتباع الشيخ ينزهونه عن المرض والموت،قال المعلق المسمى الحسين السلاوي:"... ما صدر عن بعض الإخوان من عتاب للكاتب حول صحة الشيخ ، حتى ليخيل للمرء أن هؤلاء من فرط التقديس نسوا أن خير البرية ومن هو أحسن درجة من الشيخ قد لبى داعي ربه كما نسوا قول الله حين قال: إنك ميت وأنهم ميتون .!!!" .انتهى كلام المعلق.
والمتتبع للتعليقات لا يلحظ شيئا من هذا. بل كل المعلقين المتعاطفين مع الجماعة لم يروا في كون المرض أو الموت نقيصة يتنزه عنها الشيخ عبد السلام ياسين، بل ذهب أغلبهم إلى مناقشة ما وراء الخبر؟؟؟؟
شخصيا، أرى أن مثل هذه الأخبار غير الدقيقة، لا تكون بريئة من رائحة المخابرات، في محاولة لرصد ردود الأفعال من قبيل تصريحات الناطق الرسمي باسم الجماعة الذي ستتوجه إليه الميكروفونات...هذه الأيام.
وللتذكير فقط فهذه ليست المرة الأولى التي تنشر فيها مثل هذه الأنباء، وقد برع في ذلك "الأحداث المغربية" و "النهار المغربية" المتخصصتان في الكشف عن صحة الشيخ ب"الصدى" أقصد رجع الصدى الذي تحمله رياح المخابرات.
واقيلا منحتاجش أسي "السلاوي" و"الحجاج" و "زوجة الحجاج" نختم مقالي بهذا التوقيع: يجوز في حق السيد عبد السلام ياسين المرض الموت باعتباره بشرا، حتى لا تتهموني بتقديسه، حفظه الله...
ناري ...دعيت معاه...واش هانية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
19 - من حزب البعت الدي سيتالف قريب الاثنين 02 مارس 2009 - 22:41
انتم يا اتباع المعتوه تمجدون ياسينكم كانه محمد صلى الله عليه وسلم
اين هي رؤياه و اين احلامه و اين رؤية 2006 انتم تعيشون في الخرافات وتريدون الفتنة للمغرب وليس النجاة كفى من رؤياكم وكفى من اوهامكم وهي للخدمة المغرب
انا اطرح عليكم اسئلة واتمنى الجواب عليها من احد اعضاء الندل والاحصان
بعد وفاة الزنديق من سيتولى الرؤيا هل ابنتة التي تمقص الحواجب ام ...
مادا فعل لنا ياسين
يجب التفسير كيف وصل من معلم الى مفتي ومنظر و خليفةو ...
الا تعرفوا بان الانسان عندما يصير شيخا يبقى كيهترف ...
الا انكم تشروبون بعده في الكاس الدي يغطس فيه لحيته هل رسول الله محمد كان يفعل ما يفعله شيخكم الهرم والله لم يفعل ما يفعله الزنديق
خاصو يويلي يضرب الكارطة يولي شوافة باش نتيقه
عاش الملك و عاش المغاربة
20 - شرح ملح الاثنين 02 مارس 2009 - 22:43
اللهم خذه وعجل بأجله حتى يرتاح المغرب من خرافاته وطرهاته ودجله السياسي
21 - مصطفى الاثنين 02 مارس 2009 - 22:45
السلام عليكم سيدي الحبيب والله ما أجد لك في نفسي إلا محبة يا ولي الله و أسأله تعالى ان يحشرني معك . لانت لك قلوب العباد بعد ان ألانها الله و رحمت وربيت و جاهدت و كفيت ووفيت . إن وجهك الوضيئ بنور الله لعلامة صفاء قلبك و رحمتك بهذه المة و ما نلت من الطعن و التجريح إلا ابتلاءا على قدر إحسانك .كيف لقلب كقلبك النوراني يا ولي الله ان يعتب على من يتحرق كمدا على حال المة و يجهد نفسه في نجدتها و سعادتها . أشهد الله أني ما رأيت منكم سيدي إلا خيرا ينتشي قلبي كلما هفا ذكركم على خاطري . يقلون أنك ألم بك مرض في الجسد و بعضهم لهم مرض في القلوب . يطعنون بألسنتهم ما لم تصل أيديهم انى لهم ان يؤذوك و الله إن شاء الله حافظك . أسأله سبحانه و تعالى ان يكلأك بعين عنايته و ان يزيدك بسطة في العلم و الجسم و ان يبارك فيك و يعزك و يعز بك . اللهم أشهد أني أصدقه في كل ما قال فما عهدت منه إلا الصدق فلا تحرمني يا رب صحبته دنيا و اخرى . سيدي عبد السلام عبد من عباد الله و اجله بيد الله وما الموت إلى بوابة للقاء الله . سمعت من مثل هذا الكلام فيما مضى فقد حكم عليه بالإعدام فمات الذي حكم *يرحمه الله * و ما زال هو حيا يرزق . الله مالك كل شيء سيدي عبد السلام حي في حياته و حي في مماته بما ربي و بنى رجال تطاول الجبال في مرادها . إسأل أنت نفسك يا من تستعجل موته و تملا قلبك غيضا و حنقا منه ماذا فعل لك و أين آذاك راجع نفسك . إزرع في قلبك محبته فإن صدق وصلك خيرها . ما ظنك برجل لم يغير و لم يبدل لعقود دعك أنه ولي بل فقط كونه إنسان مسلم له مواقف رشيدة و ثابثة ألا يستدعي منك غحتراما و تقديرا . آمل من من يتحامل على هذا الرجل ان يكلف نفسه عناء قراءة كتاباته و بعدها له ان يقول ما يشاء .لا تجعل رأيك فيه بادئ رأي لما تلوكه الألسن . أسأل الله الهداية لي و لكم و أن يرحم كل من يشهد ان لا إلاه إلا الله و أن سيدي محمدا رصول الله صلى الله عليه و سلم . سلامي إليك سيدي سلامي إليك أبي سلامي إليك مرشدي سلامي إليك يا غوث الزمان .
22 - يونس الاثنين 02 مارس 2009 - 22:47
أرجو أن يعود الى رشده و يتراجع عن مواقفه و مبادئه الخرافية و منهجه الصوفي البعيد عن السنة فأرجو أن يتوب قبل أن يعاجله الموت لأن الحساب عسير.
أما عن الخلافة و مشاكلها فهذه أكبر مشكلات الحزبية البغيضة.
23 - ملالي الاثنين 02 مارس 2009 - 22:49
في الحقيقة هذا الرجل السيد عبد السلام ياسين عبّر بكل وضوح عن موقف رجولي وجهادي ضد عملاء الإمبريالية والصهيونية الذين يستغلون الإسلام لخدمة النفاق والإنحلال والتسلط.
اللهم أعنه في صحته، وانصر الإسلام واهد المسلمين، آمين.
24 - abdelllah الاثنين 02 مارس 2009 - 22:51
إن هذه الجريدة أصبحت رهن إشارة من هب و دب ، فمن يكون عبد السلام هذا ؟ و لماذا لم تضعوا برامج لتنمية البلاد بذل برامج شركة النجاة الوهميةفي شخص الفاسي الذي نصب على حوالي ثلاثون ألف شاب بعد تصريح اليوسفي في برنامج حوار الذي قال فيه بأنه لم يعلم شيئا بخصوص هذه الشركة و إنكان وزير التشغيل على علم الله أعلم ، إنها مسخرة من الشعب المغربي الذي يعاني أزمة سياسية ليس لها مثيل سبعة و تلاثون في الماءة هي المصوتة
25 - اميرالوقواق الاثنين 02 مارس 2009 - 22:53
الدوام الله والشيخ ياسين ميت لا محالة عجلا او اجلا قالدوام لله عز وجل واشهد اني عاشرة شباب هذه الجماعة ولم ارى منهم الا الخير والتربية والصالخة وعبادة الرحمان بغض النظر عن توجههم السياسي لا يمكن الا ان اشيد بحرارة على هذا الشيخ الذي صمد في وجه جبروت المخزن المغربي وقوة باسه والشيخ ياسين لن يموت لانه ترك شباب يسرون على دربه والعدل والاخسان فكرة تم مجلس تم جماعة تم تنطيم والقكرة لا تموت ابدا وان مات مبتكرها
26 - ابو زينب الاثنين 02 مارس 2009 - 22:55
العمر بيد الله
اذا تكلمنا على السيد عبدالسلام ياسين فيمكن ان نقول انه رجل قل نضيره و مهما تكلمنا عنه ومهما تكلمت عليه الصحافة فلن نتمكن من ان نعطيه حقه
ندعو الله و الدعاء من القدر ندعو الله ان يطيل عمر ه
اما من سيخلفه فالحمد لله الجماعة تزخر بالرجال الذين اذا جالستهم تمنيت ان لا تقوم
اللهم انصر جماعة العدل و الاحسان
27 - lhou bouawal الاثنين 02 مارس 2009 - 22:57
رغم ان عبد السلام ياسين ضلامي وغير ديمقراضي الا اني اتمنى له الشفاء لانه انسان
28 - انس الاثنين 02 مارس 2009 - 22:59

اتصلنا بمجموعة من الإخوان داخل المغرب الحبيب!من المقربين للحبيب المرشد ومن مجلس الإرشاد.فالحمد لله أكدوا لنا عكس ما نشر في هذا المقال!!المرشد الحبيب سيدي عبد السلام بألف خير وا بصحة جيدة و الحمد لله.اطمئن يا من يحب الأب المرشد
فإلى متى هته الأكاذيب !!
اللهم خذ من أعمارنا و زد في عمره.قولوا آمين .
29 - حسن البيضاوي الاثنين 02 مارس 2009 - 23:01
أمر عادي جدا أن يكون الرجل في وضع صحي حرج، إن صح فعلا.
لكن الغريب أن يدعي أحد المعلقين أن أتباع الشيخ ينزهونه عن المرض والموت،قال المعلق المسمى الحسين السلاوي:"... ما صدر عن بعض الإخوان من عتاب للكاتب حول صحة الشيخ ، حتى ليخيل للمرء أن هؤلاء من فرط التقديس نسوا أن خير البرية ومن هو أحسن درجة من الشيخ قد لبى داعي ربه كما نسوا قول الله حين قال: إنك ميت وأنهم ميتون .!!!" .انتهى كلام المعلق.
والمتتبع للتعليقات لا يلحظ شيئا من هذا. بل كل المعلقين المتعاطفين مع الجماعة لم يروا في كون المرض أو الموت نقيصة يتنزه عنها الشيخ عبد السلام ياسين، بل ذهب أغلبهم إلى مناقشة ما وراء الخبر؟؟؟؟
شخصيا، أرى أن مثل هذه الأخبار غير الدقيقة، لا تكون بريئة من رائحة المخابرات، في محاولة لرصد ردود الأفعال من قبيل تصريحات الناطق الرسمي باسم الجماعة الذي ستتوجه إليه الميكروفونات...هذه الأيام.
وللتذكير فقط فهذه ليست المرة الأولى التي تنشر فيها مثل هذه الأنباء، وقد برع في ذلك "الأحداث المغربية" و "النهار المغربية" المتخصصتان في الكشف عن صحة الشيخ ب"الصدى" أقصد رجع الصدى الذي تحمله رياح المخابرات.
واقيلا منحتاجش أسي "السلاوي" و"الحجاج" و "زوجة الحجاج" نختم مقالي بهذا التوقيع: يجوز في حق السيد عبد السلام ياسين المرض الموت باعتباره بشرا، حتى لا تتهموني بتقديسه، حفظه الله...
ناري ...دعيت معاه...واش هانية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
30 - mohamed الاثنين 02 مارس 2009 - 23:03
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
أسال الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيه و أن يشفي جميع مرضى المسلمين و المسلمات.
31 - امام الوسطية والاعتدال الاثنين 02 مارس 2009 - 23:05
الذين يكتبون عن ياسين وينتقدونه لا يكتبون من منطلق الحقد عليه كما يدعي بعض الهمج الرعاع من اتباعه وانما ينتقدون خرافاته وشطحاته التي تصدر عنه في اقواله وكتاباته بسبب تاثره بالفكر الصوفي المنحرف كابن عربي والحلاج والدباغ وغيرهم من الغلاة الضالين ومن واجبنا ان نرد على هذه الخرافات والشطحات التي تخالف المنهج السني الصحيح كما فهمه العلماء من منهج السلف الصالح اماعن تدهور صحة الشيخ فاننا نقول اللهم لا شماتة وندعوا للشيخ بالشفاء والعافية والهداية الى المنهج الحق ولنا ولاتباعهولجميع المسلمين
32 - mohssen الاثنين 02 مارس 2009 - 23:07
عبارات معروف مصدرها:مصدر مطلع، معتل صحيا خلاف عن الخلافة.....كلام يفوح بالتبوليس والعمالة
ما معنى هدا الكلام:قال مصدر مطلع أن عبد السلام ياسين المرشد الروحي للجماعة يواجه أوضاعا صحية متأزمة يمكن أن تودي برحيله إلى دار البقاء .
وأكد المصدر الذي رفض الكشف عن هويته في اتصال هاتفي ب"هسبريس" أن الشيخ عبد السلام ياسين الذي تجاوز 81 سنة ،يلازم غرفته التي لا يدخلها سوى أقرب المقربين إليه من أسرته علاوة على فريق من الأطباء يتابع وضعيته الصحية عن كثب .ثم الكلام البوليسي الاتي(تروج في شبكة الأنترنت ومنتدياتها رسائل تتحدث عن اعتلال صحة الشيخ عبد السلام ياسين وسط لغط شديد بين أعضاء الجماعة وحديث عن صراع خفي حول خلافة الشيخ عبد السلام ياسين.
) .حقا اسلوب بوليسي.الاعمار بيد الله ونحن في الجماعة لانعبد الا الله .الرجل رجل بشهادة الجميع.ما استكان وما خضع وما لن للظلمة والمفسدين- ولا نزكيه على الله- لكن نشهد بما نراه ونعايشه.نحن ندرك اننا كلنا ميتون،وانت ايها المستهتر المأجور -خادم المفسدين- امنع الموت عنك او قل لسادتك ان يمنعوها عنك وعنهم.
33 - محمد ابخاخش الاثنين 02 مارس 2009 - 23:09
بالسم الله الرحمان الرحيم أخوكم في الله عضو من هذه الجماعة المباركة.إن هذه الأخبار التي تشوش عن جماعتنا ليست صحيحة سيدي بصحة جيّدة و الحمد لله.حفظك الله سيدي عبد السلام.اللهم إني أسألك أن تمنحه صحة جيًدة و الصحة كاملة بفضلك يارب إنك أنت القدير على كل شيء قدير.
34 - الحجاج الاثنين 02 مارس 2009 - 23:11
لا شك انكم نسيتموه في شمس الخريف فبدل ان يهبط عليه الوحي اصيب بضربة شمس ولعل الامر مقصود طمعا في الخلافة. وعندي لكم راي اخر استخلفوا ابنته.ولكن لا تجلسوها في الشمس فيفصح نورها الاكاديب والخرافات والضلال.. ان الدين الحنيف لايقتضي شخصا نؤلهه بل عقيده نتمسك بها \ورهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم\ فكفاكم تاليها للبشر...
35 - ماسينيسا الاثنين 02 مارس 2009 - 23:13
الله إبارك ف اعمر سيدنا
36 - Yidir الاثنين 02 مارس 2009 - 23:17
بغض النظر عن موقفي الشخصي من الجماعة ، ادعو له بالشفاء و حسن الخاتمة فهو على كل حال انسان مسلم و اخونا في الله و الوطن .
سؤال يتبادر إلى ذهني دائما : لماذا هذه رئيس هذه الجماعة خلد في قيادتها مثل نماذج بعض رؤساء الدول العربية ؟ ام ان منهاجها هو قائد حتى الموت؟
هل فعلا يومنون بالديمقراطية ام انه إذا اصبحوا في موقع الحكم فمعناه إلى ان ....
اتمنى ان لا يستفز البعض هذا التدخل البسيط كونه مجرد تساؤل دون خلفيات .
37 - lالمسلم الاثنين 02 مارس 2009 - 23:19
بارك الله فيك يا سى عبد السلام وشافاك الله وجزاك الله خيراعما قدمته في سبيل الله.ومن هدا المنبرفانى اخبرك انى احبك في الله ولن انسى ما حييت دفىء الجماعة رغم ابتعادي عنهالسنين طويلةلوهنى وضعفى وغفتتى .اسالك يااستادي سي عبد السلام و احبابي في مجلس الا رشادوكل المومنين الدعاء
38 - اشتراكي الاثنين 02 مارس 2009 - 23:21
انت لا تفهم ايها الزنديق من زنادقة عبد السلام ياسين
انتم كلكم تعيشون في الخبال والاوهام
عاش الشعب المغربي و عاش الملك وقبحا لياسين واصحابه من المعتوهين
ان اطرح عليك سؤال انت وياسينك
اين هي رؤياك واين احلامك ومادا تحقق منها ايها الزنديق الخارج عن ملة محمد
39 - يقظان المغرب الاثنين 02 مارس 2009 - 23:23
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي العزيز من حقك ان تسال اي سؤال يتبادر الي ذهنك
اذا رجعت الى نظام الحكم في الاسلام ستجدان "الحاكم"يتم اختياره ديموقراطيااي بالشورى والمبايعة ويبقي علي رأس الحكم حتي وفاته مع امكانية عزله قبل ذلك ان استحق العزل ولا ادل علي ذلك قول عمر رضي الله عنه " أطيعوني ما أطعت الله ورسوله فيكم فإن وجدتم فيّ اعوجاجا قوموني ,
فقام رجل فقال:
والله يا عمر لو وجدنا فيك اعوجاجا لقومناك بسيوفنا ، فقال رضي الله عنه الحمد لله
الذي أوجد في أمة محمد من يقوم اعوجاج عمر بحد السيف
اخي العزيز ليس مفروضا علينا نحن المسلمين ان نتبع الغرب في ما اختاروه لانفسهم فنحن امة قائمة بذاتها لها حضارتها ولها طبيعة حكمها التي تتماشي مع معتقداتها
اتمنا اخي العزيز ان تكون فكرتي قد وصلتك ,,,,,والسلام
40 - مهران الاثنين 02 مارس 2009 - 23:25
ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لا هم يحزنون .صدق الله العلي العظيم .
41 - jimmy الاثنين 02 مارس 2009 - 23:27
الله يشافيه ويشافي مرضى المسلمين
42 - ain mediouna الاثنين 02 مارس 2009 - 23:29
واش مزالين مبغتوا طلق مهد التخرود ديالكوم حتا يموت محمد 6 عاد يموت سيدعبد السلام ياسين المجريمين وعاش مرشدنا
43 - ان الله يامر بالعدل والاحسان الاثنين 02 مارس 2009 - 23:31
السلام عليكم
اجد انه من قلة الادب والتربية ان نسب او نشتم اولا رجل يكبرنا في السن ثانيا رجلا ما عرفنا وما نعرف عنه غير التقوى ويكفينا انه فيما معناه :على ان تهدي على يدك رجلا خير لك مما طلعت عليه الشمس وهذا بغض النظر عن راي اي شخص في الجماعة فهذا جلي للجميع وانا واخرين نشهد عليه لانه كان سببا في ما نحن عليه .
وثالثا اتحدى ان كان اي واحد يقول كلام عن الجماعة يعرف سوى ما اراد المخزن لقاهركوم ان يعرفه كونوا متفتحي الدماغ لا متواكلين تسمعون ماتردون وابحثوا ليس من اي مصدر بدل ان تصبوا قوما بجهالة وانتم لاتعلمون اما كلمت دجال فكما جاء في القران الكريم دائما الضالين ليبررو ضلالتهم يقولون ذاك الكلام و اتمانى للمرشد الصحة والعافية
44 - mostafa الاثنين 02 مارس 2009 - 23:33
Je lui souhaite une trés bonne santé et vie religieuse pou nous enrichir de ses expériences sur la religion ,qu'il forme des jeunes avant de partir chez ses enseignants aux paradis,bonne guérrisson
45 - .......... الاثنين 02 مارس 2009 - 23:35
وا أسفاه!هذا قد سحر بعض الشباب اللذين يعانون فراغ الجيب والدماغ.إلى حد أن قال بعضهم دعا اللهأن يأخذ من صحته وعمره و يعطيها ل"سيدو عبد السلام....
46 - خالد بن الوليد الاثنين 02 مارس 2009 - 23:37
يالله يا رزاق يا كريم أحمدك حمداً كثيراً على أن أنعمت علي مجالسة الأحبه الذين علموني حبك وحب رسولك و حب الأخوة في الله
47 - اشتراكي الاثنين 02 مارس 2009 - 23:39
انت لا تفهم ايها الزنديق من زنادقة عبد السلام ياسين
انتم كلكم تعيشون في الخبال والاوهام
عاش الشعب المغربي و عاش الملك وقبحا لياسين واصحابه من المعتوهين
ان اطرح عليك سؤال انت وياسينك
اين هي رؤياك واين احلامك ومادا تحقق منها ايها الزنديق الخارج عن ملة محمد
48 - أبو ذر المغربي الاثنين 02 مارس 2009 - 23:41
اللهمّ اشفي الشيخ.
أمّا بعد، فسنرى كيف سيتعامل صاحب الدجاجة و وزيره التوفيق، هل يكيلون بثلاتة مكاييل؟، بالأمس القريب كبّروا "البزْقة" للشيخ حمزة عند وفاة لالاّهومْ طاوْسة. سنرى كيف يتعاملون؟، و إن كنت أرجّح تعازيهم بحقّ الأستاذ ياسين، لأنه أيضا لا ينازع أبناء الكلاوي في كونهم كذا و كذا...
أبو ذر المغربي
49 - أسامة الاثنين 02 مارس 2009 - 23:43
شافاك الله و أطال الله عمرك و رزقك الصحة و العافية
رجل آمن بفكرة, خطط و عمل بها ودعا اليها بحكمة, نبد العنف و اسس جماعة العدل و الاحسان بتخطيط مسبق(المنهاج النبوي) روحها الصحبة مفتاح كل خير و زادها الكلمة الطيبة
القافلة تسير يا مرشدنا على خطاك بادن الله
اقول لمن لا يعرفه اقرء احد كتبه
 
50 - الحبيب من ابي الجعد الاثنين 02 مارس 2009 - 23:45
اود ان اسالك سؤال هل انت صحفي حقاام ..............؟؟؟
51 - رحمة الاثنين 02 مارس 2009 - 23:47
السيد من معلم الى مفتش الى علامة الى اب روحي ... ا نوضوا جمعوا روسكم
52 - الشاعر المغربي الاثنين 02 مارس 2009 - 23:49
بغض النظرعن وعن وعن
نتمنى له الشفاء العاجل غن شاء الله
53 - aldaif الاثنين 02 مارس 2009 - 23:51
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم اشف مرشدنا شفاء تاما لا بغادر سقما، وزده من فضلك العظيم، واطل عمره في طاعتك واجعل خاتمته الحسنى وزيادة.
وأما أنت يا الأشهب ماذا أعددت ليوم تلقى فيه ربك ؟
أما بلغك قول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم "كفى بالمرء كذبا أن يحدث بكل ما سمع" ؟
هل يسرك ان تلقى الله بالكذب وقول الزور والبهتان ؟ وما يدريك أيكما يسبق الأستاذ ياسين حفظه الله ام أنت ؟ وكيف تسول لك نفسك أن تضحك على الناس بقولك " في مكالمة هاتفية " " مصدر مطلع " ..." رفض كشف هوبته" ؟ أما علمت أن الخبر الصحفي عند المؤسسات الصحفية التي تحترم نفسها وقراءها لا بد ان يأتي متطابقا من مصدرين مختلفين ومتباعدبن ( لا يمكن ان بتفقا على الكذب )؟ هل أنت صحفي فعلا ؟ أنا أشك في ذلك ؟
أما الاستاذ عبد السلام حفظه الله فلن يخلد في الدنيا كما لم يخلد من قبله من هو خير منه سيد الخلق طرا صلى الله عليه وسلم لكن هناك من هو ميت وإن كان يمشي بين الناس أما من ترك خلفه علما نافعا وولدا صالحا يدعو له وصدقة جارية فما مات وإن واراه التراب. والأستاذ جمع الله له كل هذه الحسنات وانا أشهد الله اني ولد له ادعو له كما ادعو لوالدي . وأشهد الله ان هذا الرجل جدد الدين لهذه الامة وجاهد الظلم والطواغيت حق الجهاد، فمثله لا يخاف الموت ثم إنه ربى رجالا شما أعزة النفوس لا بغية لهم إلا وجه الله ومن أراد وجه الله هان عليه كل شيء، وإن الواحد منهم ( وأنا واحد منهم )إذا عرضت عليه امانة ( مسؤولية )أشفق منها وخاف أن يضيعها وتراه يسعى لأن يجنب حملها ، حتى إذا حمله إخوانه عليها لم يكن منه إلا أن يقبلها ويقوم بها على أكمل وجه واستعان عليها بالدعاء منه ومن إخوانه.
ولاأستاذ عبد السلام ياسين قالها من قبل قال إنه بث ما عنده في الجماعة المباركة فهو موجود في الجماعة بروحه وفكره ووجدانه وهمّه وتربيته وبما علمنا من توحيد الله حق التوحيد قولا وعلما وعملا .
وأخيرا : "كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القبامة ، فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز ، وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور" فليفكر كل واحد في موته وأجله وما أعد له، فإن الله تعالى لن يسالك عن ياسين ولا عن غيره ولكن سيسألك عن عملك، فأعد للسؤال جوابا، ولن ينفعك يومها زور ولا كذب ولا بهتان.
وأحب أن انوه إلى ان هناك صحفيين يحملان نفس اللقب " الاشهب" الخليل كاتب ( أو كاذب )هذا المقال والآخر نور الدين الصحفي الموضوعي في طرحه وكتاباته فشتان بينهما، فلقد رايت تعليقا خلط صاحبه بينهما .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
54 - To monsieur YASSIN الاثنين 02 مارس 2009 - 23:53
رغم أني علماني و أختلف مع الأستاذ في كل شيء ، فرغم ذلك أحترم مواقفه ومواقف جماعته , وكذلك مبادراته وعدم ركوعه للمخزن رغم كل المساومات.
أسأل الله أن يشفيه ويطيل في عمره .
55 - يوسف ماليزيا الاثنين 02 مارس 2009 - 23:55
على رغم كل ما يقال يبقى عبد السلام ياسين رجل و الرجال قليل.
56 - محمد - أكادير الاثنين 02 مارس 2009 - 23:57
اللهم انت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقما. أشهدكم أنني محب لهذه الجماعة و لمرشدها و لجميع أضائها.
و السلام.
57 - Anas الاثنين 02 مارس 2009 - 23:59
لا حول ولا قوة إلا بالله،غفر الله لك أخي الكاتب،أ بمجرد تلقيك لأي خبر في الهاتف تكتب فيه مقالا!!!!دون التأكد من صحة الخبر!و إن كنت تريد أن تطرح موضوع من سيخلف هذا الرجل العظيم؟فسأقول لك هذا الرجل نجح فيما لم ينجح فيه كثير لا من الدعاة و لا من العلماء! صنع رجالا على نفس المنهج و الفهم و التربية و الهدف،رجالا ربانيين بكل ما تحمل الكلمة من معنى!وهذا وفق لمنهاج نبوي صاف.فلهذا أقول حسب رأي الشخصي أن هذا الموضوع أصبح لا يطرح للنقاش فأغلب من يعرف الجماعة أو يتعاطف معها لم يعد يشكل لهم مشكلا من سيخلف مرشد الجماعة حفظه الله وأطال في عمره (فما بالك بأبناء الجماعة الذين تربوا في دفئ المنهاج النبوي).فالمرجو ممن لم يقرأ كتاب المنهاج النبوي أن يبادر،ففيه سيجد الجواب عن كل الأسئلة التي تطرح،فهو مشروع هته الجماعة التي لم تغيره يوما مهما عانته من قمع و إعتقالات و أحكام باطلة....و لن تغيره ولن يستفزها تضييق الظامين عليها لأنها تأمن أن دعوة الله و كلمة الحق ليست سهلة ولا رخيصة.
و أخيرا حفظ الله لنا هته الجماعة المباركة و مرشدها الحبيب!اللهم أطل في عمره و نفعنا بعلمه و حلمه و رحمته على هذه الأمة.
58 - ولد ياسين الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:01
الله يهديكم انا غمؤخرن شتو هو بصحة جيدة وازيدك تدير 2مرات الرياضة في اليوم اما الخليفة فالله هو المسؤول به
59 - elhoussaine الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:03
ليس لدينا داخل الجماعة اي مشاكل حول من سيخلف المرشد الحبيب الذي علمنا العزة والرجولة .المشكل يكمن في ان المخزن لايستطيع تركيعنا. علاقتنا بمرشدنا متصلة الى يوم اللقاء حول حوض الحبيب عليه السلام.
60 - حافظ wac الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:05
أللهم إغفر لنا وله أحياءا وأمواتا أتمنى منه ومن غيره أن يتوب لله قبل فوات ألأوان وخاصة من تبعه الخلق في افكاره وهويعرف أنها ليس لها من< فريظة الله أو سنة محمد صلى الله عليه وسلم> من شيء... وعلى المعلقين سواء من انصار أو المعارضين للجماعة أن لا يخرجو عن الاداب في التعليق وأن لا يسبو بعضهم بعض لانكم اخوان مهما كان الحال
61 - محمد الشجعي الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:07
السلام عليكم،،،
أيها الجاهل ان الأعمار بيد الله أحب من أحب وكره من كره، منذ أبد الآبدين وليس كما كتبت أنت "الأعمار بيد الله كما يقال.."
والعياد بالله ولا حول ولا قوة الا بالله.....
62 - marocain الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:09
يالا العجب شيخ طاعن في السن مريض شيء عادي ما هذه القدسية ا هو الاه يمشي فوق الارض ما هدا اللغط حول هذا الانسان البسيط كغيره من الناس .
لقد مات من قبله انشطاين الدي افاد البشرية باكتشافات عظيمة و قبله طوماس هديسون الذي اخترع للعالم و البشرية المصباح الكهربائي ... و فليمنغ صاحب المضاضات الحيوية و غيرهم مازالت البشرية من شرقها الى غربها تنتفع بانجازاتهم
فماذا ترك هذا الشخص سوى اشخاص متطرفين منغلقين بلحي العصور الوسطى وجهوهم تنظر الى الماضي تبحت عن المحال
63 - مصطفى الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:11
قابلت الرجل و أي رجل 3 مرات أثرت في بشكل كبير، فما إن تراه حتى تذكرك رؤيته بالله، المرة الأولى كانت عند رفع الإقامة الجبرية عنه في زيارته لأكادير....
ما أريد قوله هو أن يتوب من كان يكيل له السب و الشتم في التعاليق التي تهم مواضيع العدل و الإحسان قبل فوات الأوان(الأعمار بيد الله)
وأوصي من يكرهه بقراءة كتابه الإحسان (جزئين) كي يعرف قيمة الرجل.
64 - صادق الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:13
ايها المعتوه الاعمار بيد الله ليس ،كما يقال.
ما عبد السلام يس الا عبد من عباد الله يحيى و يموت كباقي البشر.اما امت فتصطاد في ماء راكدالحديث عن الخلف متجاوز داخل هده الجماعة ما من احد يحب الزعامة داخلها فأمرهم شورى بينهم.. لا تفقه شيئا عن هده الجماعة انصحك انت تلتحق بهم و لو حبا للمعرفة على الاقل لن تكتب, بيد الله كما يقال...
صحافة التكسب...
65 - حسن الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:15
اي مرشد و مرشد من...
عصابة الغدر و الاجرام التي تحسن النفاق و الضلامية.
ترى متي ستتقوى مناعة الشعب المغربي لطرد جراتيم هده العصابة المتخلفة المتعفنة.
السخافة المغربية عفوا الصحافة تبحت عن مقالات كيفما كانت مواضيعها لاجل لقمة العيش اما متل هاؤلاء السفلة فلا يستحقون التلفط بهم بتاتا.
اما يسين ف الله يهديه و يعفو عليه مسكين.

صلاواتنا على المصطفي عليه السلام و صحابته اجمعين .
66 - ابن عمر الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:17
بسم الله القاسم الجبار
أصبحت هذه الجريرة تتحدث في أمور لا نعلم صحتها - قال مصدر؟وأي مصدر؟- وليس في الأمى عجب لأننا تعودنا عن الصخافة مثل هذه الأكاذيب عن الأستاذ عبد السلام ياسين وعن مسألة الخلاف بعد موته وكانما الجماعة حزب سياسي محض يسعى لتحقيق شيء مادي ، لوكان ذلك لما وصلت الجماعة إلى ماوصلت الآن .
الجماعة ليست أوحادية الرأي ، فهي تسعى لمشاركة جميع الأطراف في عمليتها الإصلاحية - الغاية الاستخلافية- وهدفها أن تلقى الله عز وجل وهو عنها راض -الغاية الاحسانية- والتاريخ سيعيد نفسه .
والسلام عليكم
67 - الموت الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:19
مازال عايش سير جمع قلوعك راك خووخت وعطات ريحتك أه نسيت ماسولت المكلخين فهد الجماعةواش ماشتو شي رؤيالتدلكم على موتو باش ترتاحو من التخمام
68 - آدم/تطوان الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:21
السلام عليكمو رحمة الله
الموت باب وكل الناس داخلوه ...نسأل الله عز و جل أن يطيل في عمر مرشدنا الحبيب...ليكن في علم الجميع أن الأستاذ عبد السلام ياسين هم مرشد جماعة العدل و الإحسان و ليس جماعة العدل و الإحسان،إن مات المرشد اتانا الله بمن يسخلفه،إن مات المرشد فإن دعوة العدل و الإحسان لن تموت بإذن الله،لجماعتنا رب يحميها
فالحمد لله على نعمة الإسلام و الحمد لله على نعمة الإيمان و الحمد لله كثيرا على صحبة هذا الرجل الصالح ..سيدي و مرشدي عبد السلام ياسين...أسأل الله أن يرزقه بسطة في الجسم و العلم
والسلام عليكم و رحمة الله
69 - المحب الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:23
لن يموت الحبيب الولي المرشد سدي عبد السلام حتى يدفن المخزن قبله ويصلي عليه صلاة الجنازة...هذا خبر يقين .. من يستعجل رحيل ولي الله الى دار البقاء فإنما يستعجل زوال دولة الاستبداد وطواغيتها الشواذ
70 - محسن البوكراج الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:25
بسم الله الرحمان الرحيم إدا ماتا مرشدنا يبقى الله سبحانه وتعالى هوا مسيرنا ودامات جماعة العدل والإحسان
71 - بعثي مغربي الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:27
لست من مؤيديه لكني اتمنى له الشفاء
72 - سعيد الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:29
الأستاذ عبد السلام يس نموذج وقدوة لنا نحن الشباب، إنه نموذج للمثقف والداعية ورجل النخبة التي لم تخن شعبها قيد أنملة. شفاه الله
73 - محسن البوكراج الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:31
بسم الله الرحمان الرحيم الله يبارك في عمر سيدي عبد السلام ياسين
74 - بركاني الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:33
أولا إن كان الخبر صحيحا أم غير صحيح فإن الأستاذ عبد السلام قد قام الليل وختم آلقرأن وآستغفر الرحمان وبلغ دعوة النبي العدنان ونال من الإبتلاء ما ناله المبلغين دعوته فربّى الرجال والنساء على المنهاج النبوي وصنع الألاف ممن يقولون لا للضلم والطغيان نعم للعدل والإحسان أم بالنسبة للخلافة من سيخلفه سأبوح لك بسر خطير سيخلفه المنهاج النبوي أم الشخص سيطبق ما رسمه الياسين في المنهاج فرحم الله الياسين خطط قبل أن يسير أم الموت ففراقها صعب لكن عن الذي ابتعدى عن الله ام من نال رضاه فهومتشوق لها كلُ ما يقوله إن جائته المنية (يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي)أم نحن ماذا نقول ياأيتها النفس الشريرة لاترجعي فإن حساب عسيرا ينتضرك، لن ترجع فقد فات الأوان نسأل الله أن يرحمنا وأن يتوب علينا و الموت شرف الصالحين وخيبة العصاة الراسبين
75 - التبرانتي البوشبتي الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:35
بسم الله الرحمن الرحيم
نسءل الله لن يشافيه وان يعافيه نعم الرجل المثقف عرفه المغرب ونعم النبوغة التي يتحلى بها وبشهادة جميع المثقفين واهل العلم شهادة منهم في حق هدا الرجل الدي غير ما مرة عبر عن اراءه ما لم يعبر عنها غيره في حق من تداولوا على الحكم كان يمدهم بالنصاءح اولا لكن كانت ادانهم صماء فتعرص لابشع الاعتقالات والمحاكمات واخيرا اهتدوا الى الواقع وهانحن الان نرى الفساد عم خميع القطاعات جوا وبرا وبحرا
بالشفاء ان شاء الله .
76 - محمد الحبيب الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:37
(قدر الله وما شاء فعل )(فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين)
77 - khaled الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:39
لو كان صحيحا ما تقوله لقراناه في موقع الجماعة ان الشيخ حفظه الله وان اقترب اجله لا زال قانتا لله قائما ساجدا اناء الليل و اطراف النهار وفرحا بلقاء الله تعالى
78 - التبرانتي البوشبتي الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:41
بسم الله الرحمن الرحيم
مهما قيل ويقال في حق هدا الرجل العلامة الكبير الدي لايحابي احد ولا يحقر على احد ولا يتكلم في احد اللهم الا قدم النصح للجميع لكن البعص المرصى لا يعجبهم الحال لانهم يرو فيه على انه افصل منهم خلقا وعفاف وبالاخص المخازنية والتلفية الدين اردوا تشويه سمعته لكن كل شيئ باء بالفشل وخابوا في مشروعهم اللعين بالفعل كان مؤدى عنه من اموال الشعب اين هم الان منهم ما هو غابر في السجن ومنهم من لازال ينبح ولا يسمعه احد ونهم من خسر وانحط بمشروعه كل دالك بعدم حسن الصن بالاخر اما الشيخ ياسين فلا زال على مواقفه الثابة وهدا هو سر نجاحه .
كل ما نقول حفض الله هدا الشيخ واطال من عمره وقوى من امثاله اما الكسالى والمنافقون سيبقوا ينبحوا الى الابد سواء توفي الشيخ ياسين ام بقي على قيد الحياة لانهم مرضى وتعودوا على النبح اما عن من سيخلفه فلن تخطر على بال احد لان جماعته كل افرادها مؤهلين لحمل المشعل وكلهم مربين تربية عالية ودوا امانة ومؤهلات الجميع حاملين كتاب الله رجالهم ونساءهم واطفالهم في الريق الصحيح قال لهم اي المعاكسون دعهم يرموك قوس واحدة ويسلقونك بالسنة حداد داك هو الجوابهم .
حفض الله الشيخ وجماعته والمسلمين الغيورين على دينهم .
79 - بدر الدين الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:43
الأستاذ عبد السلام ياسين عرفناه مشوقا للناس للقاء ربهم و على طلب الإحسان و معلما أن الإنسان يفنى و أن المشروع سيستمر لكن الذي يتحدث عن قرب موت أي شخص نظنه من أغفل الغافلين و قد يكون كاتب المقال غدا في عداد الأموات بل قد أكون أنا وبعد نهاية هده الأسطر في خبر كان لقد علم الأستاذ أجيالا أن يكتبوا وصيتهم قبل أن يناموا إستعداده للقاء ربهم يا أخي إياك أن يجعلك التعصب الاعمى تنسى حالك مع الله وتهتم بمن قضوا حياتهم في الدعوة و الجهاد نعود بالله من الغفلة نعود بالله من الغفلة نعود بالله من الغفلة
80 - mohssen bougraj الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:45
لا حول ولا قوة إلا بالله،غفر الله لك أخي الكاتب،أ بمجرد تلقيك لأي خبر في الهاتف تكتب فيه مقالا!!!!دون التأكد من صحة الخبر!و إن كنت تريد أن تطرح موضوع من سيخلف هذا الرجل العظيم؟فسأقول لك هذا الرجل نجح فيما لم ينجح فيه كثير لا من الدعاة و لا من العلماء! صنع رجالا على نفس المنهج و الفهم و التربية و الهدف،رجالا ربانيين بكل ما تحمل الكلمة من معنى!وهذا وفق لمنهاج نبوي صاف.فلهذا أقول حسب رأي الشخصي أن هذا الموضوع أصبح لا يطرح للنقاش فأغلب من يعرف الجماعة أو يتعاطف معها لم يعد يشكل لهم مشكلا من سيخلف مرشد الجماعة حفظه الله وأطال في عمره (فما بالك بأبناء الجماعة الذين تربوا في دفئ المنهاج النبوي).فالمرجو ممن لم يقرأ كتاب المنهاج النبوي أن يبادر،ففيه سيجد الجواب عن كل الأسئلة التي تطرح،فهو مشروع هته الجماعة التي لم تغيره يوما مهما عانته من قمع و إعتقالات و أحكام باطلة....و لن تغيره ولن يستفزها تضييق الظامين عليها لأنها تأمن أن دعوة الله و كلمة الحق ليست سهلة ولا رخيصة.
و أخيرا حفظ الله لنا هته الجماعة المباركة و مرشدها الحبيب!اللهم أطل في عمره و نفعنا بعلمه و حلمه و رحمته على هذه الأمة.
81 - antomo lmokhtioun الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:47
بسم الله الرحمان الرحيم إدا ماتا مرشدنا يبقى الله سبحانه وتعالى هوا مسيرنا ودامات جماعة العدل والإحسان
ما أريد قوله هو أن يتوب من كان يكيل له السب و الشتم في التعاليق التي تهم مواضيع العدل و الإحسان قبل فوات الأوان(الأعمار بيد الله)
وأوصي من يكرهه بقراءة كتابه الإحسان (جزئين) كي يعرف قيمة الرجل.
82 - ميت الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:49
.... ثم صاح أبو بكر الصديق :
من كان يعبد محمدا فإن محمدا قد مات ، ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت .
جل من لا يموت .
83 - الحسين السلاوي الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:51
قال الشاعر:
ومن عاش ألفا وألفين **فلا بد يوما أن يسير الى القبر
...مناسبة هذا القول هو ما صدر عن بعض الإخوان من عتاب للكاتب حول صحة الشيخ ، حتى ليخيل للمرء أن هؤلاء من فرط التقديس نسوا أن خير البرية ومن هو أحسن درجة من الشيخ قد لبى داعي ربه كما نسوا قول الله حين قال: إنك ميت وأنهم ميتون .!!! .
لقد تم تداول مرض الشيخ منذ مدة وكثر الحديث عن ذلك ، فما كان من الجماعة إلا أن بادرت للرد عن تلك الإشاعات 'بمراجعات للشيخ' ( قبل أقل من7شهور) في يونيو 2008 حيث ظهر الشيخ في قناة حوار في غاية الإنشراح ؛ لكن ذوو العيون الفاحصة أكدوا أن ذلك النشاط الزائد بالنسبة لمن يبلغ 80 سنة مرده للأدوية المنشطة!!! و كان واضحا من كل ذلك أن العملية برمتها تدخل في خانة الحرب النفسية والإعلامية من جهة ؛ومن جهة أخرى توثيق متلفز للشيخ بادر به المقربون الذين يعرفون حقيقة مرضه. نسأل الله العافية لجميع المسلمين......والدوام لله
84 - mellouli الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:53
لن أرد عن المقال وإنما على صاحب أحد الردود ّالحسينّ، عن أي رجولة تتكلم؟ كُلْكُمْ غيرْ مضبعين وُ حسن منكم غيرْ العيالات،وعلاش هذك نادية ما كاتخرج حتى تماكيي مزيان وتقاد حجبانها وتلبس لباس عصري ون الفوق سينيي،فين الجلابة والخمار؟
85 - سنكوح الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:55
لكنازة كبيرة ولميت فار
86 - المحب الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:57
لن يموت الحبيب الولي المرشد سدي عبد السلام حتى يدفن المخزن قبله ويصلي عليه صلاة الجنازة...هذا خبر يقين ..زمن يستعجل رحيل ولي الله الى دار البقاء فإنما يستعجل زوال دولة الاستبداد وطواغيتها الشواذ
87 - ahmed الثلاثاء 03 مارس 2009 - 00:59
بسم الله السلام عليكم هناك رد من ناحية من سيخلف زعيم الجماعة وهنا ن تفوتني الفرصة لأنبه إخواني إلى أمرعظيم هو أن الحق سيظهر إن شاء الله إن كانت هذه العلة هي التي ستودي بحياته،هذا الحق يتجلى في كون هذه الجماعة كانت تزعم بآلاف الرؤى والاحلام التي كانت تبشر أتباعا من الشباب الذي استحودت على عقولهم ،تبشرهم رؤاهم ان ياسين هو من سيكون خليفة على أرض المسلمين ،إدن بعد أن مرت سنة2006 التي كانوا يوهمون فائة لا يستهان بها من شباب الأمة ،وما الشخص الذي سيخلفه الا خليفة للباطل بسم الحق الذي يدعون فعلا ثروات الجماعة ستدفع بكثير من مرضى القلوب إلى التنافس نحو حمل مشعل الباطل ولكن الباطل بين ولن يغفر الله لأتباعه بعد أن بين لهم سنة 2006أنهم على باطل اللهم اني قد بلغت اللهم إني قد بلغت اللهم إني قد بلغت
88 - رجال كالجبال الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:01
عبد السلام ياسين رجل بمعنى الكلمة رباني جمع الكثير من الناس لخدمة الإسلام ....شفاه الله وعفاه وبارك في عمره...
أما العبادي وكنت من المحظوظين أنني جلست بمجلسه وهو رجل ذو الإيمان القوي ورجل فيه خير إنشاء الله...
الجماعة لها تنظيمها ينظمها ومرتبطة بمؤسساتها وهياكلها وليست مرتبطة بأشخاص بعينهم ونعرف جميعا مستوى أعضائها من دكاترة وأطر وخبراء في شتى المجالات...
أتمنى من كل قلبي النصر لكل من ينصر كلمة الله وينتصر لها أكان فردا أو جماعة....والسلام.
89 - todma_007 الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:03

أللهم إغفر لنا وله أحياءا وأمواتا أتمنى منه ومن غيره أن يتوب لله قبل فوات ألأوان وخاصة من تبعه الخلق في افكاره وهويعرف أنها ليس لها من< فريظة الله أو سنة محمد صلى الله عليه وسلم> من شيء... وعلى المعلقين سواء من انصار أو المعارضين للجماعة أن لا يخرجو عن الاداب في التعليق وأن لا يسبو بعضهم بعض لانكم اخوان مهما كان الحال
90 - انسان حــــــــــــر الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:05
و من بعد ..هذا الشيخ المخرف بلغ من العمر عتيا حتى اصبح يخرف و يرى الاحلام و يتنبأ الغيب..فليذهب الى الجحيم.لانه هو و جماعته اهل الدجل الديني خطر على الانسانية.جماعة الخرافة.انا لا اتشفى لكن هو لم يرسم اي ايجابية في المشهد المغربي فقط زرع الفتن و المشاكل.
91 - ميلود الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:07
سيموت الرجل مهما عاش كما يموت جميع الخلق.وسيلقى الله وذلك بينه وبين ربه.فماذا عنكم أنتم الذين نهشتم لحمه الا تتوبون الى الله قبل أن يباغثكم الموت ويفوتكم الأوان.
92 - 5555 الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:09
dites moi qui finance vraiment ce groupe?
n me dites pas ses fideles membres..non, pas du tout
le PJD oui ses membres le finance
mais ces gens ça reste douteux...
93 - ain mediouna الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:11
تمنى ملوك موته و حرضوا الأقلام المأجورة على ذلك.. فماتوا و لا يزال الشيخ حيا.. و كم كتبوا في السنوات الماضية عن احتضار باسين فإذا بالنظام و أذنابه هم الذين يحتضرون..
أحياك الله يا ياسين حتى ترى ثمرة ما زرعت يدك..
94 - doudouh الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:13
كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله
حين يكون الإيمان يكون النصر وتكون الحياة الحقةحين تعجز الأرض تتمادى يد الله السامقة
ماذا يريدون هؤلاء
عبثاً يصنعون !! لا والله إنهم يريدون عقيدة تنتشر وفكرة تنتظم واسلاماً يسود ...
كاتب امريكي : " إنها حركه لن تموت " نعم.. كيف تموت ?
وهي من الله تتلقى
وفي سبيله تبذل
وعلى خطى الحبيب تمضي
أُقبل الجباه وانحني للقامات
لن نعجز بعداليوم ..
95 - massae الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:15
اللهم أيد بنصرك كل من يجاهد في إعلاء كلمتك و يجاهد في سبيل نصرة دينك ورفع الظلم عن المسلمين واشفي اللهم الشيخ عبد سلام ياسين وجميع مرضى المسلمين أمييييييييين
96 - محب الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:17
الشهيد لا يموت بل حي الى يوم القيامة'' ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون...''
97 - doudouh الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:19
من الناس من يحيا بحياته أمم، وإن مات فقده أمم، فمثل هذا فراقه ألم، ومنهم من يكون وجوده كعدمه، أو ربما كان عدمه خيراً من وجوده، وهذا لا يفقده إن مات إلا أهله إن فقدوه ومثل هذا قد يكون فراقه أملا, فمن أي الفريقين تحب أن تكون؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله لا يقبض العلم انتزاعاً من الناس ولكن يقبض العِلم بقبض العلماء، حتى إذا لم يبق عالمٌ اتخذ الناس رؤساء جُهالا، فسُئلوا، فأفتوا بغير علمٍ، فضلّوا وأضلوا , ولربما لم يدرك هذه المعاني إلا من نوّر الله بصيرته ليعرف مقام العلم وأهله، فالعالم يعرف الجاهل، لأنه كان جاهلا، لكن الجاهل؛ لا يعرف العالم، لأنه لم يكن عالما, ولأجل ذلك انصرف الناس عن العلم وأهله انصراف الزاهدين، وانحرفوا عنه وعنهم انحراف المعاندين، لأن من جهل شيئا عاداه.
98 - marocain1 الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:21
تمنى ملوك موته و حرضوا الأقلام المأجورة على ذلك.. فماتوا و لا يزال الشيخ حيا.. و كم كتبوا في السنوات الماضية عن احتضار باسين فإذا بالنظام و أذنابه هم الذين يحتضرون..
أحياك الله يا ياسين حتى ترى ثمرة ما زرعت يدك..
99 - محب لهدا الوطن الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:23
- في الحقيقة كل نفس دائقة الموت. و لاكن هل فكرت في ما ستقدم لغد؟ مادا صنعت في هده الارض ؟ مدا قدمت للبشرية, و للانسانية, و لدين محمد؟
- فسيدي عبد السلام ياسين كان نمودجا لخير خلق الله في هدا الزمن , ضحى بحياته من اجل الاصلاح و التوحيد و تربية اجيال و دلهم عن طريق الحق في زمن شوه فيه الحق و زين فيه الباطل, اعطا ما لم يعطيه غيره في هدا الزمن, لقد صنع التاريخ في بلاد المغرب, ساقول لاعداء هدا الوطن سواء الخون و عبدت القردة و الخنازير و اصحاب الراسمالية ان الشيخ عبد السلام ياسين ترك خبر خلف له و هي الجماعة التي تجمعت في طاعة الله و محبته التي ليس لها حد و على كرة الارضية.
اتمنا الشفاء العاجل لسيدنا و حبيبنا و صديقنا في هدا الزمن شفاء عاجل و طول العمر.
100 - المصطفى الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:25
لا يوجد أي مشكل أو خلاف داخل الجماعة حول خلافة سي عبد السلام لأنه حتى و إن غادرنا المرشد بجسده لسمح الله فإن روحه ستبقى معنا و سنبقى على الدرب سائرين بإدن الله
أما سي العبادي فهو يا كاتب المقال ليس أكثر تشبتا بالتربية من السياسة لأن السي عبد السلام ربانا على العدل و الإحسان و الجمع بينهما و ما عليك إلا أن تراجع أدبيات الجماعة حتى تتأكد بنفسك
و أما من يصفنا بالمعتوهين فما عليه إلا ان ينظر من نحن ومن هو و سيدرك من المعتوه
101 - أبو سعد الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:27
السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته ، أمة رسول الله صلى الله عليه وسلم .
ما بال قوم يهتمون بسفاسف الأمور ، ويسبقون الأحداث ، وكأن هذا الرجل (بالمعنى القرآني)المرشد الفاضل الأستاذعبد السلام ياسين يكتم أنفاس الحريصين على موته ليتنفسوا الصعداء بعد موته(بارك الله في عمر الصالحين جميعا).ما الذي فعله هذا الذي لم نره يوما يمشي في الأرض مرحا ، ولم يوص إلا بالخير، ولم يدع قط لفتنة او عنف، وتحمل ما تحمله أمناء الرسل .حتى ينال القذف و التجريح و الاتهامات المأجورة من ألسنة العابثين؟ أليس فيكم رجل رشيد؟ ماذا تقولون يوم تعرضون على الله الحكم العدل المبين ؟لو تأملنا مليا، لو كان هذا الرجل يطمح للخلافة و المناصب التي يسيل لها اللعاب لنال ذلك من أبوابه الواسعة لما حباه الله تعالى من سعة في العلم وصدق في العمل وتنوع في الثقافة ، لكننا نرى أنه باع الدنيا بالآخرة و الفاني بالباقي، لو كانت الدنيا مطمحه لتمتع بها في زهرة العمر ، لكنه اقبل على الله .ألم تقرؤوا في كتاب ربكم : " و الآخرة خير و أبقى" و الله خير و ابقى ".من مات ولم يفز بالله فلا نهاية لحسرته .هي نصيحة لكل مسلم من أمة رسول الله يرجو النجاة لنفسه و للناس أن ما نلفظه من قول إلا لدينا رقيب عتيد.ومن كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت .وكل راي على العموم يحترم بشرط ألا يمس كرامة الانسان التي متعه بها الحق سبحانه ، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته
102 - اشتراكي اشتراكي الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:29
الا تعرفوا بان العلم وصل الى استنساخ البشر وانتم تؤمنون بخرافات واوهام واحلام شيخ تصيبه من كثرة الاكل
انا اطلب منكم ان تستنسخوا شبيها له للقيادتكم بعد وفاته لانكم تعرفون بان المراة في الاسلام لا تصلح خليفة
قبحا للياسين وقبحا لجماعة من المعتوهين
عودوا الى رشدكم وعودوا الى صوابكم يا منحطين
انتم تمجدونه كانه رسول
اراد الفتنة اتمنى من الله ان يعطيها له في بيته واهله
يعيشون على نفقة مجموعة من السفلة
103 - doudouh الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:31
من الناس من يحيا بحياته أمم، وإن مات فقده أمم، فمثل هذا فراقه ألم، ومنهم من يكون وجوده كعدمه، أو ربما كان عدمه خيراً من وجوده، وهذا لا يفقده إن مات إلا أهله إن فقدوه ومثل هذا قد يكون فراقه أملا, فمن أي الفريقين تحب أن تكون؟
104 - ward_belge الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:33
السلام عليكم
الله يشافي عبد السلام ياسين و يشافي جميع مرضى المسلمين..امين
اوا باركة عليكم من السبان في عباد الله راكم عيقتو الي دار شي بينو و بين ربي ....
105 - خادم هايم الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:35
سبحان الله، عن أي موت تتحدثون؟ هذا الرجل وهب جسده الطيني لله منذ مطالع السبعينات حينما قام بعمليته الاستشهادية من خلال توجيه نصيحة "الإسلام أو الطوفان" إلى ملك البلاد الذي لم يكن يتردد أو يتوانى في التنكيل بالمقربين أحرى الخصوم والمنتقذين. هذا الرجل الذي أمضى ربيع عمره بين سجن وحصار ظالم غاشم دام حوالي ربع قرن بعيد الجسد عن الملايين من المحبين قريب الروح منهم، لم يستولي على قلوبهم، رغم الحملات المغرضة، من خلال تسمية المنشآت والشوارع باسمه أو تشييد تماثيل وأصنام لشخصه أو من خلال احتلال الإعلام الوطني السمعي والبصري للتهليل بإنجازاته أو عبر تسخير المساجد والمناهج التعليمية و"كاريين حناكهم" المارقين للدعاية له... بل إن هذا الرجل نال محبة الملايين من خلال صدق طلبه وغيرته على الدعوة وحرصه على إحياء هذه الأمة، وبذله الغالي والنفيس لربط الخلق بالخالق، وليعلم الجميع أن الأستاذ المرشد عبد السلام ياسين حفظه الله وأطال في عمره شأنه شأن جميع من سبقوه من العلماء ورثة الأنبياء سيبقى خالدا في قلوبنا، لأن الإرث النبوي الموصول بالرحمة المهداة إلى العالمين صلى الله عليه وسلم لا يمكن أن ينمحي له أثر أو ينقطع له خبر. {قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا} صدق الله العظيم.
106 - viva maroc الثلاثاء 03 مارس 2009 - 01:37
انتم يا اتباع المعتوه تمجدون ياسينكم كانه محمد صلى الله عليه وسلم
اين هي رؤياه و اين احلامه و اين رؤية 2006 انتم تعيشون في الخرافات وتريدون الفتنة للمغرب وليس النجاة كفى من رؤياكم وكفى من اوهامكم وهي للخدمة المغرب
انا اطرح عليكم اسئلة واتمنى الجواب عليها من احد اعضاء الندل والاحصان
بعد وفاة الزنديق من سيتولى الرؤيا هل ابنتة التي تمقص الحواجب ام ...
مادا فعل لنا ياسين
يجب التفسير كيف وصل من معلم الى مفتي ومنظر و خليفةو ...
الا تعرفوا بان الانسان عندما يصير شيخا يبقى كيهترف ...
الا انكم تشروبون بعده في الكاس الدي يغطس فيه لحيته هل رسول الله محمد كان يفعل ما يفعله شيخكم الهرم والله لم يفعل ما يفعله الزنديق
خاصو يويلي يضرب الكارطة يولي شوافة باش نتيقه
عاش الملك و عاش المغاربة
المجموع: 106 | عرض: 1 - 106

التعليقات مغلقة على هذا المقال