24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3317:1420:4522:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. السكن ومشاكل المال يرفعان عدد قضايا الطلاق في محاكم البيضاء (5.00)

  2. تجار مغاربة يرفعون شعار "المقاطعة" أمام "كوكاكولا" (5.00)

  3. انفجار "بوطة" يرسل أشخاصا إلى مستشفى برشيد (5.00)

  4. عندما تحترم الكلاب المشردة القانونَ (5.00)

  5. "الظهير البربري" يغضب هيئات أمازيغية في تزنيت‬ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الهمّة يُجرجر القادري إلى القضاء

الهمّة يُجرجر القادري إلى القضاء

الهمّة يُجرجر القادري إلى القضاء

مثل أمام الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بالرباط عبد الله القادري الكاتب العام السابق للحزب الوطني الديمقراطي بناء على شكاية مباشرة تقدم بها دفاع فؤاد عالي الهمة بصفته نائبا برلمانيا  من أجل جنحتي "السب والقذف" .

 ويتابع عبد الله القادري على إثر الحوار الذي أجرته معه جريدة  بيان اليوم  بتاريخ 11 فبراير الماضي في عدد 5663 بالصفحة الثالثة والذي نسب فيه لفؤاد عالي الهمة "وقائع من شأنها المس بشرفه " .

وجاء في الشكاية المباشرة أن عبد الله القادري "تفوه بعبارات شائنة في شخص فؤاد عالي الهمة" .

وقد التمس دفاع المشتكي في شكايته تعويضا قدره خمسة ملايين درهم مع نشر منطوق الحكم بجرائد وطنية.

وفي ختام الجلسة ، قررت المحكمة إرجاء النظر إلى غاية 25 مارس الجاري في القضية استجابة لملتمس دفاع المشتكى به الرامي إلى منحه مهلة لإعداد دفاعه .

وفي سياق متصل قضت الغرفة المدنية بالمحكمة الابتدائية بالرباط، الأربعاء، بأن كامل حقوق الحزب الوطني الديمقراطي وممتلكاته، الذي صرحت بمعاينة حله بحكم القانون، تؤول لحزب الأصالة والمعاصرة .

وكان حزب الأصالة والمعاصرة قد تقدم بدعوى أمام المحكمة في 24 شتنبر الماضي، من أجل معاينة حل الحزب الوطني الديمقراطي بحكم القانون، طبقا لمقتضيات الفقرة الثالثة من المادة 41 من قانون الأحزاب. كما التمس من المحكمة التصريح بأن كامل حقوق وممتلكات الحزب المعني بالحل، تؤول بحكم القانون لحزب الأصالة والمعاصرة.

 يذكر أن الحزب الوطني الديمقراطي اندمج، رفقة أربعة أحزاب أخرى، في التشكيلة الجديدة، باسم حزب الأصالة والمعاصرة، الذي تأسس في 7 غشت 2008، بمبادرة من "حركة لكل الديمقراطيين"، التي أسسها فؤاد عالي الهمة، الوزير المنتدب السابق للداخلية.

 وبعد الاندماج، ظهرت خلافات، وغادر ثلاثة زعماء أحزاب مندمجة قافلة الأصالة والمعاصرة، هم عبد الله القادري، عن الحزب الوطني الديمقراطي، ونجيب الوزاني، عن حزب العهد، وأحمد العلمي، من حزب البيئة والتنمية، ولم يتبق سوى قيادين حزبين اثنين، هما علي بلحاج، عن رابطة الحريات، ومحمد بنحمو، عن مبادرة المواطنة والتنمية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - أحمد الأزدي الخميس 05 مارس 2009 - 17:28
أناري دارتها الأصالة في الديموقراطية. ليعلم الجميع أن الأصالة ستنتصر. وأن الكلمات والشعارات الجوفاء التي ينادي بها الغرب كزوبعة ريح في الصحراء.
ليس قصدي أن أشمت أحدا.فانا
لا أعترف [باي حزب من الأحزاب.
2 - التعقيلي الخميس 05 مارس 2009 - 17:30
والله الى ديمقراطية آخر الزمان .تعالى طلع تاكل الكرموس ..شكون قالها ليك
إعطاء نفس للاصلاح إذا به يجرجر السادة امناء الاحزاب الى القضاء
3 - c.a de casa الخميس 05 مارس 2009 - 17:32
هادي هي دقا كع .
دبا واش بغاو ايديرو حزب بفابور . فالأول مشاوالقياديين ديال الأحزاب المندمجة وبقاو المناضلين ديالها أو دابا الممتلكات ديال حزب دالسبع دلوقيدمشاوحتى هوما . كول عينهم فالمقر الجميل لكاين فحسان أوصافي هادي هي السرقة بالفن أو بالسياسةولكن كلشي هدشي ممبنيش على الصح مبني على التخلويض السياسي .والحماق هدا معمرني شت شي حزب كيسرق بالعلالي.
4 - مغربي أصيل الخميس 05 مارس 2009 - 17:34
المقال غير تام لغياب عنصر
مهم جرجه هو الآخر ، ليس أمام المحاكم.....(لسانه) ......
5 - almazmzi الخميس 05 مارس 2009 - 17:36
إلى حريزي، ولد عمك خاد حقو من الكعكة و باقي تابع الدراري الصغار،سي عبد الله خصو شي عزلة تامة حدا الواد ...الله يعفو عليه من هاد البلية ديال تاحزبيت ،راها كتفرخ غير ولاد لحرام.
6 - حريزي الخميس 05 مارس 2009 - 17:38
انا مافهمتش كيفاش واحد بحال القادري قرب 80عام و باقي داخل السياسة.و تيلعب مع دري قد ولدو
7 - ابــــــوشــامة الخميس 05 مارس 2009 - 17:40
سبحان الله كنــا نسمع أن القط له سبعةأرواح ، صحيح لما مات الملك الراحل الذي ترك هذه الوجــوه السيئة قلنا أن الأمر سيتغيروسيفعل الملك الشــاب علي تغييرها ولاكن مع الأسف الققط لهم سبعة ارواح جره يجره فهم مجرووووون إلى أين الى الجر والمجرور بيت الجرير قصر العدالة وانهت إلحيــاكة إلي جرهم إلى القبر وشكرا لهسبرس
8 - MED الخميس 05 مارس 2009 - 17:42
التمس من السيد فؤاد عالي الهمة,ان وقعت عيونه هنا ,ان يغض الطرف وان يعفو.و لعلم الجميع و انصافا للرجل ,لست لا من حزبه ولامن طرفه ولا يعرفني ولا يعرف حتى بوجود على هذه الارض فقد عبرت فقط عما راودني اتجاه هذه القضية
9 - فضولي الخميس 05 مارس 2009 - 17:44
الهمة يجرجر القادري أمام القضاء؟ زوينة هادي .. باشمن تهمة ؟ ما رشقاتليش عليك؟
سنكون كلنا أمام القضاء لأننا ما راشقلينا حتى على حد..
كون بغاو الخدمة فالقادري كون من زمان ، دابا عاد تجبدو الدواصا؟
و أصبح الجنرال القادري يخسر قضية أمام المحكمة.....
شكون بعدا كان قادر يدعيه؟؟؟؟
10 - فضولي على بال الخميس 05 مارس 2009 - 17:46
سامح الله كل المتملقيت الذين يركعون للهمة والشان ويكرسون لغة الافتراء والبهتان.ويؤيدون الاستبداد والطغيان.ويفرحون بحزب
اتى كالشيطان.فرق كل الاخوان.القادري وطني كان الى جانب السلطان .والخونة هم الذين
اصبح لهم اليوم شان.لماذا قرر الهمة تنحية خمسة احزاب من الساحة السياسية .سؤال لا يفهمه الإ الراسخون في علم التخلويض السياسي.الهم اني قد علقت.
11 - موهبي عبدالعزيز الخميس 05 مارس 2009 - 17:48
يجب أن يحاكم كذلك على تصريحه الذي قال فيه على أنه كان على علم بانقلاب الصخيرات ؟ من هنا يتبين على أن القانون لا يحمي المغفلين فهو يصرح ويتصرف كيف يشاء كما كان يفعل في الحقبة البصرية
12 - حمزاوي الخميس 05 مارس 2009 - 17:50
كم هو ضيق صدر سياسيينا، إن كانوا فعلا يستحقون أن ينعتوا بهذا الوصف. الجميع يتذكر الحرب المحمومة التي ميزت السباق نحو البيت الأبيض خصوصا بين هيلاري كلينتون وباراك أوباما. إلا أن المنافسة كانت تتميز بالاروح الرياضية ولاحظنا كيف هنأ ماكين أوباما وكيف أن أوباما لم يدر ظهره لكلينتون بل قلدها منصب كاتبة الدولة، الذي هو بمثابة الوزير الأول. فما الذي تحقق على يدي القادري في حزب البقر وما الذي ينتظر شيئا يحققه الهمة في حزبه الذي هو خليط من مصاصي الدماء السابقين؟ كان الأجدر بنا في المغرب أن لا تكون لدينا أحزاب سياسية لأننا لم نبلغ بعد النضج الذي نتداول فيه السلطة بطريقة سلمية. فكل واحد منا يتشبث بأنه هو وحده ولا أحد غيره يستطيع تدبير الشأن المحلي/الوطني....إلخ. وإلا فلماذا نرى وجوها في حكومتنا لم يبق لها إلا الفاس والقياس لتغادر هذه الدنيا ومع ذلك تصر على أن تلتصق بكراسيها. إن المرء ليصاب بالخيبة عندما يشاهد في التلفاز وزراء في سن الزهور في حكومات منتخبة ديمقراطيا ويخجل في المقابل عندما يصبح مفروضا عليه رؤية وجوه نال منها الدهر وأثخنها المرض. اللهم لك المشتكى
13 - محمد أش/أمريكا الخميس 05 مارس 2009 - 17:52
هل سيقضي فؤاد عالي الهمة على المستقبل السياسي للقادري؟. سؤال ستجيب عنه الأيام.
14 - مواطن طيب الخميس 05 مارس 2009 - 17:54
لماذا رجال السياسة في بلادنا لا يريدون الذهاب في صمت وبتكريم .ان الزمن تغير كثيرا وتحديات اليوم ليس هي مشاكل الماضي .لماذا لا تقبلوا الأطر الجديدة و الأفكار المتنورة للأجيال الجديدة وتحاربون كل اصلاح او تحديث او دمقرطة للمجتمع ؟ لما ذا لا تقبلون التقاعد السياسي ؟ لماذا المس بكرامة الناس عندما يكون هدفهم نبيل حيث كل من قدم مشروعا للأصلاح سميتموه بالدراري او المحبسية او الملقطين .اتركوا الرجال الجدد يخدمون هذا لبلد العزيز اذا كنتم تحبونه .ان الشيخوخة تجعلكم تنامون اثناء عملكم.فكيف يمكنكم تدبير الشان العام و الشان المحلي .المغرب يملك طاقات بشرية عظيمة لكن هناك من يقف امامها و يبعث فيها روح الياس و التطرف .لما دا تقفون امام عجلة التطور السياسي في البلاد .لاحول ولا قوة الا بالله اسي القادري و اسي مولاي اسماعيل العلوي و اسي مصطفى العلوي و من يشبههم .يقول المثل الشعبي "مايخدموا ما خليو لي يخدم ".
15 - عبد الحق ولد سعيدة الخميس 05 مارس 2009 - 17:56
من السهل ما كان إطلاق اللسان في أعراض الناس خاصة الشخصية دون حجة و لا علم و لا إثبات بل فقط لغاية في نفس يعقوب لكن كيفما كان الحال من الواجب على المتضرر من القدق و السب أن يتوجه للقضاء لكي يرجع دم وجهه و سيمنع تكرار دلك على أخرين ,, تيقولو اللسان ما فيه عظم لكن القدف في الشرف من الموبقات السبع ,,,,فاحدروا ألسنتكم
16 - عبد الحق ولد سعيدة الخميس 05 مارس 2009 - 17:58
من السهل ما كان إطلاق اللسان في أعراض الناس خاصة الشخصية دون حجة و لا علم و لا إثبات بل فقط لغاية في نفس يعقوب لكن كيفما كان الحال من الواجب على المتضرر من القدق و السب أن يتوجه للقضاء لكي يرجع دم وجهه و سيمنع تكرار دلك على أخرين ,, تيقولو اللسان ما فيه عظم لكن القدف في الشرف من الموبقات السبع ,,,,فاحدروا ألسنتكم
17 - lola الخميس 05 مارس 2009 - 18:00
mr elkadiri doit quitter les lieux politiques avec tranquillité , fierte et sans remords ..et laisser la politique aux politicens
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

التعليقات مغلقة على هذا المقال