24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. الوقوع في بئر ينهي حياة امرأة ضواحي برشيد (5.00)

  2. مادة سامة تنهي حياة موظف جماعي في الجديدة (5.00)

  3. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  4. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  5. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

قيم هذا المقال

4.75

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | هيئة حقوقية تطالب بافتحاصات مالية دقيقة للمسؤولين المغاربة

هيئة حقوقية تطالب بافتحاصات مالية دقيقة للمسؤولين المغاربة

هيئة حقوقية تطالب بافتحاصات مالية دقيقة للمسؤولين المغاربة

طالبت العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان المجلس الأعلى للحسابات بالإشراف على افتحاصات مالية دقيقة في ممتلكات كل المسؤولين الحكوميّين والبرلمانيين والمنتخبين، وكذا القضائيين والإداريين، باعتبار أن هؤلاء "صرحوا ببيانات خاطئة حول ممتلكاتهم"، أو "راكموا ثروات بتوظيفهم للنفوذ".

ودعت الجهة الحقوقية إلى القيام بكل الإجراءات التي تقتضي إعمال مبادئ المحاسبة وعدم الإفلات من العقاب في الجرائم الاقتصادية، مطالبة في السياق ذاته رئيس الحكومة بالكشف عن لائحة "كل المتورطين في جرائم الفساد ونهب المال العام ومهربي الثروات الوطنية إلى الخارج"، باعتباره الرئيس الأول لكل المصالح الإدارية والأمنية طبقا لمقتضيات الفصل 89 من الدستور ، على حد تعبير العصبة.

محمد زهاري، رئيس العصبة المعترف لها بالمنفعة العامة، قال في تصريح لهسبريس، إن عملية التصريح بممتلكات المسؤولين لم يطرأ عليها التدقيق اللازم والنزيه، متسائلا عن التماطل في نشر لائحة الممتلكات الخاصة بالمسؤولين الحكوميين والبرلمانيين والمنتخبين، وكذا القضائيين والإداريين، "الأمر يتناقض مع الفصل 27 من الدستور الذي ينص على حق المواطن في الوصول إلى المعلومة".

وأضاف زهاري أنه لا يمكن النفي النهائي وجود ناهبي للمال العام، وفاسدين يراكمون الثورات مستغلّين سلطتهم، "رئيس الحكومة يملك من الصلاحيات الدستورية التي لم تتوفر بين يد أحد من قبله"، مضيفا أن بنكيران مطالب بالقيام بواجبه بالكشف عن أسماء المتورطين في جرائم الفساد ونهب المال العام، "هناك تقصير واضح في مسؤوليته اتجاه هذا الموضوع، ويجب عليه القيام بواجبه بكامل جرأة وشجاعة".

من جهة أخرى، أدانت العصبة، "الاختيارات اللّاشعبيّة" للسيّاسة العمومية المتبعة، "والتي تجهز على القدرة الشرائية للمواطنين، وتوسع من دائرة الفقر والبؤس، معتبرة رغبة الدولة في التخلي عن دعمها للمواد الأساسية "مغامرة تكتسي خطورة كبيرة ستعيد البلاد إلى العهد البائد الذي عرف سيادة الاستبداد والظلم والتسلط".

هذا، فيما ترى الجهة الحقوقية أن القرارات "الانفرادية" التي تعتزم الحكومة اتخاذها، والخاصة بأنظمة التقاعد، "من شانها الإجهاز على بعض الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للمواطنين"، مستغربة في الوقت ذاته من "الإصرار دائما على اتخاذ مبادرات تحت يافطة الإصلاح على حساب جيوب الموظفين والمأجورين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - وهل يمكن؟ الأحد 26 يناير 2014 - 02:10
كيف لحكومة عفا الله عما سلف أن تفتحص ممتلكات المسؤولين؟ فهي حكومة كل همها هو الحفاظ على الكراسي . أما أن تسأل من أين لك هذا؟ فهذا هو المستحيل. ولو افتحصت الحكومة ممتلكات المسؤولين لاسترجعت أموال صندوق التقاعد.يكفي أن نضرب المثل بسكرتيرة بائسة لأحد المديرين بمؤسسات التربية والتكوين التي كانت تأتي للعمل بشبشب متآكل فجعلها المدير تنعم بميزانية المؤسسة بدون رقيب أو حسيب . للأسف بن كيران لم يفي بوعده ولم يحارب الفساد . ومثل هؤلاء اللصوص والمفسدين هم من شوهوا سمعة البلد وجعلوه يسترزق ويمد يده للدول الأجنبية ليقرض ويغرق المغاربة في الديون .
2 - ماجد الأحد 26 يناير 2014 - 02:15
و كيف لكم ان تطالبوا بذلك في عهد حكومة يقودها شخص صاحب المقولة المشهورة عفى الله عما سلف. بنكيران هو الراعي الاول و الرسمي للفساد و المفسدين. على الاقل حينما كان المفسدون يحكمون المغرب كانت قلوبهم ترقوا بالموطنين احيانا فيتكرموا على الشعب ببعض الاجرأت كالتوظيف... اما هذا الجبان فقد تحالف مع المفسدين و الاكثر من هذا تعهد لهم بملئ خزينة الدوله من اموال ابناء الشعب عن طريق الزيادات في الاسعار، الزيادة في الضرائب، الاقتطاعات من الاجور، الاقتطاع من الميزانية العامة، الرفع من سن التقاعد، تجميد الرفع من الاجور...
3 - الخطر يداهمنا الأحد 26 يناير 2014 - 02:31
الى حد ألآن لاأفهم ماذا يحصل حقيقة في بلدنا الحبيب ؟كما نقول هل هناك شيئ يطبخ في الخفاء ؟ اشياء متلاحقة تحدث لاتبشر بالخير او نقول العبارة المألوفة (المخزن ديالنا صعيب غير كايخبيها ليك حتى تجيبك أسويفة).لكن لابد من ألاشارة لبعض ألأحداث لتظهر أن الوضع لايبشر بالخير.
-لأ ول مرة بتاريخ المغرب الوزراء يتعرضون للاهانة والضرب .
- لأول في تاريخ المغرب رئيس الوزراء ترفع به دعوة قضائية .
- مندوب سامي في مرتبة وزير يعني تابع للحكومة يصدر تقارير تعارض التوجه الحكومي ويتحداها.
- الشارع يعج بالاحتجاجات التي أعتبرها مدبرة لسبب واحد وهوأن الدستور حسم في المواضيع التي تقام بسببها ألاحتجادات - اساتذة الاجازة والماستر منذ 2011 الحكومة تسوية جميع الحالات وأقفلت هذا الباب . كذلك الترقية بالشهادة .اساتذة سد الخصاص لهم عقدة محددة وهم يطالبون بالادماج.معطلو محضر 20يوليوز .
- صراع الراديكاليين من العلمانيين والاسلاميين
- وفوذ السوريين والأفارقة وخطرهم على استقرار البلاد.
- جمعيات تتناسل كالفطريات .
- حكومة مغلوبة على امرها خائفة من المفسدين ويهاجمونها .
- أحزاب تنشر ثقافة التمرد لدى الشعب دون أن تكون بديلا
4 - amine et ses idees الأحد 26 يناير 2014 - 02:39
قال حسن الفد:
يتصالمح مع خوه و لكن مايردش ليه الفلوس
علا حقاش يلا ردهم ليه غادي يضاربو عليهم مرة أخرى.
و نحن خوت في الإسلام بحال عندنا بحال عندهم.
خليو لينا الصحة و عطيوهم الفلوس
و الشفار هو اللي كايحضيك
اللي ولف الشفرة صعيب تحيدها منو
و على أي حال الحرام كايمشي في الحرام.
و الله في عون الجميع.
5 - Citoyen الأحد 26 يناير 2014 - 03:07
Le silence est un grand complice. Commençons par un voleur istiqlalien qui s'est accaparé tous les biens de l'Etat et dont Avenue Nakhil de Rabat, en dit long sur ses écarts de conduite
6 - تزنيتي الأحد 26 يناير 2014 - 03:40
هده الجمعيات و الهيئات الحقوقية لم تحرك ساكنا للدفاع عن صرخة العجوزين في تزنيت الدين طردا من مسكنهما عن طريق شهادات الزور و يعتصمان امام مقر محكمة تزنيت مند اسبوع وهم يفترشان الارض . ام ان الهيئات يريدون ابتزاز اصحاب التروات كفي من الارتزاق
7 - سعيد السوسي الأحد 26 يناير 2014 - 05:11
مقال جميل
اقول
الله إجيب لي يفهمنا أو ميعطينا والو
8 - khalid Coon Rapids الأحد 26 يناير 2014 - 05:27
حان الاوان لكل شرائح المجتمع المغربي ان تطلع على مقتضيات و تفاصيل الدستور، ادا عرفنا حقوقنا سنتغلب على المفسدين ونستعملها لتخويفهم بحول الله
9 - Fahem الأحد 26 يناير 2014 - 05:56
راه واخا اجيو برجليهم ويقولو بفمهم باللي اختلسو و هربو ودارو لمحسوبية واستغلو النفوذ ماكاينش اللي غايتحاسب معاهم و لا اللي غايحاكمهم لان البلاد فيها قانون الغاب و السيبة والنفاق السياسي والقانوني, القانون كايطبق على الفئات لكادحة; الى سرقت خبزة يطبقو عليك القانون بكل تفان ونزاهة, الى نهبتي و هربتي لملاير بلعملة الصعبة باش تشري الشقق ف downtown PARIS لقانون وولاة الامر فهاذ لبلاد لعجيبة غايقولو ليك عفا الله عما سلف وما هو ات, اللهم ان هذا منكر! ربنا نشكو اليك فاسدينا و مفسدينا! اللهم انتقم منهم في الدنيا والقبر والاخرة, قولو امين!
10 - مغربي الأحد 26 يناير 2014 - 08:28
نعم هذا هو السبيل الأنجع للخروج من الورطة الاقتصادية
وليس" عذرا عفى الله عما سلف"
حاسبوا الخونة ومن لاضمير له قبل ان تحاسبوا
وليس على كاهلي الموظف البسيط
وفتحوا أبواب التوظيف، اليوم أصبحت جل المصالح تعاني من الخصاص
ولما لا وضع دراسة الخروج المبكر ولو لمن اشرف على التقاعد عكس ما تصبون اليه
اننا والله قد كللنا وتعبنا ولم نعد ندق طعم الحياة وسوف تحكم علينا بالإعدام ان مررتم ماعزمتم عليه فالموة أهون
أعانكم الله وسدد خطاكم
11 - rachid الأحد 26 يناير 2014 - 08:46
لقد سئمنا حقا من هذه الهيئات اللاحقوقية (لا اتكلم عن جميع الهيئات لكن عن بعضها ) و التي لم تعد سوى بوق لاصحاب المصالح الفاسدة و الناطق الرسمي باسمهم فمتى كنا نسمع اصواتهم منذ سنوات خلت عندما كان المفسدون ينهبوب ثروات البلاد "بالعلالي"حينها كانوا يلتزمون الصمت او يخرجون علينا ببيانات تافهة و باهتة اما اليوم فقد حلت عقدت لسانهم و اصبحوا يتكلمون بمنطق شباط و لشكر
12 - saidi الأحد 26 يناير 2014 - 09:18
السلام,في الحقيقة الحل سهل ,خاص لمواطن يستيقظ من سباته,الزيادة علﻰ الفقراء ,العفوا علﻰ أصحاب الشكولاطة,يجب إسقاط حكومة بن كيران.شكرا هسبريس
13 - abdeslam الأحد 26 يناير 2014 - 09:52
جدير بالذكر ان صناديق التقاعد قد تم استنزافها من عديمي المسؤولية والان يطالبون الشغيلة بايجاد مخرج بزيادة في سن التقاعد. ألم يكن ما تعيشه هذه الصناديق متوقعا -اطلعنا عليه في صحف 1980....الى 2013 - يا سيد بنكيران ؟ لقد ارتكبت تجاوزات كثيرة وكبيرة في حق المواطن المغربي فلا تختمها بفاجعة سترتد عليك وعلى امثلك . اوصلك الخطاب الديني الى سدة الحكم لمعالجة الاختلالات و لم يكن في حسباننا انك -غادي اتبورد اعليهم و اعلينا بالخصوص. والسلام على من اتبع الهدى.
لعلمكم انا شخص مقبل على التقاعد .اذا مددتم بالقوة سن التقاعد وحدث لي مكروه فأنت هو السبب الرئيسي في ذلك .
14 - zizou souiri الأحد 26 يناير 2014 - 10:09
attention le jour ou des milliers de marocains descendent dans les rues ,ça sera un deuxieme gdime izzik que j ai vécu avec mes propres yeux dans la ville de laayoune dont nos autorités seront incapables de le calmer par n importe quel moyen.les marocains demandent seulement la justice et la dignité dans leur pays.comment imaginons que ces gens la jamais ils s arreteront de nous causer les souffrances en nous volant nos bien,notre terre et nos richesses.les marocains par ces moyens de l informatique se demandent pourquoi le jeune roi n intervient pas.pourquoi il garde le silence dans le pillage des caisses nationale
15 - أكادير الأحد 26 يناير 2014 - 10:11
إنه طلب وجيه
إنه حق المواطنين المسلوبة بأشكال تحايلية
تصوروا أن من الناس من يملكون 50 مليار سنتم و عمره لا يتجاوز 37 سنة
عملية حسابية توضح أن مدخول هذا الشخص يتجاوز مليار عن كل سنة منذ خروجه من بطن أمه
يعني أن له مدخول مهول و هو رضيع
إياكم و الرشوة
شعار من تحته عجائب الدنيا المليار
اين هو الفصل الذي يعاقب على الإثراء بدون سبب مشروع
لماذا النيابة العامة تتعامى عن الأثرياء بالثروة الفاحشة
أقل من 100 عائلة استحوذت على 95 في المائة من سيولة العملة بالمغرب
هل البنك المغربي في غفلة عن هذا و هو السلطة الوحيدة التي تسهر على مراقبة السيولات و اتجاهاته ؟
1000 سؤال مطروح على بنك المغرب و على المجلس الأعلى للحسابات
مبروك للمغاربة بهذا الوعي
أنا أكيد أن التفاصيل موجودة بخبايا سلطة بنك المغرب المتحكم الوحيد في السيولات و الودائع و الأصول المالية
16 - houri الأحد 26 يناير 2014 - 10:48
الفساد في المغرب حطم ارقام قياسية والكل يتفرج وغير قادر على حماية الوطن من الانهيار الاقتصادي الذي يتاكل من مجموعة من الفراعنة خونة الامانة اعداء الوطن والشعب انها مصيبة اصابت البلد منذ الاستقلال لقد حطموا اقتصاد البلد لصالحهم مما ادى بالشعب الى الانهيار والتشردم والبؤس والفقر والياس والانحطاط والاستسلام والركوع الى هذه المجموعة الارهابية غصبا عنه حتى اصبح لعبة في سياستهم المتناحرة على السلطة والتحكم والاستحواد والاستبداد من اجل المزيد من النهب والافتراس . كل الاصوات التي تنادي بحماية المال العام لا جدوى منها ولا قيمة لها ولم تفعل اي شيء امام هذه الفيلة الجائعة فالقضاء لهم والسلطة لهم والمغرب من شرقه وغربه تحتى نفودهم من يحاكمهم على اجرامهم سوى الله اين هو الان اعليوة وامثاله كثر انهم يمرحون ويفتخرون باحزابهم التي دافعت عنهم ليبقى صفهم مرصوصا في مواجهة الاصلاحيين بن كيران انهزم امام هذا الغول واستسلم ووضعوه امام الامر الواقع اما الصمت او احراق البلد بكامله فاختار الصمت والمهادنة من اجل ابعاد الفتن والبلبلة وفضل الهدوء والاستقرار
17 - - أحمد - الأحد 26 يناير 2014 - 11:06
هدا هو مطلب الشعب المغربي الدي لا يقبل التوظيف السياسوي والانتخابوي لملفات الفساد .
وتجاهل هدا المطلب أو الالتفاف عليه من قبل الحكومة والأحزاب هو الدي يستدعي لغة العنف عوض لغة الحوار مع الطبقة السياسية .
18 - مغربي الأحد 26 يناير 2014 - 11:34
بنكران ما فتئ يرعد ويهدد وينادي بالاصلاح و إسقاط الفساد و الاستبداد و لما جلس على كرسي رئاسة الحكومة الوثير و إستثب له المنصب نكص على عقبيه و خرج على المغاربة بفكرة مضحكة للأطفال و مستهزئة بذكاء الكبار إتهم فيها التماسيح و العفاريت بنهب المال العام و برأ فيها الأشخاص المسؤولين عنها و كيف له ضبط أو محاكمة هذه المخلوقات العجيبة التي لا ترى؟

ولكن إصلاحات بنكيران لابد ولابد أن تكون فهو وعد به الشعب المغربي الذي يحبه و صوت عليه و لذلك يجب أن ينجز وعده و يجب أن تكون على حساب الشعب و خاصة من جيوب الطبقة الفقيرة و المتوسطة و بدون إزعاج للطبقة الغنية و الثرية لكي لا تهرب ثروتها إلى الخارج أما الآخرين فالبطالة ورائهم و الزرواطة خلفهم و ما عليهم إلا الصبر على التفقير و العمل من المهد إلى اللحد بدون تقاعد.
19 - مناضل حقوقي الأحد 26 يناير 2014 - 11:43
هذه العصبة احدى مظاهر هدر حقوق الانسان
في مؤتمريها الأخيرين كانت الرئاسة تمنح عن طريق ما يسمونه (التوافق) لا الانتخاب
ارجعوا الى صورة الجلسة الأولى للمؤتمر الأخير اذ بعملية عد بسيطة للحاضرين وحذف الضيوف المدعويين الموجودين في المدرج يتبين أن المؤتمرين من الموجودين لا يتجاوزون 54...
لكن اسألوا الزهاري عن عدد المصوتين في اليوم الأخير من المؤتمر ؟؟ومن أين جاؤوا؟؟ وكيف أنه بعد تصويتهم مباشرة انسحبوا ولم يحضر منهم أعمال الفرز والنتيجة سوى قليل جدا ؟؟؟
ثم كم عدد الفروع التي جددت مكاتبها خلال 6 سنوات الأخيرة؟؟
وأين هي أنشطتها؟؟
ما يقع في هذه العصبة هو نفس ما يحدث في حزب الاستقلال الذي تتيعه الفرق أن السيد الرئيس ليس مثل شباط في الثراء...
أنشري هسبريس فالعمل الحقوقي شيء ...والتسميات شيء آخر ورحم الله العصبة أيام السبعينيات والثمانينيات...فلم يبق لنا منها الآن الا حفل التأبين الذي يريد البعض اطالة أمده بهذه البيانات التي تنشر في الصفحات الداخلية لجريدة الحزب المعلومة...
20 - مواطن الأحد 26 يناير 2014 - 11:54
أيها المغاربة الحقوقيين انكنتم صحيحا مغاربة اصلاحيين ديمقراطيين .اقفوا امام ووراء المفسدون
في هذه الفرصة الحالية أمامكم . ولاتطالبهم بتصريح امتلاكتهم بأنفسهم . من يريد ان يقاوم
العدوا فليستعد له بكل ما يملك من المجهودات
فممتلكاتهم داخل المغرب . وهم جالسون أمامكم
وأدوارهم محدودة. كيف تطالبهم ؟ نحن بعداء بآلاف من الكلمترات عليهم ونزور المغرب الا بعض
الأسابيع في السنة . نعرف كل مايمكون وكل من هو فاسد وكل من هو راشي . هذه شهادتي انطق
بها في حياتي (67) سنة وجدت واحد في المغرب
امتنع عن الرشوة بمركز صحي بعن قادوس فاس
وهي شابة طبيبة . والباقي منهم ومنا راشيين
ومرتشين .
21 - moha الأحد 26 يناير 2014 - 11:59
what really make me angry when i see this people in the mosque ?
22 - رقم مغربي. الأحد 26 يناير 2014 - 12:16
من اين لك هدا شعار سمعناه مند امد بعيد ولم يخرج الى حيز التنفيد لسبب بسيط وهو ان الغالبية العظمى من المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين والمنتخبين ورجال القضاء والاداريين متورطون حد الثمالة في السرقات ونهب الاموال العامة والاراضي ومادونيات النقل والصيد وتعاطي الرشاوى وغيرها من انواع الفساد الدي ينخر جسم هدا الوطن اليتيم الدي يفتقد الى المحبة والحنان فكما يقول المثل فكيف نطلب من الدئب ان يكون راعيا للاغنام فالدي ننتظر منه محاسبة الاخرين هو نفسه منغمس في هدا الوحل.الم يقل رئيس الحكومة الحالية عبد الاله بن كيران عفا الله عما سلف ومن يعد ينتقم الله منه الا يعد هدا المنطق هروبا الى الامام وتجنبا للقيام بالمسؤولية الملقاة على عاتقه وهي محاسبة ومعاقبة الفاسدين والمتورطين في الفساد كيفما كان شانهم ورتبهم فلا يعقل ان يكون الموظف او العامل البسيطين هما كبشا الفداء لكل حديث مزيف عن محاربة الرشوة في حين ينعم كبار الحيتان بما لد وطاب من اموال الشعب ان كان كدلك الدي يعاني الامرين جراء هدا الغول المتمثل في الفساد فالامور واضحة ان توفرت الجدية فعلا في محاربته وخير مثال القضاء وما يعرفه من انحراف خطير.
23 - محند الأحد 26 يناير 2014 - 12:17
عدم إفصاح عبد الإله بنكيران عن الأسماء المتورطة في تهريب الأموال تجعله يواجه اتهامات خطيرة تتعلق بالتستر على المجرمين، وهي الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 297 من القانون الجنائي، وتعني التستر على المجرمين وعدم التبليغ عنهم وعن الجرائم التي ارتكبوها، وهو الفصل الذي يدخل، بحسبها، في فرع تكوين العصابات الإجرامية والتواطؤ مع المجرمين، الذي يدخل بدوره في باب الجرائم ضد الأمن العام.
أن إعلان رئيس الحكومة علمه بالمجرمين وبالجرائم التي تمس حقيقة مستقبل البلاد، وعدم قيامه بإحالة هذا الملف على العدالة المغربية لفتح تحقيق معمق بشأنه، يقتضي من الوكيل العام بمحكمة النقض اتخاذ إجراءات «إحالة» رئيس الحكومة على الغرفة الجنحية للتحقيق معه فيما صدر عنه.
24 - محمد ج الأحد 26 يناير 2014 - 12:21
يجب إنشاء لجنة قوية و نزيهة و تستمر في عملها رغم تعاقب الحكومات لمحاسبة ناهبي أموال المغرب و إرجاع هذه الأموال لخزينة الدولة لينتفع بها الوطن مع العلم أن الأموال المسروقة تتوزع على الزوجة و الأبناء و العائلة بأكملها، فمتى أرى في بلادي الحق يرجع إلى أصحابه و أن ترتبط المسؤولية بالمحاسبة؟
25 - إلى متى؟؟ الأحد 26 يناير 2014 - 12:24
أعدت لجنة تفتيش بوزارة الداخلية تقريراعن إختلآلآت بالجملة في مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالخميسات،ورصد مئآت الملآيين من الدراهم،وتورط برلمانيين من المعاراضية ومسؤولين كبار.واستفادة شركآت من صفقآت عمومية وطلبات عروض.وأشارت إلى امتلاك برلماني شركة بناء كبيرة استفادت من مشاريع المبادرة*الرأي العام الزموري تلقى الخبر بارتياح كبير بعدعقووود من الانتظار أمام نزيف كبييرللمال العام دون حسيب ورقيب،حيث أصبحت قلعة الفساد بعمالة الخميسات محصنة من كل محاسبة.إعفاء رئيس قسم العمل الاجتماعي كان من المنتظرأن تتبعه محاكمة عادلة وان يلقى الملف طريقه إلى القضاء للكشف عن شبكة الفساد وإنزال عقوبآت بدل الإفلآت منها،الشئ الذي يشجع على مزييدا من الفساد*وجودتربة خصبة أمام لوبيآت متمرسة في الفسآد تستغل علاقاتها وتجربتها الكبيرة في نهب المال العامبالمقابل يتم التضييق والمتآبعات القضائية على الصحفيين والمنظمات التي تفضح الفساد المستشري لإخراسهم.متى يتم القطع مع سياسة عفا الله عما سلف واقرار الشفافية والمحاسبة والمسؤولية والتشبع بقيم الديمقرآطية والحكآمة الجيدة والتدبير الجيد للأموآل العمومية؟؟
26 - khallad الأحد 26 يناير 2014 - 13:55
هنا في المغرب اذا اردت ان تحصي(بجراة وشجاعة ) وتصريح كل المسؤولين الحكوميين لممتلكاتهم ,فلي كل اليقين ان 95% من المسوولين / رجال السلطة سيقفون امام العدالة(المحكمة),لكن سوف لن يفلتوا/يهربوا من عدالة الاخرة.
27 - من أين لك هذا الأحد 26 يناير 2014 - 14:31
غياب جملة" من أين لك هذا " هي ما جعلتنا دول متخلفة في أسفل التريب من جميع النواحي . هذه خطوة ايجابية لكن لا أظنها ستلقى نجاحا في ظل رئيس حكومة جبان مغلوب على أمره الذي يتخد من قولة "عفى الله عما سلف" شعارا و لقد صدق شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:(إن الله ينصر الأمة الكافرة و إن كانت عادلة و لا ينصر الأمة الظالمة و إن كانت مؤمنة )
28 - ali الأحد 26 يناير 2014 - 16:24
حكومة بن كيران لاتحارب المفسدين بل تقويهم وتدافع عنهم وزير التهم ثلاثة ملايين من الشكولاطة من المال العام ولامن يحرك ساكنا بن كيران رئيس حكومة يقول باعلى صوته امام البرلمان في بث مباشر على قناة مغربية وكل المغاربة يشاهدونه بان لديه اثبتات بالشقتين المملوكتين لعضوة في حزب الميزان واليوم الكل مر مرور الكرام بعد الضجة الكبرى التي احدثها هدا التصريح
29 - مواطن2 الأحد 26 يناير 2014 - 16:30
الشعب المغربي راهن على العدالة والتنمية كورقة اخيرة . ومع مرور الزمن تلاشى هدا الامل واصبح في خبر كان. وواقع الامر هو استمرارية فقط لما سبق. الشعب المغربي راهن بالدرجة الاولى على محاربة الفساد والمفسدين كوسيلة لكل تقدم. لان العرقلة الوحيدة للتقدم في بلادنا هي ظاهرة الفساد المنتشرة على اكثر من صعيد. وعلى راس الفساد الرشوة ونهب المال العام وسوء تدبير الشان العام. وقبل كل اصلاح لابد من استئصال تلك الظواهر . ولا يمكن باي حال من الاحوال اصلاح الامور ادا ما بقيت مظاهر الفساد مستشرية. والملاحظ انه الى حد الآن لم تتطرق اجهزة الدولة المختصة الى هدا الامر. وانه لمن المؤسف ان يتمتع المفسدون بالعفو من طرف الحكومة في الوقت الدي كانوا يتاهبون لمواجهة المساءلات والمثول امام القضاء.انه لامر عجيب وغريب.في اعتقادي ان المواطن فقد الثقة في الحكومة الحالية لتلك الاسباب ولم يعد قادرا على التضحية . المواطن يقبل التضحية ادا قامت الحكومة بمواجهة المفسدين واستئصال الفساد فقط.
30 - حميد الأحد 26 يناير 2014 - 16:53
هناك تراجعات خطيرة في كل المجالات وليس فقط فيما يخص حقوق الانسان. هذه الحكومة أبانت عن فشلها الذريع ولم تعد قادرة على مسايرة متغيرات العصر، وجعلت الشعب يدخل خندق التأزم والضيق والبؤس
31 - المسكيوي ياس.friends yes. الأحد 26 يناير 2014 - 18:48
افتحاصات مستندات و ملفات ووثائق وشكولاطة :

الامول المهربة من اشراط 'الساعة 5'.
32 - مغربي مر من بلجيكا الأحد 26 يناير 2014 - 19:22
لعل المطالب التي جاءت في هذا المقال كلها مطلب معقولة،لكنها مطالب مستحيلة التنفيذ في ظل حكومة بنكيران لأنها منذ أن تولت أمور بلدنا الحبيب كان شعار رئيسها "عفا الله عما سلف.
فبالله عليك سيدي زهاري كيف تريد من رئيس الحكومة أن ينشر
لائحة العفاريت والتماسيح والمفسدون و المرتشون والمتورطون في نهب المال العام والمهربون لثروات الوطن إلى الخارج والتي تعد بعشرات الملايير رغم أنه يعرفهم جيدا.
فبنكيران ليست له الجرأة والشجاعة للإقتراب منهم لأنهم عبارة عن أخطبوط مسموم لا يجرأ من الاقتراب منه وإنهم يشكلون خطرا عليه وعلى حكومته.
الميدان الوحيد الذي يعتبر فيه رئيس الحكومة عبارة عن سبع يزمجر فيه كيف يشاء وله الجرأة والشجاعة وهو لما يتعلق الأمر بالفقراء والمستضعفين والمغلوبين على أمرهم من أبناء مغربنا الحبيب.
فبنكيران يعتبر بطلا في الإجهاز على القدرة الشراءية للمواطنين،
يعتبر بطلا في الزيادات الصاروخية التي شملت أغلب المواد الإستهلاكية،يعتبر بطلا في "الغميق ولغوات ولبلا بلا وتبوريدا على أبناء الشعب.
لكن السؤال الذي يطرح نفسه،متى سيقدم بنكيران ووزير عدله ولو شخصية واحدة من أجل المحاكمة؟؟؟؟؟؟؟
33 - جلال الأحد 26 يناير 2014 - 20:30
وعدنا رئيس الحكومة أنه سيكون بالمرصاد للمفسدين ورفع شعار محاربة الفساد. وعندما وصل إلى سدة الحكم وتبين له صعوبة تطبيق ذلك الكلام الفضفاض الذي رفعه إبان الانتخابات، انقلب ضد من أوصلوه إلى كرسي الحكم وبدأ في تفقيرهم بالزيادة في كل شيئ حتى الملح، وبدأ ذلك الموظف الذي يشكل الطبقة الوسطى بين ناري الفقر وارتفاع مستوى المعيشة الذي تعدى الأجرة الشهرية بمئات المرات... اختش يا رئيس الحكومة الضعيف
34 - ابوتوفيق الأحد 26 يناير 2014 - 22:06
لاحياة لمن تنادي نحن ولياتي الطوفان من بعدنا ابحثوا في ثروات عمال ولاة الجهات والمكاتب -O.N.E etO.N.E.P والبلديات والجماعات وغيرهم ستتعجبون ياسادة وعلى راس هؤلاء مسؤولو الضرائب في جميع الجهات
35 - ziko الثلاثاء 28 يناير 2014 - 00:24
الفساد الرشوة السرقة المقاصة التقاعد . كلها مواضيع واقعية و لاينكر أحد تفشيها في جميع المجتمعات متحضرة كانت ام متخلفة او في طور النمو. لكن المسؤولين الحكوميين جعلوا منها مواضيع للتخذير و ربح الوقت فقط. المغاربة في حاجة الى عمل، الى خبز الى تغطية اجتماعية عامة ، المغاربة في حاجة الى ضمان مستقبل أبنائهم . فلا تعجزونا عن التفكير سويا في مستقبل الوطن و أبناء الوطن بإثارة مواضيع ليس لأهميتها و إنما لشعبيتها و شيوعها بين الأفراد. .. لقد أصبح المواطن يتحدث في كل مكان عن الدستور و تنزيل الدستور و الصراعات الخلفية في قبة البرلمان و المقاصة و التقاعد والشفافية و المحاسبة . أليس هذا بتخذير للشعب. لقد نجحت الحكومة بامتياز عن نجاح الحكومات السابقة باعتمادها الأسلوب النظري في الخطاب الى درجة أن تحولت المذكرات الوزارية الى خطابات سياسية تمرر بواسطة الإدارة كأن الكل يمارس عملا سياسيا لاتحكمهم القواعد القانونية .فأصبح المواطن العادي يتلقى جملة من المفاهيم الفضفاضة و لا يستوعب منها شيئا. و لو افترضنا أن جميع الأموال المختلسة و المنهوبة رجعت الى الخزينة. فماذا سنعمل بها في ظل فكر متحجر بجماجم فارغة.....
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

التعليقات مغلقة على هذا المقال