24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  3. أردوغان يراهن على التكنولوجيا باستدعاء العلماء المغتربين إلى تركيا (5.00)

  4. أطلال وقوارض وأزبال تُكسد التجارة في "أسواق الأحياء" بسطات (5.00)

  5. موجة الهجرة السرية تضرب الريف وتغري مستفيدين من العفو الملكي (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض

لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض

لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض

انتقلت قضية الاعتداء على الوزيرين الحسين الوردي ومحمد نبيل بنعبد الله إلى وسائل إعلام دولية طرحت نقاشا مفاده لماذا في المغرب يتم رشق الوزراء والشخصيات السياسية بالحجارة، عوض رميهم بالطماطم والبيض كما يحدث في فرنسا مثلا وغريها من البلدان المتقدمة.

هذا السؤال اللماح طرحه، برنامج "وجها لوجه" في قناة فرانس 24 على إحدى المنتسبات إلى حزب الأصالة والمعاصرة، وفاعل آخر عن حزب النهج الديمقراطي، حيث تباينت أجوبة الطرفين بين اعتبار الرشق بالحجارة والاعتداء اللفظي مجرد "فعل نشاز فقط"، وبين من عزا العنف الحقيقي إلى النظام "المخزني" في البلاد.

السؤال نفسه طرحته هسبريس على الدكتور حسن قرنقل، أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة أبي شعيب الدكالي بالجديدة، والذي أكد أن الجديد في القضية لأول مرة بالمغرب هو تجرا المواطن على المس بالسلامة البدنية لوزراء، حيث لم يكن هذا الأمر موجودا او ملاحظا من قبل.

وقارن قرنفل بين الضرب الطماطم أو البيض في أوروبا، وبين الرمي بالحجارة في المغرب، كون الرشق بالطماطم يرمي من ورائه المحتجون هناك إلى الإثارة الإعلامية لقضية معينة، أكثر من إلحاق الضرر بالشخص المعني، بينما القذف بالحجر لا يُفهم منه سوى الرغبة في الإيذاء الجسدي.

وتابع المحلل ذاته أنه "في حالة المغرب، أو غيره من البلاد، عندما يتم استخدام الحجر أو مواد صلبة معينة في رمي شخصيات عمومية، فإن الضرر المادي يمكن أن يلحق بهذه الشخصيات"، مبرزا أنه في هذه الحالة "الدلالة ليست رمزية بقدر ما تحيل على العنف الموجه للغير".

وأفاد قرنفل أنه لا يمكن الحديث عن ظاهرة العنف ضد وزراء وشخصيات سياسية بالمغرب، بل مجرد حالات متناثرة وقليلة بدأت تظهر أمام صرامة الحكومة والتزامها بمجموعة من القرارات التي ترى أنها محقة في اتخاذها، من قبيل التدابير المصاحبة لإصلاح صندوق المقاصة، أو منع الموظفين من اجتياز المباريات، أو القرارات المتعلقة بمجال الصحة..

واسترسل الأستاذ الجامعي بأنه "يبدو أننا دخلنا مرحلة يأس وعجز المحتجين، حتى باتت الوسيلة الوحيدة لدى بعضهم هو الاعتداء بالعنف سواء اللفظي منه أو المادي"، مؤكدا أنها "تظل سلوكيات اعتباطية ليست لها قيمة سياسية، بل تتسم بالمسؤولية الجنائية".

وأوضح قرنفل أن الشخص الذي يتعرض لوزير أو شخصية عمومية بالمس الجسدي، أو الأذى المادي، يوجد في وضعية تستوجب متابعته قانونيا، لأن فعلته تلك ليس هدفها تسجيل موقف احتجاجي حول ملف أو قضية ما، بقدر ما هي فعل يحاسب عليه القانون الجنائي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (112)

1 - محمد النباكي الجمعة 24 يناير 2014 - 08:13
لأن في المغرب الطماطم والبيض غاليين بزاف ونحن نحترم النعمة أكتر من الغرب لذلك الحجر أو البافي فابور ......:) كفانا عنفا وشوهة غير كنضحكو
2 - kamal monadil الجمعة 24 يناير 2014 - 08:16
لقد تطور العنف في بلدنا فيوميا نسمع عن اعتداءات على مواطنين بسطاء بواسطة السيوف و الماء الحارق ناهيك على الاعتداء على الاصول و اغتصاب القاصرين هذا دليل ان هناك اختلالات بالجملة داخل مجتمعنا و خير مثال ما جرى في الجمع العام للجامعة (كرة القدم)
3 - مهاجر الجمعة 24 يناير 2014 - 08:20
انا ضد العنف لكن لا اخفي ميولي لرمي بعضهم بالشكلاطة. ..!!!!
4 - N.Swiss الجمعة 24 يناير 2014 - 08:22
C'est malheureux de le dire mais parce que les cailloux ne coûtent rien on plus ses agresseurs sauvages manquent de civisme et n'ont pas de moralité
5 - دسم هواري الجمعة 24 يناير 2014 - 08:22
لم نألف أن يتعرض وزير إلى اعتداء في المغرب كما لم نر يوما في زماننا أن أستاذا عنف من طرف تلميذ أو ولي أمره ولم نتذكر أن أساتذة احتجوا يوما في المغرب وتعرضوا للسحل والتنكيل...كل هذا أصبح اﻵن موجودا في المغرب ما يستوجب وقفة تأمل في الظاهرة وإصلاح ما يمكن إصلاحه قبل فوات اﻷوان
6 - عبد المنعم الجمعة 24 يناير 2014 - 08:24
دون اللجوء إلى أية جهة , الجواب هو أن المجتمع المغربي مجتمع عنف , من الولادة وحتى القبر. تعامل الوالدين مع الطفل ( في غالب الأحيان) مع الزوجة مع الحيوان مع المتظاهرين.

كيف تريدون أن يذهبوا ويشترون البيض والطماطم لكي يرمونه على أشخاص؟ إذن ستصبح في قارة أخرى, والأمر ليس كذلك.
7 - IBN BRAHIM MT الجمعة 24 يناير 2014 - 08:26
Je me demande pourquoi on cherche toujours à philosopher et faire des analyses qui restent dans tous les cas des points de vues personnels, alors que lezs choses sont souvent très simples.Pour moi, si on a jeté une pierre sur la tête de M.Benabdellah, c'est parceque la tomate coûte actuellement 8 diryhams le kilo et l'oeuf 1 dirham.Les pièrres, bien entendu, c'est gratis et c'est la faute à l'urbanisme.
8 - PureMinded الجمعة 24 يناير 2014 - 08:28
السبب بسيط و هو ان البلاد و لله الحمد تتمتع بالاكتفاء الذاتي من ناحية الاحجار و الصخور بكل انواعها.
9 - handala الجمعة 24 يناير 2014 - 08:32
لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض.
الجواب:لأن الحجارة أبلغ وأصدق تعبيرللإحساس بالمعانات التي يعاني فيها الشعب...
بالإضافة لأن الحجارة هي مايملكه المواطن البسيط الدي لم يجد تمن البيض والطماطم التي تستعمل
في الدول الديموقراطية...التي وفرت العدل ،العمل،التطبيب،المساعدات الإجتماعيةو...ومهما دلك
يرشقون...أما عندنا فكل شيء منعدم للمغربي العادي...حثى الحجارة أخدها مافيا المقالع...
10 - انت الجمعة 24 يناير 2014 - 08:34
دابا هدو بقاليهوم غير الحجر ..

........أو مزكلو حتى واحد . ...
ما دمت غي المغرب فلا تستغرب
11 - حسن الجمعة 24 يناير 2014 - 08:36
لاباس الى بقات القضية مقتصرة غير على الحجر وما طورت لتنياش بشي حاجة اخرة,حيث هاذ المسؤولين ديالنا حتى هما ليهديهم مامشورين علينا!!!!!!!!!!!
12 - Ahmed lmaghribi الجمعة 24 يناير 2014 - 08:40
سال القاضي المجرم لماذا قتلت الرجل بالسكين فاجاب :ظروف اقتصادية دفعتني لعدم شراا المسدس،ولكم حق إسقاطها علا هذا
13 - MalcomXY الجمعة 24 يناير 2014 - 08:43
لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض
1.لان الوزراء راسهم قاسح

ملاحظة انا ضد العنف كيفما كان هذا التعليق فقط لنقل الابتسامة للقراء
14 - بوبوح السمروك الجمعة 24 يناير 2014 - 08:46
من عزا العنف الحقيقي إلى النظام "المخزني" نشاز هو الأصح والأصلح الذي اصبح متجاوزا الحد
القمع والسياسات الفاسدة ضغوطاطها على الشعب توليد الانفجار ثم ايقاض الثورة في النفوس اليائسة
التي هي قادمة لاريب فيها كما هو الشأن بالنسبة ليوم الحساب والعقاب يوم القيامة التي لا ريب فيها
15 - @@[email protected]@ الجمعة 24 يناير 2014 - 08:48
لكون الطمام غالية على الشعب المقهور. فهو لايجدها للاكل. لهذا يلجأ إلى الموجود وهي الحجارة. فلو أن وزراءءنا قاموا بتهيئة المدن والقرى بالارصفة والطرق المعبدة وحدائق عمومية لما وجد الغاضب على الوزير الحجارة التي يضرب بها. وهكذا يتم اللجوء الى طريقة أخرى للتعبير عن الغضب.
16 - Vaudois الجمعة 24 يناير 2014 - 08:53
Bonjour à tous
Le faite que le ministre a été agressé par des jeunes avec des cailloux car ils ont l'habitude de recevoir la même agression de la part des forces de l'ordre si on a donné la liberté de manifester librement avec un bon dialogue les chose avancent autrement .
17 - med الجمعة 24 يناير 2014 - 08:53
جميل هذا الكلام خصوصا عبارة : الشخص الذي يتعرض لوزير أو شخصية عمومية بالمس الجسدي، أو الأذى المادي، يوجد في وضعية تستوجب متابعته قانونيا...ماذا عن متابعة ناهبي المال العام , أو عفا الله عما سلف...؟؟؟
18 - حمد هكو الجمعة 24 يناير 2014 - 08:54
الإسلام حرم الإعتداء مهما كان نوعه،فعلی المواطن إحترام المسؤول،كما علی هذا الأخير الإتصاف بالمصداقية والشفافية دون أن يكذب علی المواطنين.
19 - ريغولو الجمعة 24 يناير 2014 - 08:54
ﻷن الطماطم في المغرب لها قيمة. وكما نقول بالعامية "ما كنضاربوش بالنعمة"
20 - ahmed الجمعة 24 يناير 2014 - 08:57
berlusconi a eté cogné avec un objet dur aussi et en europe ca c est arrivé
21 - Hassan d oujda الجمعة 24 يناير 2014 - 08:58
في نظري لسببين إثنين: أولهما لأن الطماطم و البيض أغلى ثمنا من بعض وزرائنا و مسؤولينا اللامسؤولين، بينما الحجارة توجد في كل أحياءها و أزقة مدن المملكة، تلك الأحياء المهملة من طرف أولئك الوزراء. وثاني الأسباب و أهمها الحجارة تصيب الهدف بضرر أكبر من ذلك الذي ينتج عن البيض و الطماطم حيث تكون الغاية هنا مجرد التعبير عن الرفض لسياسة أو إجراء ما أكثر منه تحقيق الأذى بالشخص المستهدف، و عندنا نرفض الكل سياسة وإجراءات الأشخاص بل وحتى الأشخاص وأحزابهم التي لا تخدم مصالح الأمة، بل مصالحها الشخصية؛ العائلية و الحزبية و لحسن حضهم أن المغاربة و جدوا الحجارة فقط. و أخيرا من يرجم بالحجارة؟ و السلام عليكم ورحمة الله.
22 - brahim الجمعة 24 يناير 2014 - 09:00
ها تعلم ان كلوغرام من الطماطم هو 7 دراهم بينما بيضة ثمنها درهم واحد . اما الحجارة فهي موجودة في كل مكان ....
23 - عبد ربه الجمعة 24 يناير 2014 - 09:04
الجواب سهل جداً ، لان الحجارة أرخص من البيض و الطماطم ، و الحل الوحيد لردع هذه التصرفات هو الزيادة في ثمن الحجارة...
24 - البشير الجمعة 24 يناير 2014 - 09:09
ياريت لو كانو طرحو عليا هذا السؤال لانو سهل ولا يحتاج لمتنور او محلل لاجابة لامر بسيط هو انو لا يوجد ماهو ارخص ثمن من الحجارة اما بنسبة لابيض و الطماطم فلو كانو في متناول ابناء الشعب لما ضرب الوزير بالحجارة ولا داها فيه شي واحد الشعب بغي ايعيش لا لسياسة التفقير لا لقاعدة اغناء الغني و افقار الفقير نعم لتغير نعم لعدل نعم لدمقراطية
25 - khalid lmaghribi الجمعة 24 يناير 2014 - 09:09
الجواب على هدا السؤال بسيط جدا.حيت حنا الطماطم كلشي مصدرينو لبرا حتى وﻻ غالي والحجر هو لي رخيص داكشي عﻻش .
26 - عبد الحكيم ابن كازا الجمعة 24 يناير 2014 - 09:10
بالرغم انني لا ارى داع لتعنيف الناس لا بالحجارة ولا بالطماطم الا ان الامر هنا يختلف لاننا نتكلم عن الوزير وهو من يرعى شؤون المواطنين.وهذا تعبير عن استياء الشعب من وضعهم وعيشتهم المزرية واهمال المسؤولين,في المقابل نرى الوزراء وابنائهم والرفاهية والسيارات الضخمة والشقق الفاخرة في باريس ناهيك عن اختلاسات اموال الدولة والشعب ولا داعي للتكلم عن شكلاط الكروج.في الماضي كنا نسمع عن الوزراء من بعيد ونخاف مجرد التكلم عنهم امااليوم وبحمد الله الامور تغير وكل الشكر للتكنولوجيا والمواقع الاجتماعية التي اظهرت لنا حقيقتهم فمنهم السكير والقمار الخخ.وبالرجوع للرشق بالحجارة كلنا نتذكر رئيس وزراء ايطاليا بيرلوسكوني عندما تعرض للضرب على مستوى فمه بتمثال يزن 2.5 كيلو الامر الذي ادى لسقوط اسنانه وهذا تصرف طبيعي في نظري لان رئية الوزير مباشرة لن تتكرر الا مرة واحدة في العمر.
27 - ياسين الجمعة 24 يناير 2014 - 09:11
لان القذف بالحجارة يعتبر تعنيفا بينما القذف بالطماطم او البيض يعتبر مجرد اهانة
28 - Karim الجمعة 24 يناير 2014 - 09:12
الفعايل لي كايديرو ديال الحجر. اما ماطيشا او البيض غالين عليهم
29 - جابر الجمعة 24 يناير 2014 - 09:19
و من يملك ثمن البيض و الطماطم؟
30 - Rachid ELYACOUTI الجمعة 24 يناير 2014 - 09:22
نظرا لغلاء الطماطم بسبب شح السماء ولأن الحجارة إرتبطت في المتخيل المغربي الجمعي برجم الشياطين وطير أبابيل ولأن الحجارة متوفرة بكثرة فإن المواطن المسحوق لا يجد بدا من رمي الوزراء بحجارة من سجيل تعبيرا منه عن مدى غيضه وحنقه إزاء الأداء الحكومي
31 - mohamed الجمعة 24 يناير 2014 - 09:24
ماهذا التناقض يا الدكتورالقضية هي دلالة رمزية لكل ماتحمله الكلمة من معنى المشكل هو طريقة التعبير عن الغضب لان باب الحرية التعبيرية مسدود في هذا البلد العظيم لو وجد هذا المغربي(ة) نفسه يعامل معاملة إنسان محترم له حقوق ولديه واجبات لما قام بهذا الفعل وبالتالي يمكن اللجوء الى وسيلة أخرى قصد التعبيركما هو الحال في بعض الدول سواء بالطماطم أو البيض لهذا فالمشكل هو في طريقة التربية والتكوين والتعليم والمسؤولية تتحمللها الدولة بكل مكوناتها
32 - أحمد من مراكش الجمعة 24 يناير 2014 - 09:32
تعنيف الوزراء او افراد حماية الأمن او حتى الأشخاص العاديين بالحجارة او الأسلحة البيضاء وغير ذلك عوض البيض او الطماطم راجع أساسا الى العقلية الهمجية والتخلف المجتمعي الذي لازالت جل الشعب العربية ومجتمعاتها تعيش على نغمه عدة قرون، انها دائما تتجه الى الأساليب الغابوية لحل نزاعاتها عوض الأساليب السلمية كجميع المجتمعات المتحضرة.
33 - Veer الجمعة 24 يناير 2014 - 09:40
قالو جدودنا ًالحر بالغمزة والعبد بالدبزة ً بعض اقول جيدا بعض المسئولين عندنا ما عندهم علاش يحشمو ربما ربما والله اعلم هاد الشي اللي خاصهم
34 - al v الجمعة 24 يناير 2014 - 09:42
أأضن لو عاد البصري ليوم واحد لنظم هذا الشعب
35 - brahim الجمعة 24 يناير 2014 - 09:44
الفساد يولد الشر,ما دامت الحكومات فاسدة في البلاد من الضروري ان تزرع الحقد والكراهية اتجاه حكامها وبين افرادها.لان الفساد يلد الفقر وهذا الاخير ينتج الامية و اللاوعي مما ينتج عنه الاجرام و جميع انواع الموبقات .
36 - mohand الجمعة 24 يناير 2014 - 09:44
Notre culture tolere le jet de cailloux, et de la la vraie problematique. Etant né dans les années 80, pendant ma jeunesse le jet de cailloux était ce qu'on appelerait "bssala", tous les gosses a n'importe quel moment d'énérvement prendraient des cailloux et commenceraient a se les jeter les uns les autres, moi meme en ait jeté, moi meme ait été blessé partout a cause de ca.. Mais si dans notre culture le jet de cailloux était traité comme il est et le jet de cailloux était considéré comme une attaque a l'arme blanche et les personnes coupable de jet de cailloux sévissaient qu'il y'ait blessure ou pas.... La peut etre cela changera. dernierement les supporter de Tanger se jetaient les cailloux contre des supporter de houara en plein milieu de match de foot, et on en laisse des exemple... Si on allait en prison pour avoir jeté un caillou a quelqu'un peut etre y'aurait une double reflexion avant de s'y mettre
37 - Mohamed Aboq الجمعة 24 يناير 2014 - 09:50
We used to live in sale,& there were two neighborhoods: one in bettana( sale) & the other one hraya bellefkih,& the two neighborhoods hated eachothers,& we used to cast stones on eachothers to get a kind of abandoned house to see who will preseve it exactly like the triangle Polisario, Algeria& morocco!2 we know that some Moroccans are sexually speaking are obsessed,& cannot have a girlfriend like everywhere in the world! Therefore, in morocco I used to see a man with his girl friend going to a forest close to the wood. To make sex& the kids following him repeating the sentence( atlek adjaja lemmaliha) means: set the hen to her owners: means her parents, of course chasing them using stones till they fled the place of the scene,& this phenomenon was all over morocco!& still in some towns,& complicated villages, not where prostitution is active,& spread. Even in failed marriages the families might be aggressive to the husband who tries to divorce which ends sometimes dramatically!
As a
38 - ahmad laabassi الجمعة 24 يناير 2014 - 09:52
لو كان السلاح مسموحا في المغرب لقدفوا بقنابل بنابالم ، والقنابل الانشطارية ، لان 39 حرامي لا يستحقون الا اكثر من ذلك . علاه فرنسا وجميع الدول المتقدمة عندهم 39 شفار بن شفار .
مدير فلاحي شفر 30مليار بتيزنيت ، وارتقى الى مدير جهوي بمكناس .
مدير CIH شفر 200 مليار ، وتمت تبرئته ، غدا سيعن سفيرا للمغرب بامريكا.
بالمغرب المسؤولون الكبار يرتقون بفضائحهم ، كلما سرق اكثر كلما تدرج في السلاليم .
جميع العمال ورؤساء المجالس الاقليمية لا يوقعون على اي مارشي لأي مستثمر الابنسبة 15% ....... ياااااالطيف ...... هرمنننننا ..... يا ادارة السراق .
39 - سمية الجمعة 24 يناير 2014 - 09:55
هذا هو الاستثناء المغربي يا من تتغنون به... را للصبر حدود وبسلتوبزاف على هاذ الشعب وحذار ثم حذار من التمادي
40 - alicaza الجمعة 24 يناير 2014 - 09:55
بالطماطم والبيض يمكننا تحضير أمليط يقي ألم الجوع الدي يكوي أغلب المستأجرين
للسكن يجهز على ثلثي أجرتهم الهزيلة
بينما الحجارة ماأوفرها بعد الهدم الدي يطال السكن العشوائي.
41 - mouwatine salih الجمعة 24 يناير 2014 - 09:59
ا نا أعيش في اوصاط شعبية وارى ان المغربي لا يمكنه فعل فعل لوحدهه لن يضرب (من ديت لراسو) هناك شخص دفعه لذلك وهم اعداء الخيير لهذا الوطن
42 - Jawad الجمعة 24 يناير 2014 - 10:08
الان بالحجر وفي المستقبل بالماطيشة والبيض الى هما خدموا مزيان لبلاد نظر بوهم بالورود علاش لا
43 - منى من صفرو الجمعة 24 يناير 2014 - 10:13
ضرب الوزراءو الاعتداءعليهم بالاحجار اوالطماطم اوغيرها عمل مشين.هناك ما لا نهايةمن الوسائل والطرق للاحتجاج .
لايجب تكرار هذا العمل.
44 - merlin الجمعة 24 يناير 2014 - 10:16
La réponse est très simple: les jeunes d'aujourd’hui ont besoin de se remuer et de se bouger au lieu de perdre leurs temps dans des supercheries.
Cela a des répercutions très négatives dans leurs vies et les pousse à réaliser des choses inconcevables puisque les films et les séries vues sur internet imposent aussi leurs idéologies comme étant le manipulateur de faibles cerveaux.
45 - zghayba الد ا خلة الجمعة 24 يناير 2014 - 10:28
على الا نسا ن ان يتسم بالا خلاق سواءا كا ن حجرا بيضا او مطيشة الا خلا ق و التر بية الحسنة هي سيدة المو قف.لما دا لا نعا لج مشاكلنا بالمو اجهة الشفا هية والحوارات .اما الدي يتصرف بطريقة الغد ر فالله سبحانه وتعالى نهى عن الغدر.الله يهدي ماخلق.
46 - livingdead الجمعة 24 يناير 2014 - 10:32
يقول المثل المغربي / ضربة الخواف كتقتل/
وياكم من الخواف
47 - نورا الجمعة 24 يناير 2014 - 10:32
لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض!

لان ورزائنا ومسؤولينا لن ينفع معهك البيض ولا الطماطم .يلزمهم شيء صلب يزلزلهم ويشعرهم بمن حولهم . اما البيض فقد يعتبرونه دغدغة او تعبيرا عن رضا الشعب ليس الا .
48 - yusef الجمعة 24 يناير 2014 - 10:34
لو كان المواطن يملك الطماطم والبيض ل كان الوزراءٌ في امان.
49 - hafidi الجمعة 24 يناير 2014 - 10:35
لان الاغلبية تعتبر الوزراء عفاريت لهدا استعملت الحجارة الرجم وليست الطماطم الضرب
50 - تطوان الجمعة 24 يناير 2014 - 10:37
استعمال الطماطم والبطاطة والهندي فهي فساد وإذا كانوا الأروبيون يستعملون الطماطم كوسيلة تعبيرية فقد استعملوا الذبح والقتل.. وووإلخ أيام ثوراتهم ثم بعد ذلك حققوا الديموقراطية وحقوق الإنسان ووو.ثم بعد ذلك انتقلوا واستعملوا الطماطم والورود وغير ذلك من الوسائل ضد حكوماتهم إشارة على أن سياستهم غير مرغوب فيها من طرف شعوبهم هذا جيد، أما نحن الشعب المغربي إذا استعمل الحجارة فهي تعتبر ثورة على الحكومة الحالية وسياستها العنيدة والقمعية والتسلطية وظالمة وهاظمة حقوق الشعب المغربي إذا ماذا تنتظر الحكومة ....؟ فعلها أن ترحل إذا كانوا فيهم شي نفس ....؟
51 - yugrta الجمعة 24 يناير 2014 - 10:38
الاحباط الملل الياس هي من بين الاسباب التي تدفع الانسان الى ان ياخذ الحق بيده.اما حجارة اسا فحالتها استثنائية.لان المغررون بهم يجب ان ينتظر منهم الكثير .
52 - iba ijou tiznit الجمعة 24 يناير 2014 - 10:49
الحمد لله لما لايوجد عندنا السلاح .
اما الحجارة فهي ابسط السلاح الابرايمي وهو الذي يستعمله مند الاستعمار باقليم تيزنيت.
اما البيض والطماطم فهي اكلت الضعيف فهم نعمة.
اقول لفرنس24 المغاربة رجال الحوار لا لطماطم ولا للحجارة ولا لبيض.
نريد من جميع المسؤلين الاستماع الى الشعب واللجوء الى ارض الحوار.
53 - مواطن الجمعة 24 يناير 2014 - 10:51
رشق الوزير او المسؤول بالحجار هذا ليس من خلق الانسان العاقل .كما جاء في نفس المقال
على فرنسا حين يتجمع مجمعاً في ندوة مسؤولية
ولم تقبل او فيها مايغضب المستمع حسب فكره
يرميهم بالبيض او الطماطم . لضهورالاثر على ملابسهم لا للجرح . فهذا المواطن الموصوف بهذا
الخلق الحسنة يعيش بكرامته واحترامه بذلا من
القهر والقمع . فنحن مواطنين كامغاربة فقذنا
كثيراً من المسؤولين . غلبة علينا الشقوة بجميع
أشكالها ولا يدر ي المواطن ماذا فعل عند الغضب
54 - ناصح امين الجمعة 24 يناير 2014 - 10:55
حبث المسؤلين في الغرب ريوسهم رطبين كيفهموا الرسالة بالبيض ومطيشة اما المسؤولين في المغرب ريوسهم قاسحين حتى الرسالة ديال الحجر محال يفهموا حتى هده
55 - حسن المذكوري الجمعة 24 يناير 2014 - 11:04
يعنف وزراؤنا بالحجارة هو قصد إيدائهم جسديا
لاغيرفالمواطن المغربي على الخصوص يجد في فعله هذا لتفريغ هاجسه النفساني من إضطرابات عقدية في ظل المأساة الإجتماعية من فقر وحرمان مما يضطره يفعل فعلته هذه
أما أنه لماذا لايرمي نظراءه بالبيض أو الطماطم هذا شيء مستبعد جدا لأننا ليست لنا القدرة بشراء الطماطم والبيض لنستهلكها في وجباتنا الغدائية فمبالك لنستعملها للإحتجاج والرمي بهاه تجاه الوزراء
أما الأوروبيون لهم من الإمكانيات كثيرة مما تدفعهم بإستعمال الطماطم والبيض أثناء إحتجاجهم
56 - السقرديوس الجمعة 24 يناير 2014 - 11:05
الجواب بسيط جدا. ولا يستوجب جهدا في التفكير. لأن رأس المسؤولين المغاربة أشد صلابة من الفولاذ ء" قصح من لحجر". على سبيل المثال رئيس برشلونة إستقال من منصبه بعد أقل من يومين من تفجر قضية العمولات والرشوة في صفقة نيمار مع بداية القضية. أما مسؤولينا رغم الحكم في قضيتهم يضلو جاتمين على قلوبنا
57 - abdou الجمعة 24 يناير 2014 - 11:08
ان هدا العمل الهمجي لايجب قبوله بتاتا ولا الدفاع عن من قام به ,ادا قبلنا هدا بهدا الشكل المتخلف من الاحتجاج فنصل الى اليوم الدي سنحاول فيه حل مشاكلنا بالسلاح وليس بالحوار
كل من لايرضى على هده الحكومة فل ينتضر الانتخابات المقبلة ولا يصوت على الاحزاب التي تشكلها
58 - حجارة العمران المغشوشة الجمعة 24 يناير 2014 - 11:38
ليست هذه المرة اﻷولى التي يتعرض فيها وزير اﻹسكان الى الرشق بالحجارة .فانه تعرض الى تسونمي من حجارة سيدي يحيى تمارة ايام حملته اﻹنتخابية هناك لولا لطف الله وتدخل السلطة .وﻻزال ابناء هذه المنطقة يتذكرونها ويتداولونها في المقاهي الى يومنا هذا.اذن الرسائل وجهت للسيد الوزير ولم يلتقطها. انها حجارة العمران "ناقصها السيما"خرجات الدقة سالمة .
59 - المستقبل آت الجمعة 24 يناير 2014 - 11:52
في السابق لم نعتد على رؤية الوزراء تمشي في الأسواق و تختلط مع الناس تصوروا معي لو كان عباس الفاسي في مواجهة ضحايا النجاة!!! لإكتشف العالم أن المغرب يمتلك الأسلحة النووية
أيضا اليوم نعيش ظاهرة غريبة أن هناك سياسيين و شخصيات عامة "بعض رؤساء فرق كرة القدم" يحمون البلطجة
60 - moato-1 الجمعة 24 يناير 2014 - 11:54
Tout ça c'est la faute à l'inconscience des parents, au je m'enfoutisme des enseignants et aux partis politiques, dont certains de nos jours, sont dirigés par des individus sans niveau intellectuel et en plus ils cultivent la haine
61 - mounaim الجمعة 24 يناير 2014 - 12:02
لا ن الوزراء في المغرب وفرو للشعب احجر اكثر من الطماطة و البيض , والنتيجه هاهية ردتا لهم سلعهم
62 - محمد المجدوبي الجمعة 24 يناير 2014 - 12:03
السبب واضح ان الشعب المغربي مل من الكلام الفرغ و يريد الفعل لا القول
63 - سياسي حامض الجمعة 24 يناير 2014 - 12:03
بكل بساطة لأنهم أضحوا أكثر حموضة من الطماطم والحامض...ومازال ما بغاو يفيقو من النفاق السياسي الذي لم يعد يجدي في هذا الوقت...كلشي عاق وفاق
64 - FromBelgium الجمعة 24 يناير 2014 - 12:42
لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض?
لانهم لا يستحقون ثمنها
او لانها غالية على المواطن المقهور
65 - بنت الرباط الجمعة 24 يناير 2014 - 12:52
السبب الوحيد هو انحدار الأخلاق وقلة التربية
في حديث للرسول صلى الله عليه وسلم ما معناه. يحرم رمي الحجر لأنه يفقأ العين ويكسر السن ...
لقد صرنا نهاجم في المستشفيات والمدارس من طرف المرضى والتلاميذ وأوليائهم ولايحق لنا أن نشتكي رغم أننا موظفون مثلهم نشتغل بما لدينا من وسائل لاتزال تقل يوما بعد يوم
مشكلتنا في بلدنا هو انحدار الأخلاق واستقالة الأهل من التربية واستقالة المسؤولين .... ورأس المدفع هو الموظف البسيط
66 - فاطمة الجمعة 24 يناير 2014 - 12:55
تربيتنا الدينية علمتنا احترام النعمة وعدم الاسراف ولا التبدير " إن المبدرين كانوا إخوان الشياطين" لذلك لا شعوريا تم الالتجاء الى الحجارة للضرب.
وما جاء في المقال "قارن قرنفل بين الضرب الطماطم أو البيض في أوروبا، وبين الرمي بالحجارة في المغرب، كون الرشق بالطماطم يرمي من ورائه المحتجون هناك إلى الإثارة الإعلامية لقضية معينة، أكثر من إلحاق الضرر بالشخص المعني، بينما القذف بالحجر لا يُفهم منه سوى الرغبة في الإيذاء الجسدي" ما هو إلا لف ودوران فالجميع يعرف قساوة الضرر النفسي مقارنة بالجسدي لذا كفى يجب علاج الأمور إلى نصابها بالعودة إلى الأسرة والمدرسة و إرجاع دورهما في ترسيخ القيم السليمة بعد تحديدها وفق شريعتنا السمحة وتقاليدنا العريقة.
67 - مغربي من الخارج الجمعة 24 يناير 2014 - 12:59
يعنف الوزراء بااحجارة لكون الطما طم والييض غاالية على جل المواطنين انا ضد العنف في دولة الحق والقانرن
68 - عزيز الجمعة 24 يناير 2014 - 13:01
لماذا يُعَنف وزراءٌ بالحجارة في المغرب بدل الطماطم والبيض
-الجواب سهل وواضح:
على حقاش كلهم قلوبهم و ريوسهم قاسحة من الحجر يالعياذ بالله.
69 - Euly الجمعة 24 يناير 2014 - 13:02
الحجارة أول سلاح استخدمه البشر وهو إن أصاب في بعض النقط يمكن أن تنتج عنه الوفاة .فمن استعمله يقصد ذلك ولا بد أن يتابع على استعمال سلاح بنية القتل خاصةإن كانوا بالغين سن الرشد
70 - moh الجمعة 24 يناير 2014 - 13:20
Vous dire pourquoi on tire des pierres pour manifester sa colere,c'est pour la simple raison d'avoir des TETES DURES
71 - Omar US الجمعة 24 يناير 2014 - 13:25
الى كل المعلقين: ايوا بقاو تقولو الحجر فابور دابا يسمعكم بنكيران و زيد فيه حتى هو. الله يهديكم خليوه في دار غفلون
72 - moh الجمعة 24 يناير 2014 - 13:25
لقد اعتاد المغاربة على استعمال الحجارة في =الرعي لرد البهائم...وفي النظافة وازالة الخبث=اللاستنجاء.و التيمم. .وفي الحج= رجم الشيطان...ولما لا رشق من يملك هده الصفات.....
73 - تطوان الجمعة 24 يناير 2014 - 13:33
في مساء البارحة وعلى الهواء مباشرة من إذاعة ميدي 1
في برنامج المواطن اليوم والموضوع كان يدون حول السكن للطبقة المتوسطة وأول سؤال كان موجها إلى السيد وزير الاسكان وكان يخص ان المنعشين العقاريين يضغطون على الوزير فيما يخص ثمن
المتر حيث ارتفع الثمن ،6000. درهم 7000
درهم أو أكثر حيث أن السؤال الذي قدم من طرف الصحافي لم ينال الترحيب من طرف الوزير مما سبب له إحراج ولم يجاوب على السؤال ..والجواب كان واضحا أن سيد الوزير صمصال كبير في العقار وهو دائما يدافع على المنعشين العقاريين وأن هذه الزيادة هو الذي اقترحها مع المنعشين في الخفاء وهو دائما بالاتصال بهم هذا أصبح معروف لذا الشغب المغرب ..وللتذكير فقط أن منعشين عقاريين بمدينة تطوان تقدموا بطلب إلى السيد الوزير في السكن الاقتصادي وأن هذا المشروع سوف يلتزم بالاتفاقية وبالجوة وبالثمن أقل من 25 مليون يصل السكن الاقصادي 17 مليون ...........
74 - نيويورك الجمعة 24 يناير 2014 - 13:35
ماطيشة والبيض او مايسما ب BM أكلة المغاربة المفضلة والمغاربة حتا يشيط عليهم عاد يبداو يرميو
المهم رمي الحجارة عل مسؤول او مواطن عادي هو عمل لا اخلاقي يجب عل الحكومة تجريمه والا سنقع في ما لا يحمد عقباه ...
75 - محمد الجمعة 24 يناير 2014 - 13:46
إنها دعوة مبطنة لتعنيف الوزراء و المسؤؤلين بالطماطم و تقليد ما يقع في بعض الدول ، دعوة إلى التقليد ليس إلا
76 - Ali الجمعة 24 يناير 2014 - 13:49
والله كون خدمو البلاد و العباد حتى نرشقوهم بالشكلاط ماشي لحجر (ياك اسي لكروج). ولكن لحد الساعة هادشي لي جاب الله
77 - انا الشعب الجمعة 24 يناير 2014 - 14:29
يفضل الرمي بالحجر على البيض لانه ياتي بسبب غضب وسخط دفين عند الشعب المغربي المقهور وكدالك بعجز امتلاك السلاح الدي يفي بالغرض وكل هدا بسبب السيا سات العمياء للمخزن تدكروا يوم رمي الحسن الثاني بالطماطم في مكناس!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
78 - مغربية الجمعة 24 يناير 2014 - 14:33
لأن الطماطم والبيض خسارة فيهم!
79 - فيلسوف الجمعة 24 يناير 2014 - 15:06
...الأمر مجرد تصرف صبياني ممن هم وراء الستار قبل المدفوعين من طرفهم....!!!...لو أن النازلة كان يرجى منها الرمزية لأصبح الحجر صعيدا طيبا ...يحيل على استعمال الغائط كخبث مشهور في قاموس الرموز عند المغاربة قاطبة..........!!!!!!!
80 - YAZIDE الجمعة 24 يناير 2014 - 15:27
يطرح السؤال لماذا يعنف الوزراء بالحجارة و كان عدد من عنف بهذه الطريقة كثير لكنها حالة شادة و في منطقة حساسة;وجب معاقبة هذا صاحب هذا الفعل الاحضاري ليكون عبرة لغيره.و لنحافظ على هبة الدولة في شخص رموزها الذين اخترناهم بديمقراطية عن طريق صناديق الاقتراع.
81 - محمد بن صالح ااعيون الجمعة 24 يناير 2014 - 15:31
سبحان مبدل الأحوال هذه علامات الفوضي في البلاد و هذه علامات السيبة علامات اضصارة امس ضرب إمنيون و رجال سلطة رجال التعليم و قضاة رجال الصحة ووووووووووو و اليوم وزرا
و غداً من واك واك واك ر لبلاد غادية الهاويه ليدار الذنب استاهل العقوبة و حبسو خاد شي الفوضي عادت والسبب ممثلو الشعب مني كنتغرجو في التلفزة الشوهة في البرلمان ولألأتها اسيً الراضي بن شماس و دعديعة و آخرون ا زيد عليهم حتي بعض الصحافة
82 - hefcmw الجمعة 24 يناير 2014 - 15:40
السلام عليكم هذي ليست الحرية هذي قلة التربية  هدا العمل الهمجي لايجب قبوله بتاتا ولا الدفاع عن من قام به ,ادا قبلنا هدا بهدا الشكل المتخلف من الاحتجاج فنصل الى اليوم الدي سنحاول فيه حل مشاكلنا بالسلاح وليس بالحوار 
كل من لايرضى على هده الحكومة فل ينتضر الانتخابات ا
83 - doukkala الجمعة 24 يناير 2014 - 16:05
Nous sommes muslmans et il nous est interdit (Haram) de gaspier la nourriture (Ni3ma)...En plus nos politiciens n'ecoutent pas vriament a leurs electeurs...Ils ont la tete dure!
84 - lahlal.ahmed الجمعة 24 يناير 2014 - 16:06
c simple, chez eux trouver une pierre dans la rue c chose impossible, vous savez pourquoi? parce que la commune fait son travail; le ministre fait son travail;le simple citoyen ne jette rien dans la rue. Chez nous le citoyen n'est pas habitué à la liberté.Pour lui la liberté c faire ce qu'il veut faire sans limites. Bcp de liberté tue la liberté. Svp ne dites pas que la tomate et les oeufs sont chers chez nous. ON EST LES MOINS CHERS AU MONDE. IL FAUT SORTIR ET VOYAGER POUR POUVOIR JUGER. Dans 70 PC DES PAYS DU MONDE LA TOMATE SE VEND A PAS MOINS DE 25 DH LE KILO. ILYA 2 H JE L AI ACHETE DEVANT LA MOSQUEE A 5 DH LE KILO EN PLUS C DE LA TRES BONNE QUALITE. ILYA 3 MOIS JE L AI ACHETE A 29 DH ET C DE LA TRES MAUVAISE QUALITE VOUS OU ? DANS UN DES PAYS LES PLUS RICHES DU GOLFE. VOUS VIVEZ DANS UN PARADIS SANS LE SAVOIR. SANS OUBLIER DE VOUS DIRE QUE CELUI QUI A JETE LA PIERRE EST PAYE POUR CETTE SALE BESONNE. UN CONSEIL, si votre maison est de
verre ne jetezjamais de pierres
85 - Hamada الجمعة 24 يناير 2014 - 16:11
A vous messieurs les ministres ,dorénavant il faudrait prendre en considération l'avis du peuple car il trouvé le moyen de sanctionner les mauvais (élèves)ministres.
?Le jeu a commencé ,qui sera le prochain?
86 - smail الجمعة 24 يناير 2014 - 16:26
parceque les tetes des ministres marrocain sont tres tres dure
87 - باحث على حتفه الجمعة 24 يناير 2014 - 16:43
لأن الطماطم والبيض وإن كانا في غاية التحلل والفساد فإنهما لا يفيان بالغرض ولا يشفيان الغليل كالضرب بالحجر.
المسألة هي إذن فيها جانب نفساني أكثر من معنوي، فلو أنه سنحت الفرصة للذين ضرب في نفوسهم ومزاجهم الحنق بكل ثقله على سياسة الحكومات وعلى مختلف وزرائها، لقاموا بقذفهم بأثقل وأسرع وأفتك من الحجارة كسلاح وقع بين أديهم.
وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على مدى الحقد والكراهية واليأس والاحباط والجنون وكل ما له صلة بحالات الإحساس بالغبن وبخيبة الأمل والحكرة التي اصابت الجماهير العريضة من أبناء الشعب المغربي.
لقد كان أشار أحدهم لهذه الفكرة حول رمي البيض والطماطم بدل الحجارة، في خبر سابق لواقعة إصابة بنعبد الله، في تعليق سابق له على موقع هسبريس، فكان أن حاز المعلق على رقم قياسي سالب من طرف القراء أنار الله عقولهم.

حقا نحنا لمغاربة واعرين بزاف، وما يقدر علينا غير خالقنا.
88 - hamza الجمعة 24 يناير 2014 - 16:53
" حيت راسهوم قاسحح "En tt cas ce genre de comportement n'est pas tolerable
89 - محمد الجمعة 24 يناير 2014 - 17:19
لان البيض و مطيشة وجبة لا يستطيع بعض المغاربة توفيرها فما بالك ...
90 - mekki الجمعة 24 يناير 2014 - 17:19
لو كان المواطن يملك الطماطم والبيض لكان الوزراءٌ في امان
من الضرب بالحجارة
ويحمدو الله ملي جاتم الضربة غير بالحجر
91 - Adilos الجمعة 24 يناير 2014 - 17:21
لانه من الصعب ايجاد الحجارة في شوارع المدن الاوربية بينما في المغرب شوارع مدنها كلها حفر و احجار فمن غير اللايق ان نفرط في ما وهبه الله لنا
92 - مراد الجمعة 24 يناير 2014 - 17:26
السبب هو أنه لو كانوا يسمعون للمواطنين وهمهم على مصلحة الشعب ويرى الشعب أن مطالبهم ومصالحهم التي من أجلها صوتول لهم تنفذ لاستقبلوا بالورود لكن مادامت مصلحة الشعب آخر همهم ومصلحتهم الشخصية وصفقاتهم المتبادلة هي التي تهمهم فلينتظروا ردة فعل من وصلت به إلى حافة الصبر
93 - Mohmed Mohamed Mohamed الجمعة 24 يناير 2014 - 18:04
لا اوافقك الرأي يا استاذنا قرنفل بحيث الشخص الذي قدف الحجارة قدفها و هو في حالة هستيريا بسبب اليأس الذي وصل اليه المواطنون الذين انتخبوا حزبا و هم يرون فيه المنقد و اذ بهذا الحزب يصبح اكثر ضراوة و قسوة على هذا الشعب الفقير.... الحل يا استاذنا ليس العقوبة و السجن لان الشعب تعب و الصبر انتهى لما نخرت العظام و لهذا فالحل هو على الوزير و الحكومة برمتها تصحيح مسارها الخاطئ و عليها ان تتأمل و تشخص الاسباب لتصلح الجريمة التي ارتكبتها في حق الشعب.
على الحكومة الاستماع الى الشعب الذي صوت عليها بدل التشبت بالمقاعد خدمة لحكومة الظل الضالة.
اعادة النظر هو الحل بدل الهروب الى الامام، هل يريد بنكيران ان يرث البصري؟ فإذا كان كذلك فالبصري في مزبلة التاريخ ا لا يعلم بعد ،بذلك؟
94 - sahih الجمعة 24 يناير 2014 - 18:13
l agréssion verbale d Abouzaid au peuple Amazighs c est plus dangereux que les pierres qu il ont lancer sur le ministre

S ils vous plait terminer ce théatre
95 - م المصطفى الجمعة 24 يناير 2014 - 18:55
هذا ما جنته علينا الديمقراطية وحقوق الإنسان التي لا نحسن تدبيرها، وهذا ما جناه علينا القانون الذي لا يعرض الجاني إلى أشد العذاب حتى يكون درسا وعبرة للمعتدين.
على الدولة المغربية أن تحارب هذه السلوكات الطائشة بجدية وعقاب شديد لكل من خولت له نفسه القيام باعتداء للغير كيفما كان نوعه، لكن بالمقابل عليها أن تجتهد أكثر من أي وقت مضى للتجاوب مع تطلعات الشعب وتفادي كل ما من شأنه الإساءة لسمعة بلدنا الذي يحسد على نعمة الإستقرار الذي يتمتع به ولله الحمد.
96 - المصطفى زيان الجمعة 24 يناير 2014 - 19:05
سيد قرنفل اُستنادا الى منظورك الاجتماعي فإن اُنتحار مندوب الصحة في الراشيدية اُحتجاجا على الوزارة الوصية مرده الى عجز الدولة أمام المطالب العادلة و المتراكمة للشعب و اُنعدام الوسيلة الناجعة في التواصل والتعاون في مفاصل الدولة مما يؤدي في بعض الحالات الى خرجات صادمة، وبهذا الاعتبار فرمي الوزير بالحجر لايعكس أزمة الشعب في تحقيق مطالبه بقدرما يعكس عجز الدولة و قطاعاتها في توفير هذه المطالب دون تعريض النفس أو الغير للعنف أو الانتحار . رجم الوزير بالحجر و ليس حجرة واحدة يحمل في اعتقادي مدلولا واحدا هو أن المغرب دخل عهد رد الفعل غير المنظم فاحذروا ان يخرج الامر عن السيطرة لاتلعبوا بالنار فالشعب بركان
97 - المسكيوي ياس.friends yes. الجمعة 24 يناير 2014 - 19:08
كيف سننجح في التسيير، اوالتخطيط ، ماذا هناك رقابة من"اصحاب الفتنة"،اوانعكسنا ، حرام علينا"عليكم" و حلال علينا"عليكم".
98 - salam الجمعة 24 يناير 2014 - 19:17
le ministre a été agressé car il ne représente que soi même et non pas le peuple comme tous nos ministres qui ne pensent qu'à leurs intérêts , si ces gens pensent à l'intérêt du peuple comme ils pensent à leurs intérêts ils seront respectés et aimés par le peuple , dommage le maroc est une grande nation mais mal gouvernée
99 - berbere الجمعة 24 يناير 2014 - 19:34
لحقاش كايعارفوا ينيشو بالحجر . الا بغاو يردو المعيز من البعيد يردوهم بالحجر .بغاو يصيدو الحجل او الباز يصيدوه بالحجر الا بغاو يقتلوا الحلوف يقتلوه بالحجر . الا بغاو يقطعوا الطريق يقطعوها بالحجر .الا بغاو يدوزو في الفياضانات كايقلبوا على الحجر يدوزوا عليه .الا بغاو يعينوا شي معلم يحطوه في مقلع كي الحجر . والا هضرتي معاهم كايوليو كي الحجر وراسهم ناشف كي الحجر.
و لي ما عندو ما يدار تايلهي راسو بالحجر.
100 - المسكيوي ياس.friends yes. الجمعة 24 يناير 2014 - 19:44
لان الامرمقدرفي الدنيا والاخرة : فهناك اناس في الجنة تجري من تحتهم الانهارمن 'عسل'وهناك من هم في نار وقودها الناس 'الحجارة'.
101 - ريان الجمعة 24 يناير 2014 - 20:42
عكس ماقال الاستاذ المحترم قرنفل بان الامر ليس له بعد سياسي فارى العكس تماما على وزرائنا اللامحترمين ان يفهموا الميساج السياسي المرسل لهم والذي مفاذه ان الشعب كيف له ان يرشقه بما لايستطيع اليه سبيلا لسد رمقه
102 - ahmed jaafar الجمعة 24 يناير 2014 - 20:44
les ministres ont eu legouvernement par force donc il meritent l exclusion avec pierres c pas par le vote pas de dimocratie pas de ministre
103 - youssef الجمعة 24 يناير 2014 - 20:47
les tomates vont pas changer des tetes assez solide
........ parceque rasshoum 9assa7
104 - الشاعر الطمطمي الجمعة 24 يناير 2014 - 20:57
يقول الشاعر

الحجر اصدق إقناعا من البيض
في حده الحد بين الجد واللعب
105 - hassan الجمعة 24 يناير 2014 - 21:00
احدروا و تعقلوا يا أيها المغاربة و تذكروا كيف كان بعض المأجورين في مصر يسبون و يشتمون الإخوان و يصورون مرسي كالمستبد الكبير و لكن بمجرد سقوط مرسي رجع النظام القديم و أصبح الدم المصري أرخص من الطماطم , الإعلام يضللنا و لم يقل لنا أن من تهجم علئ الوردي كان يحتج على قرار الحكومة في تخفيض أسعار الأدوية و من رشق بن عبدالله لا شك انكم تعرفون ميولاته المتطرفة صحيح أن الحكومة خيبت آمالنا جميعا ولكن من يعارضونها حاليا فأغلبهم فاسدون بل هم رأس الفساد
106 - Ilyas الجمعة 24 يناير 2014 - 21:17
رأسهم قاسح مبغوش أفهموا ...........................
107 - منيف الجمعة 24 يناير 2014 - 21:25
باختصار لأن السلطات في المغرب أصبحت تضرب البشر بالرصاص بدل العصى ،بينما في أوروبا الضرب بالعصى هو حالة شاذة تثير التعجب .
108 - Bladi morocco الجمعة 24 يناير 2014 - 22:02
Very simple because this people I mean the administration no listning no understand the requesting populaire I thing stone it s good for him
109 - لعيوني الجمعة 24 يناير 2014 - 22:03
حيت سكايري و مجاهر بالمعصية وهذا درس لن ينساه والفاهم يفهم
110 - General offi الجمعة 24 يناير 2014 - 22:54
لطماطم والبيض صلاحة لسد حجيات لانسان, ام الحجارة فاهي غير صلاحة, لكن مجانيا, و في متناول الجميع, فاجدادنا بنو حضارة بالحجارة, و فلسطيني يدافع عن وطنيه بالحجارة. لوكان ضربه بالبيض كراه دار لومليط وكله فاجتماع وزداد قواة, , لكن كلها فراسو.
111 - المموطش فريد الأطرش الجمعة 24 يناير 2014 - 22:57
ليكن في علمنا بأنه في البلاد العريقة في الديموقراطية والضاربة في ضمان الحرية والعدالة وكرامة الإنسان لكل مواطنيها، والتي يتمتع فيها المواطن بكل حقوقه، فإن جماهير الشعب الغاضبة فيها من سياسة أو من إجراء حكومة ما في بلادها، فإن بعض تلك الجماهير تقذف الوزراء والمسؤولين بالبيض والخضر الفاسدة، كما يعطونهم بالظهر ويقاطعون خطبهم بصراخ وضجيج الهتافات الاحتجاجية المقرونة بالسب والسخرية والاستهزاء. حتى لقد تصل حالاتهم إلى إلغاء مناسبة إلقاء الخطاب. ثم إن المسؤول حينها سواء أكان وزيرا أو رئيس حزب، فإنه يضطر للحفاظ على رشاقة توازنه النفساني وهو يتلقى البيض على وجهه بابتسامة عريضة وهو يغادر المكان بدون أن يتفوه بكلمة يطلب فيها الاستغاثة بالشرطة في طرد المهاجمين أو المعاكسين له، ولا بتوجيه الاتهام لتقاعس رجال الأمن الذين يعجزون عن حمايته من قذائف البيض والطماطم المهترئة التي تتقاطر جميعا عليهم كسيل العرم، وهم يحيطون به لإخراجه سالما من فوق المنصة.
---
وللتذكير فإن أول شخص تم قذفه بحبات طماطم بالمغرب لم يكن سوى المطرب الراحل فريد الأطرش عند زيارة له للمغرب.
112 - marocain السبت 25 يناير 2014 - 15:38
Tout le monde dit que les tomates et les œufs sont chers c’est pourquoi au Maroc ou comme tout pays arabe on ne les utilise pas dans les manifs.
Dans les occidentaux on utilise les tomates et les œufs qui sont périmés donc à jeter.
A vrai dire ma réponse à cette question c’est que les arabes et les musulmans sont sauvages.
Vous n’avez qu’à regarder ce qui se passe dans le monde arabe. Les attaques n’est pas avec des pierres c’est avec des bombes et des armes à feu.
المجموع: 112 | عرض: 1 - 112

التعليقات مغلقة على هذا المقال