24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2106:5313:3517:0920:0721:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. "أم الربيع" ينهي حياة تلميذ قاصر نواحي البروج (5.00)

  2. طبيب نفساني: "لعبة القط والفأر" تطبع علاقة المغاربة بالكحول (5.00)

  3. غرق الصحة (5.00)

  4. براهمة: المغرب يقف على حافة "السكتة الدماغية" (5.00)

  5. "حُكم دولة القرون الوسطى" .. عبارة أفقدت اليازغي منصبه السّامي (5.00)

قيم هذا المقال

4.75

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الملك محمد السادس يستقبل بمراكش زعيم حركة تحرير "أزواد"

الملك محمد السادس يستقبل بمراكش زعيم حركة تحرير "أزواد"

الملك محمد السادس يستقبل بمراكش زعيم حركة تحرير "أزواد"

استقبل الملك محمد السادس، اليوم الجمعة بالقصر الملكي بمراكش، بلال أغ الشريف الأمين العام للحركة الوطنية لتحرير أزواد ،الذي كان مرفوقا بالمتحدث باسم الحركة موسى أغ الطاهر.

وذكر بلاغ للديوان الملكي نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا الاستقبال الملكي يندرج في إطار الجهود الدؤوبة والموصولة التي ما فتئ الملك يبذلها من أجل إقرار الامن والاستقرار، بشكل دائم ، بهذا البلد الشقيق ، والمساهمة في التوصل إلى حل للأزمة المالية ، وذلك منذ اندلاعها في يناير 2012 .

وخلال هذا الاستقبال الذي حضره وزير الشؤون الخارجية والتعاون صلاح الدين مزوار، والمدير العام للدراسات والمستندات ياسين المنصوري، أكد الملك حرص المملكة الدائم على الحفاظ على الوحدة الترابية وعلى استقرار جمهورية مالي ، وكذا ضرورة المساهمة في إيجاد حل والتوصل الى توافق كفيل بالتصدي لحركات التطرف والإرهاب التي تهدد دول الاتحاد المغاربي ومنطقة الساحل والصحراء ، وبتحفيز التنمية وضمان كرامة الشعب المالي الشقيق ، في إطار الوئام بين كل مكوناته .

ومن جهته ، قدم بلال أغ الشريف عرضا حول تطور الأوضاع بشمال مالي ، معربا عن شكره للملك على التزامه بالتصدي لنزوعات العنف والتطرف والإرهاب التي تهدد منطقة الساحل والصحراء.

وبهذه المناسبة، شجع الملك محمد السادس، حركة تحرير أزواد على الانخراط في الدينامية الجهوية التي أطلقتها منظمة الأمم المتحدة والمجموعة الاقتصادية لدول إفريقيا الغربية ، وفق مقاربة واقعية وناجعة ، كفيلة بالتوصل الى حل نهائي ودائم للأزمة الحالية.

كما جدد التعبير عن إرادة المغرب القوية في مواصلة العمل من أجل التوصل الى حل للأزمة المالية ، وذلك اعتبارا للروابط التاريخية التي تجمع المغرب بجمهورية مالي ، ونظرا للاهتمام الخاص الذي يوليه الملك لتعزيز علاقات الأخوة والتضامن والتعاون ، القائمة بين البلدين الشقيقين.

وكان الملك محمد السادس، قد أدى اليوم صلاة الجمعة بمسجد الكتبية بمدينة مراكش، وذلك بحضور بلال آغ شريف ، الأمين العام للحركة الوطنية لتحرير أزواد ، وموسى آغ الطاهر الناطق باسم الحركة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (67)

1 - Si 9achoub الجمعة 31 يناير 2014 - 16:23
اللهم احفظ ملكنا الهمام المتواضع امير امومنين
2 - sahih الجمعة 31 يناير 2014 - 16:30
les Amazighs du Maroc avec l indépendance Azawad
3 - BENT TAZA الجمعة 31 يناير 2014 - 16:30
Très bonne initiative EXCELLENT !!! ça fait longtemps que j'appelle dans mes commentaires à cette action. MERCI! ,
4 - ابنادم الجمعة 31 يناير 2014 - 16:32
هل سمعت الان يا حركي رغم ان هذا المشكل يمكن ان يسبب لكم وجعا لكن من هو له حضارة واصول لايتبنى طرق التدليس ويسعى لخراب وتقسيم دول بل يسعى للوحدة فهنا الفرق بين دولة ناضجة ودولة ركب على سلطتها مراهقون رغم شيخوختهم لم ينضجوا ابدا وظلت خديجة مولود خدج لم ينمو رغم تبني فرنسا لها ورعايتها قلدتمونا في اغلب الاشياء لما لاتقلدوننا في البناء وفعل الخير ام انكم لستم اهل خير ولم تربوا عليه عجبي لجارة تسعى لخرابها بايديها
5 - Mostafa El-idrissi الجمعة 31 يناير 2014 - 16:33
salam. Well done your majesty & thank you for this excellent move.Eat your heart out bozabal & dirty archaic Algerien regime & their ignorant supporters.

salam
6 - rahmani الجمعة 31 يناير 2014 - 16:38
les frappes à l'encontre de l’Algérie ont commencées.
7 - amagous الجمعة 31 يناير 2014 - 16:53
C'est une bonne initiative.Le maroc est un état credible il porra jouer u n grand role dans le reglement de la tragedie touaregue et en meme temps couper l'herbe sous les pieds de qui vous savez.
8 - Abdellah FRANCE الجمعة 31 يناير 2014 - 16:55
الله اكبر
الان يمكن ان نقول ان الدبلوماسية المغربية تبنت الهجوم مكان الدفاع
هذا الاستقبال يحمل رسالة الى حكام الجزائر مفادها ان منطقة الساحل لن تبقى تحت النفوذ الجزائري وان للمغرب كلمته رغما عن الجغرافيا
انني واثق بان السلم سيعود لهذه المنطقة و سيكون للمغرب وللملك الفضل الكبير
فمزيدا من الهجوم لان حكام الجزائر هاجموا المغرب منذ ان استقلوا و بفضل المغرب يا حسرتاه على نكارين الخير الخبثاء
9 - سعيد الجمعة 31 يناير 2014 - 16:57
الجزائر ستصدر بلاغ كما يالي المغرب يستفز الجزائر
10 - أصيل الجمعة 31 يناير 2014 - 16:57
شاخ-ماط لبوتفليقة! العسكر الدزايري ما عرف باش تبلى، خرج ليهم هاد لبلان من الجنب. سبيسيال ديديكاس لبوقطّاية.
11 - علي الجمعة 31 يناير 2014 - 17:02
ان هده الجهود المبدولة من طرف المغرب تصب في صالح الجزائر ليس في صالح شعب أزواد الدي ان استجاب لهده المبادرات سبقى قسم كبير من هدا الشعب تحت الاحتلال الجزائري الغاشم. لدا فعوض تقديم السلاح لحركة أزواد لتحرر منطق الطوارق المحتلة من طرف الجزائر لتوحيد شعب أزواد وكدا ضمان المصالح الفرنسية نقوم بعكس ماتقوم به الطغمة الحاكمة في الجزائر التي تعمل ليل نهار لتقسيم المغرب و اضعافه. ونحن نقوم من حيث لاندري على تكريس الاحتلال الجزائري لمنطقة الطوارق وللشعب الازوادي. متى نستفيق من هده السياسة التي تضر بناوبمصالحنا.
12 - محمد اشرف الجمعة 31 يناير 2014 - 17:15
والله انها ضربة معلم من الملك !
13 - amurakkuch الجمعة 31 يناير 2014 - 17:21
عاشت دولة أزواد الأمازيغية
vive azawad
ⴰⵣⴰⵡⴰⴷ ⵜⴰⵎⵓⵔⵜ ⵏ ⵉⵎⴰⵣⵉⴳⵖⵏ ⵉⵜⵡⴰⵔⴳⵉⵢⵉⵏ
ⵜⵓⴷⴻⵔⵜ ⵉ ⴰⵣⴰⵡⴰⴷ ⵜⵓⴷⴻⵔⵜ ⵉ ⵉⵎⴰⵣⵉⵖⴻⵏ
ⴰⵢⵓⵓⵓⵣ ⵏⵓⵡⵏ
14 - Bouchta Zdaa Bakkali الجمعة 31 يناير 2014 - 17:29
الشكر كل الشكر لكل من ساهم في استقرار الشقيقة مالي وجمع شملها كي ينعم اهلها بالأمن والأمان ...والعنف لا يصنع الديموقراطيات ..والشكر الخاص الى ملكنا الهمام الذي يبذل كل الجهد لاستقرار منطقة الساحل
15 - rachid chaydmi الجمعة 31 يناير 2014 - 17:29
انجاز يضاف لملكنا حفظه الله لجمع شمل الاخوة الما ليين تحت راية واحدة ..ونرجو من جلالته ايضا الوقوف بجا نب الطوارق المهمشين من طرف الجارة الشرقية والمحرومين من ابسط وساىل العيش والترحيل و التهجير نحو الجيران.كما نطلب من جلالته التدخل لدى المنضمات الدولية لوقف تعسفاة الاخوة الجزاىرين تجاه الاجىين السوريين الدين لادنب لهم .
16 - amine_belgique الجمعة 31 يناير 2014 - 17:30
كم احب سياسة الهجوم و كم احب ان ارى الجزائر كل يوم مشغولة بالدفاع عن نسفها امام العالم
17 - lahcen chebough الجمعة 31 يناير 2014 - 17:32
تحية للدبلزماسية المغربية التي استطاعت كسب طرف مهم و له وزن و قاعدة في مالي و هي حرة أزواد الأمازيغية، دولة مالي التي معظم دول العالم المتقدم تفكر في ان يكون لها قدم بها أولهم فرنسا و أمريكا نظرا لما تزخر به من ثروات معدنية مهمة، كما انها تعتبر دولة تحتاج للكثير في مجال الإستثمار في البنيات التحدية و قطاع الخدمات, و الأهم في الامر أنها سحبت البساط من الجزائر المناوئة لمصالح المغرب بكل افريقيا. الحمد لله بدأنا أخيرا نلمس قوة الدبلوماسية المغربية على أرض الواقع و هذه حقيقة تحسب لمن عمل على ذلك, تحياتي
18 - ahmed الجمعة 31 يناير 2014 - 17:33
عاش ازواد .
تحية من أمازيغ المغرب إلى أمازيغ أزواد
نحن معكم
19 - لبو يحيى الجمعة 31 يناير 2014 - 17:33
مساع حميدة و جهود حثيثة ترمي الى توحيد الصف و نبذ الخلاف و الفرقة في الوقت الذي يسعى فيه جيران اشقاء الى زرع بذور فتنة التفرقة. حفظك الله و رعاك امير المؤمنين ووفقك لما يحب و يرضى. و هدى الله الجيران و اعادهم ربنا الى رشدهم.
جزاكم الله خيرا ملكنا الهمام
20 - بنحمو الجمعة 31 يناير 2014 - 17:36
فعلا ملك المغرب له بعد النظر في أمور في المحيط السياسي لوطنه. لما كان السنة الفارطة يساهم في تأمين مالي و شعبها , سمعنا كثيرا من المتنطعين يقولون أن حكومة المغرب تساهم في قتل "إخواننا المسلمين". و سمعنا و قرأنا لمن كان يساند الجماعة الإرهابية التي عاتت فسادا في دولة مالي .و بأن النطام المغربي لا يراعي مصالح الأزواد...و كثير من التفهات لمن لا يرون أبعد من أنوقهم.
بعد سفر الملك إلى مالي وبعد الترحاب الذي لقيه هناك, و بعد أن تعهد بإعادة تهيل أإمة على المذب المالكي,"دربو الطم"! لكن بقيت المناورات هنا و هناك.
اليوم يأتي شريف الأزواد إلى المغرب و يصلي جنب أمير المؤمنين...
كيف ترون ذلك يا أصحاب الرؤوس الكبيرة و العقول الصغيرة التي أكثر ما يهمها هو لحية محناة على الدقن ؟؟
سياسة المحيط لا يعرف أهميتها إلا أهلها و لا علاقة لها لا بداعية و بعيدة المنال و الفهم عن عالم القيل و القال , والنواسخ ككان و ما فتئ ثم بات و أصبح....
21 - صلة الرحم الجمعة 31 يناير 2014 - 17:39
إن إنخراط الملك الشاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس في الجهود الرامية لحل مشكل شمال مالي والذي بقي المغرب بعيدا عنه منذ 1960 يعتبر عودة للمغرب إلى محيطه الجغرافي و التاريخي و التقافي والإثني و إزاحة للغبار الكثيف الذي تراكم على إرثه العريق في تلك المنطقة التي كانت تعد جزءا من الدول الوطنية التي تعاقبت على حكم المغرب منذ بدء الخليقة و حتى دخول الإستعمار الفرنسي مما ديل على أن المغرب في الطريق لإستعادة شبابه على يد الملك الشاب .
22 - azir amazigh الجمعة 31 يناير 2014 - 18:16
vive le roi Mohamed 6 pour ses efforts a trouver un impasse pour la cause azawad amazigh.c'est le flambeau de lumière pour tous le nord Afrique et le sud de Sahara .vive le roi
23 - صالح الصالح الجمعة 31 يناير 2014 - 18:29
استقرار الوضع في دولة مالي الشقيقة هو اهم الأشياء التي يسعي إليها المغرب وحكومته وملكه ، وعن علاقتها التاريخية عبر القرون وعهد الملك المولي إسماعيل كانت مالي مقرا للمغرب وتجارته وتقالده الدينة والصوفية ومن اهم الأشياء للمغرب هو الطريق للاتصال بباقي الدول الأفريقية الجنوبية وكدلك عن طريق الأرض الاتصال بباقي الدول الأفريقية والعربية والشرق الأوسط والاغتناء عن طريق الجزائر في حالة التوتر العلاقات مع حكام وجنرالات المافيا الجزائرية .
24 - taibi الجمعة 31 يناير 2014 - 18:33
المغرب ملكا وشعبا يبني ويحب جمع شمل الشعوب بالمقابل حكام الجزائر تهدم وتجزء وحدة الشعوب
25 - محمد محمادي الجمعة 31 يناير 2014 - 18:37
إن أرض الطوارق يحتلها عسكر الجزائر. وهذا العسكر يدعي أنه مع حرية تقرير المصير. لكي يكون صادقا مع الله ومع منطقه، عليه أن يرفع الظلم عن شعب الطوارق ويمتعه بحرية تقرير مصيره.
26 - Merlin الجمعة 31 يناير 2014 - 18:50
Bonne chance pour Monsieur le president de l'azawad dans son combat contre le terrorisme et le salafisme au Mali
27 - أبو أحمد الأزوادي الجمعة 31 يناير 2014 - 18:59
هذه الزيارة تأتي بعد انسحاب وفد الحركة لتحرير أزواد
من اللقائات التي دعت إليها الجزائر مؤخرا بعض أطراف النزاع وأتمنى أن يكون لهذه الزيارة مردود إيجابي وخاصة على منطقة تنبكتو ويحظى أهلها من المغرب مثل الذي حظي به سكان المناطق الموازية
للجزائر مثل تيسليت وكيدال. و.و
28 - mohnd الجمعة 31 يناير 2014 - 19:00
مرحبا الف مرحبا باخواننا في بلادكم 2
29 - hicham amsterdam الجمعة 31 يناير 2014 - 19:09
Le maroc soutien ses hommes libre et notre est aime au mali .. je pense qui il puisse vivre tranquilo
30 - التعاون الجيد الجمعة 31 يناير 2014 - 19:10
هذا العمل هو أداء جيد ونأمل أن نعمل معا على الخير
31 - mimoun الجمعة 31 يناير 2014 - 19:16
عاش ملك المغرب وعاش كل أمازيغ شمال إفريقيا والأزواد
32 - Mohamed Aboq الجمعة 31 يناير 2014 - 19:23
This is the best way to cook our selfish neighbourhood! Blemhel kayetkel boudenjal! They will ask for help, but it will be too late!
Well done your majesty! Hadi tekhrija rajawiya! Daba ghatkhesna widadiya oumenbaad farawiya! Oumoul lemlih baa3ou fedda!
Mohamed aboq
33 - snoussi الجمعة 31 يناير 2014 - 19:24
الشعب الامازيغي الازوادي امتداد للمغرب الامازيغي وبالتالي فالمغرب قبلة الامازيغ في شمال افريقيا لذلك لا يسعنا الا ان نعلن التظامن مع اخواننا الامازيغ المزابيين في غرداية الذين يعانون القهر والظلم والاستبداد
34 - مصطفى الجمعة 31 يناير 2014 - 19:47
إني أدعو بلدي المغرب أن يتجه جنوبا ويكوِّن اتحادا مع موريتانيا،السنغال و مالي ، امًَّا اتحاد المغرب العربي لا اظن انَّ المغرب سيجني منه اي شيء
35 - xxxx الجمعة 31 يناير 2014 - 19:54
ربما زعيم القبائل السيد فرحات مهني سيطلب هو الاخر من الملك مقابلته اوا عاد تبدا الفراجة ""يا جزائر من بلاده فيها غاز وبترول لايرمي الاخرين بالنار""
36 - driss الجمعة 31 يناير 2014 - 20:04
ا ستقبال الملكي لحركة الازوادية لاياتي من فراغ فمنطقة الصحراء شاسعة ويقطنها الطوارق فهي بادرة جيوستراتجية اولا هي منطقة غنية جدا بالثروات المعدنية ثانيا حكومة مالي لم تفرض هيمنتها علي الطوارق المدججين بالسلاح وثالثا بحكم انتشار الطوارق عبر الصحراء الكبري ولاسيما في مناطق جنوب الجزائر مثل الهقار فهذا يخيف كثيرا الجزائر لانه قد يادي الي مطالبتهم علي الاقل بالحكم الذاتي اوالانفصال مستقبالا معا تزايد الوعي لدي جميع الشرائح الطوارقية وهذا مكسب للمغرب بنسبة لصحراء المغربية اذا احسن استثمارها
37 - ⵜⵉⵍⵉⵍⵍⵉ ⵢⵉ ⴰⵣⴰⵡⴰⴷ الجمعة 31 يناير 2014 - 20:09
قالت بلقيس الأنصاري، التي يلقبها البعض بأميرة الطوارق، إنها قالت للملك محمد السادس عند لقائها به لدى زيارته الأخيرة إلى مالي، بأن سكان مدينة "تنبكتو" يحافظون على عهدهم لأسلافه".
وذكرت بلقيس، وهي ابنة الزعيم الطوارقي محمد علي الأنصاري الذي تولى إمارة "تنبكتو" عام 1922، حيث قاوم الاستعمار الفرنسي في القارة الإفريقية دفاعا عن عروبة القبائل الصحراوية، أن والدها بايع جد الملك محمد السادس، السلطان محمد الخامس، أمام الجنرال دوغول، وضد إرادة الأخير، حيث قال "من مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة الجاهلية"
واعتبرت بلقيس أن والدها "الأمير محمد على الأنصاري"طالما حرص قيد حياته على جعل العلاقات بين ملوك المغرب، وسكان جوهرة الصحراء تنبكتو، بمثابة "الثابت الذي لا يتغير في تاريخ الأنصار التنبكتيين، وغيرهم من سكان شمال مالي"
ويعتبر ساكنة تنبكتو أن العهد الذي قطعه أمير قبائل الطوارق بتنبكتو، لصون هذه العلاقات وتطويرها استمرت إلى أن توفي في الرباط سنة 1994، وتجددت مع الملك محمد السادس في العاصمة المالية بماكو، مع بلقيس الأنصاري التي حظيت بالاستقبال الملكي

هسبريس 22/10/2013
ⵜⵓⴷⴻⵔⵜ ⵢⵉ ⵜⴰⵎⵣⵖⴰ ⴷ ⵉⵎⴰⵣⵉⵖⵏ
38 - امساكول الشريف الجمعة 31 يناير 2014 - 20:13
اولا تحية كبيرة الى فخامة الرائيس بلال اق الشريف ونضاله لانتزاع حقوق شعبنا الازوادي ومع هذا الجحدان من قبل جيراننا والمجتمع الدولي رغم معاناة شعبنا الاليمة لابديل عن استرجاع حقوق شعبنا الازوادي المتمثل في تحرير ارضه وعرضه وكرامته مهما دارة المؤامرات ضده من قبل الاعداء والابناء تحت اي زريعة كانت
39 - يوسف الجمعة 31 يناير 2014 - 20:15
تحية لشعب الطوارق الشعب الصحراوي الامازيغي الاصيل
40 - ضربة موجعة لبوزبالFLN الجمعة 31 يناير 2014 - 20:33
نتمى ان ياتي ممثلوا شعب القبايل الى المغرب ومنهم سعيد السعدي وحسين ايت احمد.. وان يطالب المغرب بمنح الحقوق التاريخية لشعب القبايل الامازيغي في جبال الاوراس والذي يطالبون بها منذ الربيع الامازيغي في ماي 1980.. وذلك ردا على تدخل نظام جنرالات فرنسا في الوحدة الترابية للمغرب ودعمهم لبوزبال البوليساريو...
41 - ذو الفقار علي الجمعة 31 يناير 2014 - 20:37
يبدو ان الهجمة الديبلوماسية اللتي دشنها ملك البلاد ، منذ الزيارة المعلومة الى الولايات المتحدة ، وما تلاها من الإعلان التاريخي لرءيس الامريكي بخصوص مقترح الحكم الذاتي ، وما تلاها من مصادقة برلمان الاتحاد الأوربي على بروتوكول الصيد البحري ، وسحب اعترافات دولتين من أمريكا اللاتينية ، ودولة من افريقيا بدمى جنرالات الجزائر، وبعد توالي هزائم نظام العسكر الجزائري على الصعيد الدبلوماسي في العالم وفي منطقة الساحل والصحراء، يبدو ان المدعو الصادق بوكطاية سيصاب بنوبة من الإحباط والاكتئاب المزمن ، لتهاوي كل ادعاءاته الكاذبة و افتراءاته السخيفة ، وحان الوقت لهذا العميل الحقير لنظام جنرالات ان يبلغ لسانه ويلتزم الصمت ، المغرب اكبر منه و من أسياده جنرالات جنرالات الجزائر العجائز الذين نهبوا ثروات البلاد و هربوهاالى البنوك الأوربية ، وتركوا الشعب يعاني من الفقر والبطالة و الإحباط ، وبداء كثير من شبابه يركبون قوارب الموت منذ زمان هربا من واقعهم البءيس ، الخلاصة نظام جنرالات الجزائر هزم على جميع الأصعدة من طرف الديبلوماسية المغربية الهجومية ، والساحل والصحراء خير مثال على اندحاره من هذه المنطقة !!!
42 - الصنهاجي الجمعة 31 يناير 2014 - 20:39
MERCIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII AMIR AL MOUMININE IIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII

نيابة عن جميع القبائل الصنهاجية " إزناكن " في الشمال و الجنوب المغربي وفي عموم المغرب الكبير " الهكار تامراست الطاسيلي " و مالي و بوركينا فاسو و النيجر تجدد لأمـــير المــــؤمــنـــــيــــــن الـــبيـــعــة الموصولة مند قرون بين اجدادنا و اجداد جلالتكم ، نحن دائما مجندون وراء جلالتكم .

الرجوع الى الأصل حكمة ....اهل ازواد التوارك هم ابناء الملكة الصنهاجية تين هينان نزحت من تافيلالت بعد ان هزمت الأمبراطور الروماني قسطنطنيوس تم طلب هدا الأخير الدعم من روما فلم تجد بدا من الدخول الى اعماق الصحراء ؟؟؟؟؟
لذالك يعتبر جميع التوارك انفسهم " فيلالة - مغاربية " وإن تواجدو في الصين ؟؟؟؟ وذالك درس يتلقاه كل طفل توروكي في طفولته ....الخ

لسنوات و نحن ننسق مع اخواننا في ازواد و ننتظر هاته اللحظة التاريخية
MERCIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII AMIR AL MOUMININE IIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII
43 - انزروف حسن الجمعة 31 يناير 2014 - 20:41
AYOUZ IMAZIGHEN NKK D AMAZIGH G IFRAN ANTI ATLAS
44 - ناشط مع راسو الجمعة 31 يناير 2014 - 20:47
مبادرة وخطوة ذكية من ملكنا تبرهن على فطنة وحنكة سياسية......النشيد الوطني الجديد لدولة جزرائيل(إسرائيل+الجزائر).--->شخبط شخابيط.
45 - AMAZIGH Cherbourgh الجمعة 31 يناير 2014 - 20:58
مرحبا بكم يا بنو عرقنا المجاهدين لكم النصر

نحن معكم المغرب بلادم يا امزيغ اين ما كنتم

عاش الامازيغ
46 - bruxelle الجمعة 31 يناير 2014 - 21:00
أنا فخور اليوم بكوني مغربي.نظرا للدور الدي يلعبه المغرب وعلى رأسه جلالة الملك محمد السادس في إستتباب الأمن والسلم في سوريا وليبيا وفلسطين ومالي وساحل العاج وإفريقيا الوسطى والبوسنة والهرسك.شكرا لك جلالة الملك لقد رفعت رأسي هنا ببلجيكا.فلكوني مغربي هنا الكل يحترمني
47 - anir الجمعة 31 يناير 2014 - 21:01
تبني الدولة المغربية للبعد الامازيغي في جوهر سياستها ستجني وراءه الشيئ الكثير ..الى الامام .
48 - Hassan الجمعة 31 يناير 2014 - 21:15
للحظة فرحت فرحة عارمة.
اعتقدت انه معارض جزائري.
49 - redouan الجمعة 31 يناير 2014 - 22:10
يجب دعم هذه الحركة و دعمهم بالسلاح و المال و على الصعيد الخارجي سياسيا للتعريف بقضيتهم لدى المنظمات الدولية لإقامة دولتهم الكبرى
50 - أحمد الجمعة 31 يناير 2014 - 22:13
وبهذه المناسبة، شجع الملك محمد السادس، حركة تحرير أزواد على الانخراط في الدينامية الجهوية التي أطلقتها منظمة الأمم المتحدة والمجموعة الاقتصادية لدول إفريقيا الغربية ، وفق مقاربة واقعية وناجعة ، كفيلة بالتوصل الى حل نهائي ودائم للأزمة الحالية.
51 - mohamed boudraa tanjer الجمعة 31 يناير 2014 - 22:26
هناحكمة العاهل المغربي بمايعرف بسياسة الهجوم وليس إنتضارية ودفاع :1 إستقبال أزعيم أزوالي هي رسالة ليس لماليين بل لنظام العسكري الجزائري مفاده ان المغرب لن يبقا مكتوف أيدي بعد عقود من تقوقع أداخلي بل دشن سياسة تصابقية 2أزوالي وطوارق وأمزيغ قبائل بالجزائرهي ألورقة لكشف الشفرى عساكر الجزائربماأنكم مصرين ان تقفو ضد مصلحة المغرب العليا وهنا أوراق أصبحات مكشوفة ادور على اطوارق وأمزيغ الجزائرالمقهورين بل على المجتمع الجزائري الممل من سياسة العسكر والمخبرات الجزائر وهدا الاخيريصوق ويصور لشعب الجزائري الشقيق ان هناك عدو خارجي هو المغرب اوفرنسى لكي يبقى بسدة الحكم الحكم الجبري والعضوض
52 - غيور عن وطنه الجمعة 31 يناير 2014 - 22:39
السن بالسن والعين بالعين والبادى اظلم
لن يرى منا الحسود والطامع في تقسيم وطننا الا الويل فنحن ليس لنا لا غاز ولا نفط لكن لنا إرادة وطموح الى مستقبل زاهر تحث قيادة حكيمة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده
والآن قد نقول إن الدبلوماسية المغربية في الطريق الصحيح
والى العسكر الحاكم في الجارة الشرقية نقول اصرفوا عائدات الغاز على الشعب عوض المرتزقة وقطاع الطرق وشراء الأصوات في المنضملت الدولية باموال ابناء الشعب
وعاش المغرب من طنجة الى لگويرة
53 - Tanjawi الجمعة 31 يناير 2014 - 22:43
حركة تحرير أزواد MLNA هي حركة وراءها شعب أزواد الأمازيغي الذي ضم الإحتلال الفرنسي أرضه إلى أرض مالي وتحت سلطة زنوج باماكو.منذ ذالك الوقت عاش ذالك الشعب تحت قمع وتهميش وإستغلال حكام مالي لأرض أزواد وشعبها حتى تدخلت قطر الدُّويلة التي ترعى الإرهاب والقاعدة والسلفيين فخلقت وجهزت ما يسمى بجبهت المغرب الإسلامي لتكون عقبة وقنبلة في وجه دولة أمازيغية.تدخل فرنسا والمغرب والجزائر كان له هدفين إجلاء الإرهابيين ومجموعات القاعدة وتركيع شعب أزواد وإقحامه من جديد تحت سيطرت باماكو كي لا تقوم دولة أمازيغية مستقلة تكون عُربُونا لطوارق الجزائر وموريطانيا والنيجير وغيرها .صرعان ما إكتشفت فرنسا والمخزن العروبي أن شعب أزواد له روح و شرعية على أرضه ولن يرضخ أبدا لضغوط الأنظمة الإستعمارية.لذا بادر المخزن العروبي لتغيير إستراتيجيته نحو حركة تحرير أزواد التي هي مفتاح إستقرار منطقة الصحراء الكرى.
54 - مغربي من القرون الوسطى الجمعة 31 يناير 2014 - 23:07
دائما ما أكرر في كتاباتي ماعنونت به تعليقي ، حقيقة طمست لعقود لأسباب عديدة ولتغيرات في السياسة الدولية والإقليمية فأزواد ماهو إلى امتداد لا ينفك إلى أن يعود إلى رحم الجسد الواحد و أعجبني أن الصلاة كانت في مراكش والاستقبال كان فيها أيضا إذ هي عاصمة المرابطين الذين لم تكن تمبكتو إلا مدينة من مدنهم وهم من أسسها وأسس مراكش أيضا ، وهو درس عميق في السياسة الإستراتيجية و مكنوناتها ، أزواد همش منذ أن دخله المستعمر في سنة واحدة توفي السلطان الحسن الأول وماتت تمبكتو في نفس العام في يد المستعمر بعد أن وقع وثيقة دخولها لم تكن عنوة لكون القبائل كلها شرسة في المقاومة ونذكر منهم الأمير محمد علي الأول الأنصاري و في شرق الإقليم فهرون أك الانصار والكثير من المخلصين لأزواد ، وذلك في عام1894 ، ولا زال الكفاح مستمرا حتى ترتفع راسة الحق ويعلو أهله في تلك البلاد السليبة . أترحم هنا على جميع ابطال أزواد الذين ضحوا بأرواحهم ، و أشد على يد من يكمل النهج لتحرير الأرض من براثن الظلم والطغيان والتهميش . تحيتي لكم جميعا أينما كنتم يا من تدعمون أزواد المظلوم ،اللهم أرحم الأمير محمد علي بن الطاهر الأنصاري رمز أزواد.
55 - موحـــــــــى أطلس الجمعة 31 يناير 2014 - 23:30
هنا (دريبلا وفانتا) ومركاها المغرب في التسعين لنظام الطغمة الذي سينزل عليه هذا الخبر بردا وسلاما !!

المملكة المغربية تعود بقوة إلى لعب درها الدولي والإقليمي كما كانت في عهد الحسن الثاني، بعد غياب اختياري وطوعي كان هدفه تأثيث البيت المغربي وتحقيق طفرة نوعية في بناء البنى التحتية وإطلاق المشاريع الكبرى.
هذا الغياب الطوعي جعل الطغمة العسكرية الجزائرية تعتقد بان المغرب اصبح ضعيف وبوسعها أن تتزعم دول شمال أفريفيا لتكون ناطق رسمي باسمها في المحافل الدولية إلى أن اصبح نظام الطغمة لا يتكلم سوى عن حقوق الإنسان التي يتبول عليها كل يوم ونصب نفسه سفير لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في المنطقة.
والآن لكي تلحق طغمة العسكر بما حققه المغرب في السنوات الأخيرة يلزمها 15 سنة من الجد والعمل الشاق والتفكر الثاقب، لأنها فوتت عليها كل هذا الوقت وقضته في حبك الدسائس والمآمرات على جيرانها على حساب حقوق الشعب الجزائري ومصالحه.
56 - محند الجمعة 31 يناير 2014 - 23:42
إن شاء الله تتوحد المنطقة كلها من ليبيا إلى المغرب كإتحاد شمال إفريقي فعال كالإتحاد الأوربي. و المغرب و الجزائر كفيلان بلعب دور الريادة. كفانا من الفرقة و المشاحنات فنحن شعب واحد.
57 - benjelon ahmed السبت 01 فبراير 2014 - 00:20
منذ انفتاح المغرب على الدول اﻹفريقية ودول جنوب الصحراء منها والملك محمد السادس حفضه الله يسجل اهدافا سياسية وانسانية ووحدوية في مرمى عسكر الجزائر وصلت اﻵن 0/10 وقريبا إن شاء الله سيسلمون بالنتيجة لسبب واحد هو ان السياسة المغربية السلمية ستجعلهم يخسرون الكثير حتى داخل ترابهم واﻷيام بيننا
58 - Amazigh السبت 01 فبراير 2014 - 01:17
Il faut lire ce que les Touareg de l'Azawad disent du Maroc et de son Roi. Un très bon article sur le site du MLNA. "Le Mouvement National de Libération de l'Azawad tient à rendre Hommage à sa majesté pour sa disponibilité et son investissement pour la paix et la stabilité dans le Sahel et dans l'Azawad et le remercie vivement pour avoir accepté notre demande d'audience.
Ouagadougou le 31 Janvier 2014
Mossa Ag Attaher
Chargé de communication'
59 - Democrate السبت 01 فبراير 2014 - 03:10
Les fruits de la visite de sa majeste le roi mohammed 6 aux etats unis de l'Amerique commencent a se faire ceuillir par cette mediation potentielle a plus haut niveau et menee par notre Roi qui est considere comme le chef d'etat le plus credible et le mieux place pr jouer ce role ds la region.les americains et la cominaute internationnale ont compris enfin le role determinant que peut jouer le maroc et son Roi pr resoudre les problemes et les conflix de la region.Avec ses bonnes relations avcles divers etats Africains le maroc preside par un Roi democrate,ouvert et modere pourra participer a l'instauration de la paix ds cette region du monde pleine de richesses naturelles.et ce n'est pas une coincidence qu'un Roi qui est connu de ses interventions discretes et reussies et sa diplomatie douce loin des mediats est le prefere pr les chefs d'etats desgrands pays.Bon courage et bonne chance majeste !

!
60 - نادية السبت 01 فبراير 2014 - 03:22
عاش المغرب من طنجة إلى الكويرة حفظ الله الملك محمد السادس وكل المغاربة
61 - عابر السبت 01 فبراير 2014 - 06:39
انشاء الله تتقدم مالي بزعامة الطوارق و الازاويد، الذين سيفرضون وحدتهم امام العالم اجلا ام عاجلا. حتى صحراؤهم بفضل جدهم و ذكائهم، يمكنهم تحويلها جنة خضراء. يمكن تحقيق ذلك بالابتعاد من قوم التحجر و التخلف و التفرقة و الاستغلال. هؤلاء الطوارق و الازاويد هم من شاركونا في صنع امجاد لاندلس و المغرب المجيد. دلك الذي كان سببا في تفرقنا. وجاء الحركي الجزائري ليرث فتنة احفاد فرناندو و ايزبيلا. على اي مع الاخوة و ابناء اعمامنا الطوارق ( خوتنا اتواركا ) و الازاويد و الاشقاء السينغاليين الذين يتحلون بثقافة التفاهم الحضاري قد يتكثلون مع المغرب و الاصدقاء من الغرب الافريقي ليشكلون كيانا اقتصاديا له وزنه في تعاون الحضاري العالمي. و هكذا تتجاوب الشعوب و تصنع تاريخ الثقافة و الحضارة، كما صنعها اجدادنا و دونوها بتاريخ المغرب و الاندلس.
62 - atrras السبت 01 فبراير 2014 - 07:12
Cette audience s'inscrit dans le cadre des efforts soutenus et permanents du MNLA à transmettre le message du peuple de l'Azawad et solliciter l'accompagnement de toutes les bonnes volontés pour l'aboutissement des aspirations légitimes du peuple de l'Azawad en vue d'instaurer durablement la paix et la stabilité au Mali en général et dans l'Azawad en particulier.

Sa majesté le Roi du Maroc a demandé à la délégation du MNLA de continuer à rester ouvert au dialogue politique. .

Le Mouvement National de Libération de l'Azawad tient à rendre Hommage à sa majesté pour sa disponibilité et son investissement pour la paix et la stabilité dans le Sahel et dans l'Azawad et le remercie vivement pour avoir accepté notre demande d'audience.
Ouagadougou le 31 Janvier 2014
Mossa Ag Attaher
Chargé de communication
63 - محمد السبت 01 فبراير 2014 - 10:26
الآن يجب ان يعرف الجميع ان مشكل ازواد ليس الارهاب فقط الذي خلقته قطر والجزائر كما تسوق له الجزيرة الكاذبة. بل مشكل شعب مطهد هو الطوارق او اسياد الصحراء.فهذا الشعب مازال مرتبطا لاصوله التاريخية لملكتهم تينهنان التي يعتبرونها من تافيلالت.وقد كتب عنها مؤرخون مثل هيردوت....وحكم المرابطين للصحراء وهذه القبيلة مازالت متماسكة فيما بينها رغم الحدود التي قسمتها .لذلك فالجزائر لاتريد ان ترى جزئ من هذه القبيلة في ازواد متمتعا بحقوقه ولو قليلة خوفا علىالجنوب الغني بالبترول والغاز اكثر من ذلك هناك حقول تستغلها الجزائر الآن تمتد الى داخل ازواد . فكلما طالب الازواديين بمطالبهم تدخل الجنرالات الجزائرية لرعاية مفاوضات مغشوشة.لكن الزواديين الآن لن يسقطو في الفخ مرة اخرى.اتمنى من الدولة المغربية المرتبطة تاريخيا مع الصراء ان تعيد مكانتها في هذه المنطقة وتبين للاعداء ان حدودنا التاريخية ليس الكويرة جنوبا بل نهر السغال.
64 - citoyen fier السبت 01 فبراير 2014 - 11:30
Très fier de cette démarche royale, en souhaitant que Dieu vous amène vers la réussite en complètant le travail par une relation bilatérale avec Israel ,les USA et rejeter dans la poubelle de l'histoire toutes les relations avec les Bédouins barbus wahabistes du proche orient. A bas l'obscurentisme!
A bas le panarabisme.
A bas la trahison Arabe.
Vive Sa Majesté le Roi M6.
Vive le Maroc et toujours guidé par notre Devise Sacrée Dieu Ptrie Roi
mort au séparatisme à la puissance 1 Million. Merci Hespress
65 - الأغظف العبادلة السبت 01 فبراير 2014 - 16:58
إن إستقبال جلالة الملك محمد السادس ،أيده الله و نصره، لوفد الحركة الوطنية لتحرير آزواة، برئاسة بلال آغ الشريف الأمين العام و عضوية آغ الطاهر، ليعتبر مكسبا عظيما لشعب آزواد الشقيق في طريق تقرير مصيره و تأسيس دولته المستقلة.
66 - اغيلاس الأحد 02 فبراير 2014 - 02:21
الكل يعلم ان ازواد هي ارض لشعب اسمه الشعب الازوادي و لا علاقة لهذا الشعب بدولة مالي فالمستعمر الفرنسي هو من قسم ارض الطوارق و اعطى قطعة من ارضهم لمالي و اخرى للنيجر و اخرى للجزائر و ارغم الطوارق بالقوة على الدخول الى هذه الدول كققطع بشرية اما الحقيقة فهي ان الطوارق لهم دولة كاملة قبل الاحتلال الفرنسي. زيادة قادة ازواد للمغرب و التقائهم بالملك هو فقط رسالة اعلامية ازوادية لكلا النظامين المغرب و الجزائر لن يتلاعب بالقضية الازوادية رغم ان المغرب استغل طبعا الامر ضد الجزائر و حركة ازواد هربت من المؤامرة الجزائرية قبل ايام نحو الاستغلال المغربي ضد الجزائر و هذه حقيقة لان المغرب قال لقادة الحركة انهم ضد تقسيم مالي و موسى اغ الطاهر تحدث بلغة دبلومامسية معبرا عن استقلال شعب مالس عن شعب ازواد و هو الكفيل باحلال السلام بينهما.ازواد من طبيعة الحال يهمها من تستفيد منه و اليوم استفادت اعلاميا من الظهور مع الملك و غيرت موقف الكثيرين الذين يربطون بين حركة تحرير ازواد و الارهاب فكيف يستقبل الملك حركة ارهابية؟؟؟؟؟هذا دليل قوة صورة الحركة الازوادية اقليميا
67 - ابو عبير الأحد 02 فبراير 2014 - 09:22
لو كان اخواننا وجيراننا يقومون بمثل هذه المساعي الحميدة لذا الغبر لكفانا الله عقودا من الصراعات.لماذا لا تكون اروبا درسا لنا في تجاوز الحزازات التاريخية الجزيرة؟انه السؤال التاريخي المر الذي مازال يطن في ذاكرتنا المشلولة:لماذا تأخرنا وتقدم غيرنا؟
المجموع: 67 | عرض: 1 - 67

التعليقات مغلقة على هذا المقال