24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4113:3017:0720:1121:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | عباس الفاسي يدعم البحث العلمي

عباس الفاسي يدعم البحث العلمي

عباس الفاسي يدعم البحث العلمي

جدد الوزير الأول عباس الفاسي، أول أمس الثلاثاء بالرباط، عزم الحكومة إعطاء دفعة قوية للبحث العلمي كنشاط ذي أولوية و العمل على توفير الوسائل المادية والمالية لضمان تعبئة كل الطاقات الإبداعية.

وأكد عباس الفاسي، ، في كلمة خلال ترؤسه اجتماع المجلس الإداري للمركز الوطني للبحث العلمي والتقني في دورته الثالثة عشرة، الذي خصص لدراسة أهم المنجزات التي تم تحقيقها ومخطط العمل لسنة 2009 ومشروع المؤسسة للمركز على امتداد الفترة 2009-2012 ، على أهمية العمل الدؤوب الذي تقوم به الدولة من أجل الارتقاء بالبحث العلمي والتكنولوجيا بالمغرب.

وذكر بأن الحكومة التزمت، تأسيسا على النهج الذي رسمه الملك محمد السادس في هذا المجال، بالعمل على تنمية البحث العلمي والتكنولوجي من خلال رؤية استراتيجية تستهدف استكمال هيكلته، داعيا المشاركين في هذا الاجتماع الى المساهمة بأفكارهم في إغناء الحوار حول سبل الدفع بالبحث العلمي في المغرب .

وجاء في بلاغ للوزارة الأولى، أن عباس الفاسي أشار الى أن البرنامج الاستعجالي لإصلاح التعليم أفرد حيزا مهما لتشجيع البحث العلمي في دعامته الثانية التي تروم تحفيز روح المبادرة والتميز في الثانوي التأهيلي والجامعة.

وذكر بالمبادرات والتدابير التي اتخذها المغرب خلال السنوات الأخيرة من أجل تحفيز البحث العلمي والتقني ومنها على الخصوص، إحداث أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات، وإحداث صندوق لدعم البحث العلمي وتأمين تمويله من طرف الدولة بوثيرة متصاعدة، وإطلاق مشروع "مصير" وإسناد مهام جديدة للمركز الوطني للبحث العلمي والتقني.

كما ذكر بتكريس استقلالية الجامعة مما " مكنها من تنشيط البحث العلمي وقيادة سياسات خاصة بها في هذا المجال جهويا ومحليا، وكذا خلق منظومات خاصة بالرفع من قيمة البحث العلمي كالشبكة المغربية للمحاضن والتخصيب وشبكة الهندسة الصناعية وشبكة التوزيع الإلكتروني ".

وركز الفاسي على ضرورة العمل على إيجاد آليات للتنسيق بين مختلف هذه البنيات والهياكل من أجل إعطاء منظومة البحث العلمي الوطنية مزيدا من الوضوح في الرؤيا والاستعمال الأمثل لوسائل وتحقيق التساند بين المتدخلين في مجال البحث والابتكار.

كما شدد على ضرورة إيجاد نظام موحد للباحثين المنتسبين لمختلف معاهد ومؤسسات البحث العلمي بالمغرب، بما يضمن حركية الباحثين ويضع جسورا بين مهام البحث والتكوين ويشجع المجتمع العلمي على التفوق والتجديد ويمكن الكفاءات العلمية المغربية المقيمة بالخارج من المساهمة في مجهودات التنمية المستدامة من خلال ضمان استمرارية مسارهم المهني بداخل المغرب.

وأكد عباس الفاسي ، في نفس السياق ، على ضرورة تحفيز التقنيين المتخصصين العاملين في هذا المجال، إضافة إلى رصد الوسائل المالية الضرورية عبر الزيادة في الميزانية المخصصة للبحث العلمي ، مستعرضا المجهودات التي بذلها المغرب من أجل الرفع من ميزانية البحث العلمي، وذلك بالرفع من الغلاف المالي المخصص لصندوق البحث العلمي إلى 25 مليون درهم خلال السنتين الأخيرتين واستخلاص 50 مليون درهم سنة 2007 ، من رقم معاملات المستثمرين في الشبكات العمومية للاتصال اللاسلكي كمساهمة في تمويل البحث العلمي إنضافت إلى مبالغ 52 مليون درهم و32 مليون درهم تم استخلاصها سنوات 2005 و2006.

وذكر عباس الفاسي أيضا بتخصيص البرنامج الاستعجالي لإصلاح منظومة التربية والتكوين 183 مليون درهم كنفقات تسيير للبحث العلمي في سنة 2009 و69 مليون درهم كاستثمارات عوض 64 مليون درهم سنة 2008، مشيرا إلى أن الحكومة تسعى إلى تنويع مصادر التمويل والرفع من مقدراته بالتأكيد على القطاع الخاص والمقاولات في دعم البحث العلمي عبر آليات للشراكة في هذا المجال.

واستعرض الشروط الكفيلة بتثمين البحث العلمي عبر التركيز على ربط التكوين بالبحث قصد تحسين جودة التكوينات بالنسبة لمختلف مستويات المنظومة التربوية وتحديد معايير جودة التكوين على مستوى مراكز الدكتوراه، والمساهمة في تطوير جودة وتنافسية المنتوجات المغربية في السوق العالمية، والمساهمة كذلك في التنمية المستدامة بالتركيز على بعض القطاعات ذات الأولوية كالبيئة وتدبير المياه والطاقة والصناعات الغذائية التحويلية، ومواكبة قطاعات البحث العلمي التي يتوفر فيها المغرب على إمكانيات ومؤهلات طبيعية وبشرية ويمتلك فيها التنافسية العالية كالنباتات الطبية والعطرية والثروات البحرية والمواد المعدنية والفلاحية.

من جهته، استعرض أحمد أخشيشن وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي حصيلة البحث العلمي بالمغرب، مشيرا إلى بعض الإكراهات المتعلقة خصوصا بتعبئة وتشجيع الباحثين وتحسين مسارهم المهني وتحفيز الطلبة عبر نظام المنح الدراسية المخصصة للبحث العلمي، إضافة إلى ضرورة إنخراط القطاع الخاص في مجهود تمويل البحث العلمي.

اما سعيد بلقاضي مدير المركز الوطني للبحث العلمي والتقني فقد استعرض أنشطة المركز لسنة 2008 والمنجزات التي تم تحيقيقها بناء على توصيات المجلس الإداري الأخير كما قدم تفاصيل حول مخطط العمل برسم سنة 2009.

وقد عرف المعهد خلال سنة 2008 تطور أنشطته خاصة بإحداث اتحاد يجمع بين كافة الجامعات المغربية مما مكن من تعاضد حقيقي للموارد المالية والبشرية لهذه المؤسسات ، كما عمل المركز على إحداث فهرس وطني للأطروحات والبحوث وقام باقتناء معدات دقيقة لتجهيز المعهد الوطني للجيوفيزياء وتمكينه من تحقيق أحسن الخدمات في المراقبة والإنذار من الزلازل عبر التراب الوطني.

وبعد مناقشة مختلف جوانب عرض مدير المركز، صادق المجلس الإداري على خطة العمل ومشروع الميزانية برسم سنة 2009.

وأبرز البلاغ ان الوزير الاول قرر إحداث لجنة يشرف عليها وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي وتضم ممثلين عن وزارة المالية وعن الجامعة المغربية، وكذا عن أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات، تنكب على دراسة النقظ المتعلقة بالموارد البشرية والنظام الأساسي وسبل تحفيز الباحثين المغاربة داخل الوطن وفي صفوف الجالية المغربية بالمهجر للمساهمة في المجهود الوطني للنهوض بالبحث العلمي. وستعرض هذه اللجنة نتائج أشغالها على المجلس في أقرب الآجال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - ahmad الجمعة 08 ماي 2009 - 01:01

اولا لاملاء الفراغ
تانيا لتعيين بعض افراد عائلته و المقربين لقيادة هذه الكذبة
تالثا كيف يعقل انه يوجد وسط الشعب نبغاء في جل الميادين و لكن لا يشغلونهم و لا يهتموا بهم، لكن اقاربئهم و اولادهم دائما في الطليعة.
والله حسابكم سيكون عسيرا ان شاء الله ,تقودون امة اسلامية و لاتطبقون ابسط الفرائض والله ربنا لبرمصاد عليكم في الدنيا قبل الاخرة, و ما هي الا امانات .
2 - ثائر حر الجمعة 08 ماي 2009 - 01:03
ماذا تنتظر من لص مجرم سرق احلام 30 مليون مغربي.انه يحاول مرة اخرى ان يستغبي المغاربةلكن اقولها هذا الشخص وامثاله سيذهبون الى مزبلة التاريخ.
3 - كريمة بالو الجمعة 08 ماي 2009 - 01:05
C’est tout chaud,la liste des têtes qui vont tomber est fin prête!
Le directeur,sa secrétaire,son clown le moustachu,et un ténor de la division sismologie seraient informer cette semaine de leur mise en DVD!
Les heureux cadres pressentis à occuper ces postes seront avertis aussi cette semaine! Mais la parité ne sera pas respecter,les quatre cadres
sont tous des hommes!
Un chef de service dégouté,
4 - abdelhakim الجمعة 08 ماي 2009 - 01:07
لقد ارسلت لكم تعليقا باللغة العربية ليلة امس. ارجوا منكم ان تنشروه بارك الله فيكم.عنوان التعليق انا باحث مكتشف هل من مساعد??. مع تحياتي وتقديري للمجهودات التي تبدلونها.
5 - بنواضح الجمعة 08 ماي 2009 - 01:09
يتجلى تشجيع البحث العلمي بالمغرب في إقصاء حاملي الدكتوراه بقطاع التربية الوطنية من كل شيئ، من اجتياز امتحانات التفتيش، من المساهمة في تأطير التكوين المستمر، وفي حررمانهم من أي تعويض عن هذه الشهادة التي حصلوا عليها بإنفاق رواتبهم، وتسعى الوزارة إلى خلط المفاهيم من خلال المساواة بين كل أنواع الشهادات بتسميتها جميعا بالشهادات العليا. وهذا في الوقت الذي يتقاضى فيه المبرزون تعويضات عن تكونات رديئة تلقوها لاترقى إلى مستوى الدكتوراه، ويسهر على التكوين المستمر أشخاص لا علاقة لهم بالبحث العلمي و لاقدرة لهم على ذلك. إن الفساد مستشر في وزارة التربية الوطنية أكثر من غيرها، فبالله عليكم أنقدونا أولا من سماسرة النيابات والأكاديميات.
6 - الانسان الجمعة 08 ماي 2009 - 01:11
الاخ الحمزاوي هل هدا نقد ام سب ان مثل هدا الكلام لايمكن ان يصدر الا من سفلة الناس ولا اعتقد بانك منهم ناقش الموضوع باحترافية الناقد لابلغة الدهماء
7 - Hamrabt الجمعة 08 ماي 2009 - 01:13
لكن ما هي الميزانية الحقيقية للبحث العلمي بالمغرب وماهي نسبتها من الميزانية المغربية؟ وماذا عن هذا الشيء البسيط المسمي المجلات العلمية؟ هل ستقتنيه أخيرا جامعاتنا المحترمة ويكون في متناول الكل أم لا؟
8 - مبارك بن يوبا الجمعة 08 ماي 2009 - 01:15
تحية لمعاليكم وبعد
خبر مفرح صراحة.لكن تنقصه الكثير من الاشياء.
1-يجب ارجاع الفرنسية كلغةدات باع طويل في العلوم والتكنولوجيا.وايقاف مسلسل العربية في المواد العلميةبالتاهيلي.تعرفونمعاليكم الاسباب.
2-توحيد الباكالورياعلى مجموع التراب الوطني.
3-رفع يد الاكاديميات من التدخل في عملية التقويمو تحويلها لمراكز للبحث التربوي و التكوين المستمر للاساتدة والاداريين.
3- اعادة تسطير مضامين البرامج حتى تتماشى مع روح العصرو التركيز على المضامين دات التطبيق العملي في الحياة اليومية للتلاميد.مع المضامين الملائمة لكل تخصص و حسب سن التلاميد اد المطلوب ليس كثرة المعارف وانمانوعيتها في علاقتها مع ترسيخ التفكير العلمي و تطبيقه.
4-جعل تكوين التلاميد هو الهدف و ليس اتمام المقررات.و بالتالي رفع مستوى التاطير التربوي(التفتيش)الى درجة المساعدة و ليس الية للقمع.
5-اعادة النظر في طريقة معالجة الانتقالات بما يخدم مصلحة الفاعلين الاساسيين في العملية التربوية و الموجودين في الصف الامامي لمحاربة الفكر الظلامي و الجهل لينعم المغرب بتكوين مواطنين مسالمين يؤمنون بالعقل والعلم و الاحترام كادوات للتواصل مع محيطهم.و بما انكم في الوزارة الاولى فالعلوم تحتاج للعقلنة في جميع مناحي الحياةو تطبيقها هوالاهم.اد مادا ننتفع بتدريس العلوم ادا كان تطبيقهالاغيا؟
و اتمنى لكم من كل قلبي النجاح.ليس سهلا مهمتكم وليس ما حققناه هو المهم بل الطريقة التي تم بها دلك هو الاساس.و النجاح ليس بعيد المنال.الى الامام.استاد باحث.
9 - مولاي هشام بلقاضي الجمعة 08 ماي 2009 - 01:17
Ceci n’est pas un spam, c’est une invitation à rejoindre sur le facebook le groupe « FreeCNRST ».
www facebook com/group.php?gid=84880065676
10 - redouanplayer الجمعة 08 ماي 2009 - 01:19
الذي خصص لدراسة أهم المنجزات التي تم تحقيقها ومخطط العمل لسنة 2009 ومشروع المؤسسة للمركز على
امتداد الفترة2009 2012
......أي منجزات??????
11 - مولاي هشام بلقاضي الجمعة 08 ماي 2009 - 01:21
ليست مسؤولية مدير المركز الوطني للبحث العلمي والتقني دون غيره بقدر ما هي مسؤولية مديرالمعهد و مسؤولية وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي... الشيء الذي يؤكد و بشكل ملحوظ إفلاس المنظومة التربوية للتعليم بالمغرب إذ لم نقل بشكل كبير فعلى الأقل نسبة لا يستهان بها مما يؤثر على السير العام للدراسة في الكليات و الثانويات و التعليم العالي وتكوين الأطر.
12 - aniss الجمعة 08 ماي 2009 - 01:23
Go a head prime minister you are just in the right way.
13 - abdelhakim الجمعة 08 ماي 2009 - 01:25
انا باحث في علم الكون cosmologie .توصلت بعد 18 سنة من البحث النظري الى وضع المباديء الاولية لنظرية علمية جديدة قد تساهم في اغناء البحث العلمي في العالم.واؤكد ان النتائج العلمية التي توصلت اليهافي ابحاثي قد تغير مجرى تاريخ الفيزياء الفلكية في العالم فهل من مساعد? . من جهة اخرى اكتشفت منذ عدة اشهر عبر شبكة الانتيرنيت من خلال برنامج فلاش ايرث ثلاتة اجسام متحجرة عملاقة في منطقة معينة من جبال المملكة العربية السعودية. ولدي صور لهده الاجسام الشبه بشرية التي يفوق طول الواحد منهامائة متر.مع العلم ان هده الاجسام مازلت غير مكتشفةالى يومنا هدا.فهل من مساعد??
14 - باحث مغترب الجمعة 08 ماي 2009 - 01:27
و الله مسخرة هاته الارقام التي اوردها الوزير و التي تخص ميزانية البحث العلمي بالمغرب...و المصيبة أنه يتباهى و يتفاخر بتلك الارقام الهزيلة و الحقيرة...إعلم يا سيادة الوزير أن ميزانية فرقة بحث صغيرة تتكون من 15 شخصا في البلد حيث أقيم تفوق ال 25 مليون درهم ا لتي يبدو أنكم في غاية السعادة أن تخصصوها لبلد من حجم المغرب...
و الله هزلت...
15 - مراقب الجمعة 08 ماي 2009 - 01:29
ما هده الوعود إلا حملة نتخابية سابقة لاوانها من أجل جمع الاصوات لحزب الاستقلال .
حزب الستقلال أخر شي يمكن أن يفكر فيه هي مصلحة أبناء الشعب المغربي .
لقد عايشة نمودج من حزب الاستقلال من خلال الجماعة الحضرية التى يرأسها رئيس إستقلالى تتجمع فيه كل أوصاف الرجل الاستغلالى الدي يحب خدمة مصالحه الشخصية فقط
16 - farid alaoui الجمعة 08 ماي 2009 - 01:31
Le CNRST est en crise d'identité…c’est dû à une gestion médiocre : un directeur effacé devant la demoiselle de fer du centre (zozou) et devant l’inefficacité absolue du responsable de l’IMIST (saadia) ….
17 - tarik الجمعة 08 ماي 2009 - 01:33
انا باحث مخترع احمل اختراعا جديدا بامكانه جعل المغرب اكبر منتج للطاقة النظيفة في العالم تطلب 7سنوات من العمل ,هل من مساعد ?
[email protected]
18 - energie الجمعة 08 ماي 2009 - 01:35
Les docteurs qui ont préparé leur doctorat en énergie veuillez nous envoyez votre CV sur cette adresse :[email protected]

19 - ولد لبلاد الجمعة 08 ماي 2009 - 01:37
لو فعلا كانت هناك قيمة للبحث العلمي بالمغرب ما وصل هدا الشخص على رأس الوزارة الأولى، ماهو المستوى المعرفي والأكاديمي لعبيبيس؟
20 - لحوس المغربي الجمعة 08 ماي 2009 - 01:39
لقد اعجبني كثيرا ما كتبته احدي الصحف العربية حول بعض اكتشافات العرب وهو انهم اول من اكتشف القهوة اد وجدوا الاثيوبيون يشربونها .فهل الاثيوبيون ليسوا
بشرا .وللدخول في الموضوع .فالبحت العلمي يجب ان تؤسس له مؤسسة وطنية علي غرار مجلس النواب بعيدا عن التعيين الاديموقراطي و بعيدا عن الحزبية والفاسية ...كما تجب برامج تلفزيونية تستضاف فيها كوادر في المجال والبحت العلمي ليكونوا المثل العليا لاطفالنا مع الجانب الثقافي المغربي بشقيه الامازيغي والعربي .كما يجب اعطاء الجهوية حقها في كل الظهور
21 - البوشاري عبدالرحمان الجمعة 08 ماي 2009 - 01:41
تحية السلم والمسالمة وسلام تام بوجود مولانا الامام حامي حمى الملة والوطن والدين وامير المؤمنين ورئيس لجنة القدس الشريف جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله وبعد
انا الماثل امامكم بهده الارسالية ادليت باطروحة علمية لنيل جائزة السلام العالمي عن القدس الشريف ولتمنح للجنة القدس الشريف تحت الرئاسة الفعلية لمولانا الامام جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله
فعلى الراغبين لمعرفة دلك عليه الاتصال بالموقع الملكي موقع نظرية الخط الاسلامي الثالث ورائدها محمد السادس قصد الخروج بالوطن من اسلامه معافى
وعليه اشعر الزوار الكرام ومعالي الوزير الاول من ان الرحلة المقدسية التي اطرت عليها اطروحتي العلمية مرتبطة بالهندسة لكل ما ابتكر من المجال التكتنولجي وان ما جئت به من المتحف الاسلامي الموجود بالقدس له دكر في القران الكريم ترصده اية كريمة من القران الكريم،ومفاده المفتاح لعلم الخرافة ومترجم من ربنا الكريم للغة العربية تعبيرا لعملية حسابية ترتكز على قول كلمة حطة لكون ان التظرية التي ابتكر منها المجال التكنولوجي تعد نظرية اعجمية مبتكرها ابليس اللعين الا ان ربنا اصلحها وحاكمه في الملا الاعلى وطرده من الجنة ورحمته
وكما ادلي ان انطلاقة الثورة الصناعية مصدرها المفتاح العلمي الدي جئت به وهو مرسوم برسمه البياني لعلم استلب من اوائل امة بني اسرائيل واقاموا عليه نظريات خاطئة وزد وقس مما سيلمسه الزائر والناظر الكريم لما ادرج في الموقع الدي اشرت اليه..تحياتي
22 - محمد الجمعة 08 ماي 2009 - 01:43
فعلا اخي العزيز انها ماساة كبيرة ان نرى عددا كبيرا من الاطر بكفاءات علمية عالية حبيسة جدران الادارات العمومية في حين ادا اطلعنا على السير الداتية لهؤلاء فاننا نفاجء بمؤهلات علمية عالية المستوى تمكنها من ان تدلو بدلوها في عدة مجالات علمية وتقنية داخل اسلاك التعليم العالي والبحث الغلمي، لقد حان الوقت لكي نكون عمليين وواقعيين في التعامل مع هده الفئة من الاطر
23 - احمد الجمعة 08 ماي 2009 - 01:45
كيف يحلو للبعض ان يتكلموا عن البحث العلمي وسبل تنميته والنهوض به والالاف من الاطر العلمية الكفؤة مسجونة بين جدران الادارات العمومية الكئيبة والمظلمة.
ففي اطار توظيف الشباب الحاصل على الشواهد العاطلين تم الزج بمجموعة كبيرة منهؤلاء في الادالرات العمومكية كحل ترقيعي لمشكلة البطالة .
الم يحن الوقت لكي يفرج عن هده الفئة من الموظفين الاطر لكي يدمجوا بين امثالهم في اسلاك التعليم العالي والبحث الغلمي ام ان الحكومة تريد منهم ان يضحوا بمؤهلاتهم مقابل راتب زهيد لا يسمن ولا يغني من جوع.
هدا نداء لمن يهمه الامر ولمن له غيرة على هدا البلد العزيزولمن يهمه امر التعليم العالي ببلادنا.
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

التعليقات مغلقة على هذا المقال