24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الجوهري يسافر في "قصة مكلومين" من مسقط رأسه إلى تندوف (5.00)

  2. طعن في قانونية "الساعة الإضافية" يصل إلى محكمة النقض بالعاصمة (5.00)

  3. بوميل: "أسود الأطلس" يحتاجون الخبرة والشباب (5.00)

  4. عارضة أزياء تحاول تغيير النظرة للجنس بالكتابة (5.00)

  5. رصيف الصحافة: حين فكر الملك في إعطاء العرش إلى مولاي الحسن (5.00)

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الزايدي يستنكر استفحال الأزمة الداخلية لـUSFP في عهد لشكر

الزايدي يستنكر استفحال الأزمة الداخلية لـUSFP في عهد لشكر

الزايدي يستنكر استفحال الأزمة الداخلية لـUSFP في عهد لشكر

صعد تيار الديمقراطية والانفتاح من داخل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، والذي يتزعمه أحمد الزايدي، من لهجة تحديه لإدريس لشكر، عندما عمد إلى عقد لقاء تواصلي له رغم معارضة الكاتب الأول للاتحاد، معلنا عن "تنظيم وقفات وطنية أمام المقر المركزي للحزب احتجاجاً على الأوضاع التي يعيشها".

وعلمت هسبريس أن الزايدي قدم للسلطات المحلية بمدينة بوزنيقة طلب عقد اللقاء باسمه كنائب برلماني، بعدما تدخل المكتب السياسي بقوة اعتراضا على تنظيم هذا النشاط باسم الاتحاد الاشتراكي، وهو الأمر الذي بدا جليا في الوثائق التي اعتمدها التيار، والتي لم تتم الإشارة فيها لحزب "الوردة".

تيار الديمقراطية والانفتاح قال إنه يهدف من وراء هذا اللقاء التواصلي، إلى "إيجاد صيغ تنظيمية جديدة كفيلة بالمساهمة في حماية الرصيد التاريخي المتميز للاتحاد الاشتراكي"، مؤكدا أن الحزب "في تراجع متزايد على المستوى التنظيمي والسياسي، وذلك جراء الارتجال والفردانية التي تطبعان عمل القيادة الحالية".

وأكد التيار، والذي تجاوز عدد المشاركين في لقائه 300 مندوبا من مختلف الجهات والأقاليم، أن الاتحاد يعرف مخاضا لم يتوقف منذ مخلفات مؤتمره التاسع، إنْ على المستوى التنظيمي أو على المستوى السياسي"، مبرزا أن ذلك "يؤشر على استفحال الأزمة الداخلية للحزب، ويؤثر سلبا على مردوديته وصورته داخل المشهد السياسي المغربي".

وسجل التيار، في بيان توصلت هسبريس بنسخة منه، أن "أبرز مظاهر هذه الأزمة، ما يعرفه الحزب حاليا من إقصاءات وتصفية حسابات تجاه الكفاءات الحزبية والمناضلين الشرفاء، الذين اتخذوا مبادرات جريئة وواضحة للتصدي للاختلالات التنظيمية والمواقف السياسية المتناقضة مع هوية الحزب ومبادئه".

واستنكر التيار بقوة هذه الممارسات، معبرا "عن تضامنه المطلق مع كل المستهدفين بهذه القرارات الجائرة، سواء كانوا داخل تيار الديمقراطية والانفتاح أو خارجه"، مضيفا أنه "لن يتوانى في التصدي لهذه السلوكات الماسة بحرية التعبير والمتناقضة مع مبادئ الحزب وقيمه التحررية".

وأضاف التيار في هذا الاتجاه أن ما قامت به قيادة الاتحاد الاشتراكي من إجراءات تأديبية في حق خمسة من أعضائه "يشكل اعتداء صارخا على مبدأ الحرية الفكرية التي ميزت وأغنت، بشكل مستمر، الرصيد الفكري والثقافي للاتحاد الاشتراكي عبر تاريخه".

بيان التيار أشار إلى "أنه في الوقت الذي ينتظر فيه المجتمع حلولا لمعضلات الفقر والبطالة والتعليم وغلاء المعيشة والصحة والأمن، "تعرف مؤسساتنا الحزبية ارتباكا واضحاً، يتجلى في الارتجال والصراعات الذاتية التي من شأنها أن تُفقِد المواطن الثقة في العملية السياسية وتُعرض البلاد لهزات اجتماعية تهدد استقرارها".

وركزت مداخلات الحاضرين على ما اعتبرته تماديا لقيادة الحزب في تعنتها وتنكرها لمبدأ مأسسة التيارات وتنظيم الاختلاف، معتبرة أن "التيار نفسه باتساع دائرة مناضليه وتجذره داخل المجتمع، أصبح يجسد ضمير الحزب الحريص على تراثه وهويته".

وخلص الملتقى، الذي حضرت أشغاله بعض الوجوه التاريخية المؤسسة للاتحاد، إلى المصادقة على اللائحة المقترحة لتشكيل التنسيقية الوطنية التي أوكل إليها تنفيذ مقترحات باقي جوانب العملية التأطيرية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - محمد عواد الأحد 23 فبراير 2014 - 06:09
ان لشكر عمد الى تصفية حساباته مع معارضيه او من يخالفه الرأي في التسيير وتدبير شان الحزب بكامله مع الإصرار على بث الفوضى العارمة التي يعرفها الحزب من جراء التصريحات الاخيرة للسكر التي تمس بالدين والشريعة المحمدية
فالسياسة بعيدة كل البعد عن الدين ولا حق لأي سياسي ان يستغل الدين لأغراض شخصية او بايهام الناس بمبادئ لا صلة لها باسياسة ونحن نتاسف على الوضعية التي اصبح عليها الحزب من جراء التصرفات الفردية التي تسيء لسمعة مناضلي الحزب ومنذ ان ساند لشكر شباط في مسيرته الهزلية وفي سياسته ضد السيد بنكيران وضد الحكومة الحالية وعقد اتفاق جديد لمعارضة الحكومة في مسيرتها وجل المناضلين يتساءلون عن فحوى الاتفاق الجديد آذي لا يخدم الا مصلحة شباط
لقد تدهورت الأوضاع داخل صفوفنا باتباع سياسة الارتجال والتسرع في أخذ القرارات والانفراد بالزعامة مما أدى الى نفور العديد من المناضلين من أحزب لسوء لتدبير والتسيير
لهذا نرى من واجبنا ان ندق ناقوس الخطر الذي يهدد الحزب باتباع سياسة السب والشتم والطعن والإفتاء في الدين بدون حق ولا علم بالنصوص التشريعية
يجب وضع حد لتصرفات لشكر قبل فوات الأوان ونحن له بالمرصاد
2 - محمد سعيد خريبكة الأحد 23 فبراير 2014 - 08:00
ان أزمة التنظيم والرياسة اللذان تعرفانهما حزبي الاستقلال والاتحادًالاشتراكي ليعكسان الصورة السيئة والمتناقضة التي يعيشها المشهد السياسي المغربي،ان انتخاب الأمين العام والكاتب الاول علي راسيهما في انتخابات مشكوك في نزهاتهما ومصداقيتهما والتناحر الداخلي بين مكوناتهما ليدفعون الشباب للعزوف اشد رادكالية في الاستحقاقات المقبلة وعدم ايلاًا اي اهتمام للشأن السياسي الذي سوف سيبقي حكرا علي الانتهازيين والمصلحيين والمفسدين،وهم الاكثر تواجدا حاليا في جل الاحزاب الوطنية وداخل قبتي البرلمان والمستشارين
3 - MoroccoCitizen الأحد 23 فبراير 2014 - 09:54
لشكر وشباط يلهثون بشكل يحز في النفس على السلطة والكراسي ويتبعون بنكيران وأحزابهما تتصدع داخليا وها هي النتائج نراها على مدار الساعة، تيار بلا هوادة وربما تيار جديد رسمي سينبثق من حزب الوردة، لا حول ولا قوة إلا بالله، اتقوا الله في هذه البلاد والعباد بها ولو أردتم المعارضة فبدل إلقاء اللوم على بنكيران فقط بشكل شخصي ومعاكسته حرروا مقالات تبرز هفوات الحكومة الحالية وأشهروها، لحد الآن لم نر من المعارضة سوى النزاعات التي تتسم غالبا بطابع تنافسي على السلطة وفرض الرأي!!
4 - واش فهمتيني اولالا؟ الأحد 23 فبراير 2014 - 10:04
لقد خربتم السياسة والسياسيين بأيديكم,ثم تلومون المواطنين بعزوفهم عن الأحزاب. هذا ما أصبح باديا للعيان بعد أن كان يجري في الخفاء.وهذا هونهج سائر الأحزاب اليمينية واليسارية.انتظروا وقتا ليس بقصير وسنسمع حزب المصباح بدوره يعرف التطاحن والصراع.انه الآن ينهج فقط_التقية_ لقد خذلتنا الأحزاب بسلوك قادتها حبا في السلطة والاستفراد بالقيادة. لقد مات حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية بعد أن تولد منه حزب اتحاد الشركات,وأتعجب كيف لازالوا يرفعون شعار _الاشتراكية_ وهم الذين خوصصوا عدة قطاعات في عهدهم اثناء حكمهم؟؟وعرف في عهدهم عدة ملفات الاستغلال وسرقة المال العام بعض أبطالها قياديون اشتراكيون؟؟لقد خذلتم الزعيم عبد الرحمان اليوسفي وعدة مفكرين من الاتحاديين.من منكم أعطى درسا في مغادرة الشأن الحزبي والسياسي ليفسح المجال للشباب الواعي ,لا بتلك الطريقة الديمقراطية المعروفة لدى الاحزاب باسم_المؤتمرات والمكاتب التنفيذية_ المخدومة. انني لم أعد أثق في أي حزب بعد أن كنت متعاطفا ومساندا لهذا الحزب. إن حزبكم أصبح لايختلف عن حزب الاستغلال وباقي الأحزاب التي كنتم تنعتونها بالإدارية فلعنة الله على السياسة والس..
5 - almohandis الأحد 23 فبراير 2014 - 10:23
ادعوا الله ان يعجل بزوال هذه الأحزاب العلمانية التي تحارب الاسلام .فان شاء الله الى مزبلة التاريخ
6 - akinators الأحد 23 فبراير 2014 - 11:07
je pense que itihad al ishtiraki a perdusa qualite a perdu son autentisite et l achgar l adetruit ce n est pas un technocrate c est un avocat sa place c au tribunal
7 - mourad الأحد 23 فبراير 2014 - 11:11
الحزب قد اقبر واصبح فى خبر كان.والسبب واضح هو تعاقب الاشخاص الدين لايفكرون الا فى انفسهم.الحزب لن يرى النور ما دام لشكر فى الامانة.ويوم بعد يوم هناك اقوال وانشقاقات.فمثلا هنا بمدينتى المكتب للحزب قد هدم وصار اطلالا.والمنتمون له لايجلسون الا فى المقهى المجاور .ولم يبقى منهم الا بعض رجالات التعليم المغلوب على امرهم.الم يكن هناك من ينقد هدا الحزب المعارض من اجل المعارضة.
8 - امة الله الأحد 23 فبراير 2014 - 11:58
السلام عليكم لاصحاب النوايا الحسنة لا يكفي القول فحسب فالمواطن يريد بالحاح ان يرى وعودكم و اعمالكم على ارض الواقع فان انتم تصلحون فنحن معكم نؤيدكم و نساندكم اما ان كنتم تهرطقون و تتفوهون بما لا تعملون فهدا لا نقبله و ننبده وراء ظهورنا .اظهروا لنا حسن نواياكم و احسنوا ادوا الامانة و لا تبخسوا الناس اشيائهم ..تفلحوا في الدنيا و الاخرة .اتكلم بالتحديد عن الجماعة القروية فان صاحب الحق لا ينقصه الا الجد و المعقول من طرف رؤساء الجماعة كفانا وعودا و استهتارا.اتمنى لكم التوفيق يا رؤساء الجماعات انهضوا ببلدنا لما هو افضل.تفضلتم مشكورين.و السلام.
9 - مواطن محايد ولا منتمي الأحد 23 فبراير 2014 - 12:11
لا زلت اتذكر ان السيد لشكر كان معارضا قويا لدخول الاتحاد الاشتراكي للاغلبية في عهد الحكومة السابقة عن حكومة بن كيران لكن بمجرد منحه منصب وزير اصبح من المؤيدين
ليس هكذا يسير حزب سياسي له تاريخ سياسي اصبح يفقد سمعته وبوصلته تدريجتا نتيجة صراع مصالح اشخاص وليس برامج وايديولوجيات حتى المؤسسين الكباروالقيادة التاريخية له دو وزن تاريخي وبعضهم عالمي تخلوا عنه فمنه من قضى نحبه وفي قلبه ضيم كبيركمحمد عابد الجابري وهو صديق اعرفه جيدا او محمد جسوس رحمهم الله ومنهم من ينتظر
المغرب في حاجة الى احزاب حقيقية والا اتركوا الساحة
10 - senan الأحد 23 فبراير 2014 - 12:23
ان التدبير الحزبي مند المؤتمر التاسع اصبح يعيش اسوء ايامه تحت قيادة المحامي ادريس لشكر ,المتلاعب سابقا بالشبيبة الاتحادية و المزور لمؤتمراتها .
اما الاخ والمناضل الزايدي فكان ملتزما بمقررات المؤتمرات السابقة و من حقه ان يدافع عن حقوق الاتحاديين في التصدي للتزوير والنفاق حيث لااصلاح لما افسده لشكر الا بمؤتمر جديد و بمناضليين حقيقيين و منتخبيين من الاقاليم وليس معينيين كما اعتاد الاخ ادريس على فبركة دلك والسلام
11 - amazigh الأحد 23 فبراير 2014 - 12:55
L'arrivée de Lachgar à la tete du parti est le debut de la fin de l'USFP.Il n'a meme pas pu organiser son interieur et il opte à changer les recits du CORAN
Quelle stupidié!
12 - Mohajir الأحد 23 فبراير 2014 - 13:08
" كيف تدين تدان "
الشعب فقد الثقة في الوردة والميزان,وذلك راجع الى سياستهم الخشبية,وانتهى عهد الزوروشراء الاصوات في الانتخابات. فالكلمة للشعب الان لختيارالحكومة.
13 - Tizniti الأحد 23 فبراير 2014 - 13:23
L'USFP était une fois , ses nouveaux responsables sont tous au CP , ils commencent juste à apprendre les deux opérations, la division et la soustraction ...te rappelles tu monsieur OULAALOU ton dernier discours à Anzi ??? Anzi cela ne te dit rien, tu as oublié !!!!!
14 - راضي الأحد 23 فبراير 2014 - 14:02
ﺍﺩﺭﻳﺲ ﻟﺸﻜﺮ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﻤﻌﺎﺭﺿﻴﻪ:ﻣﻦ ﺍﻧﺘﻢ ;ﺍﻧﺎ ﻣﻠﻚ ﻣﻠﻮﻙ ﺍﻟﺎﺗﺤﺎﺩﻳﻴﻦ والاتحاديات
15 - الحبيب الأحد 23 فبراير 2014 - 14:05
لشكر مفروض على الاتحاد الاشتراكي، الذي اصبح فرعا في مثلث الفساد.

كما ان شباط مفروض على حزب الاستقلال، الذي اصبح ايضا في نقس مثلث الفساد

مثلث الفساد : "بام" الذي يتراسه ما يسمى الاصالة و المعاصرة، و الذي يخلو من كل اصالة و من كل معاصرة، وظف لشكر و شباط لتدعيم حزب الفساد، لمواجهة الوثبة الشعبية و القضاء على الربيع المغربي.

اظن، لو ان النظيفين في كل من الحزبين، اتحدوا لكونوا حزبا يجمع ما كان ايجابيا في هذين الحزبين الذين مسخا و نخرهما الفساد.
16 - houri الأحد 23 فبراير 2014 - 14:46
لشكر وشباط من ابرز الاعداء للاحزاب المغربية منذ نشاتها ومن كبار الحاقدين في حق الشعب المغربي وفي حق حكومة صاحب الجلالة هؤلاء التماسيح يريدون ان يزرعوا الفتنة والبلبلة والرعب في نفوس الجماهير المغربية التي انتقمت منهم شر الانتقام في الانتخابات السابقة بما ادى بهؤلاء الجبابرة المتغطرسين الى كبح مسيرة التنمية والنمو وعرقلة الاصلاح باي ثمن لانهم احسوا بالخطر الذي يهدد مصالحهم الشخصية هذه الاحزاب الاستعمارية كان هدفها من الاول هو تجويع الشعب وهضم حقوقه وكسر شوكة كل من سولت له نفسه ان يقوم بالاصلاح للوطن وللعباد وتمكنت من جلب عدد كبير من اللوبيات الى صفوفها من اجل التدعيم والافتراس والاستحواد ليبقى الشعب مجرد قطيع من الاغنام لكن نلاحظ الان ان فئة من هذه الاحزاب تتمرد وتشكوا من زعماء عصابتها المفسدين على ان سياستهم التجويعية اصبحت لم تلائم هذا العصر السريع والمتطور واعترفوا للشعب بالحق في العيش الكريم وانهم يريدون المصالحة مع ابناء الشعب ليفتح معهم صفحة جديدة بعيدة عن الحقد والكراهية والظلم الشعب يرحب بهذا الانقسام ويقول لهم مرحبا بكم في خدمة الوطن والشعب جنا الى جنب في محاربة اعداء الوطن
17 - العربي الأحد 23 فبراير 2014 - 15:00
تبدو لعنة المؤتمرات ما زالت تطارد حزب الوردة ، وهذا ما اصبح يعيشه الحزب منذ السبعينيات ، الشيء الذي جعله بعد كل مؤتمر يضحي بفئة عريضة من الخيرين الذين ساهموا و ناضلوا من اجل الديمقراطية الداخلية ، وتقوية مؤسساتهم وتفعيل آلياتها ، حرب المواقع و اللهث وراء الزعا مة ، افقد هذا الحزب بريقه النضالي ، ولم يبق في جعبته سوى البكاء على إلا طلال، رحم الله المخلصين الذين كانوا يدودون على المبادئ واستشهدوا أو عذبوا من. اجلها، وا خيرا وليس أخيرا مستشهدين بالقول: ( إذا أسندت الأمور لغير أهلها فانتظر الساعة .)
18 - amino الأحد 23 فبراير 2014 - 15:03
IL EST GRAND temps de revoir le mécanisme USFP , sinon avec LACHGAR C'est le MUR , comme c'est la cas de L'ISTIQLAL avec chbibite ST
19 - ahmed الأحد 23 فبراير 2014 - 15:03
احمد الزايدى خرج من التلفزة كمديع صحفى بفضل الاتحاد الاشتراكى
اما ادريس لشكر فقد خرج من رحم الشعب ليصنع زعيما لا يعرفه كل الشعب
ولا يستطيع ان يضحى كما ضحى صناح حزب الاتحاد الاشتراكى.
ربما يجد الزايدى ان بجانبه من يضمن له الحماية للتشويش على مسيرة ادريس
لشكر . ان الزايدى مستعد لتقسيم الحزب .ولو على حساب التراريخ . اما لشكر
فانه يتالم لشعب تكالب عليه قيادات هشة وهزيلة .
اتمنى للسيد ادريس لشكر التوفيق فى احياء امجاد الاتحاد الاشتراكى للقوات الشعبية
20 - ابو مروان الأحد 23 فبراير 2014 - 15:08
السيد أحمد الزايدي رجل يحترم نفسه رجل موضوعي يريد لحزبه المشاركة البناءة في تنمية وتطوير البلاد, عوض الخوض في قضايا مصلحية ضيقة. ولد الدار الكبيرة. أرجو له النجاح.
21 - المختار الأحد 23 فبراير 2014 - 15:59
الى السيد الزايدي أقول ؛ منذ البداية يظهر ان الانطلاقة كانت خاطئة. حاولت اصلاحها لكن بدون جدوى ،فالسيد ادريس لشكر شأنه شأن شباط ،يعثبران أنفسهم أكثر الناس تفهما ويستحقان القيادة .فهما معا مريضان بالسلطة والأنانية .كفانا الله شرهم
22 - ahmed الأحد 23 فبراير 2014 - 16:25
ادريس لشكر لا يحترم نفسه فقط وانما مستعد للدفاع والتضحية من اجل
الطبقات الاجتماعية المقهورة .
23 - المنصف الأحد 23 فبراير 2014 - 17:01
ا لوردة والميزان ,اعداء لبنكيران ,هزهم الما ,ومشى عليهم التران ,الحساب قريب, والخبرعند الجيران.هذه اغنية الانتخاب ,عند الاخوان,واش جاب السبع, للقنفذ وبوجعران.!!!
24 - Mohammed الأحد 23 فبراير 2014 - 17:10
SUSF est mort avec Mr Azoioui et ses compagnants?.qu'est ce qu'il a fait Laalou ? lMr zaidi peut etre , vu le nombres de sa réussite des éléctions il doit voir une bonne réputation. Il n'y a pas de partie au Maroc qui vat faire qq chose pur faire avancer le pay vers le bien . Les marocains non pas besoin de vous . La chambre des représentants et des conseillés est devenu un tèatre pour l'èchamges des insultes entre vous .laisser le Maroc tranquile et allez faire d'autre chause , la politique est loin de vous . Vous fètes la course pour le dènicher .les marocains non plus confiance en vous .il n.ya que illétrés qui votent pour vous sous la présśion de leurs besoins . Si le maroc n'avait pas .sa majesté qui sacrifie de tout son temps pour ses citoyens , et la confiance et 'lestime qu'il possede de tous les pays le maroc serait dans un état catastrofique . Laisser le maroc tranquile ,vous l'avez completement dénicher .par l'achat des villas et vous avez terminé par le chocolat
25 - Ali الأحد 23 فبراير 2014 - 17:16
Et si les trois dissidents Abdelwahed Fassi de la haouada, zaidi et Said Saadi se rencontraient autour d'une table pour arreter une plate forme politique pour la constitution d'un nouveau parti politique
26 - محمد رباح الأحد 23 فبراير 2014 - 20:31
الكل يعرف من الخصوم السياسين او غيرهم بان حزب الاتحاد الاشتراكي كان ولا زال قويا وعتيدا لا بكثرة مقاعده الانتخابية لتولي مهمة التسيير في المؤسسات التي تدبر الشان العم الوطني وانما قوته واهميته تكمن في طاقاته الواعدة والمتجددة بفعل مختلف مناضليه من قريب ومن بعيد لانهم يدركون المهمة الحزبية ويقدرونها حق تقدير مهما كلفتهم المسالة لدا يجب على الاخوة في مختلف التيارات النابعة عن كثرة التراكم والممارسات السياسية التي تبقى تراثا مهما لحزبنا الاتحادي الدي يزخر بالطاقات الشابة والشامخة في ميدان السياسة والديموقراطية الحزبية والمؤسساتية اد ليسوا هم في حاجة الى النصيحة الخارجة عن اطارهم الحزبي او الفضيحة الدنيئة التي من شانها ان تاثر على مسار الحزب سياسيا وبنيويا لدا يجب الحوار والحسم للراي العام بعدم الانشطار والتقة الكاملة في مناضلينا واطارنا الحزبي الكفء بقدرته على الحوار وقبول الراي المخالف من اجل البناء والاستمرار في الميدان بكل تياراته ومناضليه الاتحاديين.
27 - ملاحظ الأحد 23 فبراير 2014 - 20:39
ربما يكون هذا الصراع داخل حزب الوردة مؤشرا ايجابيا على سيره في الاتجاه الصحيح .ولربما تكون من نتائجه استعادة القوة والثقة .قد تكون هذه اللحظة حاسمة في تاريخه ان هي قادت الى تصحيح مساره وتنقيته من الداخل ليؤدي دوره التاريخي.يبدو من هذا المخاض ان هناك انتباها من لدن القواعد وبعض الكفاءات الى خطا التبعية العمياء للقيادة والى الحاجة الى الروح النقدية وتحرير هذه الهيئة من الخضوع للاملاءات الخارجية والتخلص من اشكال الهيمنة والانتهازية.
28 - محمد رباح الجرفي الأحد 23 فبراير 2014 - 21:16
ان حزب الاتحاد الاشتراكي ليس حزب مناضل واحد وعائلته او قبيلته اوجهته الجغرافية بعينيها وانما الحزب ملك للمناضلين بمختلف انتماءاتهم الجغرافية والعائلية اللهم الاقتناع بمبادئ الحزب والقدرة على التفاعل والتماسك داخل الاطار الثابث والمرجعي للحزب لان الاهم يبقى هو التفاعل من اجل مصالح الوطن العليا وكدا الشؤون العامة والخاصة للمناضلين الدين هم في حاجة للعون لكن ما الت اليه الاوضاع داخل الحزب اليوم من نزعات من سمو انفسهم بالتيارات داخله فهم خاطؤون بالبث والمطلق ان لم يحكموا ضمير الحزب الجماعي ودعوا بعضهم البعض للحوار قبل تبادل التهم بين كل من احمد الزايدي ولشكر الدي نصب نفسه الامير المطاع داخل الحزب انطلاقا من الفوز بالكتابة الاولى في الحزب فليعلم ان الاستقلال بالراي الوحيد هو ما ادى بحزب الاستقلال الاصل الى نعته بالموت من طرف الخصوم فنحنالاتحاديون لا نقبل بمثل هده النعوت ان تقال لنا لان الحزب مهما كان خلافنا الثنائي او الجماعي لا يقلل من تراكماتنا النضالية والسياسية وكدا المسؤوليات التي تولاها حزب الاتحاد الاشتراكي وابان فيها عن قوته وحنكته
29 - مـــوحـــى الأحد 23 فبراير 2014 - 21:24
لشكر وشباط حازا على أمانتا الحزبين المناضلين الشريفين إثر انتخابهما المزوربثقلهما المادي والتحايل الخبيث وزادا لى ذلك بنقدهما الدنيء بسب الحكومة التي اختارها الشعب ضضَّ الأحزاب الشيطانية الفاسدة التي قتلت فيه ثقة السياسة بكاملها وثار بكل ما أوتي من شجاعة وقناعة ضد المفسدين ومصاصين دماء الشعب الصبور ولو أدى ذلك للقبور
30 - ملاحظ الأحد 23 فبراير 2014 - 22:13
هل هي بداية تصحيح مسار حزب الورد ?هل هي عملية جراحية تستهدف استئصال الداء الذي اصابه نتيجة فقدانه لاستقلاليته وخروجه عن مبادئه?هل يستطيع استعادة هيبته وجلاله?الاتحاد الاشتراكي عند تذكر ماضيه وتضحياته تقشعر النفوس!!! عقد عليه الكثير امالا عريضه لضخامة شعاراته ?لكنها كانت طلقات فارغة بفعل تصرف بعض لمن اسند اليهم مقوده فكسروا شوكته ?تعاطف معه الخاصة والعامة على اختلاف مبادئهم ومعتقدهم لانه يحتضن هذا وذاك وبدون تمييز والمهم هو النفعة العامة?فكانت الضربة مؤلمة افقدته توازنه وصولته وافرغته من مصدر قوته?فهل يستطيع ان ينهض من جديد?هل يستطيع يقنع الناس بان ما وقع كان خطا عابرا تسببت فيه نزوات وهفوات وبانه اصبح موجها من الاسفل وخاضعا للمراقبة والمحاسبة وان مقرارته وقراراته ستصبح ملزمة لقيادته وانه قد حانت ساعة عمله بشفافية ووضوح بعيدا عن الاهواء الذاتية?ولو امكن لهذا الحزب ان يقنع الناس بذلك واعاد ترتيب اوراقه واعدها على نحو يتلاءم مع طبيعة المرحلة واجاد اختياراته ونقى نفسه من الداخل فقد يصبح مغريا وجذابا .ن تمنى ان تكون النوايا المحركة لهذا الصراع وهادفة وليست تسابقا مغرضا!!!!???
31 - اتحادي الأحد 23 فبراير 2014 - 23:21
للزايدي نقول كفاك كفاك إن الاتحايات والاتحاديون لم يصوتوا عليك وعليك ان تقبل النتيجة وكفى من العبث بحزب المهدي وعمر والتاريخ سيسائلك وسيحاسبك على هذا العبث
32 - ابوزهير الأحد 23 فبراير 2014 - 23:29
ادريس لشكر جيء به خصيصا للقضاء على الحزب, وهو ينفذ المؤامرة كما
رسمت له.
الاتحاد الاشتراكي في امس الحاجة الى شرفائه, الى الذين لم يستسلموا لنزوات لشكر .
حزب عبدالرحيم بوعبيد وعبدالرحمان اليوسفي أكبر بكثير من هذا المزور المأجور الذي وصل الى ما وصل اليه بطريقة الغش والتدليس والتآمر .
المناضلون في الاتحاد منهم من أنهى نضاله , ومنهم من التحق بأحزاب أخرى .والسبب هو هذا الضبع الذي جمع حوله مختصين في الارتزاق والتسول .
للتذكير(نعته بالضبع لأنه هو الذي سمى المغاربة بالضباع)
لشكر يالشكر نهايتك قربت , فارحل في صمت قبل ان يستعملوا الماء والشطابة , ولا تنس أن تاخذ معك المالكي المرتزق الصامت .
وداعا الاتحاد الاشتراكي بقيادة لشكر . والسلام عليكم.
33 - ahmed الاثنين 24 فبراير 2014 - 13:47
اعتقد ان هناك تشويش على مسيرة ادريس لشكر .وعلى حزب الاتحاد الاشتراكى
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

التعليقات مغلقة على هذا المقال