24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. عائلة مغربية تشكو عنصرية حزب "فوكس" الإسباني (5.00)

  2. مجلس المنافسة ينفي تسريب "معطيات تحقيقية" (5.00)

  3. حملة وطنية تقيس المشاكل الصحية وسط المدارس‬ (5.00)

  4. لهيب أسعار المحروقات‬ يكوي جيوب المغاربة ويسائل مجلس المنافسة (5.00)

  5. تناول الجبن يوميا يحمي الأوعية الدموية من التلف (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بعد التأجيل .. هذه الأجندة الجديدة للانتخابات الجماعية والمستشارين

بعد التأجيل .. هذه الأجندة الجديدة للانتخابات الجماعية والمستشارين

بعد التأجيل .. هذه الأجندة الجديدة للانتخابات الجماعية والمستشارين

أعلن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، رسميا تأجيل الانتخابات الجماعية والجهوية إلى شهر شتنبر من السنة الجارية، وذلك بطلب من أحزاب المعارضة، في تراجع عن الجدولة الزمنية التي سبق أن أقرها وحدد موعدها في يونيو المقبل.

وأفاد مصدر من داخل الأغلبية الحكومية، في تصريحات لهسبريس، بأن" الأجندة الجديدة للاستحقاقات الانتخابية تم الحسم فيها"، موضحا أن "الانتخابات الجماعية والجهوية ستجرى في يوم واحد، وهو الرابع من شهر شتنبر من السنة الجارية.

ومن جهة ثانية كشف ذات المصدر أن الحكومة، وبتشاور مع الأحزاب التي طلبت التأجيل والتي ينتمي جلها لأحزاب المعارضة، وحزبان من الأغلبية، قررت أن يفتتح الملك محمد السادس دورة أكتوبر المقبلة بالتشكيلة الجديدة لمجلس المستشارين.

وأوضح مصدر هسبريس، في هذا السياق، أن انتخابات مجلس المستشارين، ستجري بين نهاية شهر شتنبر إلى 4 من شهر أكتوبر، وهو ما سيسمح بالافتتاح الرسمي للبرلمان بشكل عاد، وتنزيلا لما نص عليه الدستور الجديد.

وأوضح ذات المصدر أن انتخابات العمالات والأقاليم والمأجورين ستجرى بعد أسبوعين، مباشرة من الانتخابات الجماعية والجهوية.

وكانت جلسة رئيس الحكومة للمساءلة حول السياسيات العامة والتي خصصت للانتخابات، قد شهدت جدلا كبيرا حول الجهة التي طلبت تأجيل الانتخابات، حيث أشار بنكيران أن "الجدولة الجديدة طلبتها أحزاب المعارضة"، وهو ما نفاه رئيس الفريق الاشتراكي، إدريس لشكر، الذي قال "المعارضة ليست مسؤولة عن التأجيل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - عزالدين الورطاسي الخميس 05 فبراير 2015 - 08:07
لوحظ وبالملموس ومعزز بالارقام ان المواطنين عازفون عن التسجيل باللوائح الانتخابية وذلك راجع الى عدم الثقة في هذه العملية الانتخابية التي تفرز نفس الوجوه ولا يلمس المواطن اي قيمة مضافة من المستشار الذي يمثله بالجماعة الحضرية اما القروية في جل المستشارين يقطنون بالمدينة ويسيرون القرى اليس معقول؟
ما حدث ويحدث كل جلسة يعقدها مجلس النواب نلاحظ العبث ونهيار الاخلاق والتجاوب مع النواب وماحدث خلال اخر جلسة للبرلمان بحضور رئيس الحكومة الذي شرع في التهكم و" تخنات" وزد على ذلك الفضيحة التي فاه بها دون ان يراعي بان المواطنين يتابعون الجلسة عبر التلفزة ويصرح بكلام فاحش وهبط من مستواه الى اسفل درجة واعتقد ان حصول هذا الفعل بعد ان فقد الرجل الذي كان يمسك فرامله ويوجهه ويقوده
2 - جلال الخميس 05 فبراير 2015 - 09:09
رئيس حكومة لا يعرف ماذا يؤخر وماذا يقدم، يعيش حالة ارتباك كبرى إلى درجة أنه رهن البلاد والبعاد لدى المؤسسات الدولية ومع ذلك لا زال يتكلم ويتبجح...
3 - Mazigh الخميس 05 فبراير 2015 - 12:43
رئيس الحكومة استاذ العلوم الفيزيائية له تفكير علمي منطقي تحليلي واجرائي وذكاء ثاقب وهو ما تتطلبه العلوم الحقة اما انت فتتكلم بالعاطفة في العموميات
4 - اين الرجال،،،،فينهما،،، الخميس 05 فبراير 2015 - 13:12
أليس هناك شباب مثقف ،،،اينهم،،،لماذا نفس الوجوه،،،الشباب الذين يذهبون للخارج و يرجعون فلا يجدون ما يفعلون ،،،لا شك ان كل حزب يتوفر علي طاقات ثقافية منخنقة،،،فرجوا الخناق،،عليهم لا بد من تكوين اتحاد شبابي مثقف لمواجهة أزمة الأطر العليا البرلمانية خاصة ،،التي ستتيح الفرصة لبروز وجو في المستوي الدولي و الوطني المطلوب لتسيير الشأن التنظيمي العام ،لماذا تفرضون علينا نفس الوجوه في الواجهات ،،ًو لماذا المزج بين امين عام حزب و مسؤولية أخري وزارية ،،،علي قلة الأطر ،،ثم لا بد ان يكون المستوي الثقافي البرلماني علي الأقل الثانوية العامة زاءد تجربة في احدي الجماعات ،،في الستينات كان هناك أميين لضعف الأطر اما الان تجده مكون بأكثر من دبلوم ،،و يسير مصيره ضعيف الثقافة و جاهل القانون في البرلمان ،،الشباب الصاعد بحاجة لمن يفهمه،، و ليس لمن يراكم الثروات و المناصب و يورثها لمن خلفه انا.مع السيدة التي في فيديو تقول ،،فينا هما الرجال،،،،،ً
5 - abdellah الخميس 05 فبراير 2015 - 13:22
ان الانتخابات ليس المهم التاجيل المهم هو ما تخطط له الاحزاب السياسية ليس
لديها مصداقية الانتخابات ولا تهمها المصلحة العامة في بعض الاماكن بحيث تعمل دائما بتزكية نفس الاشخاص لمدة تفوق ثلاة ولايات او اربعة ولايات انتخابية وزيادة على دلك كيف يكون المنسق الاقليمي او الجهوي التي يزكي اكثر
من 90 في المائة من الاميين حيث يلاحظ ان كثرة المجالس بها مايزيد عن 90 و100 في المائة اميين ومن الدي يعمل على تسيير لجن المجالس ومنها الثقافية والرياضية والمالية ومن هنا نجد انه ادا سيكون فوز نفس الاشخاص الدين هم اعضاء حاليا فمن الافضل ان يستمرو في عملهم لولاية اخري كي لاتكون الخسارة للمواطنين من اموالهم الملايير من الدراهيم التي تصرف في الانتخابات
6 - مرنيسي الخميس 05 فبراير 2015 - 14:16
الحكومة والمعارضة اجلو الانتخابات الموطن ساواجل تصويت الى 2020
7 - mohamed marof الخميس 05 فبراير 2015 - 14:29
........( قواعد النحو والإعراب الحكومي )........
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
الإنتخابات *حرف جر* والمواطن مجرور إلى مكاتب الخداع وهو *مكسور الحال في آخره*
ومن *أدوات النصب* نجد الوعد الحكومي الذي يعتمد على المجاز بعيداً عن الحقيقة
ومن هنا فإن *المفعول به* هو الشعب و*الفاعل مستتر* مبهم
ومن أشهر مؤللفات النصوص النثرية في قِلَّةِ *الأدب الحكومي* هي تلك الخطابات السياسية الزائفة *بصيغة المبالغة* المطبوعة على الورق ولا *محل لها من الإعراب* على أرض الواقع
8 - مواطن2 الخميس 05 فبراير 2015 - 15:33
بما ان نفس الاشخاص يفوزون في الانتخابات فلا داعي لهاته الانتخابات وتكون الدولة ربحت الملايين او ربما الملايير من اموال الشعب التي تهدر فيها . وهدا ما تطرق له صاحب التعليق 5 مشكورا. ولا سبيل للتخلص من تلك الوجوه التي ورثت المقاعد على مختلف اشكالها الا باللجوء الى الاقتراع الفردي.اما الاقتراع باللائحة فهو اسلوب تفطن له المتربعون على كراسي المسؤولية ليخلدوا في مناصبهم. فالمواطن يصوت على فرد باللائحة وعمليا فهو يصوت على وكيلها الغير المرغوب فيه في الغالب. وهكدا لن تتغير تلك الوجوه مطلقا. ويمكن للمرء ان يقسم على دلك. وما على الدولة الا ان تبحث عن اسلوب آخر غير الاسلوب المتبع ادا كانت نية الاصلاح صادقة. ومن جهة اخرى لم يطلع علينا اي حزب عبر التاريخ بانجازات على ارض الواقع عند انتهاء ولايته.فقط خطب فارغة من كل حقيقة وصراعات وقدف وشتم ووعودا لا ترى النور ابدا.
9 - البيضاوي الخميس 05 فبراير 2015 - 15:51
حتى لو تسجل جميع المغاربة في اللوائح الإنتخابية المهم هو المشاركة يوم التصويت لأن الذين يذهبون للتصويت معروف عددهم ونسبتهم المائوية إذن ما الفائدة إذا تسجل مثلا 20 مليون في اللوائح الإنتخابية ويوم التصويت صوت 4 مليون فقط فنسبة المشاركة ستكون ضعيفة في حدود 20% بالنسبة لعدد المسجلين أما إذا كان عدد المسجلين 13 مليون فقط وصوت منهم 4 مليون فنسبة المشاركة ستكون لا بأس بها في حدود 31% والذي يجب التركيز عليه هو الذهاب الى صناديق الإقتراع وليس التسجيل في اللوائح ما الفائدة من التسجيل ولا أذهب الى التصويت وإذا كان عدد المسجلين 13 مليون وتم التركيز على حثهم للتصويت وصوت منهم 10 مليون أفضل من أن يكون عدد المسجلين 20 مليون وأهملنا الحث على التصويت ولم يصوت منهم إلا 4 مليون فقط
10 - متابع الخميس 05 فبراير 2015 - 15:56
هاهي الحكومة حولت موعد اﻻنتخابات .باش الرؤساء اتنفسوا الصعداء بعد ما سمعنا ان هناك لوائح تحمل بعض اسمﻻئهم متهمين بالفساد .اوهاهي المهلة ياش اكادوا وايتكادوا وايستاعدوا مزيان .اﻻ لقاو ليغايصوت عليهم حيت ارشعب المغربي عاق بهم.اود لوكان غير حيدوا هاد اﻻنتخابات وابدا التعين ديال روؤساء الجماعات بحال القيود اوالعمال.وايميدوا علينا هاد قوت البرلمانين او المستشارين .لعل وعسى غير اشيطوا شويا ديال الفلوس .ويعاونوا بهم الشعب الليراه تقهر.
11 - youssef الخميس 05 فبراير 2015 - 16:19
الحقيقة التي لا تخفى على جميع المغاربة أن حكومة سيد بنكيران لم و لن ترضخ لمطالب المعارضة كيف ما كانت هذه المطالب.رجوعا إلى المقال أعلاه نجد أن رئيس الحكومة نزولا إلى رغبة المعارضة و بعض فرق الأغلبية تم تأجيل الإنتخابات. فبالله عليكم ما الهدف من تقديم أو تأخير الإنتخابات في ظل وجود أحزاب هدفها الوحيد هو المعارضة من أجل المعارضة و لو كان ذلك على ظهر إخوانهم المغاربة.
12 - يونس الخميس 05 فبراير 2015 - 21:17
بتخونا بنتخونا ونفس لكمامر وجدولنا وكيضحكوا علينا وبصوتنا صوتنا .
13 - LGHDBANNNNNNNNNNNNN الخميس 05 فبراير 2015 - 22:05
أكبر كذبة ومهزلة في المغرب هي الإنتخابات بشتى أنواعها، مجرد هدر للوقت و للمال العام
14 - سيف ابن بنكيران الجمعة 06 فبراير 2015 - 00:18
اسمحليااا كلامك غير منطقي بتاتا المغاربة منذ تعيين بنكيران كرئيس للحكومة و هم جد متحفزون للتصويت في الانتخابات المقبلة لرئيس الحكومة المقبل انشاء الله
والكل يعلم ان رئيس الحكومة يسير في الطريق الصحيح و المغاربة يتجاوبون مع الحكومة الحالية
و مرة اخرى ملي تهدر خصك تعرف علاش الجلسة الاخيرة رد رئيس الحكومة على البرلمانية التي قللت الادب معه و قال لها ديااالي لي كبير عليك لا تذهب بعيداا و اتركك معنا
ايوااا احترم المكانة ديالك و لست انت من تعطي الاستطلاعات الاستطلاعات تقوم بها الصحف الالكترونية كهسبريس الذي لها صيت وطني والكل يؤمن بتصريحاتها
الحمد لله المغاربة اليوم جد سعداء بالحكومة الحالية و جد مطمئنون لوضعهم و يؤمنون بمستقبل زاهر لان الاصلاحات لا تاتي يعني كالمطر الاصلاحات لها تدابيرها والوسائل المتاحة لها
وقبل ان تحكي عن رئيس الحكومة يجب ان تعلم جيداا مذا دفعه للحديث بتلك الطريقة مع احد النواب لانه اليوم اصبحت يعني نائبة برلمانية تقف في وجه رئيس الحكومة و تقول له الحزب كبير علييك ها ها ها و كانها هي رئيسة الحكومة و هو البرلماني

ايواا
15 - غيور على وطنه الجمعة 06 فبراير 2015 - 11:49
انها الحقيقة يا ابناء الوطن ، ان الاحزاب التقليدية اللتي عاتت فسادا في البلاد وخربت اخلاق العباد ستلعب العابا اخرى بطلب تاخيرا الانتخابات لتتمكن من صناديق الاقتراع باساليبها المعهودة من تزوير وغير ذلك لتعود بهذا الوطن الى عصر الجاهلية وممارسة لغة الخشب التي الفتها رافضين الصراحة المطلقة التي تتكلم بها الحكومة الحالية رغم ما تعرضت له من اكراهات المستنقع التي تركتها الحكومات السابقة ، ان ما وقع داخل هذه الاحزاب من انشقاقات لذليل قاطع على خبثها ، فعوض ان تتبنى معارضة بناءة تكون بديلا ، اصبحت تنهش بعضها بعضا من اجل الظفر بمناصب تؤهلها للحفاظ على مصالحها ؟
16 - azeddine الجمعة 06 فبراير 2015 - 19:48
أنا أقول أن المسؤولين على الفساد في هذه البلاد هم العازفين عن التصويت فإذا لم تصوت فلا حق لك في الشكاية لأنك لا تستحق حتى أن يؤخذ برآيك بعد صعود الشفارة والمفسدين الذين امتهنوا الجلوس على الكراسي الجماعية على ضهر ثلة مت المصوتين المرتشين فإذا صوتنا بكثافة فلن يقدر هؤلاء السماسرة الإنتخابويين تحمل الكلفة المالية لشراء الذمم ولو كان لهم مال قارون فهلموا للتصويت بكثافة لسد الطريق نهائيا على الشفارة
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال