24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الوالي السيد .. "تحرري" خانه حماسه فوجه فوهة بندقيته إلى وطنه (5.00)

  2. أستاذة تحوّل قاعة دراسية إلى لوحة فنية بمكناس (5.00)

  3. شقير يرصد نجاح الدولة في التوقيت الديني وفشل "الزمن الدنيوي" (5.00)

  4. هيئات حقوقية تنتقد "تصْفية الأصوات المُعارضة‬" (5.00)

  5. احتجاج موظفي التعاضدية (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بلقاضي: جوانب سلبية تستوجب الانتباه في قرار مجلس الأمن

بلقاضي: جوانب سلبية تستوجب الانتباه في قرار مجلس الأمن

بلقاضي: جوانب سلبية تستوجب الانتباه في قرار مجلس الأمن

خلُص ميلود بلقاضي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة محمد الخامس الرباط، إلى أن المغرب ربح عدة نقاط عبر قرار مجلس الأمن الأخير الخاص بالصحراء، إلّا أن ذلك لا يعني أنه ربح الحرب، مشيرًا إلى أن هذا القرار يتحدث عن وجود مأزق في الملف، وأنه يتعامل مع المغرب والبوليساريو كطرفي نزاع، وليس "كما قدمته كثير من القراءات التي اهتمت به، إذ قامت بتأويله بدل تحليله".

وأضاف بلقاضي الذي كان يتحدث في ندوة " تطورات ملف الصحراء على ضوء القرار الاخير لمجلس الأمن"، التي نظمها مركز الرباط للدراسات السياسية والاستراتيجية، يوم الأربعاء الماضي بالرباط، أن القرار حفل بالكثير من الإيجابيات لصالح المغرب، منها مطالبته لأول مرة بتعزيز اتحاد "المغرب العربي" الذي لا يجمع شيئًا اسمه البوليساريو.

ومن هذه المكاسب كذلك، أن القرار يصف مبادرات المغرب بالموضوعية والجادة، بينما لا يضع أيّ وصف بخصوص مبادرات البوليساريو، كما يعترف بشكل غير مباشر برؤية الملك محمد السادس، عندما تحدث عن الأخطار الأمنية التي تتهدد المنطقة بسبب استمرار نزاع الصحراء، يقول بلقاضي في هذا اللقاء الذي حضره مجموعة من المهتمين بالملف.

وأضاف الأستاذ ذاته أن القرار اعترف باللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالعيون، كما لم يتعرّض لقرارات وتوصيات الاتحاد الافريقي التي تناوئ المغرب، زيادة على إشارته إلى خرق البوليساريو للاتفاقيات العسكرية، عندما هدّدت قيادته بالعودة إلى حمل السلاح، يقول بلقاضي.

غير أن التمعّن في القرار، يستطرد بلقاضي، يبيّن أنه يضع المغرب في الكثير من التحديات:" كلما يذكر القرار المغرب، تُذكر إلى جانبه جبهة البوليساريو، كما يجعل التقرير هذه الجبهة في منزلة مساوية للمغرب كطرفي نزاع، عندما يضعها هي والمغرب في الدرجة الأولى، وبعدهما دول الجوار، الولايات المتحدة وفرنسا".

وأبرز بلقاضي أن القرار يعطي الصلاحية للمفوّضية الأوروبية لأجل وضع معايير لمراقبة حقوق الإنسان في منطقتي "الصحراء الغربية" و"تندوف" ممّا يشكّل تهديدًا لسيادة المغرب، كما أنه لا يقدم حلولًا جريئة وواضحة، إذ إن أهم ما جاء فيه، هو تمديده لبعثة المينورسو في المغرب. لافتًا في هذا السياق، إلى ضرورة الابتعاد عن القراءة التجزيئية للقرار، وإلى العودة في التحليل إلى النسخة الأصلية للتقرير المكتوبة باللغة الإنجليزية، وليس ما ينقله الإعلام، أو ما تنقله الترجمة العربية للتقرير التي وصفها بالرديئة.

هذا اللقاء شهد كذلك حضور أحد القياديين السابقيين في جبهة البوليساريو، نور الدين بلالي، الذي طالب بعدم التعويل على الأمم المتحدة في حل هذا المشكل، إذ شبهها بذلك القاضي الذي يقول للمتقاضين أمامه: "أنتما على حق"، ويكرّر الكلام نفسه حتى لمن ينتقد حكمه، مضيفًا أن الأمم المتحدة تبقى مجرّد وسيط، وأن قرارها الجديد يبقى مشابهًا تمامًا لقراراتها السابقة.

وطالب المتحدث بتجديد أطروحه المغرب في دفاعه عن صحرائه، خاصة ما يتعلّق بمحاربة المنتفعين من النزاع، ممّن لا يرغبون في نهايته، وكذلك ما يخصّ عدم الرضوخ أمام رغبات بعض القوى الدولية التي تستفيد هي الأخرى من هذا النزاع،

ونادى بلالي بضرورة تطبيق الحكم الذاتي على الأرض دون انتظار إشارات إيجابية من الجزائر أو البوليساريو، وبضرورة عمل الدولة على تجاوز مجموعة من الأخطاء التي اقترفتها، بما أن هذه الأخطاء، هي من تساهم في "'الزيادة من الجرعات الانفصالية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - othman الجمعة 01 ماي 2015 - 03:35
لدينا النفس الطويل،لقد ضربت الجزائر بكل قوتها ولم تجني أي شيء...نحن مستعدون لإطالة الوضع على ما هو عليه عشرين سنة أخرى حتى ينقرض من في تندوف ومن في الحكم في الجزائر. ملكيتنا صمدت 12 قرنا. ...ولن تنال منا شرذمة من اللصوص.....
يجب أن يعلم القاصي والداني انه لا يحق لأي أحد التوقيع على أي قرار بتقسيم المغرب...لأنه يجب أن يقتل 33 مليون مغربي أولا.
2 - كريم المغربي الجمعة 01 ماي 2015 - 03:38
المهم في القرار هو أنه حول سنة الحسم إلى سنة بكاء وأنين لجبهة البوليساريو وحاضنتها، لقد تتبعنا لمدة سنة كاملة كيف أنت البروباغندا تخدر عقول الفقاقير والمحتجزين وترسم لهم شهر أبريل بأنه سيكون شهر عسل حيث ستعقد فيه الجزائر قرانها بالجبهة الذي طال انتظاره، ولكن التقرير فضح زيف الخطابات البروباغندية فحول الشهر إلى نواح وبكاء على الماضي السوفياتي حين كانت الجبهة عروسا في ريعان شبابها ولم تجد الطريق إلى عقد القران، لقد أصبحت عنوسا يا جبهة ولا مأوى لك سوى الخيام إلى الأبد
3 - llala الجمعة 01 ماي 2015 - 04:02
المغرب في صحرائه و لن يفرض علينا اي احد حله و لا تخيفنا تهديدات المرتزقة و ما يقع الان بسوريا و العراق جربناه معهم عندما كانوا يعملون حرب العصابات و هي اصعب من حرب مع جيش نظامي و رغم دلك لم يدخلوا الى المدن فنحن لسنا تكريت بل سنرجعهم من حيث اتوا و لن يبقوا في صحرائنا اكثر من ساعة واحدة بعد ان يتجرعوا الهزيمة و خصوصا الان اصبح للمغرب امكانيات عسكرية احسن بكثير من السبعينات و الثمانينات عندما كان المغرب يشتري الاسلحة من السوق السوداء
4 - مهاجر الجمعة 01 ماي 2015 - 04:14
استغرب من هذه التاويلات اوالتحليلات وهم مثقفون يدعون انهم من الوطن فدعك من السلبيات او الاجابيات من التقرير او يزا يد هذا المحلل على الاخر المهم عندي هو توعية المواطن وشحنه بحب وطنه وان الصحراء هي ارضنا وارض اجدادنا لن نتنازل عنها ولانحيا بدونها مهما كانت التقارير ولاالتحاليل التي نبقا متعلقين بها كاننا ننتضر صدقة من احد او كاننا نقامرالصحراء ارضنا لانحتاج الى تحاليل تنقص من عزيمتنا كل ما نحتاجه هو ان نتحد كرجل واحد ضد كل من اراد ان يسلبنا ارضنا لا تهمنا لاتقارير ولاهم يحزنون الموت لكل من اراد سلبنا ارضنا او النيل من كرامتنا واذا فقدنا هذه المبادئ لا نستحق العيش والحمد للله نحن الان في صحرائنا الى يرث الله الارض ومن عليها وعاش وطني مرفوع الهامة شامخا رغم كيد الكائدين والحاسدين
5 - سلامة الجمعة 01 ماي 2015 - 05:32
لقد كان القرارلصالح جبهة البوليساريو بعد ان جاء في احد بنوده تقرير مصير شعب الصحراء يعني الاستفتاء بلاضافة التاكيد على احترام حقوق الانسان واجراء مفاوضات مباشرة بين الطرفين بدون شروط مسبقة اما الحكم الذاتي هو ضمن ثلاتة حلول اما الاستقلال او الا نضمام الى المغرب واذا ظنت دبلوماسيتا انها حققت انتصارا فهي واهمة لان اقصاء الاتحاد الافريقي من طرف الامم المتحدة سيجعلها اكثر تشددا اتجاه ملف الصحراء وذالك بقيادة الجزائر +جنوب افريقيا + نجيريا وزينبابوي مدعومة بجمعيات وازنة على صعيد الدولي وما يحيرني هو هذا التطبيل من طرف الاعلام المغربي كءان القرار كتب بللهجة المغربية مع العلم يمكن قرائته بخمسة لغات بدون مقص وبنقرة على الحا سوب شكرا جزيلا لهسبريس على النشر
6 - العلمي الجمعة 01 ماي 2015 - 07:55
الجهوية الموسعة هي افظل في جميع

المنطق المملكة هي سبيل الوحيد إنجاح

هاذه المبادرة الملكية المباركة التي ستؤدي

الي الحكم الذاتي في المستقبل ان شاً الله
7 - محمد مكناس الجمعة 01 ماي 2015 - 08:07
كلام صائب لما تقدم به أخونا العائد إلى وطنه
رحم الله الحسن الثاني ( إنّ الوطن غفور رحيم ) بفظل الله سبحانه و تعالى
تطبيق الحكم الداتي هو أنجع الطرق لتسوية هذا النزاع و يستحسن أن يدخل حيّز التطبيق في أقرب وقت ممكن و لا داعي لإنتظار وساطة ONU
الله المستعان
8 - طارق الجمعة 01 ماي 2015 - 10:12
الانتصار هو ان نجعل خطاب الملك الاخير للمسيرة نصب اعيننا وان نجعل قضية الصحراء اولويات اولوياتنا وان تخترق دبلوماسيتنا دول اوربا المنخفظة وامريكا اللاتينية وكدلك نيجريا وجنوب افريقيا وان تتقوى اكثر دبلوماسيتنا الموازية وان نحدث هيئة مكونة من خيرة الرجال المغاربة تعنى بتحركات الجزائر .
9 - rabah الجمعة 01 ماي 2015 - 12:10
ناميبيا حصلت على استقلالها باستفتاء تقرير المصير تحت اشراف الامم المتحدة ودعم جنوب افريقيا وهي قضية خاصة , وحصلت تيمور على الاستقلال لعوامل تاريخية وجغرافية وخاصة ضعف اندونيسيا وهي حالة خاصة ايضا , وتختلف القضيتان كثيرا عن قضية الصحراء . فعندما طالب المغرب بالصحراء وقام بعزم وحسم في تحريرها من الاستعمار الاسباني , ابتهجت الامم المتحدة لكونها وجدت الفرصة للتخلص من منطقة من المناطق التي لا زالت تحت مسؤولياتها , وكانت عازمة على تسليمها لاهلها المغاربة .. لكن تعرض الجزائر ادى الى تحول قضية استكمال المغرب لوحدته الترابية الى نزاع اقليمي مغربي جزائري
فالمغرب ضم اقاليمه الجنوبية تماما كما ضم الاقاليم الشمالية التي كانت تحت الاستعمار الاسباني وقطعت اشواطا كبيرة في الاندماج , وليس قرارات الامم اللمتحدة المهلهلة ولا نباح الجزائر ولا شغب كمشة الانفصاليين من سيعيق مسيرة المغرب التنموية في مجموع ربوع الوطن
10 - Said الجمعة 01 ماي 2015 - 12:33
هذا اللقاء شهد كذلك حضور أحد القياديين السابقيين في جبهة البوليساريو، نور الدين بلالي، الذي طالب بعدم التعويل على الأمم المتحدة في حل هذا المشكل، إذ شبهها بذلك القاضي الذي يقول للمتقاضين أمامه: "أنتما على حق"، ويكرّر الكلام نفسه حتى لمن ينتقد حكمه، مضيفًا أن الأمم المتحدة تبقى مجرّد وسيط، وأن قرارها الجديد يبقى مشابهًا تمامًا لقراراتها السابقة.

وطالب المتحدث بتجديد أطروحه المغرب في دفاعه عن صحرائه، خاصة ما يتعلّق بمحاربة المنتفعين من النزاع، ممّن لا يرغبون في نهايته، وكذلك ما يخصّ عدم الرضوخ أمام رغبات بعض القوى الدولية التي تستفيد هي الأخرى من هذا النزاع،

ونادى بلالي بضرورة تطبيق الحكم الذاتي على الأرض دون انتظار إشارات إيجابية من الجزائر أو البوليساريو، وبضرورة عمل الدولة على تجاوز مجموعة من الأخطاء التي اقترفتها، بما أن هذه الأخطاء، هي من تساهم في "'الزيادة من الجرعات الانفصالية". C'est la sur verité
11 - janane الجمعة 01 ماي 2015 - 12:44
يجب على ممثلي المنطقة الجنوبية من المغرب من رؤساء مجالس وأعضاء ونواب برلمانيين وممثلي الصحراويين في الغرفة الثانية وممثلي المجتمع المدني من جمعيات التوجه إلى البرلمان والحكومة بمطلب تنفيذ مشروع الحكم الذاتي والبدئ في تشييد عهد جديد شعاره الخير للجميع ، ولما لا تخصيص لقاءات بهذه التشكيلة الصحراوية مع ممثلي الامم المتحدة والاتحاد الأوربي وفرنسا وإسبانيا وموريتانيا لتعريفهم بعزمهم البدئ لأنهم أولا وآخيرا المعنيين بالأمر .
12 - oujdi الجمعة 01 ماي 2015 - 13:21
الجزائر تبحث عن المنفذ الى المحيط وتندس وراء مرتزقة "يجابت يخابت" لكي لا تظهر امام العالم بالدولة المعتديةعلى المغرب ;انها سياسة النعامة من كثرت الغباء
13 - جميل الجمعة 01 ماي 2015 - 14:21
الآن فهمت الترحيب الجزائري للقرار فهو قد انصفها كما انصف المغرب وبهذا قد اصبح صاحب الحق يتساوى مع من يتلاعب بوحدتنا عبر التليكوموند من بعيد يحرك البوليساريو و يبقى يتفرج ويستمتع و يراوغ كل مرة فهو في الاخير لن يخسر شيء مادام حل مشكل الصحراء المغربية من عدمه لن ينقص من ارضه شبرا واحدا...وفي الختام سلام
14 - habitant de mahbes الجمعة 01 ماي 2015 - 15:03
اكبر عقبة تعترض الملف ببساطة هي احصاء شامل السكان المخيمات الان الاحصاء في حد ذاته يجب ان يتضمن لجان مختصة و مختلطة اممية مغربية اممية موريتانية اممية جزائرية في البداية تنكب على التعرف النهائي على انتمئات السكان المتواجدين في تندوف و النواحي و النظر في العلاقات التي تربتهم بعضهم بالبعض لاشك انه هناك اسر مختلطة تحمل اكثر من جنس اذا وجدت هذه الاراضة لذى الامم المتحدة ستخترق الحاجز و ستصل الى الحل في الاحصى اولى و بعده تائتي ارادة الفرز و ارجاع الموريتانيين الى بلدهم و الجزائريين الى بلدهم و تبقى حالة الاشقاء المغاربة و سيكون حلها اسهل من مايتوقع
15 - hafid الجمعة 01 ماي 2015 - 23:07
Je pense qu'il ne faut pas s'attendre,a un jugement définitif du dossier de notre sahara,a l'onu, parce-que,avant tout,l'onu,est un organisme politique et non pas juridique,ceci d'une part,donc le reglement du dossier de notre sahara,ne peut etre,que politique,a l'onu.Oui,le dernier rapport de l'onu comporte des points politiques positives,au proffit du maroc,tout en rejetant les demandes algérienne,d'octroyez le control des droits de l'hommes,a la minourso au sahara marocain,et meme plus,en imposant le recensement des marocains sahraouis séquestrés a tindouf marocaine,par les dirigeants algériens depuis 1975, Mais,les marocains,a partire de 2015,doivent, totalement,changez,leurs comportement politique,et diplomatic,dans la gestion du dossier de leur sahara, vis,a vis,des algériens qui dirigent les mercenaires térroristes du polizbal,qui eux,supposent,représentez tous les sahraouis marocains,a l'onu,alors que,c'est FAUX.SVP,plus d érreures avec l'algérie,appliquons,le discours de SM
16 - سام السبت 02 ماي 2015 - 11:30
اعتقد أن قرار مجلس الأمن رقم 2218 يصب لصالح المغرب من خلال قراءة بسيطة لفحواه دون التوسع في التأويل كما ينصح بذلك أساتذة القانون
فالقرار في صيغته و هو يدعوا بقوة إلى مفاوضات سياسية بين الأطراف تنتهي إلى حل سياسي عادل و دائم و مقبول للطرفين,يكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره في سياق ترتيبات تتماشى مع مبادئ ميثاق الأمم المتحدة يتبن انه خص بالذكر شعب الصحراء و لم يذكر الشعب الصحراوي مما يعني أن القرار يهم ساكنة الصحراء بكل مكوناتها العرقية,كما انه لم يذكر الاستفتاء لتقرير المصير و إنما ركز على المفاوضات للخروج بنتيجة مقبولة من كلا الطرفين كفيلة بتقرير المصير بمعنى أن تقرير المصير استبعد من الاستفتاء المباشر واسند الى الطرفيم في تفاوضهما
و بموازاة مع هذا القرار الاممي للضغط على البوليساريو حتى لا تركن في وضعية مريحة لا حرب لا سلم التي طال أمدها و التي تبين انها توفر لهم الربح الوفير,اقر مجلس الأمن من جهة ضرورة إحصاء اللاجئين الصحراويين بمخيمات تيندوف و كذا عن طريق الاتحاد الأوروبي التهديد بوقف المساعدات الموجهة للاجئين الصحراويين بسبب الاختلالات التي تم رصدها في وجهة هذه المساعدات
17 - رابح التريكي السبت 02 ماي 2015 - 11:48
كل الذي ركز عليه من تصدوا للتقرير2218 هو تضخيم الهوامش ، واللعب
بعواطف القاريء المغربي ، أهم ما في التقرير 2218 هو طلبه إجراء
مفاوضات مكثفة ( لاحظ كلمة مكثفة Intensive negotiations) من أجل
(Self-determination)وفي النسخة بالفرنسية (l'autodétermination).
وما دام هناك Intensifier les négociations à l'autodétermination . فما الذي أحرزه المغرب بمعنى بقيت دار لقمان
على حالها،والدليل على ذلك تم التمديد لبعثة الأمم المتحدة MINURSO في الصحراء أي قصد الإشراف على التصويت ، ما بقي هو لعب على المشاعر ، وتضليل لفظي ، وأظن أن كاتب المقال قد تفطن الى ما هو أهم بعد زوال فعل صدمة الفرحة التي أخفت الحقيقة المرة عن ادراك ما تضمنه التقرير2218 . القراءة المتأنية للقرار محبطة لكل عاقل ذكي فطن .
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

التعليقات مغلقة على هذا المقال