24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | وضعية المعاقين تدفع بنكيران لذرف الدموع في البرلمان

وضعية المعاقين تدفع بنكيران لذرف الدموع في البرلمان

وضعية المعاقين تدفع بنكيران لذرف الدموع في البرلمان

ذرف رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، الدموع وهو يجيب على أسئلة فرق المعارضة، حول وضعية الأشخاص المعاقين، وذلك خلال حلوله على جلسة الأسئلة الشفوية المتعلقة بالسياسة العامة، ليلة اليوم الثلاثاء بمجلس النواب.

ولم يتمالك رئيس الحكومة نفسه، وهو يسرد معاناة هذه الفئة من المجتمع، الذي جزم أنه يعرفها أكثر من جميع الحاضرين في البرلمان، بحكم تواصله الدائم معهم، مقرا بفشل حكومته في معالجة مشاكل الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال بنكيران، جوابا على أسئلة فرق الاستقلال والأصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي، "أنا أعرف أكثر منكم الإعاقة"، مضيفا "أعترف أمامكم أن هذا المجال لا يقبل المزايدة، لأنه لا يمكن أن أجيبكم بالجزم حول ما إذا كان ذوو الاحتياجات الخاصة غير موجودين في المغرب قبل هذه الحكومة".

"لم نقم بالكثير في مجال الإعاقة، لكن لا يمكن أن ننسى ما قامت به الدولة في هذا المجال"، يقول بنكيران مخاطبا فرق المعارضة، مؤكدا أنه "من أصعب الأمور أن يتحدث المرء بخصوص موضوع الإعاقة بمنطق سياسوي".

وجاء رد رئيس الحكومة على ما أسماه المنطق السياسوي في تعقيبات بعض فرق المعارضة، بالقول "نحن في رمضان، ولا يمكن أن ندخل في هذا المنطق، ولابد أن نعترف أن هذا وضع مؤلم"، مسجلا أنه "لا يمكن للدولة أن تتكفل بالمعاقين جميعا، لأنه لا توجد الإمكانيات الكافية، ولكن علينا أن نتابع العائلات ومساعدتهم ماديا".

رئيس الحكومة أبدى موافقته لمداخلة البرلمانية عن فريق الأصالة والمعاصرة، نبيلة بنعمر، في كون "الإعاقة تفقر، ولم نستطع أن نقوم بكل شيء في حق المعاقين"، مشيرا أنه "لم نصل بعد لمشكل الأموال، بل هناك إشكالات قانونية، ورد فعل الإدارة الذي لا يكون في الغالب بالشكل المطلوب".

وقال بنكيران في هذا الاتجاه، إن "العديد من الإجراءات الجديدة جاءت بها الحكومة، ولكن يقينا لم نعط الموضوع حجمه الكامل، ولم نعالجه بالشجاعة التي يستحق"، مضيفا أنه "آن الأوان للقيام بالواجب" وفق تعبيره.

وتقدم رئيس الحكومة بشكره "بصدق لمثل هذه الأسئلة التي طرحتها المعارضة وهذه المداخلات التي تساعدني في تحريك الوزراء، والأجهزة التي تملك القرار المالي لتحقيق الإجماع الوطني حول مثل هذه القضايا"، معتبرا بأن وضعية ذوي الاحتياجات الخاصة، تهم شريحة واسعة من المغاربة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (125)

1 - Amine الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:12
صدقوني ، هاد السيد مافيهش غرام ديال النفاق ، إنسان نقي من الداخل الديالو
2 - كريمان الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:18
دموع التماسيح و الأفاعي و العقارب و العفاريت
لا ثقة فيك حتى لو تبكي 24/25 لا احد يصدقك .
تجربة المغاربة معك مرة كالعلقم .
3 - مراد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:18
واعباد الله راهم معاقين عندهم شواهد عليا وماقبل يخدمهم تاواحد وا 7% ديال توضيف تايخدمو بلاصتهم صحاح ...لوزارة لاحتهم لجمعيات ولجمعيات تايصورو على ضهرهم لفلوس ويكدبو عليهم ب كروسة قديمة شياطة مصيفطاهم شي جمعية فرنسية ...واردو غي المندوبية السامية تكلف بيهم هلا الله وعسى
4 - زايد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:18
نكيران يبكي المعاقين في البرلمان ؟ لا يسعني من كلام في هذا الجدار إلا أن أقول ... وغير تقي يأمر الناس بالتقوى ... وطبيب يداوي الناس وهو عليل... هل نسيت أن ظلمك لم تسلم منه حتى هذه الفئة ؟ حسنا فنحن لن ننسى قرارك بالغاء نسبة 7% من المناصب في قانون المالية السنوي والتي كانت مخصصة لهذه الفئة . ولن ننسى ما فعلت بقرارك التعسفي في إلغاء قرار ادماج 45 حالة في أسلاك الوظيفة ع بعدما كانت الحكومة السابقة قد التزمت بذلك، وللتذكير فهم لا زالوا معتصمين أمام وزارة الحقاوي للعام الخامس على التوالي في احتقار وتهميش لم تتعرض له من قبل ...
5 - حب المغرب الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:20
وفقك الله في ما هو خير للوطن ! انشاء الله نحن في الطريق الصحيح ! لايبعد علينا العديان
6 - العربي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:24
نتمنى أن لا تكون تلك الدموع دموع التماسيح.هدا تمني هدا تعبير.على أي حال الله يعلم السرائر.
7 - رشيد منار الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:26
أتمنى أن تذرف بعض من ميزانية الدولة،لتيسير بعض من أبسط حقوق،هؤلاء المعاقين، لأنهم في الحقيقة يحتاجون اليسير من الحقوق وليس الدموع...!؟
8 - Nezha Badaoui الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:26
اعملوا فقط كل ما في استطاعتكم
هذا كل ما مطلوب منكم
اذا كانت النية صادقة الله كيسهل الامور
9 - المهدي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:28
السلام عليكم

هذا شيء ليس بغريب من شخص يحضر معنا بكل انكسار و تواضع صلاة التراويح كل يوم في مدينة الرباط.

نسأل الله ان يكون لكم عوناً على أمور المغرب و المسلمين.
10 - احمد +++ الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:28
كفانا دموعا .فالبكاء لا يحل المشاكل .
11 - مواطن الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:29
كاتبيعو القرد و ضحكو على لي شراه . هادي هي ديالك اسي بن كيران فهمتيني والا لا ؟؟؟؟
12 - مواطن الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:29
اتمنى من الله ان يوفقكم في تسيير أموركم مع هده الفئة وفي جميع الميادين والله ولي التوفيق والنجاح. ..والسلام
13 - حسن الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:36
عندما نشاهد شخصا مريض نفسيا مشردا في الشارع يعاني مع المرض و الجوع و البرد و قساوة الآخر، يطرح سؤال المواطنة بحدة ! ماذا يعني أن تكون مغربيا ؟ ماذا يعني الانتماء لهذا الوطن ؟ ما مصير خيرات هذا الوطن من بحار و غابات و أراضي و استثمارات و موانئ و مطارات ..... من المفروض أن الانتماء للوطن يعطيك حقك في كل هذه الخيرات ، من المفروض أن كل مواطن له حقه من هذه الموارد و الا لماذا الانتماء للوطن !!!! ألا يمكن أن مواطن مريض أن يجد مأوى و طعام و دواء كحق له في هذا الوطن . إلا يشبع هؤلاء الناس الذين اغتنموا لحد التخمة ؟ ألا يخافون الله ؟ ألا يعرفون أن الموت ينتظرهم و بأنهم ليسوا خالدين. لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .
14 - متسائل الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:36
ربما شعر بنكيران بالذنب في ليالي رمضان عندما تذكر الزرواطة التي اشبع بها المعاقين خلال فترات اعتصامهم أمام البرلمان و على السيدة بسيمة الحقاوي أن تدرف دوع من الدم بدورها لما قالته في حق المعاقين و لرفضها إحالة قانون المعاقين الذي صادق عليه الملك ، على البرلمان.
الملك يعانق المعوقين و يهتم بهم لهذا فالملك لا يدرف دموع الندم بل يواجه المعوقين بابتسامة عريضة و هو مرتاح بما يقوم به في حقهم.
15 - ريفي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:36
دموع التماسيح، زعما بقاو في الموعاقين، دير ليهوم الحل اما الدموع راه الشعب كامل كيبكي
16 - ولد البلاد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:36
جميل ان تتم مناقشة موضع المعاقين بالموضوعية داخل قبة البرلمان من قبل المعارضة و السيد الرئيس الحكومة ممثل الاغلبية ونتمنى ان تتم طرجمة هده المواقف الى قرارات ملموسة لان وضعية المعاق المغربي مزرية من كافة نواحي، وان تساهم جميع المصالح الدولة في دلك، وان يتعلموا من المؤسسة الملكية التي مند عهد المالك راحل وهي ترعاهم، واقترح بالصفة مواطن المغربي غيور على بلاده، ان تتم تكوين مؤسسة شبيهة بالتجربة الناجحة للمؤسسة محمد السادس لادماج السجناء، المؤسسة لادماج المعاقين.
17 - aziz الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:39
{محمد رسول الله . والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم , تراهم ركعا سجدا , يبتغون فضلا من الله ورضوانا , سيماهم في وجوههم من أثر السجود . ذلك مثلهم في التوراة . ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه , فآزره , فاستغلظ , فاستوى على سوقه , يعجب الزراع , ليغيظ بهم الكفار . وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما}
18 - Hamou amsterdam الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:40
عندما نرى السيد بن كيران تسيل دموعه في البرلمان ، وهو يجيب عن مشكلة المعاقين ، اشنو بقا ليا أنا كمواطن ندير امام هده المشكلة الاجتماعية هل اندب حناكي. لقد قبلتم المسءولية ( تسيير الحكومة ) بان تجدو لنا حلولا لمشاكل هادا البلد ، اما البكاء فاتركوه لعاءلات هءولاء المعوقون الدين يعيشون المشاكل يوم نهار.
19 - مراد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:41
سي بنكيران الناس عاقو بيكم اللعب على المشاعر و العواطف مابقاش خدام....لقد فشلتم في المضي بالبلاد الى الامام و على جميع الاصعدة و لعل تقرير بنك المغرب سيكون القشة التي ستقسم ضهركم,

انشري يا هسبريس
20 - رمزي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:42
الانتخابات على الابواب قليل من دموع التماسيح مطلوبة و راه الشعب عاق.....
21 - نعم الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:42
السلام عليكم الكل سيساءل غدا يوم القيامة ليس بنكيران وحده الدولة لد يها فلوس المهرجانات ووووو اما المواطنون فحدث ولا حرج لماذا لم تخصصوا صندوقا اخظر خاص للمعوقين والعجزة وسترون النتيجة لان الشعب سخي على هذه الفىءة خاصة ونحن في شهر رمظان فهم أولى
22 - عايق او فايق الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:43
دموع ااتماسيح.تقاضات الصلابة او الهضرة الخاوية.
23 - بكاء التماسيح الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:43
كيف يعقل ان تبكيهم في البرلمان و يبكون هم بهراوات وزيرك في الداخلية امام البرلمان ؟؟؟؟
ام انه لا سلطة لك على وزير الداخلية و لا علم لك بما يعانيه المعاقين في الشوارع ؟؟؟
24 - ali الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:44
رئيس حكومة قريب من الشعب. وفقك الله
25 - عاجل الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:45
كرئيس للحكومة لا نقبل منك البكاء بل العمل والضرب من حديد على من كان السبب في كل المشاكل التي يعرفها المغرب،اي تلك الكائنات التي سميتهم بالعفاريت والتماسيح،عليك ان تعلم اسي بنكيران بأن أغلبية الشعب معك،عليك فقط ان تسمي الاشياء بمسمياتها،(او فوت عليك الملك).!؟
26 - ali الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:46
دموع ثماسيح لمادا يابن كيران لا تقلص من اجور وامتيازات الوزاراء لكي توفر لمادا لا تمنع قانون المتقلععدين السياسيين السابققين وتوفر لاتنسا انك ستتحاسب امام الله لمادا لا تتعلموا الاخلاق من وزير اليونان همكم اوحيد هي مصلححة الشخصية لا انت ولا سيدك لكم الشجاعة
27 - عادل الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:48
دموع التماسيح ........وضعية المعاقين لا تحتاج الى دموع بل لقرارات سياسية شجاعة ،!!!!!!!
28 - إوتيســت الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:48
عندي أخ مريض بإعاقة دهنية ( التوحد )
زعما أش نغول ليكم المعانات ديال بصح خصوصا من طرف الوالدين و خصوصا الأم
مهملين من طرف الدولة و لكن الحمد لله
29 - abderrahim الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:48
svp visiter l'allemagne pour voir ce que les handicapés ont comme droits
je comprend mr benkirane
30 - jamal الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:49
رجل صادق ، ربي معاك الله إعاونك
31 - handicap TS en gestion الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:51
عناك معاقون حركيون يريدون فقط تفعيل 7% لكوننا محرومون من المشاركة في المباريات التي تتطلب القدرة البدنية و في مباريات التعليم أو الإدارة نشارك مع البقية.
حتى مبدأ تكافئ الفرص لا يوجد هنا
افتحوا لنا مباريات لوحدنا و لا تعطونا مساعدات
لا نريد لاGريمات نريد فرص عمل حقيقية او ساعدونا للحصول على فيزا نخرجوا ليكوم من عاد البلاد
32 - Free Man الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:52
حتى وإن كان للعدالة والتنمية نية صالحة للعمل، لكن ليس بالنية والدموع والإستسلام ستخدمون الشعب.
ستخدمونه بالعمل ومواجهة التماسيح وبالعلم والمال والذكاء وخذ تنازلات اللوبيات من أجل الشعب.
33 - mohammed الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:52
الحكومة منشغلة بملا صندوق الدولة اما الشعب فيرجو سقوط المطر لينعم بالرخاء لا ننتظر اي شيء من حكومة همها الاصلاح على حساب جيوب الشعب موعدنا في الانتخابات القادمة
34 - مغربي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:53
الدموع غير كافية ولن تشفع للخطاب والفشل في اكثر من موقع لا تغطوا الشمس بالغربال حكومة فاشلة على اكثر من مستوى وخطاب شعبوي انتخابوي بامتياز ادا كنتم فشلتم ولو في ملف فاتركوا مكانكم لمن يستحقه.. كفانا من سياسة الديماغوجية الانتخابوية .
35 - إبراهيم بوديش الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:54
أنا معاق سمعية من ولادة حمدلله بخيت نطالب اين حقوق معاق دنا في مغرب معاندناش احترام و مشاكل مال انا فحالة فقر
36 - متتبع الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:54
دموع التماسيح لكي يصوتوا عليك. أنتم فشلتم في كل شيء وحكومتكم عبء على الشعب. ليس لكم الإرادة والامكانيات والشجاعة لا تتوفران الا على المراوغة والكذب. لماذا توصفوا لنا المشاكل الكل يعرفها او تضغضغوا المشاعر لاكتساب التعاطف؟ لستم في موقف وصف المشاكل بل أنتم في منصب حلها وإعطاء الحلول . المسؤولية لستم قادرين عليها لا أنتم ولا للذين سبقوكم فقط تامنون مستقبلكم وتدبرون على راسكم بهذه العبارة. انسحبواااا لو كُنتُم رجال وتحبون الخير للشعب
37 - Amena الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:55
ماذا تقول عن الفءىات التي أفقرت . ماذا عن العوائل التي شردت بالخارج و اعني الأساتذة الذين قضوا زهرة حياتهم في خدمة اللحمة التي تربط مهاجرينا بوطنهم و الذين يملؤون صناديق الدولة بالعملة الصعبة . ان شاء الله سيظل الظلم الذي طالهم منك غرابا اسودا يتبعك ما حييت. اسمح لي من فعل مثل فعلتك لا يجب ان يصدق اذا أذرف الدموع. دائماً دغدغة المشاعر. كوميدي بارع و ممثل دراما ابرع. الله سبحانه يطّلع علىً السرائر . ارجو ان تقوم يوما و توضح موقفك مما طال الأساتذة . و لا تكذب و تقول أردنا الإصلاح لانه و الله ما أردت الإصلاح
38 - handicapé physique الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:56
Je suis handicapé physique, et hamdolilah grâce à mes parents après DIEU, j’ai pu réussir ma vie, sans qu’aucun gouvernement marocain ne fait l’effort pour m’aider un jour ou l’autre. Pire encore voulant bénéficier d’aide pour voiture équipée, j’ai trouvé un obstacle bureaucratique semblable au mur de la honte qui sépare la Palestine d’israel .. ce n’est que des mots, rien que du mots , cher premier ministre
39 - citoyen y الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:58
صدق الدموع من عدمه لا يفيد بشيء، الحكومة قهرت الشعب و افقرته!
40 - hamid الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:58
أعانك الله السيد الرئيس على تسيير أمور البلاد و العباد
41 - said123 الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 02:59
أفــــــــعـــــال #التـــــــماسيــــح
42 - said الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:00
يقول العلامة السعدي رحمه الله(من اجتهد أول رمضان وفتر آخره كان كمن بذر حبةً وسقاها ورعاها حتى إذا أوشك زمن الحصاد راح وتركها)
يقول شيخ الإسلام ﺍﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ رحمه الله (ﺍﻟﻌﺒﺮﺓ ﺑﻜﻤﺎﻝ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺎﺕ ﻻ ﺑﻨﻘﺺ ﺍﻟﺒﺪﺍﻳﺎﺕ)
ﻗﺎﻝ ﺍﺑﻦ ﺍﻟﺠﻮﺯﻱ (ﺇﻥ ﺍﻟﺨﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺷﺎﺭﻓﺖ نهاية المضمار ﺑﺬﻟﺖ ﻗﺼﺎﺭﻯ ﺟﻬﺪﻫﺎ ﻟﺘﻔﻮﺯ ﺑﺎﻟﺴﺒﺎﻕ ﻓﺈﻧﻤﺎ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺑﺎﻟﺨﻮﺍﺗﻴﻢ ﻓﺈن ﻟﻢ ﺗﺤﺴﻦ ﺍﻻﺳﺘﻘﺒﺎﻝ فأحسن ﺍﻟﻮﺩﺍﻉ)
43 - said الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:00
يقول العلامة السعدي رحمه الله(من اجتهد أول رمضان وفتر آخره كان كمن بذر حبةً وسقاها ورعاها حتى إذا أوشك زمن الحصاد راح وتركها)
يقول شيخ الإسلام ﺍﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ رحمه الله (ﺍﻟﻌﺒﺮﺓ ﺑﻜﻤﺎﻝ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺎﺕ ﻻ ﺑﻨﻘﺺ ﺍﻟﺒﺪﺍﻳﺎﺕ)
ﻗﺎﻝ ﺍﺑﻦ ﺍﻟﺠﻮﺯﻱ (ﺇﻥ ﺍﻟﺨﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺷﺎﺭﻓﺖ نهاية المضمار ﺑﺬﻟﺖ ﻗﺼﺎﺭﻯ ﺟﻬﺪﻫﺎ ﻟﺘﻔﻮﺯ ﺑﺎﻟﺴﺒﺎﻕ ﻓﺈﻧﻤﺎ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺑﺎﻟﺨﻮﺍﺗﻴﻢ ﻓﺈن ﻟﻢ ﺗﺤﺴﻦ ﺍﻻﺳﺘﻘﺒﺎﻝ فأحسن ﺍﻟﻮﺩﺍﻉ)
44 - الحمودي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:01
فهنا ك اناس معاقون ماديا الم تبكي عليهم يارجل فليست الدموع هي الحل بل العمل لكي تحللو اموالكم . ام هي دموع التماسيح لقتراب موعد الانتخابات اقسم بالله مارايت ابليس في منامي ولا في يقضتي ولكني رايت جنوده واعوانه .فابكاءه الا فرحة لقظاءه على الضعفاء والمستضعفين ؟
45 - abdou الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:01
واصل نحن معك
المعقول باين
الكذوب عياونة سنييين هذي
46 - مواطن عاقل الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:01
المسؤولية وحل مشاكل المواطنين تتطلب رجال أكفاء دو كفائات عالية بالطبع، أما دموع التماسيح فلا تفيد في شيء بالطبع اللهم إن كنت تريد الضحك على عقول بعض المريدين والأميين والبسطاء من الناس؟ا
47 - امال الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:04
فالحقيقة عندك الحق تبكي حيث هاديك الفئة قليل لي تيحس بيها انا الواليد ديالي كان عسكري خدم بلادو بكل فخر وحتى حنا مفتاخرين بيه حيث ربانا على روح المواطنة وحب الوطن وفجأة بسبب مرض السكري فقد رجلو اليسرى من الركبة وحتى الشوف قلال عندو وزادو حتى القلب دق بيبان وتسدو في وجهو حيث مشاتليه الصحة الحمد لله على كل حال كانتمنى من الله يشوف من حال هاد الناس لي كايعانيو صحيا ونفسيا وماديا .
48 - عمر الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:05
المعضلات الاجتماعية لاتحل بذرف الدموع . مثل البكاء على الاطلال لايرد الاسوار. المنهجية في العمل والتحدي هو الكفيل بحل مشاكل كل شرائح المجتمع . الاعاقة الاخطر هي التي اصابت الحكومة الحالية لانها غير قادرة على تحريك مساطر وتنزيل قوانين تنظيمية ولاتفعيل الدستور ,حكومة مشلولة تتقن الشفوي ''نزلت الضيم على الشعب'' حكومة مقهورة على امرها تنتقم منا عوض ان توفر العيش الكريم للمغاربة تزيد من معاناتهم . الشعب المغربي لن تخذله الدموع لانه يعرف ان ذرف الدموع خاصية المهزوم .
49 - ali الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:05
ابن كيران يعمل بصدق و حسن النية لكن ما باليد حيلة فالرجل ورث ملفات ثقيلة وشايكة يصعب حلها في ضرف وجيز .
50 - kruta الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:05
je vous souhaite bon courage et bonne chance pour moi vous ête meilleure premier ministre du maroc et je suis sur et sur-tain la majorité du maroc pense comme moi votre ligne droite il est bien droite malgré les obstacle de l'opposition , ils aime bien faire des virage dangereux dans votre route ,heureusement ils ont trouvé que votre route il est bien solide bon courage et bonne chance Mr benkirane
51 - aicha الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:05
الاعاقة ابتلاء من الله عز وجل، ليس لاختبار صبر المعاق ورضاه بالقدر الرباني فحسب، بل أيضا اختبار لغير المعاقين ولمحيط المعاق وللمسؤولين والمنتخبين عامة: كيف سيعاملون المعاق، وماذا قدموه للمعاق كحق وليس كصدقة.في دور الطالبة والطالب مثلا وبجميع القطاعات عامة لا نجد سوى الاحتقار والاستغلال بأبشع صوره لهذه الشريحة من المجتمع، بل وأقبح النعوت، تخيلوا أنه ما زال المعاق يعمل ولسنوات طوال وبشواهد عليا براتب شهري يتراوح بين: 300.00 درهم و600.00 شهريا وذوا كفاءة ومردودية عالية لكن إعاقته فقط وجبروت بعض المسؤولين وجشعهم جعله يأخذ ما بين 300 و 600 درهم شهريا وبدون تغطية اجتماعية ولا تقاعد، ولا تحفيزات وهذا كله لأنه معاق وفقط.هذا في بلد الحق والقانون كما نسمع ولم نر منه شيئا: أين المراقبين ومفتشي الشغل، أين الحقاوي من هذا: ومن زعم العكس فاليبحث عما يجري في أفرب دار الطالب أو الطالبة، وخاصة في مناطق الأطلس المتوسط وبإقليم بني ملال تحديدا وبكل جهات المغرب عامة،خصصتم 350 درهم للمعاق اليتيم الأب – للأرامل-- وماذا عن المعاق اليتيم الأبوين، أو من توفيت أمه وتزوج والد بأخرى وتم طرد المعاق من البيت...
52 - مغربية الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:06
لقد اصبحت ضمن فئة الناس ذووي الاحتياجات الخاصة بعد تعرضي لحادث سير و الان صرت اعيش معاناتهم و اعي مدى صعوبة عيشهم في المغرب.ادعو لي بالشفاء العاجل جزاكم الله خيرا
53 - العنتري الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:09
باسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين ان دموع هذا الرجل لم تكن تمثيل إنما هي الإحساس بالمسؤولية ونسأل الله ان يعينه حتى يحقق لهادا الشعب مايستحق من عيش كريم وكرامة هذا الشعب الذي يستاهل كل خير لأن كل المغاربة اصلهم طيبون وبالله التوفيق
54 - manipulation des sentiments الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:13
وضعية المعاقين تدفع بنكيران لذرف الدموع
une de ses facons pour manipuler les pauvres qui le croit....ou bien avec des paroles manipulateurs ou bien des larmes de tamassih.......alors que c'est lui meme qui a sobotté la classe pauvre et moyenne avec les augmentations des prix , que aucun autre gouvernement n'a osé faire comme lui....il cherche un budget sur les dos de ces apuvres qu'il pretend lui faire pleurer....au lieu de chercher l'argent de son budget des poches des riches et en jugeant al-mofssedine qui ont volé ce pays et en creant des rentes des créations des investissements et affaires au maroc..alors lui il a cherché a ramasser son budget de la facon la plus facile pour lui, les poches des pauvres..et la comedie pour manipuler les sentiments..un politicien a des solutions aux problèmes du peuple qui a donné sa voix et plan d'action, on ne resoud jamais les problèmes du peuple par des larmes ou des paroles manipulateurs
merci hespress de respecter mon opinion et de le publier
55 - فردوس الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:16
ربي يحفظك معالى رئيس الحكومة....والله اطيب خلق الله
56 - حسين ـ باشا الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:16
الله يرضي عليك ما عندنا شك في حسن نيتك وما تبذل من جهد لازدهار الوطن لكن سيارتك تمشي ببطء 3 vitesse لبد ان تعمل 6 vitesse وتاخد الطريق السيار السريع لان ذوي الاحتياجات الخاصة حوال عنقهم من الانتظار اعانك الله حتى تحقق جميع ما وعدت به الشعب المغربي، اللهم احفظ المغرب والمغاربة ارضا ملكا شعبا.
57 - mrasni24 الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:21
هذا الرجل يتعرض للهجومات و الضغوطات من كل الجهات: من علمانيي الوطن، من دوزيم، من قناة ميدي1 ، من حكومة الظل، من الدولة العميقة، من التماسيح و العفاريت، من لوبيات المحروقات، من لوبيات العقار، من لوبيات رجال الأعمال الفاسدين، من الأحزاب المهترئة، من صحف الإسترزاق المدفوعة الأجر، من المواقع الصفراء الباحثة عن الشهرة، من منظمة "فيمين" و جمعيات الشواذ، من جارة الشر الجزائر، من بعض دول الخليج العدوة للحركات الإسلامية، و الجديد الذي اكتشفناه بوضوح مؤخرا الهجومات المنسقة من فرنسا و لوبيها الموجود في المغرب... و السبب هو أن الرجل يعمل بجد و صدق من أجل رقي و ازدهار المغرب و يدافع عن مصالح البلد في كل مكان، خصوصا بعد إعلان البنك الدولي أن المغرب سيصبح قريبا من الدول الصاعدة، مما زاد من أعدائه و خصوصا فرنسا و إسبانيا و الجزائر، لكن المهم رغم كل هذه الضربات تحت الحزام الرجل صلب و متشبت بقرارته... لكن في النهاية أنتم الحكم أيها الشعب و بيدكم صنع التغيير المنشود، هذه فقط وجهة نظر خاصة بي و لا أفرضها على أحد، لأنه في تقديري الرجل يحتاج الى دعم أكبر من الشعب في هذه الفترة العصيبة... و لكم واسع النظر
58 - كريم الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:21
دموع التماسيح لأن الانتخابات على الأبواب ... لماذا لم تبك على الشعب اتخذته وسيلة لتنفيذ مخططات البنك الدولي ... عد إلى ربك واطلب المغفرة لك في هذا الشهر المبارك، لأنك سرقت مكتسبات الشعب المغلوب على أمره ...
59 - العلوي – امحرشي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:27
عندما يبكي الإنسان في موقف ما فلأنه ليس بمقدوره فعل شيء أما وأنت رئيس للحكومة وبمقدورك تغيير كثير من الأمور فهذا ما يدعو للدهشة. بمقدرتك فقط سن القوانين التفقيرية للفئات العريضة من الشعب أما الذين يعيشون في البذخ فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون. خلينا غي حنا نعيشوا في الخوف الدائم من التغييرات التي تتربص بجيوبنا وقدرتنا المعيشية لتقول بعد ذلك أننا نتفهم هذه الإجراءات. من قال لك هذا ؟
60 - الأمان الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:28
السلام عليك يا سيد بن كيران انت رجل نعم الرجل ................نحن سكان مدينة تمارة و خصوصا المسيرة نُحِسّ معاقين امام مجرمون خطرون دوي السوابق العدلية و حراس السيارات الدين يفرضون أنفسهم علينا بالأداء غير رغبة عنا لأنهم يفرظون أنفسهم بحمايتنا من أنفسهم لأنهم مجرمون إذ لم نخلصهم فيعتدون عنا بأسلحتهم الخطيرة لي ولينا كنشوفوها كترة عندنا في بلادنا
61 - moha الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:28
Les larmes du crocodiles !

Une bourse de 5000 dirhams aux enfants des riches dont celui de celui qui pleure a été accordée pour faire des études a l’étranger, alors que les pauvres marocains sont livrés a eux même avec un enseignement paralysé par l'arabisation.
Toutes les lois favorisent les plus aisés.
Il ne suffit pas de pleurer, Il faut oser et prendre des décisions courageuses de justice sociales.
Celui qui de quoi payer doit payer; ce qui n'est pas le cas !
Les riches ont le beurre et l'argent du beurre a Monsieur Benkirane .
62 - سموكن الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:31
البكاء لا يغني ولا يسمن من جوع لا مكان للتفكير الحل يجب نقله من الدولًالمتقدمة بدل نقل العاداتً الغير النافعة
63 - CHRIF ALAOUI الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:34
السلام
الأخواني بن كيران يلجئ مرة أخرى لهذه الحركة الجديدة بهدف دغدغة مشاعر البرلمانيين و بعض المواطنيين عن طريق الأستغلال الماكر لمعانات المعوقين ؛ بن كيران
لم يبكي على طلب الباكالوريا بعد فضيحة التسريبات؛
و لم يبكي بعدما رفع الأسعار و الضرائب بهدف أسعاد
رئيسة الصندوق الدولي كريستين لاكارد ولم يبكي عند
قمع فتيات أنزكان ؛ و لكن و خصوصا بعد تهاوي شعبية
حزب الأخوان pjd فأن بن كيران سيستغل أي شيء بهدف دغدغة مشاعر بعض المواطنيين المخدوعين في المشروع
الأخواني الحقيقي المرتكز على التسلط و تمويل المتشددين
و المتطرفين في سوريا و العراق .
أذن يا بن كيران هذه اللعبة الجديدة لن تنطلي على الشعب ؛وكفا
ك أستهبالا للشعب لأن الشعب سئم من حركاتك التمويهية .
64 - حفيد معاقة الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:40
على الجماعات و الولايات و شرطة المرور تحرير الأرصفة وتخصيص ممرات للمعاقين فكيف يعقل أن موظفي ملحقة أكدال للوزارة المكلفة بهم يقطعون الولوجيات بسياراتهم ؟ وأين تفعيل القانون 10-03 الذي يلزم الولوجيات في كل مكان؟ لا نريد دموعا بل حلولا كما عند جيراننا شمالا و لا حول و لا قوة إلا بالله
65 - العبد الضعيف الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:44
نحن جميعا نتاتر ولكن لاشفقة معا الشواذ وغيرهم والحكم ماحكم به الله
66 - houri الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:47
هذا البلد ليس للجميع المقهورين والمحتاجين والمظلومين ليست لهم احقية في الكرامة والعيش الكريم كل ما في حوزتهم سوى البطاقة الوطنية لماذا هذا الفرق الشاسع بين اصحاب المال والجاه واصحاب الطبقة السفلى من المغبونين انها دولة الانتهازيين والمفسدين القوي ياكل الضعيف بذون رحمة وشفقة وكل المسؤولين يتشدقون بدولة الحق والقانون ويكذبون ببراعة الفصاحة امام اسياديهم من الدول التي سبقتهم في عناية شعبها من الجهل والانحطاط والركود والجوع فحتى الحيوان اصبحت له حقوق وعناية ورعاية لا تمثل ما يعانيه الفرد داخل الدول المتخلفة بمسؤوليها المتغطرسين على شعوبهم المقهورة اشكر سيد بن كيران المناضل على تلك الدموع التي انهمرت من عينيه انها دموع الرحمة والحزن على شريحة المعاقين ونشكركم على صراحتكم واتقانكم في الموضوع جئتم بفضل الدستور فودجتم ارض البلد جرداء ولا يمكن لاي كان ان يصلح ما احرقته ودمرته الايادي الفاسدة والمستبدة نشكركم على انتصاراتكم الباسلة على القوة الظلامية التي كانت تهيمن على الوطن والعباد لقد شوهتم صورتها امام الشعب بكلامكم الجارح حتى اصبحت تاكل وتنهش بعضها البعض كالعقارب السامة عاش الملك وحكومته
67 - أبو إلياس عمر الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:49
أنا أرى سبب الذي جعل المعاقين مهمشين لهذه الدرجة هو سوء التدبير وعدم العقلانية، أضرب مثلا بما وقع في مدينة الحسيمة:
بعد زيارة ملك البلاد محمد السادس حفظه الله للحسيمة استفاد عدد لا بأس به من العائلات من رخصة الطاكسي أكثر من ألف وليس فيهم 3% من المعاقين مع أن هذه الرخص في الدول المتقدمة تعطى لهذه الفئة، وأعرف أناسا يملكون فنادق استفادوا من هذه الرخص
ولا أطيل فكل يعرف ذلك
68 - مقهور الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:50
السلام عليكم
نشكرك أسي بنكيران على تضامنك العاطفي معنا لكني في المقابل لا أرى أن البكاء هو الحل، نريد منكم تضامن مادي ومعنوي، نحن نعيش القهر والتهميش ونظرة المجتمع.. فانتم في مركز المسؤولية وستحاسبون على كل تقصير في حق فئة المعاقين المهضومة الحقوق. فقد يستعصي علي الفهم حينما اراكم تذرفون الدموع وقد منحكم الدستور صلاحيات واسعة تسمح لكم بحل العديد من المشاكل في هذا البلد الحبيب.
اتمنى ان تقدموا شيئا يدخل السرور الى قلوبنا و الى عائلاتنا، تجدوه غدا شفيعا لكم يوم القيامة، فقد سئمنا من كثرة الكلام. ولا أظن أن دموعكم دموع تماسيح أعانكم الله عليها. والسلام
69 - bahcine idou الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:52
يقال أن التماسيح تذمع عنذما تريد أكل فلذات أكباذها الذموع يجب أن تسم الأفعال وليس العواطف
70 - بيار الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:53
بنكيران رجل طيب من الداخل لانه فعل الكثير من الاشياء الجميلة . تحياتي هسبريس
71 - Anti pjd الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:55
يحسن عوانو مسيكين بالسيف يبكي را الانتخابات قربات زعما..
اتحداه ان يتبرع بدرهم واحد فقط.. درهم واحد و وحيد لاجل الاشخاص في وضعية اعاقة
اما الناس لكتعاني من الاعاقة فلهم الله و اتمنى ان يعوضهم الله عن عاهتهم
سيدي ربي كبييييييييييييييييير
72 - abdeslam الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:55
المطلوب هو الجلوس مع الجميع لمناقشة موضوع شائك كهذا وتجنب ذرف الدموع لأن فئة ذوو الاحتياجات الخاصة لن تخدعهم الدموع هم وعائلاتهم ولن يستفيدوا من دموعك!!!!.سيكونون سعداء أكثر عندما يشعرون بتقديم ملفهم على ملفات اخرى تم التداول فيها ووجدت طريقها للبروز
73 - مغربي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:58
السيد المحترم رءيس الحكومة قال الصراحة الله ايجازيه ولكن الى متى والحال على ماهو عليه دون البحث عن حلول تناسب الدولة وتناسب ذوي الاحتياجات ولو بالتدرج رغم ان هذه الفءة مستمرة في التكاثر ويساهم المغاربة في ثكاثرها بواسطة حوادث السير التي لايكاد يمر يوم دون حدوثها واغلب الاسباب في وقوعها نحن بانانيتنا وتجاهلنا عمدا لقانون السير وكل له يد في هذه المأسات الى القليل من غير سلوكه مع العلم ان جلالة الملك نصره الله واعزه وادام عليه الصحة والسلامة اينما حل وارتحل اكد على الدوام بالاهتمام من جميع النواحي به هذه الفءة ويعطيها العناية والدعم و ظل يوكد على ضرورة توفير العيش الكريم بجميع متطلباته لها كباقي افراد المجتمع مما يتطلب تظافر جهود كل المغاربة لحلحلة هذا الواقع بمايناسب
74 - عبد العزيز الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 03:59
ما يتضح من دموعك ا بنكيران ان حكومتك قصرت في حق هؤلاء المعاقين الدين لا حول والا قوة لهم بحيت لم تقدمون لهم لا شيء الا الهراوى امام البرلمان و قمتم باءلغاء7% من المناصب في قانون المالية المخصصة لهده الفىة.الله اعفو على هد البلاد منكم راكم خرجتو على الفقير .
75 - adel الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:00
بنكيران يدرف الدموع على المعاقين.امر غريب امر هذا الرجل.فكيف لانسان لم يرحم الفقراء منذ توليه رئاسة الحكومة ان يذرف دمعة على المعاقين.بنكيران يبكي لانه احس بان نهاية حكومته الفاشلة قريبة .وهو الان يبحث على جميع الوسائل لينال عطف المواطنين ولكن عليه ان يعلم بان المرء لا يلدغ من الجحر مرتين.
76 - habib الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:03
Les élections s 'approchent, les larmes du crocodile deviennent abondantes et le pathétique aussi.Cherche une autre ruse pour mener les faibles d esprit en bateau.
77 - mounir الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:04
هذه حملة إنتخابية لا اكثر.. هل من يتعاطف مع المعاقين يشوي و يفقر جيوبهم بالزيادات ؟ هل من يتعاطف مع المعاقين يلغي نسبة 7 بالمائة للمعاقين بالوظيفة العمومية ؟ مرت تجربة المغاربة مع هذا الإخواني كالعلقم.. لا يقدم لهم إلا الآيات القرآنية و التجارة بالدين و الضحكات و الدموع و التعصب بالكلام و الكلام الفارغ ... بينما هو و وزراؤه حصلوا على مناصب و رواتب مسؤولين حكوميين و برلمانيين لم يكونو يحلمون بيها بعد أن كانو في الوظيفة العمومية .. ترجموها بفيلات بمنطقة الهرهورة و أكدال
78 - baba الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:10
قتلو وبكى فعزاه
هذا غي ميدان من مئات ميادين خروج الحكومة على العهد.
79 - said الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:11
il faut pleurer car les elections sont proches.
80 - rayan الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:14
بنكران فقط يعبر عن مشاعره اما الواقع يحتاج الاسرعة في تنفيد ...... غير وحدا وحدا
81 - CHRIF TIJANI الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:14
السلام
لعبة جديدة من لعب الأخواني بن كيران ؛ بعد فشل سياسة الكلام المعسول و المضخم و بعد فشل أيضا سياسة قصحية الراس و تخراج العينيين و بعد فشل لعبة ألصاق التهم بدول دليل .
ها هو بن كيران يلجئ لدموع التماسيح بهدف دغدغة مشاعر بعض المواطنيين و خصوصا مع أقتراب الأنتخابات ؛ لعبة قديمة جديدة لن تخدع الشعب المغربي.
82 - عبدالكريم الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:41
الاعتراف بالتقصير والوعد بتدارك الهفوات فضيلة وجراءة سياسية تحسب لرئيس الحكومة. اما ماقيل من حملة انتخابية قبل الأوان فأعتقد ان مناضلي pjd في تواصل مستمر مع المواطنين .
83 - دموع التماسيح الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:46
خدع الناس العاديين، ويبحث عن طريقة لخداع المعاقين أيضا. انتبهوا لـ:" جيم" في التعاليق المؤيدة له، مرتزقته عمال بجد، على كل "جيم" يتسلون البركة ماعرفتش شحال داير ليهم من فلوس الشعب، ولكن التعليقات الأخيرة بينت أن إيمايلاتهم مقاضية. بدات الحقيقة تظهر.
84 - said12 الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:51
لا مجال لا للنقد او التاييد. اريد فقط ان اطلب من المسؤولين في وزارة الصحة و الاثرياء ان يفتحوا مراكز لدوي المشاكل النفسية والتوحديين والمعتوهين. بحيث ان العديد من الاسر تعيش الجحيم من جراء مرض نفسي الم باحد افرادها مما يجبرهم في يبعض الاحيا ن الى البحث عن الحل ولو كان بويا عمر
85 - متتبع عاقل معاق الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 04:57
انما أشكو همي وغمي للاه ربي العالمين" ولا رغبة لي في شكوى رئيس الحكومة المقصر فينا ,تولى أمرنا وغفل عنا سامحه الله , والله حصلت على شهادة عليا بميزة جيدة , لكن الاعاقة حرمتني من العمل في كل شيئ ,حتى المدارس الحرة يردونني لذلك لا غير , والمشاركة في المباريات قليلة جدا ,, بلغت سن الخامسة والثلاثين , الله يعلم حالي في العيش , أكتري بيتا , وزادي قليل جدا , أفطر على قليل , وأقسم بالله وأنا اهم بكتابة هذه الاحرف ومقبل على اعداد صحوري ببيضتين و حبة طماطم حمدا للاه , اعاقتي بصرية من جهة واحدة ’ كانت سببا في حرماني من كل شيئ ولا انكر فضل ربي , كان أملي في هذه الحكومة كبيرا ,لكن خاب ظني وازداد همي ورمتني الحياة بما لا اطيق , لمن الشكوى بعد الله ؟ هؤلاء الاطر على حافة الحمق , بلا أمل , غرباء ,في وطن العزة ,والحقوق ,ومغرب الاحباب , اي وزيرة هذه ؟ اي حوار يلملم جراح حملة الشواهد ؟,شبابهم في مهب الريح , وحالهم يذوب له القلب ,سامحوهم عن نضالهم في الشارع والله معاناتهم تفوق الجبال , الرحمة..
86 - amine الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 05:20
دموع التماسيح لخدعة الشعب المغربي.لن اصوت عليك مرة اخرى ولو بكيت الدم.لانك اهلكنا بالكدب وبغلاء المعيشة
87 - احمد+++ الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 05:30
لاحضت من خلال التعا ليق الكتيرة على دموع بنكيران
با ن لبن كيران جيش الكتروني لا يرضى بالرئي الاخر.
88 - الميدلتي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 05:51
ا بكي على الا قتطاعات في رواتب االمضربينعلى الزيادات المهولة في المواد الغداءية البترولية مشاكل التعليم الصحة ابك على 4 سنوات مرت لم يرى منك الشعب الا الويلات
89 - العثماني محمد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 06:05
سراحة مابغينا حتى تغيير فالحكومة حيث بلادنا عاجبانا كيفما هيا والحمد لله
90 - مصطفى من طنجة الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 06:18
كانت السياسة اخلاقا وليست نفاقا..قرب موعد الانتخابات ومع العشر الاواخر من رمضان...طفا على السطح اسلوب الثعالب الجميلة المكر والخديعة..طوبا لك..انطلت الحيلة على المواطن الذي تقوده عاطفته..فمتى كان البكاء..حضر قلبا وقالبا..قف سيدي المواطن فكر..ثم فكر..فالسياسة للرجال الاحرار لم تكن يوما للنادبين والمثعلبين..من اضعفته وغالبته الانسحاب نصف الرجولة..اما الدموع لغة المهزوم المدحور..وفي الان نفسه لغة التماسيح اللهم عفوك..
مر رمضان ولم اشاهد سلسلة حزينة مكبية كما شاهدت الليلة..الغيت الفرائض والنوافل لاتابع..تراجيديا محزنة...اصدقكم القول بكيت حتى تورمت مقلاتاي على حالنا..رئيس الحكومة عاجزيبكي حرام حرام..ماذا نقول للمواطن المقهور..في الهوامش..في القرى..في الفيافي..في المهجر..ابتسموا..اضحكوا..ابتهجوا..انتم احسن حالا ومالا..مرتاحين سعداء..ااشراط الساعة اقتربت..واعحباه..لاينطلي بكاء اي سياسي علينا..انتخبناك.. العمل..تنفيد الوعود ام انسحب بكرامة..فوزر المسؤؤلية على عاتقكم يوم الحساب..فدنيا فانية..والمعاق حقه مهضوم مند الازل..وهراوات السلطة مبصومة على ظهورهم..لن ينفعك البكاء بل العمل..هنيئا عبئتم.
91 - med الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 07:13
السلام عليكم ارجو من جميع من كم يقتنعوا متلي بالسيد بنكيران ان يقترحوا علي البديل هل هوا حزب المصالح الذي اجتمع فيه اصحاب من ارادوا التقرب من الهمة لتحقيق مكاسب شخصية و الاستفادة من les marchés ارجوا ان تشرحوا لي كيف لفرد تخرج من INPT ان تكون اول تجربة هي مستشار الوزير الأول جطو ام حزب السيكليست الدي وضفوا جميع منخريطهم في مناصب لا يستحقوها لان في العديد من المراث المستوى العلمي متوسط و الكفاءة ضعيفة تجد مزاج في اي شعبة أصبح رئيس قسم او حتي مدير الانابيك بمراكش في حين الجزائري أطر عليا ترارح مكانها لأنها لا تنتمي الي حزب شباط ام حزب اشكر الا شتراكي الذي أصبح قياديوه مرفحين بعد ما خرجوا من الحكومة و بغاو يقسمون الإرت تساويا بين الرجل و المرأة في تحدي للقرأن واش هذه هي الا شتراكية ما البديل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
92 - محمد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 07:21
السلام عليكم حري بالاحزاب التي طرحت السؤال ان تطرح حلولا لايجاد موارد لهذه الفءة كالغاء الغرفة الثانية للبرلمان خفض اجور البرلمانيين و الوزراء ترشيد نفقات الدولة انشاء صندوق لجمع الزكاة فرض ضراءب على الاجور العليا بعض التعليقات تراهن على الانتخابات المقبلة لعلاج ازمات المغرب وهذا غباء لان الانتخابات لن تعطي اغلبية مطلقة لاي حزب ناهيك عن غياب بديل ذو مصداقية
93 - عبده الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 07:27
‏‎ ‎كان أملنا فيه بعد الله كبير. لكن تبين بالملموس أنه أكبر كاره وقاهر للشعب. أفقرنا وهمشنا وأخذ حقوقنا التي ناضل وحبس من أجلها خيرة رجال البلاد. وأهداها لهم...
أفرغ جيوبنا وملأ جيوبهم
خرج فينا عينيه وطأطأ رأسه لهم
كلمة أخيرة راه مامسامحينكش فأي درهم حيدتيه لينا .. أو قدام الله نتحاسبو...
لقد تسجلت في اللوائح الإنتخابية أول مرة في حياتي لسبب واحد هو التصويت ضدكم سأصوت للشيطان حتى أرتاح منكم.
94 - راي حر 1 الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 09:13
ماذا سينفع البكاء حقيقة او ثميتل المعاقين يجب ان تجد لهم حل و الحل سهل للغاية مثل جميع الدول التي تحترم المواطنين و خصوصا الفئات الضعيفة في المجتمع مثل المعاقين جسديا او ذهنيا او كبار السن فوق 62 سنة او الاطفال اليتمى او المراة المعيلة هؤلاء جميعا في الدول العادلة تصرف لهم الدولة راتب شهري للعيش الكريم و الحل بين يديك تملك السلطة التنفيدية و اغلبية في السلطة التشريعية لسن و تنفيد القوانين معادلة سهلة خفض من راتبك و من راتب الوزراء و البرلمانين و المستشارين فقط بي 10 في المائة من هذه الرواتب و اصرفها اجرة شهرية لهؤلاء الفئات الضعيفة و المهمشة الحل سهل و لكن الدولة لا تريد تحسين وضعية هؤلاء الضحايا المحرومين من ابسط الحقوق و الله منظر قاصي عندما اشاهد كثير من المعاقين قرب محطة قطار الرباط و في شارع محمد 5 و قرب البرلمان يفترشون الارض من اجل بيع كنينكس و التسول طول النهار و الشمس تاكل من جسدهم و البرد يسكن عظامهم معانات بمعنى الكلمة.
كلمة لشباب البيجدي و المحسوبين عليه اتقوا الله في هذا الوطن و لا داعي لتكرار كلمة وفقك الله + توكل على الله انتم تساندون الظلم مقابل .....حرام عليكم يا شباب.
95 - عبد الله الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 09:43
بنكيران رجل نزيه. والحكومة تشتغل بصدق لكن المشوشين يعرقلون الإصلاح ، المزايدات السياسوية لا تولد الا العرقلة،حينما أقرء العديد من التعاليق أشم رائحة المشوشين أعداء الديمقراطية
96 - تازلا.كوم الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 10:43
يتشبهون بعمر في ترقيع الثياب و هم أحرص الناس على حياة، هكذا حال العدالة، او بالأحرى العذالة من العذل، و التنمية.
97 - وطني الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:19
قال"لا توجد الإمكانيات الكافية" المهم أجوركم وتعويضاتكم وبذخكم وإسرافكم موجود مسكين ذرف الدموع إنها دموع التماسيح التي يعرفها.
98 - ابو سلمى الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:25
صدقوني انني حينما اقرأ تعليقات القراء وانظر الى مؤشر اللايك اشعر بالخوف ،في حالة عدم وجود جيش منظم من شبيبة الحزب الحاكم مختص في التأييد الاعمى ،فكيف يتجاوب بالتاييد مع رئيس الحكومة يملك القرار السياسي والاقتصادي وبيده كل السلط والامكانيات لتقديم برنامج تاهيل ودعم هده الفئة من المواطنين ويطل على المواطنة من اعلى منبر للمساءلة والمحاسبة بالبكاء و يتبنى أهم ما في التماسيح دموعها.هل لان وزن الكتلة الانتخابية للمعاقين يساوي ثلاثة ملايين والزمن الانتخابي على الأبواب أم أن المغاربة فقدوا كل عناصر العقل والتقويم الموضوعي للامور ودخلوا في موض الدروشة كنوع من الهروب من واقع صعب ومستقبل غامض عنوانه الاستسلام لقضاء وقدر تحالف الدولة والحكومة وأمام الشعور بان المعارضة تتوثب إلى دورها في ممارسة نفس ما تمارسه الحكومة اليوم و ستبدأ بدورها بالتباكي على المعاقين متأسية برئيس الحكومة من اليوم إلى نهاية الأسبوع الأول من شتنبر المقبل، موعد الوزيعةز. رئيس الحكومة من حقه أن يبكي في بيته وليس داخل قبة البرلمان التي من المفروض أن يقدم فيه الحساب أما البكاء فلا يجوز إلا على الأموات.اللهم لا استبلاد
99 - Yahya الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:34
من هذا المبلغ كتخلص المساعدين الذين يقومون بمساعدة كل معاق 24 ساعة/24 و المدربيين, الاطباء, الممرضين, المعلمين, النفسانيين, المربيين و السكن, الاكل, اللباس, الالعاب و الانشطة الترفيهية و النقل! كل طفل او شاب معاق له Iphone و اكثر من IPad. ادنى ثمن ساعة عمل مع المعاق الواحد للمساعدين هو اكثر من 150 درهم! هناك معاقون كثيرون يحتاجون اكثر من مساعد واحد حسب مستوى الاعاقة! و اخرون يكفيهم مساعد واحد, كما ان الاباء ياخذون تعويضات الساعات عندما يتكلفون باولادهم!
نفس الشيء بالنسبة للاجئين و العجزة و السجناء و الطفال و الشباب المهمشين و المنحرفين و المرضى النفسيين!!! (بويا عمر)

اشتغلت فى هذا الميدان و تعجبت كثيرا!!!
100 - boujadi الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:37
رئيس حكومة له كل الصلاحيات يبكي في البرلمان !
علامة العجز و الفشل-
101 - maghribi الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:42
أولا وجب عليك سيد بنكيران أن تبكي على الغلابة من الشعب الدي جوعته و أنهكته بالزيادات و لم تجرأ على مس الأباطرة و المفسدين و تشبتت بالكرسي رغم فشلك و أن تبكي على المعطلين الذين أشبعتهم ركلا و رفسا أمام البرلمان عوض أن تشغلهم ليس كلهم و لكن نسبة منهم و .........
المهم نعرف هذه الدموع ليست على المعاقين و إنما خطة انتخابوية و تشيطين الانتخابات فهنيئا لك فقد تعلمت من سابقيك المفسدين و أصبحت تعرف من أين تأكل الكتف فتفوقت عليهم (كشباط - لشكر - لعنصر - مزوار .........)
و رمضان كريم
102 - عاشق المغرب الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:50
عوض بكاء التماسيح لماذا لا يتبرع من ماله الخاص على احد جمعيات المعاقين .

فبعد حصوله على الولاية الاولى بالسنطيحة هاهو يريد ولاية ثانية بدموع مصطنعة .


بكى في الرشيدية وبكى في االدشيرة باكادير وبكى امس في البرلمان وسيبكي في كل المحطات المقبلة لاستمالة عطف البلداء والمكلخين.

وسيبكي كثيرا ان شاء الله يوم ظهور نتائج الانتخابات المقبلة وسيعين سفيرا في احد دول الشرق الاوسط مكافاة له على ما قام به ضد الشعب المغربي .
103 - Latifa الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 11:56
إلى ماتقيتوش الله في هاذ الشعب كلنا غادي نولّيومعاقين.البكاء من مور الميت خسارة .أحيّاني عليك آحديدان.
104 - نوووره الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 12:10
الحلول موجوده ولكن ماحد باغي يفكر فالحل

كمثال الدوله تفرض على الموسسات المتوسطه والكبرى تشغيل عدد معين من ذوي الاحتياجات الخاصه بوظائف تناسب حالتهم فالاداره ولا السكرتاريه ونفس الشي تفرض على الموسسات الحكوميه بحال الجماعات والبلديات تشغيل نسبه معينه خاصه ان الجماعات الموظف النهار كامل جالس فوق الكرسي غير يكتب و كيطبع مايخدم برجليه ولا بمخه احسن يعطو نسبه من المقاعد للي يحتاجوها بصاح

واظن لو شغلو ذوي الاحتياجات الخاصه خاصه المقعدين المتعلمين بالجماعات امورنا غاده تخلص فنفس النهار ماحد يقولك سير حتى ترجع

لازم الدوله تبادر بادماج ذوي الاحتياجات الخاصه المؤهلين هذا دورها اجماع الكل فالمجتمع يعطوهم فرصه وغادين يشوفو منهم العجب
105 - Omar الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 12:53
الى Amine 1 كيفاش عرفتيه ؟؟ واش انت كتعلم شنو كاين في الصدور؟؟؟
106 - فاطمة الزياني بني حذيفة الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 13:04
هل هي دموع التماسيح ام هي دموع العفاريت .
107 - معاق الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 13:12
انا معاقة او كنعيش وسط اسرة فقيرة او معندي حث مدخول قار او كيبغيتيني انعيش اسي بنكيران فكرة في اﻻنتحار عدة مرات ولكين كنلقى واحد الحاجة كتشدني هي ملي كنفكر انا ربي امعايا .
او كنسول راسي شحال من مرة كنكول عﻻش متكونش عندي كريمة نستفد منها انا مع العلم كنلقاها عند ناس بصحتهم او خدامين هادشي ميحمقش و شفو من حالنا را حرام اعليكم حنا بغينا غي باش انعيشو را مكرضاوش انطلبو .
108 - عايق الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 13:27
مادا فعلت للمعوقين اصلاحات كلها في الانتظار الدموع تردف فقط من اجل اغراء الناس من اجل الانتخابات حتى يظهر نزيها غادين بالبلاد الهاوية راه خاصك تشوف الضرائب على الشركات العقارية بحال الضحى انت باليك غا المعاقين شوف لي مضيعين الدولة باش تضمن حق المعاق
109 - simo الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 13:32
les larmes ne sont pas la bonne solution pour améliorer la situation des handicapés. Il faut agir creer des sociétés pour touts les jeunes pas seulement les handicapés. j veux q ses goutes du larmes soient des milliards pour creer des postes. Tu épargne pour qui. On veut vivre aujourd'hui. Demain allaho kafilon bihi.
110 - momo الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 13:42
يجب اعفاؤفهم من رسوم الجمارك على السيارة الشخصية على غرار عدد من الدول
لا يعقل ان يعفى البرلماني ب 50 % والمعاق يؤدي 2.5%+20%+0.25%
حيث غالبا ما تمنح السيارة للمعاق مجانا من طرف العائلة في الخارج ويصطدم بالثمن المهول للجمارك
111 - abdelouahed الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 14:11
لا زلت أتذكر وزيرا في الحكومة حين قال عندما كنت قاضيا كنت أبكي على وضع المحاكم في بلادي أما الآن وقد أصبحت وزيرا للعدل فلم يبقى لي وقتا للبكاء فعليك يا رئيس حكومتنا أن تقول نفس ما قاله هذا الوزير و أن تعمل به لأنك أصبحت في وضع المسؤولية فبادر قبل فوات الأوان والله ولي التوفيق
112 - ولد دكالة الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 15:24
الحمد لله تغير الكتير عند مجييء هدا الرجل الله يجازيه بخير.والله ما شفنا عليه ولا سمعنا عليه شي حاجة خيبا.معرفناش هاد القوم اش بغين.واش الرجل الامين او الشفار
113 - Najat الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 15:41
خلينا من لهبال و الدموع ديال الضعف او شوف شي حل لبطالة فحاملي الدكتورا في وضعية يرتى لها
114 - إلى الطابور العاشر الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 16:11
ما يفرحني حقا هو إخلاص الطابور العاشر(جيش الديسلايك) للرد على أي نقد أو اعتراض على ما يقوله السيد بنزيدان و الدليل أن أول مداخلة كانت منهم و لكن أيها الطابور صدقوني لا أحد يهمه تصديكم أو تكديبكم لما هو واضح حتى للأطفال.
أما بالنسبة لدموع التماسيح لبنزيدان فقد ذكَّرتني بدموع فؤاد السنيورة و هو يبكي لجمع الأموال على ظهر اللبنانيين و هم يقتلون على يد الصهاينة و في الجهة المقابلة يحضن الجزّارة رايس. على العموم كنت أبحث عن التماسيح و العفاريت التي يتكلم عنها رئيس الحكومة و قد وجدت البارحة زعيمهم. بالنسبة لي هذه الدموع لديها معنى واحد و وحيد هو: الدعاية الانتخابية.أرجو النشرو شكرا هسبريس.
115 - بنزيدان وقاموس البؤس التصفوي الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 16:11
منذ تبوا الباجدة وحزبهم للمرتبة الاولى في انتخابات 25 نونبر2011 وتسلم بنكيران قيادة الحكومة اتذاك اصيب الكادحون والبؤساء المغاربة بالاعاقة المزمنة في قوتهم اليومي وتم الاجهاز التام والكامل على قدرتهم الشرائية المعدومة اصلا والتي اصابها العوز وكل انواع الاعاقات المتعارف عليها بين اخصائيي الامراض الظاهرية والباطنية وهذا سببه السياسات والتوجهات التفقيرية والتجويعية القهرية اللاشعبية( الزيادات في الاسعار و القضاء على صناديق المقاصة والتقاعد ودعم العالم القروي والتضييق على الحريات النقابية العمالية وضرب مطالبها الاجتماعية عرض الحائط وتوالي الفضائح في هاته الحكومة ومحاولات التستر على كبار المفسدن فيها) لحكومة تجار الدين من الدئاب الملتحية ومن يسندهم من قوى الظلام والتطرف والماضوية والرجعية...ان خرجات نزيدان هي مجرد لازمة شعبوية تميز خطابه وقاموسه الشعبوي التصفوي للقضايا العادلة للجماهير المغربية الكادحة التي ملت وسئت من من تواجد الباجدة وزعيمهم واستمراره في التدبير السيء والفاشل للشان العام المغربي.....
116 - abdeljalil الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 16:40
C'est le cheval de troie qui manquait a Si Benkirane, les handicapés, au lieu d'utiliser au moins le term aux besoin ...specifiques
117 - مغربية الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 16:58
الدموع لم تكن حلا ولن تكن لان المواطن في حاجة الى الدعم بنوعيه ، لذا لا داعي لهذه الدموع ارجوووووووووووك يا رءيس الحكومة
118 - مغربية الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 17:21
هادوك المعاقين الله معاهم آوي حسن فعوانهم ،ولا بقات الحالة هكا بالغلا ،زيد فالضو زيد فالما زيد فالصابون زيد فالطحين اواللاىحة طوييييييييلة راه غادي ايوقاعنا الشلللللل
119 - محمد الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 17:32
هل الذي سيرفع بعد شهر أو...من ثمن قنينة الغاز إلى 130دره و80 درهم للقنينة الصغيرة في قلبه رحمة ويمكن أن يبكي حقيقة؟
هذا محال.
هل الذي سيحتفظ بأستاذ بلغ 65 سنة في القسم ويسمح بالمقابل لمن اشتغل 4 سنوات بولوج الإدارة في قلبه رحمة؟
هل الذي ألهب الأسعار حتى غدا الفقير يهرب من الأسواق لجهنميتها في قلبه رحمة؟
هل الذي أغرق البسطاء في الضرائب وطبق شعار عفا الله عما سلف في قلبه رحمة؟
هل.........؟
كفاك بهلوانية ولعبا على المشاعر ...
حسابنا معك عسير يوم القيامة.
حسبي الله ونعم الوكيل
120 - tk kino الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 17:36
أول رئيس حكومة يبكي من أجل أبناء الشعب مند فجر اﻹستقﻻل إلتفاتة مقبولة ونشيد بها للسيد بنكيران ولد الشعب كدلك
121 - اسافني الأربعاء 08 يوليوز 2015 - 17:53
سبحان الله عدد من المعللقين همهم الواحد ان يعللقو سلبا علي السيد بنكران واظنهم من المعارضة يختزلون تعلقهم في الدموع وليس عن جواب راءيس الحكومة اتقوا الله االاكنتو صيمين
122 - Mohammed GHAZI الخميس 09 يوليوز 2015 - 00:42
إلغاء اتفاقية الشراكة المبرمة مع جمعية الهدى للمعاقين من طرف بعض المستشارين الجماعيين منذ سنة 2013 بسبب نزاعات سياسية هو في حد ذاته كارثة من كوارث بوزنيقة الخفية حيث لم يتدخل أي مسؤول لحد الآن لجبر الضرر الذي حل بالجمعية من الإفراغ بسبب تأخر في دفع واجبات الكراء و أجور المؤطرات إلى حرمان أزيد من 200 منخرط من خدمات المركز و الذي يعتبر الوحيد بإقليم بنسليمان و حرمان الأطفال في وضعية إعاقة من التمدرس و الترويض الطبي، هذا المركز يعتبر من المراكز النشيطة بجهة الشاوية ورديغة و التي بها أكبر نسبة إعاقة على الصعيد الوطني حيث فاقت 8 % بالمقارنة مع نسبة الإعاقة بالمغرب و التي تفوق 12.5 % . أين أنت يا حكومة؟ معاقوا بوزنيقة و نواحيها يوجهون نداء استغاثة لصاحب الجلالة نصره الله بصفته الأب الرحيم للمعاقين للدخول على الخط قصد إنقاذ مركز الهدى من الإغلاق و معاقبة كل من سولت له نفسه التلاعب بكرامة أضعف فئة في المجتمع.
123 - عبد المجيد الخميس 09 يوليوز 2015 - 19:29
دموع تماسيح و ...عفاريت
والله انت ممثل واعر...بلاصتك مع سي محمد الجم فالفرقة الوطنية
المعاقين يشكرونك على الدموع
صحيح الحكومات السابقة ما دارت والو و ...حتى أنتم ...بحال بحال
الله يعطينا وجهك
المغاربة عاقو بيك من الزين ...لدموع العين
124 - Ben Ahmed السبت 11 يوليوز 2015 - 14:33
التوحد
لي طفل يعاني التوحد ولا يعلم قدر معاناته الا الله الرؤوف الرحيم. معانات اثناء الولادة في مطرنيتي السويسي قاعة اوستفار. ورأس طويل من جراء الجر اثناء عسر الولادة.لون !معصور داكن. لم يصرخ اثناء الولادة... ولا ندري إذا كان من الله فمرحبا .../و عند ربكم تختصمون/. وهو الآن يعاني إعاقة ذهنية لايفهم ولا يتكلم... الله يكون في عون أسر المعاقين و يعاونهم بالصبر في هذا الزمن الصعب .
125 - معاقة بلا امل الخميس 13 غشت 2015 - 20:33
كلشي تايكدب على المعاقين حيت ماعندهم اللي يدافع عليهم وحتى انا معاقة من كان عندي 1 عا م واحد وفيما مشيت لشي جمعية كايريو عليا حتى خرجت نسعى فالطرقان غير باش نشري الدواء والوزير بن كيران كايدوز عليا يوميا والله ماعتقني حتى بدرهم في هو الاسلام
المجموع: 125 | عرض: 1 - 125

التعليقات مغلقة على هذا المقال