24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4408:1513:2316:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. ظاهرة التغيرات المناخية تكبد المغرب خسائر مادية بملايين الدولارات (5.00)

  2. إسرائيل تهدد بتفويت أملاك مسيحية بالقدس للمستوطنين الصهاينة (5.00)

  3. الهجرة السرية تقتل العشرات قبالة شواطئ موريتانيا (5.00)

  4. مجموعة عبيدات الرمى تخطف الأنظار في نيودلهي (5.00)

  5. أجندات دبلوماسية تحول دون لقاء بومبيو بالملك محمد السادس (2.33)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | محاربة الموظفين الأشباح .. مُهِمَّة مستحيلة أم غياب إرادة حقيقية؟

محاربة الموظفين الأشباح .. مُهِمَّة مستحيلة أم غياب إرادة حقيقية؟

محاربة الموظفين الأشباح .. مُهِمَّة مستحيلة أم غياب إرادة حقيقية؟

تدفعُ لهم الدولة أموالا طائلة من الميزانيّة العامّة على رأس كلّ شهر، دُونَ أنْ يبْذلوا جهدا لقاءَ الأموال التي يحصلونَ عليها. تمّ التعاقُد معهم على أساس تقديم خدمة عموميّة تعودُ بالنفع على البلاد والعباد لكنّهم هجروا مكاتبهمْ وتفرّغوا لأعمالهم الخاصّة، أو تفرّغوا فقط للراحة طالمَأ أنّ المُرتّب الشهريّ يُحوَّل إلى الرصيد كاملا غير منقوص، ومنْهمْ من لم يهجُرْ مكتبه فقط بل هجر الوطنَ ورحلَ إلى الخارج، ومع ذلك يتمّ تحويلُ أجورهم الشهريّة إلى حساباتهم البنكيّة بانتظام. إنّهمُ المُوظفونَ الأشباح.

لا يتوفّر رقم دقيق حوْل عدد الموظفين الأشباح في المغرب، لكنَّ التقديرات تشيرُ إلى وجود ما يُقاربُ مائة ألف موظفٍ شبح في الإدارات العموميّة المغربيّة. أرقامٌ، وإنْ كانتْ تقديرية، إلّا أنّها قدْ تكون قريبة من الأرقام الحقيقيّة. ففي شهر أبريلَ من سنة 2012، صرّح الوزير المكلّف بالشؤون العامّة والحكامة وقتذاك، محمد نجيب بوليف، بأنّ عدد الموظفين الأشباح في الوظيفة العمومية يتراوح ما بين 70 و 90 ألف موظفٍ شبح من ضمن 800 ألف موظف يشتغلون في القطاع العام.

مَوْتى يستفيدون من الماال العام؟!

هذا العدد الهائل من الموظفينَ الأشباح يُكلّف الميزانية العامّة للدولة خسائرَ ماليةَ فادحةً كلّ شهر، فإذا حصرْنا عددهم في تسعين ألفا فقط، بمُرتّبٍ شهريّل لكلّ واحد منهم في حدود 5000 درهم فقط، فإنَّ الدولة تصرفُ عليهم من المال العامّ كلّ شهر أربعة ملايير ونصف مليار سنتيم، كأجور، دونَ احتساب باقي التعويضات، أمّا المثير للدهشة والاستغراب، فهو أنّ وزير الوظيفة العمومية الحالي، محمد مبديع، اعترفَ أنّ هناك موظفين أشباحا يحصلون على رواتبهم، رغم أن منهم من يعيش في الخارج، ومنهم من التحقَ بالرفيق الأعلى!

الموظفون الأشباح لا ينحصرون فقطْ في الموظفين الصغار بالإدارات العمومية، بلْ إنَّ هناك من زعماء الأحزاب السياسية من "يشتغل" موظفا شبحا، فقبل أسابيع اضطرّ رئيس مجلس النواب رشيد الطالبي العلمي إلى توجيه إنذار كتابيّ إلى أمين عامّ أحد الأحزاب السياسية، بدعوى عدم حضوره إلى عمله في الفريق الحزبي الذي ينشط ضمنه بالغرفة الأولى للبرلمان، وقبْل أشهر كشفت الصراعات السياسية بيْن حزبيْن سياسيين عنْ كوْن أمينِ عامّ حزبٍ يوجدُ في المعارضة يتلقى 10 آلاف درهم من المال العامّ رغم عدم حضوره إلى مكتبه في أحد المجالس الجماعية.

غيابُ إرادة سياسيّة حقيقيّة

وزيرُ الوظيفة العمومية محمد مبديع توعّدَ مطلعَ السنة الجارية الموظفين الأشباح بإجراءات صارمة، وأعلن أنّ وزارته عملت على تفعيل آليات تتبعٍ ومراقبة أفضت إلى التشطيب على أزيد من 1600 موظف شبح خلال السنتين الأخيرتيْن، مُعتبرا أنَّ ما تحقّق "يُعتبر نتائج متقدّمة"، لكنّ 1600 موظف شبح، لا يُمثلون سوى "قطرة" صغيرة في يمّ عشرات الموظفين الأشباح الذين يستنزفون ميزانية الدولة كلَّ شهر، دونَ أنْ يُفيدوا البلدَ في شيء، وهو ما يطرحُ أكثر من علامة استفهام حول السبب الذي يمنعُ من مباشرة "عمليّة تشطيب" واسعة ضدّهم؟

محمد الغلوسي، رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العامّ يرْبطُ استمرار َ "ظاهرة" الموظفينَ الأشباح بغياب إرادة سياسيّة حقيقيّة لتطهيرِ الإدارات وغيرها من المؤسسات العمومية منهم، ويعتبر الغلوسي أنَّ الموظفين الأشباح يُعتبرون أحد تمظهرات الفساد بالمغرب، موضحا: "ما دام أنّه ليست هناك إرادة سياسية حقيقية لوضع حد للفساد بشكل عامّ، فمن الطبيعي أن تستمر جميعُ مظاهره، ومنْها ظاهرةُ الموظفين الأشباح، الذين يقتاتون على الرّيع الذي يُثمره الفساد". يقول الغلوسي.

وعلى الرّغم من الخطابات الرسميّة المُنادية بتخليق الحياة العامّة، والإجراءات التي هدّدت الحكومة باتخاذها في حقّ الموظفين الأشباح، إلّا أنّ النتائج المُحقّقة لحدّ الآن (التشطيب على 1600 موظف شبح فقط خلال سنتين، حسب ما صرح به وزير الوظيفة العمومية)، يبيّنُ أنَّ القضاء على الموظفين الأشباح، أو التقليص من عددهم بشكل ملموس، على الأقل، يبقى بعيدَ المنال، وهو ما يطرح سؤال مدى قدرة الحكومة على تفعيل وعيدها الذي أطلقه وزيرها المسؤولُ عن قطاع الوظيفة العمومية.

لا عُذْرَ للحكومة

منْ جهة أخرى، يُطرحُ سؤال ما إنْ كان من السهل القضاء على ظاهرة الموظفين الأشباح، خصوصا وأنّهم يشكّلون جيشا من الموظفين. يقول رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العامِّ إنّ الحكومة لا عُذرَ لها للتلكّؤ في اتخاذ إجراءات حازمة ضدّ الموظفين الأشباح، انطلاقا من مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، الذي جاءَ به دستور 2011، متسائلا: "لماذا تعجز الحكومة عن الوقوف في وجه هؤلاء، صوْنا للمال العام، في حين أنّها لا تجدُ أيّ صعوبة في تنفيذ مخططات وقرارات تضربُ القدرة الشرائية للمواطنين؟".

وأشار الغلوسي إلى أنَّ الحكومة التي عدمتْ إلى توقيف التوظيف المباشر في أسلاك الوظيفة العمومية، في حين أنَّ المناصب المالية التي يتمّ الولوج إليها عبر المباريات قليلة، كانَ عليْها أنْ تتخذَ إجراءات أخرى لإيجاد فُرص عمل للعاطلين عن العمل، وزاد: "لوْ أنّ الحكومة حاربت الموظفين الأشباح، فإنّها ستكون قدْ ضربتْ عصفوريْن بحجر واحد: حماية المال العام، وخلْقُ عشرات الآلاف من الوظائف لفائدة العاطلين عن العمل"، ويُضيف الغلوسي أنَّ على الحكومة ألا تكتفي فقط بفصْل الموظفين الأشباح من الوظيفة العمومية، بلْ عليها أن تُجبرهم على إرجاع ما نهبوا من المال العامّ بدون وجه حق، ما دام أن القاعدة هي الأجر مقابلَ العمل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (98)

1 - Abdelilah السبت 22 غشت 2015 - 09:20
"لوْ أنّ الحكومة حاربت الموظفين الأشباح، فإنّها ستكون قدْ ضربتْ عصفوريْن بحجر واحد: حماية المال العام، وخلْقُ عشرات الآلاف من الوظائف لفائدة العاطلين عن العمل
Il faut ajouter un trosième point ; le service public rendu
2 - باحث السبت 22 غشت 2015 - 09:22
لاحظت تغييرا على صفحة الخاصة لكل موظف. فهل من نغيير؟
- موظفون لا أشباح
3 - عبدالهادي السبت 22 غشت 2015 - 09:27
بالله عليكم كيف تقنع شخصا بالمشاركة في الانتخابات عندما يقرأ مثل هذا المقال ؟؟؟ في وقت يستبيحون جيوب الفقراء الفارغة بالزيادات الفورية و في كل شيء ؛ فحكومة بنكيران التي تدعي محاربة الفساد تقتطع من أجور المضربين المطالبين بحقوقهم في حين لديها جيش من اﻷشباح في الادارة ؛ حسبنا الله و نعم الوكيل.
4 - كاره الظلاميين السبت 22 غشت 2015 - 09:27
حكومة الجعجعة بدون طحين هذه الحكومة جاءت اصلا للانتقام من الشعب المسكين فلا كرامة ولا عدالة اجتماعية ولا هم يحزنون
حكومة تكشر انيابها على الفقراء المعدمين والموظفين المسحوقين وتغازل المفسدين المخربين لاقتصاد البلاد وتغض الطرف عن ناهبي المال العام وتشجع التطرف الظلامي وتبيع الوهم لاتباعها المساكين المغرر بهم هذا كل ما تستطيع فعله حكومة ,,,,
5 - Souhail السبت 22 غشت 2015 - 09:28
ما دمت في المغرب فلا تستغرب
فئة قليلة تريد العيش في الحلال
اللهم ارزقنا القناعة
6 - Mohamed السبت 22 غشت 2015 - 09:29
والله انه غياب الارادة وتبادل المصالح وما خفية اعضم.الله سيتكفل بالجميع.لا نقنط.
7 - لا علاقة.. السبت 22 غشت 2015 - 09:31
لاحول ولا قوة الا بالله.. رحمك الله يا بلادي.. بل.. حماك الله يا بلادي من(كروش الحرام).... ومن المفسدين....
8 - Citoyenne السبت 22 غشت 2015 - 09:35
La meilleure solution est de demander à ce que leur collègues les dénnonce au numéro vert anti corruption car dans chaque administration, les employés et les fonctionnaires connaissent ceux qui sont fontômes ou presque qui viennent juste pour apparaitre de temps à autre mais ne fournissent aucun service ou un service negligeable par rapport aux salaires perçus. Alors, prenez vos téléphones et dénnoncer svp car c'est aussi un type de corruption déguisé
9 - هشام السبت 22 غشت 2015 - 09:38
الموظفين الاشباح معروفين بالاسم لدى الجهات التي وظفتهم. فهم ابناء الأعيان و زوجاتهم و ابناء رجال السلطة و زوجاتهم و ابناء المدراء و المناديب و النواب و زوجاتهم. اما الموظف العادي فهو متابع يوميا بتوقيع الحضور و الانصراف و تسلط عليه كل أنواع العيون و الآذان .
10 - aziz السبت 22 غشت 2015 - 09:38
صرّح الوزير المكلّف بالشؤون العامّة والحكامة ، محمد نجيب بوليف، بأنّ عدد الموظفين الأشباح في الوظيفة العمومية يتراوح ما بين 70 و 90 ألف موظفٍ شبح اذا عارفهم باساميهم ادا .............
11 - احمد السبت 22 غشت 2015 - 09:40
الفساد مرض المجتمعات المتخلفة من بينها المغرب . فهو يضرب في عمق الاقتصاد الوطني لا الحكومة ولا غيرها يستطيع استاصاله بكل سهولة .ما علينا نحن ابناء الشعب الا ان نجتهد شيءا فشيءا .ونحاول قيد المستطاع تنوير شبابنا من اجل غذ افظل . وادا ماستطعنا و بعون الله تغيير العقليات الشبابية التي سوف تحمل المشعل .انداك يمكن للمغاربة الشباب ان يقولوا كلمتهم .مع العلم ان الشباب المغاربة هم اكثر الشعوب اتصالا ببعضهم.
12 - مواطن من سلا السبت 22 غشت 2015 - 09:41
غياب ارادة حقيقية اسي الكاتب. والتدخلات من النقابات والاحزاب السياسية وبعض رجال السلطة لصالح زوجاتهم او بناتهم.
13 - مصطفى السبت 22 غشت 2015 - 09:47
انه العبث ..انها الزبونية ..انها الفوضى ..والوزير الدي يعجز عن طرد الاشباح عن وزارته و تقديمهم للعدالة يجب ان تكون دره من الوطتية والاستقامة كي يقدم استقالته وبنصرف والا سيكون هو ايضا شبحا بل شبحا ساميا
14 - مهدي السبت 22 غشت 2015 - 09:47
الايعتبر من لهم خمسة مناصب موضفين اشباح وزير متالا ورئيس بلدية ونائب برلماني ورئيس جمعية وصاحب شركة وباغي بموت باش يصبح رئيس الجهة هادا هواالفساد لكيتكلمو عليه المواطنين هاد المعضلة هيا راس الفساد كيفا يعقل ناس صوتو على رئيس في البلدية وتاقوفيه واصبحوا يشاهيدونه فقط عبر الشاشة التلفازويتقادا اجر على كل منصب ويترك منصبه الا المخربين اي اصلاح يتكلمون عنه في متل هده الضاهرة الخطيرة على المال العام وكلس تشمش يا من تخرج من الجامعات اتقوا الله في اخوانكم
15 - si.moh.z السبت 22 غشت 2015 - 09:48
هناك بعض الموظفين لبعض القطاعات مثلا الثقافة الشبيبة والريضة وعيرها من الوزارات التي يقال انها اجتماعية العاملون بها لا يقومون باي عمل بل كاتبة واحدة تقوم مقام مجموعة من الموظفين والدين يتقاصون رواتب مهمة واثناء طول النهار تجدهم يحتسون الشاي والقهوة والنميمة في بعض زملائهم الدين يواضبون على عملهم رغم قلتهم حيث يصفونهم بالنفاق والانبطاح الادارة . ومن من اصبح يختفي من وراء ما يسمى بالنقابات. كانما هده التنظيمات تشجعهم على عدم العمل وليس العكس...
16 - Youness boudaouma السبت 22 غشت 2015 - 09:49
اصلا الحكومة الموظفن الأشباح كثر ‎من الموظفين الحقيقيين‎ ‎
17 - Rachid السبت 22 غشت 2015 - 09:50
رغم أن الحكومة هي المسؤولة الأولى عن محاربة الفساد.. فإن مؤسسات المجتع المدني بل وكل مواطن أوموظف على علم بهؤلاء الخونة و المتواطئين معهم.. ولعل هذا المقال الموضوعي يندرج في دور السلطة الرابعة في المساهمة في محاربة الفساد بطريقة غير مباشرة أي تعريته. فشكرا أخي محمد.
18 - HASSAN.M السبت 22 غشت 2015 - 09:50
زد على ذلك اموظفين الاشباح الذين تقاعدا والذين سيتقاعدون. انه سرطان حقيقي يهدد حاضر ومستقبل الموظف الذي يؤدي فاتورة الفساد.
19 - مجرد سؤال السبت 22 غشت 2015 - 10:06
هذا هو الفساد بعينه . فمن يرعاه ؟ هل سمع أحدكم أي شئ عن عليوة بعد خروجه من السجن بسراح مؤقت و بتعليمات عليا؟ و هل سمع أحدكم شيئا عن بلخياط بعد فضية الأودي و غيرها ؟ و هل سمع أحدكم عن ياسمينة التي لا يسع المجال لتعداد فضائحها ؟ و هل سمع أحدكم شيئا عن غلاب و ما أكثر فضائحه من صفقة الرادارات إلى البقع لأرضية ؟ مجرد سؤال لنصل إلى أن الموظف الشبح وراءه مثل هؤلاء .
20 - عمر نصر الدين السبت 22 غشت 2015 - 10:18
سيقول لكم ابن كيران إنه غير قادر على محاربة الموظفين الأشباح، و سيقول لكم إن سبب عجزه هم التماسيح و العفاريت.

ابن كيران لا يجيد غير استهداف الموظفين الصغار و الفقراء و المعطلين و هو ما تجسد في تقليص مناصب الشغل و الاجهاز على الحق في تقاعد يضمن لصاحبه العيش الكريم بعد عقود من حياته قضاها في دواليب الإدارة.

كما تجسد " الاستقواء البنكيراني " على البسطاء في اصدار مرسوم مشؤوم يتيح لرؤساء الإدارات و الضيعات ( و ليس الجماعات ) الترابية تنقيل الموظفين الذين لا يستجيبون لأهوائهم السياسية و المزاجية.

أعطيتُ صَوْتِي خلال 2011 لابن كيران و" زمرته " لكنني تعرضت كمواطن مغربي لخيانة عصيبة و مؤلمة من سماسرة و تجار الدين، و أنا الآن أنتظر حلول موعد الاستحقاقات المقبلة كي أصوت ضد تجار الدين و أصحاب الشعار غير المسبوق : " عفا الله عما سلف ".
21 - Bob السبت 22 غشت 2015 - 10:21
بلاش ما صوتو الا كانت المهمة صعبة انهم ليسو بالأشباح بل انهم يدمرون مستقبل الأجيال الصاعدة
22 - ابن سوسالمغربي السبت 22 غشت 2015 - 10:22
عندما يكون الشعب واعي لا يدفع الرشوة عندما يكون الشعب واعي لا يؤمن بالخرافات عندما يركز الشعب على تعليم صحة وتكوين أبناءه من أجل بناء مواطن صالح عندما الشعب يعرف ماذا يريد أي دولة نريد؟ هل نريد دولة تحكمها ديمقراطية حقيقية دولة تسود فيها عدالة اجتماعية للجميع عندما لا نحكر بعضنا البعض ونخرج من الجهوية المريضة انت انت أنا أنا عندما تكون لدينا رؤية موحدة لبناء وطن متقدم قوي بناء انسان متعلم مغربي يسعى الى خير وطنه عندما لا ندفع الرشوة من اجل ورقة هي من حق حقوقنا الطبيعية عندما نطبق القانون على انفسنا قبل غيرنا سا نقول أننا في الطريق الصحيح
23 - قارئ السبت 22 غشت 2015 - 10:22
من الجدير بالحكومات أن تعرف كيف يصبح من يتقاضى راتبا من الدولة"شبحا".
أما أن تكشف لنا عن وجودهم في أخر أيامها، فهذا لا ينفع، لأنهم قد نهبوا و استفادوا ما فيه الكفاية.أما عن الأموات فهناك أرامل لم يتوصلوا بحقوقهم، وبعد البحث من قبل أطر دنيا لا سلطة لهم لتغيير مجرى صرف الرواتب ، تبين أن راتب المتوفي يحول لحساب بنكي كل شهر وأن ملف الهالك لا يحتوي على أي وثيقة تثبت وفاته.و أما بالنسبة للأشباح الحية فما دام هناك من ذوي النفوذ ( في الإدارة العمومية أو منتخبين أو فقط مما يطلق عليهم أعيان) فهم في أمان لإن التوظيف في الإدارة العمومية تم بالواسطة على أساس الاستفادة من الراتب فقط أما العمل فهم لا يفقهون فيه.
المصيبة هي أن الكل يتكلم عن النزاهة و الشفافية و خدمة المصلحة الوطنية، و اتباع التعليمات الملكية و مراقبة الآخرة. وهذا هو حال مجتمع ما تزال الروابط الأسرية و القبلية و سلطة المال تحرك دواليبه و تتحكم في انتخاباته و في توظيفاته . و السلام
24 - عبد الله السبت 22 غشت 2015 - 10:24
الموظفون الاشباح هم الموظفون الكادحون
اما الذين تقولون عليهم اشباح هم المعترف بهم حقيقة و هم المستفيدون الاواءل من المغادة الطوعية و يستفيدون من الترقيات و لا يقططع لهم في الاضرابات و لا يتوصون باستفسارات
اذن كفى من طنز
25 - مغرربه فيpjd السبت 22 غشت 2015 - 10:24
الموظفون الاشباح نوع من الريع بامتياز كرسه وعززه مسؤولون نافذون في مؤسسات الدولة وجعلوا حرموا ابناء وبنات الشعب من هذه الوظائف ومتعوا بها زوجاتهم واهليهم وذويهم فاصبحوا يتقاضون رواتب هي في الاصل اموال يعود الفضل فيها لدافعي الضرائب من الشعب الذي جل ابنائه حاصلون عل شواهد مختلفة بما فيها شواهد عليا لا يتوفر عليها حتى بعض المسؤلين في الحكومة او البرلمان.
فهذا الفساد استعصى القضاء عليه من طرف الحكومات لسبب واحد وهو انها طرف واحد، كنا ننتظر من حكومة بن كيران ان تضع حدا لهذا النزيف كما وعدت ولكن صدمنا حين قال بن كيران عفا الله عما سلف في انتظار يوم القيامة لكي يرفع هذا الفساد وهذا الظلم وهكذا تحول بن كيران بدوره الى راع للفساد بعدما اخلف الموعد وتراجع عن ما وعد به بمجرد ان تربع على كرسي السلطة وبدل ان يحارب المفسدين بدأ يحارب الشعب ويتفنن في إيكال الضربات الموجعة لطبقاته الفقيرة والمتوسطة اما الغنية فلا خوف عليهم ولاهم يحزنون،حسبنا الله ونعم الوكيل الذي نوكله امرنا لانه خير وكيل واذا ضاع الحق مع العبد فانه لن يضيع مع الله غدا يوم الحساب.
وانتم يا من يناصرون حزب تجار الدين فانكم كذلك م
26 - Med Tger السبت 22 غشت 2015 - 10:26
هذه الضاهرة من الغرائب التي لا يقبلها عقل سليم. هل كان هذا سيستمر ولو ليوم واحد لو كان شخص هو الذي يؤدي اجرة هؤلاء الاشباح? الشيء الاكيد ان الاجرة وربما العلاوات التي يستفيد منها هؤلاء حرام. ومن يتستر عليهم هو معهم في الاثم وكذلك المسؤولون الذين لهم الصلاحية ولا يقومون بتغيير هذا المنكر. انا اقول ان هذه الضاهرة لا تتطلب الارادة السياسية لتغييرها وانما تتطلب حب الوطن واخلاص الضمير والشجاعة والنزاهة السياسية وغير السيلسية واستغرب كيف يتعايش الاحزاب والبرلمان معها بل منهم من يشجعونها ويمطروننا بالشعارات طوال الوقت !
27 - متير السبت 22 غشت 2015 - 10:33
خليو عليكم الموظفين الاشباح فتيقار رحتاهما عندهم ما يكفيهم من المشاكل العاءلية...
28 - الأشباح الحقيقيون السبت 22 غشت 2015 - 10:33
بالله عليكم عن مادا تتحدثون؟
هل تطالبون من الأشباح أن تحارب صغار الأشباح؟
هل من "يشتغل" وزيرا لبضعة سنين أو حتى لبضعة أشهر وينال تقاعدا يفوق 40000 درهم ليس بشبح؟
هل من ينام في البرلمان (إن حضر أصلا لبضع ساعات أو دقائق في الشهر) ليس بشبح؟
هل من ستنتهي ولايته (أو ولايتها) البرلمانية سنة 2016 وهو لم يتجاوز عمره بعد 30 أو 31 سنة وينال "تقاعدا" مريحا (بينما سيفرضون علينا 65سنة) ليس بشيح؟
هل من تم "انتخابهم" ثم اختفولخمس سنين أو ست سنين ليظهرو من جديد ليسوا أشباحا؟
هناك كطلك من يتحدث عن الدولة العميقة والحكومة الموازية والصناديق السوداء والصفقات السرية والتوظيفات السرية وووو فهل هذه ليست أشباحا؟
29 - بوي احمد السبت 22 غشت 2015 - 10:36
90 الف اشباح على كاهل المواطن البسيط يتقاضون رواتبهم دون مقابل ودون حشمة وحياء وخوف من المحاسبة لا في الدنيا ولا في الاخرة
ياكلون اموال اليتامى ظلما واعتداءا على حرمات الغير فما ذا عساهم ان يقولوا امام الله يوم العرض
30 - كاره الوضع السبت 22 غشت 2015 - 10:36
الموظف الشبح صنيع الوزراء والحزبيين الكبار والمسؤولين عن بعض الجماعات للقضاء على الموظف الشبح يجب الضرب على من وظفه اي الضرب على يد السياسي وهذا ما ارفضه الحكومات
31 - Redouan // Alhoceima السبت 22 غشت 2015 - 10:36
للأسف، أن جميع المسؤولين الفاسدين معروفين للجمهور والسلطات.
ومع ذلك، محمية هؤلاء المسؤولين الفاسدين من قبل رؤسائهم.
لذلك الفساد لن يتوقف أبدا في المغرب، لأن الحكومة لا تريد لإنهاء هذه المسؤولين الفاسدين.
32 - #عبد الرحمان# السبت 22 غشت 2015 - 10:39
عفا الله عما سلف.هادو راهم أشباح وعفاريت ماشي مواطنين ضعفاء...
33 - Stikiwiki السبت 22 غشت 2015 - 10:45
الشعب يريد إسقاط هذا الفساد و لكن كيف و حاميها هو حراميها و تلك الأموال تقولون أنها تسرق من الشعب و الشعب ساكت يتفرج فيتفقد جيبه فلا شيئ سرق منه فينصرف ! هكذا هو المغرب تخربيقة
34 - ليست هناك إرادة من الدولة السبت 22 غشت 2015 - 10:47
ليس هناك مهمة مستحيلة بل هناك تقصير في أداء ما يطلبه القانون . الأشكال في عنصر الإنسان المسؤول إما للتستر على الموظف الشبح لأن هناك قرابة أو مصلحة إما الخوف من موظف الشبح لأن هناك من يحميه و إما و إما
لكن إذا كان هناك قانون يعاقب كل مسؤول عن لا يعلن عن هؤلاء الموظفون الأشباح و أن تكون صرامة في مراقبتهم
لن نستطيع أن نخطوا إلى الأمام . لأن ليست عند الدولة إرادة للقضاء عن هذه الفوضى العارمة . لنأخذ مثال انظروا
إلى القطاع الخاص كالابناك لا يستطيع أي موظف أن يتغيب و لو نصف ساعة بدون عذر أو شركات التأمين .
35 - معلق السبت 22 غشت 2015 - 10:52
البعض يعمل وينتج ويكد للحصول على لقمة العيش وينزل به العقاب اذا ارتكب ادنى خطا ويحاسب والبعض ينعم بالراحة ويحصل على الاجور العالية والامتيازات من دون عمل فيا لها من مفارقة.البعض محكوم بالقانون والبعض يعيش خارج القانون يعبث كما يشاء بدون حساب ولا عقاب.فيا لها من مفارقات ويا لها من عدالة.وكلما انكشفت اسرار الفساد في مجتمعنا ازداد الناس ميلا الى الشعور بعدم المسؤولية وضعفت عزائم العطاء والبذل وعم الكسل وتساءل المجد مالي انا وحدي اجتهد والاخرون ينعمون بالراحة.الفساد يقضي على القيم السامية ولا احد يتحرك للحد من سطوته.وكان الحكومة لاتتحكم الا في من هو داخل دائرة القانون .اما المفسدون فلا قدرة لها على اخضاعهم.فهل هم كائنات متميزة متعالية يتوجب تقديسها وتركها حرة تتصرف وفق اهوائها بدون حدود وقيود تعيش على حساب الاخرين وتستهلك بالمجان وبدون مشاركة في الانتاج.لاشك ان الاشباح ما كانوا اشباحا الا بوجود شيء ما يسمح لهم بان يمتصوا الدماء من دون ان يروا.فيا لها من عجائب تسكن هذا البلد ويا لها من ظواهر ينتجها ويا لها من علاقات.القانون ينبغي ان يتصف بالشمولية وكونية الارادة وينطبق على الجميع يا حكومة!!
36 - mohamed السبت 22 غشت 2015 - 10:53
التعليم يعج بالأشباح من كل صنف من الأعوان و الملحقين التربويين واداريين واجتماعيين متصرفين اساتذة ابتدائي اعدادي وتأهيلي اناس بدون مهام واضحة يتقاضون اجورا وتجد في جدول حصصهم مهام ادارية بصيغة عامة لاتحدد المسؤولية المسندة لهذا معظمهم يزور المؤسسة المنسوب اليها مرة او مرتيين في الأسبوع وهذا في احسن الأحوال.الموجهون ومفتشو التوجيه والتخطيط لاجدوى من هذه الاطر اساسا اناس بدون اي تكوين اكاديمي ويعتبرون انفسهم موظفون مسؤولون في النيابات والأكاديميات.ضف عليهم المفتشون التربويون الذين يقطنون في طنجة ومقر عملهم بوارزازات ولايقدمون اي خدمة تتعلق بالتأطير الذي يعتبر اساسي في مهامهم.على الوزارة ان تصدر مذكرات واضحة تحدد المسؤوليات بتعابير صريحة غير قابلة للتأويل حتى يتمكن المديرون من اسناد المهام التي تحددها الوزارة لكل صنف من الموظفين.
37 - المريزق السبت 22 غشت 2015 - 10:57
غياب الإرادة الحقيقية لدى بعض المسؤولين هو السبب في غياب التصدي لظاهرة الأشباح
ففي نيابة كلميم باب الصحراء أعددنا كنقابة مستقلة تقارير حول فساد قطاع التعليم بالإقليم موجه إلى الوزارة،ومن بينه التستر على موظغين أشباح بالأسماء
ولم يتخذ أي إجراء في الموضوع
38 - zayzafoune hassan السبت 22 غشت 2015 - 11:04
c est du vol pur et simple,,mais rassurez vous les coupables vont le payer tôt ou tard d une façon ou d une autre vous n'avez qu'à lire l Histoire et vous allez vous rendre compte que toujours la justice prend le dessus
39 - عبدوووووووو السبت 22 غشت 2015 - 11:04
اربع ملايير سنتيم وزيادة ليس بالرقم السهل سيوضف العديد من المعطليين عوض وقوفهم امام مبنى البرلمان يحتجون وبالخصوص في سلك التعليم والصحة اللذان تعتبران مؤسسات حيوية لكن من المسؤول ياترى الحكومات السابقة الذين هم يتشدقون حاليا بالمعقول وينتقدون الحكومة الحالية والغريب ان الاموات يستفيدون تحت التراب براتبهم الشهري غير منقوص هذه مهزلة اضف كذلك الطامة الكبرى في ميدان المأذونيات هناك العديد من حالات الاموات يستفيدون وهم تحت التراب منذ مدة .
40 - hamid السبت 22 غشت 2015 - 11:06
نوع من اقتصاد الريع.
بالاضافة الى الاشباح,هنالك موضفون لم تسند لهم مهمة ابدا.
اعرف شخصيا موضفا لايلتحق الا نادرا بادارته.ترقى واصبح خارج السلاليم..راتبه تجاوز10الاف درهم...واعرف استاذا بكندا يدرس هنالك منذ15سنة..راتبه في المغرب لايزال جاريا.
ان كانت فعلا الحكومة تريد محاربة الفساد فل تعالج هاذا الملف الذي يكلف الدولة ويعرقل تشغيل الشباب...
هنالك ادارات ووزارات لامعنى لها.مثلا مندوبية المقاومة:ماذا تفعل,الم يحص المقاومون منذ50سنة?موضفوا المجالس العلمية?
الدولة تبقى افشل مسير..
لو كانت لها اسهم بالبورصة لطردت من زمان.
41 - mouhajer السبت 22 غشت 2015 - 11:07
لماذا تعجز الحكومة عن الوقوف في وجه هؤلاء، صوْنا للمال العام، في حين أنّها لا تجدُ أيّ صعوبة في تنفيذ مخططات وقرارات تضربُ القدرة الشرائية للمواطنين؟".
42 - مواطن السبت 22 غشت 2015 - 11:07
ما دامت الحكومة عاجزة و المعارضة متواطئة فإن الملك هو الملاذ الأخير لمحاربة هذا الداء الذي يفتك بأبنائنا أصحاب الشواهد
43 - المال العام السبت 22 غشت 2015 - 11:10
سمعنا الكثير عن هذا الموضوع ، وللتوضيح فإن الموظف الشبح لايمكن أن يوجد أن لم يكن هناك حماية له من النافذين في الإدارة التي يشتغل فيها من عائلته أو قبيلته أو معارفه أو ينتمون لنفس الحزب أو النقابة . أما الموظف البسيط الذي ليست له معارف أو علاقات فيكفي أن يتأخر لدقائق معدودة حتى تصدر ضده عقوبات و إجراءات تأديبية . فالمحسوبية والزبونية و العنصرية منتشرة في جميع الإدارات و المؤسسات في المغرب . وللقضاء على الموظفين الأشباح يجب معاقبة الرؤساء و المسؤولين الذين يتغاضون عنهم و يتسترون عنهم فهم أصل الداء .
44 - Abdoul السبت 22 غشت 2015 - 11:10
Ceci est un pur scandale. SI l'état est incapable d'identifier ces fonctionnaires et les stopper le paiement de ces salaires indus, c'est grave très grave. Les contribuables ont légitimement le droit de refuser de payer leurs impots si ces. Derniers sont mal utilisés. Il revient à mR Jettou decommissionner des audits très détaillés de ces salaires. Et chaque chef de service doit certifier la masse salariale correspondante aux fonctionnaires sous sa responsabilité et sera tenu pour responsable en cas de connivence. Il faut également actionner le remboursement des salaires indus. Voilà l'explication du chômage incompressible. 100000 emplois à libérer pour ceux qui veulent bosser. il faut que le peuple suive ce dossier. Merci à hespress de suivre ce dossier.
45 - عتمان الصديق السبت 22 غشت 2015 - 11:11
هل بقيت لبنزيدان مصداقية في اقواله وافعاله وقراراته لدي المغاربة بعدما تخلي عن جميع لاتزاماته التي تعهد بها في خطاباته الانتخابية:
-محاربة الفساد والاستبداد.
-محاربة البطالة والموظفين الاشباح.
-محاربة الريع واستغلال قلع الرمال.
-محاربة الفقر والتهميش للطبقة الفقيرة .
-الدفاع عن القدرة الشراءية للمغاربة.-
الخ.......
لكم هيهات الفرق بين وعوده والتطبيق علي ارض الواقع ،كن صدمة كالساحقة لجميع المغاربة دون استتناء(عقوا هناك استتناء للمفسدين تكاتروا وازدهروا في عهد حكومة بنزيدان : متال عن ذلك الموظفين الاشباح-لاكريمات- ارتفاع البطالة وتفاحش اتمان المواد الغداءية و........).
ان بنزيدان سجل التاريخ المغربي بمداد الزفت والقطران حتي نحكي هذه المهزلة لاحفادنا والتاريخ سيبقي شاهد علي ذلك يا حكومة التجويع والبطالة والتهميش والتفقير وابموظفين الاشباح و القضاء علي الطبقة المتوسطة و عدم الكفاءة وحسن التدبير في المال العام .
ايامكم معدودة مع اقتراب الانتخابات والمغاربة لن ينسوا لكم خيانة الامانة وعدم الوفاء بالوعود الانتخابية وازدواجة الخطاب وعدم الكفاءة والتجربة لتسيير الشان العام .
46 - لماذا السبت 22 غشت 2015 - 11:15
عجيب!
حتى هذا الأمر الواضح لم تستطع الحكومة تفعيله طول هذا الوقت وفشل فيه وزيرين اثنين؟
47 - من مراكش السبت 22 غشت 2015 - 11:17
سيدنا الله ينصروا قال في خطابه بان نتوجه الى صناديق الاختراق عفوا الاقتراع حتى نقطع الطريق على لصوص المال االعام و مستغلي المناصب كلام جميل و معقول ، لكن الا. جاب او نجح شي موخلويض و ماااااكثرهم لانه حسب المثل " تختار حتى تعيا أو ماتعزل من أولاد ..... ، غير جْرو" ، فان المحاسبة منعدمة حتى لعند. الله سبحانه لانه نحن المسؤولون عن الاختيار او من عدمه و هذا ما جاء في خطاب جلالته
48 - hasna السبت 22 غشت 2015 - 11:17
والله الى حرام عليكم كنقصد الموظفين وكدا الدولة واش دولة مواردها متواضعة وانتما تزبدونها فقرا على فقر هدا غير حيت حنا مسلمين اما كون كنا بلا دين ما عرفت اش غايوقع تخيلو ان عددا من الاطباء في المغرب وكدا المعلمين وموظفين اخرين وحتى مسوولين المخير فيهم يحضر مرة في الاسبوع في مقر عمله واش الدولة بغات هكدا والا ماشي سوقها فالبرغم من التحديرات الوزارية عن الغياب فان الامر واقع واقع جدتي كانت مصابة بمرض في القلب يستلزم مراقبة طبية من طرف أخصائي القلب وقد أعطي لها موعد تلاتة اشعر وكانت تتنقل بانتظام كل مرة من قرية الى مقر الى مقر المستشفى الاقليمي مسافة 50 km الى انه كل مرة تجد الطبيب اما غاءبا لمدة 6 مواعد الى ان تفاقمت حالتها فنقلت الى مستفى جهوي ليلا وتمت منادة اخصاءي القلب وكدا اخصاءي الانعاش اللدين لم يحضرو حتى الصباح حيت توفيت في الساعة 5 صباحا وقد اخبرني طبيب المستعجلات ان حالتها كانت ستحسن بسرعة لو حضر طاقم الانعاش والقلب واخبرني انه يعاني في كل حراسة من عزوف الأخصائيين الحضور ليلا ارايتم ما هي عواقب الموظفيين الاشباح وشبه الاشباح
49 - العيادي السبت 22 غشت 2015 - 11:35
أكيد أن هؤلاء الأشباح لهم نفوذ كبير، حيث أن الوزراء اللذين تعاقبوا على الوظيفة العمومية لم يستطع أي منهم وضع حد للظاهرة.لماذا ؟ إذا بحثنا فسوف نجد بينهم مسؤولون كبار، زوجات وأبناء مسؤولين، سياسيون، نقابيون ورياضيون. لهذا السبب لا يريد أي وزير مد يده داخل عش الزنابير. والسلام
50 - othman السبت 22 غشت 2015 - 11:36
الحل هو إذخال أجهزة اليكترونية لكل الإدارات المغربية،تتبع أوقات ذخل وخروج الموضفين وذلك بالابصام بالأصابع أثناء الذخول وأثناء الخروج.بذلك يتم مراقبة الموضفين وكذلك ساعات العمل....مع إمكانية ولوج المواطن عبر الإنترنت للتدقيق.
ثانيا؛ فتح موقع إليكتروني ورقم اخضر للابلاغ عن كل الأشباح والمتقاعدين في آداء مهامهم.
ثالثا؛مشروع قانون لرفع الحصانة عن كل موظفي الدولة ابتداءا برئيس البرلمان والحكومة ونهاية باص نائب في الجماعات.
رابعا،مشروع قانون يمنح الحصانة والسرية لكل مبلغ عن الفساد أو أي شكل من أشكال الهروب من أداء المهام.
خامسا؛أحكام قضائية مباشرة ودون تأجيل على كل من تبث في حقه الفساد،غرامات ضعف ما سرق،أحكام سجنية طويلة،والحرمان من أي عفو أو استلام أي مسؤولية مهما كانت مدى الحياة.
سادسا؛العقاب الجماعي لكل حزب تبث تورط أحد أعضاءه في الفساد....
انشري هسبرس
51 - hamid السبت 22 غشت 2015 - 11:36
مؤكد انه ليست هنالك اية رغبة لمحاربة هاته الافة.
لو كانت هنالك رغبة لطرد الاشباح في شهر واحد.
فلسفة الريع هي التي تتحكم في البلاد.
الاشباح.الكريمات.المقالع.الصيد.المناصب.الشرفاء.الامتيازات.الامحاسبة...وماخفي اعظم.(مثل شركة سامير للنفط)
52 - krimo السبت 22 غشت 2015 - 11:38
يستحيل محاربة الفساد بالمغرب في ظل وجود (التماسيح والعفاريت والبانديا)
على راس مؤسسات الدولة من ادارات واحزاب . فتطبيق القانون والمحاسبة يجب ان يشمل الجميع دون ميز ولا استثناء .
53 - اسماعيل السبت 22 غشت 2015 - 11:44
القاعدة هي اﻻجر مقابل العمل ومارايكم في اجر ﻻيرقي الى طبيعة العمل الكثير والمستنزق للقوة العامل دون تعويض او مايصطلح غليه بالساعات اﻻضافية اليس هدا من تبدير الصحة العامة ؟؟؟
اما بخصوص الموظفين اﻻشباح فيجب فصلهم واسترجاع الرواتب التي تلقوها مدة اغتبارهم موظفين واللجوء الى القضاء عند الضرورة ﻻن هدا الفعل يكون جريمة الغدر المنصوص عليها قانونا اام ان القانون يطبق على الضعفاء هدا من جانب ومن جانب اخر ﻻبد من تغويض من سشتغلون ساعات اضافية مجبرين غير مخيرين مثل رجال القوة العمومية بتشكيﻻتها فانهم يتعرضون للحيف وانتهازية اﻻدارة التي تشغلهم
54 - Moroccan American السبت 22 غشت 2015 - 11:46
Il faut creer un syndicat et aussi une representation au parlement pour defendre les drois de ces fantomes......lol
55 - الحــــــاج عبد الله السبت 22 غشت 2015 - 12:04
إذا كان عدد الموظفين السريين الأشباح يفوق 80 ألف موظف، فإن عدد الموظفين الأشباح العلنيين الذين نراهم يفوق 500 ألف موظف، حيت لا يختلف من يتلقى أجرته ولا يحضر لعمله مع من يحضر ولا يقوم بعمله بشكل جيد وتنعدم المردودية في ما يقوم به، مثل رجال التعليم الذين أوصلوا التعليم إلى الحضيض الأسفل ويتضرعون بالمناهج وبالخزعبلات و.. مع احترامي للأقلية القليلة التي لا تهتم لا ببناء عمارات ولا بمشاريع خاصة وتستثمر جهدها من أجل أن تعطي أفضل ما لديها لأطفالنا.
هذا دون ذكر الموظفين الأشباح العلنيين الذين يحضرون عملهم في الإدارات فقط لابتزاز المواطنين وكذا لترتيب الصفقات العمومية وتوزيعها على من يدفع لهم.

والفساد الإداري آفة عظيمة يشارك فيها الجمـيع ولدينا ترسانة قانونية ضده يخرقها المواطن والموظف ويستحيل أن يوجد الفساد بدون وجود الشعب كطرف فيه، المواطن والموظف معا يشكلان حلف الشر في هذا البلد ولا يمكن استئصاله يبدأ من وجوب توقف المواطن عن تقديم رشاوا للموظف، وكذا محاربة المرتشين من خلال فضحهم كلما حاولوا ابتزاز المواطن وثالثا يجب على كل الإدارات المحلية ان تعلق في فناءاتها لوائح موظفيها ومهماتهم ومكاتبهم
56 - هل تعرفون المانع... السبت 22 غشت 2015 - 12:23
هل تعرفون لمادا لاتريد الحكومة -او لاتقدر وكلاهما فضيحة- ان تحارب الموظفين الاشباح.بكل بساطة لان هناك شخصيات او اشخاصا تم تنصيبهم من طرف الملك ولا يجرؤ احد الاقتراب منهم.من هؤلاء الكروج ولاعبين وعدائين وووو.كما ان هناك من يعمل لجهات اخرى ولا تقدر الدولة الاستغناء ولا فضحهم كالمخابرات المدنية والعسكرية ووو..الكلام كثير ولكن......قالت احدى الشيخات**شلا ما يتقال...غير اللسان ثقال...*كثير ما يقال ولكن اللسان لا يقدر.افهم يا الفاهم.
57 - هشام جبران السبت 22 غشت 2015 - 12:26
والله هدا حق لا يجوز اخد المال دون العمل في حين ان هناك من يعمل ولا يتقاضى اجرا
58 - Mohamed السبت 22 غشت 2015 - 12:34
الحل الاصعب ان كنّا فعلا دولة الاسلام والحق والقانون هو التوقيف الفوري لرواتب التي نفقتها الدولة ثم استخلاص كل ما أنفقته الدولة من الروؤساء المسؤولين على هدا الفساد، وان لم يفعلوا او لا تتوفر لديهم المبالغ ، يلجؤون الى الفروض وان لم يستطيعوا الحكم عليهم بالإعدام ، والحل الاسهل هو عفى الله عما سلف .
59 - موظف السبت 22 غشت 2015 - 13:25
بناء على استجواب وزير الشغل بمناسبة فاتح ماي لسنة 2015 ومباشرة على القناة الثانية علق هدا الاخير بان من لديه حلول فليقترحها علينا من اجل التوظيف فانا ارى شخصيا عدة حلول منها 90 الف منصب شغل للشباب الحامل للشواهد مكان الاشباح وفي نفس الوقت حل مشكل صندوق التقاعد او جميع الصناديق فما يجب على المسؤولين الى ان يفكرو على هدا الشكل ويتخدو القرار الصائب
انا على يقين بان جميع المغاربة يحبون بلدهم و يريدون ان يكون هدا الوطن من بين المنافسين الاوائل في جميع المجالات كالبحث العلمي و المنافسات الرياضية التي ترفع فيها عالم الوطن و مجالات اخرى كثيرة يبقى العائق الكبير هو على من تحمل المسؤولية في الحكومة ان يترك انتمائه السياسي جانبا و مواجهة مشاكل الشعب ومناقشة المشاكل بشكل جماعي مع جميع الاحزاب بما فيها المعارضة و الجمعيات الحقوقية كباقي الدول المتقدمة مع اتخاد دائما القرار الصائب
60 - عاشق المغرب السبت 22 غشت 2015 - 13:32
لي عطا الله عطاه عفا الله عما سلف.

المهم لن يكون لنا موظفون اشباح جدد في ظل هذه الحكومة لان التوظيف سيكون بعقد مداه سنتين .
61 - مغربي السبت 22 غشت 2015 - 13:38
موظفون بالمنطق المغربي هم اناس يسترزقون من اموال الشعب المغربي عبر ادارات و مؤسسات الدولة المغربية ... محاربة الاشباح ممكنة جدا و لكن ارادة القوية و الصرامة و الحزم غاءبة ... و لا علا خطاب الملكي خير دليل على ان المحاسبة و العقاب معطل من اعلى سلطة و كما كان مضمون الخطاب الملكي:و اذا صوت على شخص في اليوم الانتخابات لا تشنكي منه او تتدمر منه و مل ذلك في كلمة ب 3 حرف : ص.و.ت و هو واجب وطني.
و اقول : ليس هو واجب وطني هو واجب ديمقراطي
و فاهم يغهم
و لفهمت انا هو اذا ازيح بن كيران و حكومته اءتلافية سيعيش الشعب المغربي في رخاء و لا زيدات و مهرجانات كموازين ووووو
62 - مغربي السبت 22 غشت 2015 - 13:38
ليس فقط الشباح التماسيح و الذئاب و الافاعي انا رايت شيء غريب عمال النظافة في الشارع رغم كل العذاب و الراتب الذي يبكي و يبقيك افقر الفقراء وجدت شخص يحرسهم اينما ذهبوأ اما الاشباح و الذئاب و الافاعي منهم من يعيش في اوروبا و لم يعمل ساعة واحدة و يتقضى راتب من المغرب اما من اصحاب السباث في المكاتب هذا أذا و جدته صراحة المغرب بلدي لكن فقط بلبطاقة الوطنية
63 - عبدالرفيع السبت 22 غشت 2015 - 13:42
مما لا شك فيه أن إثارة هذا الموضوع يكتسي أهمية كبرى ويمكن أن يساعد على معاجلة ظاهرة الموظفين الأشباح من خلال إشراك المواطن وتكوين رأي عام وطني للمطالبة بالقضاء عليها. إلا أن تحقيق هذا المرمى لا يمكن أن يتم من خلال تقديم مجموعة من المعطيات التقريبية بل و المغلوطة :100الف موظف!!!!!!. تم مثلا لماذا تم إغفال ذكر الآلية المعمول بها منذ ما يزيد عن ثلاثة سنوات والتي بمقتضاها تقوم كل إدارة بإعداد لوائح بالموظفين العاملين بمرافقة ويشهد المسؤولون عنها بممارستهم لمهام أو تبرير غيابهم عن الاقتضاء. وتقوم وزارة المالية ووزارة الوظيفة العمومية بمقارنة اللوائح مع قاعدة أداء الأجور وعندما تقف على غياب اسم موظف تطلب من الإدارة المعنية استدراك الأمر والا توقف أداء الراتب!!!
فمن حق المواطن أن يعرف مثلها الأمر وبعد ذلك مناقشة ما إذا كان كافيا أم لا.
أما خطاب الجمعية بالمال العام فيبقى من قبيل المزايدات ومعاملة فئة معينة من الشباب وهو بعيد عن معرفة بواقع الإدارة المغربية والتي تتوفر على عدة أضعاف من الموظفين الذين تحتاج إليهم فعلا..
64 - عبدالرفيع السبت 22 غشت 2015 - 13:42
مما لا شك فيه أن إثارة هذا الموضوع يكتسي أهمية كبرى ويمكن أن يساعد على معاجلة ظاهرة الموظفين الأشباح من خلال إشراك المواطن وتكوين رأي عام وطني للمطالبة بالقضاء عليها. إلا أن تحقيق هذا المرمى لا يمكن أن يتم من خلال تقديم مجموعة من المعطيات التقريبية بل و المغلوطة :100الف موظف!!!!!!. تم مثلا لماذا تم إغفال ذكر الآلية المعمول بها منذ ما يزيد عن ثلاثة سنوات والتي بمقتضاها تقوم كل إدارة بإعداد لوائح بالموظفين العاملين بمرافقة ويشهد المسؤولون عنها بممارستهم لمهام أو تبرير غيابهم عن الاقتضاء. وتقوم وزارة المالية ووزارة الوظيفة العمومية بمقارنة اللوائح مع قاعدة أداء الأجور وعندما تقف على غياب اسم موظف تطلب من الإدارة المعنية استدراك الأمر والا توقف أداء الراتب!!!
فمن حق المواطن أن يعرف مثلها الأمر وبعد ذلك مناقشة ما إذا كان كافيا أم لا.
أما خطاب الجمعية بالمال العام فيبقى من قبيل المزايدات ومعاملة فئة معينة من الشباب وهو بعيد عن معرفة بواقع الإدارة المغربية والتي تتوفر على عدة أضعاف من الموظفين الذين تحتاج إليهم فعلا..
65 - تكنولوجيا السبت 22 غشت 2015 - 13:51
اذا ارادت فعلا الحكومة التأكد من الاشباح وضبط عددهم وبالتالي التعامل معهم وفق قانون الشغل فما عليها الا استخدام تكنولوجيا pointage بالبصمة او بالعين... ولان الحاسوب ليس لديه محسوبية ولا باك صاحبي سنتمكن من تحسين الخدمات وايجاد العديد من مناصب الشغل
66 - مواطنة السبت 22 غشت 2015 - 13:58
لا اجد ما اقوله فقط لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم هناك الكثير من الوساءل تكنلوجية يمكن اسعمالها لمعرفة هاؤلاء الاشباح و هذه الوساءل مستعملة في القطاع الخاص و لكن لا يريدون؟؟؟؟؟؟؟
67 - كريـم السبت 22 غشت 2015 - 13:59
ولكن كيف لاشباح ان تحارب اشباحا اخرى
68 - زاكوري السبت 22 غشت 2015 - 14:00
كلما اقتربت (الانتخابات),كثرت الشعارات الطنانة :موظفين أشباح ,المفسدين ,...من طرف الأحزاب و أنصارهم . كفا من استغباء الشعب , فالأشباح هم من يقودون مركب السياسة ,فالأحزاب تمتص من ميزانية الدولة أكثر مما يتقاضاه الموظف الشبح . إذا كان العزم على الإصلاح فيجب البدئ من كل هذه الأحزاب الفاسدة ثم ننتقل إلى الوزراء ثم الموظفون الأشباح.
نعم لازال الموظفون الأشباح يثقلون كاهل البسطاء من الناس والشرفاء . مثلا نأخذ مدينة زاكورة فهي مليئة بالأشباح , سيأتي الوقت الذي نكشف عنهم .
69 - ALADALA السبت 22 غشت 2015 - 14:32
التقديرات تشيرُ إلى وجود ما يُقاربُ مائة ألف موظفٍ شبح في الإدارات

العموميّة المغربيّة والحكومة تعرفهم بسهولة بالرجوع الى وزارة المالية

لكنها لم تستطع طردهم وارجاع المال العام الى الخزينة العامة للدولة

فياايتها الحكومة اذا لم تستطع طرد الموظفين الا شباح وتقديمهم للمحاكمة

فما الفائدة من المشاركة في الا نتخابات ?
70 - nabil السبت 22 غشت 2015 - 14:45
Il faut faire attention au argents qui nous volent chaque mois.
90000*5000=450.000.000 c presque 1/2 milliard de diramsv mois chaque .
Si l on multiplie par 12mois c soit disant c 6 milliards.avec cettecargents on peut constriure 6 hopitaux CHU.ou faire un autre rrseaux de tramway. Ou faire des bonnes autoroutes. Etc.....
Et faire beaucoup de poste de travail.
Mais helace mr benkirane ne voit pas ca il voit seulemetn les poches des pauvres.
71 - marroqui السبت 22 غشت 2015 - 15:00
Les fonctionnaires fantômes s' ils existent réellement c'est une création de l'administration marocaine à travers la culture de "bak sahbi " car un pauvre fonctionnaire qui n'a pas de connaissances et de parapluie pour le couvrir ne peut pas être fantôme
Les fantômes sont des proches de fonctionnaires puissants : exemple est ce que la femme ou la soeur d'un ministre ou d'un wali ou d'un procureur ou d'un bacha etc travaille effectivement et rejoins son poste. Non. Moi je suis fonctionnaire et si je m'absente ( je ne peux pas le faire) tnoude lkiyyama wital3ouk wihabtouk. Wallah mankdar nghiyab. Les fantômes sont des proches des gens bien placés dans l'état.
72 - موظف جماعي السبت 22 غشت 2015 - 15:03
ان الموظفين الاشباح في المغرب دائما كالعادة لان المساهم الاول في تشجيع الاشباح هم السلطات المحلية التي بلغ الكل في علمها ولم تحرك ساكنة هدا من الدرجة الاولى اما من الدرجة الثانية ساهمت الاحزاب السياسية في دلك باكثر لان كل حزب كان رئيسا لمجلسا تجد لديه اشباح ولو كانو في جماعة اخرى وزيادة على دلك نجد كل موظف كان عضو مجلسا الا وهو شبحبناء على تعليمات حزبه اللهم ان هدا منكر ياوزير الوظيفة العمومية انى موظف جماعي اصرح انني استنكر كل هده الاعمال التي اصبحت الوزارة غير قادرة على استنكاره واني يوميا انظر موظفين اشباح يتجولون في الشوارع دون مراقب ان الوزارة قامت بفتح موقع للابلاغ بالاشباح ولاكن دون مراقبتها لللاطلاع على بلاغات المواطنين وبهدا لاحظنا ان قرارات الوزارة وقوانينها ليست الا حبر على ورق ليس من يهتم بها ولا من يعمل على تنفيدها
73 - مهتم السبت 22 غشت 2015 - 15:05
أعرف موظفون في التعليم والصحة و قطاعات أخرى يحضرون إلى مقرات عملهم بانتظام ولكنهم يعتبرون موظفون أشباح لأنهم لا يسدون أية خدمة في مجال عملهم يعني لا يقومون بأية مهمة وبالتالي تكون مردوديتهم في العمل جد سلبية حيث يستفيدون من عدة أمتيازات : سكن , تنقل بواسطة سيارات الدولة , أكل وشراب وتعويضات . وإذا قيمت عملهم كان عليهم أن يسددوا للدولة أجر شهري مقابل الإمتازات التي يستفيدون منها و الراحة التي يتمتعون بها. وهذا راجع إلسوء تدبير الموارد البشرية والتواطئات مع رؤساءهم . وعدد هؤلاء الأشباح المقنعين يفوق الأشباح الحققيين بعشرات الآلاف ( العدد مهول جدا)
74 - العلوي السبت 22 غشت 2015 - 15:06
ان الحديث عن الموظف الشبح هو التعريف الصحيح لسياسة الحكومة البائسة التي خلقت مفهوما جديدا للادارة العمومية بل هي تصفيات سياسية خاصة فى وزارة التربية و التعليم فكل موظف كان فى حالة مرض وتعدر عليه ارسال شهادة طبية ولم تتم عملية احصائه فهو شبح كل موظفة كانت فى مرحلة ولادة فهي شبح و كل موظف لا ينتمى الى حزب و نقابة المصباح فهو شبح .. الاساتدة في حالة تكليف ورفضت تكليف لانه انتقام لاسرتها المشتتة منذ سنوات فهي شبح ..لم تحرس الباكوريا انت من البوليزاريووخائن لو طنك و موظف شبح ..مجالس تاديبية متبوعة بتوصيات النواب اليست هده ادارة الفساد وادارة الانتقام........
75 - كلمة حق السبت 22 غشت 2015 - 15:10
قلك الاشباح وفينهم الاشباح ومبقوش حتهما خرج الاخريج هجر البرى مشو للطليان اصيب الوراق مبقى في المغرب(لشيطان ولا جنون ولا اشباح بقوش كيكل هدو مصاصين الدماءvampire
76 - عبد العالي بني زروال السبت 22 غشت 2015 - 15:28
بسم الله الرحمان الرحيم
ان المتامل في هذه الافة التي لا يمكن وصفها الا بالخطيرة جدا ، لا يمكن ان يخطر بباله غير هذين السؤالين المحوريين
اولهما كيف يمكن لحكومة تعترف بوجود هذه الظاهرة ان تقف وقفة المتفرج....!!!!؟؟؟؟
ثانيا ماهي العراقيل التي تجدها في طريقها ان ارادت فعلا القضاء عليها....!!؟؟؟؟
والجواب المنطقي عن هذين الاستفسارين هو : كما يعلم الجميع ان السارق اذا اراد تنفيذ عملية ما فهو يخطط لكيفية حماية نفسه اولا قبل وما بعد العملية
كذلك الشان بالنسبة لهؤلاء ، فالفساد في المغرب له جذور ومتشابك وله من يحميه
وهؤلاء الذين يحموه لهم نفوذ ...وما عدم قدرة ابن كيران على فعل اي شىء في هذا المجال الا خير دليل على ذلك ،بعدما كان يرفع شعار محاربة الفساد والمفسدين قبل الانتخابات السابقة لاوانها...
سؤال اطرحه داءما لماذا في الدول الديموقراطية ...عند فشل في تحقيق اهداف ما ، اول ما يقومون به هو الاستقالة ،..!!!??? اما عندنا فانتظر اما
ان يخسروا علينا كلمة (سوف) او يمسحوا في ،،،الجفاف ،او ،اسعار البترول ،او الازمة الاقصادية ،او مرورنا بتداعيات الربيع العربي .....
77 - موظفة السبت 22 غشت 2015 - 15:29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ما على الحكومة فعله هو معاقبة من يحمي هؤلاء الأشباح.
78 - ahmed السبت 22 غشت 2015 - 15:36
il faut utiliser le pointage Electronique des salariés et le contrôle des horaires travaillés
79 - عثمان السبت 22 غشت 2015 - 15:47
القاعدة الصحيحة و هي إخضاع هؤلاء الموضفين اﻷشباح الذين ينهبون المال العام إلى مساطر تأذيبية من أجل استرجاع مال الفقراء المساكن المضلومين أمام هؤلاء الموضفين اﻷشباح الذين لا يتقون الله في هؤلاء المساكين و لا يقومون بواجبهم الوطني يريدون فقط اﻹرتقاء اﻹجتماعي دون عمل و جد .لذا نطلب من الحكومة مراقبة جميع الموضفين في جميع القطاعات و تفعيل قوانين صارمة في حق كل من تخول له نفسه المساس بمال الشعب.
80 - مغربي انا السبت 22 غشت 2015 - 15:51
‏‎ ‎لم نسمع يوما بمثل هذا الفساد حتى كشفه وزير بوليف فإذا جددنا تقتنا في هذا الحزب سوف يكشف عن الملفات الكبرى وسوف يحس بدعم الشعب فيحارب المفسدين وتزدهر البلاد والمواطن وإذا صوتنا على الأحزاب التي تركت هذا الشر سوف نعطي الدليل القاطع على أننا مفسدون حكومة وشعبا والله اكن ف عاون الملك
81 - موظف السبت 22 غشت 2015 - 16:06
كل ادارة تعرف موظفيها الأشباح،
لماذا لا تضع الدولة رقما اخضرا للتبليغ عنهم..
82 - ام يس السبت 22 غشت 2015 - 16:22
"لا يغير الله بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم" )ص.الله ع." "الموظفون الاشباح" لم يضافوا الى لواءح اجور الموظفين بارادة الجن "الموظفون الاشباح " هم زراعة لرؤساء الاحزاب و أتباعهم الذين ينصبون على رءاسة الوزارات والادارات العمومية؛ لأناس ينتمون لنفس الأحزاب ساعدوا الرؤساء في حملاتهم الانتخابية وحين فوزهم كمقابل تتم اضافتهم ضمن لاءحة الموظفين التابعين لهم لتصرف لهم اجور رغم عدم شغلهم او معرفتهم للمصلحة التي تؤدي الاجر.
ويمكن القضاء على هذه الآفة التي تستنزف الميزانية العامة للدولة،بالتخلي لرؤساء الاحزاب على هذا النوع من النهب بالالتزام الصريح على خدمة الشعب و الوطن بكل امانة ومسؤولية وحسن التدبير . وكما قال محمد السادس نصره الله يجب على المنتخبين التحلي بالشفافية و روح المسؤولية و حسن الاخلاق قبل و بعد الانتخابات.
فهل من آذان صاغية واناس واعية ؟
83 - الشباب عاطل السبت 22 غشت 2015 - 17:16
مادا تنتضر من المغرب ادا هو اصل فيها اﻻشباح فالموطف البسيط عندما يقوم باﻻضراب عن العمل اللدي هو حق في الدستور تقوم باﻻقتطاع والموطف الشباح يتمتع بامول الدولة بالبطال هل هدا معقول اسي بنكيران وتقول حربتي الموطفين اﻻشباح فين في المنام مؤخر صرح الوزير مابين 70 و 90 موطف الشباخ هل قمتم بعمل شي ء ام انهم من العائلة هدا عاروعيب في حين ان الشباب اللدين يستحقون العمل يتسكعون في الشوراع وكوليا اخي الموطن على من تسوط في نضركم فالموظون اﻻشباح سيبقون دائما ﻻن كين الي كيحفط عليهم ام نحن فعدنا الله حسبي الله ونعم الوكيل.
84 - Fantôme السبت 22 غشت 2015 - 17:19
Dans un pays democratique le ministre responsable de cette situation démissionnera . Le peuple devra deposer une plainte contre ces fantômes car c'est lui qui paye les impots. A suivre apres 4 septembre. Bonne lecture .
85 - Fatema السبت 22 غشت 2015 - 17:25
Bcp de fonctionnaires souffrent pour
être des fantômes visibles. Ils sont réduits au chômage technique pcq le
chef travaille avec qlq uns ,ceux qui
savent lui lécher les bottes et qui savent
barrer le chemins aux autres ou comploter
pour faire ce qu'ils veulent .
Le résultat est qu'un fonctionnaire
que l'Etat à débourser pour le former au moins wa7ad 20 millions de ctm est classé
par un mauvais chef qui peut être qlq
fois qu' un apprentis.
86 - مواطن شبح السبت 22 غشت 2015 - 19:14
كفى استبلادا لذكاء الشعب الاشباح لم يسقطوا من المريخ ،فكل شئ في هذه البلاد شبح.
-البرلمان شبح
-الحكومة شبح،وجل مؤسسات الدولة اشباح فهم من صنعوا هؤلاء الاشباح
الاشباح الصغيرة خرجت من رحم الاشباح الكبيرة
87 - Laho السبت 22 غشت 2015 - 19:16
‏‎ ‎ممايعني ان الحكومات المتعاقبة قد تبتت الفساد مماجعل من الصعب التعرف حتى على العدد الحقيقي .
88 - موظفون أشباح رغم أنفهم السبت 22 غشت 2015 - 19:22
أولا و قبل كل شيء، فالرقم التقريبي الذي أتت به وزارة بوليف ـ سابقا، مبالغ فيه شيئا ما ! و الملاحظ كذلك أن هناك ظاهرة لها علاقة بالموضوع، لم يتطرق إليها المعلقون، ألا و هي ظاهرة ‹الأشباح رغم أنفهم›، التي تستفحل بالخصوص بين موظفي و أعوان الجماعات الترابية ــــ إضطلع على مقاطعات الدارالبيضاء كنموذج ــــ . حيث تُفرض على هؤلاء من غير الموالين لسياسة رئيس الجماعة أو المقا طعة أو نوابهما بمعنى أنهم لايسايرونهم في أهوائهم و ميولاتهم الحزبية أو النقابية و بالتالي فيعرضون المعنيين للتهميش المطلق بإيعاز من عناصر ما يُسمى ب‹النقابة› !..و دون تدخل من سلطات الوصاية الإقليمية أو المركزية التي أوكل لها المشرع هذا الإجراء بمقتضى القانون لإرجاع الأمور لنصابها، إذ
يصبح الموظف الجماعي ، في هذه الحالة ، عرضة للبطالة وسط إدارته: ليس لديه مكتب قار يشتغل فيه ،الذهاب و الإيّاب يوميا،و دون القيام بأية مهمة تذكر ، أليس هذا شبح من نوع آخر؟ أليس هذا حيف؟ أليس هذا ظلم وإستبداد وإحتقار؟ فأين هو إذن، دور السلطة الوصية المتمثل في التتبع والمراقبة والإصلاح وتقويم الإعوجاج؟٠
89 - hicham السبت 22 غشت 2015 - 19:56
c'est pour ça les cadres en chomage se manifestent a rabat chaque mercredi et jeudi penddant 4 ans et qlq mois , c trop wallah
90 - high tec السبت 22 غشت 2015 - 19:57
salam
c très simple de filtrer les ghosts الاشباح ?
Installer une pointeuse Rhétienne c a d une pointeuse qui reconnais un Employé par son empreinte rhétienne , car on peut pas ni prêter ni déplacer son œil donc obligation irrévocable .
Alors toutes les administrations publics sans exception doivent se voir installer cette Technologie.
après quelques mois la base de données seras conforme à l'effectif exact de chaque Etablissement même les cadres tous les chefs même les directeurs et même les ministres sans exception doivent passer leurs empreintes visuelle comme ça on fera une comparaison entre l'effectif réel qui doit être payer et celui qui ne le seras pas .
c trop technique mais c très faisable sauf si les Crocodiles et les Gins ne le veulent pas
91 - Boulif السبت 22 غشت 2015 - 20:36
سياسة جوع كلبك يتبعك زبونية محسوبية ولاء طاعة
92 - لايوجد موظف شبح السبت 22 غشت 2015 - 22:37
لايمكن ان يوجد موظف شبح فهذا مجرد كذب وتاليب الراي العام على الموظفين والسبب واظح وهو لجم الموظفين لكي لا يطالبوا باية زيادة في اجورهم او تحسين ظروف عملهم ولكي لا يضغط الراي العام على الحكومة لكي تقوم بتشغيل المعطلين ذوي الشواهد العليا والديبلومات وهذه حيل لا تنطلي على احد فالملاحظ هو النقص الحاد في عدد الموظفين في جميع القطاعات والمواطن يلاحظ ذلك في الصحة في التعليم في البريد .....الخ
93 - marokii الأحد 23 غشت 2015 - 01:07
je vous jure sur ce que vous voulez que même si tout le Maroc vote avec les grands , le petits les bébés les grands mère les grand pères tous les uniformes toutes couleurs confondues , les animaux domestique , les vaches , les chameaux , les moutons , les chats
je vous jure que le situation ne va changée d'un cran si ce n'est le contraire si elle va empirer ,car tout le monde ici au Maroc ne cherche que sa personne et sa petite famille comme on dit ''' indire l douayir zmann '' c'est le marocain qui court après les chaises et le pouvoir
Publie Hespress
94 - أحمد الأحد 23 غشت 2015 - 01:28
فالمغرب بلد الاشباح حتى الحكومة عبارة عن موظفين أشباح حاضرين غائبين يتقاضون مرتبات وتعويضات سمينة ولانرى لعملهم أثر سوى على جيب المواطن البسيط
95 - مغربية و افتخر الأحد 23 غشت 2015 - 09:15
انا أستاذة لاحظت شيئا من الكر في فضح الشبح مثلا ترسل مذكرة توقيف اسم لموظفي التعليم وكل هؤلاء الموظفون يشتغلون معنا حقا وكذلك الأمر بالنسبة للأوراق والإدارات وقالت لي اختي 3 حالات مشابهة مراسلة لتوقيف عدد موظفين وهم من الموظفين الذين يشتغلون د ونفس الأسلوب حدث بعدة إدارات أي هناك من يقم بفساد عملية ضبط الأشباح ليس مسألة حزب بنكيران ولكن هناك من له اليد الطويلة و الممتدة إلى الأعلى اعرف موظف شبح أبوه بوزارة الداخلية عصابة متخصصة في مجال الفساد
96 - مهمش مند زمان الأحد 23 غشت 2015 - 09:49
ليس هناك اشباح بقدر ما هو موجود هو تهميش الاطر وهي طريقة تستخدم كلما تواجد اطار مع آمر بالصرف والهدف هو نهب المال العام.
97 - حسام علي الأحد 23 غشت 2015 - 10:08
الموظفون الأشباح موجودون في كل الإدارات والوزارات والجماعت الترابية أما مرئى الجميع وبعلم من يملك سلطة القرار ومذ عقود ،أوعاد كيقولك النزاهة واليد النظيفة ، فيييييييييييييين العقل النظيف حتى يبدع ويحارب ويصلح ويفعل مايقول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ر حمة الله عليه ،انشري ياهسبريس ولا تبخلي
98 - حنان الاثنين 24 غشت 2015 - 01:19
اولا انا لست بموظفة و لا ادافع عن الموظفين الاشباح ولكن انا في ميدان عملي لي علاقة بموظفي وزارة العدل و الملاحظة او الماساة التي اعانيها يوميا هي مشكلة الموظفين الذين يلجون الى مقر عملهم حتى الساعة التاسعة و النصف و احيانا العاشرة و عندما يلتحقون بعملهم يقفلون عليم الباب من اجل تناول وجبة الافطار و اذا طرقته عليهم من اجل قضاء مءاربك يقولون لك انتظر نصف ساعة حتى ننتهي من الفطور و النصف ساعة عندهم هي ساعة و ما يزيد عنها وعند عودتك للمرة الثانية لا تجد الموظف المعلوم لماذا لانه ذهب في جولة تففدية لزملاءه في العمل وبالتالي فانا سانتظر بعد تناولهم وجبة الغذاء، هذه الوجبة تستمر من الساعة الثانية حتى الساعة الثالثة و النصف و في حالة عودتك بعد هذه الساعة فان الموظف سيقوم بالتكشير عن انيابه في وجهك بدعوى انه منذ الصبح و هو يشتغل و ان الساعة الان تشير الى..و بالتالي فانك تاخرت في الحضور هذا اليوم عد حتى الغد. السؤال المطروح ما هو الوصف الذي يمكننا اعطاءه لهذا النوع من الموظفين ¿¿
المجموع: 98 | عرض: 1 - 98

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.