24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1407:4113:1616:1418:4219:57
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  2. موسم الزّيتون ينطلق في "جبالة" .. "خيرات الأرض" تبهج الفلاحين (5.00)

  3. شرطة مكناس تفكك شبكة لقرصنة الحسابات البنكية (5.00)

  4. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (4.50)

  5. العطلة المدرسية و"ذكرى المولد" يطرحان تحدي "احتواء الجائحة" (4.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | مبديع: الحكومة ستحارب الفساد .. والمعارضة استبلاد للمغاربة

مبديع: الحكومة ستحارب الفساد .. والمعارضة استبلاد للمغاربة

مبديع: الحكومة ستحارب الفساد .. والمعارضة استبلاد للمغاربة

أثار عرض وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، محمد مبديع، للإستراتيجية الحكومية لمحاربة الفساد أمام نواب الأمة غضب فرق المعارضة، لكون هذه الخطة جاءت، بحسبهم، متأخرة، حيث السنة الأخيرة من ولاية الحكومة.

وهاجمت فرق المعارضة، وفي مقدمتها رئيسة فريق الأصالة والمعاصرة، ميلودة حازب، الحكومة خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، معتبرة أنها "تستخف بالمواطنين وتقوم باستبلاد المغاربة، لكونها جاءت على بعد أيام فقط من نهاية ولايتها".

وقالت حازب، موجهة خطابها للوزير مبديع، "بعد أربع سنوات ونصف، لم تقم الحكومة سوى ببضع إجراءات متفرقة لمحاربة الفساد، الذي جاءت به شعارا لها"، مشيرة إلى أن ذلك لم "يتجاوز إحالة بعض الملفات على القضاء، والتي تتعلق بالمجلس الأعلى للحسابات، وهو ما جعل محاربة الفساد شعارا فضفاضا ولا يرقى لتطلعات المغاربة".

من جانبهما أعلن كل من الفريق الدستوري والفريق الاشتراكي موقفا مماثلا من الحكومة "التي عفت عن الفساد والمفسدين، وفكرت في آخر ولايتها في محاربة الفساد"، موضحين أن "الحكومة طبّعت مع الفساد منذ أربع سنوات ونصف، ومن خلال هذه الإستراتيجية تأتي، في نهاية الولاية، لتقول إنه لم يتحقق منه شيء لأنها لا إرادة لها".

وفي الوقت الذي أوضحت فيه فرق المعارضة أن "الحكومة لم تعتبر الفساد أولوية لذلك لم تقم ببرمجة محاربته"، أعلن رئيس فريق العدالة والتنمية، عبد الله بوانو، أن "محاربة الفساد لا تتم بالقوانين وحدها، بل هي ممارسة وثقافة، تبدأ بالفاعلين السياسيين والمؤسسات والأحزاب وتأتي الإستراتيجية مكملة".

الوزير محمد مبديع، وفي رده على اتهامات فرق المعارضة، أوضح أن "هذا عمل إرادي وصادق وليس استبلادا للمغاربة، بل هو تنزيل لمضامين المخطط التشريعي"، مستغربا من مبررات المعارضة المرتبطة بتوقيت المبادرة الحكومية لمهاجمة الإستراتيجية.

وسجل مبديع، في هذا الصدد، أن "الإستراتيجية لها رؤية وأهداف للتنزيل والتتبع"، متسائلا "هل سنقف اليوم بدون عمل لأننا وضعنا الإستراتيجية في آخر الولاية؟ ليجيب، "سيتم تنزيلها في الولاية المقبلة".

وفي بسطه للرؤية الحكومية لمحاربة الفساد، أكد مبديع أن هذه الإستراتيجية تتبنى "الحد من الفساد بشكل ملموس في أفق 2025"، مشيرا إلى أن "محاربة الفساد أولوية بالنظر للآثار السلبية على المستوى الاقتصادي والاجتماعي وأداء الإدارة".

المسؤول الحكومي أوضح أن للمبادرة هدفين أساسيين؛ هما تعزيز ثقة المواطنين في المؤسسات من خلال جعل الفساد في منحى تنازلي بشكل ملموس وبشكل مستمر، و"تعزيز ثقة المجتمع الدولي لتحسين تموقع بلادنا في التصنيفات الخاصة بالمجال".

وسيمتد تنفيذ الإستراتيجية، بحسب الوزير مبديع، على مدى عشر سنوات، بتكلفة مالية تقدر بـ 1.8 مليار درهم، موزعة على ثلاثة مراحل، كل مرحلة تتضمن مشاريع خاصة بها وتهيئ للمرحلة الموالية، موضحا أنه سيتم، عند انتهاء كل مرحلة، إجراء تقييم حول مستوى تقدم إنجاز المشاريع المبرمجة وتحقيق النتائج المسطرة في كل مرحلة بناء على مؤشرات القياس المعتمدة في الإستراتيجية.

مبديع قال إنه تم إعطاء الأولوية للمجالات الأكثر عرضة للفساد؛ التي هي قطاعات الصحة والأمن والعدل والجماعات الترابية، مشددا على "أهمية التركيز على الإجراءات العملية وذات التأثير المباشر على الفساد".

"نحن واعون كل الوعي أنه لا يمكننا القضاء على الفساد بشكل نهائي وإنما تقليصه والقضاء على التطبيع معه"، يقول المسؤول الحكومي، الذي أبدى حرصا على "القضاء على مسببات الفساد، ودعم الجانب التربوي والتوعوي، والانتقال من التنديد إلى التبليغ، والحرص على إنزال القانون كلما تم ارتكاب فعل الفساد"، على حد تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - يوسف من طنجة الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:20
يريد محاربة المساعدة وهو اصلا يدعم المفسديين
بصراحة خدعت لاني صوت عليك كنت اظن انك حقا ضد شباط
دبا وصلتي للرائسة تفقتوا...

فاش كان شباط ينتقد بنكيران والاحزاب الاخرى .... في المساء كيتعشواو


اصلا الانتخابات غير اشاعة ومسرحية لتضليل الشعب/جوزيف جوبلز/
لاتقارن فرنسا بالمغرب
في المغرب هي فرنسا سنة 600ميلادية
نحن نعيش الان في زمن فرنسا في القرن 6

لاتقارة
2 - طالب حق الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:30
عن أي محاربة للفساد تتحدثون ،هل يعقل ان يتم الافراج عن وزير الشبيبة والرياضة لسابق اوزين علما انه اختلس مايزيد عن 23 مليار ،اين هي المحاسبة؟
3 - المخزني الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:35
هل يمكن للفساد ان يحارب نفسه؟! مثلا :عثمان ابن عفان رضي الله عنه لم يكن فاسدا ، يعني اذا وقف امام الشعب المغربي و قال "انا عثمان بن عفان سأحارب الفساد في المغرب" سأصدقه و سأنام و انا مطمئن ان الفساد سيحارب.
استدحاش أمة و خلاص!
4 - العطار الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:40
الفساد يؤدي الى الكساد لأنه يمثل عرقلة كبيرة في طريق النمو الاقتصادي,لمحاربة هذه الآفة الخطيرة يجب على الجميع أن يتجند كي نقف سدا منيعا أمام هذا الخطر الداهم, يجب معاقبة كل فاسد أشد العقاب ولا نستثني أحدا ولو كان أقوى من الفساد
5 - صنطيحة السياسة الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:42
كاين شي فساد أكبر من وزير دوز سنة في الحكومة وغادي يخرج ب 200 مليون سنتيم ( مكافئة نهاية الخدمة + معاش + امتيازات ...



رئيس فرنسا جاك شيراك حاكموه على استفادة أحد أقاربه من سكن وظيفي ... في المغرب ولا كلمة حول محاسبة المسؤولين ...

لأن الوزراء والبرلمانيين كيديرو قوانين على مقاصهم حتى يفلتو من العقاب ويستفيدو من المال ...
6 - هشام الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:42
أنا أقترح على رئيس الحكومة اللجوء لتشكيل فرقة من المتطوعين المغاربة الأذكياء الذين يريدون الخير للبلاد

الذين تكون مهمتهم التفكير مجانا وتفصيل كل مشكل على حدة
وتحديد العديد من الحلول لكل مشكل

ورئيس الحكومة والملك يقرران الأصلح
7 - ثائر الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:44
هاذ الحكومة الفاسدة كتحسب مازال غيضحكو على الشعب حتى قربو انتخابات قالو أجي نطلقو شعارات وهمية، هاذ المشتاقين ولفو الولائم و السيارات و الإمتيازات بلا جهد، هاذو حكرو الشعب لذا علينا جميعا الإحتجاج في الشارع لأن الحقوق تؤخذ، راه إذا بقينا هكذا غيزيد اتجذر الفساد، لتحيا الثورة
8 - رباطي الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:50
يقول المثل المغربي: تبدل جبال او ما تبدل عقليات
لازمنا نتسناو شي جوج ديال لي جينيراسيون جايين
9 - الله اودي ستحارب - الأربعاء 20 يناير 2016 - 00:51
الطبقة; المصحوقة في زيادات المتتالية في جميع لمواد لغذائية وصناعية ولغش في وزن الخبز والحليب وعلب شاي ووزن بطكاز حجم كبير هذا الذي جاد به بنكران لتنزيل الدستور الجديد اكرام الوزراء ومنتدبات واتباع وتبيعات وبرلمان بغرفتيه بالاجور الخيالية وتعويضات وبريمات وترقيات ومجانيات سيارات ومحروقات وسكن راقي وكهرماء ومنحة شهرية من 5000درهم الى 8760درهم لتبديل الملابيس والاثات والاجهزة لمنزلية او تركينه بلبنوك سرية تركية او زليجية لمنزلية واحتلال او توزيع لمناصب ولوظائف وتعينات الاسبوعية حسب زبونية لحزبية وتوزيع صفقات ومشاريع باسم الاصلاح لزوجات ولولدات وللعشيقات كما دعى رئيس المحمومة بان يكافئ اتباعه والاحزاب لمنضوية تحت قدمه بمنح وتوظيف ابناهم بلبرلمان كاشباح يثقادو اجرتا واضحيت العيد مجانية وسفر لتركيا من اموال شعب وبهذا رئيس لمعفونة سيقدي على المفسدين ولفسدات ويعطيهم تقاعد سمين من 9800درهم الى 6000Oدرهم عن خدمة 4سنوات ولوبلماء وشطابا لقاع لمزبلة
10 - marocain الأربعاء 20 يناير 2016 - 01:03
الفساد سيبقى والعقاب عند الله سواء في الدنيا اوالاخرةاوكلاهما لئن المفسدين لايمكن معاقبة انفسهم
11 - هرم الأربعاء 20 يناير 2016 - 01:43
هرمنا من اجل هذه اللحضة التاريخية لم تتاخروا في حسم الملفات الكبرى والعالقة منذ عقود ووضعتم الاتقال على كاهل الفقير المسكين المغلوب على بسرعة فائقة اما التماسيح والعفاريث فنتركها الى غاية 2025والله انكم لمسؤولون غدا يوم القيامة امام الله كلكم راع وكل راع مسؤول عن رعيته
12 - mjihdi.sefrou الأربعاء 20 يناير 2016 - 01:48
الاصلاح يبدا باعادة النظر في الاجور الضخمة للمدراء العامين واجور الوزراء والبرلمانيين وتقنين تقاعدهم والقطع مع سياسة اقتصاد الريع والامتيازات .محاكمة كل من تورط في المشاكل الخانقة التي تعيشها مختلف صناديق الدولة و تحريك ملفات المجلس الاعلى للحسابات ومعاقبة كل من ثبتت مسؤوليته بدون محسوبية او زبونية.. سحب المادونيات بالقوة ممن لا يستحقها واعادة توزيعها على الفقراء والمحتاجين و التخفيض من عدد سيارات الدولة الى النصف ,والبقية تاتي
13 - rachida الأربعاء 20 يناير 2016 - 02:21
مبدع سيحارب الفسادكيف وبماذا ?????????? اضحكتني
14 - kl الأربعاء 20 يناير 2016 - 02:43
اظن والله أعلم ان حكومتنا المحترمة لم ولن تكن يوما ذات شفافية في معالجتها للفساد وعلى ما يبدو لي اللي كال الشحط مع هاد الفريق الحكومي هو الشعب حتى ولا كيبان لينا اننا هما المفسدين ماشي هادوك التماسيح او العفاريت الا وقيلا حسبهم ما من بني ادم هدكشي علاش مخليهم يديرو ما بغاو .
15 - بنادم الأربعاء 20 يناير 2016 - 02:54
داخلت عليكم بالله دابا اشمن حزب باقي لينا باش نتيقو و نصوتوا عليه؟!!!!
16 - مول الحانوت الأربعاء 20 يناير 2016 - 03:47
أي كرامة وانت جالس فوق الكرامة والفساد و. و واو ألا تشعر باالاصدقاء القريبين والبعيدين الا تخجل من المواطنين القريبين والبعيدين الا تحس الا تشعر ؟ من المتتبعين والدين يدونون هدا التاريخ وهدا الخيخ ؟
17 - samir الأربعاء 20 يناير 2016 - 06:05
Comment peut on prendre un parti comme le pjd au sérieux quand il parle de combattre la corruption?
Ou alors, comment la corruption peut elle se combattre elle même
C'est de la politique politicienne chers amis
C'est pour des raisons pareils que pour si a été dégagé
Merci de publier pour ne pas être complice de l'immoralité regnante
18 - مغربي قح الأربعاء 20 يناير 2016 - 06:29
على حسب علمى محاربة الفساد كان شعار العدالة والتنمية في الانتخابات واحدى أولويات البرنامج الحكومي وقد بدأت الحكومة في هذا الورش بمسرحية لوائح المأدونيات وجاء مباشرة بعدها قانون التعيينات في المناصب وبدأ تهافت المتحزبين ودخلنا في مسرحية أخرى عنوانها عين ليا أعين لك ولاحظ الموظفون كيف رفعتم المصداقية عن المسؤولين إلى درجة أصبح من تتوفر فيه شروط الكفاءة والنزاهة يتعفف عن المشاركة في مبارياتكم الشكلية. أبهذه الادارة وبهذه التسميات وبهذه التصرفات تريدون محاربة الفساد ؟ لا أظن ذلك.
19 - من الاسكا الأربعاء 20 يناير 2016 - 06:30
"أن الله لا يصلح عمل المفسدين". الفساد هو منظومة متشابكة لا يقوی حزب أو حكومة علی محاربتها. الفساد هو توجه و بنيات تاريخية تتكون عبر اجيال و عقود من الزمن فتصبح هي أصل الاداء الحكومي في جميع القطاعات..و تصبح الشفافية و النزاهة و سيادة القوانين امور غير واقعية أو غير عملية! محاربة الفساد تعني تغيير بنيات الحكم و اعادة تاهيل شعب باكمله.
20 - jamal1958 الأربعاء 20 يناير 2016 - 06:48
لا احد يستطيع ان يستبلد الاخر,,,
ما عند الميت ما يدير قدام غسالو....
الناس غوتات
الناس احتجت
النقابات حتى هي
لكن هما تيديرو اللي ف راسهوم,,,,
ادن الصبر ,,مفتاح الفرج
21 - مواطنة الأربعاء 20 يناير 2016 - 07:20
الى السيد مبدع :ااحكومة لا تحارب الفساد بل تدعمه من خلا ل غض الطرف عن المفسدبن . الحكومة تحارب المواطن البسيط لانه ليس له القدرة على الدفاع عن نفسه . كفاكم كدبا وتدليسا فقد شبعنا من خرجاتكم المستفزة والمستحمرة لعقول لنا .
22 - nomade الأربعاء 20 يناير 2016 - 07:24
"سنحارب الفساد..."!! متى؟ حتى تنهب كل خيرات البلاد؟ إن من يقول عفى الله عما سلف، لا ينوي محاربة الفساد، بل هو يشجعه. أين ذهبت أرصدة الصناديق كلها...؟؟؟؟ أقول جازما أن نكران الذات وخدمة الصالح العام انتهت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه. وبعده، لا تطاحن ولا تقاتل ولا منافسة شرسة إلا على السلطة والمصلحة الخاصة.
23 - محمد الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:05
مرات عديدة وبن كيران يقول على الهواء مباشرة بالبرلمان نحن لا نريد ان ندخل احدا للسجن هل بهذا ستحاربون الفساد (الف اسد) والله لا كانت ليك اودي الفقيه .
24 - سمحمد المانيا الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:13
كل الاحزاب سلعة وحدة. لايمكن محاربة الفساد في المغرب سواء هذه الحكومة ام المعارضة. اضن ان نسبة المشاركة في الانتخابات المقبلة ستكون جد ضئيلة. الشعب فقد الثقة كليا في الاحزاب. الجالسون في البرلمان كلهم يتقاسمون الكعكة فيما بينهم والشعب يبقى الخاسر الوحيد. ندائي للمغاربة مقاطعة الانتخابات.
25 - اعادة التسجيل !!! الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:14
اعادة القرص من جديد او الكاسيت او ا USB كلما احسوا بشيء غير معتاد في البلاد : القرص مسجل به : سنحارب الفساد والمفسيدين . سنحارب الرشوة . سنحارب الفقر . سنحارب البطالة . سنحارب .....سن......س.....
26 - ghir ana dawi khawi الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:18
ما عدت أفهم من يستبلد من ،ومن يستحمر من ومن يضحك على دقون من من يستغل من ومن يستفيد من ريع من .
قد يكون من لايفهم هو البليد والحمار الذي يتداولونه في خطاباتهم وردودهم .
27 - متتبعة الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:24
كيبان ليكوم الفساد مللي كتكونو خارج الحكومة وبعااد على المناصب غير كتوصلو للكراسي مكتبقاوش كتشوفه فساد وانما فن وابداع فالسرقة .... الحاصول الحساب ماشي هنا ...عندمن لا يضلم مثقال ذرة ..
28 - كاره الظلاميين الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:36
يحاربون الفساد ب 1.8 مليار درهم!!!
هنا تتضح ارادة المحاربة:لكي يحاربوا الفساد يريدون ان يملأوا جيوبهم اولا
في المغرب عندما يريدون اصلاح قطاع او محاربة مشكل شكلوا له لجان واعتمادات مالية مهمة وولائم وزرود وسفريات وفي الاخير تكون الحصيلة لا شئ بل تصبح وضعية القطاع او المشكل اقبح مما كانت عليه
لذا فبعد هذه الاستراتيجية التي ستتخدها الحكومة حاشاكم سيدخل المغرب كتاب غينيس في الفساد والمفسدين
29 - Mostafa الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:45
ان هذه الحكومة لم ولن تحارب الا الطبقة الكادحة والضباب بحيث سيجعلون السماء صافية بدون سحابة
30 - شاهد عيان الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:48
الفساد الملتوي سمة بارزة في عهد الحكومة الحالية ، فبعد تعيين الرباح لرئيس ديوانه مديرا عاما لشركة الطرق السيارة رغم فقره المعرفي (فهو لايجيد سوى الكذب). أبى هذا الأخير إلا أن يعين صديقه في الدراسة مستشارا خاصا براتب يتجاوز 70000 درهم وسيارة 4.4 للعمل وسيارة أخرى فارهة للعائلة
31 - hmad الأربعاء 20 يناير 2016 - 08:52
لا للطنز علينا مازال فيعمر هذه الحكومة 6اشهر لماذا تحاربوه منذ 2011 بل تحاربون العيش الكريم للطبقة المسحوقة والمتوسطة فالفقير يزداد فقرا والغني يزداد غنى والتماسيح والعفاريت تصول وتجول
32 - jamal الأربعاء 20 يناير 2016 - 09:29
لا مغرب بدون فساد من المستحيل الحكومة فعلت ما بجهدها ولكن هناك من هم اقوى من بن كيران هم اللدين يتحكمون ولن يقدر اي حزب اخر في القضاء على الفساد بل ستتفاقم الامور
33 - Med Tger الأربعاء 20 يناير 2016 - 09:46
المواطن فقد الامل في الحكومة والمعارضة
لماذا لم يتم الدؤ بالفساد والريع الكبيرين والبائنين الذان يلتهمان ملايين الدراهم والضاهرين على مقترفيهما وذلك بالسؤال البسيط من اين لك هذا
الحكومة ونوابها لم يقوموا باي شيء ولم نسمع عن اي مبادرة من نواب المعارضة في هذا الصدد
الخلاصة اننا امام مسرحية يلعب كل واحد فيهاا الدور المخصص له مقابل ااريع السياسي الذي يحصل عليه
34 - كريم الأربعاء 20 يناير 2016 - 09:49
وجود حزب العدالة والتنمية في الحكومة هو فساد بعينه. حزب المارقين و المخادعين وتجار الذين . لقد احدث هدا الحزب شرخ عظيم بين الطبقتين اغنى المفسدين وأفقر الفقراء. والان يطل علينا مبدع بهده الاسطوانة الملعونة ديال محاربة الفساد لان بنكيران مابقى ليه وجه باش يزيد يكذب. مللي نتوما باغيين تحاربو الفساد ايوا بداو بجوج فرانك ديالكم هي الاولى. موعدنا الانتخابات المقبلة
35 - كاره الظلاميين الأربعاء 20 يناير 2016 - 09:52
يحاربون الفساد ب 1.8 مليار درهم!!!
هنا تتضح ارادة المحاربة:لكي يحاربوا الفساد يريدون ان يملأوا جيوبهم اولا
في المغرب عندما يريدون اصلاح قطاع او محاربة مشكل شكلوا له لجان واعتمادات مالية مهمة وولائم وزرود وسفريات وفي الاخير تكون الحصيلة لا شئ بل تصبح وضعية القطاع
او المشكل اقبح مما كانت عليه
لذا فبعد هذه الاستراتيجية التي ستتخدها الحكومة حاشاكم سيدخل المغرب كتاب غينيس في الفساد والمفسدين
36 - المصطفى الأربعاء 20 يناير 2016 - 09:58
لا تتسرع يا سيد الوزير اين اعادة الانتشار الدي كنتم تتحدثون عنه هدا هو الفساد الحقيقي للادارة قبل الدخول في ملفات كبرى يجب البدء في اصلاح الادارة اولا اي اعادة انتشار الموظفون الدين يشكلون عباء على صندوق الدولة دون مردودية اقسم بالله انها كانت فكرة ايجابية لخزينة الدولة لانها اصلاح للقاعدو اولا و سيتضح للحكومة الزامية الدخول في ملفات عضمى للفساد يجب اصلاح القعدة اولا انداك لي فرط اكرط
37 - ملاحظ الأربعاء 20 يناير 2016 - 10:30
محاربة الفساد لم تكن من اولويات اية حكومة من الحكومات المتعاقبة على المغرب وكل هذه الحكومات كانت تعتبر بان اموال الشعب غنيمة اغتنموها بعد ان باعوا الاوهام للمواطن المغلوب على امره لكن الفرق بين الحكومات السابقة وحكومة بنكيران بخصوص محاربة الفساد ان الحكومات السابقة لم تتخذ اي اجراء بخصوص محاربة الفساد وحتى لم تكن تتكلم عنه الا في مناسبات قليلة في حين ان السيد بنكيران امن الفساد بدل بدل محاربته بقوله عفا الله عما سلف وهو بذلك يعطي نفسا جديدا لانتشار الفساد والمعروف جيدا ان محاربة الفساد رهين بسياسيين شرفاء واكفاء يحبون وطنهم ويضعون مصلحة البلاد في اولوياتهم وهؤلاء للاسف لم تنجبهم بلدنا وما زلنا بعيدين كل البعد عن ترسيخ دولة قوية اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا
38 - استحمار الشعب بالشكليات فقط الأربعاء 20 يناير 2016 - 10:41
الكل متامر علينا.كلهم يعرفون انه ليست هناك ارادة صادقة للتغيير الحقيقي و يوهيموننا ان الديموقراطية تنحصر في الانتخابات و المجالس و ان الدين ينحصر في بناء المساجد و ان التكوين ينحصر في بناء المدارس و و ، وهي شكليات جوهرها فارغ وحتى محتواها وقع تحريفه. فكل يوم يطلق الاعلام كلمات مستحيلة مثل: الحكامة والاستراتيجية ودولة القانون وربط المسؤولية بالمحاسبة و و. لو كانت الارادة حقيقية ما ظل المغرب في طريق النمو وفي طريق التقدم وفي طريق الديموقراطية و و ولعشرات السنين، ومن يثق بهدا الكلام فهو واهم. مهما انتظرنا لن نصل ابدا لعدم الرغبة الصحيحة. والحكومة والمعارضة يعرفان هدا ويضحكان على الشعب، كل بطريقته ومن موقعه. والدليل هو غلاء المعيشة وارتفاع البطالة و هول المديونية التي نجهل اين دهبت وزيادة الفقر والتهميش والانحراف والاجرام لضبابية المستقبل والفساد والريع و و. فلا تضحكوا علينا بالقول مثلا انكم ستقضون على الفقر سنة 2099 وعلى البراريك سنة2078 وعلى البطالة سنة 2086. هدا هو استحمار الشعب بتواريخ لن تكونوا في الحكومة ولا حتى على قيد الحياة. فهدا ما يسميه العامة ب"التجرجير"لا يقدر عليه حتى"الشواف"
39 - mouloud layoune الأربعاء 20 يناير 2016 - 10:49
يتكلمون عن محاربة الفساد ومراحل محاربته والكلفة المالية المرصودة له من هنا يبدا الفساد على الوزير المعني ان يحارب الفساد انطلاقا من نفسه ويعتذر للمغاربة ويحمل حقايبه لانه لا يعقل مسوؤل حكومي وحتى مستواه الدراسي لا يسمح له بتقلد هذا المنصب لاحول ولا قوة الا بالله.
40 - La fatigue de la Corruption الأربعاء 20 يناير 2016 - 11:51
الفساد لايحصره سوى الفوضى الخلاقة وإن كان الكل
يعارضها بدريعة أننا شعوب محبة للسلام ، وهل السلام
يفرض على القوي أن يأكل حقوق أخيه وجاره ....
الحتمية أبينا أم رفضنا تدفعنا إلى حروب أهلية وقودها
نحن ولا دخل للقوى الخارجية كما يحلو القول لمن
يخربون بيوتهم وهم لايشعرون .
41 - ابو يونس الأربعاء 20 يناير 2016 - 12:10
اسي مبدع ليست المجالات المذكورة هي اﻻكثر عرضة للفساد فاﻻستوزار و الحكومات هي اﻻكثر عرضة للفساد ان لم اقل هي ا لفساد بنفسه فصحح الله يخلليك
42 - مواطن الأربعاء 20 يناير 2016 - 12:22
إن محاربة الفساد هم جميع المغاربة إن كان على مستوى تفعيل القوانين وكذلك تبسيط المساطر وتشجيع الإدارة الإلكترونية التي تقطع بين المفسدين.
43 - ali الأربعاء 20 يناير 2016 - 12:52
السلام عليكم،
حين يقال محاربة الفساد فإن المقصود فيه محاربة تفشي الفساد أما الفساد فلا يستطيع أي شخص أن يقضي عليه ولو اجتمع عليه العالم يدا في يد لتخلف المفسدون

و أتحدى من يقول بأنه قادر على ذلك مهما كان موضعه أغلبية أو معارضة أو غير ذلك لأنه بكل بساطة لا نملك وسائل ذلك

الفساد خلقه الله كالأمراض والسرقة و الظلم لكن لا يرضاه لعباد فلا تقدر على إزالته لكن نقدر على منع تفشيه بالتعاون.

ليبدء الجميع بنفسه ثم لنرى بعد ذلك.
لا تترك نفسك في الفساد و تشتني فساد غيرك

إننا ضعاف لا نستطيع القضاء عليه حتى في أنفسنا. فطوبى لمن قل فساده على نفسه

و معذرة إنها الحقيقة
44 - مغربي الأربعاء 20 يناير 2016 - 13:53
الفساد لا يحارب بالقوانين او حتى بهذه الاستراتجية بل بالتفعيلها على أضية الواقع بأقصى السرعة ممكنة والحسم بالصرامة و بلاهوادة او استثناءات مع كل المخالفين المغرب اليوم عليه البناء المؤسسات القوية بالقوة القانون في الدولة الحق والقانون بما يتطابق والدستور 2011 الواضح والذي يرقى الى تطالعات المغاربة اذن لماذا المزيد من الوقت . الا يكفي ماضاع من السنوات ؟ هل الاقتصاد الوطني لازال قادر على تحمل هذا النزيف الحاد ؟ كل الحكومات الدول التي تقدمت و التطورت تطبق القوانين بالحدفرها فور صدورها وتقر بالاخطاء الماضية ولا تكررها وتحاسب وتعاقب وتحاكم و تشيذ وتشب وتوسم لذا فالعامل الوقت مهم والاوضاع الاجتماعية لا تتحمل و التقلبات العالمية كثرت والمخاطر انتشرت وبات المطلوب تحصين الدولة داخليا من كل الشواءب وفق استراتجية المؤسسة الملكية الراءدة التي لولها لما كان المغاربة اليوم يعانون ( وافقو راه هدرة وألكلام الخاوي راه نتاءج ديالو ماشي افصالح الوطن ) يجب ان تطبق بالقول والفعل المصلحة الوطن العليا فوق كل اعتبار قبل فوات الاوان.
45 - نزار الأربعاء 20 يناير 2016 - 14:08
واش اسي براهيم رفع الدعم و الزيادات هما الاصلاح عندك .
ان كانت الحكومة او نواب الامة فعلا يريدون محاربة الفساد فاليسالوا انفسهم هل فعلا في ضل هده الازمة يستحقون فعلا هده التعويضات و المنح و و و ولمادا فقط يريدون من الطبقة المتوسطة و الضعيفة ان تضحي وحدها . ان لم تحس بالاخرين فاعلم انك غير قادر و لن تستطيع محاربة الفساد علينا كمواطنين ان نتقاسم الحلو و المرقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لايؤمن احدكم حتى يحب لاخيه ما يحبه لنفسه.
46 - احمد خيرون الأربعاء 20 يناير 2016 - 14:43
(لايغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم ) تغيير الفساد يبدأ من الحكومة نفسها لانها تحمي الفساد والا ما جوابها عن عفى الله عما سلف ،وقصة الشكولاطة وقصة الكراطة والريع السياسي المتمثل في معاشات البرلمانيين و الوزراء اللاقانوني وهم اعلم الناس بذلك وفضائح التعيينات في الوظائف السامية وزيد او زيد ...عار على امرء ان ينهى عن خلق و يأتي بمثله .
47 - عدي امزيغ الأربعاء 20 يناير 2016 - 14:56
قال تعالى"وادا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالوا انما نحن مصلحون الا انهم هم المفسدون ولكن لا يعلمون" هيهات هيهات فاتكم القطار انكم والله تضحكون على الشعب لقد عفا رئيسكم انتم عما سلف ومادا تحارب انت
48 - تطوان سئمنا من الاصلاح الأربعاء 20 يناير 2016 - 14:58
الفساد في المغرب يتقوى واللوبي يحمي الفاسدين لاتستطيع أي حكومة مغربية أن تحارب ذلك لأنها بنفسها فاسدة و آلأحزاب السياسة الحالية الأربعة كلهم فاسدين باستثناء بعض الأشخاص ومن سيحارب من، فعلى الوزير محمد مبديع أن يترك هذه الاستراتيجية المكتوبة على الأوراق ويترك المغاربة على حالهم لأن الفساد أصبح ثقافة عندنا ،من الأحسن أن تدعم الفساد يا سعادة الوزير ليضمن لك منصب وزاري جديد في الانتخابات القريبة المقبلة.....نحن الشعب المغربي نعرف جيدا من هم المفسدين والذين لا يريدون لا إصلاح ولا دستور ويؤمنون بالسيبة ......
49 - ali الأربعاء 20 يناير 2016 - 15:04
في هذا الكاريكاتور اعتراف بوجود الفساد في دولتنا واعتراف برغبة بن كيران بالقضاء عليه، الحمد لله بأن من علينا بمن يحارب الفساد، ونحن نسانده إلى آخر لحظة. وفقكم الله يا فرسان العدالة.
50 - راك انت وبنكيران هما الفساد الأربعاء 20 يناير 2016 - 15:44
شوفوا ليكم شي قالب اخر ، راكم قولبتو المغاربة بهاذ اللعبة قبل وماغاديش باقي تقولبوهم وخا نصوت على ملحد
51 - mustapha الأربعاء 20 يناير 2016 - 16:26
الفساد هو الشبح.مثل اسطورة الغول.المغاربة يعرفون من هم الفاسدون.هم الذين يرفضون التخلي عن معاش لا يستحقونه.شرعيا وقانونيا.المفسدون هم الذين ﻻيتوفرون على شهادة باكلوريا واصطنعوا حلا لشهادة تقنية بالتسجيل في الجأمعة لنيل اﻹجازة .فاتحوا الابواب لكل حملة شهادة تقني بالتسجيل في الجأمعة.النظأفة تبدأ من دأخل البيت ثم الجنبأت لتنتشر بعد ذلك.اضحكوا على الشعب لان أغلبهم لايتبعون الاحذأث.جأت معاكم يا م....
52 - ali الأربعاء 20 يناير 2016 - 16:33
لو كانت الانتخابات تأتي بالتغيير لما سمحوا لنا بها . لذا فليعلم القاصي والداني أن الفساد سيبقى ويستفحل أكثر مادامت القيم و المبادئ و الأخلاق التي تمنع الانسان من الانحراف و الزيغ عن طريق الحق و القانون و الاستقامة لا تجد لها مكانا في عالم السياسة .
53 - حسين الأربعاء 20 يناير 2016 - 16:38
محاربة الفساد تحتاج إلى إرادة سياسية وعزيمة قوية وليست بالنوايا الحسنة لوحدها ، عملا على قدر أهل العزم تأتي العزائم .
حزب العدالة الذي يقود الحكومة بفضل عنوان شعاره الإنتخابي محاربة الفساد فشل فشلا ذريعا في ذلك ، ، لكونه اعتمد الديموغاجية في محاربة الفساد ولم يعتمد على تفعيل العوامل الهادفة إلى محاربته ،
كيف ذلك ؟ ،
اعتقد مثلا ان محاربة الفساد بقطاع النقل لا تحارب بنشر لوائح المستفيدين من لاكريمات لأسباب متعددة والتشهير بهم ، بقدر ما تحتاج إلى وضع استراتيجية جديدة واضحة المعالم قمينة بالنهوض بالقطاع .
عفا الله عما سلف تتطلب التبرئة القانونية ،المبنية على قرينة البراءة وليست على اجتهادات شخصية حزبية ضيقة .
العمل على تفعيل قرارات المجلس الاعلى للحسابات والمجالس الجهوية كلما اسفرت عن اختلالات في سير مؤسسات عمومية.
الشفافية وتسهيل الوصول إلى المعلومة مع العمل مستقبلا على نشر نشاط كل المؤسسات العمومية الخارجية والمجالس المحلية على بوابة الكترونية حسب كل جهة .
دور التسجيل وتحصيل الضرائب والارصدة البنكية
بوابة لوضع السؤال والإجابة عنه من أين لك هذا ،لوضع حد للاغتناء الغير المشروع .
54 - wallo الأربعاء 20 يناير 2016 - 17:01
lutter contre la corruption... c est lutter contre le pjd .....
55 - عبدالسلام من س سليمان الأربعاء 20 يناير 2016 - 17:10
الفساد سيبقى مادام المستنقع ومن اعتاد العيش فيه حيان يرزقنان فبؤرتهما تزداد يوما بعد وخاصة بعد قولة {عفا الله عما سلف }
56 - كلاخ نيكوف الأربعاء 20 يناير 2016 - 17:51
تستحيل محاربة الفساد في بلد لها حكومة برأسين و الفاهم يفهم. بلد ثلثاه اميين جهلة
57 - احبيق الأربعاء 20 يناير 2016 - 18:34
سبحان الله مبدع يعرف الفساد والمعارضة/والاستبلاد حتى هو /هزلت
58 - Omar 33 الأربعاء 20 يناير 2016 - 22:31
Tous les partis politiques marocains sont corrompus et pro-monarchie absolue donc servent le système capitaliste prédateur contre l'intérêt général

Votez massivement pour la beauté l'élégance la compétence et le patriotisme de Nabila Mounib et son parti le PSU.
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.