24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. برلمانيون يُطالبون بإنهاء ظاهرة متاجرة أساتذة الجامعات بالكتب (5.00)

  2. المغرب يضاعف الصادرات السمكية إلى البرازيل (5.00)

  3. كاظيمي يتحوّل إلى شرطي مغربي في مسلسل كوري (5.00)

  4. المغرب يفوز بالبطولة العربية للمواي طاي بالإمارات (5.00)

  5. الاحتفالات تعمّ تونس بعد إعلان فوز سعيّد في الانتخابات الرئاسية (5.00)

قيم هذا المقال

2.83

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | سجين مغربي يفضح "تحامل" الخارجية الأمريكية على المملكة

سجين مغربي يفضح "تحامل" الخارجية الأمريكية على المملكة

سجين مغربي يفضح "تحامل" الخارجية الأمريكية على المملكة

أفادت مصادر مسؤولة من المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان لهسبريس أن السجين أسامة حسن، الذي ورد اسمه في تقرير وزارة الخارجية الأمريكية، وتقرير منظمة العفو الدولية، بعث مؤخرا رسالة اعتذار وتوضيح إلى المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان.

وتنفي الرسالة كل ما جاء في "الفيديو" الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تعرض السجين أسامة حسن للتعذيب والاختطاف من طرف أشخاص مجهولين، مؤكدة أنها "مجرد مزاعم تمت تحت تأثير ضغوطات مورست على المعني بالأمر، من طرف أعضاء في جمعية مغربية معروفة بتبنيها مواقف سياسية معارضة".

ويقر أسامة حسن، في رسالته المذكورة، والتي حصلت هسبريس على نسخة منها، بأن جميع مراحل محاكمته تمت في ظروف عادية تمتع فيها بالضمانات والحقوق المخولة له قانونا، وأنه يعتذر عن كل إساءة بذرت منه نتيجة توظيفه لخدمة أهداف لا يعلمها" وفق تعبيره.

وأكد المحجوب الهيبة، المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان، صحة هذه المعطيات، مضيفا أن الموضوع يتعلق برسالة سجين توصلت بها المندوبية في 6 يونيو، كما هو الشأن بالنسبة لعدد من الرسائل والشكايات التي تتوصل بها المندوبية، والتي تحظى بالمعالجة والإحالة على الجهات المعنية.

وجوابا عن سؤال بخصوص طريقة تعامل منظمة العفو الدولية في تقريرها حول التعذيب، والخارجية الأمريكية في تقريرها حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم، شدد الهيبة على أن "تفاعل المملكة المغربية مع مثل هذه التقارير يتم انطلاقا من توجه إرادي بانفتاح الدولة على مختلف الفاعلين المعنيين، بما يمكن من تعزيز حقوق الإنسان".،

وأضاف المسؤول المغربي أن المملكة ترد على "ما تضمنته هذه التقارير من مزاعم وادعاءات كاذبة أو غير دقيقة، كما هو الشأن بالنسبة لهذه القضية التي نالت اهتماما إعلاميا ناتجا عن بلاغات وتقارير منظمات دولية غير حكومية وتقرير الخارجية الأمريكية".

كل هذه التقارير، يسترسل المتحدث، "تبين بالحجة والدليل القاطع صدقية ردود السلطات المغربية التي كانت مبنية على معطيات دقيقة تؤكدها الحقائق والإثباتات الموثقة التي تدحض مثل هذه الادعاءات والمزاعم الكاذبة المعتمدة على مصادر وروايات أحادية"، حسب تعبيره.

وأردف "المغرب ما فتئ يطالب هذه الجهات بالالتزام بمبادئ الحياد والموضوعية والمهنية المطلوبة للتقصي والبحث، والتحري، وإجراء التقاطعات بخصوص مصادر المعلومات حول الانتهاكات المزعومة، وهو الأمر الذي يؤكد الحاجة الماسة إلى وضع ضوابط أخلاقية تؤطر عمل المنظمات غير الحكومية".

وتجدر الإشارة إلى أن قضية أسامة حسن كانت من ضمن الحالات الرئيسية التي اعتمدت عليها منظمة العفو الدولية لإطلاق حملتها العالمية حول التعذيب سنة 2014، وعنوانا لحملتها بخصوص المغرب، والتي أصدرت بشأنها تقريرا في ماي 2015 (صفحة 89-90)؛ كما أن هذه القضية كانت من ضمن الحالات التي وردت في تقرير الخارجية الأمريكية لسنة 2015.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (65)

1 - البتول الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:09
اللهم شتت شمل كل من أراد سوءا بالمملكة المغربية
2 - ولد حميدو الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:20
على السجين ان يتابع الجمعية التي حرضته و القضاء يدير خدمتو لكي يحل جمعية الاسترزاق و الخيانة
3 - fatiha الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:25
ايوا شتي ا اوباما هاهو جاوبكم باش تعلمو تديوها فشغلاتكم طحتو مع المغاربه ولله لنساو الموضوع يبقاو يجبدوه كل شهر يندموكم علاش كتبتو داك التقرير
4 - مغربية وافتخر الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:28
الله أكبر ظهر الحق وزهق الباطل، الحق على لسان الأخ أسامة حسن السجين التي تكالبت عليه المنظمات المعادية للمغرب بتقاريرها الكاذبة المزورة حول التعذيب. بالرغم من انه بالسجن لم يخن بلده او الطعن فيه مثل من باعوا ضمائرهم قبيل بعض المبالغ،،، فمن هذا المنبر أشكر الأخ أسامة حسن حول موقفه الشجاع في فضح تكالب الأعداء ضد وحدتنا الترابية ومن خلال هاته المبادرة نلتمس من الجهات المعنية بالأمر الإفراج عن الأخ حسن أسامة
5 - ghita الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:29
tout est claire et nette
ma question que veulent ils de nous????
on doit etre solidaire plus que jamais car c est leur point
noir .ils cherchent notre destruction et notre desequilibre
nous devons faire tres tres attention .
6 - جرير الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:29
مواطن مخلص وهو في السجن، اقول للجمعيات التي تضرب عرض الحائط بمكتسبات الوطن: واش ما حشمتوش دابا
7 - rachid الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:31
الآن قد ضمن عفوا ملكيا بعدما عرف أنه لن يجدي نفعا التشبت بالحقيقة٠ شيء عادي أن ينقلب فأكثر من 3000 سيستفيدون من العفو٠
8 - محمد انا الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:34
تعتيم إعلامي بحيت أن عدم ذكر اسم الجمعية التي دفعت هذا الشخص لقول شهادة مفبركة حول قضيته .المغاربة يريدون معرفة امتال هذه الجمعية ويريدون معرفة.اسمها .
9 - ودادي بيضاوي مغربي الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:36
ذات يوم قلتها عبر هذا الموقع المشكور ان سبب الكوارث التي تقع للمغرب تعود بالأساس إلى هاته الجمعيات عطيني صاكي ونقص ليا من صايتي ومدونة الأسرة والأفطار في رمضان جهارا وحركة عشرين كي دار ومن يساندهم والمساواة في الإرث خلافا لحكم الخالق عز وجل وهانحن اليوم نجني المحاصيل وفي الختام حتى الشتاء لم تعد كما كانت في السابق ايام الحشمة والوقار ايام اجدادنا ايام كانت الجدة والام تذهب إلى الحمام مباشرة بعد أوان صلاة الفجر كي لا يصطدمن مع الرجال في الطريق الى الحمام اه على ايام زمان اما الان فنحن في الطريق الى خبر كان
10 - مغربية الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:37
خلاصة القول انك "خائن"لوطنك لانه و بكل بساطة لا يمكن لاي شخص ان يتصرف لفائدة جمعية ما او شخص ما دون ان يعلم نواياه الحقيقية الا ادا كان فاقدا للاهلية او مريض عقليا .و على ما يبدو انك في كامل قواك العقلية ادن فقد توصلت باموال او وعود من جهات خارجية و عندما لم تلتزم بوعودها فكرت في الاعتدار لعلك تنجو من الورطة التي وضعت نفسك فيها.اتساءل اي نوع من البشر انت
11 - JOUBA الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:38
احذر عدوك مرة و"صديقك " ألف مرة فإن انقلب الصديق فهو أعلم بالمضرة....

----------------------


القضايا الساخنة تحتاج إلى عقول باردة
12 - مغربي قح الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:40
على الدولة محاكمة هؤلاء الاشخاص الذين يتلاعبون بسمعة البلاد ومراقبة الاموال المتدفة عليهم من الخارج لخلق البلبلة في الداخل و الخارج
13 - أحمد الناظوري الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:42
بلدنا مستهدف من طرف المتربصين.يجب نهج سياسة تضمن توحد الشعب خلف أهداف واضحة.نحن الفقراء نقوم بواجبنا على أكمل وجه.وننتضر من اﻷغنياء وعلية القوم أن يتحملوا مسؤوليتهم ولا يكتفوا بجمع اﻷموال وتهريبها للخارج والتجنس بالجنسيات اﻷجنبية وخدمة مصالحهم الخاصة.
14 - Sami الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:46
شرد الهنود وأبدوا جماعيا،كل يوم يقتل قاصر أسود من طرف الشرطة الامريكية وبالدليل القاطع،ويستعمل حق الڤيطو لطمس جراءم اسرائيل ناهيك عما لا نعلمه من انتهاكات لحقوق الانسان في بلاد العم سام ويحاكم أسامة وهو لايزال على قيد الحياة والمغرب بهذا لا يحترم حقوق الانسان؛ اي هراء هذا واية معادلة هاته......
15 - Wataniyoune الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:50
Méfiez vous de l usa et méfiez vous essayez de bloqué les passages. ..les droit de l hommes les homos le chiisme le polisarios...exct...C est des cartes dans le casino de l usa....il faut plus de chinois et de russes...et plus de lois qui cannalise bien les investissement au profit de notre pays
16 - ع.الحميد الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:50
في نظري على الدولة تفكيك بعض منظمات وجمعيات حقوق الانسان مادامت تعمل لاجندة خارجية للنيل من استقرار المملكة.والدليل امامنا في هذه القضية.
17 - Omar الاثنين 13 يونيو 2016 - 00:59
L usa veut serré le maroc malheureusement sous complicité de supposé marocain homos et chiite et ceux qui rêve à d une liberté dans fin....ces collabos faut les punirs durement....unité marocaine contre agissement de l usa...plus de chinois et de russes. ..plus de législations d investissement
18 - khalid khalid الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:02
أمريكا حطاتنا بين عينها يجب تقوية الجبهة الداخلية فأمريكا إستعصت عليها كوبا و إيران و كورية لأن جبهتهم داخلية قوية ، بينما فيتنام و بنما و كمبودجيا و عراق ...تمكنت منهم أمريكا الضالمة لأن هده البلدان مليئة بالخونة و إنقسامات بين أمة الواحدة لهدا أمريكا المجرمة قتلت منهم ملايين ، حداري حداري أمريكا لا ترحم يجب تقوية الجبهة الداخلية
19 - حقوقي قبل عقوقي الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:03
أتعجب من أناس الدين يصدقون هذه المنظمات بشتى أنواعها والغريب أيضا أن هذه المنظمات لديها اليد الطولة على على الدول النامية من خول لهم ذلك الله أعلم تزكي من تشاء وتدل من تشاء ثم من نصبهم شرطيا علينا أليس نحن كل من أراد الشهرة و يفلت من العقاب يقول أنا حقوقي لماذا كل هذا الذل والهوان للي دار الدنب استهل العقوبة لكن لا لظلم ولا للانبطاح المغرب دولة دات سيادة حرة يجب أن لا تقبل إملاءات .
20 - تمغربيت الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:04
نريد أن نعرف اسم هاته الجمعية الخائنة كفا من تعتيم الإعلامي الغدر دائما يأتي من أبناء بلدنا مع الأسف الكتير منهم باعوا أنفسهم مقابل بعض المال والو علي حساب الوطن الغالي لك الله يا مغرب
21 - لي بورك الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:09
يريدون إضعاف مفهوم الدولة ليدمروا مجتمعات العالم ويبقوا دائما الأقوى من دون منافس
حقوق البرقوق
22 - هكدا الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:15
لو كان التعديب لما استطاع احد البوح به سيدخل للسجن ساكتا و سيخرج منه بهلول و فمو محلول
و بما اننا اول دولة اعترف بهم فكان من المفروض المغرب هو الدي يكتب عنهم التقارير و لكن الله غالب جابها الوقت
23 - ع.بوجمعة الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:15
يا ايها المسؤولين المخلصين لهذا البلد عليكم مسؤولية امام الله وامام الشعب ان تقفوا في وجه الخونة والبحت عنهم باي وسيلة للقضاء عليهم وعلى الشعب المحب لبلدة ان يقف كرجل واحد لحفظ البلاد من الخونة ومن كل خطر ياتي من داخل او من خارج البلاد ونقفوا وراء عاهل البلاد حفظه الله ونصره على الاعداء ويحقق على يده الخير فنحن شعب لنا تاريخ مجيد فلا خوف علينا فالله معنا اللهم احفظ بلدنا من كل شر ودمر كل من يريد الاعتدء علينا وعليك ياربي بالخونة المفسدون
24 - jawad الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:16
تعاليق جلها انفعالية ولا تمت بصلة للتحليل و التحري الرصين،فما يدرينا أن التصريح الأخير للسجين كان تحت دافع الإكراه أو مقابل وعود بالحصول على جزاء لما قد يحسبه البعض معروفا و خدمة حصل عليها من السجين !!!
25 - مول المعقول الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:16
جواب امريكا هو ما ظهر في صورة جلالة الملك مع أحد المواطنين المغاربة و قميصه يحمل صورة لهندي أحمر بريشه المعهود كاكليل حرية/هندي أحمر ضحايا الاستعمار الأوربي لأمريكا.
26 - باغي نفهم الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:18
لماذا أسلوب السجين في رسالته يشبه تماما أسلوب الجهات الرسمية؟ تلميذ مجتهد ههه
27 - فوهرر الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:18
أتفهم رده صراحة...الحياة قصيرة و قضاء ما تبقى منها في الجحيم فقط لتحديك السلطات هو عبث.
28 - صاغرو الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:29
المهم انه اعترف بجرائمه
ولذلك يجب ان يتقبل أيضا العقاب
29 - الحـــــاج عبد الله الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:29
وهل هذه المنظمة أقوى من الدولة لكي تستمر في الحياة وبترخيص من الدولة نفسها ؟
أليس هذا كافي لسحب الترخيص منها ومحاكمة هؤلاء العملاء الكذابين المرتزقة الذين يسترزقون من الدعم بعشرات المليارات سنويا من الغرب ؟

يجب سحب الترخيص من (منظمة العفو الدولية وغلق مكاتبها في المغرب) كما يجب سحب الترخيص من "المنظمة المغربية لحقوق الإنسان" التي يتزعمها لبمدعو الهايج وخديجة الرياضي وحميد أمين و... "الشيوعيين" ظاهريا وعملاء للإمبريالية الأمريكة باطنيا يبيعون لها التقارير الكاذبة كالتي كان يكتبها المعارض العراقي المقبور أحمد الجلبي والشيعية العراقين الذين كانوا في إيزان لأمريكا، التي استندت في ما بعد على تلك التقارير وشرعنت بها غزو العراق.

يجب التعامل مع أمريكا بالصرامة اللازمة وإذا لزم الأمر يجب فتح قواعد عسكرية مشتركة مع روسيا والصين على المحيط الأطلسي وعلى البحر الأبيض المتوسط

نكبروها تصغار !
30 - sahrane الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:32
C’est bien beau mais je ne crois guère la version du régime si vous demandez pourquoi? Parce que pour la simple raison que le régime le faisait et il le fait encore, la torture, donc là que l’étau se sert, les responsables ont mis la pression sur le prisonnier pour démentir l’accusation en lui imputant la responsabilité des conséquences, qui vont être infligés par les états unis.et en échange il va être gracie, avec une compensation probablement, s’il ne l’est pas déjà.
31 - يوسف الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:35
حتى ولو قدمت اعتذار تبقى خاءن و جاحد، ربما اساء لك مسؤول مغربي وهذه مسالة ولادة جدا لأنهم وصوليين
فلا يجب الانتقام من الغرب و المغاربة،
32 - ايت علي الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:36
عندما تنتقد منظمات حقوقية بلدان غربية ترد الحكومات في تلك البلدان بانها سترى اين المشكل و ستعالجه و عندما يتم انتقتد دول العالم الثالث ومن بينها المغرب يتم تهويل الامر و اعتباره مؤامرة وووو .....يجب ان تكون سياستنا الخارجية مرنة و ان نتعلم من الدروس ولا نبالغ في الفعفعة....نظرية المؤامرة لا تستقيم الا ان كان الداخل يوفر لها شروط النمو....من بطالة و تمييز عرقي و لغوي و انتشار اقتصاد الريع وووو....سؤال اين موقع الجمعية المغربية لخقوق الانسان ؟؟؟
33 - M. Kacemi الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:42
يجب وضع جد لإشكال الجمعية المغربية لحقوق الإنسان. فاحترام الحريات العامة لا يعني السماح لهؤلاء بإلحاق الضرر العمدي بالبلد، خدمة لجهات خارجية تمولهم، وممارسة للصراع السياسي العقيم والعبثي مع النظام
34 - houron الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:47
cette association doit être dénoncer .son nom doit être connu et afficher par les journaux. le reste les marocains savent comment traiter les traitres vendus.
35 - Blabla الاثنين 13 يونيو 2016 - 01:50
ومن هذا الباب يجب كدلك متابعة الإنفصالي المتطرف المعو بنشمسي الدي ايد وتبنى كل ماجاء به التقرير الامريكي الاخير واتهم السلطات المغربية بكونها مارست كل انواع التعديب على هؤلاء المعتقلين وقد صرح بدلك ضمن تدخله في لقاء على فرونس24 الممولة من طرف الجزائر
36 - هتلر الاثنين 13 يونيو 2016 - 02:03
إلى Sahrane:تعارض كل شيء من وراء حاسوبك في المهجر وتبخس كل ماهو في المغرب تتمنى الاسوء للمغرب لا لشيء إلا حقدا وخيانة
37 - عدم الانتباه للخارجيين الاثنين 13 يونيو 2016 - 02:27
لمادا المغرب ينتبه الى الفتاوى الخارجية كالحقوق المسيحية الثي بثث الفتنة والعنف والتسيب لما لايقاطع ولايهتم باراء الاخرين كما قال رئيس غامبيا جامع في مقابلة ردا على امريكا والامم المتحدة“بإمكان بان كي مون ومنظمة العفو الدولية أن يذهبا للجحيم. من هما ليطالبا بذلك؟”.
جدير بالذكر، أن المُعارض كان قد توفي داخل الحجز خلال شهر أبريل الماضي، وفق ما صرح به الحزب الديمقراطي الموحد المعارض.
واضاف رئيس غامبيا الذي يحكم البلاد منذ 1994، قائلا: “أين هي المشكلة؟ الكثير من الناس يموتون في الحجز أو أثناء الاستجواب، هذا أمر شائع؛ ولشخص واحد يريدون تحقيقا؟ لا أحد يملي عليّ ما أفعل في بلادي”.
والغربيين “اعتادوا على قادة أفارقة طيّعين”،
وقال حين توليت الحكم كان البلد من أفقر دول العالم. لم يَعُد كذلك.
38 - sahrane الاثنين 13 يونيو 2016 - 02:28
Franchement je ne peux qu’être abasourdi par les commentaires cupides des compatriotes ça parait qu’ils ont eu de l’information filtrée par le régime , d’après leurs commentaires ils ont aucune connaissance, de la politique étrangère a part celle fournie par le régime comme celle qui blâme Obama pour les critiques ce qu’elle ne sait pas c’est que le régime qui n’a pas avalé la critique puis il revient dessus encore, pour les américains c’était un non évènement , alors utilisez un peu votre matière grise s’il vous en reste .
39 - لحنين75 الاثنين 13 يونيو 2016 - 02:45
السلام عليكم : اني ألاحظ هذه الأيام الجزائر تقربت كثيرا من امريكا " الله و اعلم ما يخطط جار السوء في الجزائر برئاسة مساهل وزير المغاربي مع بعثات امريكية مختصة في محاربة المخدرات " وقيام بمؤتمر دولي بالجزائر لمحاربة المخدرات !! " ولا للارهاب" على من يستهزؤون ؟ ايضننا اغبياء ؟ " فعلينا أن نكون يقضين و حاذرين لهده المؤامرة الخبيثة ونكون ساباقين لكشف الاعبهم و اكاذبهم ولا سيما هم من يروجوا المخدرات المهلوسة في المغرب و الساحل و أفريقيا " فشركاتهم و معاملهم للادويةشاهدة على ذالك ..! على المغرب ان يطالب بتفتيش هذه المعامل ومختبراتهم أولا .! شكرا هسبرس و السلام عليكم.
40 - مجلوق فنيويورك الاثنين 13 يونيو 2016 - 02:53
ا قسم لكم بالله ؤيفرعن شي وحد هنا فمريكان حتى يخليو البوليس دار بوه,,,حقوق الانسان عندها حدود فامريكا.
41 - مغربية وافتخر الاثنين 13 يونيو 2016 - 03:06
بعد تعليقي السابق حول الأخ السجين، اتمنى من الاخوة المغاربة ان يأخذوا العبرة حول ماتروج له البعض والتي من خلالها أصبحنا نرى الحقد الدفين،،، كما أظن انه وجب على الجهات المعنية بالأمر كما سبق لي ذكرها ان تقوم بإطلاق سراحه وشكره لانه أظهر الحقيقة للعالم وكذا لنا كمجتمع مدني والتي من خلالها عرفنا حقيقة بعض الجمعيات المعروفة أكثر ومنها باستطاعتنا التصدي لهم بكل حزم وفضحهم.
اللهم احفظ بلدنا ملكا وشعبا وحكومة من كيد الأشرار وزلزل كل من أراد بنا السوء
42 - sahrane الاثنين 13 يونيو 2016 - 03:15
Une réplique a notre collègue no36 je fais de la critique constructive, et je dénonce la propagande du régime , et sous mon vrai nom je ne me caches pas sous un surnom, comme celui t’as emprunté du plus grand criminel de l’histoire de l’humanité(Hitler) ,ca démontre ton immaturité ,je critique le régime pas le pays(Maroc)parce que j’ai le sort de mes compatriotes à cœur, les gens qui se cachent derrière le patriotisme hypocrites ,ils le font pour une des deux raisons soit par ce qu’ ils profitent de régime tel quel , ou ils le font parce que ils manquent du courage ou les deux, passe une bonne journée H.
43 - حقوق الإنسان أو مافيا الاثنين 13 يونيو 2016 - 03:31
قلتها و أقولها دائما الجمعيات المغربية تأسست فقط لتلبية أهداف أشخاص يختبؤون وراءها
44 - Belksiri الاثنين 13 يونيو 2016 - 03:32
ظهر الحق وزهق الباطل
اللهم احميكي يا بلدي
45 - M. Kacemi الاثنين 13 يونيو 2016 - 03:43
A Sarhane: Franchement, on ne peut pas etre respecté lorsqu'on ne respecte pas les autres. Essayons donc toujours d’être moins vaniteux
46 - السباعي الاثنين 13 يونيو 2016 - 03:52
أمريكا التي كنا نعتقد انها صديقة وكنا نتلقى الضربات في سبيلها من الذين اعتبرونا عملاء للأمبريالية الامريكية ... هذه الامريكا , كانت على مدى عقود مصدر متاعبنا , ومصدر مخططات تفتيت بلدنا الى 5 دول . تضربنا باسم حقوق الانسان وهي لا أهلية لها أبدا في هذا المجال لما ارتكبته وترتكبه من مجازر ضد البشرية في كافة اطراف الارض . وبالامس اتهمت الأبناك في الجزائر بأنها تمول الارهاب . وكل العالم يعرف انها هي من خلق القاعة وداعش. اليوم تستعد لضرب المغرب من اسبانيا وهي التي تسعى الى خلق قوة من مافيات المخذرات للتآمر على استقرار المغرب . وهي التي تستغل غباء قادة الجزائر حتى لا أقول خيانتهم .لاشعال حرب بين المغاربة والجزائريين . فلنحذر السياسة الامريكية اذن ولنستعد لضرباتها الآتية . . انها خربت الدول المشرقية والان ولت وجهها نحو المغرب .
47 - العدلوني رشيد الاثنين 13 يونيو 2016 - 05:44
الشعب يريد تقريرا دقيقا لنفقات الجمعيات و للأموال التي تحوّل لأرصدتها, والشعب يريد تحقيقات مدققة و تنزيل عقوبات صارمة في حق الجمعيات الإستغلالية
48 - محمد ج الاثنين 13 يونيو 2016 - 06:08
يجب على الدبلماسية المغربية أن تستغل هذا الخبر و تقف على تفاصيله بإحداث فلم موثق و تحبط الدعاءات المنظمة السبب في خلق هذه الزوبعة اﻻ أخﻻقية و تذيقها اﻷمرين بمحاكمتها دوليا حتى ينتصر المغرب على أعداءه المتربصين به.
49 - عثمان الاثنين 13 يونيو 2016 - 06:17
ربما لم يسلموا له المبلغ المتفق عليه هو من البداية كان يعرف انه يخون وطنه فهو ليس طفل صغير حتى يغرر به الى هذه الدرجة كان يعرف تماما ان حالته هاته ستركب عليها امريكا لاتهام المغرب كثرت الجمعيات على الدولة ان تكون جد حذرة من مصادر تمويلها وان تضع حساباتها البنكية تحت المراقبة لتعرف من يمولها وكل من خالف القانون يجب متابعته بالخيانة العظمى
50 - hdgdrg الاثنين 13 يونيو 2016 - 06:20
جمعية مغربية معروفة بتبنيها مواقف سياسية معارضة
51 - النفاق الاثنين 13 يونيو 2016 - 06:22
السي اسامة تعرض لكل اشكال التعذيب و العقاب من طرف المخزن و ما ادراك ما المخزن و لكنه يريد الحرية و طلب منه الإنكار و تمت مساومته و هذا واضح وضوح الشمس. المخزن يريد ان يلمع صورته فقط و لا يهمه الشعب المسكين المغلوب على أمره. الله أحسن اعوان المسجونين ضلما و عدوانا منذ 2002 بدون محاكمة لمجرد ان لديه لحية. المغرب يطبق سياسة النعامة و الزواق الخاوي الذي لن يجدي نفعا مع الغرب فسفاراتهم في المغرب تعرف كل صغيرة و كبيرة و لديها عملاء بالالاف يكتبون التقارير يوميا زِد على ذلك التجسس على المسؤولين المغاربة لان أمريكا لديها و التكنلوجيا الازمة لمعرفة كل ما يدور في دواليب الدولة. اتحدى كل من يطبل للمخزن ادى جاءته فيزا لامريكا و الله اما ازيد نهار في المغرب و أنى أولهم. و كولوا الزرع تاع مريكان و استعملوا صبيب إنترنيت ميريكان و هنيوما. اما الذين تدافعون عنهم فاولادهم و حساباتهم البنكية في بنما و أمريكا و باريز و الغرب بالنسبة لهم بقرة حلوب.
52 - بن يقضان الاثنين 13 يونيو 2016 - 06:41
ما دام القضاء في المغرب مرتشي مباشرة او عن طريق السماسرية وكون القضاء غيرمستقل يتحكم فيه عن طريق التلفون ....فالتعذيب ممكن
وهذا الاعتذار لا ينفي وجود التعذيب ولا يبرهن على المحاكمات العادلة.
اذا كانت للمخزن في هذة البلاد نوايا الاصلاح فعلا قبل ان يمزقه الاعداء فعليه ان يبدأ باصلاح القضاء. فالعدل و الموساوات امام قانون ذكي ومتحضر وقليل الثغرات اساس الحكم.
العبودية الغيت من زمان والرجوع الى الضلومات لا ينفع الا الاعداء
53 - محماد الاثنين 13 يونيو 2016 - 07:38
واضح أنه تحت تأثير الضغط
ما عليناش
الله يبارك
54 - hassia الاثنين 13 يونيو 2016 - 08:09
صدر قبل اسبوع قرار لهده لكازنوات الحقوقية يدين الشرطة الألمانية بالعنصرية.لم تعطيه الحكومة أية أهمية,بل كان الرد من رئيس الشرطة مستهزءا.كما اتهمت المخابرات الألمانية سنودن بالتجسس لصالح روسيا.je cite FEU hassan2,suis Roi du Maroc et non d,amnesty,ils me cassent les c...
55 - ANTOINE AMERICA الاثنين 13 يونيو 2016 - 08:42
الولايات الامريكية اصبحت لكم شماعة مثلها مثل الجزائر او البوليزاريو وكل من يكشف خبايا حكمكم.
وكانه لازم من شاهد او حالة من حالات فى المملكة حتى يتسنى لاجنبى ان يتكلم عن تدهور وخرق حقوق الانسان.
فى الاسبوع الماضى فقط سقط المئات من الجرحى منهم فى حالة خطيرة بعد تدخل بوليس المخزن فى فض مظارهرات 10000 اطار و الفوسفاطيين.

اليس تدهور صحة المواطن لعدم استطاعته التداوى وتوليد النساء فى الشوارع خرق لحقوق الانسان.
اليس رداءة التعليم وعدم استطاعة الطالب استكمال دراسته الجامعية للغلاء الفاحش لنفقاتها هي مساس بحقوق الانسان.
اليس عدم حصول ملايين المواطنين على سكن لائق ومعاناتهم فى البرارك والقصدير هي سرقة لحقوق الانسان.
اليس تشريد عشرات الاف من الاطفال ورميهم فى الشوارع المغربية وحتى مليلية وسبتة ومدن اجنبية اخرى يمارس عليهم الجنس وتشغليهم هو جرم فى حق الطفل.
اليس استعباد وسجن الاف المغربيات فى البيوت والملاهى المغربية والخليجية هو منافى لحقوق الانسان.
اليس تصدير المنتوجات الجيدة للخارج وتسويق المواد الرديئة محليا هو مساس فى حق الانسان.
56 - م ف الاثنين 13 يونيو 2016 - 10:52
اناتذكرت ان هذه الخدعة التي اوقع فيها السجين اسامة تشبه الخدع التي يستخدمها النظام الجزائري ومخابراته لقد كانت المخابرات الجزائرية تصور بعض الاسرى المغاربة بمعسكر بمدينة المدية وكانهم بالصحراء حيث الجنود الجزائريين يلبسون الضراعة واللتام الاسود ويحملون البندقية وكذالك يفرشون الرمال على الارض ويمثلون بالاسرى كما يشاؤون والله من ورائهم محيط ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
57 - هتلر الاثنين 13 يونيو 2016 - 11:20
الى Sahrane تفهم العربية ولماذا تجاوب بالفرنسية؟تكريما لمن يحتضنوك؟هذا من جهة.انا لا أتقاضى شيئا سوى اني مغربي محب لبلده وكاره الخونة وغير متواطئ مع اعداء الوطن.قد تكون من الجماعة ومن حقك ان تعارض لكن لا تكن عدمي وتبخس كل شيء عن المملكة المغربية.ادخل إلى بلدك وعارض من هنا.اما لقب"هتلر"فانا فخور به تحياتي.
58 - مغربية أطلسية الاثنين 13 يونيو 2016 - 11:29
إحذروا الخونة فهم بيننا وينتظرون الفرصة لزرع الفتنة والبلبلة بين المغاربة وعاش الملك
59 - Watani الاثنين 13 يونيو 2016 - 11:49
Antoine america...je suis Omar almaghribi...ce que vous dire et faut et c est de la propagande..l usa manipulatrice .usa disait rien du Maroc même y avais des compliment s par si par la...maintenant le Maroc est devenue un la Corée du Nord...vous êtes des malades...nous on aime le maroc est on aime almakhzen on aime le ramadan lahrira et le désordre des fois et on est bien hamdoullah
60 - مغربية الاثنين 13 يونيو 2016 - 12:13
نريدوا أن نعرف من هي هذه الجمعية ولأي جهة تنتمي و إلى سيكون الموضوع فيه خيانة للوطن و الرأي العام
هناك جمعيات يخدمون مصالح خارجية انهم يبيعون دينهم فمابالك بالوطن و ما خفى أعظم
61 - ولد علي الاثنين 13 يونيو 2016 - 13:35
ا ذا كان هذا الترويج كله يدور حول حقوق الانسان
اذن ما علاقة هذه المسئلة بوحدة المغرب الترابية لست ادري لماذا تخلطون الاوراق
يجب ان لا تستغل وحدة المغرب الترابية ب اسم
حقوق الانسان
62 - ضد الضد الاثنين 13 يونيو 2016 - 14:37
يجب على المعني فضح الجمعية التي استدرجته و كذا من توسط بينهما و ذلك بواسطة برنامج على المباشر ليتعرف المغاربة عن خونة الوطن و الاسترزاق بأموال أعداء المغرب ، اثرها وجب الحكم عليهم بأقصى العقوبات و ان اقتضى الحال طردهم من المغرب بعد سحب الجنسية المغربية منهم ... أما التساهل في مثل هذه القضايا لا تخدم المغرب في شيء ..
63 - مغربي الاثنين 13 يونيو 2016 - 14:40
على السلطات اﻻخذ بقبضة من حديد راها معروفة بلي 99% من الجمعيات المغربية تخدم مصالح خاصة يخص وزير الداخلية يحقق مع هذا الجمعية وشوف لمن تابعة (طبعا ﻻمريكا وانجلترا حنش الظلمة) يدير رقابة على كل الهيات لكاتقول أنها لحقوق الإنسان هاذ و هما أعداء المغرب وأمريكا ماغاديش تتلقنا للذلك على الخارجية والداخلية العمل معا وحنا كمغاربة يخصنا نكون أكثر حنكة وأكثر ذكاء هاذ امريكا الله يكفينا شرها بما شاء كيفما شاء ويكفي اﻻمة اﻻسﻻمية من شرها اميييييييين يارب العالمين
64 - Keltoum الاثنين 13 يونيو 2016 - 14:49
Pour envoyer un grand message au gens qui veulent salir l image de notre pays. On doit libérer ce prisonnier et l envoyer aux nations unis à New York dire la vérité...
65 - MOHA RAISS الاثنين 13 يونيو 2016 - 15:35
الرجل لابد وان يكون اعترف تحت الضغط والا فالواجب على المخزن ان يرسله الى سفارة محايدة تحميه ثم بعد دلك يظهر الحق
اما الجمعيات الحقوقية وخصوصا العفو الدولية فلا احدا في العالم ينكر الدور الجليل الدي تلعبه في الدفاع عن الحقوق . ومنها حقوق حتى الاسلاميين المعتدلين المظلومين . وبدون جمعيات حقوقية والله سوف نرى الرؤوس تتطاير في الشوارع بسم الفتاوي العابرة للقارات .
اتقوا الله واطلبوا العفو للسجين ان كان مظلوما اللهم اطلق سراحه . وان كان غير دلك اللهم اهده لما فيه الخير وثب عليه .
المجموع: 65 | عرض: 1 - 65

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.