24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4408:1513:2316:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. جمعيات تحمّل المؤسسات الحكومية مسؤولية "ضعف التبرع بالدم" (5.00)

  2. العثماني: محاربة الفساد مستمرة .. ووطنية موظفي الإدارة عالية (5.00)

  3. وكالة الأنباء الفرنسية تكيل المديح للطرح الانفصالي (5.00)

  4. أكبر عملية نصب عقارية بالمغرب تجرّ موثق "باب دارنا" إلى التحقيق (5.00)

  5. الشامي يرسم معالم النموذج التنموي المغربي الجديد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | فرنسا تنوه بفعالية ومهنية الشرطة المغربية

فرنسا تنوه بفعالية ومهنية الشرطة المغربية

فرنسا تنوه بفعالية ومهنية الشرطة المغربية

أعربت الحكومة الفرنسية ، الجمعة 6 ماي، عن ارتياحها لتوقيف ثلاثة مشتبه فيهم ،من ضمنهم الشخص المشتبه في كونه المنفذ الرئيسي لاعتداء مراكش ليوم 28 أبريل الماضي، والذي خلف 17 قتيلا منهم ثمانية فرنسيين، ونوهت بمهنية وفعالية الشرطة المغربية.

ونقلت وكالة المغربي العربي للأنباء عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برتار فاليرو قوله" نشعر بالارتياح لكون التحقيق في اعتداء مراكش الذي أودى بحياة 16 شخصا منهم ثمانية من مواطنينا، قد مكن من تحديد مشتبه فيهم ومنهم الشخص المشتبه في كونه المنفذ الرئيسي ".

وقال في لقاء صحفي " إننا نحيي مهنية وفعالية الشرطة المغربية في هذه القضية ونشدد على جودة العمل الذي تم في إطار تعاون مع المصالح الفرنسية".

وأضاف فاليرو أنه "يعود الآن إلى العدالة المغربية أن تحدد مسؤوليات الاشخاص المعتقلين وأن تقول كلمتها ".

وكانت السلطات المغربية قد أعلنت مساء الخميس أن ثلاثة من المشتبه فيهم تم إلقاء القبض عليهم مساء نفس اليوم بمدينة آسفي من بينهم الشخص المشتبه في كونه المنفذ الرئيسي للاعتداء بالمتفجرات الذي استهدف مقهى بمراكش وخلف 16 قتيلا و21 جريحا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - mdkhouya السبت 07 ماي 2011 - 09:16
اوحيى الامن المغربى وكل من ساهم من قريب او بعيدفىى القبض على المشتبه بهم واتمنى على الله ان تتطهر البلاد من امثال هؤلاء القتلة يقتلون ويخربون باسم الدين لكونهم فاشليين لا يستطعون افادة بلدهم ومجتمعاتهم .مزيدا من الحزم واليقضة مع ابلاغ الراى العام بالتفاصيل وان لا تتسامح السلطات مع مثل هؤلاء.
2 - شكون السبت 07 ماي 2011 - 09:18
شكون اللي شكرو العروس ؟ امها وخالتها
3 - علية السبت 07 ماي 2011 - 09:20
البوليس ديالنا واعرين بشهادة فرنسا . و اللي ماتاقش يسال ساركوزي
4 - ahmed السبت 07 ماي 2011 - 09:22
شي وحدين بقوة الدكاء السياسي العي عندهم مشاو حتى لقصر بانه مدبر العماليات او الحكومة بحال دراري الصغلر شافو فيلم بغاو اديرو بحالو تفرجو فتورة مصر اترات اعليهم لدرجة حتى الشعارات باللهجة المصرية فيقو تبولو راه المغرب هدا وكل بلاد اعندو خصزصيتو
انشر الله ارحم ليك الولدين
5 - مسلم السبت 07 ماي 2011 - 09:24
Arretez de publier ce genre d'information, le Maroc n'a plus besoin de recevoir les bons ou les mauvais points de la part de la France ou n'importe quel pays occidental.
Si vous voulez que le Maroc change, il faut que les journalistes commencent par changer leurs mentalités.
6 - وفاء للمغرب السبت 07 ماي 2011 - 09:26
القاء القبض على هؤلاء المجرمين هو انتصار للحق والحقيقة في وجه مجموعة من المعلقين العدميين دوو النفوس المريضة الذين لا عمل لهم الا تقيؤ ما في نفوسهم المريضة
المغرب سيبقى ابيا على الملاحدة والعلمانيين واعداء الله ووكالين رمضان واللواطيين والمتصوفة عباد الشيخ الخرف
7 - MAROCAIN السبت 07 ماي 2011 - 09:28
حقيقة هذه اليام يلاحظ التدخل الرسمي الفرنسي في الشأن المرغبي بلاحشمة وبلا حيا في الإعلام FRANCE 24
والصحافة الفرنسية تتكلم في الِان المغربي متجاوزة كل الحدود وتصطف مع الموقف الرسمي المغربي
ساركوزي يلعب دور الرجل القوي في ليبيا وسوريا و يرغي ويزبد ويصطنع معركة مع ارهابيين مفترضين غير موجودين إلا في ذهنه المعادي للإسلام والمسلمين منذ كان زيرا للداخلية ولازالت عقلية الداخلية تحكمه
وفي الاخير ثناء السياد على التابعين في هذا البلاد يؤكد أكثر نظام التبعية للسيد ماوراء البحار وال ذي اقترب من التدخل المباشر لإنقاذ ضيعته
8 - abdelouahid السبت 07 ماي 2011 - 09:30
الله يجعالنا نتيقوا رغم أننا ماتايقينش . نفس الانفجار حدث في كنيسة القاهرة ووجهت أصابع الاتهام للقاعدة . لقد فقدنا التقة من المسؤولين .أخاف أن يكون المغرب في أيدي غير آمنة
9 - teacher السبت 07 ماي 2011 - 09:32
نفى تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي صلته بتفجير مراكش بالمغرب، في حين ارتفع عدد قتلى التفجير الذي وقع في 28 أبريل الماضي إلى 17 قتيلا، وكشفت وزارة الداخلية المغربية عن معلومات جديدة بشأن منفذيه وطريقة تحضيرهم لتنفيذه.
وفي بيان بثته وكالة نواكشوط للأنباء الموريتانية، أكد تنظيم قاعدة المغرب الإسلامي أن لا علاقة له بتفجير مراكش من قريب ولا بعيد.
10 - rida السبت 07 ماي 2011 - 09:34
بامكانهم القاء القبض على هؤلاء وعندما امر بين دروب البيضاء في اتجاه منزلي ارتجف خوفا لكي لا التقي باحد الارهابيين الشقارة اللي كايكريسو في عباد الله بالليل وبالنهار فين هو المخزن والامن, تقول لي احدى بنات العائلة عندما اعود من العمل اقرا المعودتان خوفا من الشفارة والقطاع واضعة في ذهني غياب الامن والبوليس, المخزن لي ماقدر عالى الشفارة د الليل ما مخزن ما تا وزة انا مواطن كانطالب بتشديد الخناق على هاد الارهابيين ديال الاحياء اللي دايرين الالاهاب ديال بصح
11 - tonaroz26 السبت 07 ماي 2011 - 09:36
فرنسل ديما وقفة بجانب صحاب الكروشة
12 - casawiya السبت 07 ماي 2011 - 09:38
j'applaudirai la sureté Nationale le jour ou je pourrais retirer de l'argent au guichet d'une banque sans avoir la peur que quelqu'un m'agressera juste après, j'applaudirai la sureté le jour ou je pourrais marcher dans les rues sans avoir constamment la main sur mon sac à main et les yeux qui cherchent partout si quelqu'un ne me suit pas. j'applaudirai la sureté national quand y aura de la sécurité la vrai sécurité
13 - marrakech السبت 07 ماي 2011 - 09:40
بغينا تنفد فيهم عقوبة الإعدام لجعلهم عبرة أو باش نحيدو الشك
14 - Kaazman السبت 07 ماي 2011 - 09:42
لالاكم قالت لكم برافو .
15 - مغربي مسفيوي السبت 07 ماي 2011 - 09:44
يا فرنسا، لا يهم كم تقييمك لدرجة أو معدل نجاح القوات العمومية المغربية، بل الأهم من هذا كله أن "توبخي" الحكومة المغربية التي تقوم بتمنية مدن مغربية معينة على حساب مدن أخرى...على سبيل المثال لا الحصر مدينة اسفي "مرتع الإرهابين" التي تحصد السموم الكيماوية لمركب كيماويات المغرب بينما العوائد المالية الطائلة لهذا المركب الكيماوي ترصد لبناء و تجميل مدينة مراكش "الضحية" تجني التمنية و التهييء الحضري و إنشاء مصانع و معامل لامتصاص البطالة بها...ذكريهم يا فرنسا أن هذا ليس عدلا و أن الكيل بمكيالين من شأنه أن يورث الحقد و الضغينة و التطرف...و ما مراكش السياحية الرائعة ببعيدة عن مدينة اسفي المهمشة تهميشا ممنهجا..أسفي حيت الملاذ الأخير لشبابها هو ميناؤها الذي بني في عهدك الإستعماري يا فرنسا...ميناء مدينة أسفي الذي يتصارع فيه المتشرد و الحاصل على شواهد تعليمية على "حبة سردين" يظفر بها صاحبها مع وابل من أقدع السباب و الشتائم...ميناء مدينة أسفي هو المشروع الوحيد الذي يبقى الفضل فيه للإستعمار الفرنسي ، أما فيما عداه فلا شيء سوى تعاطي المخدرات و السرقة أو استناد أركان الأزقة أو العمل بدولار في اليوم في " حفرة الخزف بوادي الشعبة"...يا فرنسا إذا كنت تحرصين على سلامة ابنائك من السواح فنبهي الحكومات المغربية لضرورة تنمية كل المدن المغربية لاجتثات البطالة و العطالة و الفقر الذي يصبح كفرا و إرهابا و قنابل موقوتة...يا فرنسا إنهم لا يسمعون إلا صوتك لأنهم تربتك و أنت لا زلت تسكنين قلوبهم و ألسنتهم و لن يصعب عليك توجيههم و تنبيههم..
للنشر جزاكم الله خيرا
16 - zezo السبت 07 ماي 2011 - 09:46
بسم الله الرحمان الرحيم
اتمنى ان يكونوا هم الجناة الحقيقين وان لايظلم اي شخص وان يحاكموا محاكمة عادلة وان نعالج الاسباب التي جعلتهم يقومون بهذا العمل الشنيع ويعيش الوطن الغالي الى ابد الابدين
17 - exomple1 السبت 07 ماي 2011 - 09:48
سلام.الى 6 جاتك الحسد هههههههه بعيدة عليكم اما حنا فرنسا لينا صديقة حميما للمغرب نغز السماء قلب انتا على الجمعة او المرتزقة تاي اجعلوا الله اتقلب علكم في القرب العاجل.........لا اصلطهم بعضكم عن بعضh
18 - badrane السبت 07 ماي 2011 - 09:50
لا أحد في الداخل والخارج يشك صحة خبر القبض القبض على لإرهابيين الثلاثة بل إن الكل تغمره الفرحة بهذا الخبر السار والكل مرتاح لما قامت به الأجهزة الأمنية في هذا الشأن وما أبانت عنه من كفاة عالية إلا أن منتسبي حزب العدالة لا يروقهم ذالك فبادروا كعادتهم إلى توزيع الشكوك والبلبلة المجانية التافهة بين الناس بحث فاجئني عضو من حزب العدالة وهو أستاذ معي في نفس الثانوية وهو قد تجاوز سن 56 سنة مثلي ومع كل هذا وذاك قال لي بان خبر إلقاء القبض على الإرهابيين الثلاثة خبر عار من الصحة وأن وزارة الداخلية تكذب على الناس وتضللهم ، فاندهشت لهذا الكلام السقيط المجاني وتبين لي بأن سياسة حزب العدالة لم تعد تصب إلا في نشر البلبلة والشكوك المغرضة المنطوية على النوايا ، وأمام هذا الهراء لم يعد بوسعي سوى أن قلت له بما أنكم في حزب العدالة تكذبون كل ما تقوم به الأجهزة الأمنية من محاربة الإرهاب فإنه لم يقب أمام الشعب والحكومة سوى خيارين لا ثالث لهما وهما : يا إما أن نترك الإرهابيين وشأنهم في إرهابهم وإما أن يتسلم حزب العدالة حقيبة الداخلية ومعهاالأجهزة الأمنية لنرى كيف سيتصدى لظاهرة الإرهاب ، وما إذا كان منتسبي حزب العدالة سيريحوننا من تكذيبه الحكومة فيما تقوم به في شأن الإرهاب أم لا ؟
وخلاصة القول هي أن موقف أعضاء حزب العدالة من الإرهاب موقف مريب ومشبوه ومغرض ولا يستحق سوى الشجب والإستنكار .
19 - الطنجاوي السبت 07 ماي 2011 - 09:52
فعلا يجب ان نفتخر بالأفراد شرطتنا . كما هناك كسلاء في عملهم هناك من يسهر بجدية وحرفية عالية حتى لا يقع أي مكروه للممتلكات والعباد مثل الأحداث المؤسفة التي مرت لبلادنا . وخير دليل مدينة طنجة رغم إستراتيجيتها الجغرافية كونها بوابة إفريقيا نحو أوربا وتميزها بالاقتصاد السياحي إلا أن يقظة المصالح المختصة تحيل نحو عدم حدوث أي إجرام رغم الإغراءات لضربها مثل الفنادق والملاهي الليلية والكازينو .فلا ننسى جميل هؤلاء الإبطال وانوه بفرد منهم يحتاج منا كل تقدير والله على ما أقول شهيد فلا مجال لذكر اسمه فعلا انه بطل في الشرطة المغربية وللأسف نشهر بالمفسدين ونتغاض على الأبطال وننتظر من ينوه بمقدرتنا من الخارج .
20 - bnadem السبت 07 ماي 2011 - 09:54
شكوك حزب العدالة الزائفة
لا أحد في الداخل والخارج يشك في صحة خبر القبض على الإرهابيين الثلاثة بل إن الكل المغاربة ومعهم العالم تغمرهم الفرحة بهذا الخبر السار والكل مرتاح لما قامت به الأجهزة الأمنية المغربية في هذا الشأن وما أبانت عنه من كفائة عالية ، إلا أن منتسبي حزب العدالة لا يروقهم ذالك النجاح الباهر الذي حققت الإجهزة الأمنية المغربية ، فبادروا إلى بث الشكوك والبلبلة المجانية التافهة بين الناس بحيث فاجئني عضو من حزب العدالة وهو أستاذ معي في نفس الثانوية و سنه تجاوز 56 سنة مثلي ومع كل هذا وذاك لم يتردد ولم يخجل من سنه ولا من نبل وظيفته إذ قال لي بان خبر إلقاء القبض على الإرهابيين الثلاثة خبر عار من الصحة وأن وزارة الداخلية تكذب على الناس وتضللهم ، فاندهشت لهذا الكلام الساقط المجاني الذي إن دل على شيئ إنما يدل على أن سياسة حزب العدالة لم تعد تصب إلا في نشر البلبلة والشكوك المغرضة المنطوية على النوايا السيئة ، وأمام هذا الهراء لم يعد بوسعي سوى أن قلت له بما أنكم في حزب العدالة تكذبون كل ما تقوم به الأجهزة الأمنية من محاربة الإرهاب فإنه لم يبقى أمام الشعب والحكومة سوى خيارين لا ثالث لهما وهما : يا إما أن نترك الإرهابيين وشأنهم في إرهابهم ،وإما أن يتسلم حزب العدالة حقيبة الداخلية ومعها الأجهزة الأمنية لنرى كيف سيتصدى لظاهرة الإرهاب ، وما إذا كان منتسبي حزب العدالة سيكفون عن تكذيبهم للحكومة فيما تقوم به من مكافحة الإرهاب أم أنهم سيستمرون في أكاذبيهم المفضوحة ؟
وخلاصة القول هي أن موقف أعضاء في حزب العدالة من الإرهاب موقف مريب ومشبوه ومغرض ولا يستحق سوى الشجب والإستنكار .
21 - patriote السبت 07 ماي 2011 - 09:56
le maroc n'a pas encore aboli la peine de mort...et c'est une chance pour fusiller cette racaille d'assassins qui se proclament de ces horizons obscures et obscurantistes!!! que justice soit faite ainsi pour apaiser un peu la douleur des familles des victimes...un procès publique et médiatisée est nécessaire pour dévoiler au monde cette race d'assassins et leurs idées dangereuses et rétrogrades inspirées d'une religion propre aux terroristes barbares et ignares!! fusillons les SVP!!! la prison est trop humaine pour ces pourris!!! ils n'ont plus le droit de respirer le même air que nous!!! de grâce éliminez les sinon ils s'échapperont ou seront graciés un jour et rebelote!!!
22 - youba السبت 07 ماي 2011 - 09:58
je pense pas que ......la verité eclatera un jour .....un secret d'etat.......
23 - charple tanjer السبت 07 ماي 2011 - 10:00
arrêter les mensonges et tout ça sera bien en maroc
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

التعليقات مغلقة على هذا المقال