24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:0613:4616:4919:1820:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. اليماني يربط ضبط أسعار المحروقات بالتكامل بين التكرير والاستيراد (5.00)

  2. معرض الكتاب يستعيد ذكرى "فقيد الثقافة الأمازيغية" محمد المنوّر (5.00)

  3. نشطاء يحسسون بمعايير السلامة الطرقية بوزان (5.00)

  4. أمزازي يتخطّى رفض "فرنسة التعليم" ويُدرّس الرياضيات بلغة موليير (5.00)

  5. إنترنت الحياة .. سباق عالمي محموم نحو تكنولوجيا "الجيل الخامس" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | منظمة مغربيّة تطالب بالتحقيق في أحداث 22 ماي

منظمة مغربيّة تطالب بالتحقيق في أحداث 22 ماي

منظمة مغربيّة تطالب بالتحقيق في أحداث 22 ماي

طالبت منظمة مغربية غير حكومية بفتح تحقيق لتحديد المسؤوليات، وذلك بعد اللجوء إلى العنف الأحد الفائت بحق شبان حركة عشرين فبراير الذين يتظاهرون بانتظام مطالبين بإصلاحات سياسية في المغرب.

وأورد بيان للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان تلقت فرانس برس نسخة منه "نطالب بفتح تحقيق محايد لتحديد المسؤوليات في ما يتعلق باستخدام القوة ضد قسم كبير من شبان حركة عشرين فبراير".

والأحد الماضي، عمدت الشرطة في العديد من المدن المغربية الى تفريق مئات من المتظاهرين الشبان مستخدمة الهراوات. وأصيب عشرات من هؤلاء وخصوصا في مدينة طنجة.

ونددت المنظمة "باستخدام القوة الذي يشكل مساسا خطيرا بالسلامة الجسدية ودعت السلطات إلى كشف حقيقة ما حصل الأحد 22 ماي".

وفي خطاب إلى الامة في التاسع من مارس الماضي، أعلن الملك محمد السادس اصلاحات دستورية مهمة تلحظ خصوصا مبدأ فصل السلطات وتعزيز سلطات رئيس الوزراء. لكن حركة عشرين فبراير اعتبرت ان هذه التدابير غير كافية.

وأضافت المنظمة المغربية "نطالب السلطات أيضا بالإفراج عن جميع الذين اعتقلوا اثر التظاهرات السلمية في 22 ماي" في العديد من المدن المغربية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - عبد الله 1120 الأحد 29 ماي 2011 - 03:56
20 فبرايو او العدل والاحسان منكر وجب تغييره باليد فقط اي العصا
2 - الحسين بن محمد الأحد 29 ماي 2011 - 03:58
السلام
بعص المنصمات الحقوقية ليست مستقلة بل هي تابعة لأحزاب
هده المنضمات هي أعصاء في حركة 20 قبراير فلا يمكن أن تكون خصما و حكما.
3 - Ahmed Sweden الأحد 29 ماي 2011 - 04:00
الكل يتاجر في الحقوق ويجني الأرباح في هذا الربيع العربي في المظاهرات والإعتصامات. في كل مقاطعة تتكون جمعية حقوقية في 24 ساعة في الشمال والجنوب. ماشاء الله! وأصبح كل من هب ودب يتاجر في سوق المظاهرات والإعتصامات لرفع الأجور والحصول على سمسرة. حركة 20 فبراير تحصل على أجرة من منظمة من إسبانيا وتتحرك لساعات محسوبة. جماعة العدل والإحسان تحصل على راتب شهري من إيران وشيعة الخليج. والنهج الديموقراطي له راتب مضمون من البوليساريو والحزب الشعبي الإسباني ومن أحزاب اليسار الأوربي. الزرواطة هي العلاج الطبيعي لشفاءأمراض المتظاهرين. فالذين يتظاهرون كل أسبوع يحبون الفوضى وضياع الوقت ويمارسون التهريج والصراخ في الشوارع. فالعصى والضرب الموجع وتكسير الرؤوس يكون بالشفاء والخير والبركة. إسبانيا الديموقرطية تضرب أيضا المتظاهرين. فالضرب عادي وضروري.اليونان ترفق المتظاهرين بالرصاص المطاطي. فالتظاهر في الشارع وإنتظار الدولة أن تعطيك أي شيئ هو مرض الإتكال على الغير والهروب من المسؤولية في الحياة. فحركة20 فبراير سترجعنا إلى العصرالحجري.
فهي حركة لا عمل لها إلا المظاهرات لأنها تتلقى أجرة وأموال ظخمة businsess من الخونة البلطجية أعداء الوطن. هل ستتقدم الدولة بالمظاهرات? طبعا لا. إذا فالقانون هو الفصل وإحترام القانون هو الحفاظ على الأمن والأمن يتطلب أحيانا الزرواطةالخشبية. حتى في أوربا : إسبانيا, فرنسا إنكلترا اليونان وألمانيا :هذه الدول تسعتمل الزرواطة. فالمغرب أبدى مرونة وتسامح مع المتظاهرين أكثر من إسبانيا.
4 - سلام الأحد 29 ماي 2011 - 04:02
أريد ان أعرف لماذا لا ترفع حركة 20 فبراير العلم المغربي في مسيراتها؟ و شكرا
5 - Lghayour الأحد 29 ماي 2011 - 04:04
.....عمدت الشرطة في العديد من المدن المغربية....
Donc l'ordre venait des instances centrales
6 - احمد الأحد 29 ماي 2011 - 04:06
ان هؤلاء هدفهم اشعال الفتن باسم الاصلاح والديمقراطية فالإحتجاجات المتكررة ستهرب المستثمرين والسياح
وتضعف اقتصاد المغرب
الاحتجاجات طوال السنة هو فساد وتشويش على مسيرة المغرب والإصلاح لابد من وقت فليتركو الناس تشتغل
ويجب اعتقال هؤلاء لأنهم يهددون امن البلاد اما الاصلاح فهو آت لا محالة
7 - معطل الأحد 29 ماي 2011 - 04:08
نفد اليوم السبت28 ماي2011 على الساعة 12.00 الاتحاد الوطني للمجازين المعطلين مسيرة غصب نتيجة تماطل الحكومة في توظيف المجازين فرغم الظروف الاستتنائية التي تعرفها بلادنا والمتمتلة في قمع كل الاحتجاجات ورغم الحصار الامني الغير المسبوق قام الاتحاد الوطني للمجازين المعطلين بهده المسيرة التي جابت شارع محمد الخامس بالرباط وعرفت حضورا حاشد للمنخرطين وبعد منعها من الاقتراب من البرلمان قرر الاتحاد الوطني للمجازين الاحتجاج في ساحة باب الحد لنفاجئ بتدخل عنيف وجد قاسي لينهال علينا رجال الامن بهرواتهم و الرفس واللكمات بكل قوةوحقد نتج عن دالك اصابات خطيرة لبعض الاخوة بل اكثر من دالك تمت ملاحقتنا داخل الازقة بشكل هيستيري خصوصا ان الساحة اليوم كانت خالية من اي نشاط احتجاجي و بهده المناسبة نؤكد على ادانتنا لهدا التعامل الامني الخطير مع مطلبنا المشروع
8 - محمد الأحد 29 ماي 2011 - 04:10
المنظمات والجمعيات التي تطالب بفتح تحقيق كأنها تعيش في المريغ أو أنها منحازة لطرف ما. انظروا كيف تدخلت القوات الإسبانية لتفريق ومنع المظاهرات. لماذا لم تتدخل منظماتهم .أمنظماتنا أكثر انسانية ؟
9 - Nizar الأحد 29 ماي 2011 - 04:12
Bravo à la police marocaine! Les marocains veulent du changement, certes, mais en ont marre de cette minorité anarchiste. Un cocktail explosif d'extrémistes gauchistes trotskistes et d'islamistes Salafistes. Ces gents sont les pires ennemis de la démocratie, ils ont refusé de participer à l'élaboration de la nouvelle constitution, ne veulent absolument pas discuter avec qui que ce soit. Ils veulent réellement mettre le Maroc à feu et à sang! Les marocains ne doivent pas se laisser intimider et ne doivent pas laisser cette minorité extrémiste s'approprier la voix de la majorité silencieuse!
Oui au changement, oui à une citoyenneté active! Mil fois non à la violence et à l'anarchie!
10 - doukali83 الأحد 29 ماي 2011 - 04:14
يجب محاربة الحركة المزعومة ل 20 فبراير، لقد بلغ السيل الزبى
11 - مواطن الأحد 29 ماي 2011 - 04:16
لماذا يضربون الناس المدنيين العزل؟ لماذا يعتدون عليهم؟ الإضراب و المسيرات السلمية حق مشروع، لماذا يكذبون علينا منذ الصغر بأننا بلد حقوق الإنسان، و حقوق الإنسان تسلب في كل مرة يحاول هذا الإنسان أن يعبر عن مشاكله، ماذا سيقول هؤلاء الناس غدا يوم القيامة لله عز و جل؟ تضرب ناس يطالبون بأبسط الحقوق المتعارف عليها في العالم (سكن، عمل،معاملة حسنة في الإدارات العمومية..) هذه أبسط الحقوق، الناس لا تريد غير ذلك..!
12 - مغربي حر الأحد 29 ماي 2011 - 04:18
هنا نقطة التحول لحركة 20 فبراير.
و نقطة تحول للاستتناء المغربي.
الم يعتبروا بعد؟ نفس مسار جميع الدول العربية.
نحن نحب ملكنا و بلدنا لكن لا نحب العنف. و نحن ضد الفساد.
13 - عادل الأحد 29 ماي 2011 - 04:20
الشعب يريد اسقاط وكالين رمضان و الملحدين الراديكاليين و المثليين و الشيوعيين و الماركسيين و عبدة الشيطان و جماعة النفاق و الاحلام من العدل و الاحسان الخرافية و المتعصبين المتطرفين و الخونة الذين باعوا وطنهم لخدمة أجندات أعداء الوطن وتمكينهم من الوصول إلى السلطة عن طريق الملكية البرلمانية.
نطالب بملكنا الهمام محمد السادس ملك يحكم و يسود و خليفة للمسلمين. الشعب لا يريد ملكية برلمانية كما هو الحال في بريطانيا و بلجيكاو اسبانيا.
نحن مسلمون و بلد اسلامي، و خليفة المسلمين في الاسلام له جميع السلط أي أنه خليفة يحكم ويسود. احذرو من الماسونية أيها المغاربة الاحرار...
الله الوطن الملك و عاش الملك.. ملك يحكم و يسود.
الشعب يطالب بفتح تحقيق لمحاكمة حركة 20 فبراير..
14 - مواطن مغربي الأحد 29 ماي 2011 - 04:22
يجب الاتفاق اولا ان الدولة في كل انحاء العالم هي التي لها حق استعمال العنف... و هو عنف شرعي... و لهذا فان اتباع جماعة الخرافة و البهتان الذين استعمروا المحارة الفارغة المسماة 20 فبراير... يراهنون على عنف كبير للدولة المغربية ممثلا في عمليات جهازها الامني... و لقد اوصاهم ياسين ان يخرجوا من المساجد و يختلطوا بالمصلين و ان يحتموا بهم حتى يتم الاعتداء على الابرياء و تحصد الجماعة التعاطف... و هي خطة بما فيها من خبث و لؤم نتاج لتفكير مريض منحرف... لقد توقع اتباع الخرافة و البهتان ان تكون المواجهات في الحي المحمدي... لكن الامن لم يتدخل... مع ان المسيرة في هذا الحي الشعبي فرضها تيار الخرافيين المهيمنيين الان على حركة 20 فبراير في الدار البيضاء كما في مدن اخرى... ثم بعد ذلك توجهوا في الاسبوع الموالي الى حي شعبي اخر مدججين بكاميراتهم و بوحاطييهم حتى يصوروا ما قد يستعملونه في حربهم الاعلامية المقدسة ضد المخزن... لكن لم يحصل شئ... فرجعوا بخفي حنين و زاد سعارهم... ثم كان اختيار الحي الشعبي الثالث بعدما اصبح اتباع ياسين هم المقرر الفعلي و المنفذ الفعلي لكل خرجات 20 فبراير التي اصبحت مجرد حصان طروادة... يمكن ان نناقش درجة عنف القوى العمومية اثناء تدخلها... لكننا ابدا لن نكون ضد الاستعمال الشرعي و الضروري للعنف من طرف دولة لها حق بل واجب الحفاط على النظام و القانون و الامن... ان اتباع الخرافة يقارنون في خضم حماسهم الزائف و تحريضهم البئيس استعمال الهراوة و الركل... بالقمع الذي يحصل في دول اخرى بالرصاص الحي و المدافع في القرن الواحد و العشرين... لهؤلاء نقول ان المغرب هو الاستثناء الذي يؤرقهم... فقد سمح لهم بالتظاهر المستمر تقريبا يوميا لاكثر من ثلاثة اشهر بسلام... و هذا لم يحصل في اي دولة عربية... و لم يقتل احد بقناص... فيما القتلى بالالاف في دول يريدون مقارنتها بالمغرب... صحة و بزز... مع ان الفرق واضح بين الثرى... و الثريا... رغم انفهم...
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

التعليقات مغلقة على هذا المقال