24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3807:0412:4615:5018:1919:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تتوقع إكمال حكومة العثماني ولايتها الحالية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | "النهج": مسيرة الرباط "صفعة للمافيا المخزنية"

"النهج": مسيرة الرباط "صفعة للمافيا المخزنية"

"النهج": مسيرة الرباط "صفعة للمافيا المخزنية"

اعتبرت الكتابة الوطنية لحزب النهج الديمقراطي، في بيان لها، أن مسيرة 11 يونيو تعدّ "صفعة قوية للمافيا المخزنية وتغولها ومقدمة للمزيد من امتداد الحراك وتصليبه وتوطينه في الأحياء الشعبية، وأنها أكدت بالملموس أن مواجهة المخزن، الآن، تتطلب بناء جبهة ميدانية واسعة تضم كل القوى الحية المستقلة المعارضة للمخزن، بغض النظر عن مرجعياتها الفكرية والإيديولوجية".

ودعا البيان إلى "أن يتعاهد المغاربة الأحرار، نساء ورجالا، على الوقوف صفا واحدا متماسكا متراصا في وجه المخزن وسياسة فرق تسد، حتى النصر"، مشددا على "ضرورة إطلاق سراح المعتقلين فورا وتوقيف المتابعات في حق النشطاء ورفع كل مظاهر القمع والعسكرة والاستجابة للمطالب وفتح الحوار مع قادة الحراك".

كما استنكرت الكتابة الوطنية، في بيانها، ما أسمتها "الإجراءات الرسمية المتعلقة بالإعداد لتمرير قانون تنظيمي للإضراب يقضي على الحق في الإضراب وبمراجعة بعض جوانب قانون الشغل إرضاء للباطرونا الجشعة وتسهيلا لمختلف السياسات الليبرالية المتوحشة"، داعية "كافة النقابيات والنقابيين المخلصين إلى تحمل مسؤولياتهم في الانخراط الفعلي في الحراك وفي العمل على انخراط نقاباتهم في هذا الحراك التاريخي استخلاصا لدروس حركة 20 فبراير المجيدة"، حسب تعبير البيان دائما.

وبخصوص الزيارة المرتقبة للرئيس الفرنسي الجديد، فقد اعتبرها بيان النهج "تعبيرا على دعم الإمبريالية الفرنسية، التي تعاني بدورها من الأزمة الاقتصادية وتداعياتها، للنظام المغربي لمساعدته على إجهاض الحراك لتكريس المزيد من التبعية والنهب. وقد سبق لها في أوج حركة 20 فبراير أن تدخلت لصالح المخزن وللتشويش على الحركة وبث التفرقة في صفوفها وتدعو إلى فضح مرامي هذه الزيارة الملغومة"، وفق تعبير الوثيقة ذاتها.

كما دعا البيان، في ختامه، "إلى وقف مشاركة المغرب في الحرب العدوانية والظالمة على شعب اليمن وأرضه، حرب خلفت الآلاف من القتلى والمعطوبين وجوعته وشردته ونشرت الكوليرا في صفوفه ودمرت بنياته التحتية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - المملكة المغربية الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:12
هل يعلمون المغاربة الدي في الحسيمة
من قتل محسين فكري
ومن يريد تشويه المملكة المغربية فيقولون في المغرب ليس عندهم حقوق الإنسان
هده العصابة كانت من قبل سنة تخطيط في الحسيمة
هم الذي قتالو محسين فكري، الزفزافي ومن معه ومن يدعمعم
2 - sifao الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:12
"...أن مواجهة المخزن، الآن، تتطلب بناء جبهة ميدانية واسعة تضم كل القوى الحية المستقلة المعارضة للمخزن، بغض النظر عن مرجعياتها الفكرية والإيديولوجية..."
ياسلام عل "نهج ديمقراطي "، تمهيد جيد للتعايش مع ديكتاتورية"العدل والاحسان" من اجل مواجهة ديكتاتورية مخزنية ؟؟؟؟؟ اي منطق
تفكير هذا ؟ لماذا لا تستفيدون من دروس التاريخ ؟ نفس الشيء فعلته القوى "الحية" المعارضة لديكتاتورية الشاه في ايران ، تحالف الحزب الشيوعي مع الاسلاميين لاسقاط ديكتاتورية الشاه وعندما لاوصل الاسلاميون الى السلطة تم ذبح ازيد من 300.000شيوعي في ايران على يد الحرس الثوري في عهد الخميني ، فهل يريد "النهج الديمقراطي" التحالف مع المتطرفين من اجل اسقاط الاستبداد والفساد السياسي واستبداله باستبداد اكثر تخلفا
النهج الديمقراطي ، يدرك انه لا يستطيع فعل شيء بمفرده ، لانه يفتقر الى القواعد الشعبية ، ورغبة منه في الوصول الى السلطة ، يتحالف مع عدوه الايديولوجي من اجل مواجهة ايديولوجيا اخرى تلتقي مع ايديولوجية الحليف في كونهما استبداديتان ...لسنا في حاجة الى مسرحيات الاسقاط من اجل التشفي وانما اسقاط الفساد من اجل الحرية والعدالة
3 - IBN AJDIR الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:14
بعض مافيا المخزنية لا زالت تلعب على وتر التفرقة( فرق تسود) و لم تفهم بأن المجتمع المغربي له ارادة و عزيمة قوية من أجل التغيير و السير إلى الأمام و شيئا فشيئا يتكتل من اجل حقوقه و عدالة اجتماعية. المشكل و الحل بات داخل المخزن و بعض عناصره التي لم تستوعب التغيير و عناصر أخرى منه التي تريد المسار مع الشعب فما عليهم إلا تصفية حساباتهم فيما بينهم. ( نريد حكام و مسيرين من ارادة الشعب الذي هو من يرضى عليهم ومن يختارهم ومن يحاسبهم وليس العكس)
4 - بيضاوي الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:19
اشياء يندى لها الجبين. ايعقل اننا من الدول القلائل التي تتمتع باستقرار امني، رغم ما يعرفه العالم من تلاطم، ونخرج هذا النوع من الخطابات. اتقوا الله فينا. فالمغاربة الواعون بظروف المرحلة لم يقولوا بعد كلمتهم. يتريثون حتى يتأكدوا من نوياكم وسترون المسيرات المليونية التي ستجتاح شوارع كل المدن وكيف ستقطع الطريق على كل من يعمل وفق اجندات خارجية او يبحث عن الشهرة. كل ما تنطقون به هو هراء وكلام ينم عن اناس لا يفقهون في امور المغاربة شيء، ودافعهم الاساسي هو المصالح الشخصية الضيقة. ونطالب، بل لن نكون متسامحين مع رجال القانون، اذا لم يقوموا بتطبيق القانون في تفاصيله على كل من خولت له نفسه التطاول على هذا الوطن.
5 - ابراهيم الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:22
اش كيعنيو بالمخزن ،ملي كان المخزن كان بنادم اخاف من خيالو دابا ملي كاينة الحرية ولى كل من هب ودب احل فمو
6 - المنتصر الإدريسي الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:36
نعم يجب بناء جبهة رصينة لاتضم الأحزاب السياسية سواء المشاركة في الحكومة أو غيرها......لأن كل الأحزاب أبانت عن ضعفها وتأطيرها للمواطن .....وظهرت على حقيقتها في الدفاع عن مصالحها فقط
7 - الانعاش الوطني الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:40
المرجوا ادماج عمال الانعاش الوطني في الوظيفة العمومية
8 - المعقول الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:41
لعل من شروط تحقيق المطالب هي الاستمرارية والزخم من اجل دلك ﻻبد من الحركات المجتمعية بجميع اطيافها ان تاطر الحراك السلمي بعيدا عن الاديلوجيا والسعي الى بناء مجتمع بقبل بالجميع ويكون الخيار فيه للشعب وﻻ يسعى كل طرف الى فرض اديلوجيته كي ﻻ نقع في ممارسة السلطة الحالية التي تتدخل حتى بين المراء وربه واشراك الجميع في وضع تصور بغض النضر عن حجمه بطريقة عامة ﻻ تقطع الطريق على احد وﻻ تضر به مهما تناقض مع غيره الى حد بعيد كي ﻻ نقع في ما وقع لاخوتنا في مصر ويستغل النطام دلك الطرف اوداك في شرعنة رجوعة الحدر الحدر الحكمة الحكمة ﻻ تاكل الكعكة كلها حتى ولو قدمت لك لوحدك فانها قد تكون مسمومة اقسمها مع الجميع ليصبهم ما اصابك ان كان خيرا فهو المامول وان كان شرا تعافيتم جميعا .
9 - laaaaahsen الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:46
Savez vous que tous ceux qui dépouillent ce pays ont la double nationalité " franco-marocaine , espagno-marocaine , Américaino-marocaine ......." avec des appartements de luxes et des comptes bancaires bien garni en Europe , ils ont les Bras au Maroc pour nous voler et le postérieur en Europe avec un billet d'avion ouvert toute l'année .
10 - هزلت الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:48
غير لغة البيان الصبيانية كتبين المشكل لي كاين فالمغرب وهو أن جزء كبير من معارضة المخزن دراري من الصعب أخذهم على محمل الجد ، والمثل كيقول لي تسحر مع الدراري يصبح فاطر
11 - Freethinker الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:58
ههه المخزن هو الذي نشر الكوليرا في صفوف الشعب اليمني. حركة مهترئة من مخلفات الحرب الباردة التي ما زالت تجتر مفاهيمها ومصطلحاتها.
12 - امازيغ الأربعاء 14 يونيو 2017 - 12:05
هل هدا حزب مغربي ؟ لاني لم اسمع به من قبل. حزب غير معروف حتى على الساحة الوطنية يطلب من المغاربة كافة محاربة الدولة . بل ويتدخل حتى في سياستها الخارجية . على كم من مقعد حصل عليها في الانتخابات الماضية ؟ ماهي المدن والقرى التي يسيرها ؟من هم زعماءه ؟ لقد اصبح الريف مطية لكل من هب ودب .لكل من له اجندة داخلية وخارجية .لكل من له نزاع مع الدولة . لكل دي مصلحة شخصية فردا كان ام جماعة . لكل من يبحث عن امتيازات سياسية ومكاسب مادية وعن شهرة . و جمرة ينفخ فيها كل اعداء الوطن . ولكن تاملوا معي :منع الناس من صلاة اخر جمعة في رمضان . في رمضان عوض قيام الليل والتضرع الى الله هناك احتجاج و عنف . الدعوة الى مسيرة يوم العيد بدل صلة الرحم و السماح للجميع بتمضية العيد مع عاءلاتهم(بما فيهم رجال الشرطة الرابطين بالريف . كلها امور تمس الله والاسلام والمسلم اليست هده هي الفتنة والله يلعن من ايقضها فحدارى من نقمة الله .
13 - مجد الأربعاء 14 يونيو 2017 - 12:36
شعارنا الله الوطن الملك الله ( نتمازح معه نتفكروه في رمضان والأعياد الدينية....) الوطن ( نغشه نوسخوه لا نحترموه .......) الملك( ننافقوه نكدب عليه نقول له كولشي زين...) فماذا تنتضرون من هادا الجهل
14 - البعمراني الأربعاء 14 يونيو 2017 - 13:18
نعرف ان مسيرة الأحد كانت مسيرة العدل والإحسان ام النهج فهم أناس لا يخجلون فهم يعرفون أنهم والعدم سواء
15 - mohammedname الأربعاء 14 يونيو 2017 - 13:42
كل الاحزاب بدون استثناء سواء المشاركة في الحكومة او المعارضة تريد ان تمتطي على الحراك وهنا يطرح السؤال نفسه ماذا حققتم في مساركم النضالي لهذا الشعب .
الاحزاب تشارك في الحكم وتنافق الشعب يعني يقتلون الميت ويمشون في جنازته.
انا حسب اعتقادي المعرب ليس في حاجة لاحزاب لان الملك بإمكانه لوحده ان يسير الحكم بدون برلمان لان فلوس البرلمان زايدة فالشعب والمشاريع التي تهم ابناءالوطن فالاموال التي تدعم بها الدولة الاحزاب هي من اموال دافعي الجبايات من اجل تأطير المنخرطين بها لكن الاحزاب تؤطر جيوب كبار مسيريها.
16 - wada3 الأربعاء 14 يونيو 2017 - 14:00
هاد النهج ديما كايتسنا غي شي موجة يركب عليها بحال كيف دار مع 20 فبراير.. كاتعجبونا فالشعارات الخاوية.. علاش مانضتوش شحال هادا..
17 - العدل والاحسان............ !! الأربعاء 14 يونيو 2017 - 14:35
العدل والاحسان لهم خبراء في الفقه....!
ولا يمكنهم تسيير الشان المحلي....!
لانهم ليس لهم كفاءات في علوم التسيير...
والتدبير......والاقتصاد....الخ.
واذا وصلوا الى الحكم ...! سيحرقون الاخضر
واليابس.....اكثر بكثير بكثير جدا ما فعلته
العدالة والتنمية....بافتقارها للكفاءات
خلقت مشاكل على المستوى الاقتصادي
والاجتماعي والثقافي والسياسي.......وهذا
ما اصبح يضهر في الحراك....في جل المدن
المغربية....البطالة...التقاعد..افلاس المقاولات
الصغرى...والمتوسطة.....المعطلين....الفكر
التكفيري.....الخ.
18 - معلق رياضي الأربعاء 14 يونيو 2017 - 14:49
حزب النهج يتكلم واكثرية المغاربة لا يعرفون هل موجود ام لا يتكلم على مسبرة الرباط والحزب به عشرة اشخاص ليكن في علمكم ان هده المسيرة كان اصحابها هم جماعة العدل الدين يتحركون دائما في الماء العكر لانهم لا يقدرون على الانتخابات وتكوين حزب لان الشعب سيعرف مطامعهم اكثر لان لهم افكارهم ضد المغاربة يريدون خلافة يالها من حماقة الجاهلية
19 - مغربي حتى النخاع الأربعاء 14 يونيو 2017 - 15:19
أريد أن أفهم شيئا واحدا . بغض النظر عن الحراك في الحسيمة . هل كنتم ستطلبون سراح شخص وجه خطاب تحريضي ضد الدولة و أساء للمغاربة كلهم و نعتهم بأسوإ النعوت رجالا و نساءا و اعتدى على حرمة مسجد و إمام و سب كل رموز الدولة. هذه تهم كلها موثقة بفيديوهات و شهود فلماذا إطلاق السراح دعوا القضاء يأخد مجراه و إذا تبتت التهم يعاقب الفاعل و السلام
20 - فايس الأربعاء 14 يونيو 2017 - 18:04
هؤلاء اطفال فايس بوك، لا يعرفون شيئ عن المشكل القائم. المهم استاجب للدعوة fb.
اتقوا الله و خوذو ارائ والديك او اولياء اموركم قبل الخروج والا حتجاج ان لديهم الخبرة في الحياة.
21 - elmost الأربعاء 14 يونيو 2017 - 20:51
خطاب هذا النهج يعود بنا الى ايام زمان حيث الصراعات الايديولوجية كانت قوية فيه تحريض على القانون وتبخيس للعدالة المغربية وتنكيل بالدولة و دفعها الى التخلي عن دورها في الدفاع عن كل ما يمكن ان يمس بامن وسلامة المواطنين. فعادة الجبهات تكون لايجاد حلول للمضي قدما الى الامام وليس تخريب ما هو موجود حقا.
22 - Hamza الأربعاء 14 يونيو 2017 - 21:38
عجيب أمركم يانهج، لا تتوفرون حتى على الحد الأدنى من المصداقية الشعبية وتتحدثون عن الشعب وعن مطالب الشعب
23 - chouf(نهجاوي تائب) الأربعاء 14 يونيو 2017 - 22:38
و هل هم اصلا ديمقراطيون في تنظيمهم الموجه اصلا من حفنة من الشيوعيين من فضلات منظمة الى الامام الدموية إبان السبعينيات هل الديمقراطية عندهم هي تقديس القيادات و الانصياع لتعليماتهم ..هل الديمقراطية عندهم هي الحرية لوكالين رمضان و المثليين و تشجيع العلاقات خارج الزواج ..هل الديمقراطية عندهم هي الفتنة و الدم بناءا لما يسمى في ادبياتهم بالسيرورات الثلاث ..هل الديمقراطية عندهم هي النقد من اجل النقد ام هي تقديم حلول واقعية لمعانات الطبقات الهشة بعيدا عن الشوفينية و لغة الخشب ..هل الديمقراطية عندكم هي الاستحواذ عن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان وتهميش كل الأطراف السياسية الأخرى بالإعتماد على الانزالات و الفروع الوهمية و تهييج المنخرطين
24 - chouf(نهجاوي تائب) 2 الأربعاء 14 يونيو 2017 - 22:47
و عن أي مخزن يتكلمون و اغلب قياداته أطر في الادارات المغربية فالاولى بهم تقديم استقالاتهم إن كان هذا المخزن حكار و غير ديمقراطي فلماذا تخدمونه و تتبعون سياساته في الإدارة ...عن أي مخزن غير ديمقراطي تتكلمون و انتم اكبر المستفيدين من ديمقراطيته فلكم وصل ايداع يعترف بكم ككيان سياسي و تستلمون المنح المخصص للشبيبات خاصة منحة التخييم و تستفيد من من القاعات و المنشئات العمومية حتى انكم تلوتم رسالة المراكشي الزعيم السابق للبوليزاريو داخل قاعة عمومية ممولة من مال المغاربة..حقيقة هناك فساد و هناك استغلال النفوذ و هي اشياء موجودة في جميع دول العالم و لكن التغيير لا يأتي بالعدمية و اللغة الشيوعية المتهالكة و إنما يأتي بالنظال من داخل المؤسسات ..اليس هناك تقدم حقوقي و ديمقراطي في المغرب بالمقارنة بسنوات سابقة فلماذا خطابكم لم يتغير منذ السبعينيات دون أن تكلم عن بعض المنتمين اليكم المتابعين و المحكوم عليهم في ملفات الفساد الأخلاقي و المالي ..انتهى الكلام
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.