24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مطلوب في ألمانيا .. 100 ألف مهندس كهربائي (5.00)

  2. مديرية التعليم تؤكد التحاق تلاميذ زاكورة بالأقسام (5.00)

  3. "الدروس الحديثية" تُنعش آمال الداعين إلى تنقيح "صحيح البخاري" (5.00)

  4. بنخضرة: مشروع أنبوب الغاز المغربي النيجيري يدخل مراحله الحاسمة (5.00)

  5. تأجيل محاكمة المهداوي (5.00)

قيم هذا المقال

3.08

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | معهد أمريكي يكشف التقاء المصالح بين كوبا والبوليساريو والقاعدة

معهد أمريكي يكشف التقاء المصالح بين كوبا والبوليساريو والقاعدة

معهد أمريكي يكشف التقاء المصالح بين كوبا والبوليساريو والقاعدة

كشف معهد "هدسون"، وهو مجموعة تفكير أمريكية، متعددة الاختصاصات والمختصة في القضايا العسكرية والاستراتيجية، أمس الجمعة، التقاء المصالح بين النظام الكوبي والبوليساريو، الذي يدعمه منذ بداية سنوات السبعينات، وتنظيم القاعدة الإرهابي.

وكتبت افتتاحية نشرها هذا المعهد الأمريكي للبحث تحت عنوان "القاعدة تتكلم الإسبانية وتتقدم نحو مايوركا والصحراء"، أن معهد الدراسات الكوبية بجامعة ميامي كان قد أثار سنة 2007 إمكانية وجود تواطؤ بين النظام الكوبي والقاعدة عن طريق البوليساريو".

وبعد أن ذكرت بأن انفصاليي البوليساريو انخرطوا خلال الشهور الأخيرة في إطار "تنسيق وتعاون" مع القاعدة، أبرزت كاتبة هذه الافتتاحية، أنا ماجر برادوسي أن عناصر الاستخبارات الكوبية المتواجدين بمخيمات تيندوف "قد يكونوا قدموا الدعم بشكل مباشر أو غير مباشر عمليات القاعدة ومعسكرات التدريب التابعة لها".

وحذرت كاتبة الافتتاحية من أنه "سيكون من الخطير عدم الأخذ بعين الاعتبار بأن جهاز الاستخبارات الكوبي المتطور يزود البوليساريو بمعلومات قيمة مع عقد اتفاق ضمني على تمريرها إلى القاعدة"، ملاحظة أن كوبا والقاعدة لديهما عدو واحد مشترك هو الولايات المتحدة.

وسجل معهد هدسون، في هذا الصدد، أن هافانا "لم يسبق لها أبدا أن عبرت عن موقف ضد القاعدة أو أي تنظيم آخر مدرج ضمن لائحة المنظمات الإرهابية الأجنبية (التي أعدتها الخارجية الأمريكية)، مضيفا أن هذا البلد "لم ينخرط قط في إطار عمل دولي لمكافحة الإرهاب".

وكان بيتر فام، مدير مركز مايكل أنصاري لإفريقيا التابع لمجموعة التفكير الأمريكية أطلانتيك كانسل، قد أعلن، مؤخرا، في تصريح لراديو صوت أمريكيا (فويس أوف أميركا)، أن تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي الإرهابي "بات يلجأ، أكثر فأكثر، لمرتزقة البوليساريو من أجل تنفيذ عملياته الإجرامية بمنطقة الساحل".

وأبرز هذا الخبير في القضايا الإفريقية أنه "خلال السنتين الأخيرتين، جندت القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي مرتزقة البوليساريو، الذين يعدون مقاتلين مدربين، قادرين على ضمان نجاح العمليات التي ينفذها هذا التنظيم الإرهابي".

وشدد على أن هذا التجنيد "ينبني على أساس تقديرات براغماتية وليست إيديولوجية، على اعتبار أن الأمر يتعلق بتنفيذ عمليات احتجاز رهائن أو تأمين الطريق أمام عبور مهربي المخدرات".

وكان ريتشارد منيتر، وهو خبير أمريكي في قضايا الإرهاب ومؤلف الكتاب الأكثر مبيعا "لوزين بن لادن" (فقدان بن لادن)، قد أكد أن "القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي التي توعدت بمهاجمة المصالح الأمريكية، قد تراجعت لتستقر داخل الصحراء الشاسعة، للهروب من الضغوطات التي تمارسها قوات الجيش التابعة للولايات المتحدة بباكستان والعراق واليمن".

وذكر مينتر بأن هذا التنظيم الإرهابي كان قد قدم دعمه لمؤامرات استهدفت سفنا حربية أمريكية كانت تعبر مضيق جبل طارق، وكذا سفارة الولايات المتحدة بباماكو.

وحذر من أنها "تتدرب داخل الصحراء بهدف تنفيذ هجومات مسلحة"، مسجلا أن هذا التنظيم كان قد هاجم بالفعل عناصر الجيش بالمنطقة، خاصة بمالي والنيجر" في ما يبدو تداريب لتنفذ اعتداءات على المصالح الأمريكية فيما بعد".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - وجيد عبدو السبت 01 أكتوبر 2011 - 03:42
... ذلك ليس بجديد أن يكشف عن إلتقاء المصالح بين كوبا و جنهة الصحراوية الإنفصالية و الماسونية لهي جزء لا يتجزء من القاعدة التي تطهلا تحت راية الإسلام و الإسلام بريئ من أفعالهم و إيديولوجتهم الخاطئة ...
2 - شرف السبت 01 أكتوبر 2011 - 03:46
إمكانية وجود تواطؤ بين النظام الكوبي والقاعدة عن طريق البوليساريو.
3 - zidane السبت 01 أكتوبر 2011 - 03:48
D'autres nous diront qu'il y a une alliance entre le Maroc,Israël et les USA. Ils ne manqueront surement pas de preuves !!!l
4 - مغربية تازية السبت 01 أكتوبر 2011 - 04:26
tout ces histoires pourquoi ? on veux se debarasser de ces imbeciles , les detruires , et pas parler de leurs histoire
5 - simohammed السبت 01 أكتوبر 2011 - 04:42
هدا المدعو السفاح أبامه أصبحت معدودة أخلي كوبا تنفعك أيها المرتزق أو ادهب عند أسيادك بوتفريقة وكلابه الضالة حسبية الله ونعم الوكيل الشعب المغربي كله وراء ملكه الشاب نصره الله ومن سولت له مساس شبر واحد من أرضنا سوف تقطع له بادن الله الله الوطن الملك
6 - Mohammed السبت 01 أكتوبر 2011 - 07:48
J'ai une haine envers le polisario, mais je suis sur que personne ne gagnera de ce litige: ni l’Algérie, ni le Maroc car la démocratie au Maghreb n'est pas au rendez vous et les enjeux économiques sont très considérable et l'occident + les pays vraiment démocratiques ne donneront jamais un chèque en blanc au Maroc. Voir la mission de l'ONU à DAKHLA
7 - snp السبت 01 أكتوبر 2011 - 11:56
je ne comprend pas abdelazziz le chef du polialgerien est né a marrakech et logiquement ne doit pas participer au referendum s'il a lieu et aussi amina haidar est né a tafilat ,que veulent ces gens sinon la manipulation algerienne
8 - abdellah السبت 01 أكتوبر 2011 - 12:20
بسم الله الرحمن الرحيم
للاسف اصبحنا ناخد المعلومات من العدو بكل بساطة , فالمعاهد الامريكية كثرة وبحوثها اصبحت وحي لبعض الجهل للاسف.يظنون انهم نزهاء .لقد صدق الصادق المصدوق بأبي هو وأمي ..صلى الله عليه وسلم عندما قال:
" لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة، حتى لو دخلو جحر ضب لدخلتموه " .
قالوا [أي الصحابة]: يا رسول الله، اليهود والنصارى؟! قال: " فمن " [أي فمن غيرهم].
هل يعقل ان يتحالف خير خلق الله في زماننا مع شر خلقه ؟ لا والف لا.
يقول الله تعالى: "الَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ أَعْظَمُ دَرَجَةً عِنْدَ اللَّهِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَائِزُون"َ(20) التوبة.
فبالله عليكم من هاجر في عصرنا ؟
ومن جاهد في سبيل الله باموالهم وانفسهم ؟
يظن العدو اننا لانفهم ولا نعقل.كيف يتحد من يريد الجنة ومن يريد الدنيا.
للاسف هذه مخططات العدو للتوسع والاحتلال كعادته . ولكن للاسف الشعوب العربية
فاقت وعرفت العدو من الحبيب .فما عساي ان اقول الا : {فإن غدا لناظره قريبل}
وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ
9 - م ف السبت 01 أكتوبر 2011 - 13:11
كوبا معروفة من الأول هي التي كانت تدرب البوليزاريو و تعينه و تدعمه و كدالك الجزائر والقدافي المجرم و غيرهم كل هدا يعرفه الشعب المغربي . يد الله فوق أيديهم . ويمكرون ويمكر الله والله خيرالماكرين . صدق الله العظيم . حسبنا الله ونعم الوكيل . عاش محمد السادس ملكنا الحبيب .
10 - Mohamed السبت 01 أكتوبر 2011 - 14:16
سنسحق كل من تسول له نفسه بالمساس بوحدتنا الترابية من طنجة الى الكويرة ..
11 - taounatino السبت 01 أكتوبر 2011 - 15:16
On attend pas les instituts americains ou europeens de nous faire peur de ces mercenaires polizebal...C'est à nous le peuple marocain par notre unité et solidarité du tanger à lagouira de lutter contre ces separasistes en continuant notre courageuses démarches de démocratie,de développement et de droit del'homme....
12 - احمد مهدي السبت 01 أكتوبر 2011 - 15:26
الشعب المغربي تمرس السياسة مند نعومة اظافره كما يقول المثل ان تكون هناك علاقة بين البوليساريو وكوبا طبعا هي موجودة عن طريق الجزائر حيث تصدر الى كوبا الاطفال الصحراويون وغيرهم ممن يتواجدون بمخيمات تيندوف المحتلة ليدرسوا هناك باللغة الاسبانية الفكر الماركسي وفنون القتال وما الى دلك لكن ان توجد هناك علاقة للقاعدة فهدا من نسج خيال الامريكيين فقط لانهم قاصروا النظر فالقاعدة هي صنيعة نظام الجنرالات في الجزائر ياتمرون بامرها لاسباب سياسية لجلب عطف الولايات المتحدة والدول التي تحارب ما يسمى بالارهاب وكسب الدعم والمنح المسخرة في هدا الباب
13 - محب وطنه السبت 01 أكتوبر 2011 - 15:50
سبحان الله . تثقون بالامريكان واجهزة استخباراتها العلنية والمتسترة ولا تثقون بكلام الله عز وجل الذي هو في متناول كل احد _طبعا من المسلمين _ الله عز وجل الذي اخبرنا بحال الكفار والمنافقين حيث قال=" ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم ان استطاعوا " ويقول = " ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم( سواء ملتهم العقدية او السياسية) .ويقول = "والذين كفروا بعضهم اولياء بعض " وغير ذلك من الايات التي تحذرنا من الكفار والمنافقين وحربهم الماكرة بشتى الوسائل . القاعدة رغم اخطائها البشرية فانها تسعى لتطبيق شرع الله ومحاربة كل من يقف في طريقها من كفار اصليين ووكلائهم .القاعدة هي من تقف بفضل الله سدا منيعا ضد الاستعمار الامبريالي ووكلائه لاراضي المسلمين في العراق وافغانستان القاعدة هي من تحارب بيادق جنرالات فرنسا في الجزائر ... خلاصة القول ان من ينظر من زاوية واحدة ويرهن عقله لوسائل الاعلام التي يتحكم فيها الطغاة ولا يحاول ان يتتبع اخبار المجاهدين من بياناتهم واصداراتهم عبر النت خاصة على اليوتيوب فلن يفهم حقيقة الصراع. اللهم اهدى امة محمد عليه السلام
14 - بنحمو السبت 01 أكتوبر 2011 - 16:08
oui Zidane, le Maroc a une alliance avec les usa depuis avant la chute du mur de Berlin, le Maroc ne l'a jamais caché. cette alliance est comparable plus ou moins à celle qui existe entre l'Arabie Saoudite et les USA, ou le Qatar et les usa ou encore la Turquie, l’Algérie , la France....et les USA. Pourquoi ? Parce que les USA est la plus grande puissance qu'on connait aujourd'hui. Donc rien à démontrer là dessus. quant à l'alliance du Maroc et Israël, là tu divagues, Est ce que le Roi du Maroc a été en Israël comme c'est le cas de l’Émir du Qatar ? est-ce que au Maroc il y a une représentation diplomatique de ce pays comme elle existe en Égypte ? est ce que nous vendons ou nous achetons quelque chose à ce pays, moi j'aimerais bien, et j'aimerais que mon profite de la technologie israélienne au moins pour faire disparaitre le virus de tindouf.
15 - el maghribi الأحد 02 أكتوبر 2011 - 01:55
القاعدة أولا صناهة أمربكية .أما البو ليزاريو جبهة روسية لدهم الجزائر ليس إلا .أما إلتقاء المصالح هكدا حال السياسة . نحن مغارية في سبيل الوطن سنبيع الغالي و النفيس في سبيله .
16 - bouazza الأحد 02 أكتوبر 2011 - 03:27
Moi je voudrais savoir ce qu'a été passé à dakhla la semaine dernière?
jusqu'à quand ne devons mentir sur notre peuple avec des histoires,dont personne n'en croix.
est ce que le gouvernement marocain a suffisamment du courage pour dire que ce sont les séparatistes d'intérieur qui étaient derrière les faits de dakhla.y a t il le courage pour dire le vrais nombre des victime (40) et à qui appartiennent les voitures instrument de crime.
jusqu'à quand nous devons supporter le fardeau de financement du coût de discrimination de prix entre le nord du maroc et son sud; les marocain sont égaux devant la loi ils doivent bénéficier de mêmes avantages.
17 - حسن الأحد 02 أكتوبر 2011 - 03:55
هذه مسرحيات و خداعات سئمنا منها الكل يعرف أن البوليساريو عصابة ترعاها جينيرالات الجزائر
و بمساعدات قطرية و كل هذا تحت اوامر امريكا امريكا هي الحليف الاكبر عالميا للبوليزاريو
لانها تضبط بها منطقة المغرب العربي و تبدو مرة مع هذا الطرف و سرعان ما تتحول الى الطرف الاخر دائما لزعزعة المنطقة و عدم الاستقرار و الستفيدون هم مصلح امريكا و كوادر البوليزاريو و جينيرالات الجزائر و ذلك بنهب الاموال و المساعدات و الذي يؤدي الثمن هو الشعب المغربي المسكين
18 - صحراوي الأحد 02 أكتوبر 2011 - 04:54
اعلامنا النزيه للاسف يوصلنا الى النفق المضلم عبر الكدب و عبر التضليل يجب عليه الاهتمام بالواقع المغربي و الشان المحلي و ان يوصل الى الشعب الحقيقة بكل صدق و امانه الحراك الشعبي من اجل التغيير حركة 20 فبراير القمع الوحشي للشباب في طنجة الحسيمة الناظور وجدة الرباط الدار البيضاء .............الى غاية احداث الداخلة
19 - aborabi الأحد 02 أكتوبر 2011 - 15:01
كتب في الشريط الاعلامي للجزيرة ان الرئيس الفنزويلي يصلي لاجل القدافي الذي يواجه الغزو و... مارأيك في هذا العنصر من عناصرعصابة الارهاب؟
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال