24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. برلمانيون يُطالبون بإنهاء ظاهرة متاجرة أساتذة الجامعات بالكتب (5.00)

  2. سفيرة مغربية تدعو إلى تحقيق دعوة أركون بِلمَّ شمل بلدان المتوسط (5.00)

  3. "نوبل الاقتصادية" تعود لهنديّ وأمريكي وفرنسيّة (5.00)

  4. عشرات المستفيدين من حملة جراحية في إقليم طاطا‬ (5.00)

  5. "حوار البيجيدي" يطوي مرحلة بنكيران ويدعو إلى التوافق مع الملكية (5.00)

قيم هذا المقال

3.95

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | المغرب يدعو إلى صيغة "رابح- رابح" لحل قضية الصحراء

المغرب يدعو إلى صيغة "رابح- رابح" لحل قضية الصحراء

المغرب يدعو إلى  صيغة "رابح- رابح" لحل قضية الصحراء

دعا الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، محمد لوليشكي، أمس الاثنين، بنيويورك، إلى "التزام صادق للتفاوض بشأن حل قائم على صيغة رابح- رابح"، التي أكد أنها "الصيغة الوحيدة الممكنة لأنها الصيغة الوحيدة القابلة للتطبيق".

وأكد السفير المغربي، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، أن الوقت ليس وقت تردد ومراوغات ومناورات تماطلية، كما أن الوقت لم يعد يسمح باعتماد مخططات عفا عليها الزمن، ولا إلى تحويلها إلى مقترحات جديدة تأكد أن مقاربتها في صيغة رابح- خاسر غير قابلة للتطبيق".

وأضاف لوليشكي (الصورة) قائلا "لم يعد الوقت وقت التأويلات الميكانيكية والانتقائية لمبدأ تقرير المصير، والتي تتناقض مع الممارسة الأممية، لقد آن الأوان للعمل على تطبيق قرارات مجلس الأمن بشكل عاجل ودقيق".

وقال لوليشكي "نأمل، عندما يقرر المبعوث الشخصي هذا الاستئناف، أن تتوفر لدى الأطراف الأخرى الإرادة السياسية التي انعدمت لحد الآن، وأن تقوم هذه الأطراف ذاتها بقبول روح التوافق والواقعية التي يدعو مجلس الأمن إلى التحلي بها، من أجل أن يكون للمفاوضات معنى، وتتجه نحو تحقيق السلام والمصالحة التي يريدها المغرب وتدعمها المجموعة الدولية برمتها".

هذا وقال لوليشكي إن إحصاء سكان مخيمات تندوف (جنوب الجزائر) سيكشف "البعد الحقيقي" للنزاع حول الصحراء. وأعرب السفير المغربي عن الأسف لكون هذا الإحصاء "لم يتحقق منذ 1977 رغم إلحاح المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ووضوح الالتزامات التي على الجزائر كبلد يأوي هذه المخيمات". مؤكدا أن "إنجاز هذه العملية سيمكن في نهاية المطاف من معرفة العدد الحقيقي لهؤلاء السكان بهدف التمكن من تدبير شفاف للمساعدات الإنسانية المقدمة لهم، وبالتالي من إعطاء هذا النزاع بعده الحقيقي".

من جهة أخرى صادقت اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم الاثنين، دون اللجوء إلى التصويت، على مشروع توصية تجدد دعم الأمم المتحدة لمسلسل المفاوضات حول الصحراء، وتدعو مجددا "كل الأطراف ودول المنطقة إلى التعاون، بشكل كامل، مع الأمين العام ومبعوثه الشخصي وكذا مع بعضها البعض".

وأكد مشروع التوصية أن الجمعية العامة "تدعم مسلسل المفاوضات الذي انطلق بمقتضى القرار رقم 1754 (2007) وزكته قرارات مجلس الأمن 1783 (2007) و1813 (2008) و1871 (2009) و1920 (2010) و1979 (2011)، بهدف التوصل إلى حل سياسي عادل، دائم ومقبول"من قبل الأطراف، مشيرا إلى الدعم المعبر عنه من قبل الجمعية العامة خلال دورتها السابقة.

وبموجب هذه التوصية، التي سيتم تبنيها، بشكل نهائي، خلال جلسة عامة للجمعية العامة، "تسجل الدول الأعضاء الجهود المبذولة والتطورات منذ سنة 2006" في إشارة، مرة أخرى، إلى الدينامية التي أطلقتها المبادرة المغربية للحكم الذاتي بالصحراء وذلك بهدف وضع حد لهذا النزاع الإقليمي.

كما أعربت عن ارتياحها "لتعبير الأطراف عن التزامها بمواصلة إبداء إرادتها السياسية والعمل في مناخ ملائم للحوار من أجل الانخراط، بحسن نية ودون شروط مسبقة، في مرحلة مفاوضات أكثر عمقا"، وكذا في المفاوضات التي سبق وانخرطت فيها الأطراف تحت رعاية الأمم المتحدة.

وعبرت الجمعية العامة عن "ارتياحها لانعقاد ثمانية اجتماعات غير رسمية بين الأطراف في غشت 2009 بدورنستاين بالنمسا، وفي فبراير 2010 في مقاطعة وستشتستر (الولايات المتحدة)، وفي نونبر ودجنبر 2010 في لونغ آيلاند (نيويورك)، وفي مارس 2011 في مليحة (مالطا) ومرة أخرى في لونغ آيلاند في يونيو ويوليوز 2011، تحت رعاية المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة السيد كريستوفر روس، بهدف التحضير للجولة الخامسة من المفاوضات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - YOUNES الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 03:46
non Monsieur . je veux qu'on gagne et j'ai envie que le polisario perde. on est capable de les battre sur tout les fronts. ayez seulement confiance en vous .
2 - شادي الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 07:15
النضام الجزائري الأب الشرعي لجبهة البول- زارو , في طريقه إلى الزوال وعند داك كل الصيغ لإنهاء هاته القضية المفتعلة ستنتهي إلى نتيجة واحدة وهي" الكـــــــل رابــــــح" ,المغرب ,إتحاد المغرب العربي, الإتحاد الأروبي, القارة الأفريقة, الوطن العربي والعالم كله
3 - Karim الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 08:25
Abdrahim boubide l'a déjà dit ce n'était pas une bonne chose de faire le référendum au Sahara qui a était proposé par Le Roi Hassan Deux (Rahimho Allah), La même erreur encore une fois faite par le Roi Mohamed six (Hokm dati). Le Maroc veut monter qu'il est gentil mais il se fait avoir. Au lieu de compter sur sa propre détermination et bien non, il compte sur une partie politique d'un autre pays (la droite française va partir). Vous étiez comptent du départ de kadafi mais vous allez pleurer le départ de Sarkouzi. Un conseil comme il dit le proverbe arabe : ça monte ou ça descend, L'affaire du Sahara est bel et bien fini en 1974. Rien d'autre. j'espère qu'il aura une grande manifestation au Maroc et à l'étranger pour ça. On n'a pas peur de la guerre. Le Maroc et l'Algérie bruleront.
4 - Karim الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 08:31
aimé ça :
وبذلك تكون الدبلوماسية المغربية قد وضعت استراتيجية الرد بالمثل على ادعاءات الجزائر بشأن الوضع الحقوقي في الصحراء، وعليه فإن أي تدخل جزائري في قضايا الصحراء مستقبلا سيفسر على أنه تدخل في الشؤون الداخلية للمغرب، ويجب التعاطي معه بالمثل، بحيث يصبح ملف النزاع حول الصحراء يقابله سياسيا ملف مطالب القبائليين بالاستقلال عن الجزائر.
moi je rajoute : Les Harki qui sont rejetés en France et le vote que les islamistes ont gagné en 1992.
Il faut le dire très fort le Pétrole et le Gaz appartiennent aux Kabyle c'est eux les 1 citoyens de l'Afrique du Nord. ET LES KABYLES VOUS VIVEZ COMME DES MOUTONS DANS LES MONTAGNES ET LES BOURREAUX VIVENT COMME DES ROIS AVEC VOTRE PÉTROLE RIVIEZ VOUS ON VOUS AIDERA.
5 - Karim الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 08:38
TANT QUE L'ALGERIE NOBTIENT PAS SA PART DU GATEAUX SUR NOTRE SAHARA ET BIEN IL N'ACCEPTERA AUNCUNE SOLUTION. A LEURS YEUX NOTRE SAHARA EST BOURE DE PETROLE ET AUTRES
أتمنى أن يتم فعلاً وقف تلك المفاوضات العبثية مع التشبت بمقترح الحكم الذاتي كحل وحيد لا بديل عنه للمشكل المفتعل حول الصحراء ، لقد حان الوقت لتدارك الخطأ الذي وقع فيه المغرب بقبوله لمشروع الاستفتاء و دخوله في مفاوضات أما عن شرعية تمثيليت البوليساريوللصحراويين فنحن الذين منحناهم هذه الشرعية عندما قبلنا بالجلوس معهم على طاولة المفاوضات دون أن نستشير الشعب الصحراوي هل هؤلاء المرتزقة يمثلونه أم لا. إن المغرب في أرضه و قد أنفقنا الملايير لتنمية المناطق الصحراوية التي تركها المستعمر الإسباني جدباء قاحلة فجعلنا منها جناناً خضراء كما استفاد شعبها من دعم سخي من طرف الدولة و امتيازات لا يحظى بها باقي أبناء البلد و قد حان الوقت لإنهاء هذه المهزلة
لا حول و لا قوة إلا بالله العي العظيم
6 - mahmoud الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 10:18
Encore une fois , l'illustration de la faillite d'une politique qui ,'a pas su s'appuyer sur le peuple marocain pour trancher cette question. une cause pour laquelle ce même peuple a déjà beaucoup payé,mais sans pour autant avoir le moindre mot à dire.
7 - شعيب الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 10:35
اول الصحرى ملك المغاربة وسكانها الصحراويين مغاربة حتى النخاع اصلا المشكلة مفتعلة من الجزائر وبدعم من القدافي الله لا يردوا انشاء الله تنخسف بيه الارض ودالك حتى لا يتم المطالبة بالاراضي المغربية التي سيطرة عليها الجارة الجحودة ناكرة الجميل والله ثم والله لو ضلو الف سنة لن يحصدو الى الهوى فالصحراء مغربية غير قابلة حتى لنقاش
8 - علي الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 10:36
و نحن صغار في سن العاشرة قالوا لنا ان هده المسيرة هي من اجل الصحراء و ان الصحراء مغربية.مضى زمن من اعمارنا و قالوا لنا سيقام استفتاء هل هي مغربية ام لا.مضى زمن اخر و قالوا لنا الحكم الداتي للصحراء. و ها نحن نقرا الان عن صيغة رابح رابح. و من يدري مستقبلا ترانا امام خاسر رابح او خاسر خاسر.تنازل تلو الاخر و لا يخبروننا عن اي شئ من مواقف الاطراف الاخرى.
9 - B-M. el-Alia-Mhammedia الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 10:43
Ce sont les marocains dans leur ensemble qui ont réalisé la marche verte, appliquant a la lettre les ordres du feu Hassan II pour aller arracher a l'Espagne un territoir qui nous rvient de droit, sans discussion. Cette cause est la notre, nos dirigents semblent l'oublier, ils peuvent discuter jusqu'a la fin du temps, ça nous concèrne pas, parceque nous savons que si l'Algérie ne controle pas ce territoir c'est parceque le Maroc l'a battu militairement. Tant que l'Algérie rèste l'Algérie, et le Maroc rèste le Royaume du Maroc les rencontres avec les séparatistes est une perte du temps et d'argent, car c'est vrai, nous avons d'autres territoirs et villes a récupérer, et d'autres contes a régler avec l'histoir et la géographie, l'Algérie le sait et elle a peur, le rèste c'est de la diplomatie. dans cette affaire c'est vive le Royaume du Maroc est sans discussion non plus
10 - laguira الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 11:15
la faute que le maroc a commis c'est quand il a offert l'autonomie a ces bandes de terroristes il aurait demande aux peuple marocain son avis par le vote on peut pas donner une terre qui nous appartient a un ennemie epaule par des dictateurs de l'est j'espere que les negociations n'aboutissent pas comme ca ils n'auront pas notre sahara le sangs des marocains a coule pendant des annees la bas comment bon dieu on est trop fragils avec ces canibals
11 - général الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 11:25
attention attention ne dit rien je suis pas loin de chez vous sinon je débarque et je détruit votre pays
12 - Spire_Barde الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 11:29
لاشك في أن الصحراء مغربية 100/100 ، وأن الحل المقترح من طرف الحكومة المغربية يضل و سيضل الانسب دوما لحل النزاع المفتعل حول الصحراء، وتجديدالجمعية العامة للأمم المتحدة دعمها لمسلسل المئة مليون حلقة للسلام في المنظقة دليل قاطع على مصداقية الحل المغربي و نيته الصافية للمضي قدما بمسار السلام
13 - mostafa el-idrissi uk الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 11:48
salam.my message to you Mr Louchiki & Mr Fehri & others..we,as Moroccans,are running out of our patience & are fed up with your dead diplomacy.you all seem to have lost your confidence about the sahara issue & trying in vain to hide it under the carpet.The public's message is clear:the sahara,is,was & will always be Moroccan.it is not for negotiation & we don't care what secret deals you offering to the terrorists.you should have never sat down & recognise a bunch of traitors.forget about self ruling or win win situations.if you really represent us as moroccans,then you should be in a strong position to say morocco is not palestine and will never be divided.we can offer amnesty to the traitors to join new morocco or they can join algeria's dictatorship rule.any attempt to undermine our sovreignty must be encountered by military.as i said before,the most appropriate solution is increase the population in the south,more job offers,better housing,better infrastructure
14 - hafid... sidi hajjaj الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:00
يـــاك لبزيزيلــة ديــال القدافي نشفــات، بقات وَحدة ديال الجزائر غا تمرض مَلي يقوى عليها المـــصان وغتنشف.. إذن شنو بقا لينا 10 -10 من كل قبيلة في المغرب يديروا جريا وحدا نوصلو ديك المرتزقة-القتلة إلى مالي والتشاد... نوَضروهم ونرَجعوا.......... هـهـهـهـ..
15 - محمد الأمين الكنطري السكراني الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:20
رابح رابح قلتها سيدي لوليشكي وأنا سأعطيك تفسيري لها.نعم المغرب رابح لأنه إتخذ الجادة الحقيقية المتمثلة في مفهوم الجهوية الموسعة والتي تفرضها التركيبة الديموغرافية والقبلية للمغرب زيادة على تضمنها لحق من حقوق الإنسان البيولوجية.نعم المغرب رابح لأنه على حق في الدفاع عن أرضه والتي يؤكد مغربيتها التاريخ والجغرافيا.لا للتفاوض مع فلول الديكتاتوريات .نتاج التأطيرات الإيديولوجية .السؤال الذي يفرض نفسه هو كيفية إدماج أناس خضعوا لتأطيرات إيديولوجية أكل عليها الدهر و شرب في نسيج مجتمعي تربى على مبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان.كفانا استهتارا بحقوق الصحراويين الشرفاء. إن المرتزقة وعلى رأسهم ابن عمي عبدالعزيز المراكشي سيكشف تعنتهم و تضليلهم للرأي العالمي الحر.و سيكشف عن الوجه الحقيقي للمسرحية المفبركة من طرف خصوم الوحدة الترابية للمملكة المغربية.أعدك سيدي لوليشكي بأن القادم مليء بالمفاجآت والأدلة الدامغة لتأكيد مغربية الصحراء.ونختم بالترحم على من ضحوا بالغالي و النفيس من أجل دينهم ووحدة وطنهموالإخلاص والوفاء في بيعتهم.والسلام.
16 - صحراوي الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:21
انا اتعجب لما اقدمت عليه هسبريس فيما يتعلق بالتعليق رقم 1 هدا التعليف على ما يبدو لا يستحق النشر
17 - omar الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:32
المفاوضات خطئ كبير لأنه يحضى بتغطية إعلامية كبيرة لأنه برعاية UN
يجب ألا نتفاوض على صحرائنا و مستقبل بلادنا يجب أن نفرض وجودنا بالقوة العسكرية و الإقتصادية و يجب إهمال هده العصابة حتى ينساهم التاريخ و من يقرب الحاجز الرملي ندفنه مع الكلاب
أنا لا أقبل بالحكم الداتي ولا غيره أنا مع حكم بنار و الحديد
تبا للجميع و شكرا
كم أنا راااااااااائع
أنشر يا hespress
18 - Hamidou الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:37
je reproduis le commentaire no 1partielement car c'est la seule sagesse qui reste
المفاوضات خطئ كبير لأنه يحضى بتغطية إعلامية كبيرة لأنه برعاية UN
يجب ألا نتفاوض على صحرائنا و مستقبل بلادنا يجب أن نفرض وجودنا بالقوة العسكرية و الإقتصادية و يجب إهمال هده العصابة حتى ينساهم التاريخ و من يقرب الحاجز الرملي ندفنه مع الكلاب
أنا لا أقبل بالحكم الداتي ولا غيره أنا مع حكم بنار و الحديد
19 - maroki الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:53
سياسة النار في المسمار هي التي يجب أن ينهجها المغرب مع الأعداء أما إن عادوا عدنا وإن توقفوا توقفنا فهذه السياسة تبث أنها بمرور الزمن غير صالحة وقد جعلت العدومستمرا في تفرعنه وأعتقد بأنه آن الأوان لنهج سياسة خلق االمشاكل والمطبات للعدو بكيفية مستمرة ودون اكثرات حتى في حالات مايسمى الإنفراج
20 - Dayron الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:54
ما يظعف الموقف المغربي هو عدم إعتراف الآمم المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء. ثانيا إعتراف المغرب بالبوليساريو كممثل شرعي للصحراويين و الجلوس معه في طاولة المفاوظات و الإعتراف بحق الشعب الصحراوي في تنظيم إستفتاء و الشروع في تحديد الهوية تحت راية الأمم المتحدة كلها أخطاء فادحة. ثالتة إظاعة فرصة جوهرية لحل النزاع بصفة نهائية سنة 2003 عندما رفظ المغرب حل نهائي للنزاع يثمثل في إعتراف أممي بسيادة المغرب على إقليم الساقية الحمراء مقابل التنازل على إقليم وادي الذهب ، بمعنى تقسيم الصحراء الى جزئين مما كان سيخول للمغرب الإعتراف الأممي على حوالي 70 % من الأرض. لكن المغرب رفض فهو يريد كامل الأرض.
21 - المغربي المغترب الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 13:57
إلى صاحب التعليق 1 برافو وانا معك 100%
22 - سوووسي الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 14:04
ان ما اثار انتباهي هو تبني الجزائر موقف جد صارم حيال قضية الصحراء و كأنها قضية جزائرية صرفة، و الاحظ انها سخرت كل مواردها و جهدها و امكانياتها لنصرة مرتزقة البوليزاريو على حساب الشعب الجزائري و كأن قضية الصحراء شأن داخلي جزائري. لقد نسي القادة الجزائريون دعم المملكة لهم لنيل الاستقلال مادياٌ و سياسياٌ و معنوياٌ، و كان هدف المملكة من ذلك تحقيق الوحدة و التعاون إلا أن كل هذا قول بخطوات و بمواقف عدائية لا مبرر لها الا كون الجزائر تحقد على مملكتنا بسبب موقعها الجغرافي المتميز و شعب مغربي اصيل و متحض. من هنا ادعوا الله ان يصلح حالنا و حال اخواننا في الجزائر لخدمة مصالحنا المشتركة و الرقي بالشعبين الى مصاف الشعوب المتقدمة.
23 - kbib الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 15:57
Abdrahim boubide l'a déjà dit ce n'était pas une bonne chose de faire le référendum au Sahara qui a était proposé par Le Roi Hassan Deux (Rahimho Allah), La même erreur encore une fois faite par le Roi Mohamed six (Hokm dati). Le Maroc veut monter qu'il est gentil mais il se fait avoir. Au lieu de compter sur sa propre détermination et bien non, il compte sur une partie politique d'un autre pays (la droite française va partir). Vous étiez comptent du départ de kadafi mais vous allez pleurer le départ de Sarkouzi. Un conseil comme il dit le proverbe arabe : ça monte ou ça descend, L'affaire du Sahara est bel et bien fini en 1974. Rien d'autre. j'espère qu'il aura une grande manifestation au Maroc et à l'étranger pour ça. On n'a pas peur de la guerre. Le Maroc et l'Algérie bruleront
24 - المرتزقة الى الجحيم الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 16:40
لا للمفاوضات ايها الناس هل تفهمون لا لاي حكم داتي ولا لاي تنازل مع المرتزقة حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم انا مع التعليق رقم 1 برررررررافو كم انت ررررائع فعلا
25 - ابنادم الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 18:22
شوف اولدي كن كنتو قادرين عليها كعما تسناو كل هده السنين وراكم جربتوها في 87 وجبنا كتيبة ديالكم كلها سقناها الى العاصمة حتى تدخل عاهل السعوديةفهد انذاك رحمه الله واطلقنا سراحهم وسير تكم ش
من يقول ان اقتراح بعبيد رحمه الله كان وجيها اقول له لافقط كان من اجل الاعتراض السياسة العالمية لاتدور بالعصبية في ظل المجتمع الدولي ونحن نعرف ان اسبانيا هي جزء من الصراع
اقتراح الاستفتاء مكن المغرب من عدم صرف مزيد من الاموال في الحرب وتوجه نحو التنمية بارتياح اكبر في الصحراء والان في الشمال والمفاوضات لابد منها لاطاء الثقة لكثير من ابناء لصحراء ليتعرفوا اكثر على وطنهم الخطة هي في الاتجاه الصحيح وان لايبقوا وعملية غسل الدما غ وشحنهم من طرف كوبا والعسكر الجزائري وفلول النظام الليبي متمثلا في القذافي بالكراهية لبلدهم
على البوليساريو ان يستفيدوا من درس القذافي كيف لفظهم العسكر الجزئري ليعرفوا ان مصيرهم سيكون مشابها ان استمروا في غيهم وان لاعهد لذلك النظام الذي اغتال حلم شعبه في الرفاهية
26 - MOTABI3 الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 20:07
برررررررافو كم انت ررررائع فعلا
27 - salek الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 20:34
اللي كان خاص المغرب فالصحراء هو رابح_رابح فبعد خرج الصحراويين عن صمتهم الى مخيم كديم ايزيك لتعبير بكل حرية في ظل الملك الشاب نرى ان اثرياء الحرب من المغاربة والصحراويين والذين يحجبون حتى ضل سيدنا وخيرو علينا قامو بفبركة النزوح السلمي المحض للمطلب الرئيس لنازحين الى مسرحية فصولها معادية للوحدة التي نكتمها في قلوبنا جميعا مما ادى الى تفكيك المخيم وبالطريقة التي شاهدها العالم باسره والتي لم يتوقع هؤلاء الاثرياء عواقبها ....
وتتكرر المسرحية في مدينة الداخلة والتي كانت المدينة الوحيدة المتبقية في الصحراء البعيدة والغير معرضة للمشاكل فكانما جائها سخط من الله فنزل عليها كالطامة ...
اذن هذا المقترح الجديد هوالتعبير المناسب لكل هذه الاحداث رابح_رابح
نكولو حنا المغاربة ارا لينا شي معقول وخلينا من الهضرة الخاوية .
كولشي كاين فالمغرب البوليزاريو المغاربة الوحدويين الصحراويين
كولشي اوطوروفيرس
28 - صحراوي الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 20:50
اكبر خطأ ارتكبه المغرب انه قبل التفاوض مع الخونة ولو ان العملية حسب منظوري وهي ضياع مزيدا من الوقت حتى يموت الجيل الدي وضع يده في يد الجزائر ضد المغرب ويبقى الجيل الثاني الدي لا يعرف عن الصحراء الا اسماء المدن هدا من جهة اما الحل او استدراك الخطأ هو ان نجند المغاربة في الصحراء وفي اوربا وما ادراك ما اوربا وفي اميركا وكندا واستراليا وحتى روسيا انه قبل بداية اي مفاوضات وفي اي بلد ان يخرجوا الى عواصم الدول المقيمين فيها وان يطالبوا بان المغرب يتفاوض مع من لايمثل القبائل الصحراوية ويطالبون باشراك ممثلين عن الصحراويين في الداخل بكافة الاطياف المؤيدين للحكم الداتي والرافضين له والمناصرين للاتحاق بالمغرب وفي هده الحالة تتدخل الدول الصديقة ودور الدبلوماسية للضغط على المجتمع الدولي لانخراط هده الثيارات الى المفاوضات ولنصلح الخطأ وبعدها يكون الحل انشاء الله وترضخ الجزائر لارادة القبائل الصحراوية ولما ان تتضاهر هده المنظمات امام المقرات التي سوف تقوم فيها المفاوضات ويبدا المغرب في التماطل وتبدا الاحتجاجات كما يركز المغرب على عملية فتح الباب في حرية الاتحاق بالوطن دون قيود لساكنة تندوف
29 - marie الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 20:52
Bravo younes, toi au moins tu comprends entre les lignes. Il y a bel et bien une inflexion dans le discours du maroc qui commence à admettre que l'autre aussi peut envisager de gagner
30 - SIMO الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 21:22
المفاوضات خطئ كبير لأنه يحضى بتغطية إعلامية كبيرة لأنه برعاية UN
يجب ألا نتفاوض على صحرائنا و مستقبل بلادنا يجب أن نفرض وجودنا بالقوة العسكرية و الإقتصادية و يجب إهمال هده العصابة حتى ينساهم التاريخ و من يقرب الحاجز الرملي ندفنه مع الكلاب
أنا لا أقبل بالحكم الداتي ولا غيره أنا مع حكم بنار و الحديد
31 - manal morocco الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 21:49
THERE IS NO SOLUTION BUT SELF GOVERNANCE UNDER THE MOROCCAN AUTHORITY IWANT TO SAY STOP THOSE NEGOCIATIONS BECAUSE TNE STUBBORNESS OF THE PARTIES WE CANNOT HAVE A BENIFIT FROM NEGOCIATIONS MOREOVER WE ARE NOT OBLIGED TO NEGOCIATE OUR LAND ** WE ARE THE OWNERS AND CERTAINLY WE ARE THE WINNERS**
32 - POUR LE BIEN DES ALGERIENS الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 22:41
Les caporaux ne comprennent que le langage de la force,vous savez très bien qu'avec ces négociations ,le Maroc leurs donnent de l'importance qu'ils ne méritent pas,car leurs politique est construite sur le nif et comment occuper le peuple frère Algériens avec cette affaire pour qu'ils ne se révolte pas contre eux..par ce qu'il ont fait de trop de mal au peuple frère 200000 martyres,il ya que les khmers rouges du cambodge qui ont fait pire..plus il ont dilapider les richesses de l'algerie.. soit dans les comptes a l'étranger soit dans les causes perdus..alors il faut aider le peuple algériens pour qu'il se débarrasse de ses vampires,arrêtez ces négociations..comme ça ,ils auront la rage ont dilapidant encore plus on achetant des voix comme le vanuatu et autre pays de ce genre ,pendant ce temps le pauvre peuple algériens fait la file pour dormir,car pas assez de logement..cette politique nuira nullement au Maroc mais réveillera les algériens pour qu'ils se revoltent
33 - issam الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 23:32
A QUOI BON DISCUTER AVEC CETTE BONDE DE TERRORISTES APPEL POLISARIO ..QU'ON LES RATISSENT A POINT C'EST TOUT
..
34 - سعيد الخميس 13 أكتوبر 2011 - 13:13
لمن يقول الجزائر و بولي زيرو قلت لمرأة منقدرش حيت هي مغربية مبغتش تبول زيرو وهل يمكن لاحد منا ان يتبول لاشئ نعم شعب الف جعله اسم جمهورية لا شئ حشكم وحتى انظف من هذا الدنس يجب الا نعتبرهم وان نرسخ الدراسة الحثيثة لاولادنا في صحرائن آلغالية و ادماجهم في منضومة المغرب الحديث و تكوينهم لان الحر لايمكن ان يبتر اليد التى مدت ولا اظن ابنائنا الا احرارا واكثر شهامة وانظف من يصل الدنس اخمص اقدامهم كلنا مغاربة ايما غرسنا ثمرة زكية ابن الدا خلة محام في مدينة طنجة رباطي معلم في العيون و بنسب كبيرة لا عادة عصر القوافل وانسجام الشعوب و القبائل وبالتالي اخماد ثالوث الشيطان السبان والجرازيخ والدنس اوبالاحرى ما لا يجب ذكره فنحن شعب رمزنا ملك ما تقاعس يوما عن معايشة ابناء شعبه ماذا لو اندمجنا وانسجمنا واصبحنا سقورا في بلادنا قوة الريف و الاطلس كرامة الصينية المغربية ذكاء درب غلف وسواعد فلالية شهامة ابناء الداخلة وصبر ابناء لكويرة حتى نستخلص المغربي الذي ولد من اجل خدمة المغرب
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

التعليقات مغلقة على هذا المقال