24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. قمة عالمية تجسد التعايش بين الإنسان والروبوت (5.00)

  2. "أمنستي" تطلب إلغاء إدانة ناشطة بـ"حراك الريف" (5.00)

  3. مغاربة يبحثون عن حفريات نادرة في الريصاني (5.00)

  4. تصنيف يرصد غياب معاهد مرموقة لتكوين الأساتذة في المغرب (5.00)

  5. لورنس: الاستبداد تغطيه مفاهيم رائجة ومفكرون يسدون خدمات للهمجية (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | مئات الآلاف من الشيعة يحيون ذكرى مقتل الحسين في كربلاء

مئات الآلاف من الشيعة يحيون ذكرى مقتل الحسين في كربلاء

مئات الآلاف من الشيعة يحيون ذكرى مقتل الحسين في كربلاء

أحيا مئات الآلاف من الزوار الشيعة، اليوم الخميس، ذكرى مقتل الحسين بن علي بن أبي طالب، حفيد النبي صلى الله عليه وسلم، في مدينة كربلاء جنوبي العراق.

وذكر مراسل وكالة الأناضول التركية أنه، على مدى الأسبوع الماضي، وصل آلاف الزوار الشيعة من مختلف المحافظات إلى مدينة كربلاء لإحياء ذكرى من يعتبرونه الإمام الثالث، وسط إجراءات أمنية مشددة فرضتها قوات مشتركة من الجيش والشرطة والحشد الشعبي إلى جانب سلاح الجو.

ومنعت القوات الأمنية دخول السيارات لمسافة تقدر بأكثر من 5 كيلومترت عن ضريح الحسين وسط مدينة كربلاء، وتولت قوات إضافية فرض أطواق أمنية حول مدينة كربلاء، حسب مصدر عسكري.

وقال المقدم صفاء كامل، من قيادة عمليات الفرات الأوسط (تابعة للجيش)، إنه "إلى غاية الآن، لم يسجل أي حادث إرهابي يستهدف الزوار.. قوات الأمن فرضت إجراءاتها على محيط مدينة كربلاء، فيما تولت قوات الحشد الشعبي حماية المنطقة الصحراوية خارجها".

وأضاف كامل أن "عشرات الآلاف من الجنود وقوات خاصة أخرى تتولى توفير الحماية للزائرين"، مشيرا إلى أن "حركة السيارات داخل مدينة كربلاء منعت بشكل تام، باستثناء العجلات التي تحمل ترخيصا أمنيا".

وتنتهي الزيارة، ظهر اليوم، بعد أداء ما يعرف بـ "ركضة طويريج"، وهي أحد أبرز طقوس إحياء الذكرى التي يؤديها الشيعة في العاشر من شهر محرم، وهي عبارة عن هرولة جميع الحاضرين من منطقة قنطرة السلام (خارج مدينة كربلاء) باتجاه ضريح الحسين رافعين الأيادي ومرددين "يا حسين.. يا حسين".

ومعركة كربلاء أو "واقعة الطف" استمرت ثلاثة أيام، وختمت في 10 محرم سنة 61 هـ (12 أكتوبر 680م)، بين أتباع الحسين بن علي بن أبي طالب، وجيش يزيد بن معاوية.

ويرتدي أغلب الزائرين الملابس السوداء ويرفعون رايات حمراء وأخرى سوداء دلالة على التأييد للحسين، مع إطلاق هتافات قالها: "هيهات هيهات منا الذلة"، قبل مقتله بواقعة الطف بكربلاء.

ويقيم العراقيون الشيعة، اليوم، مآتم ومجالس عزاء في بغداد ومحافظات أخرى جنوبي البلاد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (72)

1 - جونيمار الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:29
امريكا تضحك عليهم ولا تصفهم بالارهابييين لانهم ينحرون انفسهم ولا يؤذون الاخرين
2 - didi الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:39
الله يهدينا ويهديهم الكل ضال الا من رحم الله
3 - حسن نصر الله الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:40
السﻻم عليكم ورحمة الله وبركاته. هذا فيلم ديال الخليع ماشي إحتفال بعاشورا . ضرب الرؤوس حتى يخرج الدم. حسبنا الله ونعم الوكيل.
4 - عبد الصمد الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:40
قمة الانحطاط الفكري هو الذي نراه في طقوس الشيعة.
5 - احمد الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:40
الحمد لله على نعمة المغرب.اللهم اهدينا
6 - Bob الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:42
التشرميل العلني
الاسلام يعني (السلام ) كاين غير النبي (ص) أو بس
لا نريد رؤية التوب الأبيض ملطخ بدماء
علموا أبناءكم على قيم الاحترام والتسامح والنظافة
آش هد المنظر الجاهلي
2018 septembre
7 - رشيد الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:42
اللهم ثبتنا على دينك و سنة نبيك المصطفى عليه افضل الصلوات وسلم عليه وعلى اله واصحابه اجمعين يا ارحم الراحمين يا رب العالمين .
8 - Bac+10 الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:51
في عاشوراء: الشيعة يشقون الرؤوس و يلطمون .. الصوفية يرقصون و يطبخون و يأكلون .. أهل السنة يصومون و يستغفرون .. فمن هم اللذين على حق ؟
9 - you الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:52
Laissez les tranquilles! Chacun a ses croyances ... ils croient en leurs religion tant que vous croyez en la vôtre. ... c’est ce qu’on appelle le respect de l’autre .... Merci
10 - محب لفريق الجيش الملكي الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:52
بينما الغرب يهؤون الجيش الفضائي و ووصلو مستويات شبه خيالية في العلم كاتنقل اللحضي و تغيير الأعضاء في الجسم العرب مازالت الخرافة تنخر مجتمهاته
11 - le but ,le pouvoir الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:52
toutes ces oppositions sanglantes entre chiites et sunites ne visent d'un seul but ,taklikha et encore taklikha ,et ainsi la lutte pour la prise du pouvoir et rien d'autre,
la religion ,l'islam,n'a rien de tels actes barbares commis par les uns et les autres,
deash,bande de criminels au service de l'occident tue,viole, vole d'abord les milliers de musulmans
12 - amawass الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:53
خرافات وخزعبلات لا علاقة لها بالاسلام يزكيها الغرب لمزيد من التفرقة
13 - ريفي أصيل الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:55
قمة الجهل والتخلف.هذا اليوم كان يصومه صلى الله عليه وسلم فرحا بنجاة موسى عليه السلام.
14 - من اجل الطائفية !!!!! الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:56
منذ حادثة سيدنا علي و معاوية ويزيد بن معاوية قتل الملايين من المسلمين وما زلنا نعيش نفس الكارثة. الشعوب ما زالت لم تعي الدرس وتستوعب الفكرة ان الحكام داءما يقحمون الدين لأغراض سياسية وخلق عدو داءم لإشغال الناس عن المشاكل اليومية التي يعيشها المواطن البسيط في كل مجتمع يتعرض لغسل الدماغ والترهيب.
15 - amina الخميس 20 شتنبر 2018 - 11:57
نسأل الله الهداية للجميع: أتسائل هل بمشاهدة هذه الطقوس الوثنية من طرف أجانب غير مسلمين يُمكِنُنا أن ندعُوَهم للإسلام البريئ من هذه الهمجية؟ عدد من طوائف الشيعة خرجوا من مِلَّة الإسلام بسبب عددٍ من مُعتقداتِهم الخطيرة،إذ غَلَوْا في آل البيتِ كما غَلى المسيحيين في عيسى و قالوا أنه هو الله المُتجَسِّد في جسم ِٱبْنِه! فمنهم من يعتقد أنَّ آل البيت أفضل من الأنبياء و أنَّ عندهم الشفاعة.
16 - واحد من الناس الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:00
مسالة عادية كما يسمح لليهود بممارسة طقوسهم بكل حرية يحق لشيعة ممارسة طقوسهم المغرب ينفد أوامر دول الخليج ليكون متشدد مع الشيعة وإيران لاكن الا يسال النضام المغربي كيف وصلة لهدا التقدم الصناعي والعلمي دون ان تكون تابعة لأحد للاسف نضامنا فاشل وشاخ ولم يعد يستطيع مجارات السرعة التي يسير بها المغرب وصور هروب الشباب المغربي نحو ايسبانيا هي بمتابة العد العكسي انهيار الأوضاع في المغرب وحسب نضر جل المراقبين المغرب مقبل على ايام عجاف الله دير تويل الخير .
17 - الجهل الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:00
الجهل و النووي
كيفاش دارولا الله و اعلم
18 - ديرانية الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:08
حسبنا الله ونعم الوكيل بهذه العقول التي لاترى ابعد من انوفها....هل هذه المشاهد تعبر عن الإسلام؟؟الإسلام بريء من هذه الأفعال التي تبث الاشمئزاز في النفس
19 - Observateur الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:12
قمة الجمود الفكري ان تبقى اسير لاحدات تاريخية وتحاول تقديس بشرا كعلي و الحسن والحسين رحمهم الله جميعا . لم يامر بدلك لا الله ولا رسوله الكريم والأدهى ايداء النفس التي كرم الله في سبيلهم .انه والله الحمق وقمة التخلف
20 - كرينبوش الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:17
لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم.
21 - نعمان الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:19
ستنهال التعليقات المنددة بالشيعة و خرافاتهم من معلقين سوف يتناسوا تماما خرافات معتقدهم...
22 - مراقب للشيعة الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:20
ما يحيرني في هذه الطقوس أن البشر يصل عددهم الى 26 مليون إنسان يأكلون ويشربون ويركضون وينامون ويزورون ولمرتين في السنة وليس مرة واحدة. وفي مساحة صغيرة جدا. مرة في العاشر من محرم وبعدها بأربعين يوم في زيارة الأربعينية. ولا يموت أحد ولا يحدث اي حادث.

بينما السعودية بكل أمكانيتها ووزارة الحج ديالها لا تستطيع إنجاح الحج الذي ياتيه 3 مليون مرة في العام
23 - البعمراني الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:25
ما الفاءدة من دين اذا كانت هذه الاشياء في اعتقاده هؤلاء بهذه الاشياء يدفعون بالشباب الى الالحاد بدون ان يشعرون
24 - بوتقموت الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:27
في يوم من الايام كنت اكل وجبه غذاى دسمه تحت شجره لكن الذي كان يزعجني هو وجود ثلات كلاب امامي جاىعين جدا لكن كنت جاىعا انذال ولم اكن من المدافعين عن حقوق الحيوان وفكرت مليا بطريقه الهاى الكلاب الثلاثه عني لكي اكل غذاىي بشكل مريح فماذا فعلت? رميت لهم عضم واصبحوا يتقاتلون عليه بعيدين عني ولم يقتربوا مني حتى بدات في اكل الديسير الذي كان هو الدلاح .هذا حال هذه الامه الملهيه في امور مرت عليها قرون وحكامهم في قصور يتمتعون
25 - بنت البلاد الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:30
أستغفر الله العظيم بعد المرات يطلعلي الدم على شي حوايج في المغرب بحال مهزلة التعليم والصحة لكن أحمد الله على كوني مغربية مسلمة سنية وأعيش في المغرب بحيث لا نؤمن بمثل هاته الخرافات والبدع كأننا في عصر الجاهلية
26 - ازول الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:38
السلام عليكم ، الجمل مكايشوفش دروتو تايشوف في ديال صاحبو. ايوا اجيو تشوفو العجب للي عند المغاربة ، البارح لقول البوليس أكثر من ٢٠٠ قط مقتول و فعينيهوم العواد ومخيط ليهم الفام وشي عجب عمري ما سمعت بيه ،هدا يا حسرة فالمدينة المتقدمة ايوا سير لمواسم اوتشوف الجهل والتخلف ديال بالصح وزيييييد وزيييييد ، الحاصول بلا منتقاة نعيبو فعباد الله راه العيب فينا و زيد عليه الأمية والفقر، هادوك للي كانعيبوهم راه ماعندهوم امي واحد ايوا فهم و!!!!
27 - ARAMED الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:41
شيعة علي لا علاقة لهم بشيعة هذا الزمان ، فالتشيع في بدايته كان فكر سياسي أي أناس يفضلون أن يتولى علي رضي الله عليه الخلافة ولم يكونوا مختلفين مع باقي المسلمين في العقيدة و الشريعة ، لكن هناك طائفة من الفرس و من اليهود الذين أدعوا الإسلام أستغلوا هذا الخلاف لشق صف الأمة و أذخلوا في الدين ما ليس فيه و الدليل على ضلالهم هو هل كان سيدنا علي وآل البيت رضوان الله عليهم سيرضون بشق رؤوس الاطفال و جلدهم و الطم و سب الصحابة و زوجات النبي بدعوا التقرب الى الله ؟؟ قليل من يعلم أن في ذلك الزمان أن شيعة علي هم أنفسهم من خانوه و خدلوه و تسببوا في مقتله و اللطم هو شكل من أشكال الندامة على خيانتهم
28 - Mohammed B الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:50
السلام وعليكم !
و الله لن ينفع الحسسين ولا علي رضي الله عنها ولا فلان ولا علان يوم تقوم الساعة ويبدا الحساب.
يقول االحق تبارك وتعالى في سورة الفرقان اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
ويوم يعض الظالم على يديه يقول ياليتني اتخذت مع الرسول سبيلا ياويلتاه لم اتخذ فلانا خليلا لقد اضلني عن الذكر بعد اذ جاءني وكان الشيطان للا نسان خدولا
29 - Hicham الخميس 20 شتنبر 2018 - 12:59
وما هي خزعبلات ديننا ؟ الاسلام دين واضح ليست فيه مداهب ولا خزعبلات ما نراه في الصور هو تفاهات و حماقات لا يقبلها عقل سليم
30 - Rachid الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:02
بانوا ليكم غي الشيعة؟
"موسم شراكة" ضواحي الرباط العاصمة فيه نفس الطقوس
القاسم المشترك هو التخلف
31 - ررشيد الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:02
من الأولى والأجدر بهم أن يتبرعوا بدمهم لضحايا الحرب في سوريا واليمن
32 - الحمد لله على نعمة الاسلام الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:06
الحمد لله فتحنا اعيننا في سنة وفي دين محمد صل الله عليه وسلم دين طهر الامة من اراقة الدماء وسفكها بغير حق الحمد لله على نعمة الاسلام وعلى مملكة المغربية التي ولدنا فيها ونحن نرى مساجد وائمة ودروس وخطبة جمعة تنهى عن فواحش وعن الجهل وعن امثال هذه همجية ليس احتفال بل دواعشين جهل مشاو على حساب اولياء امرهم جهل نحمدوووو الله على ملك المغرب وعلى الائمة سنة يارب عاد عرفنا بحق نعمة لفيها احنااااا
33 - زوزو الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:24
احيى الشيعة ذكرى وفاة الحسين بن العلى . كما احيى هؤلاء يوم اراقة الدماء طيلة هذه السنين التى مضت عن وقع الواقعة . انه التخلف فى ابهى تجلياته ببلد يزعم قيادته للاسلام من خلال طقوس تضر الجسم ولا تفيده فى شىء .
34 - l'expert retraite benevole الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:28
إنهم يمارسون شعائرهم بنظام و إطمئنان و لا يضرون بذلك أحدا

و مع ذلك يتعرضون لهجومات بسيارات وحزامات مفخخة من طرف الذين يقتلون النفس التي حرم الله بدون حق ما دام أنهم يشهدون أن لا إلله إلا الله و أن محمد رسول الله و أن علي و لي الله و يحبون المغاربة لأنهم من آل محمد.

و صلى الله على محمد و على آل محمد
35 - مصطفى الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:41
ومتى كان الإنسان يحتفل بمقتل احد اليس هذا جهل وابتعاد عن دينيا الدي يوصينا بعدم البكاء جهرا على الميت فما بالك بمن مات من بعد قرون من الزمن
36 - البار عبدالرحيم من امريكا الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:41
هاذوا ماهم الا جهلاء الدين الاسلامي روحوا اسيلوا دمائكم عل تحرير القدس وفلسطين انكنتم مسلمون حقا
37 - محمد الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:46
مجرد رأي: لماذا خطباءونا يتحدثون في خطبهم المنبرية يوم عاشوراء عن فرعون ولا يتحدثون عن مقتل الحسين، من قتله، ولماذا قتل،وعن المجرم الذي أمر بقتله إلى اخره، هناك طمس متعمد لقضية مقتل الحسين رضي الله عنه،
38 - مقارنة الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:50
الشيعة يحيون هذا اليوم باللطم و البكاء و شق الجيوب و المغاربة يحيونها بالطعريجة و النشاط و مناذاة بابا عيشور لكن اتساءل من هو باباهم عيشور حتى ان طفلة اعترضت سبيلي طالبة فلوس باباها عيشور ههه
39 - حيدر الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:56
الحسين ثوره ضد الضلم
السلام ع الحسين وعلى علي ابن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين لبيك ياحسين
انا ضد التطبير للهامه وهذا لا يجوز
الحسين حاله وجدانيا اشهد انك قد قتلت مظلوما
40 - سني أم شيعي الخميس 20 شتنبر 2018 - 13:58
نعم إنها طقوس لا صلة لها بالدِّين الحنيف بل بدع وخزعبلات يتشبث بها أهل الشيعة، لكن في المقابل هذا نسمي عادات أهل السنة في هذه المناسبة، كالشعالة وزيارة المقابر وتوزيع الشريحة والخبز، والاحتفاء بولائم الفواكه الجافة بأنواعها ؟ وأكثر من هذا ما موقع طقوس الشعودة من الاعراب ؟ الخلاصة أن الأمة الاسلامية برمتها تتخبط في غياهب التخلف والخرافة إلى يوم الدين...
41 - Anir الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:00
لبس في القنافذ ما هو املس.
كلم مقطوعين من نفس الشجره.
هؤلاء يشقون رؤوسهم بالسيوف الحاده وانتم مولعون بارتداء الانظمه الناسفه لزرع الرعب.
42 - مغربي الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:02
الجهل والشرك واتباع بدع ما انزلا ألله بها من سلطان الحمد لله أننا بعيدين عن بلاد الفتن والمصائب
43 - Chakir الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:11
الى المعلق رقم 30 من الامانة العلمية سرد الاية القرانية بامانة :(....يا ويلتى ليتني لم اتخذ فلانا خليلا..)
44 - لا للابادة البطيئة الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:20
الهمجية في أبهى وأسطع أنوارها .احترموا الحياة يحترمكم العالم يا عاشقي الدم .
45 - Mohamed الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:21
هؤلاء القوم ما عرف لهم الا صدام حسين. كل هذا كان ممنوع في عهده. قمة التخلف. تخيلو انسان يريد ان يعتنق الدين الاسلامي و يرى هؤلاء الناس ماذا سيظن؟
46 - أديب الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:31
الحمدلله على نعمة الإسلام.اللهم اهدهم الى صراطك المستقيم
47 - مفيد الخميس 20 شتنبر 2018 - 14:33
هؤلاء مثلهم من خانوا الحسين عليه السلام و تركوه عرضة لجيش اليزيد..و لو بعث الله من جديد الحسين لخانوه مرة أخرى و هذا اللطم و ضرب النفس هو بمثابة عن عدم القدرة أكثر منه ندامة..لأن الندامة كانت ستدفعهم لخلق مجتمع متسامح ليس عنيف يرضي الله و يتبع رسوله..و يبين أن أفكارهم أحق بالإتباع من أفكار اليزيد التي تعتمد على القتل و الترهيب..
48 - BOP35 الخميس 20 شتنبر 2018 - 15:11
قتلو الإمام الحسين رضي الله عنه ويحيون ذكرى قتله
بطوقوسات ما أنزل الله بها من سلطان....
49 - لاديني الخميس 20 شتنبر 2018 - 15:36
ماهذا!!! وكأننا نعيش في العصور الوسطى والجاهلية.

الحمد للعقل على نعمة الكفر
50 - l'expert retraite bénévole 2 الخميس 20 شتنبر 2018 - 15:43
الشرك الأكبر هو أن يعتقد المرء أن الشيعة يعبدون شيئا آخر من دون الله الذي لا إلاه إلا هو

و احذروا من أن تصيبوا قوما بجهالة و تصبحوا على ما فعلتم نادمين

و الله أعلم
51 - Mohamed الخميس 20 شتنبر 2018 - 16:07
لمقتل السبط الشهيد خصوصية ليست لغيره، وهي رمزية الثورة على الظلمة والمستبدين؛ ولاشك أن مقتل الحسين ومن معه من آل بيت النبوة كان منعرجا حاسما في تاريخ الإسلام، وما فعله كان حركةً ثوريةً تصحيحيةً لرأب الصدع واسترجاع العروة الأولى المسلوبة من دين الإسلام؛ وهي عروة الحكم كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: "أول ما تفقدون من دينكم الحكم، وآخره الصلاة".
وكذلك تعظُم المصيبة بالحسين لأجل ما صاحبَ مقْتلَه من الأمور الفظيعة كحزّ رأسه الشريف، وتسييره إلى الكوفة ثم إلى الشام مهانا، وما جرى في أعقاب مقتله من التنكيل بأهل بيت النبوة، مما أثار لواعج الأسى عند المسلمين قاطبة...
52 - مهدي الخميس 20 شتنبر 2018 - 16:11
غريب أمر هذا الزمان..مازال كاين الجهل داخل هاد الامة ..طقوس لاعلاقة لها بالدين الاسلامي ..ماكان هذا في آباءنا الاولين ..حتى أنها تسربت هذه العادات
الدنيئة إلى أطفالهن عوض عن حثهم على القيم الدينية السمحة..حسبنا الله ونعم الوكيل!!!!
53 - zakaria zakaria الخميس 20 شتنبر 2018 - 16:22
كطيح البقرة كيكترو الجناوة كل واحد واش اقول. واش حنا مغاربة كنطبقو الدين الإسلامي كما هو. أولا نقابلو الشيعة فالطقوس ديالهم كل واحد غدي اتحاسب على افعالو. وتقاو الله المغاربة
54 - هههههه الخميس 20 شتنبر 2018 - 16:30
بلا منتقذهم راه حتا حنا عندنا نفس الطقوس والتخلف عندنا عيساوة تيشربوا الما طايب عندنا حمادشة تيضربوا راسهم بالجناوة عندنا بويا عمر تيربطوهم بالسلاسل عندنا صرع الجن المفضي للموت وعندنا جيل المشرميلين تيقطعوا الناس بالسيوف .
55 - moaten maghribi الخميس 20 شتنبر 2018 - 16:45
سياجات الماضي الدفين تحول دون النظر الى المستقبل. ولذلك تاخر المسلمون و تقدم غيرهم.
56 - محمود الخميس 20 شتنبر 2018 - 17:04
هذا ما يريده أعداء الإسلام أن نبقى دائما هكذا
نلطم خدودنا ونبكي على الماضي
وهم يعينونا عليه ويقولون لا تفرطوا في عاداتكم
لن ننتصر الا بالعودة إلى كتاب الله وسنة رسوله وسيرة الخلفاء والصحابة
57 - كرومي حسن الخميس 20 شتنبر 2018 - 17:21
واش هادشي وصى به الرسول محمد صلى الله عليه وسلم. ضرب الراس بالموس و الدماء سيلان. هادشي لا هو من عادات الرسول ولا هو من سننه. الرسول محمد صلى الله عليه وسلم جميل وأنيق وهو على خلق عظيم ويحب اليسر وأبسط الأمور وغير منفر للدين.
58 - معلق الخميس 20 شتنبر 2018 - 18:01
إيوا بعدا يتبرعوا بذاك الدّم للهلال الأحمر يديروا خير
ههههه
59 - حسين عمري الخميس 20 شتنبر 2018 - 18:15
يقول الروائي والمفكر عبد الرحمان منيق،(الجهل هو الوجه الآخر للعبودية) إن انتشار الجهل بمستويات عالية الدى غالبية المسلمين وغياب دور بارز فعال للعلماء يدغع العامة الى الابتداع والابداع في ٱستقدام انواع من الخرافات تغطي على الوجه الحقيقي للإسلام :اسلام "أقرأ" واسلام (لقوم يعقلون..)وايات تمجد من العقل، المصاحب للوحي..إحتفالية الشيعة في عاشوراء تصبح "كرنفالا" لا اثر للذكرى ومغزاها فيه..إذابة لنفددد
للنفس، وتمسك مستميت لإحياء مظلومية اىحسين بن علي والعترة من آل البيت الأطهار يوم قتلوا ولا نصير لهم! ألم يكن بالإمكان تطوبر ا
أساليب جديدة لإحياء الذكرى عبر ندوات و لقاءت تروم أستخلاص العبر مما وفع؟ لا ينبغي ان ننسى انه بالموازاة مع ذكرى المولد النبوي الشريف نما رس نحن ايصا في المغرب طقوسا تقارب خرافات الشيعة من "جذبة" وضرب للرؤوس واكل اللحم نيئا.في إحتفالية "الشيخ بن عبسى العالم الجليل دفبن مكناس،وبرعاية رسمية من المسؤولين و لوزارة الا وفاف ااتي يتكلف وزيرها بتسليم هبة "لاحفاد" الشيخ بن عيسى!!
60 - عبدالصمد الخميس 20 شتنبر 2018 - 18:32
لا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ما هذا التخلف إن ايدكم ستشهد عليكم يوم القيامة هل أمركم الحسين رضوان الله عليه بهذا العمل حتى تدمون أنفسكم والله إنه بريئ من عملهم هذا
61 - سفيان الخميس 20 شتنبر 2018 - 19:12
قمة العبت ...
العالم التالث بعد الأخير ...
حتى عبدة البقر لا يفعلون متل هدا ...

فعلا .. عاشورا و صافي !

و الحمد و الشكر لله على المغرب.
62 - صفرو الخميس 20 شتنبر 2018 - 19:56
اللهم تبثنا على دينك وحسن نبيك صل الله عليه وسلم ،الحمد لله على نعمة الإسلام .
63 - سؤس الخميس 20 شتنبر 2018 - 23:24
ياخي انت تقصك غير شوكة ستتالم اما هولاء يضربون رؤسهم بالسيوف وغدا يصبح بخير لاجرح ولاشيء كيف تشرح لي هد الحدث انهم شرفاء...ومن ياكل الضرك ....من يشرب الماء الساخن...من ياكل الزجاج...
64 - bensaid الجمعة 21 شتنبر 2018 - 01:25
إنها صور من عصور الظلام و ما قبل الجاهلية.لم لا أرى كبيرهم يجلد ظهره بالسلاسل و يقطع أطرافه انتقاما لمقتل الحسين (ض).
65 - احمد العبيدي الجمعة 21 شتنبر 2018 - 05:47
عظم الله اجوركم واحسن الله عزائكم.
لبيك يا حسين لبيك ؤا ابا عبد الله
حي على العزاء
حي على التطبير
66 - كمال الجمعة 21 شتنبر 2018 - 07:19
وهل انتم افظل منهم؟ الشعوذه والسحر والتحايل والغش الخ....هو السائد عندكم.
67 - MOSTAFA الجمعة 21 شتنبر 2018 - 08:51
يا للعار ماهذا اانا لا اصدق هل يوجد مثل هذا
68 - Mostafa الجمعة 21 شتنبر 2018 - 09:35
قضية الحسين واليزيد سياسية ولا علاقة لها الشعائر الاسلامية وتحتاج إلى محاكمة Lahaye
69 - نونو اكادير الجمعة 21 شتنبر 2018 - 15:56
والله يحز في نفسي مااراه من سليان للدم عند الشيعة.. من اين اتو بهده الفتاوا؟
70 - HUMANISTE السبت 22 شتنبر 2018 - 11:22
الحمد لهبل على نعمة العقل، اتاسف جدا على حال المتدين.
71 - ابن الصحراء السبت 22 شتنبر 2018 - 14:24
اليوم يحتفلون ببكاء على حسين وغدا سيتخدونه الها كما فعل النصارى بالمسيح ابن مريم. وهذا من مخططات الماسونية منذ زمن.
72 - قمة التخلف الأحد 23 شتنبر 2018 - 17:47
حقا إنه شعب متخلف بمعنى الكلمة
المجموع: 72 | عرض: 1 - 72

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.