24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | لشكر: "البيجيدي" خالف اتفاق الأغلبية بعدم تقديم مرشح للمُستشارين

لشكر: "البيجيدي" خالف اتفاق الأغلبية بعدم تقديم مرشح للمُستشارين

لشكر: "البيجيدي" خالف اتفاق الأغلبية بعدم تقديم مرشح للمُستشارين

أزمة جديدة لاحت داخل الأغلبية الحكومية بسبب انتخابات تجديد رئيس مجلس المستشارين؛ إذ تم تأجيل اجتماع كان يُرتقب أن يجمع قيادات الأحزاب المشكلة للتحالف الحكومي بسبب ترشيح حزب العدالة والتنمية نبيل الشيخي لرئاسة الغرفة الثانية، خلافاً لما تم الاتفاق عليه في اجتماع سابق بين مكونات الأغلبية.

إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، قال إن "تأجيل اجتماع الأغلبية جاء نتيجة عدم تنفيذ قرار الأغلبية فيما يتعلق بعدم تقديم أي مرشح من الأحزاب المشكلة للحكومة لانتخابات مجلس المستشارين".

وأضاف لشكر، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن الأغلبية كانت قد عقدت اجتماعاً بداية الشهر الجاري، في منزل رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، خلصت فيه إلى "قناعة مشتركة مفادها عدم تقديم مرشح لرئاسة مجلس المستشارين، مع إصدار بلاغ يوضح أنه سيكون من الأنسب أن يكون هذا المقعد موضع منافسة بين مكونات المعارضة فقط، لأن الأغلبية لا يمكن أن تسير الحكومة والغرفة الأولى ثم الغرفة الثانية".

وأثار عدم التزام حزب العدالة والتنمية بهذا القرار غضبا داخل مكونات الأغلبية، وقال الزعيم الاتحادي إن "أي تغيير في موقف البيجيدي كان يقتضي أن تجتمع الأغلبية وتتداول فيه لأن الأمر يتعلق باحترام الأغلبية لبعضها البعض، وليس أن نتفاجأ بما وقع"، وأضاف: "نحن لا نحرم أي طرف سياسي من تغيير موقفه، ولكن كان من الضروري أن يتم إبلاغنا لأننا ندبر فرقا برلمانية".

وأشار لشكر، الذي يشارك حزبه في الحكومة، إلى أن "الجميع في الأغلبية كان مقتنعاً بالخلاصات التي تم التوصل إليها بشأن عدم تقديم مرشح للأغلبية، في إشارة إلى الرأي العام أننا لا نرى مانعا أن نترك للمعارضة تدبير المستشارين، وهو ما اعتبره الجميع عين العقل".

وحول وجود اتفاق بين الأغلبية لدعم زعيم "البام"، أورد القيادي الاتحادي أن الاتفاق كان يقضي بترك المنصب للمعارضة، أي حزب الأصالة والمعارضة وحزب الاستقلال، مشيرا إلى أنه "وقتها كان مطروحا أن اللجنة التنفيذية للاستقلال ستقدم مرشحا باسمها، كما أن بنشماش أبلغنا رسميا بترشحه".

وعلمت جريدة هسبريس أن أحزاب الأغلبية دعت رئيس الحكومة إلى تقديم تفسيرات واضحة حول ترشيح نبيل الشيخي، وقال لشكر: "لقد أصبحنا الآن في وضعية حرجة لأن حزبا يقود الحكومة تفوق عليه حزب في المعارضة، وهو ما تخوفنا منه قبل اتخاذ قرارنا".

وترفض أحزاب في الحكومة عقد اجتماع جديد للأغلبية إلى حين توصلها بتوضيحات من حزب العدالة والتنمية، وهي الخلافات التي أجلت أيضا اجتماعا للأغلبية البرلمانية كان منتظرا أن ينعقد بحضور قادة الأحزاب الستة، تزامنا مع افتتاح الملك محمد السادس للدورة البرلمانية الجديدة.

وكان بنشماش فاز برئاسة مجلس المستشارين في الدور الأول من الاقتراع، بعدما حصل على الغالبية المطلقة من أصوات أعضاء المجلس، وجلهم ينتمون لفرق الأغلبية المشكلة لحكومة سعد الدين العُثماني. في المقابل، حصل مرشح الحزب الذي يقود الحكومة على أصوات فريقه فقط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - imad الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:08
Ils se foutent vraiment du peuple...
2 - Abdelhak الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:11
المعارضة في الدول الراقية فكريا تضع مصلحة البلاد فوق كل اعتبار عكس الدول المتخلفة المعارضة تعارض كل شيء وفي بعض الأحيان تعارض حتى نفسها.
3 - محمد الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:15
وانتم طبقتين التعليمات التي توصلتم بها من الفوق.
الخطأ القاتل الذي ارتكبه البيجيدي هو قبوله تراي حكومة انتم والأحرار والحركة مكونات فيها.
4 - حزين جدا جدا على الامة الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:16
العنوان البارز هو أننا نعيش عبثا سياسيا. وكلنا نتحمل المسؤولية... من المواطن البسيط إلى أكبر مسؤول....
5 - adam الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:17
في فترة تناوب كره تقريبا نصف الشعب الانتخابات بحكم فشل وفساد الاتحاد الاشتراكي واما خلال هاته الفترة د البيجيدي ناس قاطعات الانتخابات نهاىئيا بسبب فشلهم
6 - شكيب الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:19
الحقيقة لم نعد نطيقك و لم نعد نطيق حزب الجماهير الشعبية كما كنتم تدعون ، السياسة أكذبة سوداء و السياسيين من امثالك افسدوا الحقل الفكري و الايديولوجي بالبلاد ، و المبادئ اصبحت مرتبطة بالمصالح الذاتية . اياك أعني و اسمعني ياجرة .
7 - الفصول الأربعة الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:20
بعد ما أسموه "البلوكاج"، إنتقلوا مباشرة إلى "نصف-بلوكاج"، بوسائل الدعم الترقيعية لإظهار أن هناك "أغلبية"، وقد تكون، إلا أنها "أغلبية" من أجل "الحلوى البرلمانية"، أما مشاكل البلاد والعباد، فهي في خبر كان.

وكأن المغرب لم يعرف ما أسموه "الربيع المغربي"، الذي لم يكن سوى "كذبة سياسية"، كما كان "الربيع العربي".

والحقيقة أننا في مفترق طرق يِؤدي إلى جميع الفصول الأربعة...
8 - مروكي الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:20
العدالة والتنمية يسير برأسين او كما نقول "كايكوي وكايبخّ) يمارس الأغلبية ويمارس المعارضة في نفس الوقت...لذلك لن تجد له موقفا قارا ومستقرا بل يتعمد الضبابية حتى لا يفقد "شرف المعارضة" بعد ان اكتشف ان الأغلبية والتسيير ليس كما كان يصدع به رؤوس المغاربة ما اكسبه آنذاك شعبية بين الناس...
ما على البيجيدي اليوم الا الخروج ببيان يفنذ فيه ما صرح به لشكر او توضيح موقفه من هاد "لعب الدراري" لاننا كنا نعتقد أننا صوتنا على حزب ناضج للأسف.
9 - مغربي 2018 الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:21
استمروا في خلافاتكم . تخاصموا . تواجهوا . ليتهم بعضكم بعضا بالخيانة . ثم " سيروا فحالكم كاملين " لأنكم أصبحتم " حامضين " ... اللهم ارحم ضحايا حادث القطار واشف المصابين ونجنا من القوم الظالمين .....
10 - مناضل صريح الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:23
الحرج عند سي لشكر هو ان يفوز حزب من المعارضة على خزب يقود الحكومة ولا حرج لذيه في ان يصوت حزب من الاغلبية على مرشح المعارضة ؟؟
قمة العبث
11 - حسن الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:23
هذا يعني انه لا توجد لا معارضه ولا هم يحزنون مجموعون تحت قبه كتضوخو على النغاربه ولكن الحمار هو اللي غدي يعود يصوت على شي واحد فيكم
12 - أبو أمال الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:28
يجب إلغاء الغرفة الثانية وتقليص عدد أعضاء الحكومة كما هو في الدول الديمقراطية .وكفى من تبذير الأموال بدون طائل .
13 - زكرياء الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:28
اظن انه التمسك بتحالفات وهمية تضعف كافة الاحزاب وتزيد الهوة اتساعا بين الشعب و السياسة واذا كانت هذه الوصفة ناجحة في القرن الماضي فانها اصبحت مدمرة حاليا .فالظن بان هناك غالب منكم في هذه الوضعية خاطىء وخطير.
14 - ahmed الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:33
هذا دلیل علی ان الحکومه غیر قادره علی التسییر واحترام الناخب الغرفه الثانیه یجب ان تسیرها الاغلبیه ولکن الاغلبیه غاٸبه اما انت السید لشکر کل مره تخرج تعاتب البیجدی وانت لاصق فیهم لماذا لا تخرجوا للمعارضه وتهنیونا وتهنی راسک کل مره تنتقد وماذانفعل نحن من انتخبناکم لقد ندمنا علی ذلک الیوم وجعلناه یوم حداد وکرهنا کلمة انتخاب وحزب وسیاسه وتصویت لقد افقرتمونا وجوعتمونا وشردتمونا وبلغ السیل الزبی الله یرحم لیکم الوالدین لما دیروا غیر شویا الملح فی الطعام
15 - youness الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:37
c'est grave d'avoir de ce genre de lachgar en politique , le maroc a connu une catastrophe du train et le monsieur pense au chambre des conseilles hélas hélas mon pays
16 - المتتبع الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:38
اذا كانت هذه الحكومة فعلا حكومة كساير الاغلبيات الحكومية عبر العالم عليها ان تتراس الغرفة الاولى والثانية لا عيب في ذلك ولكن بما انها حكومة مغلوبة على امرها افعلوا ما شيتم الشعب والجمد لله عاق وفاق وفي ٢٠٢١ سترون كم عدد المصوتين
17 - adil الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:41
حزب له سبق في مخالفة المنطق بتصويته على مرشح حزب احتل الرتبة السادسة في الانتخابات كي يكون رئيسا للمجلس النواب فهم تسطى
18 - مصطفى الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:52
يتضح جليا ان هناك حرب باردة و قذرة بين الحزبين الاحرار و العدالة و التنمية لكي يشوهوا احدا منهم
لا ارى ان الحكومة تريد ترك رءاسة مجلس المستشارين للمعارضة لانه عمل غير مقبول حيت ان الحكومة ملزمة بتمرير مرناهجها اذن من الصواب ان تنتزع رءاسة المستشارين
تكوين الحكومة الحالية غير منسجم و المواطن هو الضاءع ( انظر هاجس الشعب الغضب و الاحتجاج )
19 - بوحاطي الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:52
الاحزاب الحلوة باقين زايدين فيه معندهم علاش يحشمو تخيلو كون وقع هاد شي فشي دولة اوروبية و الله تيستقلوا كاملين و حنا عندنا المسؤولين ديال صح بلاندي
20 - afgan الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:53
le problème n'a aucun lien ni avec la démocratie ni avec la bonne gouvernance..MAIS bel et bien des fauteuils alléchants et le pognon..le peuple est conscient du petit jeu sale et pourri des marionnettes du régime.
21 - تازي الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:55
الحكومة الأمية
لم تفهم الحكمومة بعد وبالأخص رئيسها أن حزبها قد انتها بنهاية بن كيران
كما لم يفهم أخنوش أنه لا سبيل لأن يكون رئيسا للحكومة ولو بشراء أهم منتخبي الأحزاب الأخرى
وأخيرا على جميع مكونات الحكومة والأحزاب أن يفهموا على أن المغاربة لم يعودوا يتيقوا في جميع مكونات السلطة.
22 - حسن الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 11:55
القتال من اجل الكعكة و الحلوى في البرلمان بغرفتيه على جميع المستويات. برافوووو.
23 - moha azghar الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:15
همكم الوحيد هو الجري وراء رئاسة الغرفتين و الحقائب الوزارية والمناصب السامية. اما مصلحة الشعب خارج تغطيتكم.المرجو منكم لزوم الصمت لانكم تشوشون على الامة مثل الباعوظ.اتركوا الشعب عنكم لا تضحكوا عليكه.الله يحميك يا وطني من شر الاشرار.
24 - Marocains PLUS الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:24
.





يجج إرسال جميع السياسيين و مسيري الأحزب إلى التقاعد الأبدي

ثم البداية من الصفر مع شباب جديد مخرج من الجامعات بشواهد عليا


نريد تغيير جميع الوجوه


( السكة القديمة بسياسيها يجب أن تفك جدريا وبداية جديدة مع شباب متعلم من الجامعات )


السياسيون القدامى لم يحققوا أي نجاح يذكر يثقنون الصراع على المناصب العليا
دون نتيجة للشعب المغربي .

يتمتعون في السيارات و أموال الدولة ولا يحققون أي شيء يعبر عن دكاء و عمل ذكي
للشعب المغربي

يفهمون فو التخرويض فقط


لهذا يجب إرسالهم إلى التقاعد
25 - عبد الوهاب الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:31
يتناوبون على الشعب و الشعب في سبات عميق لا نعرف هل هو صمت قبل العاصفة او مخدر قوي لا يقوى عليه الشعب هو الفقر شعب فقير فكريا و نفسانيا و ماليا وصحيا .وكل اجراء ياخد من طرف الحكومة يعمق الفقر.
26 - واحد من لمداويخ هارب من البلاد الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:34
معظم المغاربة فقدوا الثقة في كل هؤلاء الموجوجودين على المنصة السياسية

وكل ما ارى ((لشكر وامثاله)) يطلع كل ما في معدتي

مغربنا في خطر والساعة لم يبقى لها الا دقائق

حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من ساهم في خراب البلاد
27 - المتسائل الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:36
أين أولئك الذين يدعون أنهم مقاطعون؟
المقاطعة هي أن نقاطع، حتى يلغى مجلس المستشارين الذي يأكل بالباطل أموال البلاد والعباد
28 - هبل الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:46
و بعد هذا سيطلبون من الشعب ان يشارك في مسرحية الانتخابات..هههه..اخبروني عن دولة واحدة في العالم تصوت فيها الأغلبية ضد نفسها وتختار مرشحا من المعارضة؟!! هذا الضحك على الذقون يجب أن يتوقف مللنا من ان نكون أضحوكة في العالم..و اذا كان للبجيدي رغبة في إنقاذ القليل من الثقة فليترك الحكومة و يترك المسؤولين عن هذه المسرحية وجها لوجه أمام الشعب فلستم احرص على مصير الوطن منا لكن السكين وصلت بالفعل للعظم
29 - adel الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 12:59
ماذا تعرفون عن هذا الحزب؟منذ توليه الحكم زهو يكذب إبراز هذا الشعب.بنزيدان قضى ولايته كلها في الكذب والضحك على ذو المغاربة.فمتذا تنظرون من اتباعه
30 - عبدالرحمان الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 13:08
كيف نفهم تصرف مكونات مايسمى الأغلبية الحاكمة. كيف نصنف فئة من الحكومة تدعم ترأس فردا من المعارضة غرفة مستشارين عوض فرد من أحزاب الحكومة.
ما يفهمه كل شخص أن هناك فئة معارضة مدسوسة داخل التشكيلة الحكومية تعمل على تهييء سيناريو بدأ بعد عدم إستطاعتها تحقيق أغلبية في الإنتخابات لتزيح الآخر من المشهد. وهاد السيناريو بدأ بحالة البلوكاج مكنت من التخلص من بنكيران و ينتهي بشيطنة حزب العدالة و التنمية و رميه في المعارضة الضعيفة والعمل على إبقائه في هاد الوضع حتى حله.
هادا السيناريو سينجح لسبب واحد لا غير : الخروج عن النهج و المبادئ و شهوة المناصب و قصر النظر للمستوزرين الحاليين.
31 - Rachid الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 13:33
La démocratique exige que le chef du Gouvernement rendrait les clés au palais sans hésitation. La création d’un gouvernement d’union national s’avérait une très bonne solution d’après la situation que vit le Maroc actuellement.
32 - مواطن الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 14:09
لك الله ياوطني،ما تنتضرون من هذه الحيتان أن تفعل لصالح الوطن سوى الاستلاء على الأخضر واليابس ،حسبنا الله ونعم الوكيل
33 - موحند الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 15:48
الحكومة والبرلمان وجل المؤسسات الفارغة يستنزفون اموال الشعب ووقته ولا يقدمون اي شيء يرفع من قيمته في التعليم والصحة والسكن والشغل والعيش الكريم. ارحلو عنا الى كوكب اخر واتركو هذا الشعب العظيم يقرر مصيره.
34 - مقهور الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 16:05
يستوجب تقديم الشكر للسيد ادريس لشكر على الاقل لصراحته وتوضيحه موقف الاغلبية لدعم مرشح للمعارضة كما نشكره لكونه قدم لنا دليلا اضافيا يؤكد ان البيديجي مجموعة من الذئاب الملتحية لا مبداء ولا قيم لها...
35 - مواطن حر الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 17:09
كان على الملك أن يقفل هذا السيرك المسمى برلمان.فقد فضحهم الله ويضحكون على الشعب النائم ،يتفاهمون فيما بينهم على تقسيم المهام وكيفية أكل الكعكة.ويتضاهرون أنهم يجرون آنتخابات.على الشعب عدم النزول إلى الشارع أيام الإنتخابات.
36 - Said الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:08
باستثناء حزب البيجيدي الذي (يرأس) الحكومة والتقدم والاشتراكية فكل الأحزاب المشكلة للحكومة ما هي إلا معارضة في صورة أغلبية تدبر الشأن العام وهذا ما هو إلا خطة من طرف هؤلاء المرتزقة لأضعاف البيجيدي والتخلص منه وهذا بدأ بالبلوكاج المفتعل وإعفاء الزعيم بنكيران الذي كان يشكل خطر عليهم وعلى مصالحهم وتعيين رئيس حكومة صامت ذو شخصية هادئة لا وجود له أصلا...
37 - Said الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 19:09
الخطأ الذي وقع فيه البيجيدي هو قبوله هذا الخليط من الاحزاب -- كان عليه الانسحاب الى المعارضة عوض الجري وراء رئاسة الحكومة وبذلك كان سيحصد الغالبية العظمى في الانتاخابات القادمة عوض ان تلصق به كل الاخفاقات التي وضعه في باقي الاغلبية وهو بذلك سيدفع الثمن باهضا
38 - abdou الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 20:25
لم ولن نتوخى منكم خيرا ولو قطعتم اصابعكم فانتم اصحاب مصالح شخصية ليس الا و اننا لنسلم امرنا لله وسنحاسب كل مسوول فاسد امام الله
39 - محمد الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 20:59
قال لشكر: "لقد أصبحنا الآن في وضعية حرجة لأن حزبا يقود الحكومة تفوق عليه حزب في المعارضة، وهو ما تخوفنا منه قبل اتخاذ قرارنا"
من صوّت عليه لكي يفوز، أليست أحزاب الأغلبية!!!! منذ أن دخل حزبك الى الحكومة لم تبقى ايُّ مصداقية في السياسة بالمغرب.
تستهزؤون بعقول المغاربة ، قبّح الله...
40 - تازي الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 21:23
عليكم ان توظحوا للشعب من منعكم من تقديم مرشحكم
41 - اتحادي غاضب الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 23:20
هاد لشكر والله يعيش انفصاما في الشخصبة اي قالو ليه تيديرها.
يتحدث عن العدالة والتنمية ويقول انه خالف الاغلبية لانه ترشح ضد المعارضة من فهم منكم شيئا مما قاله لشكر .هل هدا الكلام فيه شيئ من المنطق نقراوه بالمقلوب لشكر يقول ان البام خصو اترشح بوحدو او ما يزاحمو حتى حزب من الاغلبية .
اسي راه حنا فاهمين راه المرة المقبلة راه البرلمان غادي اتعطى لرئيس استقلالي ماشي اتحادي .
الاتحاد الاشتراكي في خطر.
42 - طهط الخميس 18 أكتوبر 2018 - 20:05
الوردة مكيحشمش ب 2 مقاعد كي قود البرلمان وكي يفهم هو الحمامة لعبينها بن عرفة طلع لهم الشان عاد بقي خدام g 8
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.