24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3708:0313:4616:5119:2020:35
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | جنوب السودان تستفيد من تجارب التكوين في المغرب

جنوب السودان تستفيد من تجارب التكوين في المغرب

جنوب السودان تستفيد من تجارب التكوين في المغرب

شكل لقاء جمع المديرة العامة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، لبنى طريشة، ووزير الشؤون الخارجية لجمهورية جنوب السودان، نيال دينغ نيال، اليوم السبت بالدار البيضاء، مناسبة لبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي في ميدان التكوين المهني، وتوسيع مجال الاستفادة من التجربة المغربية في هذا الميدان.

وأبرز دينغ، في تصريح صحافي عقب هذه المباحثات، أن اللقاء عرف التطرق لمواضيع تهم التعاون بين البلدين، خاصة في مجال التكوين المهني، مشيرا إلى أن جمهورية جنوب السودان تولي أهمية كبيرة لمجال التكوين والتدريب، خاصة في الميادين الفنية والتقنية.

وحسب الوزير الجنوب سوداني فإن هناك اتفاقا بين البلدين يتعلق بتمكين عدد من مواطني جنوب السودان من تدريب في المغرب، والذي تم الشروع فيه فعليا، على أن يتواصل خلال السنوات القادمة. ولفت الانتباه إلى أنه تم، خلال هذا اللقاء أيضا، تناول سبل تطوير برنامج هذا التدريب، فضلا عن تنظيم زيارات متبادلة ، ابتداء من شهر نونبر المقبل، لتحديد الاحتياجات الفعلية بالنسبة لجنوب السودان في عدة مجالات لها صلة بالتكوين المهني .

ومن جهتها؛ قالت طريشة إن هذا اللقاء تناول سبل تعزيز روابط الصداقة والشراكة التي تجمع الجانبين، خاصة في مجال التكوين المهني الذي يحظى باهتمام كبير في البلدين، وأن الشراكة بين المغرب وجنوب السودان في مجال التكوين المهني بدأت بالتوقيع على اتفاقية، خلال زيارة الملك محمد السادس لجوبا في فبراير 2017 ، وبعد ذلك يقوم المكتب باستقبال خمسين من المتدربين من هذا البلد سنويا.

وأشارت المسؤولة نفسها إلى أن اللقاء الذي جمعها برئيس دبلوماسية جنوب السودان ركز، في مجمله، على توسيع مجال هذه الشراكة كي تغطي شقا آخر؛ يتعلق بمواكبة هذا البلد في ميدان تأهيل نظامه الخاص بالتكوين المهني، خاصة من خلال العمل على نقل التجربة المغربية لجنوب السودان.

جدير بالذكر أن وزير الشؤون الخارجية الجنوب سوداني، دينغ نيال، كان قد أجرى مباحثات، قبل لقاء المديرة العامة لمكتب التكوين المهني، مع عدد من المسؤولين المغاربة همت تقوية التعاون بين الملكة المغربية وجمهورية جنوب السودان في عدة مجالات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - Ziryab السبت 20 أكتوبر 2018 - 13:59
نعرف أن هذا يدخل في إطار التأثير الديبلوماسي كما تفعل دول عديدة. لكن هل يعقل أن دولة نصف سكانها أمييين، بينما توفي آخر أمي في سويسرا سنة 1971. و ثلث الشباب لا يشتغلون و لايدرسون و لا يتابعون أي تكوين. و أطفالها القاصرين يتسكعون بأوروبا و مع هذا يجد الميزانية لتكوين مواطني دولة غنية بالنفط و بعيدة عنا و يمكن أن تغير بوصلتها في أي وقت نحو جهات أخرى. السعودية خيرمثال. وموريتانيا اتي تكون كل رؤسائها في المغرب بما فيهم محمد عبد العزيز.
2 - mghribi السبت 20 أكتوبر 2018 - 15:12
المغرب لم يستفد من التكوين المهني ، فقط يكون شباب ، قليلي الخبرة ، و لايمنحهم الفرصة في الشغل ، اَي شركة تلجا اليها تسألك عن الخبرة
3 - Abou anas السبت 20 أكتوبر 2018 - 15:51
وجب على المسؤولين المغاربة أن يوجهوا الدعوة لكل من ألمانيا، السويد و اليابان للإستفادة من تجارب التكوين المهني بالمغرب
4 - يوسف السبت 20 أكتوبر 2018 - 16:26
ومتى ستستفيد النرويج من تجربتنا في الصحة وكندا في تجربتنا في الشق اﻹجتماعي ومتى ستستفيد منا اليابان في اﻷخﻻق متى ومتى ومتى !!!!؟
5 - amin الاثنين 22 أكتوبر 2018 - 23:22
يتم اقصاء العديد من طلبات الشباب المغاربة الراغبين في ولوج معاهد التكوين المهني و بالمقابل يتم ابرام اتفاقيات مع العديد من الدول الافريقية من اجل الاستفادة من الدراسة داخل هده المعاهد ، اليس الشباب المغربي اولى
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.