24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | مباحثات جنيف تختبرُ جدية الإدارة الأمريكية لإنهاء نزاع الصحراء‬

مباحثات جنيف تختبرُ جدية الإدارة الأمريكية لإنهاء نزاع الصحراء‬

مباحثات جنيف تختبرُ جدية الإدارة الأمريكية لإنهاء نزاع الصحراء‬

على بُعدِ ساعات قليلة تنطلقُ مباحثات جنيف التي يرعاها الرئيس الألماني السابق، هورست كوهلر، المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى الصحراء، والذي منذُ الصيف الماضي يحاولُ أن يُجمعَ أطراف النزاع حولَ طاولة واحدة، وهو ما سيتحقق غداً الأربعاء، وبالتالي فإنَّ "ساعة الحسم قد حانتْ".

وقبل ذلك، تعرّض المبعوث الخاص إلى الصحراء، هورست كوهلر، لضغوطات كبيرة لإيجاد حل للقضية العالقة منذ أزيد من أربعين سنة، خاصة من قبل الولايات المتحدة التي تضطلع بدورٍ رئيسٍ في صُنع القرار السياسي داخل مجلس الأمن؛ فقد تمكنت البعثة الأمريكية إلى الأمم المتحدة من الحصول على تفويض لتجديد دور بعثة المينورسو لستة أشهر جديدة عوض سنة كاملة، وهو ما أثارَ قلق فرنسا وروسيا والصين.

وفي غضونِ ذلك، من المرتقبِ أن يجلسَ جنباً إلى جنب كل من وزير الخارجية المغربي والجزائري والموريتاني، بالإضافة إلى ممثل جبهة البوليساريو، التي أعلنت أنها سترسل وفدا من خمسة أشخاص إلى جنيف، بما في ذلك ممثل التنظيم في الأمم المتحدة، سيدي محمد عمار، وزعيمها خطري أدوه.

ورغم أن كل طرف ينظر إلى صيغة اللقاء من زاوية مختلفة، فالجزائر تؤكد أنها تحضر بصفتها "بلدا مراقبا"، بينما تعتبرها الرباط "طرفا" في النزاع، فإن عددا من المتتبعين يرون أنَّ "الجولة الجديدة من المباحثات هدفها غرس الثقة بين الأطراف للذهاب صوب جولة ثانية من المفاوضات ستحدد طبيعة المسار الأممي للعملية السياسية".

وعلى مدى أزيد من 27 سنة، حاولت بعثة المينورسو وعدد من مبعوثي الأمم المتحدة إلى الصحراء التوسط لإيجاد حل لهذا النزاع طويل الأمد، والذي يؤثر على العلاقات المغربية الجزائرية، في حين تركت موريتانيا النزاع جانباً، واستمرت جبهة البوليساريو في محاربة المغرب إلى أن توصلت الأمم المتحدة إلى وقف إطلاق النار عام 1991.

وحسب وسائل إعلام أمريكية فإن "العداء بين الجزائر والمغرب كان مريراً، فالرباط تتهم الجزائر بدعم جبهة البوليساريو عسكريا وماليا، ولهذا السبب أصرَّت البلاد على إيفاد ممثل من العاصمة الجزائر لحضور الاجتماع، بينما ينفي مسؤولون جزائريون ادعاءات المغرب".

ويؤكد مصدر مطلع على كواليس المائدة المستديرة في جنيف أن "المغرب سيعملُ خلال الاجتماع على تقويض وضع جبهة البوليساريو الانفصالية"، دون أن يكشفَ عن طبيعة هذا التقويض.

ومعروف أن موقف الإدارة الأمريكية من النزاع في الصحراء تشبوهُ ضبابية، خاصة في ظلّ تواجد مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون، الذي كان سفيراً للولايات المتحدة في الأمم المتحدة من 2005 إلى 2006، وهو معروف بحرصهِ على تقليص حجم "بعثات الأمم المتحدة لحفظ السلام".

والآن، وجود بولتون في البيت الأبيض جدد شهيته على ما يبدو ليس فقط لإغلاق بعثات الأمم المتحدة طويلة الأمد مثل المينورسو، بل "يبدو أنه سيلعب دوراً كبيراً بالتأكيد"، يقول مصدر دبلوماسي في تصريح لموقع "Passblue" المقرب من الأمم المتحدة، مضيفاً: "كانت هناك بالفعل قوة دافعة" من قبل الولايات المتحدة تحت قيادة السفيرة نيكي هالي، ولكن منذ أن أصبح بولتون مستشاراً للأمن القومي، فإنَّ "الأمور اشتدت أكثر".

وموقف الولايات المتحدة من الاستفتاء في الصحراء يبقى غير واضح، رغم أن الإدارة الأمريكية دعمت مسار الحكم الذاتي المغربي في ظل حكم أوباما؛ بالإشارة إلى أنه "خيار ممكن"، وهو "جدي وواقعي وموثوق به". لكن الولايات المتحدة لم تستبعد إجراء استفتاء أيضًا. وهناك أيضا سؤال حول الخيارات التي سيتم تضمينها في الاستفتاء.

وقبل مباحثات جنيف، سافر ديفيد هيل، وكيل وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية، الأسبوع الماضي إلى المغرب والجزائر، للإشارة إلى أن الولايات المتحدة تأخذ اجتماع جنيف على محمل الجد وتتوقع من الأطراف والجيران في المنطقة أن يفعلوا الأمر نفسه.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية بشأن المائدة المستديرة في جنيف: "إننا ندعم جهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة كوهلر من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين للنزاع".

وسافر كوهلر إلى المنطقة، والتقى بالسلطات المحلية في يونيو، وشدد في بيان صحافي على "الحاجة إلى روح جديدة من الواقعية والتنازلات" لإيجاد حل دائم. ومن المرتقب أن يكشف الاجتماع في جنيف ما إذا كانت هذه الروح الجديدة ستحقق المبتغى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - الحكم الذاتي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:41
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لن يكون هناك جديد حل الحكم الذاتي لا يعجب البوليساريو والجزائر يعني بدون جدوى
2 - التباس الموافق الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:50
على المغرب ان ينسحب من المفاوضات مادامت الجزائر تصر على انها طرف مراقب وهي من ترعى اعداء المغرب بالأرض والمال والإعلام . اما ان تنخرط الجزائر بصفاء سريرة أو فلتذهب كل مفاوضات للجحيم والمغرب في صحراءه ولو كره الكارهون .
3 - تونسي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:51
الحقيقة ان المغرب وقع في الفخ بقبوله الرجوع للمفاوضات بدون شروط مسبقة كما ان الجزاير تحضره كطرف مراقب وهو عنوان الدعوة التي وجهت للجزاير ونفس الحال لموريتانيا وما يدعيه المغرب على ان الجزاير طرف في النزاع يثير السخرية وما هو الا محاولة للتخفيف من ظغط المأزق الذي فرض علي المغرب، وما لفظ المائدة المستديرة التي اصبح المغرب يتحجج بها ما هي سوى نكتة مضحكة وما ندري أن سلطات جنيف ستجهز مائدة مربعة أو مستطيلة فكيف سيرد حينها اخوتنا في المغرب. تحيانتا لكم ونلتقي غدا للنناقش في مواضيع بعد انتهاء الجلسة الاولى.
4 - لا أنتظر تغيرا ولا حلا الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:53
من يتوقع حيرا أوحلا فإنه إما جاهل للسياسة أو لحكام الجزائر،لوكانت للجزائر نية حسنة لما لبو طلب عاهل البلاد الدي دعاهم لفتح صفحة جديدة للتقارب وحل مشاكل الحدود.
حكام الجزائر في قلبهم مرض وحقد وكره للوطن والنضام والشعب
المهم من هدا كله نحن في أرضنا وبين أهلنا وماينقصنا هو عودة إخواننا المحتجزين.
5 - عالم التاريخ الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:56
ان الصحراء حسب تاريخ أرض المغرب
لكن بعد احتلال الصحراء المغربية من طرف اسبانيا بدأ النزاع
و عند تنظيم المسيرة الخضراء استرجعت المغرب صحراىها و انسحبت موريتانيا منها و عزلت نفسها من النزاع
ثم تأسست جبهة البوليساريو هدفها الأساسي هو نزع الصحراء من المغرب و الجزائر كانت تدعمها
ما رايكم الصحراء مغربية
6 - مغربي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:57
على المغرب التحلي بالهدوء والرزانة فعمر الكذب والكذابين قصير فمهما تهربت الجزائر من مسؤولياتها غي النزاع المفتعل ورغم تهربها من محاورة المغرب مباشرة لانها تعلم في قرارة نفسها انها لحد الان تغتصب اراض مغربية وانه طال الزمن او قص فالمغرب سيطااب باراضيه التي اغتصبتها فرنسا في سنوات الاحتلال. النظام الجزاىري في اخر ايامه وهو يلفظ انفاسه الاخيرة لانه قبل ان يظلم المغرب ويزهق ارواح الجزائريين في العشرية السوداء فسياتي يوم يدفع فيه الثمن. وسيكون الثمن غاليا فلن يدعه لا شعبه ولا حلفاءه اليوم الذين سيصيرون اعداءه واعداء احفاد كبرانات فرنسا. فالاموال التي يهربوها الى فرنسا وامريكا لن ينالوا منها شيءا لا هم ولا ابناءهم كما حصل مع المقبور القءافي سردت عائلته واخذت منهم جميع الاموال التي سرقوها من الشعب الليبي.
7 - Ahmed الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:57
انا لست متشائم و لكن لن يكون هناك جديد.
كل الإشارات تدل على ذلك.
1- الجزائر وهي طرف مهم مازالت تردد نفس الأسطوانة.
2- وكما يشير المقال أن الدول الكبرى أمريكا و..... لم تحسم الأمر.
3- المملكة المغربية لم تجلي بأي اقتراح.
في رأيي كان من الواجب على المغرب ان يتراجع عن الحكم الذاتي و يغيره بالرجوع إلى أرض الوطن و على الله عما سلف.لان من المفروض أن يتلقى المغرب ردا على مبادرته بمبادرة في المقابل و هدى لم يحصل. إذن الطرف الآخر يعتبره تنازل و ينتصر المزيد.
La promotion انتهت و الرجوع إلى الصفر.
8 - المغرب...الدولة الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:58
اتعرفون انه خلال العقود التي تلت خروج الاستعمار...حاول الخط الجمهوري العربي(القذافي .ناصر.بومدين وبن بلة.كريم قاسم بعده صدام) حاولوالاطاحة بالملكيات ...ونجحوا في ليبيا ..العراق... مصر...لكن في المغرب قاموا بانقلابين في شخص المذبوح اوفقير ...بنبركة من بعيد...لقد كان بعض المغاربة يضعون يدهم مع البراني.....لكن الحسن الثاني بغاه القدر..وكان هو ايضا رجلا تمرس في فترة حبلى بالاحداث العظام...لابل زاد في استكمال استرجاع الصحراء عبر مراخل ....مما سبب للاعداء مرضا متوارثا....المهم الصحراء مغربية بالقدر والتاريخ والتضحيات ....وبالعزة..واش بغاو ابدلو النظام اديالنا ولكن الزعيم اديالنا انذاك اربحهم اوزاد في مساخة لبلاد ايجيو اياخذوها لينا وهم واتباعهم ليسو اصحاب حقوق هم مجرد بالدارجة (اهرايفية)
9 - جاك المرسول الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 19:59
لانهاء النزاع هو ان برفع المغرب دعوى قضائية بالمحكمة الجنائية الدولية ضد حكومة الجزائر التي تعتني وتربي وتحتضن قطاع الطرق بالصحراء المغربية في اسم بوليساريو لتختفي هي رغم ان لها صحراء شاسعة تحرض وتسلح للاستفزاز المغرب بالحدود انها حكومة الجزائر الماردة هي المسؤولة على كل المشاكل بالصحراء تستعمل قطاع الطرق الهابرين من مورطانيا ومالي لتصنع قرية مرتزقة توهم العالم بها وتستعمل انفصاليين بدول العالم للتواطء وفرض مرتزقة بالصحر اء لصالها والعالم يعلم بخططها والمغرب لايفضحها ولا يشوهها امام الامم والمحكمة والاعلان ادن يجب ان ندكر اننا نتابع مرتزقة الجزائر وليس بوليساريو نقاضي مرتزقة الجزائر لفضح حكومة بوكروسة
10 - H MEN الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:01
اش دخل امريكا في القصة?فرنسا واسبانيا فاهمين الفلم احسن وعارفين ان الحل لي باغي المغرب ماهتقبلش بيه الجزائر ,لذلك بلا ما تضيعو الوقت مع بوليزاريو. وامريكا اخر من يفهم
11 - زياد الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:03
اتمنى ان تحل القضية سياسيا رغم انني ارى ان الحل عسكري. الجيش المغربي قادر على سحق الجزائر و لو اجتهدت لجمع السلاح لان الجندي المغربي يدافع عن ارضه و عرضه بينما يغط الجزائري في غيرته و احساسه بالنقص خاصة بعدما داق من قبل وقع الضربة العسكرية المغربية. ارى ان يسترجع المغرب اراضيه من تلمسان الى القنادسة مرورا بتندوف في ضربة عسكرية مؤدِبة من اخ كبير و عريق الى جار بدوي مستحدث يبحث عن هوية.
12 - سعيد الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:05
يجب على الملاحظ الذكي ان يلاحض كيف تحل الإشكاليات في أوروبا (روسيا و أوكرانيا حلت مشكلة القرم في بضعة أشهر ) و كفى الله الكافرين شر القتال ههه، أما الدول العربية و الإسلامية فهي ضحية لمكر وذهاء تجار السلاح الغربيين ،يتظاهرون ببذل مجهودات لإحلال السلام في العلن ،،و في الخفاء يفعلون ما في وسعهم لاذكاء الأحقاد و الحروب بين الدول المتخلفة التي تستاسد على بعضها و بالتالي تنعش شركات السلاح الغربية عموما و توفر مناصب الشغل و الرفاه لشعوب الغرب و تفقر شعوبها عن غير قصد (بل فقط جهلا و بلادتا ) و خير دليل على ما أقول حرب أغنى دولة عربية على الإطلاق على أفقر دولة عربية على الإطلاق (السعودية و اليمن التعيس ) ،،،،
13 - المزابيHD الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:08
مباحثات جنيف هي بنفسها من تحتاج من يختبر مصداقيتها
اما امريكا فترامب وغيره يقولون امريكا اولا وامريكا يكون في صالحها مثل هذه النزاعات لكي تضمن قوت شعبها عن طريق الابترزاز
14 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:09
الموقف الاميركي حتى و ان كان يشوبه الضبابية كما جاء في المقال بسبب وجود جون بولوتون كمستشار للامن القومي فانه لن يستطيع اتخاذ اي قرار ضد المصالح المغربية و وحدته الترابية لان هناك مصالح متشابكة للدول العظمى و لوبيات لها تاثيراتها في صناعة القرار الامريكي اما الحديث عن الاستفتاء او احيائه من جديد لا يمكن ان يحدث ابدا لان الميت لن ينهض من قبره و عودته للحياة فالاستفتاء طرحه المرحوم الحسن الثاني سنة 1982 على ما اظن في قمة نيروبي لكنه قال كلمته الشهيرة بان لا استفتاء بدون مشاركة جميع الصحراويين فبعد عملية الاحصاء عن الهوية التي تمت في التسعينات لمن يحق له المشاركة في الاستفتاء تبين ان هناك صعوبة في تحديد هوية كل شخص الشيئ الذي نتج عنه طوي الملف الى الابد فاذا تم قبول ابراهيم غالي و هو الذي عمل جندي في صفوف الجيش الجزائري في لوائح الاستفتاءاو قبول ايضا امحمد خداد الموريتاني او عبدالعزيز المراكشي فلماذا نمنع الكولميمي و الزاكوري و الورزازي من المشاركة في الاستفتاء ا ليسوا صحراويين فقبائل الصحراء المغربية هم امتداد للقبائل الاخرى المغربية التي كانت تفصلها طرفاية خلال حقبة الاستعمار الاسباني
15 - زكرياء المغربي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:10
إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تعترف بمغربية الصحراء
16 - وحدوي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:12
لا تورطو روسكم المغرب حسم الموضوع في تعاطيه مع صحرائه ...تنمية عمرانية ..الصحراويين المخلصين الوحدويين العقلاء ينعمون في عيون الساقية الحمراء ووأد الذهب بثروات وخبرات أرضهم كامراء الخليج لا يؤمنون بأفكار الحرب الباردة البائدة مع سقوط السوفيات كما يسخرون من أكذوبة التحرر المتجاوزة في زمن التكتلات ....والمواطنة الأوربية الرائدة في التنمية البشرية وتحقيق رغد عيش لكل أوروبي بعيدا عن الحسابات الضيقة كضيق الحدود ....كفي تشردا مضيعة للوقت في تخوم حمادة الموت والاشعاع النووي حمادة تيندوف الربع الخالي لو ان الجزائر جدية في دعمكم لكان لجوءكم بها في مكان أكثر خضرة و أروع مناخ وفي بيوت محترمة ...أين هو حضكم من مشاريع الإسكان المجانية كما يدعون أنكم بالنسبة جنرالات المرادية مجرد ورقة للضغط على المغرب وليس حبا في سواد أعينكم
17 - momo الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:26
ا لصحراء ام الموت لا جدال ولا نقاش المفوظات تبقى بروتكول سوف نرا من الدك و من الد جا جة
18 - ali الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:42
الى جابر الغير سعودي .في الصابق كان الذباب الاكتورني الجزاءري ينتحل صفة مغاربة .لاكن هذه الايام اصبح ينتحل صفة سعوظي او تونسي او او او . اقول لكم يا معشر الذباب الذي يجتمع على كل ما نو كريه انكم اصبحتم مكشوفين للجميع . هذا هو حال الجزاءريين داءما ما يحاولون مواجهتك بطرق ملتوية .حتى نظامهم الملك طلب لقاءات ثناءية والجزائر تختبا وراء قمة وزراء المغرب العربي الميت والمسلول كرءيسهم
19 - البوليساريو لا تمثل شيئا الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:46
الجزائر تتطاولت و لا زالت على حقوق المغرب في العديد من المجالات و الحقول سعياً منها، الإستحواذعلى كل شيئ يملكه المغرب ، تاريخه ، ثقافته ، حضارته ، إنسانيته ،أخلاقيته ، دينه و سُمعته،لكنها لحد الآن لم تفلح ، و رغم محاولاتها المتكررة ، كانت كل مرة تحاول الإختراق ، إلا وجدت أمامها عبقرية شعب كان دوماً يدفع بالّتي هي أحسن.
القادة الجزائريين ، إخترعوا أكذوبة البوليساريو كمدخل للفوضة الخلقة، لاحذاث مواقع مفصلية بينها و بين المغرب و بين موريطانيا و المغرب ، دويلة مخترعة ، ثم ترسيم الحدود،حتى لا يطمع المغرب في الأراضي الصحراوية الأخرى المستحوذ عليها .

الجزائر متخوفة من مطالبة المغرب بإسترجاع صحرائه التي إستحوذت عليها بعد مغادرة الإستعمار الفرنسي بلدها التي نزعها عنوة من المغرب ، المطلب هذا الذي سوف يطرح على مائدة الأمم المتحدة طال الزمن أم قصر لإسترجاع ما سلب منه ،إلى حضيرة الوطن الأم المملكة المغربية.
على الولايات المتحدة في هذا الظرف بالذات ، إستحضار الواقعية و المصداقية لإنهاء هذا النزاع الذي عمر طويلاً .
20 - Drouass الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:48
بإشراك السيد عمر هلال ضمن اللجنة الموجهة إلى جنيف أجد نفسي مرتاحا لسير المفاوضات نظرا لشراسة دفاعه عن الصحراء المغربية المنبثقة من وطنيته الصادقة الغير مرهونة بالماديات والريع انه وطني بامتياز
21 - Nouvelle Algerie الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:51
نحن مطمئنون للقاء الغد لان الجزائر نفسها متأكدة ان الصحراء مغربية...وحان وقت بيع البوليساريو.
22 - رقم 3أنت بوليزبال الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:51
من حقك أن تدلي برأيك ولاكن من الواجب أن تحترم الشعب التونسي الشقيق كما من العيب والعار أن تنكر أصلك لكي تستحمر عقولنا العالمة بخبتكم وتسيفكم بكل الأجناس والأصناف.
23 - تونسي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:53
اليوم تمر 11 سنة على اقتراح الحكم الذاتي وكان ذلک اقتراحا فرنسيا ومن ساركوزي شخصيا وبمرور هذا الوقت كله يمكن القول بأن هذا المقترح توفي ودفن ولم يقنع الامم المتحدة وهي اليوم تبحث عن حل توافقي يرضي الطرفين وما يدور في الكواليس ومن مصادر امريكية فان الحل سيفرض علي المغرب وهو 5 سنوات حكم ذاتي للصحراوييين ينتهي باستفتاء تقرير المصير تشرف عليه امريكا والامم المتحدة والكل سيبتلع القرار ويقبله بدون نقاش والا العصا الامريكية ستزبر من يرفض القرار.
24 - Fouzia kelleher الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:53
Sahara Morocco is 100% Moroccan
25 - resoni الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:54
الاستفتاء حل غير واقعي فالدماء جد مختلطة في الصحراء، اذا قبلت البوليساريو بالاستفتاء لكل المقيمين في الصحراء على شاكلة استفتاء كتلولنيا لكانت الغلبة للمغرب. واذا الولايات المتحدة ضغطت على المغرب للاستفتاء سنعود 20 سنة للوراء. الحكم ذاتي لن تقبله الجزائر. لا ينفعها في شيئ. الحل تقديم 100 مليار دولار للجزائر او إعطاء الجزائر للامتيازات في الصحراء. في 24 ساعة سيحل المشكل.
26 - Said الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 20:55
لن يكون هناك جديد سيتشبت المغرب بالحكم الذاتي وهو اكثر واقعية ويتشبت البوزبال بتقرير المصير وهو الغير الممكن لان الصحراويين غير محصيين وحتى ولو ضغطت امريكا برأيها سيعترض الروس واذا ضغطت روسيا سيعترض الامريكيون وستؤجل الاجتماعات كالعادة ويبقى الاحتمال الاخير هو الغاء المينورسو وبذلك ينفجر الوضع في المنطقة وتجر البلدان المغاربية كلها في الحرب نظرا لحساسية المنطقة خصوصا بوجود الارهابيين لهذا وجب على الجزائر وضع اليد مع المغرب واحياء المجلس المغاربي لصالح المنطقة كلها ونحن نعرف ان الكل خاسر نظرا للتيلح الكبير بين الطرفين.
27 - قول الحق الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:01
كما نقول عندنا في جهات وجدة ( أخرج ابا بروندك) السي الجزاءري المسمى والتونسي. وسنرى كيف سيتصرف دبلماسيوكم غدا. اما كما تالدعي بان المغرب يوجد في مأزق وووووو فاقول لك وبالكلام الفصيح لن تنالو من عزمة ابناء يوسف ابن تاشفين وطارق ابن زياد ويعقوب المنصور ولا محمد السادس وسترى والايام بيننا
28 - Hespress03 الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:02
الحل لا ياتي من الخارج، الحل من داخل المغرب، عندما يكون للمغرب قوة اقتصادية و عسكرية و علمية .و قوة مجتمع يعرف هويته و دينه، انداك الحل ياتي اليك و يلتصق بك، بل ربما تتمني موريطانيا و الجزائر ان يكونو مغاربة.
لاكن كترت الجمعيات الخونة. و كتر العملاء، و حوربت الهوية و الدين، و عم الفساد، في هاته الحالة من الممكن ان يتفكك المغرب لعدة مناطق، متل ما جري لدول و ممالك .
الارض و الاستقلال ياتي من الداخل. لا تنتضروا امريكا و لا اوروبا فمن مصلحتهم ان لا تكون او تكون ضعيفا.
29 - aliane الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:05
إلى كل المغاربة: هل كان هناك استفتاء تقرير المصير في الجزائر عام 1962؟ و لماذا ؟
30 - Moussa الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:08
Is this some kind of a joke, the U.S does not care a bit about the Sahara nor about all Morocco. The only thing the U.S cares about is itself. Unless you have something serious to offer in exchange, please stop including the U.S.
31 - صالح الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:11
ا لولاية الامريكة تريد مكان لها في المنطقة وتريد ازالة البساط من تحت فرنسا الراعية الاول للملف وتبقى ا لقوى العظمى تلعب لعبة الشطرنج فيما ما بينها للفوز بالمنطقة وثرواثها
32 - التونسي البوليزاري الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:17
ايها الذي تدعي انك تونسي أليس عيبا أن تترك مشاغل بلدك وتأتي هنا للتتشفى في المغرب.عجيب امرك اكثر بوليزارية من البوليزاريو انفسم تونس الى حدود الثلاث مئة سنة كانت تابعة لمراكش. سينتصر المغرب بعون الله تعالى فالجزائر وشمال طوال 40 سنة حاولو فصل الصحراء عن المغرب والنكاية لسبب واحد وهو الملكية.دعم مصر دعم ليبيا دعم الجزائر دعم كوبا انفصال شنقيط أما اسم موريطانيا فهو كذبة حيث كانت موريطانيا الطنجية شمال المغرب كانت عاصمتها طنجة وامتدت الى تونس ايضا.اتفق محمد الخامس مع فرحات عباس على تصفية مشكل الحدود فجاء اللعين الانقلابي بوخروبة بومدين وغدر المغرب.وانشأ البوليزاريو.رغم احتصنانه من المغاربة في وجدة هو وبوتفليقة وبن بلة.الخونة.ان الله يمهل ولا يهمل.اما تعليق السعودي السعودية والجزائر اقوياء على اشقاءهم فقط.اتحدى ان تعترف جازائر ان تعترف بكوسوفو المسلمة او تدعم مسلمي اراكان.لن اقول تركستان الشرقية في الصين.حيث ان تفوه الجزائري سيباد ويمحى من الخريطة
33 - خالد الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:20
تونسي:
الحقيقة أن موضوع الصحراء المغربية يستعصي عليك فهمه، أما الحديث عن الفخ، المأزق و المائدة المربعة كما ذكرت فهذا ينطبق على الواقع التونسي اليومي، أضف إلى ذلك أنه ليس لدينا ما نناقشه.
جابر من ksa :
تقول بأن دبلوماسية الجزائر قوية ورزينة، هل للأمر علاقة بزيارة MBS للجزائر، إذا كان الأمر كذلك فتحليلك سطحي يؤكد مقولة الذباب الإلكتروني.
34 - محماد الوجدي مول المحلبة الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:21
بعض المندسين هنا يحاولون قلب الحقائق... المغرب يحضر بدون شروط مسبقة .. طيب كمغربي اسحب الحكم الذاتي .. واشترط اشتراك ممثلي كل السكان الصحراويين في العيون والداخلة وغيرها ومن داخل كل مدن المغرب الذين سبق ان التحقوا بالمغرب ابان الغزو الاسباني و سكان تندوف الأصليين الذين يمثلون البوليزاريو فقط وليس الشعوب الصحراوية .. واشترط مشاركة مسؤولي البوليزاريو السابقون الذين التحقوا بالمملكة المغربية... ونبدأ النقاش أو المفاوضات ....حول ما مشكل الصحراء... اين يوجد المشكل .......
35 - ouakile الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:24
مشكل الصحراء مشكل تاريخي منذ استقلال الجزاءر بعد خلاف القادة الجزاءريين مع الحسن الثاني رحمه الله حول الصحراء الشرقية التي كان يضمها الاستعمار للجزاءر لدواعي امنية فانزعج ملكنا الحبيب او اسمحو لي على هاته العبارة تهور ملكنا الحبيب الحسن الثاني رحمه الله فكانت حرب الرمال التي هزم فيهاالجيش المغربي الجزاءري ومن هنالك خلق حقد وانتقام لحكام الجزاءر خصوصا بعد اكتشاف الغاز الطبيعي للاسف تنمت عندهم ثقافة الانتقام للاسف المشكل معقد لكن ان اعتذر المغرب لدي احساس متفاءل فكلنا مسلمون واخوة وبشر وسيد الخلق سيدنا موسى قتل نفسا وغفر الله له وانا اعتذر من الشعب الجزاءري بسبب حرب الرمال واستسمحهم فالارض ارض الله ونحن مسلمون والدنيا فانية
36 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:28
قضية الصحراء المغربية حسم امرها الشعب المغربي حينما زحفت الامواج البشرية يوم المسيرة الكبرى لتحريرها من الاستعمار الاسباني في 6 نونبر 1975 ذالك اليوم المشهود في تاريخ الامة المغربية ففي ذالك التاريخ انتهى نزاع الصحراء المغربية بالنسبة للشعب المغربي لكن تبقى الامور الاخرى او اللغط الذي يصاحبها مجرد الاعيب الدول العظمى لاستنزاف النظام الجزائري و استغلال اموال نفطه و غازه و هذا ما تحقق لها طيلة 43 سنة من عمر النزاع فالدول العظمى لا يمكنها ان تصنع السلام لان ذالك ليس في صالحها لا بد لها ان تبقي بعض بؤر التوتر في العالم لتستفيد شركاتها المصنعة للسلاح و ملء خزائنها باموال النفط و الغاز فكلما كان نفط و غاز كلما كانت بؤرة توتر في الجزائر ليبيا السعودية قطر نيجيريا اليمن العراق سوريا فالهدف من ابقاء هذه التوترات و تاجيجها هو النفط و الغاز فلو لم يكن نفط و غاز في لجزائر لما كان نزاع الصحراء المغربية لكن هناك انظمة ذكبة استطاعت الانتباه الى اطماع الدول الكبرى و قطعت عليهم الطريق و سوت مشاكلها بعيدا عن تلك الاطماع الا ان حالة الجزائر مع نفطها و غازها ظلت كما هي بسبب غباء نظامها و استنزافه الدائم.
37 - مغربي اصيل الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:29
إلى المعلق رقم 5 المدعو جابر،هل تعرف المقولة السائدة عندنا في مغربنا الحبيب والزين: الجمل كيشوف غير حديبت الناس أما حديبتو لا يراها.
38 - أبو بكر الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:37
إلى التونسي تعليق 2
"المائدة المستديرة " ليست في الشكل فقط بل في المضمون أيضا . وهي في المفهوم كما هو في اللغة اللاتينية ,Négocier entre PARTENAIRES A ÉGALITÉ و بالعربي "التفاوض بين شركاء على قدم المساواة".
39 - خطأ عدم طرد سفير جا زاير الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:39
الخطأ الدبلوماسي الكبير وهو سلسلة أخطاء.الخطأ هو عندما انشأت جزائر البوليزاريو المغرب قبل بالأمر والواقع فحين كان عليه قطع العلاقات مع هذه الدولة للأبد.عوض ذلك انشأ الحسن الثاني اتحاد المغرب العربي العنصري.لا ادري اي نوع من الدبلوماسيةان يكون لك علاقات مع دولة تكون وتسلج جماعة وتعترف بدولتهم وتدعوا بكل ماأوتيت من قوة الدول الأخرى بالاعتراف بالعصابة البوزابالية.أحيانا أكره وطني الذي أحب بسبب الدبلوماسية الفاشلة للقصر والمسؤولين المغاربة في السياسة.
40 - الحقيقة الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:44
ليس هناك اي دولة في العالم ترغب في اقامة الكيان السرطانى للمرتزقة ما عدى حكام الجزائر ولدلك لا تتدخل اي جنسية لتاييد دلك ماعدى الجزائريين والدى يظهر انهم اصبحو يخجلون من اظهار هويتهم او تقمص المغربية وانتقلو الى التونسية والسعودية
41 - عبدالله الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:47
من بين المتدخلين ما كاين لا تونسي لا ksa.. حتي انا يمكن نكتب Égypte أو Libye أو ما شئت.. هدا لعب الأطفال والكل يريد أن يخلط الأوراق ويكون محلل سياسي
42 - مغربي اصيل الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:49
الي المعلق التونسي وجابر الصعودي، أقول لكم علقوا كما شئتم، فالمغرب في صحراءه والصحراء في المغرب،فعلم بلادنا يرفرف من طنجة إلى لكويرة رغم أنف الحساد.
43 - عبد الكريم بوشيخي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 21:56
نتمنى ان يحصل صلح بين المغرب والجزاءر وتعود العلاقات جيدة بينهما ويبنى اتحاد مغاربي قوي تنعم شعوبه بالرفاهية والاستقرار
44 - عثمان الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 22:20
الأمر يحتاج إلى وفد نسوي من أمثال mrs مباركة بوعيدة و دكاترة وعلماء تاريخ واجتماع ناطقون باللغة الإنجليزية وعل دراية بالعقلية الانكلوساكسونية. فالقضية مشبكة جدا ليست فقط بالسياسة بل زي إخواننا في مصر يقولون بالهداوة آوي. الله يصلح وجيبوها يالاولاد والبنات.
وشكرا بنعبدالسلام على التصحيح
45 - sociallllllll الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 22:21
الى جابر من السعودية وما دخلة لك انت يا أخي انت فقط فكر انت وإخوانك السواعدة وختارو من ستقطعون بالمناشر وتذوبونه وتصبونه في مجاري الصرف الصحي اما مشكل المغرب لا دخلة لك فيه لا أنت ولا غيرك اما الصحراء لن يدخلعا مخلوق الا اذا ماتو جميع المغاربة ونتهى الكلام
46 - صحراوي الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 22:31
لمادا لا يكون استفتاء لتقرير مصيرنا انا شخصيا كوني مواطن صحراوي ،احبد استفتاء اكيد سأصوت لصالح المملكة المغربية كوني مواطن صحراوي أعتز وافتخر كدالك كوني مغربي قبل كل شيء ،ونحن نجدد بيعتنا لملكنا الغالي وابانا الملك محمد السادس
47 - الواقعية والجدية الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 22:35
Actuellement le Sahara marocain est l'une des régions la plus sûre et qui connait une sécurité absolue,comme le Maroc ,ce n'est pas le cas de l'Algérie,ni les autres pays du Maghreb! Comment voulez vous que l'ONU prenne une décision autre que l'autonomie réclamé par le Maroc ?
48 - rado الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 23:12
صادفت يوما مواطنين جزائريين وقلت لكبيرهم في العمر، هل إدا صرفت مالا مهما على أي شيء أكان سيارة او منزلا أو أو، هل هو لك أم لا؟، فأجابني وبدون أدنى تردد قائلا، نعم إنه لي، وقلت له هل أنت متأكد، فأجابني أيضا وبدون تردد، نعم جد متأكد، فقلت له لمادا إدن حكامكم العسكر صرفوا ويصرفوت مليارات الدولارات على قضية الصحراء المغربية، ويقولون بل ويأكدون أن القضية ليسة قضيتهم، والله العضيم أجابني قائلا، ما قلته صحيح ومنطقي، ونطلب الله لهم الهداية والكف عن متل هكدا نفاق والله لا يحب المنافقين. شافاهم الله، المرجوا النشر.
49 - ع.بناني الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 23:17
الحقيقة أن الموقف الذي وضعت هيئة الأمم المتحتحدة ومبعوثها الشخصي غير منصف ويجعل من هذه الهيئة التي أنشأت من أجل السلم والعدل العالميين تفرض على المغرب قبول الجلوس مع كيان وهمي صنيع الجزائر والسماع إلى مواقفهم التي تعرف هاته الهيئة أنهما لن يتراجعا عنها قيد أنملة بدعوى محاولة إنتزاع تنازلات من الأطراف المتنازعة وتعلم أن إقحام بعض المصطلحات مثل عضوين ملاحظين إن كان ينطبق على موريطانيا فالعالم بأسره لن تنطلي عليه أكذوبة أن الجرائر ليست طرفا إن لم نقل أنها أصلا من خلق النزاع. وعلى هذا الأساس فعلى الأمم المتحدة أن تتحمل مسؤولياتها في الدعوة إلى مائدة مستديرة مسبوقة المخرجات و خاصة بالنظر للتقارب نحو الجزائر من تيارات شيعية و أنظمة بترولية عسكرية. وعليه على المغرب التاكيد على اللاءات التي سبق لعاهل البلاد أن أعلنها مع التراجع عن مخطط الحكم الذاتي و الإعلان على أن "لا للجلوس مع البوليزاريو" و"لا جلوس مع الجزائر كعضو مراقب" و التنديد بالخطوة التي أقدمت عليها الهيىة المذكورة مع العلم أن كل المواقف كانت مجتمعة لديها و مسرودة في تقاريرها والتنديد أخيرا بالتحيز لدعاة الباطل في النزاع.
50 - المحاميد الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 23:19
حقيقة الوضع هو ان البوليزاريو هوجيش جزايري ماىة بالماىة ممول من الفيلق المرابط بين تندوف وبشار با سلاحه وتموينه ورتبه ورخصه وبطاقته المكتوب عليها الجيش الوطني الشعبي الجزاىري وهناك من نال التقاعد وكل دالك من بطرول الشعب الجزاىري الشقيق
51 - خيركلام الثلاثاء 04 دجنبر 2018 - 23:35
لا لي مفاوضات مع عصبات مسلحة
الحرب هو حل لاءزالت هذا فيروس قاتل من صحراءىنا
جيش مغربي قوي نحنو أقوياء
نتفاوض يعني فشلنا سياسيا وعسكريا واستسلام لي أمر واقع لا يتقبله شعبي مغربي الأبي مهما تطورت أمور ونعيد مسيرة حمراء باءلوان راية مغربية من جديد
هل انتم مع مفوضات
هل انتم ضد مفوضات
الى شعب مغربي فقط .
52 - مغربي صحراوي الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 00:19
الأخ المعلق الصحراوي قلت كلام في ظاهره جميل وجزاك الله بخير على حسن نيتك.. لكن هل يستطيع أحد في العالم أن يحدد لنا من هو الصحراوي الدي يحق له التصويت ومن هو الصحراوي الدي لا يحق له التصويت؟ وهل يحق لصحراوي أن يقصي صحراوي من التصويت؟ وهل يمكن أن تفرق بين الصحراويين بنفس اللهجة ونفس اللباس والعادات والتقاليد المنتشرين في المغرب وموريتانيا والصحراء الكبرى وقد يكونوا من نفس القبيلة؟ مستحيل الإستقرار لى اللوائح التي يحق لها التصويت وهي الحقيقة الحقة والدامغة التي توصل لها أحد المبعوثين السابقين للأمين العام للأمم المتحدة
53 - تونسي في المغرب الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 00:46
مالاحظته في المغرب والذي لايتطلب اي جدال هو ان المغاربة متشبتون بالوحدة الترابية للمملكة المغربية وهي خط احمر لديهم...والحق يقال اننا في المغرب العربي الكبير نتطلع لرفع الجزاءر يدها عن دعم البوليزاريو حتى يعودوا لوطنهم ويعيشوا في امن وينعموا بالازدهار الذي تهرفه الاقاليم الصحراوية جنوب المغرب وحتى يتحقق حلم شعوب المغرب العربي الكبير في الوحدة والتقدم والازدهار الاقتصادي
54 - ahmed faras الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 01:18
Géographiquement le Sahara est marocain car chaque pays de l’Afrique à bien sure son Sahara ,donc le Sahara marocain est pour le pays du Maroc, l’Algérie n'a rien à faire à Genève , la Mauritanie oui.
merci.
55 - الزمر الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 05:39
السلام. الشيئ والمؤكد في هذا والموضوع هو ان هذه الإدارة الأمريكية أكثر من سابقاتها ما يهمها هو مصلح الأمريكية و الموقف الذي إتخده الرئيس الأمريكي من مقتل الصحفي جمال خاشقجي هو خير دليل ، على ما يبدو القظيتين متشابهين، جريمة في حق المغرب التاريخي و المشروع في صحرائه، و جريمة في مقتل الصحفي جمال خاشقجي ، المصالح المالية مع هذه الدول هي جد متشابهة ، و المغرب رغم كل هذه التهديدات المتواصلة من طرف وجوه مكشوف في أغلب الأحيان، لم يغير سياساته او ليس كثيرا و الاتجاه صوب الدول الإفريقية شيئ جيد ولاكن ليس كافي ،هناك اتجهات اخري تخلط الأوراق وتخلق زوبعة، هذه لم يستعملها المغرب ،لأن كما يقول المثل لم يرد قطع العرق تماما، ( يمكن مزال ما سخن)،
56 - مغربي صامد الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 09:03
المغرب سينصره الله من الأعداء والله ولي الناصرين ولا تظنون ضن السوء لأن في قوله تعالى بعد أعود.......( واللدين يظنون ضن السوء عليهم دائرة السوء.) انتظرو أملا وليس سوءا وإنشاء الله سنخرج سالمين والله ولي التوفيق.
57 - عثمان مكرر الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 12:36
إلى التعليق صالح 31
البساط دائما موجود فالقضية بين نعجز وفي وبينهما نملة الأمر يحتاج إلى القاهرة
شكرا هسبر
58 - عثمان 4 الأربعاء 05 دجنبر 2018 - 12:54
صاحب التعليق 21 يعيش في الخيال أو في الأحلام. هل يعقل أن تتخلى الجزائر الشقيقة عن جماعة غولن الصحراوية؟ السلام عليكم أخي الجار
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.