24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. احذروا تُجّار الدين.. وجحافل المحتالين.. (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | "خارطة طريق أخشيشن" تُنهي خلافات البيت الداخلي لحزب "الجرار"

"خارطة طريق أخشيشن" تُنهي خلافات البيت الداخلي لحزب "الجرار"

"خارطة طريق أخشيشن" تُنهي خلافات البيت الداخلي لحزب "الجرار"

بعد مرحلة عصيبة عاشها البيت الداخلي لحزب الأصالة والمعاصرة إثر خلافات حادة بين قياداته والأمين العام عبد الحكيم بنشماش، عاد كل من عبد اللطيف وهبي وفاطمة الزهراء المنصوري إلى حضور اجتماعات المكتب السياسي بعدما قاطعا سابقا اجتماعات مماثلة.

وحضرت رئيسة المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة والقيادي البارز المذكوران اجتماعا عقده المكتب السياسي مساء الثلاثاء بالرباط، خصص لمناقشة عدد من النقاط التنظيمية والآفاق المستقبلية.

وقالت المنصوري، في تصريح لهسبريس، إن اجتماع المكتب السياسي "مر في أجواء جد إيجابية، حيث ناقشنا برنامج العمل إلى غاية دورة أبريل المقبلة والأوراش الكبرى التي سيفتحها "البام" قريبا".

وبعد انتفاضها سابقا ضد بنشماش بتوجيه رسالة تدعو إلى إنقاذ الحزب من الوضع الذي يوجد فيه، أكدت المنصوري أنه "على الرغم من الاختلافات، فنحن أسرة سياسية.. والاختلاف بيننا يظهر أن البام يعيش حيوية، ولا توجد كراهية شخصية بيننا؛ لأن المشترك أكبر بكثير".

وأوردت رئيسة "برلمان الجرار"، في تصريحها، أن "الحزب نجح في تدبير الأزمة بفضل مجهود عدد من القيادات؛ من بينهم أحمد أخشيشن، والذي نعتبره من حكماء الحزب وأسهم بطريقة إيجابية في طي صفحة الماضي".

واعتبرت المنصوري أن الاختلاف داخل الأصالة والمعاصرة "كان وسيبقى؛ لكن ليس ضد الأشخاص، ونحن اليوم نتجند استعدادا للمؤتمر الوطني بعد توحيد منهجية العمل".

وأسهم إعادة توزيع بعض المهام وإسناد مهمة الأمين العام بالنيابة إلى أحمد أخشيشن في تجاوز المرحلة العصيبة التي كان يعيشها "الجرار".

بدوره، أكد عبد الطيف وهبي، في تصريح لهسبريس، أن "البام" "تجاوز المرحلة الصعبة التي عاشها قبل أيام"، وأشار إلى أن "اجتماع المكتب السياسي كان عاديا، وناقش الأمور التنظيمية والسياسية".

وقال القيادي البارز في حزب الأصالة والمعاصرة إن "أخشيشن قدّم أفكارا جديدة لتقوية العمل الحزبي، وسننتظر النتائج".

وتابع المتحدث أن "الرهان اليوم هو إعادة هيكلة "الجرار" داخليا وسياسيا والتحضير للمؤتمرات الجهوية والمؤتمر الوطني".

وشرع أحمد أخشيشن، وهو أحد مؤسسي حزب الأصالة والمعاصرة، في وضع بصمته على التنظيم السياسي باقتراح خارطة طريق مستقبلية خلال الاجتماع الذي عقده المكتب السياسي مع الفريق البرلماني، وتضمنت الخطوط العريضة لتجاوز الخلافات والتعبئة للمؤتمر الوطني المقبل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - يالله إفرنقعوا الأربعاء 16 يناير 2019 - 15:32
الله على راحة الله ....
مشينا و جينا مع الأيام ....والسما إرتاح من الغيام .
ـ ليست هناك أمطار ، إذن يجب إدخال أدوات الحرث إلى
المستودع ، بما في ذلك الجرار . لسنا في حاجة إليه.
ـ و إن لم تخبأ ، ستتعرض إلى البرد القارس ، و لفحات
الشمس الحارقة ـ يالله إفرنقعوا
2 - ghomari الأربعاء 16 يناير 2019 - 15:34
احذروا منه و من برامجه الاستعجالية...التي قد تكلفكم الكثير...
المحاسبة...المحاسبة...
3 - El facil الأربعاء 16 يناير 2019 - 15:35
العائق الوحيد في الأحزاب المغربية هو : ( لم تنظف بيتها الداخلي أو حتى ترتيبه فبالأحرى أن تنظف و ترتب أمور الوطن والمواطنين)....
4 - fouad الأربعاء 16 يناير 2019 - 19:13
في المغرب فقط مول ٤٠٠ مليار يدعى حكيما
ما دمت في المغرب فلا تستغرب
5 - ذ.عبدالقاهر بناني الأربعاء 16 يناير 2019 - 20:10
هذا هو عين العقل ولقد إعتبرنا سابقا أن الخلافات حول الزعامات لن يخدم الحزب الذي أنشىء لتقريب السياسة من الناخبين. فإن كان أستاذي الحبيب المالكي قد حضي بأحسن سياسي في إستطلاعات للرأي فإن السيد بنشماس كان له بالند ولهذا يجب يجب نبذ الخلافات الشخصية فالمسألة ليست إعادة بعض المها بقدر ماهي مسألة شرعنة الحزب.
6 - المالكي الأربعاء 16 يناير 2019 - 20:36
دغيا تصالحو!! فيلم من النوع القصير، زيدو شويا في التشويق لعل وعسى نرى مشهدا اخر
ثم إسناد مهمة الأمين العام لخشيشن!!
اين التصويت ؟
لما لا يتم إسناد الأمانة العامة للاستاذ بن كيران و نرى فيلما من النوع الايطالي، الأخوة الأعداء.
7 - ramid الأربعاء 16 يناير 2019 - 22:57
remplacer l'un par l'autre . tous mouillés jusqu'au ventre . triste parcours
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.