24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. باشا: التجنيد يهم أبناء المسؤولين .. الثروة للأغنياء والوطنية للفقراء (5.00)

  2. اعتداء على زوجين فرنسيين بالحجارة ناحية القنيطرة (5.00)

  3. مخطط إسرائيلي جديد لتهويد البلدة القديمة بالقدس (5.00)

  4. النقد الدولي يرصد تضييع عدم الاندماج المغاربي 4 آلاف دولار للفرد (5.00)

  5. مغاربة وترشح بوتفليقة (4.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | هل تشوّش مفوضية الاتحاد الإفريقي على الصحراء قبل "جنيف 2"؟

هل تشوّش مفوضية الاتحاد الإفريقي على الصحراء قبل "جنيف 2"؟

هل تشوّش مفوضية الاتحاد الإفريقي على الصحراء قبل "جنيف 2"؟

لم يعدل رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فكي، عن محاولاته المتواصلة من أجل إعادة بعث أدوار الآلية الإفريقية التي أعدها الاتحاد الإفريقي لمتابعة قضية الصحراء خلال قمة نواكشوط الماضية، وذلك رغم تحذير الأمَمُ المُتَحِدَةُ لهياكل المنظمة القارية من إطلاق أي مبادرة موازية أو منافسة لعمل الهيئة الأممية ومجلس الأمن، مشترطة مدها بسبل الاشتغال قبل الشروع في اشتغال الآلية.

موسى فكي شدد خلال الدورة الرابعة والثلاثين للمجلس التنفيذي المنعقد بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا على "استعداده المتجدد للعمل عبر الآلية الإفريقية "الترويكا" من أجل إيجاد حل لمشكل الصحراء"، مبديا دعمه التام للعملية السياسية التي تقودها الأطراف لفك أسس المشكل الذي عمر لما يقارب قرنا من الزمن، ومرحبا برعاية الأمم المتحدة لأي توافق مستقبلي بخصوص القضية.

وسبق لموسى فكي أن لفت في تقريره بخصوص النزاع إلى أن هدف الآلية الإفريقية التي يقودها أربعة من قادة دول الاتحاد هو "العمل على إظهار روح التوافق وتبادل الآراء مع الأمم المتحدة من أجل دعم جهودها"، مشيرا إلى أنه "ضمانا للاتساق اللازم لن يتم طرح تقارير الآلية إلا على مستوى مؤتمرات الاتحاد الإفريقي".

وفي هذا الصدد، قال خالد الشكراوي، الأستاذ الجامعي المتخصص في الشؤون الإفريقية، إن "القضية أصحبت واضحة، وأي تدخل للاتحاد الإفريقي سيؤدي إلى عرقلة الأمور لا معالجتها"، مشيرا إلى أن "المنظمة القارية لم تستطع حل أدنى المشاكل التي تغرق فيها إفريقيا، وآخرها الانتخابات داخل الكونغو الديموقراطية، حيث عجزت عن تقديم الإضافة اللازمة".

وأضاف الشكراوي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية: "مثل هذه المناورات مرتبطة أساسا بالبيروقراطية داخل الاتحاد الإفريقي، خصوصا عقب غياب المغرب لأزيد من 30 سنة عن التنظيم، الذي يعج بخصومه. ويعد مجلس السلم والأمن الذي تسيطر عليه الجزائر منذ 15 سنة مهندس مثل هذه الخرجات".

وأشار الأستاذ في جامعة محمد الخامس بالرباط إلى أنه "لا يجب التعامل مع موسى فكي على أساس أنه تشادي يمثل دولة، بل كسياسي له علاقات وتوازنات يبقي عليها من أجل ضمان استمراره، وهو ما يستوجب من الخارجية المغربية، ومن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، الذي توجه لحضور مؤتمر الاتحاد صباح أمس، أن يتحركا بغرض إعادة الأمور إلى الصواب".

ووصف الشكراوي ما أورده فكي بـ"التشويش"، مطالبا بالتركيز على الجولة الثانية من المائدة المستديرة التي تحتضنها جنيف السويسرية، برعاية أممية، وزاد بخصوص الترويكا: "أقل ما يتوجب على المملكة القيام به تقديم الملاحظات حول الأعضاء والرئاسة، واستشارتها في حالة اختيار أي فرد لدخول هذا التنظيم الإفريقي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - عبدالله السبت 09 فبراير 2019 - 04:54
افريقيا تشوش على نفسها اما الصحراء في مغربها والمغرب في صحراءه وتقتنا في روحنا ودمنا ومغربيتما العريقة او لي بغا الصحراء يحط عليها يديه والله اما غير تقطع ليه لأننا مستعدين بدمنا وروحنا لكي نضحي بهم ونحرق اليابس والأخضر والعدو الكبير لي خالق هاذ البلبلة هي العدوة الشرقية وعليها ان لا تنسى درس حرب الرمال او الاه يعميها ليها لان الصبر له حدود .
2 - آن الأوان السبت 09 فبراير 2019 - 05:29
ضربة معلم حقيقية تلكم التي تلقاها المغرب من جديد و الذي لم يجد من يناصره سوى السينيغال و ساحل العاج و دولة أخرى لم يكشف عنها ، إذا هي عهدة جديدة للجزائر في المحفل الإفريقي و ذهبت كل جهود المغرب أدراجه الرياح و ما عليه سوى تلقي اللكمات من جديد و هذه المرة بالثقيل و ليس كالمرات السابقة و ليعلم المهتمين أن الوزير لعمامرة سيرجع الى كرسي الخارجية عما قريب و هو الاختصاصي في الضربات القاضية التي لا يمكن التصدي لها . قلنا أن الحل سيفرض هذه المرة بكل الطرق الممكنة و هي رسالة الجزائريين المشتغلين بالانتخابات الرئاسية و سيفعلها بوتفليقة للمرة الخامسة يا ويلي يا ويلي يا ويلي ههههههههه
3 - رجل واقعي السبت 09 فبراير 2019 - 07:34
لم يحصل المغرب من الأصوات الا اربعة في التصويت على العضوية في
مجلس السلم والأمن الإفريقي . اين تأثيره الإفريقي ؟
4 - Montesquieu السبت 09 فبراير 2019 - 07:35
متى حذرت الأمم المتحدة المفوضية الأفريقية ..ذكرونا ذكركم الله بالشهادة.
5 - Daka السبت 09 فبراير 2019 - 08:33
الحل هو مناقشة الأراضي المغربية المغتصبة أيام الاستعمار الفرنسي والمهداة إلى جارة السوء الجزائر.
على العلم ان الاستعمار الفرنسي سرق وضم الكثير من أراضي الجيران لجارة السوء لان الفرنسيين كانوا يحلمون بالبقاء الأبدي في الجزائر لولا تحرك المقاومين المغاربة ضد الفرنسيين
والجزاء من جيران السوء يراه العالم الان بأسره..
الحمد لله المغرب في صحرائه والمسيرة إلى الامام و المغرب في تقدم بشهادة العالم
6 - مختار السبت 09 فبراير 2019 - 08:47
على القارة السمراء أن تحل مشاكلها السوداء التي لاحصر لها ولا نهاية والصحراء مغربية حتى يرث الله الارض ومن عليها والمغاربة قادرون على شؤونهم
7 - محمد السبت 09 فبراير 2019 - 09:17
وكالة أنباء الشرق الأوسط

تم إعادة انتخاب الجزائر بالإجماع من قبل مجلس وزراء خارجية دول الاتحاد الإفريقي لعضوية مجلس السلم والأمن الإفريقي، لعهدة جديدة مدتها 3 سنوات وبنسبة تجاوزت الـ 92 بالمائة

وجاء انتخاب الجزائر، على هامش أشغال الدورة العادية الـ 34 للمجلس التنفيذي المنعقدة بمقر الاتحاد الإفريقي باديس ابابا، تقديرا للدور الذي لعبته في توجه الاتحاد الإفريقي لإرساء مبادئ السلم والأمن في القارة وإسهامها في حل النزاعات القارية

وحظيت الجزائر بتصويت 48 دولة افريقية، وامتناع 4 دول، على عكس النتائج التي تحصل عليها المغرب في الانتخابات السنة الماضية، عندما حظي ب 16 صوت مع و11 صوت ضد، والباقي أمتنع
8 - KIM السبت 09 فبراير 2019 - 09:47
اذا كان الاتحاد الافريقي لم يستطع حل أدنى المشاكل
التي تغرق فيها إفريقيا على حسب تعبيرك ،فلماذا عاد
المغرب الى المنظمة ؟ كيف يعتمد المغرب على فرنسا
و الانجليز و امريكا الذين كانو من الدول الاستعمارية ان
يحلو مشكل الصحراء ،ولا يريد ان يتدخل الاتحاد الافريقي
الذي عانا اعضائه من الاحتلال الغربي ونهب ثروات افريقيا؟.
9 - شفيق بن المختار السبت 09 فبراير 2019 - 10:00
على مفوضية الاتحاد الافريقي ان تحل مشكل الانتخابات الجزاءرية المقبلة و تحل مشكل العهدة الخامسة التي سيعاني منها الشعب الجزاءري الشقيق .و على المفوضية ان تقول لنا كيف لانسان مقعد و مريض لم يخاطب شعبه منذ 2013 ان يترشح للانتخابات المقبلة....على مفوضية الاتحاد الافريقي ان تساعد و تساهم في تقرير مصير الشعب الجزاءري الشقيق حتى يحرر نفسه من الطغمة الحاكمة منذ استقلال الجزاءر
10 - الاتحاد الافريقي السبت 09 فبراير 2019 - 10:04
انتخبت الجزائر اليوم الجمعة في مجلس السلم و الامن للاتحاد الافريقي من قبل المجلس التنفيذي للاتحاد الافريقي لعهدة مدتها ثلاث سنوات تمتد إلى غاية 2022.

و جاء انتخاب الجزائر بهذه النسبة لتمثل اقليم شمال افريقيا، على هامش اشغال الدورة العادية ال 34 للمجلس التنفيذي المنعدة بمقر الاتحاد الافريقي باديس ابابا، تقديرا للدور الذي لعبته في توجه الاتحاد الافريقي لارساء مبادئ السلم و الامن في القارة و اسهامها في حل النزاعات القارية.

و حظيت الجزائر بتصويت 48 دولة افريقية، و امتناع 4 دول من اصل 52 عضو مسجل على قائمة التصويت، على عكس النتائج التي تحصل عليها المغرب في الانتخابات السنة الماضية، عندما حظي ب 16 صوت مع، اي 30.18 بالمئة، و 11 صوت ضد، و الباقي ممتنع، من اصل 53 عضو كان مسجلا على قائمة التصويت.
11 - Momo السبت 09 فبراير 2019 - 10:15
Le Maroc est dans une situation très difficile. En fait pourquoi le Maroc voudrait et insisté sur la présence de l'Algérie et la mauritanie aux négociations. Ces 2 pays reconnaissent le polisario. Je pense que les négociations doivent être tête à tête en présence de L'ONU... Autre chose le Maroc doit faire tout pour renforcer son économie et dominer l'Afrique par son économie. Côté militaire je pense aussi que l'Algérie doit sentir la force militaire du Maroc pour la calmer et le Maroc doit montrer à l'Algérie qu'il est prêt à toutes les éventualités....
12 - أناس السبت 09 فبراير 2019 - 10:31
ولو إجتمع الإنس والجن المغرب في صحراءه والصحراء في مغربها إلى أن يرث الله تعالى الأرض ومن عليها والشعب المغربي العضيم لن يفرط ولو في شبر واحد من الصحراء المغربية وسنقطع يد كل طامع في بلادنا الغالي أسد إفريقيا العضيم المغرب من طنجة العالية إلى الكويرة الغالية
13 - Lym السبت 09 فبراير 2019 - 11:12
الصحراء هي واجب على كل مواطن مغربي أن يدافع عليها لأنها شرفه ورزقه وأرضه .أن نكون صارمين مع أعداء الوحدة الترابية.يحب أن نعمرها أن نستثمر فيها .رحال الأعمال يحب تشجيعهم لبناء وتنمية هده المنطقة اقتصاديا وسياحيا .الصحراء هو أجمل شيء يكتسبه المواطن المغربي
14 - سعيد اسمار السبت 09 فبراير 2019 - 11:20
موسى فكي مسؤل افريقي وله مسؤليات تخول له البحث عن حلول للمشاكل التي تارق القاره ومشكله الصحرا,هي نقطه المركز بالنسبه لتك المشاكل و من لايريد مشاركت افريقيا في حل مشاكلها ويريد الانتما, لتنظماتهل القاريه فهذا له بوصله توجيه ضائعه وعلى الافرقه توجهه لعله يرشد
الله اجيب الحق.
ويجد طريق الصواب.
15 - مغربي حر السبت 09 فبراير 2019 - 11:22
سبحان الله كل الدول التي ارادت بالمغرب سوء اندثرت او في طريقها الي الاندثار ...كل الاموال التي صرفتهم فرنسا التانية(الجزائر) دهبت وبقيا لهم الفقر والجوع والهلاك المبين ،ولا تحسبنا الله غافلا عما يعمل الظالمون'
16 - عابر سبيل السبت 09 فبراير 2019 - 11:27
إلى 9 - شفيق بن المختار

تقريرمصيلر الشعب الجزائري الشقيق

يا له من وهم من فوقه وهم من فوقه وهم.
تحن على الشعب الجزائري لهذا الحد؟
طيب ما رأيك في استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي الذي ينادي به الشعب الجزائري
17 - عبدالكريم بوشيخي السبت 09 فبراير 2019 - 11:30
على الدبلماسية المغربية مواجهة مناورات مفوضية الاتحاد الافريقي و النظام الجزائري بخطة هجومية مباغثة و هي طرح مسالة طرد دولة السراب التندوفية التي لا تملك مقومات الدول ذات السيادة او تجميد عضويتها من الاتحاد الافريقي الى حين الانتهاء من من مسلسل السلام الذي تقوم به الامم المتحدة فالمغرب اصبح عضوا بالاتحاد و يحضر جميع مؤتمرات القمم و الاجتماعات الاخرى الدورية على صعيد هياكله و من حقه طرح مقترح سحب الثقة من هذا الكيان الوهمي و عرضه على تصويت الدول الاعضاء فان حاز على الاغلبية الساحقة بطرد الكيان الغريب او تجميد عضويته باغلبية الثلثين سينتهي الجدل و ان كان هناك امتناع عن التصويت او تصويت اقل من النصاب القانوني فان ذالك مفيد للدبلماسية المغربية لمعرفة التوازنات و حجم الاصدقاء و الاعداء و الاصطفافات داخل الاتحاد الافريقي فمع الاسف الدبلماسية المغربية لم تستثمر زخم عودة المغرب الى الاتحاد باغلبية 42 صوتا ضد 9 اصوات فكان عليها ان تاخذ المبادرة و تقود حملة اخرى لطرد الكيان الوهمي و ارغام نظام جنوب افرقيا و النظام الجزائري على التقهقر و العودة الى الدفاع و بعثرت اوراقهم بدل اعطائهم فرصة الهجوم.
18 - ولد حميدو السبت 09 فبراير 2019 - 11:38
الاتحاد الأفريقي غير معمر السوق فلم ينجح حتى في انقاذ القدافي الدي كان يغدق على القادة بالملايير اما الجزائر فاتحداها أن تضغط على الدول الأفريقية التي أصبحت تتقرب لإسرائيل و تستقبل نتنياهو و سيزور مالي قريبا
بقات فالفهامات
19 - عبدو السبت 09 فبراير 2019 - 11:50
الى رقم 2 ان الاوان
انشاء الله ساسمع نفس التعليق بعد 40 سنة أخرى الصحراء في مغربها و المغرب في صحراءه
20 - حبيب من غرداية السبت 09 فبراير 2019 - 11:50
إلى 12 - أناس
لا نهول كثير
ليس شبر بل هي 20% من الارض تحت سيطرت الصحراويين.
تريدون استردادها بالرسائل إلى الامم المتحدة بالموازات مع النهويل و الصراخ الإعلامي الذي في أحسن الاحوال يدوم يوم أو يومين لانكم لو تقتربون منها سوف ترون ما لم يكن في الحسبان
حتى نصدق ما تقول ماذا عن شبر واحد من سبتة و مليلة و لا عندك قاعدة أخرى؟
21 - عتمان السبت 09 فبراير 2019 - 11:58
لمادا يخشى المغرب من استشار الصحراويين و يوافق على استفثاء تقريرالمصير، اما يختار تقرير مصيره وتكوين دولته او الانضمام للمغرب وينتهي المشكل مع الجزائر
22 - ابونذير السبت 09 فبراير 2019 - 12:29
الى 17 - عبدالكريم بوشيخي

المغرب عندما دخل الاتحاد الافريقي صادق على جميع قوانين ومبادئ واسس واعضاء الاتحاد الافريقي و دخل كذلك بخارطة سياسية بدون الصحراء وبدون تحفظ يعني لايستطيع حشد الدعم او حتى تقديم طلب طرد دولة عضو مؤسس
23 - tarek ibn zayad السبت 09 فبراير 2019 - 12:31
non rien le Maroc et dans son sahara ont va demander de récupérer tindouf et les terres marocaines et meme militairement si il le faut sa ne sert arien de parlez trod vous avez le --niffff- grand wassalam
24 - جاك المرسول السبت 09 فبراير 2019 - 12:43
المغرب ضيف جديد على هيئة الاتحاد الأفريقي امور كثيرة تغيرت لما غادر كانت منظمة الوحدة الإفريقية لما رجع صار يسمى بالاتحاد البوليساريو عضو مؤسس لا دبلوماسية موازية لا غير متوازية تستطيع زحزحته عودة ميمونة جيتوا وحدكم فلاداعي للتباكي التزموا بقوانين الاتحاد والا اخرجوا كما فعلتم من قبل المغرب مظلوم من كل العالم رغم انوا كان يمتد إلى سيبيريا و جزر الوقواق
25 - حمزة السبت 09 فبراير 2019 - 12:50
الجزائر لم تنظر الى معاناة موطنيها ولم توفر لهم ادنى ضروريات الحياة عايشين القمع والنهب والشتات كيفاش كيفاش غتجمع شتات القارة الافريقية اللي بدورها كتعيش فحروب وامراض ومجاع يالاه الجزائر ورينا حنت يديك فهاذ المصيبة اللي واقعة عاد شوفي المغرب حيث ما بان ليك غير المغرب
26 - عبدالكريم بوشيخي السبت 09 فبراير 2019 - 13:15
الدبلماسية المغربية حققت انتصارات كبيرة و وجهت ضربات موجعة لاعداء وحدتنا الترابية في اوروبا و امريكا و اسيا لكنها لم تتحرك بنفس القوة و الدينامية داخل افريقيا بالرغم من تطور العلاقات الاقتصادية مع بلدانها حيث اكتفت بالدخول لعضوية الاتحاد الافريقي بالاغلبية الساحقة دون ان تستثمر ذالك و تطور تحركاتها السياسية الى مستوى ابعد و هو ضرب النظام الجزائري في اخر معاقله و العمل على طرد او تجميد عضوية كيانه الصحراوي المفبرك فوق تندوف و التسلح للانتقال لهذه المرحلة الحاسمة على الجبهة الافريقية فالمغرب حقق الاهم من عودته الى الاتحاد الافريقي حيث نجح في تقزيم دور الاتحاد على مسار قضية الصحراء المغربية و على دور الدول المعادية التي كانت تستغل غيابه لتمرر القرارات ضد مصالحه بدون معارضة الا ان وضعهم الان اصبح مختلفا بعد ان فقدوا التاثير على الدول الاعضاء و خير دليل انهم ينظرون الى فوزهم بعضوية مجلس السلم و الامن الافريقي انتصارا لهم في حين ان المغرب الذي هو عضو فيه لم يتدخل بثقله للوقوف في وجه ترشح ممثل النظام الجزائري لانه يعتقد ان عضويته كافية لقطع الطريق عليه و افشال مناوراته فالمغرب توقف في اخر درج
27 - مهاجر السبت 09 فبراير 2019 - 13:18
اخي "حمزة" هل نصف مليون مغربي المقيمين في الجزاءر هاجرو اليها لعيش القمع النهب و الشتات التي تزعم انها حالة عيش الشعب الجزاءري؟ انشر الرد جزاك الله خيرا،
28 - محمود السبت 09 فبراير 2019 - 13:59
ردا على المتدخل 16 عابر سبيل : الجزائر مكبلة فعلا بالحزب ااوحيد الحكم في البلاد مند الإستقلال تحت نظام عسكري بزي مدني.. أما الشعب الصحراوي فعن أي شعب شعب صحراوي تتكلم شرقي أو غربي
29 - علي السبت 09 فبراير 2019 - 14:13
مخطئ من يظن بأن الإستحقاقات في الإتحاد الإفريقي تمر بطريقة ديموقراطية, فالكل يعرف أن المال والتهديد وأحيانا التزوير تكون هي سيدة الموقف في هذه المحافل, فمثلا في 2016 ثم ضبط وزيرة الخارجية الموريتانية بعد أن قامت بإنتحال صفة ممثلة دولة لم تكن حاضرة في الاجتماع لأجل ضم صوتها لصالح الجزائر,وثم إعتقالها من طرف الشرطة الإيثيوبية حتى تدخل الرئيس الموريتاني للإفراج عنها. وكذالك هناك ممثلون لدول إفريقية صغيرة صرحو أنهم تعرضو للتهديد بالتصفية الجسدية إذا لم يصوتو لصالح الجزائر.

الخلاصة:
_ الجزائر تحارب في آخر قلاعها, وكل هذه الشراسة دليل عل حالة الرعب والهلع الذي باتت تحس به, وهي تعلم أنها إذا خسرة قضية الصحراء ستفقد كل شيئ.
30 - WoW السبت 09 فبراير 2019 - 14:36
عندما قرأت بعض التعليقات للإخوة الجزائريين أخدتني نوبة عارمة من الضحك.
كل هذه الفرحة لأجل منصب في الاتحاد الافريقي؟؟؟ وياترى كم كلف هذا المنصب الخزينة الجزائرية؟؟؟ هههههه
31 - aimo mohamed السبت 09 فبراير 2019 - 14:38
المغرب
في صحراءه والصحراء مغربية الى ان يرث الله الارض ومن عليها (قل موتوا بغيظكم)صدق الله العظيم
32 - Jet Ski السبت 09 فبراير 2019 - 14:40
الى 26 البوشيخي
المغرب قبل عودته للاتحاد الافريقي اوفد وفد مغربي من بينهم وزير خارجية المغرب ناصر بوريطة الى كل من نيجيريا والجزائر وموريتانيا والان تقول ضربات موجعة للنظام الجزائري والنيجيري والموريتاني وتسميهم بالاعداء للوحدة الترابية والملك المغربي يعمل جاهدا من اجل بناء علاقات جيدة مع الجزائر وموريتانيا بعيدا عن النزاع ماهذا التناقض الذي سبب لكم ازمات كثيرة حتى مع من كنتم تعتبرونهم حلفاء حتى وصل بكم الامر لاستدعاء السفراء والتنديد على مشكل ولد وخلق في الامم المتحدة
33 - عبدالغني السبت 09 فبراير 2019 - 16:08
ومرة اخرى نستطيع الجزم بان الانتخابات على مستوى هده المنظمة هي السهل الممتنع بالنسبة للعمل الدبلوماسي و تاكد بالملموس ان دبلوماسية الملك شيء ودبلوماسية الطاقم التابع لسيد بوريطة شيء اخر ومن هده النقطة يجب تحليل علاقة المغرب بهده المنظمة فضعف دينامية الجهاز الدبلوماسي يرجع بالاساس الى نوعية هدا الجهاز حيث من المفروض ان ترتبط الاستمرارية في المنصب بالمردودية والفعالية
و لذلك يجب الوقوف والتامل في الاسباب التي تعرقل او تحد من فاعلية و قوة دبلوماسيتنا بالرغم من دعم العديد من الدول الافريقية وخاصة الناطقة بالفرنسية
34 - حمزة السبت 09 فبراير 2019 - 18:19
الجزائر تبعد من المغرب وتخليه فالتقار علاش المغرب ساكت ودياولكم حامية فيهم البيضة
35 - سيمو السبت 09 فبراير 2019 - 20:54
الحكومة تتخد من مشكلةالصحراء مساكن لا الشعب (دوليبران) وتختفي وراءه
36 - محمد بنحدة الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 18:30
ليس خافيا على احد أن الجزائر تعتمد أساليب الارشاء لاستقطاب موالين لها من دول إفريقية يدعمون حلمها الخميني في القارة ولأنها أصبحت الآن تدرك أن المغرب يتحصن بقرارات دولية تقر بمشروعية قضيته وانه يلحق بها هزائم تلوى الأخرى هو واذنابها من المرتزقة فإن ستلجاء لأسلوب الارشاء الإخفاق معالم هزاءمها المتكررة امام المغرب الدول التي لها وزن سياسي ودولي مع المغرب والجزائر تلهث وراء رخيصة الذمم لتشتريهم أحوال كان يجدر بها أن توجهها لإسعاد والترفيه عن مواطنيها الامس حاجة لهذه الأموال التي تصرفها على قضية لن تنال منها الا الخيبات لان الحق حق ولو كره المبطلون
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.